إنتقال للمحتوى



عبر من وفاته- صلى الله عليه وسلم- بواسطة: عِــفّــةُ فَــتــاة ~           خلف هذه الجدران بواسطة: قرانى حياتى 2010           الصادق المصدوق بواسطة: عِــفّــةُ فَــتــاة ~           ساعة يراه الله،، { الأجمل }... بواسطة: عِــفّــةُ فَــتــاة ~           بقلاوة مالحة بواسطة: عِــفّــةُ فَــتــاة ~           هل حمدتِ الله على نعمة....اﻷلـــــــــــم؟؟!!! بواسطة: عِــفّــةُ فَــتــاة ~           سِلسلة | أنظُر يا بُنيّ () بواسطة: عروس القرآن           "صُـح ـــبة اللقيمات" [أنقصي وزنك باتباع سنة النبي] بواسطة: *امة الله حنان*           للجادات: يومياتنا مع الرجيم بواسطة: *امة الله حنان*           صفحة تسميع الأخت " عروس القرآن " - حفص بواسطة: عروس القرآن          
- - - - -

حكم عمل المرأة


  • لا تستطيع إضافة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
6 رد (ردود) على هذا الموضوع

#1 ghanou

ghanou

    زهرة متفتّحة

  • العضوات الجديدات
  • 6 مشاركة
  • المكان: الجزائر
  • الاهتمامات: المطالعة- الطبخ

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 0


تاريخ المشاركة 01 August 2004 - 12:24 PM

السلم عليكم

ما حكم عمل المرأة ، وهل يجوز أن ترفض رجل تقدم لخطبتها بسبب رفضه لعملها بحجة أن عمل المرأة لا يجوز شرعا مهما كان.

جزاكم الله خيرا

#2 بنــ الإسلام ــت

بنــ الإسلام ــت

    زهرة متفتّحة

  • العضوات الجديدات
  • 170 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 0


تاريخ المشاركة 01 August 2004 - 01:39 PM

السلام عليكِ حبيبتي ورحمة الله،،

سؤال هام جدًا بالفعل وإليكِ الفتوى في سؤال شبيه جدًا بسؤالِك من على موقع الإسلام سؤال وجواب:

اقتباس

قال الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله - :  

من المعلوم بأن نزول المرأة للعمل في ميدان الرجال يؤدي إلى الاختلاط المذموم والخلوة بهن , وذلك أمر خطير جدّاً له تبعاته الخطيرة , وثمراته المرة , وعواقبه الوخيمة , وهو مصادم للنصوص الشرعية التي تأمر المرأة بالقرار في بيتها و القيام بالأعمال التي خصها وفطرها الله عليها مما تكون فيه بعيدة عن مخالطة الرجال .

اقتباس

وقال الشيخ محمد الصالح العثيمين :  

المجال العملي للمرأة أن تعمل بما يختص به النساء مثل أن تعمل في تعليم البنات سواء كان ذلك عملا إداريّاً أو فنيّاً , وأن تعمل في بيتها في خياطة ثياب النساء وما أشبه ذلك , وأما العمل في مجالات تختص بالرجال فإنه لا يجوز لها أن تعمل حيث إنه يستلزم الاختلاط بالرجال وهي فتنة عظيمة يجب الحذر منها , ويجب أن يعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم ثبت عنه أنه قال : " ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء وأن فتنة بني إسرائيل كانت في النساء " ، فعلى المرء أن يجنب أهله مواقع الفتن وأسبابها بكل حال .


وأنصحكِ بالإطلاع على الرابطة التالية لمعرفة الفتوى كاملة:
http://63.175.194.25...&QR=33710&dgn=4

كذلك جاء على نفس الموقع:

اقتباس

وبخصوص عمل المرأة وخروجها من منزلها نقول :

1- الأصل هو قرار المرأة في بيتها ، وقد دل على ذلك قوله تعالى : ( وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى ) الأحزاب / 33 ، وهذا الخطاب وإن كان موجها إلى زوجات النبي صلى الله عليه وسلم فإن نساء المؤمنين تبع لهن في ذلك ، وإنما وجه الخطاب إلى زوجات النبي صلى الله عليه وسلم لشرفهن ومنزلتهن من رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولأنهن القدوة لنساء المؤمنين .

