إنتقال للمحتوى





صفحة تسميع الأخت "جوهرة بحيائي " الخميس ـ حفص بواسطة: جوهرة بحيائي           مجالس تدبر القرآن ....(متجددة) بواسطة: امانى يسرى محمد           من روائع كلمات الشيخ إبراهيم السكران...(متجددة) بواسطة: امانى يسرى محمد           سلسلة : روائع البيات لـ د/ رقية العلواني بواسطة: امانى يسرى محمد           ✿ صفحة تسميع الأخت الغالية: ((صفاء الوريد)) حفص*اسبوعي✿ بواسطة: *إشراقة فجر*           ✿صَفْحَة تَسْمِيعِ الأُخْتِ الحبيبة: الصالحات التامات/ حفص/ ✿彡.. بواسطة: *إشراقة فجر*           صفحة تسميع الحبيبة " سندس واستبرق " بواسطة: *إشراقة فجر*           ايتها الزوجة الماكثة بالبيت تصدقي ... بواسطة: يحبهم ويحبونه           جديدة بواسطة: سُندس واستبرق           بفيض الأخوة وطيب الود نرحب بكِ معنا حائرة 97 الحبيبة بواسطة: سُندس واستبرق          
- - - - -

مفاتح تدبر السنة والقوة في الحياة، د. خالد بن عبد الكريم اللاحم


  • لا تستطيع إضافة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
44 رد (ردود) على هذا الموضوع

#21 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 25 December 2011 - 12:42 PM

عرض المشاركةراماس, في 23 December 2011 - 10:26 AM, كتب:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاكِ الله خير منال الحبيبة

لم انتبه لهذا الموضوع القيم  

رائع يا حبيبة

واصلي  بأذن الله متابعة معكِ

اقتباس

إن بعض الناس لا يعرف السنة إلا عندما يريد أن يجادل أو يخاصم فتراه يفتش في كتبها بحثًا عما يقوي حجته ويشهد لرأيه وما عدا ذلك من أيام حياته فلا صلة له بالسنة فلا يفتش فيها بحثا عن أسباب نجاته وإصلاح نفسه وتزكية قلبه ، قد غاب عن ذهنه الاقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم والتأسي به في شأنه كله.

سبحان الله

حقاً يوجد منهم الكثير

وجزاكِ خير الجزاء راما الحبيبة

أسأل الله ألا نكون منهم وأن يكون جل عملنا على كتاب الله وهدي رسول الله عليه وعلى آله الصلاة والسلام

وأن يجعلنا ممن يتأسون في كل قول وعمل

أسعدني مرورك العطر يا حبيبة وتسعدني متابعتك

عرض المشاركةامة من اماء الله, في 25 December 2011 - 02:23 AM, كتب:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فكلما وجد في الأمة حفظ السنة ووجد إذاعتها ونشرها بين الناس في كل موقف يحتاج إليها فيه فإن هذا من أقوى الأسباب في الإصلاح والتغيير، فما وجدت النقائص وكثر التفريط والتقصير إلا لما غابت السنة عن واقع الحياة وإلا لو ملئت مجالسنا وملتقياتنا ومساجدنا ومدارسنا بنصوص القرآن والسنة وبآلية تامة لكان لواقعنا شأن آخر غير الذي نعيشه اليوم.

صحيح , ولو وجدنا صدى ما نقرأه من سيرة نبينا صلى الله عليه وسلم واقعا, لاختلف حالنا كثيرا  ..

عسى هذه المفاتح تفتح لنا آفاقا في واقعنا المعيش

بوركت أختنا الحبيبة

ونتابع معك بإذن الله تعالى

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وبارك فيكِ أمومة

بإذن الله يا حبيبة أسأل الله أن يكون شاهدًا لنا لا علينا

رب ما يحرمني من مرورك العطر






#22 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 25 December 2011 - 01:04 PM

السنة النبوية.jpg

السلام عليكم.gif

بسم الله.gif

المفتاح الثالث: التركيز



***التركيز***

كان المفتاح الثالث بالنسبة لقراءة القرآن هو قراءته في صلاة، والقرآن هو الكلام الوحيد الذي يشرع له هذا الحكم وما عداه من الكلام فلم تشرع قراءته في صلاة، إلا أنه يمكن الاستفادة من تقنيات التركيز التي تحققها القراءة في صلاة، ومنها:

وردة.gif

1- تركيز القلب:

أي تركيز التفكير على الهدف الذي تريد وهو فهم نصوص السنة واستحضارها بعمق، بمعنى أن تكون واعيًا لما تقرأ؟ فتتذكر أنك تقرأ كلامًا مقدسًا محترمًا ملزمًا بفقهه والعمل بما فيه فتكون في كامل وعيك حين القراءة.

