اذهبي الى المحتوى
هبة الله14

[ متميز ]o°°o°°o°*~.][أخـطـاء الـداعـيـات ][.~* °o°°o°°o

المشاركات التي تم ترشيحها

post-25272-1253861539.gif

post-35989-1274010558.gif

 

الحمد لله الذي بعث في الأميين رسولاً منهم، يسوسهم بكتاب الله سبحانه وتعالى ويمسكهم بحبله المتين ، فأتم به النعمة ، وأكمل به الدين ، والصلاة والسلام على إمام الأنبياء ، وقائد الغر المحجلين ، نبينا محمد بن عبد الله ، صلوات الله وسلامه عليه ، وعلى آله ، سرمداً ، إلى يوم الدين .

 

post-35989-1274010777.gif

 

 

انتشرت في الأونة الأخيرة الوسائل الدعوية وتعددت وتنوعت ولوحظ أيضا ظهور العديد من الأخوات الداعيات واختلفت أنشطتهن الدعوية وأسلوبهن الدعوي مما كان له الأثر الكبير في هداية العديد من الناس بفضل الله تعالى لكن كانت هناك بعض الأخطاء والمأخذ على بعض تلك الداعيات قمت بكتابتها وتدوينها وهي جهد شخصي فان أصبت فيه فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي ونسأل الله عز وجل ان يجنبنا الخطأ والزلل .

 

post-35989-1274010777.gif

 

 

أبدأ بتلخيص هذه الأخطاء بعون الله عز وجل:

 

الغرور الدعوي :

 

نجد كثيرا من الأخوات حافظة لكتاب الله عز وجل وفضلها وميزها الله عن كثير من خلقه بشهادات علمية ودينية ودورات شرعية وعندها الأسلوب المقنع في الدعوة فتوثر بسهولة في كل من يراها ويسمعها لكن في نفس الوقت نجد هذه الأخت مغرورة بنفسها ، تتعامل بكبرياء مع الحضور ومع طلبتها ، ولابد من تكرار كلمة أنا في محاضراتها كثيرا ، فتارة تمتدح شهاداتها وعلمها وتارة أخرى تمتدح أسلوبها وتميزه عن غيرها..... وكأنه والعياذ بالله لم يخلق داعية غيرها على وجه الأرض.

 

نصيحتي للداعية المغرورة:

 

تذكري يا أختي ان من تواضع لله رفعه . تواضعي يا أختي ، فالتواضع أسهل الطرق لدخول قلوب الناس ولوصول غاياتك وأفكارك الدعوية لهم وبالتالي سهولة التأثير فيهم .

 

post-35989-1274010777.gif

 

 

الجهل الدعوي:

 

قد تكون الداعية ماهرة في الدعوة ، أسلوبها مقنع ، ينجذب له الكثير من الناس ، لكن مع هذا تكون الداعية كثيرة الأخطاء بسبب استشهادها بأية غير متمكنة من حفظها تماما ، أو غير متيقنة من صحة الأحدايث النبوية فتستشهد بأحاديث ضعيفة أو منكرة .

 

نصيحتي لهذا النوع من الداعيات :

 

تأكدي من صحة الأحدايث النبوية ومن حفظك للأيات وقومي بكتابة محاضرتك قبل إلقائها وأثناء الالقاء ضعيها أمامك حتى تستعيني بها عند نسيانك لأمر ما ولا حرج أبدا في ذلك.

 

 

post-35989-1274010777.gif

 

 

الجرأة الدعوية:

 

هنا تتجرأ الداعية على الأفتاء واطلاق الاحكام الشرعية دون التأكد من حكمها الشرعي ومن جوازه أو عدمه ، فتخجل أن تقول لا أعرف أو لا علم لي بهذا الحكم ، فتظهر نفسها أمام الجميع انها فقيهة عصرها وعالمة زمانها.

 

نصيحتي لهذه الداعية:

 

ليس عيبا أن تقولي لا أعرف لكن المعيب والمخجل أن تتجرئي على تحليل ماحرم الله وتحريم ماحلله ووضع نفسك شريكة مع الله عز وجل في تشريع الأحكام !! ، لا تخجلي من الناس بل اخجلي من رب الناس وتذكري قوله تعالى

 

(ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلالٌ وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون متاعٌ قليلٌ ولهم عذاب أليم)

 

توبي الى الله وتذكري الوعيد الذي توعد به كل من قال على الله مالا يعلم.

post-35989-1274010915.gif

 

وللاخطاء بقية ان شاء الباري عز وجل

تم تعديل بواسطة مـ راجية الأمان ــرام

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

 

بارك الله فيكِ أختي الحبيبة هبة الله

وبارك الله في قلمكِ ..

