اذهبي الى المحتوى
ام الحميراء

قواعد مهمة لرعاية زوجك في مرضه

المشاركات التي تم ترشيحها

عندما يتعرض زوجك لمرض ما سيكون هذا الأمر شديد الصعوبة عليك ولن تكون صحبة زوجك وهو في هذه الحالة شيئًا مبهجًا للنفس فمهما كانت درجة حبك لزوجك ستشعرين بمرور الوقت أن الحياة لا تمر بالشكل الطبيعي الذي تحتاج إليه كل زوجة، لكن في الوقت نفسه لابد أن تذكري نفسك أنك تزوجت هذا الإنسان من أجل أن تشاركيه الحياة بحلوها ومرها وسعادتها وحزنها في النجاح والفشل والصحة والمرض.

وفضلاً عن ضرورة توفير الرعاية الصحية لزوجك في فترة مرضه يكون من الواجب عليك أن تقدمي المساندة المعنوية والدعم النفسي والعاطفي له لكي يتمكن من عبور فترة المرض الصعبة، ولا تنسي أنك قد تكونين في نفس الموقف في يوم من الأيام وستحتاجين بشدة أن يكون زوجك هو الذي يوفر لك كل أسباب الراحة ويحيطك بالحب والحنان والرعاية.

فيما يلي سرد لمجموعة من النصائح الصادقة التي يجب عليك التمسك بها وأخذها في الاعتبار لو أنك تعرضتي لهذا الاختبار الحساس والصعب والمتمثل في مرض زوجك:

1ـ احتسبي عند الله

استحضري النية الصالحة في تطبيب زوجك، وتذكري أن اتقاءك الله فيه هو باب عظيم إلى الجنة، كما أن رعاية المريض والرفق به من الأعمال المرضية عند الله.. فكيف إذا كان المريض هو أعظم الناس حقًا عليك؟..

واستحضار النية الصالحة يقوي العزم، ويعين على الصعاب، خاصة وأن الإنسان في مرضه يغلب عليه الجفاء لما به من ألم وملل.

2ـ العاطفة المتدفقة والحنان الدائم

تذكري طوال الوقت عندنا تمرين بفترة المرض كم تكونين في أمس الحاجة لأن يحيطك المقربون منك بالحب والتدليل والاهتمام مع عدم إثارة ضيقك وتلبية رغباتك قدر الإمكان، وهذا سيجعلك حريصة كل الحرص على أن توفري لزوجك كل أشكال الحب والحنان والتعاطف معه في مرضه، ولا تفعلي ذلك بدافع الشفقة لأن هذا قد يؤذي مشاعر زوجك ولكن افعلي ذلك بقوة الحب والحنان التي تملأ قلبك كزوجة محبة.

3ـ كوني طبيبة وممرضة داخل المنزل

من تمام توفير الرعاية لزوجك أن تكوني شديدة الاهتمام بفهم طبيعة مرضه والبحث بشكل مكثف عن تفاصيل هذا المرض وتداعياته وخطورته من عدمها وأن توالي الاتصال بالأطباء لمعرفة تطورات حالة زوجك فضلاً عن تركيزك العالي فيما يخص إعطائه الأدوية في المواعيد المنتظمة مع توفير الغذاء الصحي الملائم لحالة زوجك المناسب، ولا توفري أي جهد في هذا الاتجاه.

4ـ مراعاة النظافة في المنزل

من أهم الأسباب التي تساعد زوجك على تخطي المرض والتعافي والشفاء أن تكوني دائمًا قادرة على تنظيف المنزل بشكل مستمر وهذا الأمر يساعد في زيادة المناخ الصحي المناسب للوصول إلى الشفاء فضلاً عن أنه يعطي لزوجك انطباعًا نفسيًا بأنك لست ضجرة ولم تملي من مرضه بل على العكس أنت تحبين أن تجعلي كل شيء حوله في المنزل جميلاً ومنسقًا.

5ـ قللي من معدل نشاطك الاجتماعي

كوني قريبة من زوجك طوال الوقت وذلك بأن تتخلي عن بعض أنشطتك الاجتماعية المهمة بالنسبة لك لأن زوجك يستحق منك كل الرعاية وكل الوقت، لذلك فلابد أن تقللي من معدل ارتباطك بصديقاتك وحتى عائلتك حتى يتعافى زوجك حرصًا منك على تكريس كل طاقتك ووقتك لرعايته خلال مرضه.

6ـ اجعلي الأطفال يساعدون في رعاية الوالد

قد يكون مرض زوجك فرصة مثالية لكي تقومي بتعليم أطفالك واحدة من أروع الصفات وأعظمها على المستوى الإنساني وهي كيفية العناية بالمريض وسيكون هذا الأمر سهلاً نظرًا لأن المريض هنا هو الأب الذي يحبه الأطفال بفطرتهم ويشعرون بفضله عليهم في حياتهم كلها.

 

منقووووووووووووول

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكي الله خيرا والله موضوع جميل ولازم نتبه لهذه النصائح

بارك الله فيكي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

نصائح مهمه وجميله واهمها النيه واحتساب الاجر عند الله واصبر لان المريض الامه تضغى على كل افعاله واقواله جزاكى الله خير

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بوركت يا غالية

نصائح مهمة ... نسأل الله ان يحفظ أزواجنا ويرزقهم الصحة والعافية

 

أمين يا رب

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×