اذهبي الى المحتوى

المشاركات التي تم ترشيحها

حاسه انى مخنوقه ومدايقه اوى وطبع هتسئلوا ليه علشان مريت بتجربه حب وكان الانسان ده كويس جدااا معايا ولما سئلنى على اهلى وعرف انهم احتمال كبير انهم يرفضوا هو مقدرش يكمل معايا ودا تعبنى طبعا فى الاول بس المشكله دلوقتى اى حد يحول يقرب منى ببقى خايفه جداااااااا ومش عوزة اللى حصل ده يحصلى تانى ومش عوزة اتخدع فى حد تانى ولما بحس الللى قدامى انه بيحبنى ممكن اقوله احلى كلام بس مش حاسه بيه ومش عارفه عمل ايه ياااااااااااااااااااااااااريت حد يرد عليا انا تعبانه اوووووووووووووى اه نسيت اقولكم انه رجعلى تانى علشان نكمل مع بعض وانا قولتله خلاص انت نهيت الموضوع ومش عارفه كده صح ولا غلط ياااااااااااااااااااااااااااااارب حد يفهنى ويحس بيا والاهم حد يرد علياااااااااااااا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

حياك الله بيننا اختي الحبيبة

 

سررنا بانضمامك لنا يا غالية

 

حبيبتي انت جوهرة الاسلام المصونة

فلا تقبلي بأي علاقة خارج نطاق الزواج

مهما بدى لك الشخص مميزا

حبيبتي لا اقول لك تزوجي من غير ان تتعرفي على زوجك

لكن هطا التعارف يكون مكللا بضوابط شرعية تحفظك و تمنعك من الوقوع في مثل هذه الحالة النفسية

 

أولا اي شخص يريد ان يرتبط بك

فهميه أنك جوهرة غالية لا تنال بسهولة

وعليه أن يأتي الى بيت اهلك و يتقدم لك

ثم بعدها تجلسي معه بوجود احد محارمك ابوك اخوك ...

وهكذا يتم التعارف الشرعي و لا حرج حينها ان تتحدثي معه لتعرفي شخصيته

لكن كلام بالمعروف بعيد عن الالفاظ المعسولة

 

حبيبتي انهي علاقتك بهذا الشخص تماما و اقبلي على ربك

و صلي استخارة فإن كان في هذا الشخص خير لك يسر الله لكما الزواج

و ان كان غير ذلك ابعده الله عنك و رزقك من هو افضل و احسن

 

خلاصة الامر اشغلي نفسك بالطاعة و التقرب الى الله عز وجل

يأتيك رزقك عند رجليك

 

احبك في الله حبيبتي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اهلا بيك نهنيهو فى النتدى

إن شاء الله تستفيدى وتفيدى

الصح ان اللى عايز يتزوج واحده و بيخاف من ربنا سبحانه وتعالى ميعملش معاها حب يروح يطلب ايدها من والدها ولى امرها هو ده اللى عايز يتزوج بجد

لان كذا واحد اللى بيعمل حب لما بيعوز يتزوج بيختار واحده تانيه غير اللى عامل معاها حب لانه بيلاقيها اتعاملت معاه فبيقول ممكن تتكلم مع واحد تانى

اصلا منسمحش لواحد غريب يتكلم معانا منردش عليه

وتخافيش لما واحد يتقدم ييطلبك من ابوك وشفتيه ملتزم بيخاف من ربنا وكويس استريحت له صلى استخاره ومتخافيش

اللى بيجوا لوالدك فقط

 

 

الصداقة والعشق بين الرجل والمرأة

أنا شاب عمري خمسة عشر سنة وأعلم بأن اتخاذ عشيقة قد يدمر العائلة ولكن ماذا إذا كنا أصدقاء فقط بالسر ولا يدري بنا أحد ، بهذه الطريقة أضمن أن نبقى سويّاً ولا نقترف جريمة الزنا حتى موعد الزواج . هل هناك حالة كهذه في قصص الحب القديمة ؟ .

أولاً :

 

ليس اتخاذ العشيقة مدمِّراً للأسرة فحسب ، بل هو مدمِّر للمجتمعات ، وأهله متوعدون بعذاب الله وسخطه وانتقامه ، فالعشق مرضٌ يدمر قلب أهله ، ويقودهم إلى الفحشاء والمنكر ، ولا يزال الشيطان ينصب حبائله ويمهد الطرق حتى تقع الفاحشة فينال كل واحد مبتغاه من صاحبه .

 

وفي هذا الأمر من المحاذير الشيء الكثير ، فمنه الاعتداء على أعراض الناس ، وخيانة الأمانة ، والخلوة ، والملامسة ، والتقبيل ، والكلام الفاحش ، ثم الفاحشة العظيمة التي تكون في نهاية هذا الطريق وهي فاحشة الزنا .

