اذهبي الى المحتوى

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

أخوتي في الله أرجوا منكم مساعدتي في حل مشكلتي .

 

أنا من فترة قد ادمنت على مشاهدة الأفلام الإباحية عن طريق الإنترنت و على ممارسة العادة السرية وكلما حاولت التخلص من هده العادة لأستطيع . وأشعر بالحزن و أريد التوبة و لاكن لم أستطيع ونفسي ميمرش رمضان ده إلا و أنا متخلصة من هذه العادة . أرجوا مساعدتي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

 

حيّاكِ الله أختي الكريمة ،

نهنئّكِ بحلول شهر رمضان ونسأل الله أن يوفقنا وإياكِ وكافة المسلمين لحسن اغتنامه ..

لا تيأسي عزيزتي ولا تقنطي من رحمة الله ، فلكل مشكلة حل وإن صعبت .. كما وإن باب التوبة واللجوء إلى الله الذي بيده مفاتيح القلوب لا ينغلق أبداً ،

 

طبعاً ما ذكرتيه من مشكلة ليست بالهيّنة لكننا لا نيأس بل نستعين بالله ثمّ نبحث عن أسباب ذلك ونسأل الله أن يوفقنا للحلّ الأمثل .

 

أبحري في الماضي وانظري كيف كان بداية الأمر !! وكيف تم استدراجكِ لتقعي في هذه المشكلة وخاصة الأفلام الإباحيّة !!

وشدّدت بسؤالي على الأفلام الإباحية لإنها السبب في إثارة الشهوة وبالتالي الوقوع في العادة السريّة ،

لذلك علينا أن نعالج مشكلة الأفلام الإباحية أولاً وبإذن الله تهون علينا معالجة مشكلة العادة السريّة ..

وبإذن الله سنفصل حديثنا أكثر عند إجابتكِ على سؤالي .

 

ولا تنسي أختي الفاضلة أننا في شهر رمضان المبارك والذنب فيه عظيم ، فحاولي جاهدة أن تمنعي نفسكِ من أي سبب يقودكِ لهذا الذنب

فلا تدخلي المواقع المشينة أبداً وإن دعاكِ الفضول لذلك كما ولا تدخلي أي برامج محادثات أقصد كالماسنجر لأنه يُخشى من إعلانته أن تستدرجك للحرام ..

وحتى المواقع المختلطة فغالبا ما يكون فيها مثيرات الشهوة والعياذ بالله ، تعالي إلينا في أخوات طريق الإسلام

تجولي في المنتدى واقطفي من ثماره ففيه الخير الوافر اذي نسال الله أن يعينكِ على فعل الخير واجتناب الشر

وحاولي أن تُبرمجي يومكِ في رمضان على حسن اغتنامه .. وللفائدة أنصحكِ بتطبيق هذا البرنامج :

https://akhawat.islamway.net/forum/index.php?showtopic=177871

 

وأنصحكِ بزيارة الساحة الرمضانية لتتقوي بمواضيعها على كل خير :

https://akhawat.islamway.net/forum/index.ph...amp;s=&f=87

 

 

كما وسأدرج لكِ هذه الفتوى لعلها تُفيدكِ بإذن الله ..

 

http://espanol.islamweb.net/ver2/Fatwa/Sho...aId&Id=6617

السؤال

ما حكم وكفارة مشاهدة المواقع الاباحية على الانترنت؟ و كيف يمكن التخلص من هذه العادة؟ وما حكم المتزوج أو غير المتزوج الذي يفعل ذلك ثم يقوم بممارسة العادة السرية بعد ذلك؟ مع العلم أن هذا الداء قد انتشر بشدة بين أبناء المسلمين خاصة في عصر الفحش الذي نعيش فيه؟ أغيثونا بالله عليكم.

 

الفتوى

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

 

فنسأل الله تعالى أن يحفظ على المسلمين أعراضهم، وأن يرزقهم طاعته ومراقبته في السر والعلن، والواجب على المسلمين أن يحسنوا استخدام هذه التقنية، وأن يحرصوا على ما ينفعهم منها من علم نافع، وبحث مفيد وسريع في شتى مجالات المعرفة، فقد قال صلى الله عليه وسلم: "احرص على ما ينفعك" رواه مسلم.

فإن الانترنت وسيلة من الوسائل التي قد تستخدم في النافع وقد تستخدم فى الضار، فلا يجوز مطالعة المواقع الإباحية، ولا النظر إلى صور النساء، لأن هذا من المحرمات الواجب على العبد أن يزدجر عنها ويتركها امتثالاً لأمرالله جل وعلا، قال تعالى: (ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث) [الأعراف: 157] وقال تعالى: (قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم) [النور: 30].

