اذهبي الى المحتوى
بسيرين عبد الغني عيساوي

استشارة عاجلة مناختكم الصغيرة...

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، كيف حالكن أخواتي الحبيبات في هذا المنتدى المبارك ، أتمنى أن تكن بخير و عافية .......أنا فتاة في الثانية عشر من عمري، أريد حفظ القرآن الكريم وأجد صعوبة في ذلك 😭و أتمنى منكن أن تعطينني بعض النصائح والإرشادات التي تعينني على

حفظ كتاب الله عز وجل ومراجعته... 💖☺️

وشكرا لك من أسدت إلي نصيحة......

 

IMG_20180706_134218_684.jpg

تم تعديل بواسطة بسيرين عبد الغني عيساوي
أخطاء إملائية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أهلا بكِ أختنا الصغيرة، الحبيبة

سعيدات بكِ وبهمّتكِ واللهم بارك!، ونسأله تعالى لك التوفيق وأن يجعلكِ من حملة كتابه العظيم، العاملة بما فيه.

تفضلي:

 

طريقة حفظ القرآن الكريم

 

السلام عليكم. هل يمكن أن تعطيني نصيحة لحفظ القرآن الكريم مثل طريقة الحفظ .

نص الجواب


قواعد مهمة لحفظ القرآن الكريم :

 

1 - الإخلاص : وجوب إخلاص النية ، وإصلاح القصد ، وجعل القرآن والعناية به من أجل الله تعالى والفوز بجنته ، والحصول على مرضاته ، قال تعالى : ( فاعبد الله مخلصا له الدين . ألا لله الدين الخالص ) وفي الحديث القدسي : قال الله تعالى : ( أنا أغنى الشركاء عن الشرك من عمل عملا أشرك معي فيه غيري تركته وشركه ) . فلا أجر ولا ثواب لمن قرأ وحفظ القرآن رياء أو سمعة .

 

2 - تصحيح النطق والقراءة : ولا يكون ذلك إلا بالسماع من قارئ مجيد أو حافظ متقن . والقرآن لا يؤخذ إلا بالتلقي . فقد أخذه الرسول صلى الله عليه وسلم من جبريل شفاها . وأخذه الصحابة عن الرسول صلى الله عليه وسلم شفاها وسمعه منه وأخذه كذلك أجيال من الأمة .

3 - تحديد نسبة الحفظ في كل مرة : فيجب على مريد القرآن أن يحدد المراد حفظه في كل مرة ، وبعد تحديد المطلوب وتصحيح النطق تقوم بالتكرار والترداد ، ويجب أن يكون التكرار والترداد مع التغني بالقرآن وذلك لدفع السآمة والملل أولا ، وليثبت الحفظ ثانيا ؛ ذلك أن التغني أمر محبب إلى السمع فيساعد على الحفظ ويعوّد اللسان على نغمة معينة فيتعرف بذلك على الخطأ مباشرة عندما يختل وزن القراءة ، هذا فضلا عن أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال : ( ليس منا من لم يتغن بالقرآن ) رواه البخاري .

4 - لا تجاوز مقررك اليومي حتى تجيد حفظه تماما : فلا يصح للحافظ أبدا أن ينتقل إلى مقرر جديد في الحفظ إلا إذا أتم تماما حفظ المقرر القديم وذلك ليثبت ما حفظه تماما في الذهن . ومما يعين على حفظ المقرر أن يجعله الدارس شغله طيلة الليل والنهار وذلك بقراءته في الصلاة السرية ، وإن كان إماما ففي الجهرية ، وكذلك في النوافل ، وفي أوقات انتظار الصلوات ، وبهذه الطريقة يسهل عليه الحفظ ويستطيع كل أحد أن يمارسه ولو كان مشغولا بأشياء أخرى .

5 - حافظ على رسم واحد لمصحف حفظك : مما يعين تماما على الحفظ أن يجعل الحافظ لنفسه مصحفا خاصا ( أي أن يعتمد طبعة معينة ) لا يغيره مطلقا وذلك لأن الإنسان يحفظ بالنظر كما يحفظ بالسمع ، حيث تنطبع صور الآيات ومواضعها في المصحف في الذهن مع القراءة والنظر في المصحف ، فإذا غير الحافظ مصحفه الذي يحفظ فيه ، أو حفظ من مصاحف شتى متغيرة مواضع الآيات فإن حفظه يتشتت ويصعب عليه الحفظ .

6 - الفهم طريق الحفظ : من أعظم ما يعين على الحفظ فهم الآيات المحفوظة ومعرفة وجه ارتباط بعضها ببعض ، ولذلك يجب على الحافظ أن يقرأ تفسير بعض الآيات والسور التي يحفظها ، وعليه أن يكون حاضر الذهن عند القراءة وذلك ليسهل عليه استذكار الآيات . ولكن لا يعتمد في الحفظ على الفهم بل عليه بالترديد والتكرار ليسهل عليه الحفظ .

