إنتقال للمحتوى



الى كل لسان طلق و قلم نطق ..ادخلي لتعلمي بواسطة: أم يُمنى           صناعة لحاف(تابع) بواسطة: سَارّه مُحَمّد           ماذا تفعلين لوكنت مكانى؟؟؟؟ بواسطة: رفيده عبده           صفحة تسميع الأخت "هاجر0 " حفص ـ أسبوعي بواسطة: هاجر0           أو حقاً قد استقمتُ!! بواسطة: أنين روح           ~ ملتقـى الأحبّـة بأخوات طريــ الإسلام ــق ✿ ~ بواسطة: " فاتن "           كيف أحمّل الفلاش على حاسوبي بواسطة: بيسان المسلمة           ~ مِــيني بِـيتزا بـ قطَــع اللحْـم ~ بواسطة: برحمتكـ استغيث           || سبيل تحقيق إرادة وجه الله في كل حركة || بواسطة: برحمتكـ استغيث           المحبة.. أقسامها.. والأسباب الجالبة والموجبة لمحبة الله ~ بواسطة: برحمتكـ استغيث          
- - - - -

هل يجوز للزوجه خلع النقاب امام اخو الزوج ؟


  • لا تستطيع إضافة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
5 رد (ردود) على هذا الموضوع

#1 كوكى14

كوكى14

    زهرة متفتّحة

  • العضوات الجديدات
  • 116 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 0


تاريخ المشاركة 06 April 2007 - 02:43 AM

                                                                      بسم الله الرحمن الرحيم
  
                                                                  السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
            
                                     اخواتى فى الله عندى عده اسئله ياريد تجوبونى عليهم وتكون الاجوبه صحيحه.....

                              1-  هل يجوز للزوجه خلع النقاب امام اخو الزوج ؟

                              2- هل يجوز تسميه الرجل بأسم الرحمن وليس عبد الرحمن علما بأن الاسم الحقيقى عبد الرحمن ؟
        
                             3- هل يجوز على زوج الاخت بتقبيل اخت الزوجه ؟

تم التعديل بواسطة أم سهيلة, 06 April 2007 - 11:22 PM.


#2 ام سيما

ام سيما

    زهرة متفتّحة

  • العضوات الجديدات
  • 161 مشاركة
  • المكان: مصرية في امريكا
  • الاهتمامات: القراءة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 0


تاريخ المشاركة 06 April 2007 - 03:49 AM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،
انا طبعاً مش مفتيه بس اعتقد
1- لا يجوز للمنقبه خلع النقاب امام احد غير المحارم و اخو الزوج او زوج الاخت ليسوا من المحارم و مادام انت لبست النقاب بإرادتك مش المفروض انك تبيني و جهك لحد غير محارمك بس
2-ايضاً لا يجوز تسمية  الرجل الرحمن لأنها من اسماء الله الحسنى (إن لم يكن حرام)
3-طبعاً حرام لأنه مش من المحارم اصلاً ولا اعتقد ان حد من المحارم بيعملها كمان ممكن الزوج لزوجته او الابن لأمه لكن محدش تاني
و الله اعلم
دي مش فتوى ده رأيي المتواضع
و أكيد في اعلم مني حيقولك الردود الصحيحه شرعاً

#3 أم سهيلة

أم سهيلة

    المديرة العامة للمنتديات

  • الإدارة العامة
  • 22386 مشاركة
  • المكان: لسنا غير خطوات على رمل الحياة ,, تمحونا الأيام
  • الاهتمامات: إذا أصبح العبد وأمسى وليس همّه إلا الله وحده
    تحمّل الله سبحانه حوائجه كلّها
    وحمل عنهُ كلّ ما أهمه, وفرّغ قلبهُ لمحبته, ولسانهُ لذكره, وجوارحهُ لطاعته
  • الحالة المزاجية:

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 572


تاريخ المشاركة 06 April 2007 - 10:55 PM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيكِ أختي الحبيبة

تفضلي الإجابة على السؤال الأول
http://www.islam-qa....6...;ln=ara
سؤال:
أخوان متزوجان ويسكنان في شقة واحدة ، فهل يجوز كشف الزوجتين لوجهيهما أمام بعضهما البعض علماً بأنهما مستقيمان ؟.