2- تركيز العين:

                            

أي تثبيت النظر إلى الكتاب الذي تقرأ فيه، وإن كنت تقرأ حفظًا فتركيز العين على نقطة معينة أو تغميض العينين ليكون أقوى في التركيز.

3- تركيز اللسان:

بمعنى أن تمنع نفسك عن الكلام بغير السنة أثناء القراءة إلى أن ينتهي الوقت المخصص لها فلا تسمح لأحد أن يقاطعك ولا تجيب سائلا ولا تتدخل فيما حولك.

وردة.gif

4- تركيز الوجه:

أي تثبيته إلى جهة محددة وفي هذا إعانة على التركيز على ما يقرأ.

5- تركيز اليدين:

أي كفهما عن الحركة فلا تسمح لنفسك أن تتحرك بأي حركة خارج ما أنت فيه من قراءة السنة فلا تجيب جوالا ولا تفتح درجا أو بابا إلا ما دعت الحاجة إليه.

وردة.gif

6- الوقوف:

من المعلوم العلاقة بين القوة البدنية والقوة الذهنية للإنسان يدل على ذلك ماجاء عن أبي ذر رضي الله عنه أنه كان يسقى على حوض له فجاء قوم فقال: "أيكم يورد على أبي ذر ويحتسب شعرات من رأسه" فقال رجل أنا فجاء الرجل فأورد عليه الحوض فدقه وكان أبو ذر قائمًا فجلس ثم اضطجع فقيل له يا أبا ذر لم جلست ثم اضطجعت؟ فقال: "إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لنا: (إذا غضب أحدكم وهو قائم فليجلس فان ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع) (1)

فالمقصود إضعاف القوة الذهنية حتى يزول المؤثر ومن مفهوم المقابلة لهذا الحديث فإن الجلوس أعون على الفهم من الاضطجاع، والوقوف أعون من الجلوس.

فهذه ستة أمور تفيد في تحقيق مستوى أعلى من التركيز وبالتالي الفقه والفهم فتطبيقها مع بقية المفاتيح الأخرى يساعد جدا على تدبر السنة والغوص في معانيها والوقوف على أسرارها وخفاياها.

سلام بين وردتين يتبع.gif

والمفتاح الرابع




(1) مسند أحمد 5-152، سنن أبي داود 2-664

تم التعديل بواسطة منال كامل, 25 December 2011 - 01:05 PM.





#23 امة من اماء الله

امة من اماء الله

    مشرفة ساحة قبس من نور النبوة& السيرة النبوية

  • المشرفات
  • 17169 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 1058


تاريخ المشاركة 27 December 2011 - 02:46 AM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اللهم بارك,..

جزاك الله خيرا حبيبتي

وننتظر المفتاح الرابع..








صورة


صورة




صورة

صورة


#24 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 28 December 2011 - 12:50 PM

عرض المشاركةامة من اماء الله, في 27 December 2011 - 02:46 AM, كتب:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اللهم بارك,..

جزاك الله خيرا حبيبتي

وننتظر المفتاح الرابع..



وبارك فيكِ وجزاكِ خير الجزاء يا حبيبة

أسأل الله ألا يحرمني طلتك البهية ومرورك العطر

بجد وصدقًا فاتحة نفسي للكتابة أسأل الله ألا يحرمك الأجر






#25 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 28 December 2011 - 01:15 PM

السلام عليكم.gif

بسم الله.gif

المفتاح الرابع

***أن تكون القراءة في ليل***

لأن الأصل في الليل أن يكون وقت الهدوء والصفاء، وخاصة حين يطول.

وعبارات السلف تؤكد على أن الليل هو أولى الأوقات لما يراد حفظه أو فقهه من العلم.

1- قال الشافعي رحمه الله: "الظلمة أضوء للقلب" (1)

2- وسئل رجل أبا حنيفة عما يورث الحفظ فقال: "البزر البزر" (2)

وردة.gif

3- وقال الخطيب البغدادي: "واعلم أن للحفظ ساعات ينبغي لمن أراد التحفظ أن يراعيها..

