اذهبي الى المحتوى
روح وجلة

أخواتي اليكم مشكلتي

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكم و رحمة الله.

أرجوا أن تكونوا جميعا في أحسن حال. أخواتي مشكلتي أني أحس نفسي ثقيلة على من حولي. لا أدري ما السبب فأنا لست ذميمة ولا أنقص لباقة و أحرص على مشاعر من حولي.ففي عائلتي يعتبرونني من أهدأ و أسهل بنات العائلة. لكن حالي هو هو منذ صغري. فأنا ليس لدي صديقات. ولم أعد أمل ذلك لأنه لا أحد يرغب صداقتي. أحس أني رخيصة قليلة الشأن . انتقلت من مدينة الى أخرى هربا من واقعي المرير مع عائلتي و معارفي فلقيت نفس الرفض و أرى الأرض ضاقت بي بما رحبت و لا حول ولا قوة لا بالله. أخياتي من ترى لي حلا فلا تبخل علي به وأسأل الله لها الجنة بغير حساب.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

حياكِ الله ياغاليه وأسعد قلبك، وأسرَّ خاطرك

وأهلاً ومرحباً بكِ في منتداكِ أخوات طريق الاسلام : )

 

قرأت رسالتكِ التي لا تتعدي سطور قليله ، والتي ينقصها كثير من المعلومات حتى نستطيع ان نلقي من خلالها الحكم الصحيح ، ولكن أيضاً رأيتُ فيها الكثير من المشاعر

فأنتِ اللهم بارك هادئه ، قليلة الكلام كما يبدو لي ( وهذه ميزه في هذا الزمن ) ، تخافين على مشاعر من حولك ، مقبولة الشكل ، لديكِ لباقه .. وهناك غيرها الكثير

 

يبدو لي انكِ فتاه صغيرة السن ومثقفه ، ولا أدري لفتاه مثلك كيف تنقصها ثقتها بنفسها إلى هذا الحد : )

 

ما أراه أنكِ بحاجه لزيادة ثقتكِ بنفسكِ والله تعالى أعلى وأعلم

 

فمن أين حكمتي على الاخرين بأنهم لا يحبوكِ أو يشعرون انكِ ثقيله أو قلية الشأن كما قلتي !!

 

أختي روح لا يمكن أن نحكم على الآخرين وعلى شخصياتهم وعلى شعورهم من خلال تصرف واحد أو من خلال نظراتهم لنا.

 

 

 

 

لابدّ أن تري إيجابياتك، والأشياء التي وهبها الله لك من مميزات ونعم، وإن نعم الله لا تعدّ ولا تحصى، قال تعالى: {وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها} لابد من أن يكون هناك تفاضل في حياتنا: شخصيات هادئة وعكسها؛ فالتفاضل يظهر جمال الشيء، فجمالك في هدوئك

 

أريد ياغاليه أن تتحركي نحو الأمام ولا تبقي عاجزة في مكانك وتتمنين التغير إلى الأفضل ، أنا أريدك أن تكوني شخصية مقدامة وليس شخصية محجامة تخاف من كل شيء .

 

 

إذا أردت التخلص من هذا الشعور الحزين ، والتفكير السلبي عليك بإتباع الخطوات التالية :

 

1- قوي الجانب الإيماني في نفسك ولا تيأسي .

2- وطدي ثقتكِ بالله تعالى ولا تحزني .

3- ابتعدي عن كل ما يسبب لك الحزن واليأس والإحباط ، سواء من الأفكار أو من الأشخاص .

4- أقحمي نفسك في وسط عائلتك ولا تعزلي نفسك عنهم ، فالعزلة تسبب لك الانطوائية والانطوائية تسبب لك الوسواس والأفكار السلبية الخاطئة عن نفسك وعن الآخرين .

5- رؤيتك السلبية لنفسك تسبب لك الفشل في الحياة ،وأما نظرتك الإيجابية تدفعك إلى النجاح أكثر بإذن الله تعالى .

6- شاركي الآخرين أفراحهم وأتراحهم ولا تنتظري غيرك يبدأ بذلك ، اكسري حاجز العزلة الذي بينك وبينهم ، ولا تفكري في الأشياء التافهة.

7- أشغلي وقت فراغك بما يعود عليك بالفائدة ، فالفراغ قد يولد لك الأفكار السلبية .

8- عيشي حاضرك وفكري بمستقبلك وانشغلي بما هو أهم لك ، فأنت ولله الحمد تتمتعين بصفات رائعه ولكن صوبها نحو تحقيق الهدف .

9- لا تجعلي الأفكار الوسواسية تسيطر عليك فأنت شخصية مقبولة محبوبة بين أهلك وإخوانك ومجتمعك .

