إنتقال للمحتوى



كي لا ننسى ((مجزرة مخيم البريج )) بواسطة: بنوته مسلمه مصريه           كي لا ننسى ((مجزرة خان يونس- 2002 )) بواسطة: بنوته مسلمه مصريه           هل أخطأ الرَّامِي أَم بِالسَّهْمِ عَيْبُ؟ بواسطة: دعاء الكروان3294           عبث الحزن في قلبي ورحل بواسطة: مـ أم الزهراء ـرام           ✿ ~ ( قمر الدين .. ينوّر ليالينا ) ~ ✿ بواسطة: مـ أم الزهراء ـرام           || مريم العذراء - في ظلال القرآن || بواسطة: صـمـتُ الأمــل           < الرجال > من المريخ و < النســاء > من الزهرة بواسطة: دعاء الكروان3294           || ✿ مدرسة زهرة الأوركيد لتعليم فن التصميم ✿ || بواسطة: صـمـتُ الأمــل           [مُتميز] أمتي يا جرحُ غائر في القلب بواسطة: بنوته مسلمه مصريه           من ثمرات الصيام تعويد النفس على الصلاة بواسطة: بنوته مسلمه مصريه          
- - - - -

كيفية صلاة التهجد


  • لا تستطيع إضافة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
6 رد (ردود) على هذا الموضوع

#1 rasha hussen

rasha hussen

    زهرة متفتّحة

  • العضوات الجديدات
  • 126 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 0


تاريخ المشاركة 26 September 2006 - 06:15 PM

اخواتى فى الله  ليه عندكم سوال مهم انا عيزة اعرف ازاى اصلى صلاة التهجد وكام ركعة ووقتها ياريت حد يرد ولى جزيل الشكر

                  اختكم فى الله   /   رشا

#2 زبيـــــدة

زبيـــــدة

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2018 مشاركة
  • المكان: المغرب

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 3


تاريخ المشاركة 26 September 2006 - 06:25 PM

إليك أختي هذا الرابط
صلاة التهجد


السؤال

بيان كيفية صلاة التهجد، ولماذا في الحرم المكي يطيلون في الركوع والسجود، فماذا يقولون؟
الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فصلاة التهجد كغيرها من نوافل الليل هي ركعتان ركعتان لما في الصحيحين واللفظ لمسلم عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه قال: قام رجل فقال يا رسول الله كيف صلاة الليل، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: صلاة الليل مثنى مثنى. ، ولمزيد من الفائدة راجع الفتوى رقم: 12273.
أما لماذا يطال الركوع والسجود فيها، فالجواب: أن فعل ذلك هو السنة في التهجد، لما في مسلم عن حذيفة قال: صليت مع النبي صلى الله عليه وسلم ذات ليلة فافتتح البقرة فقلت يركع عند المائة، ثم مضى فقلت يصلي بها ركعة فمضى، فقلت يركع بها، ثم افتتح النساء فقرأها، ثم افتتح آل عمران فقرأها، يقرأ مترسلاً إذا مر بآية فيها تسبيح سبح، وإذا مر بسؤال سأل، وإذا مر بتعوذ تعوذ، ثم ركع فجعل يقول: سبحان ربي العظيم، فكان ركوعه نحواً من قيامه، ثم قال: سمع الله لمن حمده، ثم قام طويلاً قريباً مما ركع، ثم سجد فقال: سبحان ربي الأعلى، فكان سجوده قريباً من قيامه.
ويستفاد من الحديث كذلك ماذا يقال أثناء الركوع والسجود، ولو جمع المتهجد في سجوده بين التسبيح وسؤال الله تعالى من أمور الدنيا والآخرة لكان ذلك أحسن، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: فأما الركوع فعظموا فيه الرب عز وجل، وأما السجود فاجتهدوا في الدعاء فقمن أن يستجاب لكم. رواه مسلم.
والله أعلم.
المفتـــي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه




صورة
صورة
صورة


#3 د.نوران

د.نوران

    عضوة مجتهدة

  • العضوات
  • 1585 مشاركة
  • الاهتمامات: الــطــب oO الـقراءة oO

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 1


تاريخ المشاركة 26 September 2006 - 06:26 PM

الـحبيبة رشـا
تفـضلي بالدخول على هـذا الرابط ... إن شـاء الله سيفيدك
http://www.dorar.net....asp?art_id=336



#4 *تاجى حجابى*

*تاجى حجابى*

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 3550 مشاركة
  • المكان: زمن الغرباء ،،،وركنى الحبيب حيث أخوات طريق الاسلام بحق
  • الاهتمامات: كيف يكون لى هواية وأمتى تعانى ماتعانى!!
  • الحالة المزاجية:

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 12


تاريخ المشاركة 07 September 2008 - 04:51 AM

الله يبارك لكم
ويجزيكن الفردوس الأعلى





ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما



أُمــ أُســامه||

#5 المسلمة السلفية

المسلمة السلفية

    زهرة متفتّحة

  • العضوات الجديدات
  • 7 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 0


تاريخ المشاركة 18 September 2008 - 03:36 PM

سئل الشيخ صالح الفوزان عن الترويح والتهجد


ما حكم صلاة التراويح وصلاة التهجد‏؟‏ وما هو وقت صلاة التهجد‏؟‏ وما عدد ركعاتها‏؟‏ وهل يجوز لمن صلى الوتر بعد الانتهاء من التراويح أن يصلي التهجد أم لا‏؟‏ وهل لابد من اتصال صلاة التراويح بصلاة العشاء بأن تكون بعدها مباشرة، أم أنه يجوز لو اتفق الجماعة على تأخيرها بعد صلاة العشاء ثم تفرقوا وتجمعوا مرة أخرى لصلاة التراويح‏؟‏ أم أن ذلك لا يجوز‏؟‏
أما صلاة التراويح؛ فإنه سنة مؤكدة، وفعلها بعد صلاة العشاء وراتبتها مباشرة، هذا هو الذي عليه عمل المسلمين‏.‏
أما تأخيرها كما يقول السائل إلى وقت آخر، ثم يأتون إلى المسجد ويصلون التراويح؛ فهذا خلاف ما كان عليه العمل، والفقهاء يذكرون أنها تُفعل بعد صلاة العشاء وراتبتها، فلو أنهم أخروها؛ لا نقول أن هذا محرم، ولكنه خلاف ما كان عليه العمل، وهي تفعل أول الليل، هذا هو الذي عليه العمل‏.‏
أما التهجد؛ فإنه سنة أيضًا، وفيه فضل عظيم، وهو قيام الليل بعد النوم، خصوصًا في ثلث الليل الآخر، أو في ثلث الليل بعد نصفه في جوف الليل؛ فهذا فيه فضل عظيم، وثواب كثير، ومن أفضل صلاة التطوع التهجد في الليل، قال تعالى‏:‏ ‏{‏إِنَّ نَاشِئَةَ اللَّيْلِ هِيَ أَشَدُّ وَطْءًا وَأَقْوَمُ قِيلاً‏}‏ ‏[‏سورة المزمل‏:‏ آية 6‏]‏، واقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم‏.‏
ولو أن الإنسان صلى التراويح، وأوتر مع الإمام، ثم قام من الليل وتهجد؛ فلا مانع من ذلك، ولا يعيد الوتر، بل يكفيه الوتر الذي أوتره مع الإمام، ويتهجد من الليل ما يسر الله له، وإن أخر الوتر إلى آخر صلاة الليل؛ فلا بأس، لكن تفوته متابعة الإمام، والأفضل أن يتابع الإمام وأن يوتر معه؛ لقوله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏من قام مع الإمام حتى ينصرف؛ كتب له قيام ليلة‏)‏ ‏[‏رواه أبو داود في سننه ‏(‏2/51‏)‏، ورواه الترمذي في سننه ‏(‏3/147، 148‏)‏، ورواه النسائي في سننه ‏(‏3/83، 84‏)‏، ورواه ابن ماجه في سننه ‏(‏1/420، 421‏)‏‏]‏، فيتابع الإمام، ويوتر معه، ولا يمنع هذا من أن يقوم آخر الليل ويتهجد ما تيسر له‏.‏