فأجود الأوقات: الأسحار، ثم بعدها وقت انتصاف النهار وبعدها الغدوات دون العشيات، وحفظ الليل أصلح من حفظ النهار"

قيل لبعضهم: "بم أدركت العلم؟" قال: "بالمصباح والجلوس إلى الصباح" وقال آخر: "بالسفر والسهر والبكور في السحر" (3)

وردة.gif

4- وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: "جزأت الليل ثلاثة أجزاء: ثلثا أصلي، وثلثا أنام، وثلثا أذكر فيه حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم"

وروي مثله عن عمرو بن دينار وسفيان الثوري (4)

5- وقال المنذر لابنه النعمان: "يابني ، أحب لك النظر في الأدب بالليل فإن القلب بالنهار طائر ، وبالليل ساكن ، فكلما أوعيت فيه شيئا عقله" (5)

6- وقال أحمد بن الفرات: "لم نزل نسمع شيوخنا يذكرون أشياء في الحفظ فأجمعوا أنه ليس شيء أبلغ فيه إلا كثرة النظر. وحفظ الليل غالب على حفظ النهار"

وقال: "سمعت إسماعيل بن أبي أويس يقول: "إذا هممت أن تحفظ شيئًا فنم وقم عند السحر فأسرج، وانظر فيه فإنك لا تنساه بعد إن شاء الله" (6)

وردة.gif

ولأن آخر الليل يفترض فيه أن الجسم يكون في حالة النشاط وذروة القوة وهذا يساعد جدًا على الصفاء والتركيز ومن ثم سرعة الحفظ والفهم.

أما إذا حولنا أول الليل إلى لهو ولعب وآخره إلى إعياء وتعب فمتى  سنربي أنفسنا ونطور قدراتنا الذهنية

ونزيد حصيلتنا العلمية التي يتوقف عليها نجاحنا في الدنيا والآخرة.

سلام بين وردتين يتبع.gif

والمفتاح الخامس




(1)  الحث على طلب العلم للعسكري 73
(2)  الحث على طلب العلم للعسكري 73 والبزر: هو دهن يستخرج من البذور ، والمراد أن يكون الحفظ في الليل حين يحتاج للسراج
(3)  الفقيه والمتفقه : 2/207
الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 2- 264 (4)
(5)  الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 2-265
(6) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 2- 265


تم التعديل بواسطة منال كامل, 28 December 2011 - 01:17 PM.





#26 امة من اماء الله

امة من اماء الله

    مشرفة ساحة قبس من نور النبوة& السيرة النبوية

  • المشرفات
  • 17169 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 1058


تاريخ المشاركة 28 December 2011 - 06:45 PM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اقتباس

بجد وصدقًا فاتحة نفسي للكتابة أسأل الله ألا يحرمك الأجر
وإياك حبيبتي , ...انشطي له حبيبتي , فسبحان الله إن موضوعك هذا يترك أثرا عجيبا في النفس, ويحث على العمل , لأهمية محوره, ولجدية طرحه,..
فجزى الله الشيخ عنا خير الجزاء
وبارك الله فيك أن نقلته إلينا, فهو خير عظيم , وهو بلاشك , نافع ماتع للجميع
وإني من المتابعات إن شاء الله

تم التعديل بواسطة امة من اماء الله, 28 December 2011 - 07:20 PM.







صورة


صورة




صورة

صورة


#27 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 30 December 2011 - 09:19 AM

السلام عليكم.gif

بسم الله.gif

المفتاح الخامس

***التكرار الأسبوعي***


وهو الطريقة التي يمكن بها حفظ السنة لفظًا ومعنى بسهولة وانسيابية، دون تسويف أو استعجال بل أدومه وإن قل، بمعنى:

أن يكون لك حزب يومي تحافظ عليه بحيث تختم ما تحفظه كل أسبوع، بمعنى أن تقسم ما يتم حفظه من السنة إلى سبعة أقسام في كل ليلة قسم فتختمه كل أسبوع.

وكلما زاد الحفظ أعدت التقسيم ليتناسب مع المقدار الجديد.


كما يمكن أن يكون التحزيب على أسبوعين أو شهر، لكن اعلم أنه كلما طالت مدة الدورة كلما ضعف أثره التربوي واختل الحفظ وأنت الحكم.


والبداية تكون بسبعة أحاديث بحيث يكون لكل يوم حديث ابتداء من يوم الجمعة، ثم تكون الزيادة بالطريقة نفسها التي وصفتها في الحفظ التربوي للقرآن.

وردة.gif


هذا المفتاح وظيفته تثبيت حفظ الألفاظ والمعاني، وهو يقوم على أسس منها**


1- الأناة وعدم الاستعجال ويتمثل ذلك بتقليل المقدار.


2- مراعاة الفروق الفردية فكل شخص له طاقته وقدرته.


3- المحافظة على الجهد والوقت.


4- الحزم والمبادرة.


5- ضبط المحفوظ مقدم على حفظ الجديد عند التعارض.


6- الاستمرار وعدم التوقف.


7- التركيزعلى القليل حتى الإتقان.

وردة.gif


وهذه المعاني أكد عليها علماء الحديث قديمًا وطبقوها على أنفسهم وطلابهم وأقوالهم في هذا مشهورة من ذلك:


1- عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال: "تزاوروا وتدارسوا الحديث ولا تتركوه يدرس" (1).


2- وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: "كنا نكون عند النبي صلى الله عليه فنسمع منه الحديث فإذا قمنا تذاكرناه فيما بيننا حتى نحفظه" (2).


3- وعن عطاء قال: "كنا نكون عند جابر بن عبد الله فيحدثنا فإذا خرجنا من عنده تذاكرنا حديثه" (3).


4- وعن ابن عباس قال: "إذا سمعتم مني حديثا فتذاكروه بينكم" (4).


5- وعن سعيد بن جبير أن ابن عباس رضي الله عنه كان يقول له: "يا سعيد اخرج بنا إلى النخل" ويقول: "ياسعيد حدِّث، قلت: أحدث وأنت شاهد؟ قال: إن أخطأتَ فتحتُ عليك" (5).

وردة.gif


6- عن علقمة قال: "أطيلوا ذكر الحديث لا يدرس" (6).


7- عن سفيان الثوري قال: "اجعلوا الحديث حديث أنفسكم وفكر قلوبكم تحفظوه" (7).


8- وعن ابن خلاد قال: قيل: "الاحتفاظ بما في صدر الرجل أولى من درس دفتره، وحرف تحفظه بقلبك انفع لك من ألف حديث في دفاترك" (8).


9- وقيل للأصمعي: "كيف حفظت ونسي أصحابك؟ قال: درست وتركوا" (9).


10- وقال عبد الرحمن بن مهدي: "إنما مثل صاحب الحديث بمنزلة السمسار إذا غاب عن السوق خمسة أيام تغير بصره" (10).

وردة.gif


11- وقال أبو هلال العسكري: "وإذا كان ما جمعته من العلم قليلا وكان حفظا كثرت المنفعة به، وإذا كان كثيرا غير محفوظ قلت منفعته" (11).


12- وقال الخليل بن أحمد: "تعهد مافي صدرك أولى بك من تحفظ ما في كتبك" (12).

13- وقال الخطيب البغدادي: "ولا يأخذ الطالب نفسه بما لا يطيقه بل يقتصر على اليسير الذي يضبطه ويحكم حفظه ويتقنه" (13).


وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم لعبد الله بن عمرو رضي الله عنهما: "ألم أخبر أنك تقوم من الليل وتصوم النهار؟

إنك إن فعلت ذلك هجمت عينك ونقهت نفسك، لعينك عليك حق ولنفسك عليك حق فصم وأفطر وصل ونم".

وردة.gif


إن التكرار الأسبوعي المنظم من أنفع المفاتيح في البناء العلمي وتثبيت حفظ السنة لفظا ومعنى.

فالأحاديث التي تطبق عليها هذا المفتاح تجد أنها دخلت في أعماق حياتك وملأت عليك تفكيرك بأمور إيجابية بعد أن كان مرتعًا للأفكار السيئة ولوساوس شياطين الإنس والجن.


إن هذا أيسر علاج لمعظم الأمراض النفسية لمن قدر عليه وأحس بأهميته، بل هو وقاية منها قبل وقوعها.

فحينما يحرص عليها الإنسان في حال الرخاء أوالصحة والنشاط ينتفع بها حال الشدة أوالمرض والفتور.

وحينما نربي عليها أطفالنا منذ الصغر فإن ألفاظ السنة ومعانيها ترسخ في قلوبهم تنمو مع نمو أجسامهم وتقوى مع قوة عظامهم.

وردة.gif


فما كثرت في مجتمعنا الأمراض النفسية، وكثرت الانحرافات الخلقية إلا حينما أهملنا هذا الغذاء النافع المفيد وشغلنا حياتنا باللهو سواء المباح منه أو المحرم.


إن تطور تقنيات الإعلام والمعلومات في عصرنا الحاضر بدل أن يكون نعمة نستغلها في الخير صارت وبالا على الكثير من أفراد الأمة الإسلامية..!

حيث اتخمت بكم هائل من المعلومات تنزل بساحتها صباح مساء فانشغلت به عن العلم الذي فيه بناؤها وقوتها

وتماسكها.

مما أدى إلى ترهلها وإصابتها بأمراض معنوية كثيرة، تمامًا كما حصل لها في أسلوب تغذيتها.

حيث صارت المصانع تزج بآلاف الأطعمة التي طليت بكثير من المحسنات والمشهيات فنتج عنه إصابتها بأمراض في بدنها لم تكن معروفة من قبل.

