اذهبي الى المحتوى
لؤلؤة العفاف

¤ .¦¦Ξ♥¯◊ راقي بأخلاقي ◊¯♥Ξ¦¦. ¤

المشاركات التي تم ترشيحها

01_58.gif

 

جلست أقلب صفحات التاريخ المشرق لأمتي , أنهل من معين النبوة ثم عصور الخلافة الراشدة وعهد الصحابة والتابعين ,

أستنشق عبير العزة والكرامة , يوم سادت أمتي الدنيا وأسرت العالم

..بِسِــــرٍ..

هو أعظم وأقوى من السيف والرمح..

 

هو عنوانُ هذه الأمة ,

بل إن هذا السر تجلى في حياة نبيها صلى الله عليه وسلم ,

بحثت عن هذا السر الذي كان من أهم أسباب سيادتها ومجدها ,فوجدته و أبهرني حقا ,

 

smilies201bd3.gif إنه أخلاقها..smilies201bd3.gif

 

التي ظهرت وبدت جلية واضحة لكل الخلق في حياة خير الخلق ونبي الحق محمد صلى الله عليه وسلم الذي قال عنه ربه عز وجل :

" وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ " [القلم:4].

ثم جلست أفكر في واقعها الآن وما آلت إليه من ضعف ووهن فوجدت أكثر ما يميزها هو فقدان ذلك السر , فأين أخلاق الإسلام ؟؟أين نحن منها؟؟

فازددت حرصا على معرفتها وعزمت أن أطبق تلك الأخلاق في واقعي وحياتي حتى أسير على درب النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام.

فأتأدب وأتخلق بها فأكون حقا..

 

46477005.gif

 

فهيا سويا نتعرف عليها من خلال هذا الملف المتميز

جمع وترتيب / أخوات الطريق إلى الله

 

 

 

 

 

للتحميل بصيغة البوربونت مع أنشودة

 

2458659833_0437d763fa_o.gif

 

,,

 

للتحميل بصيغة PDF

 

12882368591.png

 

,,

 

لأصحاب النت الضعيف يمكنكم تحميل ملف البوربونت من غير أنشودة

 

2458659679_5446d080d4_o.jpg

 

,منقول,

تم تعديل بواسطة لؤلؤة العفاف

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

نعم والله سرّ رفعة أمّتنا هي أخلاقها،

وكم منّا من انسلخ من هويّته الإسلامية وأخلاقها والله المُستعان.

نسأل الله العفو والعافية.

 

جزاكِ الله خيرًا أختي العزيزة.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

تذكرة جد قيمة

جزاك الله خيرا أختي الحبيبة

جاري التحميل :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×