اذهبي الى المحتوى
بسمة الرضى

قصة قدوم ~حُذيفـة~ إلى الدنيا ..

المشاركات التي تم ترشيحها

بسم الله الرحمن الرحيم

 

السلام عليكن و رحمة الله و بركاته

 

حياكن الله غالياتي : )

 

أحببت أن أكتب قصة الولادة لتنتفع بها الأخوات خاصة البكريات : )

 

الحمد لله كانت الولادة طبيعية لكن بطلق صناعي ..

 

كان موعد الولادة المرتقب 29.12.2012 و كان لدي أمل أمل أن ألد قبل ذلك طبعًا، لأنني أخذت ببعض الأسباب المعينة على الولادة مثل المشي الكثير و طلوع السلالم و نزولها و بعض الأشياء الأخرى ..

 

جاء اليوم و لا شيء و هنا في ألمانيا بعد الأسبوع الأربعين يجب زيارة الطبيبة كل يومين و بما أن طبيبتي كانت في عطلة العام الجديد كنت أذهب للمستشفى.

 

تخطيط لقلب الجنين و سونار تبين أن كل شيء تمام بفضل الله فقالت لي سبعة أيام و سنبدأ طلق صناعي يعني إذا لم ألد

 

جاء ذلك اليوم وضعت سونار آخر و كان كل شيء تمام بحمد الله قلت لها أصبر يومين أو ثلاثة زيادة و أنا في بالي أزيد أكثر طبعا ^^

 

يوم بعد يوم أترقب : ( و لا شيء

 

يوم الأربعاء 09.01.2013 ذهبت للمراقبة و في ذلك اليوم المناوب كان رجل أخبرني أنه إن تأخرت إلى يوم الإثنين فستكون عملية على طول دون طلق صناعي و لا أذكر الأسباب التي قالها، قلت خيرا إن شاء الله يوم الجمعة إذن.

 

طبعا سألني الذي أضعه على وجهي ما اسمه قلت له نقاب فكتبها على ورقه و خرج، أسأل الله أن يهديه و يشرح صدره للإسلام، سبحان الله احترمني جدا أسأل الله أن يجزي احترامه ذلك بالهداية للدين الحق اللهم آمين

 

الخميس مراقبة ايضا قالت الطبيبة متى سأتين غدا لبدأ الطلق، قلت لها إن كان هناك مكان فارغ لا مشكلة لدي نبدأ الآن و كانت السابعة مساءا

 

قالت: حسنا سنبدأ بتحميلة مهبلية، وضعتها قالت تخطيط للجنين بعد نصف ساعة لمدة نصف ساعة، طبعا لم تنفع التحميلة معي قالت اذهبي لتنامي فقد يأتيك المخاض ليلا، و كل ساعة أستيقظ لأتفقد نفسي إن كانت هناك آلام و لا أحس بها ^^

 

صباحا ذهبت التخطيط سليم و لا طلق : (

 

قالت لي اذهبي افطري بعدها تعالي سنعلق لك المحلول، قلت الله أكبر اليوم سألد و أنا كان نفسي ألد يوم الجمعة : )

 

ذهبت فطرت طلعت درج المستشفى مرتين أو ثلاث و اتصلت بصديقتي لتدعو لي

 

و قلت توكلت على الله يا رب خفف و ييسر لي

 

 

طبعا في الأسابيع الأخيرة من الحمل لا أحتاج أن أقول لكن عن الكم الهائل و المزعج و السؤال الكريه: ماذا تنتظرين ؟!!

كنت أغلق الهواتف لأيام ثم أفتحها، لكن لا أحد يفهم :/

والله مللت و كنت أتعمد ألا أرد، ماذا تنتظرين؟ ربما أخطأت في الحساب؟ ألا تحسين و لو بقليل من الآلام؟ الرحم مفتوح؟ و كأنهن من سيلدن : (

 

وضعت زوجة أخي في الواجهة فعندما لا يجدنني يتصلن بها المسكينة

أسأل الله أن يرزقها الذرية الصالحة عاجلا يا رب و لكل مشتاقة..