ودل على ذلك أيضا : قول النبي صلى الله عليه وسلم " المرأة عورة ، وإنها إذا خرجت استشرفها الشيطان ، وإنها لا تكون أقرب إلى الله منها في قعر بيتها ) رواه ابن حبان وابن خزيمة وصححه الألباني في السلسة الصحيحة برقم 2688

وقوله صلى الله عليه وسلم في شأن صلاتهن في المساجد : " وبيوتهن خير لهن " رواه أبو داود (567) وصححه الألباني في صحيح أبي داود .

2- يجوز للمرأة أن تعمل أو تدرس إذا توفرت جملة من الضوابط :

- أن يكون هذا العمل مناسبا لطبيعة المرأة متلائما مع تكوينها وخلقتها ، كالتطبيب والتمريض والتدريس والخياطة ونحو ذلك .

- أن يكون العمل في مجال نسائي خالص ، لا اختلاط فيه ، فلا يجوز لها أن تدرس أو تعمل في مدرسة مختلطة .

- أن تكون المرأة في عملها ملتزمة بالحجاب الشرعي .

- ألا يؤدي عملها إلى سفرها بلا محرم .

- ألا يكون في خروجها إلى العمل ارتكاب لمحرم ، كالخلوة مع السائق ، أو وضع الطيب بحيث يشمها أجنبي عنها .

- ألا يكون في ذلك تضييع لما هو أوجب عليها من رعاية بيتها والقيام بشئون زوجها وأولادها .
وستجدي المزيد من التفاصيل على الرابطة التالية:
http://63.175.194.25...&QR=22397&dgn=4

والله تعالى أعلى وأعلم

#3 المشرفة

المشرفة

    المشرفة العامة لركن أخوات طريق الإسلام

  • الإدارة العامة
  • 14245 مشاركة
  • المكان: ღأكنافُ بيتِ المقدسღ

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 28


تاريخ المشاركة 01 August 2004 - 02:19 PM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكِ يا بنت الإسلام على ما نقلتِ، وجعله الله في موازين حسناتكِ.

تفضلي يا أخيتي الكريمة هذا الجواب، والحذر كل الحذر من أن تفرّط الفتاة في الرجل صاحب الدين والخلق، فهو عملة نادرة هذه الأيام:

http://63.175.194.25...&QR=33710&dgn=4

سؤال رقم 33710: تريد العمل وخطيبها يرفض  

السؤال:
أنا مخطوبة منذ ثلاث سنوات ، وخلال تلك السنوات تطورت الخلافات بيني وبين خطيبي مع أن أغلبها أشياء بسيطة ، ولكن هناك مشكلة دائماً نتشاجر عليها وهي عملي بعد الزواج ، يصر خطيبي أنه يحرم على المرأة أن تعمل بعد الزواج فقط لرغبة في العمل وليس للحاجة .

الجواب:
الحمد لله

أولاً :

لا بد من التنبيه إلى قول الأخت السائلة أنها " مخطوبة " ومنذ ثلاث سنوات ، والذي يظهر أنها تجلس مع خطيبها وتحادثه ولعله يختلي بها ، وأنها قالت إنها تتشاجر معه على عملها بعد " الزواج " .

وقد انتشر بين الناس كلام المخطوبين معا وخروجهم سويّاً قبل إتمام عقد الزواج ، وهذا لا شك أنه محرَّم ، فلم يُؤذن للخاطب أكثر من رؤية مخطوبته ، وحرم عليه خلوته بها ومصافحته لها ، فهي أجنبية عنه إلا أن الشرع أباح له النظر حتى يعزم الخطبة .

