اذهبي الى المحتوى
حفصه المصريه

أود أن أحظى بمشاورتكن أخواتى

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا حفصه من مصر أدرس فى الصف الأول الثانوى الأزهرى

أمتحن هذه الأيام وكان أول امتحاناتى الخميس السابق فى مادتى الفقه والنحو وبحمد الله وفقت فيهما

وكان عندى إمتحان اليوم فى مادتى المطالعه والهندسه

وفقت فى مادة الهندسه بفضل الله وظننت أننى وفقت فى مادة المطالعه ولكنى اكتشفت أنى أخطأت فى سؤال والسبب أننى فهمته خطأ بالرغم من أنى لم أنم غير أربع ساعات (كنت براجع مطالعه) وممكن أن يكون هذا هو السبب الآخر.

متضايقه لدرجة أنى يأست من أن أحصل على المركز الأول على فصلى

هذه مشكله ودائماً ما تحصل لى وهى أنى أفهم السؤال بطريقه خطأ على الرغم من أنى أذاكر باستمرار ولا أترك الدروس تتراكم على

أجتهد طوال العام وأرهق نفسى وأتوكل على ربى ولا أجد ثمرة مجهودى آخر العام

الحمد لله أحاول أن أتقرب من ربى على قدر المستطاع

أنصح زميلاتى بأن يتقربوا من ربهم لكى يوفقوا فى مذاكرتهم

أتصل بهن وقت صلاة الفجر للصلاه ودائماً ما أنصحهن.

أريد أن أعرف سبب هذه المشكله أكرمكن الله.

امتحانى القادم يوم الخميس فى مادتى الحديث والقرآن.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

حياك الله أختنا الكريمة ، أسعدنا تواصلكِ معنا بارك الله فيكِ

 

نسأل الله لكِ التوفيق والثبات وأن يرزقك المولى أعلى الدرجات ، ويجعلكِ من الداعيات إلى دينه على هدى وبصيرة

 

 

 

اعلمي أخيتي الحبيبة أن النية الصالحة تجعل العادة عبادة، ونيتك هذه بلا شك تجعل كل وقت تقضيه في المذاكرة عبادة تتقربين بها إلى الله عز وجل ،

 

أما الخوف والقلق فأمر طبيعي وهذا إن دل على شيء فهو يدل على اجتهادكِ ورغبتكِ الحقيقية في نجاحكِ في دراستكِ

 

فالفاشل ليس عنده ما يقلق عليه لكن يقلل هذه القلق والخوف الإيمان بأن قضاء الله نافذ لا محالة ، وأن الأمور مقدرة من الله عزوجل من قبل أن نخلق .

 

وليس على المرء أن يقلق من الغد وإنما عليه أن يبذل الجهد ، ابذلي جهدك وكوني على يقين بأن الله لا يضيع جهودكِ سدى .

 

اجتهدي في المذاكرة ، وعند الانتهاء قولي: اللهم إن ما ذاكرت وديعة أودعها عندك فردها لي عند الطلب، وإذا أردت الجواب فابدئي باسم الله وقولي اللهم رد وديعتي ، وثقي في أن الله لن يخذلك .

 

 

تفضلي هذه الإستشارة :

http://consult.islam...ails&id=2186380

 

وفقكِ الله في دينكِ ودنياكِ وآخرتكِ .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حياك الله حفصة الحبيبة

أولا أحيي فيك هذا الطموح الجميل والنفس صاحبة الهمة العالية والتي لا ترضى إلا بأعالي الأمور

دعيني أسألك سؤالا يا حبيبة ..ما هو غرضك من تحصيل هذه العلوم ؟؟؟

لماذا تسهرين وتتعبين وتذاكرين ؟؟ هل لتنالي المركز الأول على فصلك

أم تتعلمي لترفعي الجهل عن نفسك وطاعة لله عزوجل ؟؟

 

إذا كانت الأولى فنصيحتي لك حبيبتي أن تجددي نيتك ..وتخلصيها لله عزوجل

فماذا سينفعك المركز الأول على الفصل ؟؟؟

 

نعم هو أمر جميل ولا شك ..ولكن لا تجعليه أبدا هو هدفك أو نيتك في تعلم هذا العلم

وارفعي من تطلعاتك ..وليكن هدفك رضا الله عزوجل وطاعته فقد قال الله تعالى " وقل رب زدني علما "

وكما قالت الحبيبة أم عبد الله ...ذا أصلحت نيتك فسيكون وقت مذاكرتك واستذكارك لدروسك هو حسنات كأمثال الجبال

وليس هذا وحسب ..بل طوال هذا الوقت يستغفر لك من في السماوات والأرض

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له طريقا إلى الجنة وإن الملائكة لتضع أجنحتها رضا لطالب العلم وإن طالب العلم يستغفر له من في السماء والأرض حتى الحيتان في الماء وإن فضل العالم على العابد كفضل القمر على سائر الكواكب إن العلماء هم ورثة الأنبياء إن الأنبياء لم يورثوا دينارا ولا درهما إنما ورثوا العلم فمن أخذه أخذ بحظ وافر" خلاصة الدرجة: صحيح

 

لا أريدك أن تفهمي من كلامي أنني اقلل من رغبتك أن تكوني الأولى على فصلك ..أبدا

بل أشجعك عليه وأقول لك لابد وأن تجتهدي أكثر وأكثر حتى تحصلي هذا المركز ..ولكن فقط تحتاجين أن تضبطي نيتك وتخلصيها لله عزوجل

 

 

 

وإليك عدة نصائح تنفعك إن شاء الله ...

