اذهبي الى المحتوى
< إيمان >

صديقتي في انحراف...فهل من مساعدة ...؟؟؟؟

المشاركات التي تم ترشيحها

و الله احواتي انا بهاجة ماسة لمساندتكم و لرايكم بالموضوع

 

أكلمكم عن "كتيبة" التي كانت سبب حجابي و توبتي ، تقدم اليها شاب "اخ" ملتزم ما شآء الله ظاهريا يبدو جيد

هو يعدها بالزواج لكن اباها لم يتقبل الامر لان كتيبة لازالت صغيرة "17 سنة" لكنها لازالت متعلقة به و آملة

، تكلمه لساعات بالليل في الصباح ،فأهملت دراستها و طاعة والديها فسدت كثيرا ، حاوت التحدث معها في هذا الجانب لكن بدون جدوى ، و الله الامر محيّرني ،بالله عليكن اقترحوا علي طريقة لإقناعها بهذه العلاقة المحرمة خاصة و انهما سيتزوجا على سنتين و من كيّد الشيطان و خطواته..أفسادهما..آآآاه لو بتساعدوني...أرجوكن

السلام عليكن ، انتظر ردكن*****...***

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكـِ الـسلام ورحمة اللـَّـه وبركاتـه,,

 

لا إله إلا اللـَّـه ...

عليكـِ باتّباع الأسلوب الرقيق الجميل في تكلميها

قولي لها وأنتِ في شكل الحجاب الجميل ..جزاكـِ اللـَّـه خير فأنتِ بعد فضل اللـَّـه عليّ لبست الحجاب :)

و أريد منكـِ فتوى مثلاً عن الكلام المحرم مع الرجال ومن ورآء الأهل أيضاً

أكيد هي تعرف أنه حرام

فستقول لكـِ أنه حرام

فقولي لها ..يعني لا يجوز التكلّم مع الرجال إلا عندما يكونوا "مِحرِم"

ستقول لكـِ نعم

فقولي لها ..فأنتِ قلتيها الآن بلسانكـِ

و أنه الآن لا يجوز الحديث مع الرجال من ورآء الأهل حتى لو كان الأهل رافضين الزواج بسبب السنّ

و أنّها طاهرة عفيفة .فماذا سيحدث لو توفّاها اللـَّـه قبل سنتين ؟؟

وماذا سيحدث لو لم يتزوجها في النهاية؟

وماذا يحدث الآن من عصيان اللـَّـه سبحانه وتعالى سيؤثر في حياتها من أولها لآخرها

 

:)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

حبيبتي ايمان أقدر فيك محبتك لصاحبتك و خوفك عليها مما يدل على طيب معدنك

صديقتك الآن في مرحلة المراهقة و بحاجة لمن يوجهها و يريها الخطأ فهي حاليا منجذبة إلى هذا الفتى بعاطفتها الأنثوية التي تحب بفطرتها اهتمام الرجل بها و التي أعمتهى عن النظر إلى الجانب السيء لما تفعله . لذا حبيبتي يجب أن تستمري في وعظها و لا تملي . ذكريها دوما بان الله يراها و يسمعهما ، ذكريها بالموت الذي قد يأتيها فجأة و هي تتحدث معه في الحرام ، ذكريها بثقة والديها التي خانتها، ذكريها بمكانتها سابقا لديك و هي من ساعدتك على ارتداء الحجاب و ما آلات اليه الآن ، ذكريها بالقول : أنا أريد و أنت تريد و الله يفعل ما يريد ، فمشيئة الله قد ترتضي عدم اجتماعهما في الحلال فتكون بذلك قد خانت زوج المستقبل حتى قبل أن تراه ,والأهم بيَني لها صورة الشخص الحقيقية الذي تتحدث معه ناسية أن الله سميع عليم و أن الله يمهل و لا يهمل فلو كان هذا الشاب ملتزما فعلا لا مظهرا فقط لما ارتضى لها عصيان الله و خيانة الوالدين الذين يعتزان بها و تعبى في تربيتها و لو كان حقا ملتزما لعلم يقينا أن الخطيب لا يحق له التحدث مع المخطوبة إلا بوجود محرم و في المعقول لا التحدث في الليل سرا متخفيا من الناس جاعلا الله اهون الناظرين اليه .ماذا يضمن لها ان ينتظرها سنتين و هو من أخلف وعد الله بعصيانه و ان تزوجها ألا تفكر كيف ستكون نظرته إليها و هي العاصية لقرار والديها النابع من حرصهما عليها و محبتهما لها ...... و لو فرضنا أنه تقبلها كزوجة تقية يا ترى ما بنيَ على الحرام و ماكان بدايته و نشأته حرام هل سيكتب له التوفيق

