اذهبي الى المحتوى
نور المدائن

*...بئس العبيد أنتم ...*

المشاركات التي تم ترشيحها

بســم الله الـرحمــن الرحيــم

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

 

بــــــــــئس الـــعبيــــد أنـــتـــــم...

 

 

قال عبدالواحد بن زيد : ركبت البحر فعصفت بنا ريح دفعتنا إلى جزيرة من جزائر البحر ، فطلعنا إليها وإذا نحن برجل فقد عكف على صنم يعبده، فقلنا له: مامعنا في المركب من يعمل مثل هذا ، قال : فأنتم لمن تعبدون ؟ قلنا: نعبد الله عز وجل ، قال : ومن هو الله ؟ قلنا: الذي في السماء عرشه وفي الأرض سلطانه، قال : فكيف علمتم ذلك ؟ قلنا: أرسل إلينا رسولا بالمعجزات الظاهرة فأخبرنا بذلك ، قال : فما فعل برسولكم ؟ قلنا : لما أدى الرسالة قبضه الله إليه ،قال: أفما ترك عندكم علامة ؟ قلنا: ترك فينا كتاب الله سبحانه وتعالى ، قال : أرونى إياه ، فأتينا بالمصحف ، قال : ماأحسن قراءته ، فقرأنا عليه منه شيئا ، فبكى ، وقال ينبغى لمن هذا كلانه لايعصى ، فأسلم وحسن إسلامه ، قال :ثم سألنا أن نحمله في المركب فحملناه وعلمناه سورا من القرآن ، فلما جن عليه الليل وأخذنا مضاجعنا لننام ، فقال : ياقوم هذا الذي دللتموني عليه ينام ؟ قلنا: هو حي قيوم لاتأخذه سنة ولانوم ،فقال: إن من سوء الأدب نوم العبد بين يدي سيده ، ثم وثب قائما فلم يزل قائما باكيا حتى أصبح.

قال : فلما قدمنا عبادان قلت لأصحابي :هذا رجل غريب حديث عهد بلإسلام ومن المصلحة ان نجمع له شيئا ففعلوا ومددناه عليه ، فقال : ماهذا ؟ قلنا له : نفقه ننفقها عليك ، فقال: سبحان الله دللتموني على طريق لم تعرفوه ، انا كنت في جزيرة من جزائر البحر أعبد غيره ولم يضيعني ، فكيف يضيعني وان اعبده وهو الخالق الرزاق؟!.. ثم مضى وتركنا ، قال :فلما كان بعد أيام أخبرت أنه بموضع يعالج سكرات الموت فأتيناه وهو بآخر رمق فسلمت عليه وقلت : ألك حاجة؟ فقال لي قد قضى حاجتى الذي جاء بكم إلى الجزيرة وأنا لا أعرفه ، قال : فاستندت بإزائه وقصدت مؤانسته ساعة ، فغلبتني عيني فنمت ، فرأيت في مقابر عبادان روضه عليها قبه ، وتحت القبه سرير ، وعلى السرير جارية لم أر أجمل منها ، وهي تقول بالله عجل في جهازه ، فقد طال شوقي إليه ، فانتبهت فوجدته قد مات فغسلته وكفنته ، فلما كان الليل نمت فرأيته وهو في هيئة حسنة والجارية على السرير تحت القبة وهو إلى جانبه يكرر هذا الآية {سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار } .. سورة الرعد -14...

.... إقتطفت هذه القصة من حديقة كتاب قصص من سير المشتاقين إلى الجنة

أسال الله أن ينفع بها...

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

جزاكِ الله خيرا أختى *نور المدائن*

تذكرة طيبه بارك الله فيكِ

 

إن من سوء الأدب نوم العبد بين يدي سيده ، ثم وثب قائما فلم يزل قائما باكيا حتى أصبح.

 

وهي تقول بالله عجل في جهازه ، فقد طال شوقي إليه

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

أكرمكِ الله أخيّتي الكريمة ، وجزاكِ خيرًا على هذا المقتطف الطيّب .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏من سورة النحل [99] ﴿ إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ﴾ لا يقوى تسلُّط الشيطان على الإنسان إلا مع ضعف الإيمان، وإذا قوي الإيمان ضعف تسلّطه. دُرَر الطَّريفِي

×