 

نعم ياحبيبة والله المستعان .. أنتشر الكثير من

هذه الأخطاء والتي تحط من قدر الداعية

وتسيئه هي بذلك لدين وأخلاقه الفاضله ..

 

جزاكِ الله خيراً وجعلها في ميزان حسناتكِ

 

... أتابع معكِ إن شاء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

موضوع شيق أختي الغالية ....ويتحتم على الجميع قراءته لتفادي هذه الأخطاء

نتابع معك إن شاء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

 

بارك الله فيكِ أختي الحبيبة هبة الله

وبارك الله في قلمكِ ..

 

نعم ياحبيبة والله المستعان .. أنتشر الكثير من

هذه الأخطاء والتي تحط من قدر الداعية

وتسيئه هي بذلك لدين وأخلاقه الفاضله ..

 

جزاكِ الله خيراً وجعلها في ميزان حسناتكِ

 

... أتابع معكِ إن شاء الله

واياك أختي الحبيبة

أسعدني جدا ردك الطيب ومتابعتك الطيبة معنا

بارك ربي فيك

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

موضوع شيق أختي الغالية ....ويتحتم على الجميع قراءته لتفادي هذه الأخطاء

نتابع معك إن شاء الله

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اسعدني تعليقك الطيب ومتابعتك الطيبة ياغالية:)

بارك ربي فيك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

post-35989-1274010558.gif

 

الخجل الدعوي :

 

هنا تكون الداعية قادرة على التأثير وعندها مؤهلات كافية للدعوة لكنها تفقد ثقتها بنفسها بسبب خجلها وخوفها ورهبتها من ردة فعل من تدعوهم أو قد تكون الداعية نفسها لا تمتلك قوة في شخصيتها أو لم تؤت طلاقة في اللسان فتخاف وتخشى ألا تؤثر في غيرها او أن يكون اسلوبها الدعوي ضعيف.

 

نصيحتي لهذه الداعية:

 

كوني اكثر قوة وثباتا و استعيني بالله تعالى، واخلصي عملك له، واسأليه التوفيق والتيسير وتوكلي عليه وتذكري قوله صلى الله عليه وسلم:

((من سره أن يكون أقوى الناس فليتوكل على الله)).

وتذكري المقوله التي تقول : ((من خاف شيئًا هرب منه، ومن خاف الله هرب إليه)) فاجعلي قلبك يخاف ويخشى الله عز وجل ولا يلتفت للناس أبدا لأنهم بشر مثلك لاينبغي عليك الخوف منهم.

عززي ثقتك بنفسك وتذكري ان الله معك وستنجحين باذن الله في دعوتك.

احرصي على اعداد محاضرة ومقدمة قوية لمحاضرتك لأن دائما الصعوبة والمشقة تكون دائما في البداية فان حرصت على تقوية مقدمتك وبدايتك واستطعت اجتيازها بسهولة عندها ستجدي كل شئ بعد ذلك سهل جدا.

 

بامكانك استخدام اساليب كثيرة تعينك في ذلك منها ترتيب الموضوع وتلخيص فكراته والاستعانة بأدلة وحجج قوية مقنعة من الكتاب والسنة

 

تدربي على المحاضرة ، تخيلي نفسك انك تخاطبين كل من حولك وحتى تنجحي اكثر ابدئي بدعوة من حولك وحاولي ان تكوني طبيعية وهادئة وتضبطي نفسك جيدا .

 

احرصي وانت تكلمي من تحاضريهم او تخاطبيهم ان لا تظلي طوال الوقت نظرك بعيدا عنهم لأن هذا يساعد جدا في تعزيز خوفك لذا حركي بصرك وانظري في اعينهم حتى تتلاشى حواجز الخوف التي بينك وبينهم.

 

ان اخطآت في امر ما لا تتوتري ولا تضطربي بل خذي نفسا عميقا واضبطي نفسك واجعلي الابتسامة دائما رفيقتك في مواقف كهذه حتى تزيل الخوف والاضطراب من عندك.

