اذهبي الى المحتوى
سُندس واستبرق

غَضَبَ الزَوج الدائم |.

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكنّ ورحمة الله وبركاته 

غضب الزوج الدائم |. 

بإسم الله والحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله أمّا بعد : 

حديثنا اليوم عن الزوج الغاضب!

تتفاوت الطِباع بين الرجال وتختلف، فهناك الغضوب، وهناك قليل الغضب، وهناك من يتخذ الوسط حسب المواقف التي يمر بها !

لا شك أن  دائما ما نُذكّر بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم حين أتاه رجلا سائلا: يا رسول الله أوصني، فقال عليه الصلاة والسلام: لا تغضب، لا تغضب، لاتغضب [رواه البخاريّ] 

إلا أنّه عند الغضب لا يفيد معه كلام ولا سؤال ...!

لذا كان التريث والهدوء أفضل رد فعل يكون من المرأة حينها ..!

لكنّ حديث اليوم مُغايرًا، ومُختلفًا، سيكون عن أسباب ومواطن الغضب حتى تتجنبها الزوجة مع زوجها في حياتهما اليوميّة. 

وأتذكر دومًا الوصية، وصية أمامة بنت الحارث لابنتها حين زواجها وقد جمعت كل الخصالِ التي قد تُغضب الزوج منها تعاليّ لنقرأها  : 

أوصت أمامة بنت الحارث الشيباني ابنتها أم إياس عند زفافها الى عمرو بن حجر أمير كندة فقالت:

"أي بنية إن الوصية لو تركت لفضل أدب تركت لذلك منك، ولكنها تذكر للغافل ومعونة للعاقل، ولو أن أمرأة أستغنت عن الزوج لغنى أبويها وشدة حاجتهما إليها كنت أغن الناس عنه،ولكن النساء للرجال خلقن،ولهن خلق الرجال.

أي بنية انك فارقت الجو الذي منه خرجت، وخلفت العش الذي فيه درجت، إلى وكرٍ لم تعرفيه، وقرين لم تألفيه،فاحفظي له خصالاً عشراً يكن لك ذخراً.

أما الأولى والثانية:فالخشوع له بالقناعة،وحسن السمع له والطاعة.

وأما الثالثة والرابعة:فالتفقد لموقع عينية وأنفه،فلا تقع عينه منك علي قبيح،ولا يشم منك إلا أطيب ريح.

وأما الخامسة والسادسة:فالتفقد لوقت منامه وطعامه،فإن تواتر الجوع ملهبة، وتنغيص النوم مغضبة.

وأما السابعة والثامنة:فالاحتراس بماله، والإرعاء بحشمه وعياله،وملاك الأمر في المال حسن التقدير،وفي العيال حسن التدبير.

وأما التاسعة والعاشرة:فلا تعصين له أمراً،ولا تفشين له سراً فإنك إن خالفت أمره، أوغرت صدره، وإن أفشيت سره، لم تأمني غدره.

ثم إياك والفرح بين يديه إن كان مهتماً، والكآبة بين يديه إن كان فرحاً."

🔹><><><><><><<><><><><><><><><><>><><<><><><><><🔹

فلنعددها بلغتنا البسيطة حتى يسهُل فهمنا لها : 

 

🚫أولاهما : الجوع والنوم . 

"وقد عبرت أمامة عنهما بـ: :فالتفقد لوقت منامه وطعامه،فإن تواتر الجوع ملهبة، وتنغيص النوم مغضبة." 

🔹><><><><><><<><><><><><><><><><>><><<><><><><><🔹

🚫ثانيهما : كثرة الكلام، والوقوف بنديّة ومعاندة. 

فإن الرجل يملّ ويتضجر من الكلام الكثير؛ فكلما كان حديثك موجزًا وواضحًا كلما تفاديت عدة مواقف محرجة، وتجاوزت مشاكل متعددة، واصغاءًا طيبًا. 

أمّا عن الوقوف بنديّة ومعاندة، فهذا من قلّة خبرة المرأة بزوجها، إذ العِناد يثير غضب الزوج ويزيده ؛ وإضافة على ذلك فإنها تخسر موقفها فلا يُصغي لها، أو يلبي طلباتها.  