 

المهم ذهبت وضعت لي إبرة الوريد و وضعت المحلول تبدأ ب 0,03 بعد نصف ساعة مثلا 0,06 ثم 0,09 إلى أن تصل 0,24 و ما أن وضعت لي قلت لها ستبدأ اآلام بعد قليل لأن في الزبير ولدت أيضا بالإبرة: )

 

و طبعا بدأت آلام طفيفة جدا جاءت المولدة و استبشرت ^_^

 

المهم الإبرة دامت 4 ساعات تقريبا و كان لدي طلق منتظم لكن ليس طلق ولادة : (

 

أوقات الصلاة آخذ جهاز الإبرة معي لأتوضأ و أصلي ثم أعود للسرير، العظام كانت ... الله المستعان

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بعد انتهاء الإبرة أخذت محلول لأنني لم أشرب ماء كثير فاحتجت لسوائل من أجل قلب الجنين، بعدها خرجت مع زوجي لنتمشى عسى الطلق يشتد،

 

لكن لا شيء و بعد صلاة العشاء قالت المولدة هل تحبي نجرب طريقة الإسهال قلت لها نعم :blush:

 

آلامتني كثيرا لكن لم تنفع بتاتا : )

 

ذهبت للنوم على أمل أن يأتي ألم الولادة، و لم ألد في يوم الجمعة الذي تمنيته : )

 

و أحمد الله على ذلك كثيرا فكان الطبيب الرجل هو المناوب في ذلك اليوم، كان يطرق الباب قبل الدخول مع أن الباب مفتوح قليلا، لأضع نقابي قبل الدخول، ففي المرة الأولى طرق و دخل و لم يكن عندي نقاب فحاولت تغطية وجهي بخماري فقال لي سأخرج البسي أولا : )

 

بعدها عاد ليتكلم معي على نتيجة المحلول و تخطيط القلب و أنا كنت متعبة صراحة فبدأت بالبكاء حينها سألني: لماذا تبكين، قلت له: لا أعرف، و سأل هل أزعجناك هنا؟ فكل ما نفعله لصالحك و صالح الجنين، قلت لا ليس هذا أنا متعبة قليلا فقط، مع العلم أن في ذلك الوقت لم يكن زوجي معي فأحسست بالوحدة مع الخوف مع أحاسيس أخرى.

 

قال لي حسنا سأعود بعد قليل، ذهبت لأتوضأ أنا و خرجت كنت واقفة على سجادة لأصلي فطرق الباب، دخل قال: المحلول، قلت له : خمس دقائق من فضلك، باستغراب سأل لماذا؟ قلت له لأصلي، وضع المحلول و خرج.

 

بيني و بينكن أحسست بعزة الدين و فخر كبير أننا نصلي .

 

كانت صلاة المغرب لكن كنت احتجت جدا أن أصلي خلال كل ذلك

 

و أثناء الصلاة دخل زوجي و لقيني أبكي فخاف : ) لكن ما إن أخبرته ما بي قال لي هذا طبيعي :|

 

 

 

و بإذن الله قريبًا أكتب لكن التتمة : )

و مغامرة يوم السبت مع طبيبة أخرى : )

 

أي سؤال أو ملاحظة لا تترددن ^^

 

و إن شاء الله الخط كمان تمام لا هو كبير و لا هو صغير : )

 

وفقكن الله أخواتي و أسعدكن : )

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

حمدا لله على سلامتك وسلامة حذيفة

متابعة ان شاء الله

في انتظار التتمة :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

^ــ^ هذه ابتسامة لكِ

 

""""" وهذه دموع كثيرة تنسكب الآن من عيني

كلما أتذكر أيام ولادتي تختلط المشاعر لديّ

أبكي.. أبتسم.. أتألم.. أخاف.. أفرح

 

بصراحة لا أود إعادة التجربة مرة أخرى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

متابعين : )

حفظه الله لكِ هو وأخيه.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،

 

متابعة لقصتتكِ الجميلة بسمة الحبيبة : )

 

سبحان الله تذكرت مباشرة ولادتي بعبد الرحمن فقد كانت بالطلق الصناعي أيضا وكانت عسيرة جدًا

على فكرة كانت يوم الجمعــة : )

 

سدرة الحبيبة لا تقلقي متأكدة أنك ستكررين التجربة قريبًا إن شاء الله .