ما هي صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم للتراويح والتهجد والوتر من حيث العدد والكيفية والوقت‏.‏
الثابت عنه صلى الله عليه وسلم أنه ما كان يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشر ركعة ‏(13) وفي رواية على ثلاث عشر ركعة (14) لكنه صلى الله عليه وسلم كان يطيل القيام ويطيل الركوع والسجود ويكثر من الدعاء في الركوع والسجود حتى إنه كما في حديث حذيفة قرأ بالبقرة والنساء وآل عمران وكان يقرأ مترسلاً وكان يدعو عند آيات الرحمة ويستعيذ عند آيات العذاب وإذا مرَّ بآية فيها تسبيح سبح عليه الصلاة والسلام وكان ركوعه نحوًا من قيامه ‏(15)‏ أي قريبًا من قيامه وكان سجوده قريبًا من قيامه هذه سنة النبي صلى الله عليه وسلم في صلاته في الليل عمومًا والتهجد فالمسلم يصلي ما يتيسر له وإن اقتدى في فعله بالنبي صلى الله عليه وسلم فهذا شيء طيب ووقت التهجد كل الليل ولكن أفضله آخر الليل وقت النزول الإلهي حيث يبقى ثلث الليل الآخر (16)‏ وكيفيتها يصلي ركعتين ركعتين لقوله عليه الصلاة والسلام‏:‏ ‏(‏صلاة الليل مثنى مثنى‏)‏ ‏[‏رواه البخاري في صحيحه ج2 ص45 من حديث أبي هريرة رضي الله عنه‏.‏ وفيه ‏(‏أن رجلاً قال يا رسول الله كيف صلاة الليل قال‏:‏ مثنى مثنى فإذا خفت الصبح فأوتر بواحدة‏)‏‏]‏‏.‏ أما الوتر فإنه ذكر أهل العلم أن أقله ركعة وأكثره إحدى عشر ركعة أو ثلاث عشرة وأدنى الكمال ثلاث ركعات بسلامين وينبغي للمسلم أن يصلي مع الإمام حتى ينصرف ويستكمل معه صلاة التراويح بوترها لقوله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة‏)‏ ‏[‏رواه أبو داود من سننه ج2 ص51 ورواه الترمذي في سننه ج3 ص147 ورواه النسائي في سننه ج3 ص83، 84 ورواه ابن ماجه في سننه ج1 ص420‏.‏ كلهم من حديث أبي ذرّ رضي الله عنه بنحو‏]‏‏.‏ وإذا أراد أن يتزود آخر الليل فإنه يصلي ويتهجد ويكفي الوتر الأول لا يكرر الوتر مرتين بل يكفيه الوتر الذي أوتره مع الإمام ولا يمنع أن يتهجد بعد ذلك من آخر الليلة‏.

#6 دعاء الكروان3294

دعاء الكروان3294

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 4515 مشاركة
  • المكان: يا ربي سألتك الجنـــــــــــة
  • الاهتمامات: تعلم القرآن ولبس النقآآب
    ربنا لا تجعل الدنيا أكبر همنا
  • الحالة المزاجية:

متواجدة

نقاط الإعجاب: 108


تاريخ المشاركة 20 September 2008 - 03:21 AM

بارك الله فيكم جميعا



صورة



لا أبتغي أنا الدرر و لا ضوء نجم في السما


أبتغي فقط ستراً لوجهي و لقلبي نوراً و الضيا

~~~~~~~~~

ــ أتحبينه ؟ وحده ؟ ..


السبحة + مواقع القرآن الكريم


همسة في أذنيكِ أختي .. لئلا ننتكس


#7 طالبة الهدايه

طالبة الهدايه

    زهرة متفتّحة

  • العضوات الجديدات
  • 52 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 0


تاريخ المشاركة 02 August 2009 - 04:58 PM

جزاكم الله خيرا ونفع بكم



صورة

صورة




0 عضوة (عضوات) يشاهدون هذا الموضوع

0 العضوات, 0 الزائرات, 0مجهولات