اذهبي الى المحتوى
همسة أمل ~

--- قـصـة وعـظــة ----

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 

 

جلس رجلان قد ذهب بصرهما على طريق أم جعفر زبيدة العباسية لمعرفتهما بكرمها.

 

 

فكان أحدهما يقول: اللهم ارزقني من فضلك...

 

 

وكان الآخر يقول: اللهم ارزقني من فضل أم جعفر.

 

وكانت أم جعفر تعلم ذلك منهما وتسمع، فكانت ترسل لمن طلب فضل الله درهمين، ولمن طلب فضلها دجاجة مشوية في جوفها عشرة دنانير.

 

 

وكان صاحب الدجاجة يبيع دجاجته لصاحب الدرهمين، بدرهمين كل يوم، وهو لا يعلم ما في جوفها من دنانير.

 

 

وأقام على ذلك عشرة أيام متوالية، ثم قدمت أم جعفر عليهما،

 

 

وقالت لطالب فضلها: أما أغناك فضلنا ؟

 

 

قال: وما هو؟

 

 

قالت مائة دينار في عشرة أيام،

 

 

قال: لا، بل دجاجة كنت أبيعها لصاحبي بدرهمين.

 

فقالت: هذا طلب من فضلنا فحرمه الله، وذاك طلب من فضل الله فأعطاه الله وأغناه.

 

 

الحكمة :

 

من اعتمد على غير الله ذل،

 

 

ومن اعتمد على غير الله قل.

 

 

ومن اعتمد على غير الله ضل.

 

 

ومن اعتمد على غير الله مل.

 

 

ومن اعتمد على الله فلا ذلّ ولا قلّ ولا ضلّ ولا ملّ

 

 

مما أعجبنى . م/ن

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

الحكمة :

 

من اعتمد على غير الله ذل،

 

 

ومن اعتمد على غير الله قل.

 

 

ومن اعتمد على غير الله ضل.

 

 

ومن اعتمد على غير الله مل.

 

 

ومن اعتمد على الله فلا ذلّ ولا قلّ ولا ضلّ ولا ملّ

 

 

 

 

بارك الله فيك ونفع بك حبيبتي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاكِ الله خير يا حبيبة

قصة معبرة نسال الله ان يعطينا من رزقه الواسع

قال الله -تعالى-: (وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ إِلَّا عَلَى اللَّهِ رِزْقُهَا )[هود]:

6

تقبلي اعتذاري القصة مكررة

http://akhawat.islam... لصاحبي بدرهمين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@ღأم عبدالله ღ

@

@@وردة ياسمين

@راماس

@ام رحمة السلفية

 

و جزاكن الله خيرا أخواتي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،

 

سبحان الله !

بوركت يا حبيبة ونفع بكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×