سبحان الله بعد ولادتي بعبد الرحمن قلت في نفسي سأبقى سنوات لأكرر التجربة ذاتها حتى تُمحى كل ذكرى

ولكن بعد 3 أشهر حملت بعبد الله : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

^ــ^ هذه ابتسامة لكِ

 

""""" وهذه دموع كثيرة تنسكب الآن من عيني

كلما أتذكر أيام ولادتي تختلط المشاعر لديّ

أبكي.. أبتسم.. أتألم.. أخاف.. أفرح

 

 

سبحان الله سرحة قليلا وتذكرت ولادتي بابني عمر وبالفعل وكانت مثل مشاعرك يا سدورة فالدموع غلبتني بالرغم من هالوقت الطويل بعد ست سنوات

وتذكرت معظم المرافقات من النساء بالمستشفى لبناتهن أو غيرهن قد أحاطونني وكأن روحي تنتزع وكم تمنيت حينها بأن الله لا يضر ابني وكم كان خروجه صعبا

وظلت الممرضة تخبرني بقلة النبض لديه فتمنيت ودعوت لو أخير بين حياتي وحياته فأخترت عيشه وحياته فكلما أتذكر فالدموع لا تفارقني وأتذكر كم كان الموت قريبا

مني ومن ولدي فربي رحماك بنا معشر النساء فربي هون علينا من نزع روحنا لما نراه حين ولادتنا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

الله المستعان

 

انا كل ولاداتي بطلق صناعي والله المستعان وآخر ولادة كانت عذاب

 

يا بنت كنت نامي على جنبك الأيسر حتى يشتد الطلق

 

على فكرة عبد الرحمن وعبد المهيمن ولدوا يوم الجمعة أيضا - ابتسامة -

 

وكل أولادي يولدون وقت العصر

تم تعديل بواسطة ~ أم العبادلة ~

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الحمدلله على سلامتك

 

متابعة ومنتظرة بشووق

مع دموووووع وتأثر

:)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

سبحان الله : )

ليس هناك أسهل من ولاداتي ، تلك نعمة فضّلها الله عليّ الحمدالله

 

متابعة معك بسمة الحبيبة : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

سبحان الله

جميله القصه

فى انتظارك بشوق

إن شاء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

حمدا لله على سلامتك وسلامة حذيفة

متابعة ان شاء الله

في انتظار التتمة :)

 

و عليكِ السلام أمينة ,,

 

الله يسلم قلبك يا غالية : )

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

^ــ^ هذه ابتسامة لكِ

 

""""" وهذه دموع كثيرة تنسكب الآن من عيني

كلما أتذكر أيام ولادتي تختلط المشاعر لديّ

أبكي.. أبتسم.. أتألم.. أخاف.. أفرح

 

بصراحة لا أود إعادة التجربة مرة أخرى

 

طيب يا أم جنى افرحي و ابتسمي و كمان ابكي براحتك : )

بس بإذن الله التجربة راح تعيديها مو مرة واحدة بس : )

ببشرك يا غالية ^__^

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

متابعين : )

حفظه الله لكِ هو وأخيه.

اللهم آمين يا أم عبد الله

ربي يقر عينك بعبودي و بإخوة له قريبا

سيتم السنة بعد خمسة ايام صح : )

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،

 

متابعة لقصتتكِ الجميلة بسمة الحبيبة : )

 

سبحان الله تذكرت مباشرة ولادتي بعبد الرحمن فقد كانت بالطلق الصناعي أيضا وكانت عسيرة جدًا

على فكرة كانت يوم الجمعــة : )

 

سدرة الحبيبة لا تقلقي متأكدة أنك ستكررين التجربة قريبًا إن شاء الله .