ومن نظر إلى هذه الصور وداوم على مطالعة هذه المواقع قاده ذلك إلى الوقوع فيما هو أعظم من ذلك: كالزنا واللواط، أو الاستغناء بهذا عن الزواج المباح، أو التقصير في حق زوجته فيقودها ذلك إلى الانحراف، أو النفرة منه، وبالتالي الفرقة المستحكمة.

فالذي ينبغي هو أن يقلع عن هذا الذنب فوراً، وأن يسارع إلى التوبة، ويقلع عن هذه المعصية التي توجب مقت الله، وفساد القلب وقسوته وانطفاء نوره. ومما يعين على التوبة ألا يسمح لنفسه بفتح المواقع الإباحية، أو الرسائل التي تتضمن صوراً إباحية مهما كانت الظروف، وليخرج فوراً، ويغلق الجهاز ويخرج، أو ينصرف إلى عمل أخر إذا لزم الأمر.

ومما يعين أيضاً ألا يتصفح الإنترنت إلا ومعه غيره من أهل الصلاح ممن لا يعينه على هذا الفعل القبيح.

وقيامه بالاستمناء أو ممارسة العادة السرية ـ كما يعرف ـ هو نتيجة طبيعية لمثل هذا الفعل المحرم، لأنه يثير غرائزه ويهيج شهوته، فيحتاج بعد ذلك إلى تفريغ شهوته، فيصل الفعل المحرم ـ وهو النظر ـ بفعل محرم آخر وهو: الاستمناء. قال تعالى: (والذين هم لفروجهم حافظون إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون) [المؤمنون: 5-7].

وفعله ذلك محرم، سواء كان متزوجاً أم غير متزوج، لأنه يهيج شهوته بنفسه، ويصل إلى المحرم بإرادته، وكونه متزوجاً مع هذا الفعل أشد حرمة.

فعلى المسلمين أن يتقوا الله جل وعلا، وأن يراقبوا مولاهم، وأن يعلموا أن الله مطلع عليهم في سرهم وعلنهم، والله أسأل أن يصلح أبناء المسلمين، وأن يعصمهم من الزلل . والله أعلم.

 

المفتـــي: مركز الفتوى

 

وإليكِ هذه الفتوى أيضاً :

http://espanol.islamweb.net/ver2/Fatwa/Sho...aId&Id=2778

 

أنتظر ردّكِ لنكمل الحديث ودُمتِ بحفظ الله عونه وسداده ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ربنا يعينك حبيبتى بيلسان على التوبه وفرصه فى هذه الايام الكريمه

 

واعتقد الاخت محبه الرحمن قد وفت بالرد

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،

 

بارك الله فيكي و في نفسك اللوامة و اعطاكي القدرة علي التوبة و الانابة اليه

 

بصي حبيبتي ( كل بتي آدم خطاء و خير الخائين التوابون )

هل أنتب من التوابين ؟؟؟

 

أكيد ان شاء الله اه !!

 

حبيبتي يلا ابدأي يلا انتي عندك النية مش كدة

خلاص الحمد لله

 

،

بصي حبيبتي انا معاكي علاطول لحد آخر رمضان و بعد رمضان لحد ما تنتهي من العادي دي خالص و توصلي لبر الأمان و ان شاء الله هتنتهي منها و هتبقي تمام التمام

 

 

اووووك؟؟؟؟؟

 

بقولك ايه ؟؟انتي معايا .. موافقاني والا كلامي مش عاجبك : (

 

لا بجد ابدأي معاية بنية صادقة و الدليل انك مفيش حاجة اسمها افلام اباحية

 

افلام اباحية ايه في رمضان يا شيخة ؟؟

 

بصي انتي عندك النت ادخلي فيه علي مواقع مفيدة و منتدانا الحبيب و شغلي جنبك القرآن الكريم - لو اردتي -

و مش ممكن انك تطيعي نفسك الأمارة بالسوء تاني

 

و انا مستنية ردك بجد

 

اوعي ما ترديش علي

 

قوليلي بجد انتهيتي من موضوع الأفلام دة والا لأ

 

 

علي فكرة متستهونيش بيها لان بجد دي خطوة مهمة اوي لانك لما بتتفرجي ع الافلام دي دا بيدفعك انك تقمي بالعادة دي

 

و من ترك شيء عوضه الله خيرا منه

 

خير بجد سعادة و فرحة و هناء

مش مشتاقة للفرحة دي ؟؟؟

 

يلا نبدا بجد

دا احنا في رمضان ..يعني فرصتك كبيرة و الحمد لله !!!