أختي الحبيبة ايمان أعرف باني قد أطلت الكتابة لكن الله يشهد بأنه من حرقة قلبي على هذه الأخت التي أغراها الشيطان و لسابق تجربتي مع بعص الأخوات الاتي خدعتهن الكلمات المعسولة و المظاهر الملتزمة فاوهمن انفسهن ان ما يفعلنه ذنب صغير مقارنة بنتيجته و هو الزواج لكن في الأخير يجدن أنفسهن قد خسرن الكثير من أجل لا شيء مضافا اليها معاص و ذنوب .

و فضلا لا أمرا إن كان بامكانك أن توصلي ردي لصديقتك حرفيا سأكون ممتنة و أخبريها ان هناك في هذه الدنيا من يحبها و يرجو لها السعادة و الهناء في رحاب طاعة الله

891841_max.jpg

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم اهلا اختي ايمان

 

لا تترددي في نصح صديقتك كلما تذكرتما الموضوع سويا

 

هي فعلا تعلم ان الامر محرم لكن الشيطان متمكن من تفكيرها

 

لكن مادامت هي ملازمة صحبتك الحسنة فمن الاكيد انها ستخرج منها على خير ان شاء الله

 

حاولي ان تقنعيها بالانتباه لدروسها فان فاتتها دراستها فلن تستطيع تعويضها

 

و اخبريها ايضا ان الانسان الذي ستتزوج و السن الذي ستتزوج فيه ايضا في علم الغيب عند الله سبحانه

 

و لعل رفض والدها له فيه خير بل من المؤكد لان امر المؤمن كله له خير

 

امر مهم كذلك .. اقنعي اختك في الله ان ما تفعله قد يؤدي الى انقاص البركة و السعادة في حياتها

 

فمن بدأت علاقة بهذه الطريقة و تعلم انها خاطئة و محرمة كيف تطمع بعد ذلك ان يبارك الله في حياتها و يسعدها

 

نحن نرى من القصص ما نرى و عندما يحصل الزواج تتبدل المشاعر و تتنكد الحياة و لا حل الا الطلاق

 

حاولي ان تجعليها تفكر في المستقبل .. مستقبلها هي و مستقبل ضميرها هل سيكون مرتاحا عند انتهاء هذه القصة سواء بالسلب او الايجاب

 

المهم اخبريها ان كتب الله لها الزواج بهذا الشاب فلن يردع امر الله مخلوقا لا والدها و لا انسان آخر

 

فلتسلم امرها لله فلا ملجأ و لا منجى منه الا اليه سبحانه

 

أسأل الله ان يرد صديقتك الى الحق و الصواب و ان يسعدها و اياك و كل المؤمنين و المؤمنات

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكن :)

" راجية الانس بقرب الله "

شكرا على ردك الجميل ، و العفو علي الاطالة ، مرحبا بك في منتدانا هذا و اهلا بك بيننا ، و الله اسلوبك رائع ، لما تاخرت في اللحاق بنا ؟؟؟ نعم سوف اعلم بما قلتييه و انشآء الله ، تكون من الذين يستمعون القول و يتبعون احسنه ييآا ريييت ، و الله قبل ان اضع الموضوع بدأت باليأس لانها لا تستجيب لي بل تزيد تجبرا و الحاها لكنكن شجعتموني فساواصل ،..شكرا لك حبيبتي على النصيحة و المساندة ...و

*** الله سوف اعمل على نقل ردك هذا يليها حرفيا و ساخبرك بردة فعلها قريبا على نفس الصفحة ، فابقي في المتابعة ***

"اسلامية" *** الشكر لك ايضا علي ردك و الله انا ممتنة لكن كثيرا كثيرا ، اتمني ان لا يذهب تعبي و ردكن باطلا........السلام عليكنن احبكن في الله كثيرا و الله .....***

تم تعديل بواسطة < إيمان >

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

لا شكر على واجب أخيتي ، شكرا على ترحيبك الحار لي ، يعلم الله اني احببتك و ارجو ان نلتقي تحت ظل الله يوم لا ظل الا ظله ،