وقد عبرت أمامة عن هاتين الخصلتين بـ: "فالخشوع له بالقناعة،وحسن السمع له والطاعة."

🔹><><><><><><<><><><><><><><><><>><><<><><><><><🔹

🚫ثالثهما: اللّقاء الحميمي. 

إذا كان زوجك راضيًا عنكِ في اللقاء الحميمي كلما خفّ توتره وحدته في التعامل معكِ، وإذا لم راضيًا كلّما كان غضوبًا ومثيرًا للمشاكل وإن لم تكن! 

هي رسالة منه لتلتفتي إليه وإلى رغبته فيكِ . 

وقد عبرت أمامة في وصيتها عن ذلك بـ: فالتفقد لموقع عينية وأنفه،فلا تقع عينه منك علي قبيح،ولا يشم منك إلا أطيب ريح.

إشارة منها إلى أنّه يجب على الزوجة أن تعتني بنفسها بشكل دائم وجميل . 

🔹><><><><><><<><><><><><><><><><>><><<><><><><><🔹

🚫 رابعهما : اطاعة أمره، وعدم افشاء سره 

فالطّاعة للزوج واجبة ما لم تكن في حرام أو معصية، فكلما أطاعت المرأة زوجها كلّما كانت حياتها هانئة ورضيّة. 

أمّا عن افشاء الأسرار فإنها من مُهلِكات الزواج، والغضب الدائم، فكلما كان الحديث بين الزوج والزوجة في البيت كلما كانت المُشكلة أيسر وأسهل، وكلّما كان افشاء الأسرار على العلن وأمام الناس كلّما زادت حدّة المُشكلة، وصعوبتها وعدم احترامه لها، وبُغضِها و أيضًا لا تأمن غدره بها.  

 

"وقد عبرت أمامة عن ذلك في وصيتها بـ: لا تعصين له أمراً،ولا تفشين له سراً فإنك إن خالفت أمره، أوغرت صدره، وإن أفشيت سره، لم تأمني غدره".

🔹><><><><><><<><><><><><><><><><>><><<><><><><><🔹

🚫خامسهما:  تربية الولد، والحرص على المال . 

لا شك أن الزوجة راعية لبيتها وأولادها وتقعُ المسؤولية الأكبر عليها، إذ تكون مُتفرغة لهما تمامًا بخلاف الزوج الذي يكون مُنشغلا في غالب وقته. 

أمّا الحرص على المال، فهو حرص طيّب من غير بُخل أو تقتير، حفاظًا على الأريحية الزوجية، وأيضًا حفظًا للوجة وعدم مُسائلة أحد لإقراضه المال . 

"وقد عبرت أمامة في وصيتها بـ: فالاحتراس بماله، والإرعاء بحشمه وعياله،وملاك الأمر في المال حسن التقدير،وفي العيال حسن التدبير."

🔹><><><><><><<><><><><><><><><><>><><<><><><><><🔹

 

هي تسع خِصال، إن استطاعت الزوجة أن تتحكم فيهم فقد حازت على قلب زوجها ونعيمه، وشعرت بآمان الزواج وعلاقته، وأيضًا حازت على الحماية والأمن. 

🔹><><><><><><<><><><><><><><><><>><><<><><><><><🔹

أسأل الله أن يوفقكِ لكل خير وبر . 

ودمتِ بألف خير وخير . 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

موضوع رائع كعادتك سندسه 

جعله الله في ميزان حسناتك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
في ٥‏/١١‏/١٤٣٩ هـ at 21:45, قالت ام جومانا وجنى:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

موضوع رائع كعادتك سندسه 

جعله الله في ميزان حسناتك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

الروعة تزدان بمرورك يا غالية ❤️

أمين، ولا حرمك ربي أجر مرورك الذي أسعدني.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏ثبتت امرأةُ فرعونَ وهي في بيتِ أكبر طاغية! وانتكست امرأةُ نوحٍ وهي في بيتِ أكبر داعية! ضغط الواقع ليس عذرًا للتفلت من التكاليف الشرعية . ╰🌸🍃╮

×