 

 

حاولي ان تتناقشي وان تشركي الجميع معك في حوارك حتى تشعري بقربك منهم وحتى يتلاشى الخوف ايضا

 

 

ومهم جدا أن تتحلي بالصبر والتحمل وان تجعلي نيتك خالصة لله عز وجل وتذكري انه ليس من السهل احداث التغيير بين يوم وليلة

 

وتذكري نصيحة الرسول صلى الله عليه وسلم لصحابته الكرام بالصبر والاقتداء بالدعاة السابقين من الرسل والسلف عليهم السلام

 

ورد في صحيح البخاري عن خباب بن الأرت رضي الله عنه قال: شكونا الى رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو متوسد بردة في ظل الكعبة فقلنا : الا تستنصر لنا؟ ألا تدعولنا؟ فقال: قد كان من قبلكم يؤخذ الرجل فيحفر له في الارض فيجعل فيها ثم يؤتى بالمنشار فيوضع على رأسه فيجعل نصفين، او يمشط بأمشاط الحديد مادون لحمه وعظمه ما يصده ذلك عن دينه، ، والله ليتمن الله هذا الامر حتى يسير الراكب من صنعاء الى حضرموت لايخاف الا الله والذئب على غنمه ولكنكم تستعجلون"

 

هل ان دعوت الناس ستتعرضي لما تعرض له السابقين؟ هل سيحفر لك بالأرض؟ هل سيوضع المنشار على رأسك؟ هل ستمشطين بامشاط من حديد ؟ هل .وهل....؟

بالتأكيد لا !! ولن تتعرضي لمثل تلك الأشياء والمواقف !! اذا لما الخوف ومن ما الخوف؟

 

وتذكري قوله تعالى : {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اصْبِرُواْ وَصَابِرُواْ وَرَابِطُواْ وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ }آل عمران200

 

 

وباذنه تعالى سيكون النجاح والفلاح من نصيبك وستكونين داعية ناجحة ان صبرت وتخلصت من خوفك وخجلك.

 

post-35989-1274010915.gif

 

نتابع ذكر الأخطاء بعون ومشيئة الباري عز وجل....

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

بارك الله فيكِ أختي الحبيبة وفي قلمكِ

كلمات بسيطة وسهلة الدخول للقلب

جزاكِ الله خيراً .

 

أتابع معكِ إن شاء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

بارك الله فيكِ أختي الحبيبة وفي قلمكِ

كلمات بسيطة وسهلة الدخول للقلب

جزاكِ الله خيراً .

 

أتابع معكِ إن شاء الله

واياك يا اختي

أسعدتيني جدا بردك الطيب ومتابعتك الطيبة

وكل الشكر لك على التقييم

جزاك ربي كل الخير.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أختى الحبيبة هبة بارك الله فيما خطت يمينك وما كتبتيه هو بالفعل واقع وأتمنى أن كل أخت داعية تتعلم

مما كتبتيه وأنا أول من تتعلم من الخطأ....ثبتنا الله وإياكى على الحق....

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

post-35989-1274010558.gif

 

انعدام الحياء عند الداعية:

 

بعض الداعيات تجعل شعارها ((لا حياء في الدين )) فيفتقر اسلوب دعوتها للحياء فتكثر من تسليط الضوء

 

على الامور الخادشة للحياء والدخول في خصوصيات الناس وتزيد من عرض وطرح الموضوعات التي تحتاج

 

إلى الحياء و تتناولها بلا حياء.

 

وهناك شئ مهم يجب علينا معرفته وهو:

 

post-35989-1274010777.gif

 

ما الفرق بين الحياء والخجل؟

 

يظن كثيرون أن الخجل هو الحياء أو أن الخجل جزء من الحياء ولكن في الحقيقة ان الخجل عكس الحياء.. فسبب الخجل شعور بالنقص داخل الإنسان، فهو يشعر أنه أضعف من الآخرين وأنه لا يستطيع مواجهتهم حتى ولو لم يفعل شيئا خطأ.. وهذا مختلف تماما عن الحياء فالحياء. شعور نابع من الاحساس برفعة وعظمة النفس فكلما رأيت نفس رفيعة وعالية كلما استحييت أن أضعها في الدنايا.. فالحيي يستحي أن يزني أو يكذب لأنه لا يقبل أن تكون نفسه في هذه الدنايا.. ولكن الخجول إذا أتيحت له الفرصة أن يفعل ذلك دون أن يراه أحد لفعل.