حبيبتي نيتك صادقة و باذن الله ستوفقين و صاحبتك بها من الخير فهي لا تحتاج سوى من يفتح عيناها على الحقيقة ،

أنا بانتظار عودتك لنا اختاه مكللة بالاخبار السعيدة و النتائج المرضية * وفقك الله و سدد خطاك *

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

حقا لم لا نجتمع علي حوض النبي ..آامميينن ...انشآء الله سوف تكون الاخبار مفرحة و مبشرة ، ايا انا نخلييكك دوك يبدا "محمود المصريي " إقرآ...السلام عليكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

 

ياربّ ييسّر لكـِ يا أختي في اللـَّــه

و أبشرينا بإذن الله قريباً بأخبار جميلة

 

 

أتمنّــى يا أختي الحبيبة فقط طلب صغير :)

كلمة "إن شاء الله"

لا تقوليها إنشاء الله

فالمعنى مختلف تماماً

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اختي انت اسألييها اولا . هل تريدين فعلا ان يكوون زوجك على سنة الله و رسوله ؟؟؟

 

هل تريدين ان يوافق ابوااك على خطبتك و ثم زواجك منه ؟؟؟

 

اذا قالت لك : نعم .. قولي لها إن انه عندك طريقة تجعلها تتزوج هذا الشخص .... اذا سألتك ما هي الطريقة .. قولي لها الطريقة سهلة بس محتاجة صبر منك .. انت تعرفيين أن ما تفعليينه الآن يبعدك عن هذا الشخص الذي تحبيينه و انت تحتاجيين التوفيق من الله تعالى .. فأنت اصبري قليلا و دعي عنك الكلام معه حتى يفرجها الله عليك و باذن الله ان كاان هذا الشخص خيرا لك في دينك و دنياك و يسعدك في حياتك الزوجية فالله سبحانه و تعالى سوف يزوجك منه اما ان كان لم يكن كذلك فالله تعالى سوف يعوضك خيرا منه ..

 

و دائما اختي اذكري لها قصص النااس الذين تركواا شيئا لله و الله سبحانه و تعالى ابدلهم خيرا و احسن و افضل من هذا الشيء الذي تركووه و رزقهم من حيث لا يحتسبوون ...

 

كثيييره هي القصص في الانرنت سوف ابحث عنها و اضعها في موضوعك .... :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الســـــلام عليكـــن اخواتي

 

 

ها انا عائدة اليكن بعد كلامي مع كتيــــــبة :

 

لقــد طــــال حديثــــي معـــها حقيقة كانـــت تنصت و كأنها تريد ان تقول :

(نعم يا إيمـــان انا مدركة انا ما افعله حرام و يغصب ربّي لكني لا استطيع الإقلاع عن هذا الامر فهذا الشاب هو حياتي و هو زوجي ...)

 

قالت لي ساحاول التحدث معه في هذا الجـــــانب .. انا متأكدّة انها قالت هكذا لإسكاتي فقط .. و ما بقي لي ان اقول اني اديت واجبي و لم اسكت على المنكر ...

و البـــاقي عليها

شكــــرا لكن حبيباتي على مساندتكــــن لـــــي

 

استودعكن الله

 

احبكن في اللـــــه

 

و السلام عليكـــــــــن =)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم اللام ورحمة الله

كان رد الأخوات مقنع وليس لي أن أضيف عليه شيئا

سوى أنهن نسين أن يقلن لك إدعي لها الله في صلاتك فإنك لن توفّقي إلى هدايتها إلا بإذنه

وأنا أقول جزاك الله خير الجزاء على اهتمامك بصديقتك

:-

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إدعي لها الله في صلاتك فإنك لن توفّقي إلى هدايتها إلا بإذنه

شكرا لــــك يا غالية ، طبعا فانا ادع لها و لكن دائما في صلاتي .....

 

وأنا أقول جزاك الله خير الجزاء على اهتمامك بصديقتك

 

لا شـــكـــــر على واجب يا ســــــارة [/color]فالـــــديــــن النــــــــــــــــــــــــصيــــــــــحة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك والله يهديها الصراط المستقيم

ويثبتنا على الإيمان

ربنا يجعله فى ميزان حسناتك

لكن فقط لاتذكرى اسمها ( :

بارك الله فيك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×