اذهبي الى المحتوى
ام رميسة

المحادثات "الجادة" مع الأطفال تعزز مهاراتهم

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة

 

 

يعزز الأطفال الذين يتحادثون مع والديهم أو أفراد عائلتهم، مهاراتهم اللغوية، بخاصة إذا كانت المحادثات جادة. وتوصل باحثون إلى ذلك بعد دراسة لثلاث سنوات شملت 150 طفلاً هولندياً تتراوح أعمارهم ما بين 3 و6 سنوات

ولاحظ الباحث الذي قاد فريق البحث، أنه ما أنه ما أن يبدأ الطفل بالذهاب إلى المدرسة حتى يواجه تحديات كثيرة تتمثل في استخدام المدرسين جملاً معقدة أو تعابير ومصطلحات جديدة عند استخدام "اللغة الأكاديمية" في التدريس.وأوضح إن اللغة الأكاديمية بطبيعتها جزء طبيعي من المادة التي يتواصل من خلالها المدرس مع طلابه وتأتي أحياناً في صياغات علمية وفي الكثير من الفقرات.‏

وتبين من الدراسة أن الآباء الذين يشجعون أطفالهم على التحادث معهم يساعدونهم على امتلاك المهارات اللغوية الطبيعية الضرورية لهم، وبأن قراءة القصص للأطفال والتحدث معهم عن مواضيع مهمة تساعدهم على اكتساب مهارات اللغة الأكاديمية التي سوف يحتاجونها في تعليمهم

.‏ منقول

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

سبحان الله

والله عالم الطفولة عالم جميييييييييييييل جدا

 

آآآآآآآه يا ليت الطفولة تعود يوما

هههههه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ربي يبارك لك النقل الرائع ...........

انا لحظة هذا الشي مع طفلي ..........

لك خالص ودي واحترامي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاكِ الله خيراً أختي ام رميسة

فعلاً الحديث مع الأطفال مفيد للطفل من جوانب عديدة

كما أنه يعزز ثقته بنفسه ويشعره بأهميتة ويعلمه التعبير وابداء الأراء

وبذلك والله أعلم نبدأ ببناء مسلم قوي

 

نسأل الله أن يبارك بأطفال المسلمين ويحفظهم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

تمامُ الخذلان انشغال العبد بالنعمة عن المنعم وبالبلية عن المبتلي؛ فليس دومًا يبتلي ليعذّب وإنما قد يبتلي ليُهذّب. [ابن القيم]

×