 

post-35989-1274010777.gif

 

نصيحتي لهذه الداعية:

 

تذكري قوله صلى الله عليه وسلم: { إن لكل دين خلقا وإن خلق الإسلام الحياء }.

 

وقوله صلى الله عليه وسلم : {ما كان الحياء في شيء قط إلا زانه وما كان الفحش في شيء قط إلا شانه}.

 

فديننا كله حياء . قال ابن القيم-رحمه اللَّه-: «الحياء أصل كل خير وذهابه ذهاب الخير أجمعه».

 

فلا خير يا أختي في دعوتك ان لم تكن مبنية على الحياء.

 

post-35989-1274010777.gif

 

وايضا قال ابن القيم -رحمه الله-: «خُلق الحياء من أفضل الأخلاق وأجلها وأعظمها قدرًا وأكثرها نفعًا بل هو

 

خاصة الإنسانية، فَمَن لا حياء فيه فليس معه من الإنسانية إلا اللحم والدم وصورتهما الظاهرة كما أنه ليس معه من

 

الخير شيء».

 

فلا تجعلي يا أختي قلة الحياء تميت انسانيتك .

 

post-35989-1274010777.gif

 

وتذكري أن الحياء صفة من صفات الله عز وجل وأن الله حيي كريم يحب الانسان الحيي العفيف المتعفف

 

قال ابن القيم :

 

" ومَن وَافَق الله في صِفَه مِن صِفاته قَادته تلك الصِّفَة إليه بِزِمَامه ، وأدْخَلَته على رَبِّـه ، وأدْنته مِنه وقَرَّبَته مِن رَحمته ، وصَـيَّرَته مَحْبَوبًا له ، فإنه سُبحانه رَحيم يُحِبّ الرُّحَماء ، كَريم يُحِبّ الكُرَماء ، عَليم يُحِبّ العُلماء ، قويّ يُحِبّ المؤمن القوي - وهو أحب إليه مِن المؤمن الضعيف ، حتى يُحِبّ أهل الحياء ، جَميل يُحِبّ أهل الْجَمَال ، وِتْر يُحِبّ أهل الوِتْر " كما قال ابن القيم رحمه الله .

 

post-35989-1274010777.gif

 

وتذكري أن الحياء صفة من صفات الأنبياء:

.

ففي الصحيحين قوله عليه الصلاة والسلام :" إن موسى كان رَجلا حَيِـيًّا سِتِّيرًا ، لا يُرَى مِن جِلْدِه شَيء اسْتِحْيَاء

 

مِنه " .

 

وعن أبو سعيد الخدري رضي الله عنه قال : (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أشد حياءً من العذراء في خدرها)

 

post-35989-1274010777.gif

 

وتذكري أن الحياء كان خلق الصحابة:

 

فها هو عثمان بن عفان كان أشد الامة وأصدقها حياء لدرجة أن الملائكة كانت تستحي منه.

 

وعن عمر رضي الله عنه أنه قال : «من قل حياؤه قل ورعه، ومن قل ورعه مات قلبه».

 

وعن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أنه قال : «من لا يستحيي من الناس لا يستحيي من الله».

 

وعن ابن عمر رضي الله عنهما أنه قال : الحياء والايمان مقرونان جميعا . فاذا رفع

 

أحدهما ارتفع الآخر.

 

post-35989-1274010777.gif

 

ولتعلمي....

 

إن الفتاةَ حَدِيْقةٌ وحياؤُها كالماءِ موقُوفٌ عليه نماؤُها

 

لا خير في حسن الفتاة وعلمها إن كان في غير الصلاح رضاؤها

 

فجمالها وقف عليها إنما للناس منها دينها وحياؤها .

 

post-35989-1274010915.gif

 

يتبع باذن الله تعالى....

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
أختى الحبيبة هبة بارك الله فيما خطت يمينك وما كتبتيه هو بالفعل واقع وأتمنى أن كل أخت داعية تتعلم

مما كتبتيه وأنا أول من تتعلم من الخطأ....ثبتنا الله وإياكى على الحق....

واياك يا أختي :)

أسأل الله أن يبعد عنا وعنك كل خطأ :)

شرفت ونورت الموضوع بمرورك وتعليقك الطيب

جزاك الله كل الخير

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيك اخيتي هبة الله..

ونفع الله بك

وزادك علما

بالفعل هناك العديد من الأخطاء التي تقع فيها بعض الداعيات بدون قصد..