سبحان الله بعد ولادتي بعبد الرحمن قلت في نفسي سأبقى سنوات لأكرر التجربة ذاتها حتى تُمحى كل ذكرى

ولكن بعد 3 أشهر حملت بعبد الله : )

 

هلا برفيقتي : )

ايه أتذكر ذلك اليوم ههه و كأنني كنت معكِ : )

ربي يحفظهم و يصلحهم

 

و يبدو أن تلك المقولة لم تقوليها بعد ولادة عبد الله و إلا كان الثالث بين يديك الآن ^_*

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

^ــ^ هذه ابتسامة لكِ

 

""""" وهذه دموع كثيرة تنسكب الآن من عيني

كلما أتذكر أيام ولادتي تختلط المشاعر لديّ

أبكي.. أبتسم.. أتألم.. أخاف.. أفرح

 

 

سبحان الله سرحة قليلا وتذكرت ولادتي بابني عمر وبالفعل وكانت مثل مشاعرك يا سدورة فالدموع غلبتني بالرغم من هالوقت الطويل بعد ست سنوات

وتذكرت معظم المرافقات من النساء بالمستشفى لبناتهن أو غيرهن قد أحاطونني وكأن روحي تنتزع وكم تمنيت حينها بأن الله لا يضر ابني وكم كان خروجه صعبا

وظلت الممرضة تخبرني بقلة النبض لديه فتمنيت ودعوت لو أخير بين حياتي وحياته فأخترت عيشه وحياته فكلما أتذكر فالدموع لا تفارقني وأتذكر كم كان الموت قريبا

مني ومن ولدي فربي رحماك بنا معشر النساء فربي هون علينا من نزع روحنا لما نراه حين ولادتنا

أم عمر ربي يحفظ لك ذريتك

صراحة رحت بعيدا معك

لكن أحسست أنني لم أكن مستعدة لأموت أنا من أجل يعيش ابني

 

لا أدري لكن آتتني صعبة صراحة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

الله المستعان

 

انا كل ولاداتي بطلق صناعي والله المستعان وآخر ولادة كانت عذاب

 

يا بنت كنت نامي على جنبك الأيسر حتى يشتد الطلق

 

على فكرة عبد الرحمن وعبد المهيمن ولدوا يوم الجمعة أيضا - ابتسامة -

 

وكل أولادي يولدون وقت العصر

أم العبادلة حبيبتي تصدقي أنا لم ينفع معي ههه

بصراحة كنت أغلب الوقت على الجانب الأيسر

 

لكن رغم ذلك، يوم الولادة كيوم الوفاة سبحان الله

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الحمدلله على سلامتك

 

متابعة ومنتظرة بشووق

مع دموووووع وتأثر

:)

 

الله يسلمك حبيبتي

 

بس انت ليه بتدمعي ^_^

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

متابعين : )

حفظه الله لكِ هو وأخيه.

 

اللهم آمين

نورت هموسة : )

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

سبحان الله : )

ليس هناك أسهل من ولاداتي ، تلك نعمة فضّلها الله عليّ الحمدالله

 

متابعة معك بسمة الحبيبة : )

الحمد لله على نعمه سندس

سعيدة لك يا أخية : )

 

أسأل الله أن يتممها عليك هكذا

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

سبحان الله

جميله القصه

فى انتظارك بشوق

إن شاء الله

 

ها أنا عدت يا سارة : )

بإذن الله أكتب جزءا اليوم : )

 

نورت غرفة الولادة : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بعد فجر يوم السبت ذهبت لعمل تخطيط القلب مرة أخرى، و النتيجة كله تمام بفضل الله و الرحم لم يفتح زيادة، دخلت الطبيبة قالت حسنا اذهبي افطري و تمشي قليلا ثم عودي لنبدأ رحلة أخرى

قلت حسنا إن شاء الله

 

بعد الفطور تمشيت قليلا،

و كل من يقابلني كان يقول: ألا يريد طفلك أن يرى الدنيا؟

و أنا بابتسامة لا ليس بعد، ربما اليوم : )

 

كان الجميع يعرفني >> شهرة في وقت وجيييز ^_^

 

ربما ما يقارب العاشرة دخلت، طبعا تخطيط القلب نصف ساعة، لا آلام لا طلق إلا القليل

دخلت الطبيبة و قالت اليوم سنضيع جيل مهبلي

السؤال الأول: هل هو مؤلم ؟

قالت لا لكن هو بارد كان في الثلاجة : )

قلت طيب

قالت سأقيس الرحم ثم قالت هل تأذين لي بمحاولة توسيع

قلت نعم

 

الأمر غير حلو البتة و كان مؤلم نوعا ما لأن الرحم لم يكن مفتوحا سوى سنتميتر إلى سنتميترين

 

وضعت الجيل، و قالت اليوم سنخرج طفلك : )

قلت إن شاء الله

 

قبلها بقليل كانت جارتي تعاني آلام المخاض و الولادة و بعد دقائق سمعت صراخ طفلتها

قلت يا رب متى سأسمع صرخة طفلي أنا أيضًا !