يتبع به.gif

والمفتاحين السادس والسابع




(1)  الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 1-236
(2) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 1-236
(3) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 1-237
(4) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 1-237
(5) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 2-269
(6) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 1- 238
(7) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 2-266
(8) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 2-267
(9) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 2-267
(10)  الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 2-278
(11)الحث على طلب العلم 74
(12) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 2-14، الحث على حفظ العلم للعسكري
(13) من رقم 15 إلى رقم21 في الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 1-231






#28 امة من اماء الله

امة من اماء الله

    مشرفة ساحة قبس من نور النبوة& السيرة النبوية

  • المشرفات
  • 17169 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 1058


تاريخ المشاركة 01 January 2012 - 01:38 AM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك أختي الحبيبة

نتابع معك إن شاء الله








صورة


صورة




صورة

صورة


#29 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 01 January 2012 - 02:13 PM

عرض المشاركةامة من اماء الله, في 01 January 2012 - 01:38 AM, كتب:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك أختي الحبيبة

نتابع معك إن شاء الله


وبارك بكِ يا حبيبة ولا حرمك الله الأجر والمثوبة






#30 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 01 January 2012 - 02:59 PM

السلام عليكم.gif

بسم الله.gif

المفتاح السادس:

***الحفظ***


المسألة الأولى: حفظ السنة أمنية كل مسلم:


حفظ السنة مطلب وأمنية لكل مسلم لا لذات الحفظ ولا ليقال: "حافظ" وإنما لأجل النجاة والنجاح في الحياة.

لأجل أن تكون السنة حاضرة في القلب تسعفك بالجواب في كل خطوة تخطوها في حياتك كلما أصبحت أو أمسيت.

بحيث يكون العلم بالسنة حاضرًا على مدار الساعة في قلبك يسعفك باتخاذ القرار الصحيح، ويمدك بالجواب في كل نازلة.

فمتى كان أفراد الأمة بمثل هذا الحضور وتلك القوة العلمية فلتبشر بالنصر والتمكين، ورفع الذل والصغار عنها.

أما إن كان لا هم لأفرادها إلا قراءة المجلات والجرائد ومتابعة القنوات والبرامج ومجالس الترفية والتسلية فأنى لأمة هذا حالها أن تحقق نصرًا أو ترفع ذلا وصغارًا.


لقد كان السلف يحافظون على حزبهم من السنة كما يحافظون على حزبهم من القرآن، وكان الهدف من ذلك حياة القلب وصحة النفس والنجاح في الحياة.

وردة.gif


المسألة الثانية: حفظ السنة وتطوير الذات:


إنه بقدر ما تحفظ من سنة النبي صلى الله عليه وسلم بقدر ما يحصل في حياتك من تغيير وتطوير.

فابدأ الرحلة من الآن، احفظ الحديث الأول ثم الثاني ثم الثالث... وبعد مدة راقب كيف تؤثر في حياتك.

كيف يتغير تفكيرك ومنطقك وكلامك، كيف يدخل النور والهدى إلى قلبك.

إن الإحساس بهذا الشعور سيدفعك إلى الانطلاق في الحفظ والنشاط فيه، لكن عليك بالتأني واستحضار أهداف قراءة

وحفظ السنة، وقواعد الحفظ التربوي ليكون سيرك متزنًا وخطواتك ثابتة ونتائج عملك سريعة.


إن حفظ السنة هو المنهج والطريق الصحيح لتغيير الإنسان وتطويره على أسس قوية، وقواعد راسخة لا تهزها

الصعاب، ولا توهنها الشدائد ولكن أكثر الناس عنها غافلون.

وردة.gif


المسألة الثالثة: مشروع: (حفظ وفقه السنة للجميع):


من أجل تيسير حفظ وفقه السنة وتقريبه لكل المسلمين مهما اختلفت أعمارهم أو تخصصاتهم أو اهتماماتهم أو قدراتهم

فقد رسمت طريقًا يسلكه كل من أراد الدخول في هذا المشروع العظيم من مشاريع الحياة وسميته: (مشروع حفظ وفقه السنة للجميع)

وهذا عنوان لكتاب مستقل للتعريف بهذا المشروع وبيان أهدافه وأسسه وفروعه، والجانب الذي يخص حفظ السنة يتمثل في (معجم السنة التربوي)

والذي يستطيع الجميع ابتداءً السير فيه، ثم بعد ذلك تتفاوت الهمم والقدرات.

فكل يصل فيه إلى ما تيسر له وهو ينوي السير حتى النهاية، فإن أمكنه ذلك فالحمد لله على منته وفضله.

وإلا فهو مأجور على نيته الصادقة وله من الأجر والثواب مثل أجر من وصل الغاية وبلغ النهاية.

حتى وإن كانت هذه النية لم تأت إلا في سنوات العمر الأخيرة ففضل الله عزوجل عظيم ورحمته واسعة.