وبعض الناس يطلق على الزواج الذي عقد على زوجته ولكنه لم يدخل بها أنه " خاطب " فإنه كان الأمر كذلك ، فأنتما زوجان ولزوجك مصافحتك والخلوة بك والسفر معك ، فإن لم بينكما عقد فهذه اللقاءات محرمة .

ثانياً :

إن وظيفة المرأة التي تليق بها وتتناسب مع طبيعتها هي أن تقرَّ في بيتها , وتقوم بشؤونه وشؤون زوجها وأولادها إذا رزقها الله تعالى بأولاد ، وهو عمل عظيم ليس بالهيِّن ، أما العمل خارج البيت فلا يتناسب مع طبيعتها أصلاً , ولكن إذا احتاجت إليه فلها أن تمارس منه ما كان أقرب لطبيعتها وأليق بحالها , مع الالتزام بشرع الله تعالى في التستر وحفظ البصر وعدم الاختلاط المحرم بالرجال ونحو ذلك .

قال الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله - :

من المعلوم بأن نزول المرأة للعمل في ميدان الرجال يؤدي إلى الاختلاط المذموم والخلوة بهن , وذلك أمر خطير جدّاً له تبعاته الخطيرة , وثمراته المرة , وعواقبه الوخيمة , وهو مصادم للنصوص الشرعية التي تأمر المرأة بالقرار في بيتها و القيام بالأعمال التي خصها وفطرها الله عليها مما تكون فيه بعيدة عن مخالطة الرجال .

والأدلة الصريحة والصحيحة الدالة على تحريم الخلوة بالأجنبية وتحريم النظر إليها وتحريم الوسائل الموصلة إلى الوقوع فيما حرم الله أدلة كثيرة محكمة قاضية بتحريم الاختلاط المؤدي إلى ما لا تحمده عقباه , منها قوله تعالى : { وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى وأقمن الصلاة وآتين الزكاة وأطعن الله ورسوله إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا . واذكرن ما يتلى في بيوتكن من آيات الله والحكمة إن الله كان لطيفا خبيرا } وقال تعالى : { يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيما } ، وقال الله جل وعلا : { قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون . وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن أو آباء بعولتهن } .

وقال صلى الله عليه وسلم : " إياكم والدخول على النساء " - يعني الأجنبيات - قيل : يا رسول الله أفرأيت الحمو ؟ فقال : " الحمو الموت " ، ونهى الرسول صلى الله عليه وسلم عن الخلوة بالمرأة الأجنبية على الإطلاق وقال : " إن ثالثهما الشيطان " ، ونهى عن السفر إلا مع ذي محرم سدّاً لذريعة الفساد وغلقاً لباب الإثم , وحسماً لأسباب الشر , وحماية للنوعين من مكائد الشيطان , ولهذا صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : " اتقوا الدنيا واتقوا النساء فإن أول فتنة بني إسرائيل كان في النساء " ، وقال عليه الصلاة والسلام " ما تركت بعدي في أمتي فتنة أضر على الرجال من النساء " .

وهكذا الآيات والأحاديث صريحة الدلالة في وجوب الابتعاد عن الاختلاط المؤدي إلى الفساد , وتقويض الأسر , وخراب المجتمعات ، وعندما ننظر إلى وضع المرأة في بعض البلدان الإسلامية نجدها أصبحت مهانة مبتذلة بسبب إخراجها من بيتها وجعلها تقوم في غير وظيفتها , لقد نادى العقلاء هناك وفي البلدان الغربية بوجوب إعادة المرأة إلى وضعها الطبيعي الذي هيأها الله له وركبها عليه جسميا وعقليا , ولكن بعد ما فات الأوان .

وفي ميدان عمل النساء في بيوتهن وفي التدريس وغيره مما يتعلق بالنساء ما يغنيهن عن التوظيف في ميدان عمل الرجال .