 

وقول السائل " ولا يدري بنا أحد " من العجائب ، فهل غفل عن ربه تعالى الذي يعلم السر وأخفى ، ويعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور ؟ .

 

فالنصيحة لك أخي السائل وأنت لا زلت في أول شبابك أن تلتفت لنفسك فتربيها على طاعة الله تعالى ومراقبته ، وأن تتقي الله في أعراض الناس ، وأن تعمل ليومٍ تلقى فيه ربَّك بأعمالك ، وأن تتذكر فضيحة الدنيا والآخرة ، وأن تعلم أن عندك أخوات وسيكون عندك زوجة وبنات فهل ترضى لواحدة منهن ما تفعله أنت ببنات المسلمين ؟ الجواب : قطعا أنك لا ترضى ، فكذلك الناس لا يرضون ، واعلم أنك قد ترى نتائج معاصيك هذه في بعض أهلك عقوبة لك من ربك تبارك وتعالى .

 

وعليك بالصحبة الصالحة ، وإشغال نفسك بما يحب الله ويرضى ، واهتمَّ بمعالي الأمور وعاليها ، ودعك من رذائل الأمور وسوافلها ، ولتستغل شبابك هذا في طاعة الله ، وفي طلب العلم والدعوة إلى الله ، ولتعلم أن من كان في سنك بل وأصغر منه كانوا رجالاً يحفظون القرآن ، ويطلبون العلم ، ويبعثهم النبي صلى الله عليه وسلم دعاةً إلى الله وإلى الدخول في دين الإسلام .

 

وننصحك بالزواج من امرأة صالحة متدينة تحفظ لك دينك وتحثك على الالتزام بشرع الله تعالى ، وتحفظ لك أولادك وتربيهم على الخلق والدين ، ودع عنك من رضيت لنفسها أن تكون عشيقة لأجنبي عنها ، ومن رضيت لنفسها هذا فما الذي سيمنعها منه مستقبلاً ؟ .

 

وتذكر أنك تغضب ربك تعالى بمثل هذه المعاصي من الخلوة واللقاء والحديث والكلام ، وما بعد ذلك من الوقوع فيما هو أعظم .

 

واعلم أن الزنا ليس فقط زنا الفرج ، بل العين تزني ، والأذن تزني ، واليد تزني ، والرِّجل تزني ، كما ثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وكل ذلك تمهيد لزنا الفرْج ، فلا يغرنك الشيطان ، فإنه عدو لك يريد لك الشر والسوء ويأمرك بالفحشاء والمنكر .

 

قال الشيخ محمد الصالح العثيمين :

 

التواصل بين المتحابين على غير وجهٍ شرعي هذا هو البلاء ، وهو قطع الأعناق والظهور ، فلا يحل في هذه الحال أن يتصل الرجل بالمرأة ، والمرأة بالرجل ، ويقول إنه يرغب" في زواجها ، بل يخبر وليها أنه يريد زواجها ، أو تخبر هي وليها أنها تريد الزواج منه ، كما فعل عمر رضي الله عنه حينما عرض ابنته حفصة على أبي بكر وعثمان رضي الله عنهما .

 

وأما أن تقوم المرأة مباشرة بالاتصال بالرجل فهذا محل فتنة" .

 

" أسئلة الباب المفتوح " ( السؤال رقم 868 ) .

 

ثانياً :

 

أما عن سؤالك عن وجود مثل هذه العلاقات المحرمة في قصص الحب القديمة فإنه على فرض وجودها عند السابقين لا يمكن أن يستدل بها على حكم شرعي لأن الأحكام الشرعية المتعلقة بالتحريم والإباحة للشيء تؤخذ من الدليل الشرعي من الكتاب والسنة وما فيها من أمر أو نهي .

 

وبعض من نقلت عنه هذه القصص كان قبل الإسلام كعنترة وغيره ، ويوجد مثل هذا في كل الثقافات الأخرى كما هو معلوم ، وهذا لا يمكن أن يؤخذ منه حكم شرعي لأن الإسلام جاء لإخراج النفس من شهوتها لعبودية الله رب العالمين .

 

نسأل الله لك الهداية والتوفيق .

 

بارك الله فيك اختى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

حياك الله بيننا اختي الحبيبة

 

سررنا بانضمامك لنا يا غالية

 

حبيبتي انت جوهرة الاسلام المصونة

فلا تقبلي بأي علاقة خارج نطاق الزواج

مهما بدى لك الشخص مميزا

حبيبتي لا اقول لك تزوجي من غير ان تتعرفي على زوجك

لكن هطا التعارف يكون مكللا بضوابط شرعية تحفظك و تمنعك من الوقوع في مثل هذه الحالة النفسية

 

أولا اي شخص يريد ان يرتبط بك

فهميه أنك جوهرة غالية لا تنال بسهولة

وعليه أن يأتي الى بيت اهلك و يتقدم لك

ثم بعدها تجلسي معه بوجود احد محارمك ابوك اخوك ...

