اذهبي الى المحتوى
محبه لسنه النبى

القلوب كالاقفال...فلمن نعطى مفاتيحها.؟؟؟

المشاركات التي تم ترشيحها

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

 

 

لكل قفل مفتاح واحد يستطيع أن يفتحه

 

في ذات الوقت فإن كانت عقولنا أقفالا

 

فلمن سنعطي المفتـــاح ؟؟!!

 

 

 

 

 

لكل قفل مفتاح واحد يستطيع أن يفتحه

 

في ذات الوقت فإن كانت قلوبنا أقفالا فلمن

 

سنعطي المفتـاح ؟؟!!

 

 

 

 

لكل قفل مفتـاح واحد يستطيع أن يفتحه في

 

ذات الوقت فإن كانت أسرارنا أقفالا فلمن

 

سنعطي المفتاح ؟؟!!

 

 

 

 

 

 

لكل قفل مفتاح واحد يستطيع أن يفتحه في

 

ذات الوقت فإن كانت بيوتنا أقفالا فلمن سنعطي

 

المفتاح ؟؟!!

 

 

 

 

 

إنتبهي لمن ستعطين المفتـاح

 

 

و لا تنسخي منه مفاتيح عديدة توزعينها على كل

من أمنتي جانبه للحظة كما توزّع الحلوى على

الأطفال !!!!!

 

 

 

 

 

 

فإنتبهيى أختي الحبيبة لقفلك ومفتــاحك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

fبسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

جزاك الله اختي على هادا الموضوع كتير من يوزع مفاتيحه بس انا ما راح اعطي احد مفتاحي ههههههههههههههههههههههههههههه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

جزاكِ الله خير

احتفظ بمفتاح قلبي لنفسي ولا اعطيه لاحد

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

باركَ اللهُ فيكِ نورا الحبيبـــة

وأنا ايضاً أحتَفِظ بمفتـــآح قَلبِي لنفسي : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تشتاق روحي للقــاء ..

ويهتف قلبي أحبها رغم البعـــاد

 

 

ربِّ .. يسّر لنا وعجّل باللقــاء

 

لترتوي الروح .. ويعود للقلب نبضه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاك الله خيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×