عن كتاب " الشيخ ابن باز ومواقفه الثابتة " الرد رقم ( 22 ) .

وقال الشيخ محمد الصالح العثيمين :

المجال العملي للمرأة أن تعمل بما يختص به النساء مثل أن تعمل في تعليم البنات سواء كان ذلك عملا إداريّاً أو فنيّاً , وأن تعمل في بيتها في خياطة ثياب النساء وما أشبه ذلك , وأما العمل في مجالات تختص بالرجال فإنه لا يجوز لها أن تعمل حيث إنه يستلزم الاختلاط بالرجال وهي فتنة عظيمة يجب الحذر منها , ويجب أن يعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم ثبت عنه أنه قال : " ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء وأن فتنة بني إسرائيل كانت في النساء " ، فعلى المرء أن يجنب أهله مواقع الفتن وأسبابها بكل حال .

" فتاوى المرأة المسلمة " ( 2 / 981 ) .

ونود من الأخت السائلة النظر في جواب الأسئلة التالية لتزداد علماً وبصيرة : ( 6666 ) ، و ( 1200 ) ، و ( 22397 ) .

والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب (www.islam-qa.com)





لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين



﴿ وَإِذَا مَسَّ الإِنسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنبِهِ أَوْ قَاعِدًا أَوْ قَآئِمًا فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ



 مَرَّ كَأَن لَّمْ يَدْعُنَا إِلَى ضُرٍّ مَّسَّهُ كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْمُسْرِفِينَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ ﴾


[يونس: 12]










#4 فـدوى

فـدوى

    مشرفة " رحمها الله "

  • المشرفات
  • 1053 مشاركة
  • المكان: إن الأرض لله يورثها من يشاء

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 4


تاريخ المشاركة 01 August 2004 - 09:11 PM

[color=red]



أم أحمد

#5 ghanou

ghanou

    زهرة متفتّحة

  • العضوات الجديدات
  • 6 مشاركة
  • المكان: الجزائر
  • الاهتمامات: المطالعة- الطبخ

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 0


تاريخ المشاركة 02 August 2004 - 03:58 PM

السلام عليكم و رحمته

أشكر الأخوات على اهتمامهن بموضوعي ، لكن إن  حالة الخاطب المادية صعبة و راتبه لوحده لا يكفي لسد الحاجيات اليومية.

جزاكم الله خيرا

#6 المشرفة

المشرفة

    المشرفة العامة لركن أخوات طريق الإسلام

  • الإدارة العامة
  • 14245 مشاركة
  • المكان: ღأكنافُ بيتِ المقدسღ

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 28


تاريخ المشاركة 02 August 2004 - 06:58 PM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شكر الله لكِ أخيتي العزيزة، وهذا واجبنا.

إذا كانت المرأة مضطرة للعمل فيمكن لها ذلك لكن بالضوابط الذي ذكرها فضيلة الشيخ المنجد والتي تفضلت بنقلها أختنا المباركة بنت الإسلام.

لكن تذكري دومًا يا أخية بأن المال ليس هدفًا لذاته؛ فلا نلهث وراءه على حساب ما هو أغلى وأنفع لنا منه.





لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين



﴿ وَإِذَا مَسَّ الإِنسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنبِهِ أَوْ قَاعِدًا أَوْ قَآئِمًا فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ



 مَرَّ كَأَن لَّمْ يَدْعُنَا إِلَى ضُرٍّ مَّسَّهُ كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْمُسْرِفِينَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ ﴾


[يونس: 12]










#7 فجــــــــــر

فجــــــــــر

    عضوة نشطةجدًا

  • العضوات
  • 942 مشاركة
  • الحالة المزاجية:

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 8


تاريخ المشاركة 13 April 2010 - 06:21 PM

موضوع مهم
بارك الله فيك ...



صورة




0 عضوة (عضوات) يشاهدون هذا الموضوع

0 العضوات, 0 الزائرات, 0مجهولات