 

و قالت ستبقين ساعتين مستلقية و التخطيط يشتغل !!

و بدأت الآلام لكن متباعدة كل خمسة دقائق تقريبًا،

بعد انتهاء الساعتين كان الألم زاد قليلا، أذنت لي بالقيا و المشي فخرجت للمشي علّ الطلق يزيد لكن ما أن فات نصف ساعة حتى هدأ كل شيء : /

 

و في الليل قالت الطبيبة ارتاحي الليلة، ربما تستيقظين على آلام الولادة و أنا هنا حتى الصباح و قالتها بكل ثقة : )

 

قلت لها لما لا تزيدين لي أي نوع من الطلق؟

قالت: ليست المشكلة في الزيادة، لكن قد تأتيك آلام المخاض الطبيعية إضافة إلى الطلق الصناعي و سيكون كالموت و قد نضطر لعملية و نحن في غنى عنها، صبرتِ كثيرا و لم يتبق الكثير فالأفضل ألا نغامر ثم تقعين فيما هربت منه

وافقتها و تعلمت منها صراحة,,

 

في ابني الأول أعطوني الطلق بكمية كبيرة فآتاني الطلق الطبيعي فكانت الآلام سبحان الله ظننته الموت،، حتى زوجي قالها : ((

و الحمد لله لذلك غيرت المستشفى، و كانوا يشككون في قدرة تحملي و كل فترة كانت تقول لي الدكتورة خذي ابرة الظهر، و كم مرة ذكرت لي يبدوا ان اخرها عملية، و بعد الولادة بفضل الله قالت وااااو لم اعتقد انك قدها : /

 

المهم بلا تعليق..!

 

ثم استراحت و حكيت مع المولدة فيليبينة فقالت أنها منذ مدة طوييييلة و هي تشتغل في هذا المستشفى و لا تذكر أي أخطاء للأطباء إلا مرة واحدة !

 

قالت: امرأة أتت و الرحم مغلق لتأخذ طلق صناعي للولادة، أعطوا لو محلول الوريد و ما هي إلا دقائق إلا و بدأت في الصراخ

قالت لها يا مدام لم تمض إلا دقائق، ثم نظرت الى تخطيط القلب فكان الطلق حامي جدا و لا وقت حتى للتنفس !!؟

و المرأة تريد ابرة الظهر، لكنها قالت هذا مستحيل فالرحم لم يفتح يجب أن يفتح سنتميترين كي نعطيك الإبرة !

و المرأة بقيت تصرخ و قالت أول مرة قلبي يلين لامرأة تلد : )

و أحس بها و بألامها،، ذهبت كلمت الدكتور فسمح لها حالة استثنائية

سبحان الله أخذت الإبرة خف الألم و فتح الرحم بسرعة البرق قالت لم تمض ثلاث ساعات إلا و طفلها بين يديها

قالت لا أعرف هل أعطوا لها أكثر من اللازم أو أعطوا لها نوعين متتالين ؟

لكن المرأة لم تستطيع الصبر، و قالت ربما لو لم تأخذ الإبرة كانت ولدت عملية لأن الرحم كان مغلق تمامًا

 

و ذهبت للنوم و انتهى يوم السبت بفضل الله : )

و أيضًا دون ولادة : )

 

أترككن الآن إلى الجزء القادم قريبًا بإذن الله ,,

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تسلمي سارّة حبيبة قلبي : )

ربي يسعد قلبك

 

بإذن الله أكتب الجزء اليوم مساءا أو ليلا بإذن الله : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تسلمي سارّة حبيبة قلبي : )

ربي يسعد قلبك

 

بإذن الله أكتب الجزء اليوم مساءا أو ليلا بإذن الله : )

الله يسلمك من كل سوء

امين ويسعدك فى الدنيا والاخره

بس ايه الفرق بين مساءا وليلا :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تسلمي سارّة حبيبة قلبي : )

