اذهبي الى المحتوى
سماء الفردوس

همه واصرار عجيب

المشاركات التي تم ترشيحها

681557529.gif

همة عالية وإصرار عجيب ! لكن لماذا ؟

 

وقال صلى الله عليه وسلم:

(خيركم من تعلّم القرآن وعلّمه )

رواه البخاري

 

همة عالية وإصرار عجيب !! ولكن لم كل ذلك !!؟؟ حقا عندما تعلو الهمم فلا شيء يحول دون مرادها وخاصة إن كان ذلك من أجل الله ولله سبحانه وتعالى

 

يقول د. سعيد حارب نائب رئيس جمعية دبي لتحفيظ القرآن:

ممن فاز في جائزة دبي في إحدى السنوات طفل صغير من إحدى دول الاتحاد السوفيتي السابق،

وكان عمره في حدود الثانية عشرة،وكان إتقانه لافتاً للنظر،فسألناه عن حفظه لكتاب الله،كيف تم،

ومَن الذي قام بتحفيظه هذا الحفظ المجوَّد المتقن؟

 

فقال:أبي هو الذي قام بهذا العمل،

 

قلنا فمن الذي علَّم أباك وحفظه القرآن؟

 

قال: جدِّي،

فعجبنا لهذا الأمر!!

 

وتساءلنا كيف تسنَّى لجدِّك أن يعلم والدك القرآن في سيطرة الاتحاد السوفيتي الملحد الذي كان يعاقب المسلم المرتبط بدينه بالقتل مباشرة؟

 

قال: أخبرني أبي أن جدِّي كان يحمله وهو صغير على (حمار) ويذهب به مسافة بعيدةً خارج القرية

ثم يضع عُصابةً على عينيه ويقود به الحمار حتى يدخل في مغارة في الجبل تؤِّدي إلى موقع فسيح، وهناك يفك العصابة عن عينيه، و يستخرج من مكان هناك ألواحاً نقشت سور القرآن

ويحفظه ما تيسر ثم يصعب عينيه ويعود به إلى المنزل حتى حفظ والدي القرآن الكريم،

 

قلنا له، والعجب يملك نفوسنا: ولماذا كان جَدُّك يعصب عيني والدك؟؟

قال الفتى: سألنا والدي عن ذلك فقال:

كان يفعل ذلك خشية أن يقبض النظام الشيوعي ذات يوم على ولده فيعذِّبوه، فيضعف، فيخبرهم بمكان مدرسة التحفيظ السريَّة في تلك المغارة، وهي مدرسة يستخدمها عدد من المسلمين حرصاً على ربط أولادهم بالقرآن الكريم، وهم يعيشون في ظل نظام ملحدٍ يقوم في حكمه على الحديد والنار.!!!

أثنى الله سبحانه وتعالى على الذين يتلون كتابه

الله أكبر !!

هنيئا لهم حبهم واهتمامهم با القرآن و حرصهم على حفظه وتعليمه للأجيال تلو الأجيال،،،

سبحان الله .. جلد وصبر وهمم عالية لاتعرف الكل ولا الخوف ،،فهم رغم المصاعب والمشاق إلا أنهم حرصوا على تعلم القرآن وحفظه وحرصوا على تعليمه لأولادهم وكأنه همهم الوحيد في حياتهم !! فطوبى لهم إصرارهم العجيب على هذا الدين أما زال في هذا الزمن أناس بهذا الحرص !!؟؟

الله المستعان !!

ماذا نقول عن حالنا اليوم ؟؟

هل شكرنا الله على نعمه الكثيرة التي لاتعد ولاتحصى ،،ترى هل نعي حجم الخطر الشديد الذي قد يسببه إهمالنا وعدم اهتمامنا بتعلم القرآن وحفظه وفهمه وتعليمه للأجيال دون كل أوملل !!

والله إننا عندما نقرأ اصرار إخواننا المسلمين هناك وحرصهم على دينهم رغم ماكانوا يلاقونه من مشاق لتأثر قلوبنا قبل أن تدمع أعيننا ،،

وعندما نقارنهم بعضنا ممن لايعرف القرآن إلا في رمضان !!

والله إننا لنشعربالخوف وبالخجل من ربنا من تقصيرنا وتفريطنا في أمرنا !!

ولعل في ذلك حافزا لنا للنظر في أحوالنا مع كتاب ربنا لنتداركها قبل فوات الأوان اللهم اجعلنا ممن يحفظون كتاب الله والعمل به وبسنة نبيه امين والله الموفق والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكم الله خيرا

شكرا ماريا لتشجيعك والله انتى اكتر من اخت

جويريه شكرا لمرورك تشرفت بكى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

شكرا ام روعه اللهم اجمعنى واياكى بالفردوس الاعلى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بوركتي أختي

نعم هذا حال المسلمين في البلدان المقهورين فيها

أما بلاد الإسلام فأين هي من هؤلاء إنهم لا يحسون بعم الله عليهم ولا يؤدون شكرها

اللهم أصلح أحوالنا وأحوال الأمة جمعاء

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم اخواتى

تسلمى لى اميره سعيده بمرورك

جزاكى الله خيرا اختى منال اللهم اصلح احوالنا واحوال المؤمنين جميعا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

سبحان الله، فنحن لا ندرك قيمة النعم حتى نُحرم منها

فكثرة المساس تذهب الإحساس

اللهم أدم علينا نعمك ولا تبتلينا بالحرمان منها اللهم أرزقنا شكر نعمك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكى الله خيرا امه لله مسلمه

صدقتى اختى كثرة المساس تذهب الاحساس

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اللهم اجعلنا من أهل القرآن

يا رب اغفر لنا

النعم كثيرة اعتدناها ونسينا أن نشكرها

اللهم لك الحمد حتى ترضى ولك الحمد إذا رضيت ولك الحمد بعد الرضى

بارك الله فيك أختاه

تم تعديل بواسطة ثـروة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اللهم اجعلنا من أهل القرآن اللهم امين

يا رب اغفر لنا امييييييين

النعم كثيرة اعتدناه ونسينا أن نشكرها صدقتى اختى

اللهم لك الحمد حتى ترضى ولك الحمد إذا رضيت ولك الحمد بعد الرضى

اللهم لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك

 

بارك الله فيك أختاه

تشرفت بمرورك ثرووووووه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×