الجواب:
الحمد لله
العائلة إذا سكنت جميعاً فالواجب أن تحتجب المرأة على من ليس بمحرم لها ، فزوجة الأخ لا يجوز أن تكشف لأخيه ، لأن أخاه بمنزلة رجل الشارع بالنسبة للنظر والمحرمية ولا يجوز أيضاً أن يخلو أخوه بها إذا خرج أخوه من البيت وهذه مشكلة يعاني منها كثير من الناس مثل أن يكون أخوان في بيت واحد أحدهما متزوج ، فلا يجوز لهذا المتزوج أن يبقي زوجته عند أخيه إذا خرج للعمل أو للدراسة لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( لا يخلون رجل بامرأة ) ، وقال : ( إياكم والدخول على النساء ) قالوا : يا رسول الله : أرأيت الحمو – والحمو أقارب الزوج – قال : ( الحمو الموت ) .

ودائماً يقع السؤال عن جريمة فاحشة الزنا في مثل هذه الحال : يخرج الرجل وتبقى زوجته وأخوه في البيت فيغويهم الشيطان ويزني بها – والعياذ بالله – يزني بحليلة أخيه وهذا أعظم من الزنا بحليلة جاره ، بل إن الأمر أفظع من هذا على كل حال أريد أن أقول كلمة أبرأ بها عند الله من مسئوليتكم : أنه لا يجوز للإنسان أن يبقي زوجته عند أخيه في بيت واحد مهما كانت الظروف حتى ولو كان الأخ من أوثق الناس وأصدق الناس وأبر الناس فإن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم والشهوة الجنسية لا حدود لها لاسيما مع الشباب .

ولكن كيف نصنع إذا كان أخوان في بيت واحد وأحدهما متزوج ؟ هل معناه إذا أراد أن يخرج يُخرج معه زوجته إلى العمل ؟

الجواب : لا ، ولكن يمكن أن يقسم البيت نصفين : نصف يكون للأخ عند إنفراده ، ويكون فيه باب يغلق بمفتاح يكون مع الزوج يخرج به معه وتكون المرأة في جانب مستقل من البيت والأخ في جانب مستقل من البيت والأخ في جانب مستقل ، لكن قد يحتج الأخ على أخيه ويقول : لماذا تفعل هذا ؟ ألا تثق بي ؟

فالجواب أن يقول له أنا فعلت ذلك لمصلحتك لأن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم فربما يغويك وتدعوك نفسك قهراً أو قصراً عليك فتغلب الشهوة على العقل ، وحينئذ تقع في المحظور ، فكوني أضع هذا الشيء حماية لك هو من مصلحتك كما أنه من مصلحتي أنا ، وإذا غضب من أجل هذا فليغضب ولا يهمك .

هذه المسألة أبلغكم إياها تبرؤاً من مسئولية كتمها وحسابكم على الله عز وجل .

أما بالنسبة لكشف الوجه فإنه حرام ولا يجوز للمرأة أن تكشف لأخ زوجها لأنه أجنبي منها ، فهو منها كرجل الشارع تماماً .



الشيخ محمد بن صالح العثيمين في الفتاوى الجامعة للمرأة المسلمة ج/3 ص6 80



اللهم إنّا نسألك علمًا يقربنا إليك


اللهم اشرح بالعلم صدورنا و سدد به ألسنتنا


و نوّر به قلوبنا و اعصم به جوارحنا


و خذ بنواصينا لكل عمل يرضيك عنا


اللّهم اجعلنا ممن خافك و اتقاك و ابتغى رضاك


فألهيته عن كل سمعة و رياء


اللّهم نسألك علمًا شافعًا نافعًا إلى يوم الدين





صورة


#4 أم سهيلة

أم سهيلة

    المديرة العامة للمنتديات

  • الإدارة العامة
  • 22386 مشاركة
  • المكان: لسنا غير خطوات على رمل الحياة ,, تمحونا الأيام
  • الاهتمامات: إذا أصبح العبد وأمسى وليس همّه إلا الله وحده
    تحمّل الله سبحانه حوائجه كلّها
    وحمل عنهُ كلّ ما أهمه, وفرّغ قلبهُ لمحبته, ولسانهُ لذكره, وجوارحهُ لطاعته
  • الحالة المزاجية:

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 572


تاريخ المشاركة 06 April 2007 - 10:57 PM

http://www.islamweb....;Option=FatwaId

السؤال  
هل يجوز للزوجة أن تخلع حجابها أمام أخي زوجها؟ مع العلم بأن أخت الزوجة تكون زوجة الأخ؟

الفتوى
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلا يجوز للمرأة المسلمة أن تخلع حجابها، أو تكشف شيئاً من بدنها أمام أخي زوجها، لأنه ليس بمحرم، ولو كان زوجا لأختها.
وقد حذر النبي صلى الله عليه وسلم من الدخول على النساء، فقال رجل من الأنصار: يا رسول الله أفرأيت الحمو؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: الحمو الموت. رواه البخاري ومسلم.
والحمو: هو أخو الزوج أو ما أشبهه من أقاربه.
وقد تساهل الناس في هذه المسألة، وظن بعضهم أن أخا الزوج أو غيره من أقاربه من المحارم، ويمكن أن يخلو أو يسافر مع زوجة قريبه، وهذا لا يجوز شرعاً، ولمزيد من الفائدة نرجو الاطلاع على الفتوى رقم: 24729.
والله أعلم.

المفتـــي:  مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه



اللهم إنّا نسألك علمًا يقربنا إليك


اللهم اشرح بالعلم صدورنا و سدد به ألسنتنا


و نوّر به قلوبنا و اعصم به جوارحنا


و خذ بنواصينا لكل عمل يرضيك عنا


اللّهم اجعلنا ممن خافك و اتقاك و ابتغى رضاك


فألهيته عن كل سمعة و رياء


اللّهم نسألك علمًا شافعًا نافعًا إلى يوم الدين





صورة


#5 أم سهيلة

أم سهيلة

    المديرة العامة للمنتديات

  • الإدارة العامة
  • 22386 مشاركة
  • المكان: لسنا غير خطوات على رمل الحياة ,, تمحونا الأيام
  • الاهتمامات: إذا أصبح العبد وأمسى وليس همّه إلا الله وحده
    تحمّل الله سبحانه حوائجه كلّها
    وحمل عنهُ كلّ ما أهمه, وفرّغ قلبهُ لمحبته, ولسانهُ لذكره, وجوارحهُ لطاعته
  • الحالة المزاجية:

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 572


تاريخ المشاركة 06 April 2007 - 11:13 PM

إجابة السؤال الثاني هنا


و جاء فيها
والذي تحرم التسمية به كل اسم يختص به جل وعلا، مثل: الخالق، الرحمن، القدوس، ‏الأول، الآخر، الباطن، ونحوها

و

تحرم التسمية بكل اسم خاص بالله سبحانه وتعالى ، كالخالق والقدوس ، أو بما لا يليق إلا به سبحانه وتعالى كملك الملوك وهذا  محل اتفاق بين الفقهاء .

وأورد ابن القيم فيما هو خاص بالله تعالى : الله والرحمن والحكم والأحد ، والصمد ، والخالق ، والرزاق ، والجبار ، والمتكبر ، والأول ، والآخر ، والباطن ، وعلام الغيوب . تحفة المودود ص 98 .




اللهم إنّا نسألك علمًا يقربنا إليك


اللهم اشرح بالعلم صدورنا و سدد به ألسنتنا


و نوّر به قلوبنا و اعصم به جوارحنا


و خذ بنواصينا لكل عمل يرضيك عنا


اللّهم اجعلنا ممن خافك و اتقاك و ابتغى رضاك


فألهيته عن كل سمعة و رياء


اللّهم نسألك علمًا شافعًا نافعًا إلى يوم الدين





صورة


#6 أم سهيلة

أم سهيلة

    المديرة العامة للمنتديات

  • الإدارة العامة
  • 22386 مشاركة
  • المكان: لسنا غير خطوات على رمل الحياة ,, تمحونا الأيام
  • الاهتمامات: إذا أصبح العبد وأمسى وليس همّه إلا الله وحده
    تحمّل الله سبحانه حوائجه كلّها
    وحمل عنهُ كلّ ما أهمه, وفرّغ قلبهُ لمحبته, ولسانهُ لذكره, وجوارحهُ لطاعته
  • الحالة المزاجية:

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 572


تاريخ المشاركة 06 April 2007 - 11:21 PM

و زوج الأخت أجنبي عن أخت زوجته لا يجوز له تقبيلها و لا مصافحتها

http://www.islamweb....t...Id&Id=10542
السؤال  
ما حكم كشف الحجاب على زوج الأخت نظرا لكثرة تواجده بالبيت؟

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلا يجوز للمرأة المسلمة أن تخلع حجابها أو تبدي زينتها لزوج أختها، لأن تحريمها عليه تحريم مؤقت يزول بانفصام عرى الزوجية بينه وبين أخت المرأة.
وليس كثرة تواجده بالبيت مبيحا لذلك، بل هو أدعى للتستر عنه، قال الله تعالى: (وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْأِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ) [النور:31].
ولتحذر المسلمة من الخلوة بزوج الأخت ومثله أخو الزوج، فإن العواقب الوخيمة تتعاظم وتتفاقم بسبب التساهل في مثل هذا، وقد صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: "إياكم والدخول على النساء، فقال رجل من الأنصار: يا رسول الله أرأيت الحمو؟ قال: الحمو الموت" متفق عليه.
وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا يخلون رجل بامرأة إلا مع ذي محرم" متفق عليه.
والله أعلم.

المفتـــي:  مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه



http://www.islamweb....;Option=FatwaId

السؤال  
بسم الله الرحمن الرحيم.
السلام عليكم:
زوج أختي رباني منذُ الصغر وهو بمثابه أخ وأب لي وعندما أسافر إلى بلد بعيدة أقبله مثل أخي أو أبي هل هذا يجوز أم لا ؟

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن زوج الأخت رجل أجنبي لا يجوز لك تقبيله ولا مصافحته ولو كنت قادمة من السفر أو من أي مناسبة غير ذلك.
لقوله صلى الله عليه وسلم: لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له. رواه البيهقي والطبراني عن معقل بن يسار رضي الله عنه، قال المنذري رجاله ثقات.
وعن عائشة رضي الله عنها قالت: والله ما مست يد رسول الله صلى الله عليه وسلم يد امرأة قط (لا تحل له) غير أنه يبايعهن بالكلام... رواه البخاري ومسلم.
والإسلام يسد كل الطرق والمنافذ التي تؤدي إلى الحرام من النظر والخلوة واللمس...
أما أن تجعلي زوج الأخت مثل الأخ أو الأب، فهذا غير صحيح، فالأب والأخ من المحارم، وتجوز مصافحتهما بل من السنة، ويجوز تقبيلهما عند القدوم بشرط أمن الفتنة، وقد كان صلى الله عليه وسلم يقبل فاطمة وتقبله إذا قدم من سفر أو غزوة، وكذلك الصحابة مع بناتهم وأخواتهم.
فقد روى الترمذي وأبو داود أن النبي صلى الله عليه وسلم: كان يقبل فاطمة وتقبله إذا دخل عليها. ولكن لا يجوز أن نسوي بين هذا وذاك.
والحاصل أن على السائلة الكريمة أن تتخلص من هذه العادة السيئة المخالفة لشرع الله، والتي ابتلي بها كثير من المسلمين جهلاً منهم بدينهم.
والله أعلم.


المفتـــي:  مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه



اللهم إنّا نسألك علمًا يقربنا إليك


اللهم اشرح بالعلم صدورنا و سدد به ألسنتنا


و نوّر به قلوبنا و اعصم به جوارحنا


و خذ بنواصينا لكل عمل يرضيك عنا


اللّهم اجعلنا ممن خافك و اتقاك و ابتغى رضاك


فألهيته عن كل سمعة و رياء


اللّهم نسألك علمًا شافعًا نافعًا إلى يوم الدين





صورة





0 عضوة (عضوات) يشاهدون هذا الموضوع

0 العضوات, 0 الزائرات, 0مجهولات