نسأل الله العافيه واالسلامه من هذه الأخطاء بل الأفات ..

الله المستعان..

لي عوده لقرأة البقيه بإذن الله..

كل الشكر لك ياغاليه..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاكِ الله خيراً أختي هبة الله

وبارك الله فيكِ ..

نتابع معكِ بإذن الله : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

 

ماشاء الله اللهم بارك

 

موضوع قيم جدا

 

لا يسعني الا ان اقول

جزاك الله خيرا هبهوبة الحبيبة (بدللعك يعني ههههههه)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

post-35989-1274010558.gif

 

داعية عبوسة لم تعرف الابتسامة طريقا الى وجهها:

 

 

post-35989-1274010777.gif

 

هنا تكون الداعية معقودة الحاجبين وان ارادت الابتسام زادت عقدة الحاجبين لأن في نظرها ان الابتسامة تقلل هيبتها

 

أو تقلل من شأنها أو تظن أن هذا العبوس والغلظة وقارا!!

 

 

post-35989-1274010777.gif

 

نصيحتي لهذه الداعية:

 

تذكري قوله تعالى :

 

" ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضوا من حولك "

 

وقوله صلوات ربي وسلامه عليه :

 

( تبسمك في وجه أخيك صدقة )

 

وقوله : ( أنكم لن تسعوا الناس بأموالكم فليسعهم منكم بسط الوجه وحسن الخلق )

 

ابسطي وجهك يا اختي وابتسمي ولتعلمي ان الابتسامة مفتاح لجذب قلوب الناس يجعلك قادرة على التأثير فيهم

 

بسهولة وانها تعود عليك بالخير الكثير.

 

post-35989-1274010777.gif

 

فعلماء النفس يؤكدون أن انفعالات الإنسان وحركاته, تعكس ملامح كثيرة من أعماق شخصيته , وهذه الانعكاسات لها

 

تأثير مباشر على من نتعامل معهم في حياتنا اليومية , فذاك الذي له البشاشة والابتسامة والحركة المرحة , يطبع

 

بدون قصد روح المرح والتفاؤل والابتهاج على كل من حوله , فيتمنى الجميع لقاءه دائماً . فلا شيء يضاهي

 

الابتسامة المشرقة, فهي سر من أسرار الجاذبية وطريق مختصر بين القلوب.

 

post-35989-1274010777.gif

 

. وحتى من الناحية الطبية نجد أن الأطباء في دراساتهم يؤكدون أن المبتسمين أحسن الناس مزاجاً لسرورهم

 

وبشاشتهم , فلا ضغينة يحملونها ولا أحقاد يبيتونها , بل ابتسامات ناصعة تزيد من سعادة الحياة ورغدها المحبوب

 

, ومما يذكر بهذا المجال من الناحية البيولوجية أن الابتسامة تحرك ست عضلات في الوجه بينما يحرك العبوس

 

فيه اثنين وسبعين عضلة .

 

post-35989-1274010777.gif

 

فيا اختي الابتسامة لن تكلفك شيئا لكنها ستعود عليك بالخير الكثير ففيها الصحة لقلبك وبها تشيع السعادة

 

في بيتك وفي مكان دعوتك وتجعل ذكرك طيبا في كل مكان ترتادينه.

 

ثم هل عبوسك سيجعلك اكثر وقارا وهيبة من الرسول صلى الله عليه وسلم؟

 

فهاهو رسولنا الحبيب صلوات ربي وسلامي عليه:

 

كان يمتلك الوقار ولكن لم يكن عبوسا مثلك بل كان كثير التبسم كما يصفه صحابته الكرام رضوان ربي عليهم

 

ومنهم عبدالله بن الحارث الذي يصف لنا قدوتنا فيقول :

 

"ما رأيتُ أحداً أكثر تبسمًا من الرسول صلى الله عليه وسلم، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يُحَدِّث حديثاً

 

إلا تبَسَّم وكان مِن أضحك الناس وأطيَبَهم نَفسًا".

 

 

post-35989-1274010777.gif

 

ولتعلمي يا اختي ان عبوسك سينفر الناس منك ويجعلهم يفروا منك ومن الاماكن التي تتواجدي فيها.

ولن تؤثر فيهم مواعظك .

