اذهبي الى المحتوى

أم فاطمة المكية

العضوات الجديدات
  • عدد المشاركات

    2
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ آخر زيارة

السمعة بالمنتدى

0 متعادل

عن العضوة أم فاطمة المكية

  • الرتبة
    زهرة متفتّحة
  1. أم فاطمة المكية

    ماتت مسعودة وبقيت ذكراها في قلبي.

    ااااااااامين اخية وجزاك ربي خيرا وأحسن خواتيمنا امين.
  2. أم فاطمة المكية

    ماتت مسعودة وبقيت ذكراها في قلبي.

    السلام عليكن ورحمة الله وبركاته أخواتي الغاليات جئتكن بقصة تركت أثرا كبيرا في قلبي وأطلب منكن أخواتي أن تشاركنني فيها بآرائكن ودعائكن. إنها لمسعودة,امرأة عاشت حقيقة (محزونة) عانت كثيرا وصبرت كثيرا,هذه المرأة لا أعلم عنها إلا القليل لكن قصتها وخاتمتها جعلتني لا أنساها. فمعرفتي لها لا تتجاوز كونها تقطن بالمكان الذي أعمل به أي من سكانه . تزوجت مسعودة برجل فقير وكانت هي كذلك .وكانت كلما أنجبت منه مات رضيعها ولا اعرف كم بلغ عدد من ماتوا فمن النساء من يقول 4 ومنهم من يقول 7 بقيت من بينهم أختان فقط غفر الله لهن وأرضى والدتهن عنهن امين.تزوج زوجها امرأة غيرها بحثا عن المولود الذكر فما كان إلا أن أحضر زوجة عاشت معها مسعودة أياما مريييييرات ,كانت هي الآمرة الناهية في البيت جعلت من أولادها ملوكا ومن أولاد أمي الحبيبة عبيدا ,أخبرتني أنها كانت تمنع عنها حتى ما تنظف به ملابسها من المساحيق,صبرت مسعودة حتى ما عادت تحتمل فخرجت من ذلك البيت باحثة عن ملاذ عند أخيها ,إلا أن زوجة الآخ سرعان ما رمت بها إلا الشارع فأخذت أمي الحبيبة ما أخذت واتجهت نحو دار مهجورة في قريتها واتخذت لها فيها مسكنا,غرفة صغيرة ذات باب خشبي قديم,تبعتها أمها العجوز تواسيها وتؤنسها فيها لكنها مرضت فجاء أحد أولادها وأخذها عنده لتموت بعد فترة وتترك مسعدوة وحيدة محزونة.أما بناتها فقد استحوذ عليهن الوالد والزوجة الأخرى لكن إحداهن لم تعد تطيق ما عانته من تعذيب فخرجت لتؤنس أمها في غرفتها الصغيرة,وتبقى الأخرى في بيت أبيها. بقيت مسعودة في غرفتها الصغيرة في ذلك المنزل المهجور سنينا طويلات تعاني الفقر والوحدة.فقد كانت تعيش على الزكوات والصدقات المساعدات من المقربين لها ومن أصحاب القلوب الرحيمات,لم تكن تلبس مثل نساء قريتها ولا تعيش مثلهن لكنها كانت راضية صابرة قنوووعة ومتساااامحة كثيرا وكانت ذا عزة نفس فهي لا تحب أن تبقى إلا في بيتها ولا تنام إلا في غرفتها بالرغم من العروضات التي قدمت لها من المقربين لها في مدن كبيرة يا سبحان الله. مرضت مسعودة واشتد مرضها وانتفخ جسدها ووسلكت سبيلها عند إحدى ابنتيها اللتان كبرتا وتزوجتا,فلم يكن من البنت إلا آن أخذت أمها عند الطبيب الذي أخبرها بأن حالتها تستدعي التطبيب في المستشفى لأيام. هل تعرفن أخواتي كيف كان رد فعل البنت بعد أن رجعت بأمها إلى البيت(وهذا كلام مسعودة تحكيه لي من أثق بها بعد موتها)طلبت منها أن تحمل حوائجها وترجع لبيتها المهجور خوفا أن يكون هناك مرض معد فيصاب به أبناءها. ياااااا الله سبحانك ربي ما أرحمك,رجعت أمي الغالية الحبيبة إلى بيتها تحمل غطاءها وحوائجها وقد زاد مرضها وهمها بما سمعته من ابنتها,وبقيت أياما معدودات,حملتها أختها عندها لتعتني بها فبقيت عندها مدة ثم صممت مسعودة تصميما شديدا أن ترجع لغرفتها ليتوفاها الله بها, كنت آنذاك في عطلة وكم كنت أود أن اراها ساعة احتضارها لكن قدر الله وما شاء فعل,ليتوفاها ملك الموت في مثل هذه الليلة. وما كتبت لكن أخواتي هذه المعاناة ,إلا لأصل إلى هذه الخاتمة التي وددت لو أني رفعت صوتي بها ليسمعها كل صابر محتسب قانع بما أعطاه الله عاف عن الآخرين فقير أذله الناس ليعزه ربهم. رجعت لعملي وبعد ان أنهيته ذهبت لأسأل عن حالها عند الموت فأخبرنني تلك المرأة أنها عندما كانت تحتضر صمتت وما عادت تكلم أحدا قط وفجأة كانت المفاجأة انطلق لسان مسعودة بزغاريد ثلاث متواليات(وهي في النزع أخواتي) ثم بدأت تقول:ها هم هؤلاء أولادي قادمون, غطوا أولادي و ها هي العروس ((أتعرفون من هم أولادها إنهم ذكورها وأناثها الذين ماتوا عنها في صغرهم هذا ما أولته والله أعلم وترى عروسا في نزعها عسى أن تكون من الحوريات). ذكرت كلامها وهناك زيادات فيه خفت أن أسوقها فأكون قد أضفت شيئا من عندي لأني لست متأكدة من لفظها. أطلب من كل أخت قرأت قصة مسعودة ألا تبخل عليها بدعوة خاشعةفتكون ممن ساعد مسعودة وأفرحها ولو بعد موتها. وأسأل الله يا أمي الحبيبة أن تكوني محزونة في الدنيا مسعودة في الآخرة ااااااااامين. وأن يجمعنا بك في جنات النعيم على سرر متقابلين إنه ولي ذلك والقادر عليه.
  3. رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير

  4. رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×