اذهبي الى المحتوى
ام نمير

النجاح الموهوم

المشاركات التي تم ترشيحها

44.gif

 

 

النجاح الموهوم

 

 

النجاح لفظ يتلذذ بسماعه الجميع ،ويسعى للوصول إليه كل لبيب.

 

 

الناس تعلم أن النجاح ليس أمراً سهلاً أو هدفاً يسيراً ؛بل هو أمر شاق في طريق طويل على مركب الصبر مع قلة السالكين ونُدرة الواصلين .

ولو لم يكن كذلك لنجح الجميع ؛ النائم والقائم ،والغافل والذاكر والمجتهد والبليد .

ولما علم ثُلة من الناس عن ما يحف النجاح من المتاعب والمشاق وما يتطلبه من الصبر والبذل مع عجزهم عن ذلك ،وبعد التفكير والتدبير قرروا الإبقاء على الاسم (النجاح) وحاولوا اختصار الطريق ولو لم يكن (مشروعاً )للوصول إلى (نجاح موهوم ) في الدنيا (مذموم ) يوم القيامة .

وما علموا أن النجاح في الإسلام يرتكز على ركيزتين أساسيتين :

 

 

الأولى : هدف نبيل (مشروع) .

الثانية :طريق سليم (نزيه) .

فمن قصد هدفاً غير نبيل أو سلك طريقاً غير سليم فنجاحه موهوم ولو تحقق له ما تحقق من بروز وظهور وجاه ومال وسلطة وقدرة.

فالحصول على المال مثلاً هدف مشروع ؛لكن بعض الناس يسلك لتحقيق هذا الهدف طرقاً غير نزيهة ،فقد يحصل عليه من طريق الربا أو الرشوة أو الغش أو غير ذلك فتبلغ أرصدته وحساباته أرقاماً يعجز الحساب عنها ،فيظن المسكين أنه الناجح القدير وما علم أن نجاحه في الدنيا (موهوم) وفي الآخرة (مذموم ).

 

 

والإضرار بالناس هدف غير نبيل وغير مشروع ،وبعض الناس قد يسلك لذلك طرقاً مشروعة مثل استخدام صلاحية المدير مع موظفيه أو استخدام صلاحية المعلم أو المعلمة مع طلابهم وطالباتهم.

 

 

فقبل أن تقصد أخي الكريم وأختي الفاضلة هدفاً معيناً فتأكد أنه نبيل ومشروع وقبل أن تسير إليه فتأكد من أنك تسلك طريقاً سليماً ونزيهاً .اللهم إنا نسألك نجاحاً حقيقياً في الدنيا محموداً في الآخرة إنك على ذلك قدير وبالإجابة جدير يا سميع يا عليم .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله بك يا حبيبة

نسال الله ان يكون ما ننجح به

مدخل لفوزنا برضى الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

 

بارك الله فيك أم نمير وجزاك الله خيرًا .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

بارك الله فيكِ أختي الفاضلة ()

وجزاكِ الله خيرا.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكِ الله خيرا يا حبيبة

موضوع رائع وتنبيهات مهمة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليك السلا ورحة الله وبركاته

جزاكِ الله خيرًا وبارك فيكِ

تم تعديل بواسطة مـ راجية الأمان ــرام

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاكِ الله خيراً

موضوع قيم

 

اللهم إنا نسألك نجاحاً حقيقياً في الدنيا محموداً في الآخرة إنك على ذلك قدير وبالإجابة جدير يا سميع يا عليم .

 

 

اللهم ءامين

وحقاً بالفعل يحدث أن هنا ك من يقومون بعمل المال عن طريق السرقة أوغيرها من الافعال المحرمة

ويظنون بأن هذا محمود ولكن كما ذكرتِ هذا محمود في الدنيا ومذموم في الاخرة نعوذ بالله من ذلك.

تم تعديل بواسطة (حفيدة الصحابة)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

جزاكِ الله خيرًا

وبارك فيكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏ قال الإمام ابن القيّم رحمه الله : ‏ ‏ومن عقوبات الذنوب : ‏ " ‏أنهـا تـزيـل النـعم ، ‏وتحـل النــقم ، ‏فما زالت عن العبد نعمة إلا بذنب ، ‏ولا حلت به نقمـــة إلا بذنب" ‏ ‏الداء والدواء ( ١٧٩/١)

×