وردة.gif

تنبيه: كان الحفظ التربوي أحد مسائل هذا المفتاح لكن رأيت أن أفرده برسالة مستقلة، لأن تفصيل الكلام فيه خروج عن مضمون هذا المفتاح.

ولأن الحفظ التربوي ليس خاصًا بالقرآن والسنة، بل هو أداة يمكن تطبيقها على مجالات تربوية متعددة. من ذلك تعلم اللغات، وحفظ المتون العلمية من منظوم ومنثور.

وكذلك في الإدارة والاقتصاد. علمًا بأن خلاصة الجانب العملي منه هو المذكور في مفاتح تدبر القرآن.

ومضمون بقية الرسالة في بيان أهميته وشدة الحاجة إليه، وقواعده وتطبيقاته.

وردة.gif

المفتاح السابع:

***تكرار قراءة الحديث***


فلا تكفي القراءة السريعة للحديث بل قف عنده وتأمل ما وراء الألفاظ من المعاني العظيمة التي تحول حياتك إلى جنة في الدنيا قبل جنة الآخرة.

فكم يشقى الإنسان ويتنكد سنوات من عمره ثم يجئ حديث واحد فقط لينتشله من الهم والقلق والضيق الذي هو فيه

وعندها يقول: "ما أجهلني إذ فرطت في هذا الكنز الذي في متناول يدي".


كرر قراءة الحديث ومتع جميع حواسك بقراءته، قلِّبهُ على جميع الوجوه لتكتشف ما فيه من جواهر ونفائس.


وإن مما يساعدك على تطبيق هذا المفتاح فهمك واستيعابك للمفاتيح الأخرى وخاصة المفتاح الخامس الذي يضبط السير في قراءة السنة وحفظها.

أما حين يضيع منك هذا المفتاح فستكون قراءتك للسنة تمر بشئ من العجلة والرغبة في الانتهاء مما لا تحس معه بالمتعة والرغبة في تكرار الحديث.

يتبع.gif

والمفاتحين الثامن والتاسع






#31 حواء أم هالة

حواء أم هالة

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 17055 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 1872


تاريخ المشاركة 02 January 2012 - 08:42 PM

بارك الله فيك أختي منال وجعل هذا العمل خالصا لوجهه الكريم
متابعة معك بإذن الله



اللهم ارحم أمي واغفر لها ونور قبرها ()

#32 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 04 January 2012 - 02:22 PM

عرض المشاركةحواء 2010, في 02 January 2012 - 08:42 PM, كتب:

بارك الله فيك أختي منال وجعل هذا العمل خالصا لوجهه الكريم
متابعة معك بإذن الله


وبارك فيكِ حواء

اللهم آمين تسعدني متابعتك يا حبيبة

أسأل الله أن ينفع به




#33 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 04 January 2012 - 02:48 PM

السلام عليكم.gif

بسم الله.gif

المفتاح الثامن

***ربط الألفاظ بالمعاني وربطها بالواقع***


الألفاظ: هي الشيء المادي المحسوس، والذي يمكن أن نشاهده، وأن نسمعه.

وهو الحبل الذي نربط به المعاني لكي تثبت وتستقر، واعلم أن كل لفظ يختلف عن الآخر في المعاني التي يحتويها ويتضمنها.

وكذلك يتفاوت الأشخاص في عدد المعاني التي يفهمونها من اللفظ الواحد، وأيضا يتفاوت الشخص نفسه من وقت لآخر في مقدار عمق فهمه للفظ من الألفاظ.

فيفتح له في وقت ويغلق عنه في وقت آخر، ولا وسيلة لعلاج مثل هذه الحالات والصور إلا الربط، وهو يحصل بالتكرار الأسبوعي.

والتكرار الآني مع تطبيق المفاتيح الأخرى، التي تسهم في التنقيب عن المعاني داخل الألفاظ فتستخرجها.

وردة.gif

وعليك أن تقوم بحفظ ما تستخرجه منها سواء كان هذا الاستخراج محض هداية من الله وفتح منه، أو تكون سمعت به من عالم أو قرأته في كتاب.

عليك بصيد المعاني واقتناصها بواسطة الألفاظ وحبسها فيها لئلا تطير.

وهنا سؤال: هل نحن نعي ونفقه ألفاظ السنة كما وعاها النبي صلى الله عليه وسلم، أو وعاها الصحابة رضي الله عنهم؟

لو كنا كذلك فكيف تكون حالنا؟ إن المصطلحات تتبدل، والأحوال تتغير، والمسميات تختلف بشكل سريع ولا بد من ملاحقة هذا التسارع.