 

post-35989-1274010777.gif

 

يقول ابن القيمـ :

( إن الناس ينفرون من الكثيف ولو بلغ في الدين ما بلغ ، ولله ما

يجلب اللطف والظرف من القلوب فليس الثقلاء بخواص الأولياء ،

وما ثقل أحد على قلوب الصادقين المخلصين إلا من آفة هناك ، وإلا

فهذه الطريق تكسو العبد حلاوة ولطافة وظرفا ، فترى الصادق فيها

من أحبى الناس وألطفهم وقد زالت عنه ثقالة النفس وكدورة الطبع )

 

لا تكوني فظة غليظة القلب بل سارعي اختي الداعية الى رسم ابتسامة مشرقة تنبع من اعماق قلبك لعل الله يكتب لك أجر المعروف بأن تلقي أخاك بوجه طلق , أو يكتب لك ما هو خير من حمر النعم بأن يشرح الله صدر أحدهم على يديك أو على شفتيك.

 

post-35989-1274010915.gif

 

يتبع باذن الباري عز وجل ...

تم تعديل بواسطة هبة الله14

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه ،،

 

اخواتي الحبيبات اعتذر عن تأخر ردي عليكن:)

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيك اخيتي هبة الله..

ونفع الله بك

وزادك علما

بالفعل هناك العديد من الأخطاء التي تقع فيها بعض الداعيات بدون قصد..

نسأل الله العافيه واالسلامه من هذه الأخطاء بل الأفات ..

الله المستعان..

لي عوده لقرأة البقيه بإذن الله..

كل الشكر لك ياغاليه..

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

واياك يا أختي :)

تقبل ربي دعواتك وعافانا واياك من الأخطاء

وانا من اشكرك على ردك الطيب وعلى متابعتك منا

بارك ربي فيك

 

 

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاكِ الله خيراً أختي هبة الله

وبارك الله فيكِ ..

نتابع معكِ بإذن الله : )

 

واياك مرام الحبيبة

تسعدني جدا متابعتك وتشجيعك لنا:)

بارك الله فيك

جزاك الله خيرا

 

و جعل ما تقدمينه في ميزان حسناتك

واياك يا اختي

بارك الله فيك على ردك الطيب

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

 

ماشاء الله اللهم بارك

 

موضوع قيم جدا

 

لا يسعني الا ان اقول

جزاك الله خيرا هبهوبة الحبيبة (بدللعك يعني ههههههه)

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزانا واياك اختي الحبيبة نقوبة >>>>>واحنا كمان بندلع مش بس انت :?

بارك ربي فيك على ردك الطيب

 

انا فعلا اعاني بعض الخجل و احاول التخلص منه

 

جزاكي الله خيرا و ياريت تتابعي

جزانا واياك اختي الحبيبة

تسعدني متابعتك

بارك ربي فيك

وبالنسبة للخجل فبامكانك التخلص منه بسهولة :)

 

 

اسألي نفسك لماذا تخجلين وحاوري نفسك فلا يوجد سبب للخجل وإنما كوني واثقة من نفسك وبقدراتك ومواهبك وبأن لك دورًا مهما في المجتمع وبامكانك ان تكوني عضوة فاعلة فيه وتضعي بصمات مميزة فيه.

 

ابدئي تدرجيا بالحديث مع من حولك في البداية ثم ابدئي تدرجيا في محاولة الحديث بين مجموعة من الأصدقاء وإبداء رأيك في أمور مختلفة وتحاولي أن تفتحي مواضيع للنقاش سترتبكين بعض الوقت في البداية فلا تستسلمي لهذا الارتباك وتابعي حديثك ومحاولتك المتكررة في الخروج من خجلك.

واظن يا اختي المنتدى بامكانه يساعدك بهذا الشئ من خلال مشاركتك للاخوات اهتماماتهم وردك عالمواضيع وابداء ارائك فيه ومحاورتك للكثير من الاخوات هنا .

 

حاولي أن تندرجي في أنشطة اجتماعية وثقافية مختلفة حتى تكسري حواجز خجلك تدرجيا. وتذكري يا حبيبة أن الأمر سيحتاج منك لوقت وجهد ولن يتم في يوم وليلة ولكن لا تيئسي وحاولي مرة وثانية وثالثة وشاركينا في أمرك فنحن معك :)

 

 

اخيرا كل امنيات الخير والتوفيق اتمناها لك :)

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

 

جزاكِ الله خيراً أختي هبة الله

نتابع معكِ إن شاء الله

بارك الله فيكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

بارك الله فيك هبة على المقال المفيد

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×