10- رددي دائما كلمات النجاح والسعادة والاطمئنان والراحة أنا أستطيع أن أتغير بإذن الله تعالى ، أنا شخصية محبوبة لدى والدي ولدى الآخرين ، أنا سأنجح في حياتي العلمية والعملية ، أنا سأخدم الآخرين ، أنا سأكون مطيع لوالدي بإذن الله تعالى ، وحاولي أن تتخلصي من الكلمات السلبية ، أنا ثقيله ، انا رخيصه وقليلة الشأن و و و ... فهذه الكلمات ضعيها في سلة المهملات فهي عبارة عن أعشاب ضارة في دماغك ستؤثر عليك إن لم تنزعيها .

 

 

 

 

وعليك أن تتخلَّصي من حساسيتك المفرطة مِن المحيطين بك، وتفسير تصرفاتهم على أنها مُوَجَّهة لك، ولا تنعزلي أبدًا عن العالم، بل اجعلي لك أهدافًا في حياتك، طوِّري من نفسك، الْتحقي بدراسةٍ عن طريق الإنترنت مثلًا، شاركي في الأعمال التطوعية والخيرية، ابحثي عن صحبةٍ صالحةٍ تُعينك على الطاعة، واحفظي القرآن، كلُّ هذا سيُساعك كثيرًا على تحسين مزاجك للأفضل - إن شاء الله.

 

 

كذلك .. استنيري بالقراءة ومتابعة الأخبار والأحداث الجارية، وتواصَلي مع الناس إلكترونيًّا مِن خلال مواقع التواصل الاجتماعي،واندمجي معنا هنا في المنتدي وأفيدي غيركِ بما لديكِ وإقرإي واطلعي وابحثي وستجدين نفسك بعد مدة قد اكتسبتِ معرفةً، وصرتي افضل اجتماعيًّا من خلال التواصل الاجتماعي الافتراضي، ولا تنسي التسجيل في دورةٍ تدريبية في تطوير المهارات الاجتماعية، فغايةُ الاستشارات محض الرأي والنصيحة، وليس توفير العلاج النفسي أو الدوائي لأحدٍ!

 

 

 

وعليكِ الدعاء بين يدي الله، والالتزام بالصلاة والاستغفار:؛ ففيها يبث العبد شكواه لله جلَّ وعلا (وجُعِلَت قرَّةُ عيني في الصلاة) هكذا أرشدنا النبي عليه الصلاة والسلام، وقال أيضًا: (داؤكم الذنوب، ودواؤكم الاستغفار).

 

 

 

واعلمي أن الإنسان المؤمن هو الذي يحرص على النجاح في الدنيا والآخرة ويستطيع أن يغير من نفسه إلى الأحسن والأفضل ولا يقف مكتوف الأيدي يبكي على أيامه ، فأنت تستطيعين أن تكوني شخصية فعالة بين أهلك وصديقاتك وجيرانك ومجتمعك بإذن الله تعالى ، وأتركي باب الأمل دائما مفتوح فليس بعد العسر إلا اليسر وليس بعد الضيق إلا الفرج بإذن الله تعالى .

 

 

 

حفظك الله ياغاليه ، وأسعد قلبك، وأبعد عنك كلَّ حزنٍ وضيق، ورفع قدرك : )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليك أختي راغبة الفردوس. لا أدري ما أقول لك فقد أسعدتني كثيرا بكلماتك الرقيقة و مشاعرك الفياضة و نصائحك الغالية. لا يسعني الا أن أدعو لك المولى عز و جل أن يجعلك من أهل الفردوس الأعلى من غير حساب و أن يرزقك فوق ذلك كل ما تمنيت لنفسك و لكل غال عليك. و أعانني ربي على أن أعمل بنصائحك القيمة.

شكرا جزيلا يا غالية و أسعدك الله كما أسعدتني

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

 

@روح وجلة : )

 

اللهم آمييين على دعواتك الطيبه ولكِ بالمثل وزياده ياغاليه

بارك الله بكِ وجعلكِ مباركه أينما كنتِ

 

طمنينا عليكِ دوماً ^^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

يااختي تعوذي بلشيطان

واكثري الاستغاروتذكري الحادثه التي بسببها حلتكي هذه وحاولي انتجدي لها حل وتنسيها

اما بخصوص الاصدقاء فان الاصدقاء ليس كل شيء في الحياة

واذالم نجد اصدقاء لن تتوقف الحياة كوني انتي صديقه لنفسك وعائلتك التي تحبك هي التي تكون احلى اصدقاء لك

حاولي ان تعيدي ثقتك في نفسك بان عائلتك تحبك وهذا طبيعي مع كل عائله تحب افرادها

 

وان شاء الله تتوفقي في حياتك واعادة الثقه بل نفس ماعليك سوى مراجعت نفسك,

 

اتمنى الاستفاده .....

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×