وأن نبين لكل ما نصادفه في الحياة موقعه من السنة وأن يكون الربط بين المصطلحات المستجدة وألفاظ السنة ربطًا صحيحًا دقيقًا لا يحرف الحقائق ولا يبدل المعاني.

وردة.gif

المفتاح التاسع

***الترتيل***


إن كلامًا بهذه العظمة وبتلك الأهمية لا يمكن أن نعامله كغيره من الكلام.

فنطبق عليها مبادئ القراءة السريعة، أو القراءة التصويرية، أو غيرها من موديلات وموضات القراءة، التي غزت قاعات التطوير وبناء الذات.

بل ينبغي أن نطبق عليه قواعد القراءة التربوية، والتي من أهم مفاتيحها (الترتيل).

ويراد به التمهل والتأني كمن يسير في منطقة ذات طبيعة خلابة مليئة بالمناظر، والثمار وبالجواهر، والكنوز المباحة لمن مر بها..

يأخذ منها ماشاء ويقطف منها ما تشتهيه نفسه وتلذ به عينه، فهل ترى من يسير في أرض هذا شأنها يسير بسرعة عالية أم أنه يتمهل في السير؟

وربما يقف بل ويطيل الوقوف في كل نقطة منها ليستمتع غاية الاستمتاع ويستثمر غاية الاستثمار.

يتبع.gif

والمفتاح العاشر والخاتمة






#34 امة من اماء الله

امة من اماء الله

    مشرفة ساحة قبس من نور النبوة& السيرة النبوية

  • المشرفات
  • 17169 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 1058


تاريخ المشاركة 04 January 2012 - 11:12 PM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

كلام في غاية الأهمية

جزاك الله عنا خيرا حبيبتي

ومعك نتابع بإذن الله تعالى








صورة


صورة




صورة

صورة


#35 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 08 January 2012 - 03:50 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أسفة تأخرت غصب عني

سأضع الباقي ليلا بغذن الله أسأل الله التيسير




#36 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 08 January 2012 - 09:11 PM

السلام عليكم.gif

بسم الله.gif

المفتاح العاشر

الجهر والتغني.


وهذا المفتاح هو أشبه بالحلاوة التي توضع في أدوية الأطفال لتذهب مرارة الدواء، وأشبه الحداء للإبل لتنشط في السير.

فالتغني بالكلام مع الجهر ومحاولة التطريب يساعد على مواصلة السير، وهذا أمر مشاهد في واقع الناس في كل كلام يستحسنونه ويتلذذون به.

وردة.gif

وللناس في هذا فنون وفنون بل لهم فيه علوم وفهوم، فأهل اللهو والطرب، وأهل الأوراد والموالات، والأناشيد.

كل هؤلاء يسعون للفت الأنظار لكلامهم وتوصيله إلى قلوب المستمعين له بهذه الطرق وتلك الوسائل.

وليس في الدنيا كلام يستحق مثل هذه الرعاية وتلك العناية سوى كلام الله تعالى وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم.

فهو الكلام الذي لا يليق بعاقل أن يتغنى بغيره، ولا أن يمتع نفسه بسواه على أن يكون في ذلك متبعًا لا مبتدعًا

فيكون تغنيه حسبما ورد عمن أمره بالتغني والجهر به كما تناقله المسلمون جيلا عن جيل، وحفظه القراء لنا تامًا مضبوطًا بحركاته وسكناته، هذا في حق القرآن.

وردة.gif

ويمكن التغني بقراءة السنة بطريقة خاصة بها لا لاعتقاد مشروعيته كما هو في حق القرآن إنما لإعانة النفس على قراءة السنة وطول الوقوف مع أحاديثها والتأمل في معانيها.


قال أبو هلال العسكري: "وينبغي للدارس أن يرفع صوته في درسه حتى يسمع نفسه فإن ما سمعته الأذن رسخ في القلب، ولهذا كان الإنسان

أوعى لما يسمعه منه لما يقرأه وقال: وحكي عن أبي حامد أنه كان يقول لأصحابه: إذا درستم فارفعوا أصواتكم فإنه أثبت للحفظ وأذهب للنوم" (1).


وعن الزبير بن بكار قال: "دخل علي أبي وأنا أروي في دفتر ولا أجهر، أروي فيما بيني وبين نفسي، فقال لي: "إنما

لك من روايتك هذه ما أدى بصرك إلى قلبك، فإذا أردت الرواية فانظر إليها واجهر بها فإنه يكون لك ما أدى بصرك إلى قلبك وما أدى سمعك إلى قلبك" (2).