ربي يسعد قلبك

 

بإذن الله أكتب الجزء اليوم مساءا أو ليلا بإذن الله : )

الله يسلمك من كل سوء

امين ويسعدك فى الدنيا والاخره

بس ايه الفرق بين مساءا وليلا :)

ربي يحفظك : )

المساء بيكون بعد العصر و الليل بيكون بعد العشاء الى الفجر >> هذا في مصطلحي الخاص يعني ^^

 

لكن كنت في مناسبة فلم أكتب :/

سأكتب الآن بإذن الله ,,

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بعد فجر الأحد ذهبت إلى تخطيط القلب فوجدت الطبيبة لا زالت مناوبة

قلت لها صباح الخير

قال: يوجد طلق؟؟؟

قلت لها لاا

قالت لا تكذبي!

قلت و لما أكذب إن كنت أتمنى أن ألد لأرتاح

 

قمنا بالتخطيط فكان الطلق في حالة هدووووء تاام : /

 

بعدها أخبرتني أن أذهب للفطور و بعدها نبدأ بالطلق الصناعي مرة أخرى

 

بعد الفطور و المشي القليل رجعت إليها

قالت أنها قررت أن تضع لي المحلول الوريدي مرة أخرى مثل يوم الجمعة

قلت لها نعم إن شاء الله

ثم وضعت لي و بدأت تطمئنني

 

قالت بأن هناك أنواع أخرى سنستخدمها لكن القليل فالقليل، فربما يأتيني طلق طبيعي مع الصناعي فسيكون الأمر جد صعب و الآلام لا تطاق و قد نضطر للعملية التي نهرب منها

و قالت أنه لا يزال أمامنا أسبوع تجربة و آخر شيء نلجأ إليه إن لم يفتح الرحم هو فتح ماء الجنين أي المشيمة و هذا آخر الحلول !!

 

قلت الحمد لله

 

بدأنا الحادية عشر صباحا تقريبا

الإبرة انتهت الساعة الواحدة تقريبا

و دخلت المولدة قالت أن الطبيبة قررت أن آخذ إبرة أخرى بما أن الطلق منتظم كي لا يزول المفعول بعد إنتهاء المحلول

قلت لها طيب.

 

و أخذت الإبرة الثانية و بعد نصف ساعة تقريبا بدأ الطلق يشتد قمت ذهبت لأتوضأ و صليت الظهر جالسة و بدأ يشتد شيئا فشيئا و بقيت جالسة على الكرسي و قلت يا الله لو أن كل هذه الآلام و الرحم لم يفتح !!

نظرت إلى الساعة كانت قرابة الساعة الثانية ظهرا

و بعد عشر دقايق لم استطع التنفس فكان الطلق شديد و يأتي كل دقيقتين إلى ثلاثة لم يكن هناك وقت للتنفس أبدا

وقتها كنت أئن و أبكي و أدعو الله : (

 

دخلت المولدة لتقيس الرحم وجدته مفتوح 4 سنتميرات

الله أكبــر و أخيرًا رغم الألم وجدت بسمة و فرحة في نفسي

 

و بعدها أذن العصر فلم أصلي لأني كنت في مرحلة المخاض و الولادة

 

قال لي هل تريدين إبرة الظهر قلت لها لا أبدًا

قالت لي و محلول للتخفيف قلت لها هذا نعم

 

هو محلول وريدي يخفف قليلا من الآلام لكن قصير المدى للأسف !

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

امين ويحفظك من كل سوء

ااه فهمت ( :

ماشى إن شاء الله

فى انتظارك إن شاء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم و رحمة الله

MEINE SCWESTER SIDRA IN IHRE GESCHICHTE GEFAHLT MIR DEINE GUTE RELATION MIT ALLAH UND NIKAB

ICH BIN SO STOLZ AUF Sie

GOTT SCHUTZT HUDHAIFA

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

دخل زوجي و كنت في قمة التعب و الغضب لأنه تأخر ^_*

قال لي كيف حالكِ قلت الحمد لله

 

نظر إلى الجهاز قال لديك طلق !

