اذهبي الى المحتوى
(أم *سارة*)

استشارة اهتموا بها

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاته

اخواتى من كان عندها حل سمعته من شيخ جليل يتقى الله فلترد

 

الموضوع

اختى تضع مبلغ من المال فى دفتر توفير وتتخلص من ارباحه ذلك لانه ليس عندنا اى فروع اسلامية

ولكن المفروض ان المال يجب ان يستثمر وينمو حتى يستفاد منه فكيف يحدث ذلك دون ان يمسه الربا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

حيّاكِ الله أخيتي الحبيبة وبارك فيكِ ، تفضلي :

http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFat...aId&Id=5942

 

الإثنين 6 شوال 1421 / 2-1-2001

السؤال

 

ما هو حكم الشرع في وضع الأموال في البوستة (البريد) هل هذا ربا؟ مع الشرح المفصل وشكراً.

الفتوى

 

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

 

فيحرم وضع المال في حساب ما يسمى بدفتر التوفير، لأن ذلك يعد من قبيل الربا المحرم، حيث يقطع لصاحب المبلغ المودع نسبة معلومة تضاف إلى رأس المال، وهذا هو عين الربا، ويزيد على ذلك أن البريد يضع أموال مودعيه في البنوك الربوية فيأخذ عليها نسبة معلومة، ومن هذه النسبة يوزع جزءاً على المودعين، ويحجز الباقي لحسابه لأنه لا يجازف بالاستثمار، فيفضل وضعها في بنك تجاري. ولو فرض أنه يستثمر الأموال المودعة فيحرم استقطاع مبلغ معلوم على رأس المال.

إذا تبين ذلك فعلى المسلم أن يتجنب التعامل مع دفاتر التوفير والبنوك الربوية، ويبحث عما أحل الله له. فقد توعد الله آكل الربا بالحرب. قال تعالى: (يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وذروا ما بقي من الربا إن كنتم مؤمنين* فإن لم تفعلوا فأذنوا بحرب من الله ورسوله وإن تبتم فلكم رؤوس أموالكم لا تَظْـلِمون ولا تُظْـلَمون) [البقرة: 278، 279].

وقال صلى الله عليه وسلم : "درهم ربا يأكله الرجل وهو يعلم أشد من ست وثلاثين زنية" رواه أحمد.

وروى مسلم من حديث جابر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لعن آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهديه، وقال: "هم سواء" يعني في الإثم. والأحاديث في بيان الوعيد على التعامل بالربا وعقوبة آكله كثيرة جداً. والله أعلم.

المفتـــي: مركز الفتوى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFat...Id&Id=23570

 

وضع مال في صندوق التوفير والطريقة الشرعية لحفظه

 

السؤال

 

بسم الله الرحمن الرحيم

لدي مبلغ من المال حصلت عليه من بيع قطعة أرضية وأنوي به شراء منزل للسكن. إلا أن المبلغ غير كاف ويتطلب الأمر وقتاً طويلاً للتمكن من ذلك.

هل يمكن لي أن أضع هذا المبلغ في صندوق للتوفير يؤدي فوائد عليها؟

وإذا كان الأمر حراما فكيف يمكن لي أن أحتفظ بالقيمة الفعلية للمبلغ علما أنني موظف لا يعرف ولا يمكنه المتاجرة من ناحية ومن ناحية أخرى لا أريد ضياع مالي من جراء التضخم المالي الذي تعرفه بلادي.

دمتم في خدمة الإسلام والمسلمين ؟

الفتوى

 

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

 

فنسأل الله تعالى أن ييسر لك أمرك، ويرزقك مسكناً طيباً تأوي إليه، وأن يجعل طريقك إليه حلالاً.

ولتعلم أيها السائل أنه لا يجوز إيداع الأموال في البنوك الربوية أو دفاتر التوفير بأي مكان، إذا كان عقد الإيداع ينص على فائدة محددة ترتبط بالمبلغ المودع، لأن هذا هو الربا بعينه وراجع الفتوى رقم:

4464، والفتوى رقم:

460.

أما إذا كنت استودعها لمجرد المحافظة عليها من الضياع، فلا يجوز لك وضعها في البنك الربوي إلا عند الضرورة القصوى، كالخوف عليها من السرقة أو الغصب أو غير ذلك، وإذا وضعتها للضرورة، فلتضعها في الحساب الجاري الذي لا فائدة فيه على الأموال المودعة، فراراً من أكل الربا.

وإننا لننصح السائل بحفظ ماله في فروع البنوك الإسلامية المنتشرة في أرجاء العالم الآن كبنك قطر الدولي الإسلامي، أو بنك التمويل الكويتي أو بنك دبي الإسلامي، ويجوز لك أن تضع أموالك في الحساب الجاري في هذه البنوك لأنها لا تحدد نسبة الأرباح بداية، ولكنها تخضع للربح أو الخسارة في نهاية السنة المالية، وراجع الفتوى رقم: 5778، والفتوى رقم:

4433، وبالسير على طريق الشرع يحفظ الله لك دينك ودنياك، قال الله تعالى: وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً* وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ [الطلاق:2-3].

والله أعلم.

المفتـــي: مركز الفتوى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFat...;Option=FatwaId

دفاتر التوفير البريدية

 

السؤال

 

فتحت ما يسمى في بلدي دفاتر توفير بريدية لأولادي الثلاثة بقيمة 5000 ليرة لكل دفتر. كنوع من الادخار لهم في المستقبل. تزداد قيمة كل دفتر حوالي 8 % سنويا، هل تعتبر هذه الفائدة ربا حراماً، علما بأن البنوك في بلدي للدولة و ليست بنوك خاصة. أم أنه يمكن اعتبارها حلالا لكون الدولة مسؤولة عن مساعدة أبنائها. أفيدوني جزاكم الله كل خير.

الفتوى

 

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد تقدم الكلام عن دفاتر التوفير البريدية في الفتاوى التالية: 15821/ 5942/ 23570 والربا حرام سواء كان من الدولة أو من غيرها، بل هو من الدولة أشد، وإذا كانت الدولة تريد مساعدة أبنائها فلتطعمهم الحلال وليس الربا، وراجع الفتاوى التالية: 25500/ 31718/ 14926 والله أعلم.

المفتـــي: مركز الفتوى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيراً أختى نبض الأمه فقد أوفيت وأوضحت

عصمنا الله من الربا وآجارنا من النار واللعنة ويسر الله الخير للمسلمين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورمة الله وبركاته،،

 

جزاك الله خيرًا أم سهيلة

 

وأنا صغيرة كانت أمي تضع لي ولأختي مبالغ في دفتر التوفير

 

وعندما كبرت بفضل الله طلبت منها أن تنهي هذا الأمر وبالفعل قمنا باسترداد المبلغ الأصلي الذي وضعناه فقط وتركنا الفوائد ومزقنا الدفتر والحمد لله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الحمد لله ابنتى الغاليه ان عصمك الله من الربا

المشكله ياغالية غن بعض علماء الازهر ومنهم الدكتور سعد الدين الهلالى يقول

إن المال الموضوع بنية الإستثمار فعائده حلال إنما الربا يكون فى القرض ونسى

أن ارباح البنوك هذه تأتى من الفوائد التى يحصلونها من القروض وهذا الكلام يلبس الحق على الباطل ويصدقه العوام

فمن يحمل ذنب هؤلاء

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏من سورة النحل [99] ﴿ إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ﴾ لا يقوى تسلُّط الشيطان على الإنسان إلا مع ضعف الإيمان، وإذا قوي الإيمان ضعف تسلّطه. دُرَر الطَّريفِي

×