وهكذا يتم التعارف الشرعي و لا حرج حينها ان تتحدثي معه لتعرفي شخصيته

لكن كلام بالمعروف بعيد عن الالفاظ المعسولة

 

حبيبتي انهي علاقتك بهذا الشخص تماما و اقبلي على ربك

و صلي استخارة فإن كان في هذا الشخص خير لك يسر الله لكما الزواج

و ان كان غير ذلك ابعده الله عنك و رزقك من هو افضل و احسن

 

خلاصة الامر اشغلي نفسك بالطاعة و التقرب الى الله عز وجل

يأتيك رزقك عند رجليك

 

احبك في الله حبيبتي

 

كلامها صح وعين الصواب وهو ده شرعنا والديننا عارفة انك راح تقولي احنا في مجتمع فاسد الحجات ذي اذ عملتها وحدو فينا يقلولا عليها معقدة اختي ما يقلولا معقدة المهم انك تتبعي شرع ربنا

 

رزقك الله و اياك الزوج الصالح والتقي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

و عليكم الـسلام ورحمـة اللـَّـه وبركـاتـه,,

 

ربي يهديكـِ إلى الطريق المستقيم وإلى طريق الحق

أخيتي في اللـَّـه :

ماذا ستستفيدي من شئ محرّم غير مشروع في ديننا الحنيف

هي في ما في غير الزواج .. نعم كما قالت الأخت نقابي وغيرها

و اللـَّـهِ واللـَّـهِ .. لن تجدي لحظة سعادة في هذا و أنتِ كما قلتِ أنّكـِ زهقانة

لا أريد أن أشدد عليكـِ ولكنكـِ فلاً لن تستفيدي بشئ

إن كان يريدكـ فليأتِ لزواجكـ من باب بيتِكـ و أمام أهلِكـ

لكن في السر هذا!!

و إن كان يريدكـ حقاً فليتقدم لتكون رسمية أمام الأهل

إن كان يريدكـ ففي العلن

إن كان يريدكـ ما كان ترككـِ في المرة الأولى

 

و لو تزوجتي بأحد يا حبيبة فيجب أن تختاري من هو ذو خلق و ديييين أهم شئ

و ليس من أسرّ معكـِ وراء الأهل

 

لا تخافي يا جمييلة .بفضل اللـَّــه :باب التوبة مفتوح و جمييييل للعودة

توبي و عودي و إستغفري و أتركيه

من تركـ شيئاً للـَّـه عوضه اللـَّـه خير منه

إن شاء اللـَّـه .. تجدي من هو أفضل منه بكثيييييييير

و تذكري أن الطيبات للطيبين : فلو كنتِ تريدين زوج صالح كوني صالحة

 

أخيتي في اللـَّـه : إستغفري اللـَّـه وإبتسمي فمازال هناكـ أمل كبييير تعيتيشين من أجله

هو عبادة اللـَّـه

عذراً للإطالة و إن كان كلامي لا يعجبكـِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حياك الله بيننا اختي الحبيبة

 

سررنا بانضمامك لنا يا غالية

 

حبيبتي انت جوهرة الاسلام المصونة

فلا تقبلي بأي علاقة خارج نطاق الزواج

مهما بدى لك الشخص مميزا

حبيبتي لا اقول لك تزوجي من غير ان تتعرفي على زوجك

لكن التعارف يكون مكللا بضوابط شرعية تحفظك و تمنعك من الوقوع في مثل هذه الحالة النفسية

 

أولا اي شخص يريد ان يرتبط بك

فهميه أنك جوهرة غالية لا تنال بسهولة

وعليه أن يأتي الى بيت اهلك و يتقدم لك

ثم بعدها تجلسي معه بوجود احد محارمك ابوك اخوك ...

وهكذا يتم التعارف الشرعي و لا حرج حينها ان تتحدثي معه لتعرفي شخصيته

لكن كلام بالمعروف بعيد عن الالفاظ المعسولة

 

حبيبتي انهي علاقتك بهذا الشخص تماما و اقبلي على ربك

و صلي استخارة فإن كان في هذا الشخص خير لك يسر الله لكما الزواج

و ان كان غير ذلك ابعده الله عنك و رزقك من هو افضل و احسن

 

خلاصة الامر اشغلي نفسك بالطاعة و التقرب الى الله عز وجل

وانسي اي علاقة فيها حرام وتغضب الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×