أومأت له بنعم

 

ثم سألني إن كان الرحم مفتوحا قلت له نعم فابتسم لأن الفرج قرب بفضل الله

 

قلت له بإذن الله ألد قبل صلاة المغرب و كان بقي لها ساعتين : (

 

لا أستطيع و لا أوصف هاتين الساعتين

فكانت الآلام و الأوجاع و الأنين و البكاء و الدعاء و الخوف و الأمل كله مختلط

 

قاستني لقيت مفتوح 5 سنتميتر قالت حان وقت فتح ماء الجنين لينزل الرأس في عنق الرحم

و قالت لي أزيلي خمارك الآن فلا تحتاجيه فوقت الولادة قرّب

 

فتحت و حينها بدأت آلام أقوى و الحمد لله

و كل مرة أناديها و كانت تقول لي ليس بيدي أي شيء الآن

فقط اصبري و بعد قليل قاستني وجدته 7 قلت يا الله بقي 3 كيف أتحمل !!

 

و مع كل طلقة أتقلب يمينا و يسارا

 

قلت أعطيني محلول آخر لتخفيف الآلام أعطتني لكن لم يفيد : (((

فكانت الآلام لا تحتمل

 

يا الله

 

طلقة غريبة أحسست بالدفع ثم آتت أخرى و لم أتحمل اتصلت بها

قالت إنه الرأس يضغط لتحت

و أقول لها لا بل أحس بالدفع

قالت حسنا سأقيس الرحم مجددا

ثم اتصلت بالطبيبة فورا قالت الولادة !

 

ثم آتت طلقة قالت لي لا تدفعي قلت لها و لا يهمني فالآلام أقوى من أنتظر حتى تحضر الطبيبة

قالت لكن يجب أن نذهب إلى غرفة الولادة

 

قالت أن اليوم لا توجد حالات ولادة خصيصا كي تلدي أنت

: ) بعدها قلت الحمد لله ,,

مشيت من غرفة الطلق إلى غرفة الولادة 5 أمتار تقريبا بآلام الدفع : /

 

3 طلقات و حذيفة نوّر الدنيا بفضل الله و ارتحت قليلا و فرحت و سعدت و حمدت الله

لكن صراحة لم يهمني أن أنظر إليه كانت الآلام أقوى مني أخذته في حضني لكن قواي كانت تحت الصفر

 

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات

 

لكن ذلك الإحساس أن تأخذي ثمرة فؤادك بين يديك أسأل الله ألا تحرم أي مسلمة منه يا رب

 

كان بقي للمغرب 10 دقائق بالضبط : )

 

و هكذا قدم حذيفة 01 ربيع الأول 1434

13.01.2013

 

و الحمد لله

 

لأخواتي في الله لا تستعجلن العمليات

اصبرن ثم اصبرن ثم اصبرن

و جربن الصناعي رغم قسوته و آلامه و صعوبته تبقى الولادة طبيعية أحسن من العملية

و لا تثقن في كلام الأطباء فهناك من لا يهمه صحته بل يهمه جيبه، في عصرنا الضمائر ماتت إلا من رحم الله

 

أسأل الله أن يرزق و يمن على كل مشتاق و مشتاقة بالذرية الصالحة عاجلا غير آجل يا رب

و ييسر ولادة كل حامل و يجعلها سهلة يسيرة و تكفيرا للذنوب

 

وفقني الله و إياكن لما يحب الله و يرضاه

و أصلح لنا الذرية و أنبتها نباتا حسنًا

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ااه صعب

الحمد لله على كل حال

فى انتظار التكملة إن شاء الله

الحمد لله سرسورتي

كملت القصة يا غالية : )

 

السلام عليكم و رحمة الله

MEINE SCWESTER SIDRA IN IHRE GESCHICHTE GEFAHLT MIR DEINE GUTE RELATION MIT ALLAH UND NIKAB

ICH BIN SO STOLZ AUF Sie

GOTT SCHUTZT HUDHAIFA

بارك الله فيكِ أم مريومة يا غالية

اللهم آمين و يحفظ لك في مريومة : )

 

شعور نبيل منك أختي، ربي يحفظك

و أسعدني مرورك ^^

>> أنا بسمَـة و ليس سِـدرَة ^^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×