وردة.gif




(1)  الحث على طلب العلم 72
(2) الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع 2-266

صور مصغرة مرفقة

  • في.gif





#37 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 08 January 2012 - 09:13 PM

الخاتمة


أخي القارئ ها قد انتهيت من قراءة هذه الرسالة، فماذا فهمت؟ وماذا تنوي أن تفعل؟


هل ستضع الكتاب في مكانه من مكتبك ثم تنسى ما فيه من العلم إلى الأبد؟  إن كان هذا قرارك فأعد النظر فيه.


لست بهذا الكلام أدعو إلى تكرار قراءة كتابي أو كلامي، بل أدعو إلى تكرار قراءة ما تضمنه من نصوص القرآن

الكريم والسنة النبوية وأقوال السلف في هذه القضية الكبرى في حياتنا.


إن كان هذا قرارك فأنت تكرر معاناة الكثيرين الذين يقولون: نقرأ ولا نتغير ولا نترقى !


إن القراءة المجردة العابرة لا تحقق تغييرًا ولا تأثيرًا.


إن أردت الطريق للتغيير والتطوير فأسأل نفسك: كم سيبقى ما تعلمته من هذا الكتاب حاضرًا في قلبك يوم، شهر، سنة؟


إنه بقدر حضور هذا العلم في قلبك بقدر ما تحصل من تقدم ورقي وأنت الحكم.


نسأل الله بمنه وفضله أن يهدينا للصراط المستقيم، ويجعل مآلنا جنات النعيم ، إنه قريب مجيب، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه.

وهكذا حبيباتي في الله أكون قد نقلت الكتاب كاملًا بفضل الله وحمده دون أي اختصار سوى المقدمة بسبب طولها والمفتاح الثاني فقد اختصرت بعض الأمثلة بسبب طوله وحتى لا تملوا القراءة.

وأسأل الله تعالى الحي القيوم ذا الجلال والإكرام أن ينفع به ويجعله خالصًا لوجهه الكريم، وأسأله تعالى أن يغفر لنا

تقصيرنا واسرافنا في أمرنا وأن يمحو ذنوبنا ويكفر خطيئاتنا وأن يجمعنا تحت ظله يوم لا ظل إلا ظله وفي جنته مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليمًا كثيرًا

وأسألكم دعوة في ظهر الغيب لي ولبناتي أحبكم في الله.






#38 امة من اماء الله

امة من اماء الله

    مشرفة ساحة قبس من نور النبوة& السيرة النبوية

  • المشرفات
  • 17169 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 1058


تاريخ المشاركة 10 January 2012 - 05:42 PM

عرض المشاركةمنال كامل, في 08 January 2012 - 03:50 PM, كتب:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أسفة تأخرت غصب عني

سأضع الباقي ليلا بغذن الله أسأل الله التيسير

جزاك الله عنا خيرا ياحبيبة

أثابك الله خيرا كثيرا على حرصك على نشر الخير


تم التعديل بواسطة امة من اماء الله, 10 January 2012 - 06:25 PM.







صورة


صورة




صورة

صورة


#39 امة من اماء الله

امة من اماء الله

    مشرفة ساحة قبس من نور النبوة& السيرة النبوية

  • المشرفات
  • 17169 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 1058


تاريخ المشاركة 10 January 2012 - 06:34 PM

بارك الله فيك حبيبتي , وأثابك عنا خيرا كثيرا
ونسأله تعالى أن ينفعنا بما تعلمناه , وأن يرحم من علّمنا , ويجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه , وممن يسعون دائما للرقي إلى مصاف الذين زكاهم تعالى في كتابه العزيز
أحبك الله الذي أحببتنا فيه أختي الحبيبة
وحفظك وبناتك من كل سوء , ورزقكم رزقا حسنا
وبانتظار مزيد من مشاركاتك القيمة


تم التعديل بواسطة امة من اماء الله, 10 January 2012 - 06:40 PM.







صورة


صورة




صورة

صورة


#40 (أم *سارة*)

(أم *سارة*)

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 9204 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 850


تاريخ المشاركة 10 January 2012 - 06:46 PM

اللهم آمين

جزاكِ الله خيرًا على دعواتك الطيبة يا حبيبة

وأسأل الله أن يتقبل ويرزقك بمثل وأكثر وأن يعفو عنا ويرحمنا

وأسأل الله العلي القدير أن يضع في طريقي كل ما فيه خير وصلاح لأضعه هنا أو في أي ساحة لعلنا ننتفع به

وإذا كان هناك ما تتمني وضعه في هذه الساحة المباركة اذكريه لي وسأبحث عنه وأقوم بوضعه بإذن الله تعالى

فليس هناك في الدنيا أفضل ما يضم بين جنباتها مثل هذه الساحة التي تقتفي أثر الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام وأسأل الله أن يحشرنا معه