اذهبي الى المحتوى
غِــيثَـــة اآلريــســْ

{{ لاتجعل نفسك شاحنة نفايات لأي أحد في حياتك وخاصة المقربون}}

المشاركات التي تم ترشيحها

نظريه:-

{{ لاتجعل نفسك شاحنة نفايات لأي أحد في حياتك وخاصة المقربون}}

 

يقول الشيخ علي الطنطاوي: ذات يوم كنت متوجهاً للمطار مع صاحب التاكسي"الأجرة". وبينما كنا نسير في الطريق وكان سائق التاكسي ملتزما بمساره الصحيح .

انطلقت سيارة من موقف سيارات بجانب الطريق بشكل مفاجئ أمامنا. وبسرعة ضغط سائق الأجرة بقوة على الفرامل، وكاد أن يصطدم بتلك السيارة.

الغريب في الموقف أن سائق السيارة الأخرى "الأحمق" أدار رأسه نحونا وانطلق بالصراخ والشتائم تجاهنا

فما كان من سائق التاكسي إلا أن كظم غيظه ولوَّح له بالإعتذار والابتسامة

استغربتُ من فعله وسألته: لماذا تعتذر منه وهو المخطئ ؟!!

هذا الرجل كاد أن يتسبب لنا في حادث صِدام ؟!!

 

هنا لقَّنني سائق التاكسي درساً، أصبحت أسميه فيما بعد:

قاعدة "شاحنة النفايات"

حيث قال : كثير من الناس مثل شاحنة النفايات ، تدور في الأنحاء مُحَمَّلة بأكوام النفايات ( المشاكل بأنواعها ، الإحباط، الغضب، الفشل ، وخيبة الأمل ، وعدم ثقتهم بنفسهم ، وعدم قدرتهم على اخذ حقهم ، وضعفهم ) وعندما تتراكم هذه النفايات داخلهم ، يحتاجون إلى إفراغها في أي مكان قريب ..

 

فلاتجعل من نفسك مكبّاً للنفايات !!!

لا تأخذ الأمر بشكل شخصي ، فقط ابتسم وتجاوز الموقف ثم انطلق في طريقك ، وادع الله أن يهديهم ويفرِّج كَربَهم . وليكن في ذلك عبرة لك ، واحذر أن تكون مثل هذه الفئة من الناس تجمع النفايات وتلقيها على أشخاص آخرين في العمل ، البيت ، أو في الطريق .

 

في النهاية ، الأشخاص الناجحون

لا يسمحون أبداً لشاحنات النفايات

أن تستهلك يومهم وأعصابهم وتفكيرهم !!

لذلك اشكر من يعاملونك بلطف .. فهم الزهرات الجميلة في الحياة

وادع لمن يسيئون إليك .. فهم بحاجة للرحمة والشفقة

وافعل هذا وذاك لوجه الله سبحانه ونيل الأجر

وتذكر دائماً أن حياتك محكومة بما تفعله ، وبكيفية تقبلك وتفسيرك لما يجري حولك ..

(وَعِبَادُ الرَّحْمنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا).

  • معجبة 8

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جميـــــــــــــــــــــلة جدا غيوث

 

بارك الله فيكِ حبيبتى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

 

جزاكِ الله خيرًا أختي الحبيبة على النقل الموفق

 

حينما يقابل المرء الإساءة بالإساءة فقد سمح للأخرين باختيار ردود أفعاله و مع الوقت تصبح شخصيته عبارة عن ردود أفعال لا تمثل الشخصية الحقيقية بداخله

فتمضي به الأيام بلا هوية و لا ارتقاء و لكن ينبغي أن يعامل من حوله حتى و إن أساءوا بما يعبر عن شخصيته و أخلاقه فيستطيع حينها الارتقاء بشخصه و العلو بها

و هذا هو المطلوب في شخصية المسلم الذي يتخذ من رسوله صلى الله عليه و سلم قدوة و إمامًا .

 

بارك الله فيكِ و نفع بكِ

  • معجبة 5

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيك غيثة وجزاك خيرًا ( )

نقل قيّم وفي وقته نسأل الله الهداية والصلاح .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيك يا اختي فعلا المسلم لابد عليه ان يتقن مهارة كظم الغيظ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جميل وقيم

جزاكِ الله خيرا يا حبيبة ()

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏قال أبو بكر البلخي: ‏"شهر رجب شهر الزرع ‏وشهر شعبانَ شهر سقيِ الزرعِ.. ‏وشهر رمضانَ شهر حصادِ الزرع". ‏فمن لم يزرع في رجب، ‏ولم يسق في شعبان، ‏فكيف يحصد في رمضان؟! ‏اللهم بلِّغنا رمضان

×