 

* دوما أستعيني بالله في كل وقت ..وأكثري من الدعاء أن يفتح الله عزوجل عليك فهو الفتاح سبحانه

 

* السهر له تأثير سلبي تماما على التركيز

حاولي أن تنامي مبكر واستيقظي مبكرا ...ربما قبل الفجر بساعة أو اثنين ..

يكون ذهنك رائقا وعقلك صافيا والإستذكار في هذا الوقت يكون اثبت وأنفع لك

 

* بالنسبة لما يحدث معك سبب فهمك للسؤال بشكل خاطيء ربما يكون بسبب توترك واستعجالك

عندما تجاوبي على أي سؤال اقرأي السؤال جيدا في البداية ..حتى إذا ايقنت بفهمك له فابدأي في إجابته

وإذا استشعرت صعوبة في فهمه أو حصل عندك التباس ما فاتركي هذا السؤال لنهاية الإختبار ..وبعد أن تنهي جميع الأسئلة أرجعي له مرة أخرى وركزي فيه وأعيدي قراءته عدة مرات حتى تفهميه بالشكل الصحيح

 

* إياك واليأس ...فهو عدوك الأول

تفاءلي دوما وإذا حصل وأخطأت فلا تندمي على شيء

بل دعي هذا الخطأ دافعا لك لمزيد من الإجتهاد والإستذكار ..

وانظري دوما للخطأ على اعتبار أنه تجربة تعلمت منها شيء ..وعادة عندما نخطئ في سؤال فهذا الخطأ يظل عالقا في أذهاننا ولا نخطئ فيه مرة اخرى ..أليس كذلك ؟؟

 

* تذكري دوما أن وقت استذكارك لدروسك ليس وقتا ضائعا .. بل هو وقت عبادة لك

فلا تقولي لا أجد ثمرة جهدي ..بل إن استذكارك في حد ذاته مع وجود النية الصالحة هو عمل نافع ومفيد لك إن لم ينفعك في الدنيا فالمؤكد أنك ستنتفعين به في الآخرة وستجدين ثمرته إن شاء الله

 

* الأمر الآخير حبيبتي احمدي الله عزوجل واشكري فضله عليك

فإن كنت أخفقت في سؤال فقد وفقك الله وفتح عليك في أسئلة أخرى

وإن كنت نقصت درجة أو درجات في أحد المواد فقد منَ الله عليك بالدرجات الكاملة في مواد أخرى

انظري دوما لما أعطاك الله من نعم ...واشكريه عليه يزدك ...قال تعالى " وإذ تأذن ربكم لئن شكرتم لأزيدنكم .."

 

 

أسأل الله أن يبارك فيك وأن يرزقك اعلى الدرجات في الدنيا والآخرة

وإن شاء الله يوم الخميس القادم تبشرينا بالدرجات الكاملة : )

بورك فيك

  • معجبة 3

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بعد ماتخلصى الامتحان راجعى على الاسئله من تانى وعلى الاجابات

انا برضه حصلى لغبطه فى الامتحان فى مره دخلت سؤال فى سؤال تانى

وبعدين الحمد لله وانا براجع انتبهت وعدلت ^^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

سلام الله عليكي و رحمته و بركاته ,,

 

حفصة حبيبتي أنا برضو من مصر يا ريت لو تقبليتي اخت كبرى لكِ أنا في السنة الثالثة من الجامعة :)

 

انتي كأنك بتتكلمي عني يا حفصة أيام المدرسة كان همي التفوق و ان اكون الأول على فصلي

و كنت اذار كثيراً

و أسهر و اتعب و أكد

واحيانا يحصل لي نفس المشكلة دي

 

كنت اتضايق كتير و ازعل زيك بالظبط

 

بس انا عايزة اقولك على حاجات

اولا احنا اولا و اخير بنطلب العلم و العلم دا اسمى حاجة يعني انا بذاكر لاني عايزة ازيل عن نفسي الجهل و

اكزن مسلمة خير مثال للملتزمات على علم و بعدين اعرف اربي ولادي يعد كدا

و لو اقتنعتي بدا و سلمتي أمرك لله و انتي متوكلة و لسان حالك بيقول

 

" يارب انا ذاكرت و تعبت و سهرت لأجل طلب العلم و انال رضاك و دعوتك بالتوفيق و أخذب بكل الأسباب "

وأنت الأول أي خالق الأسباب فهي ليست من صنعي و كل توفيق لأي سبب من عندك

و أنت الآخر : فهذه المذاكرة قد تضيع أو أنساها أو أي شيء و أنك لا تنتهي لأنك الآخر

 

فتعلقت بك وحدك لا بالأسباب

 

 

قولي " باسم الله " قبل أي سؤال تبدأي في حله

و استعيني به أن يعلمك و يفهمك و يريكي ما ترين فهو البصير العليم

 

و طالما تؤدين ما عليكي احذري السهر بدون داعي بسبب وسوسة عندك عشان تقدري تركزي مش تنامي على نفسك في الامتحان

و ابدأي يومك بأذكار الصباح و الاستعانة بالله

 

و لا تيأسي

فكل شيء بقدر و لحكمة

فقط ألقي نفسك مع الأقدار و ارضي بها لأن كل ما هو من عندك الله جميل و ان لم نر فيه ذلك

 

و اتمنى تطمنينا عليكي " اوعي تنسي " :) :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×