اذهبي الى المحتوى
روح ريحان

" عيد الأم"

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

موضوع عيد الأم المنتشر بين الناس كثيرا أنا أعلم أنه بدعة

لكن هل يمكن الواحد يهدي حماته هدية من باب المجاملة ليس أكثر ؟؟؟

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

غاليتي اسمحي لي أن يكون الكلام عاما فليست المشكلة خاصة بك ولكنك أثرتيها فجزاك الله خيرا وجعل من يستفيد في ميزان حسناتك

 

 

 

لماذا ننتظر حتى يوم عيد الأم لكي نهدي الحماة والأم من باب المجاملة؟؟

 

لو أننا في الأصل كنا ممن يتحبب إلى الوالدة والحماة في خلال العام لا سيما في يومي الأضحى والفطر، بالهدايا سواء رمزية أو هدايا قيمة، لما احتجنا لطرح السؤال من الأساس

 

عندما تجد الحماة أن زوجة ولدها تهدي لها في كل مناسبة أو بدون مناسبة هدية وتتلطف لها، ثم تأتي في عيد الأم المزعوم فتعلن أن هذا ليس من الشرع في شيء لن تستطيع الحماة أن تغضب أو تأخذ موقفا عدائيا لأنها ستدرك يومها أن فعل زوجة الابن ليس كيدا لها ولا سوء معاملة بل هو موقف شرعي يستحق الاحترام

 

لكن إذا كانت العلاقة سيئة والهدايا شحيحة والبسمة أشح، فهنا يحدث المشكلة

 

فأقول لك غاليتي

 

إذا كنت ممن يتحبب لوالدة زوجك فلا تخشي أن تعلني الموقف الشرعي من عيد الأم صراحة، فحتى لو غضبت حماتك سيزول هذا الغضب سريعا لأنها ستدرك من داخلها أن الموقف يستحق الاحترام.

فلا تجعلي الشرع يستحي من الظهور خلف المجاملات

 

أما إذا لم تكوني كذلك فستواجهين في البداية شيء من المشاكل سرعان ما تزول بمجرد حسن المعاملة وشيء من الهدايا على أيام متفرقة من باب التحبب لوالدة الزوج، وأذكرك بالاحتساب فإن العبد إذا عزم على الخير تواجهه العقبات ليتبين الصادق من الكاذب

 

وفقك الله غاليتي وأحسن إليك

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×