 

و خدي دي مني حمليه عندك

 

برنامج يحمي جهازك من المواقع الاباحية

 

 

او

 

و هنا ايضا

 

امنعي نفسك في الاول بالقوة

عشان تدربي نفسك و كوني مقتنعة باللي انتي عاملاه و اوعي تشوفي اي طريق تاني للمواقع

احنا هدفنا ان احنا نبعد عنها خالص

 

وكل لما تحسي انك عايزة تمارسي العادة افتكري انك في الشهر المبارك لي حرمته

يعني استعيذي بالله من الشيطان و اشغلي وقتك بحاجة مفيدة و البقرآن

 

 

و لي عودة اليكي باذن الله

 

في انتظار ردك علي ..............

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أهلا بك بين أخواتك ،أتمنى من الله جل في علاه أن يهديك وأن ييسر لك طريق التوبة وهذه بإذن الله أولى خطواتك باتجاهها

بداية أختي حاولي الابتعاد قدر الامكان عن النت ،وكلما دخلت النت قولي بصوت مسموع الله ناظري الله شاهدي الله معي وحينها بإذن كيف لمن الله ناظرها وشاهدها أن تفعل مايغضبه ؟ وتعوذي دائما من الشيطان الرجيم وحولي شغل نفسك بالطاعات وتلاوة القرآن ولا تتركي مجالا للنفس الأمارة بالسوء أن تستميلك الى شهوة زائلة زائفة تأتي بعدها حسرة تمزق القلب وسيئة تكتب في الصحيفة وتعرض على الله يوم العرض

وابحثي لك عن صحبة صالحة ،والمهم الذي نسيت ذكره في البداية حاولي قدر المستطاع ألا تختلي بنفسك أبدا خاصة في الأيام الأولى ،وعليك بالدعاء والصدق مع الله والله الموفق

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

والله انا شايفة انو الإعتراف بهالشيء لوحده انجاااااااااااااااااااااز

دامك معترفة باللي تسوينه و انه غلط فهذا نص العلاج اختي

بارك الله فيك ووفقك لما يرضاه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم،

 

كنت مترددا جدا عن الكتابة هنا ولكن أنا مريضة جدا وتعبانة. للأسف، أنا أعاني من نفس مشاكل هذه الأخت. لقد حاولت عدة مرات ان اتوب، ولكن في كل مرة أعود إلى خطاياي. اعاني من قسوة القلب. في الاول عندما كنت اخطاء كنت ابكي و احس بسكين في قلبي واشعر بخوف شديد ولكن الان في برود تام. قلبي قاسي ولا يخشع.

مخنوقة ومضيقة و بدات احس ان استغفرالله العظيم مافيش امل خلاص.

حياتي ااااادمرت وخسرت اشياء كثيرة .

أنا آسفه لكتابة هذا الكلام في منتداكم الجميل، واسفه إذا ضايقتكم، ولكن الرجاء مساعدتي!!!

تم تعديل بواسطة مقصرة في حقه
  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اختي الحبيبة ان شاء الله الاخوات لن يبخلن في نصحكِ

 

الله معكِ حبيبتي ، اسأله ان يوفقكِ الى التوبة عاجلا و ان ييسر امورك و يشرح صدرك ، و ان يكون لك خير معين .. ياا ربِّ .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

غاليتي مقصرة إن كانت إرادتك قوية فكل شيء ميسر إن شاء الله،، ما عليك سوى التوبة من هذا الذنب والإقرار بعدم العودة إليه وفي لحظة ضعفك لا تتركي الشيطان يهزمك وتذكري وعدك واصدقي الله في الدعاء

..

وابقي ادخلي المنتدى كتير رح تستفدي منو واسمعي المحاضرات التي تعين على تقوية الإيمان..فإن قوي الإيمان ستحقرين فعلك هذا لأنه لا شيء يستحق أن تذنبي

أسأل الله تعالى أن يرزقكِ بالتوبة النصوح

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اللهم ارفع هذا البلاء عن كافة المسلمين

ذكورهم وإناثهم

اللهم عف أمة محمد صلى الله عليه وسلم

اللهم تب على من أراد التوبة

وساعدنا وساعدهم عن عدم الوقوع في المعاصي

كبيرها وصغيرها

اللهــــــــــــــــــــــــم آميــــــــــــــــــــــــن

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×