7 - لا تجاوز سورة حتى تضبطها : بعد إتمام سورة من القرآن ، لا ينبغي للحافظ أن ينتقل إلى سورة أخرى إلا بعد إتمام حفظها ، وربط أولها بآخرها ، وأن يجري لسانه بها بسهولة ويسر دون إعنات فكر وكد خاطر في تذكر الآيات ، بل يجب أن يكون الحفظ متيسرا ، ولا يجاوزها إلى غيرها حتى يتقن حفظها .

8 - التسميع الدائم : يجب على الحافظ ألا يعتمد على تسميع حفظه لنفسه ، بل عليه أن يعرض حفظه على حافظ آخر ، أو متابع آخر في المصحف ويكون هذا الحافظ أو المتابع متقن للقراءة السليمة ، حتى ينبه الحافظ لما قد يقع فيه من أخطاء في النطق أو التشكيل أو النسيان ، فكثيرا ما يحفظ الفرد منا السورة خطأ ولا ينتبه لذلك حتى مع النظر إلى المصحف لأن القراءة كثيرا ما تسبق النظر فينظر مريد الحفظ في المصحف لا يرى بنفسه موضع الخطأ من قراءته . ولذا فتسميع القرآن لشخص وسيلة جيدة لاستدراك الخطأ .

9 - المتابعة الدائمة : يختلف القرآن في الحفظ عن أي محفوظ آخر من شعر أو نثر ، لأن القرآن سريع الهروب من الذهن ، قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( والذي نفسي بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها ) متفق عليه ، فلا يكاد القارئ يتركه قليلا حتى يهرب منه وينساه سريعا ، ولذلك فلا بد من المتابعة الدائمة والسهر الدائم على المحفوظ من القرآن وفي ذلك يقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( إنما مثل صاحب القرآن كمثل صاحب الإبل المعقلة ، إن عاهد عليها أمسكها ، وإن أطلقها ذهبت ) متفق عليه . وهذا يعني أنه يجب على حافظ القرآن أن يكون له ورد دائم أقله جزء من الثلاثين جزءا من القرآن كل يوم ، وأكثره قراءة عشرة أجزاء ، لقوله صلى الله عليه وسلم : ( من قرأ القرآن في أقل من ثلاث لم يفقهه ) متفق عليه ، وبهذه المتابعة المستمرة يستمر الحفظ ويبقى .

10 - العناية بالمتشابهات : القرآن الكريم متشابه في معانيه وألفاظه ، قال تعالى : ( الله نزل أحسن الحديث كتابا متشابها مثاني تقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم إلى ذكر الله ) . لذا يجب على قارئ القرآن الجيد أن يعتني عناية خاصة بالمتشابهات ، ونعني التشابه اللفظي وعلى قدر الاهتمام به يكون الحفظ جيدا .

11 - اغتنام سني الحفظ الذهبية : فالموفق من وفقه الله تعالى إلى اغتنام سنوات الحفظ الذهبية ، وهي من سن الخامسة إلى الثالثة والعشرين تقريبا ، فالإنسان في هذه السن تكون حافظته جيدة جدا ، فقبل الخامسة يكون دون ذلك وبعد الثالثة والعشرين يبدأ الخط البياني للحفظ بالهبوط ويبدأ خط الفهم بالصعود ، لذا على الشباب ممن هم في هذه السن اغتنام ذلك بحفظ كتاب الله تعالى حيث تكون مقدرتهم على الحفظ سريعة وكبيرة والنسيان يكون بطيئا جدا بعكس ما بعد تلك السني الذهبية ، وقد صدق من قال : ( الحفظ في الصغر كالنقش على الحجر ، والحفظ في الكبر كالنقش على الماء ) .

وبعد ، فإن من حق كتاب الله علينا أن نحفظه ونتقن حفظه ، مع الاهتداء بهديه واتباعه وجعله دستور حياتنا ونور قلوبنا وربيع صدورنا وعسى أن تكون تلك القواعد أساسا طيبا لمن يريد حفظ كتاب الله تعالى بإتقان وإخلاص . والله تعالى أعلم وصلى الله على نبينا محمد

 

نصائح غالية في حفظ القرآن الكريم

 أولًا: تضرع إلى الله سبحانه وتعالى وأكثر من الدعاء بأن يعينك على حفظ القرآن. ثانيًا: اجعل لك وردًا يوميًا تتلو فيه القرآن وحبذا ألا يقل عن جزء في اليوم. ثالثًا: داوم على أذكار الصباح والمساء والنوم. رابعًا: لا تتخلفن عن مجالس العلماء، خاصة مجالس القراء إلا لعذر. خامسًا: عليك بالصاحب الذي يساعدك على ذكر الله، فإن بعض الأصحاب إذا دعوته لتلاوة القرآن أخبرك أنه يريد الانصراف لأمر ما. سادسًا: إذا صليت وراء إمام وكنت تحفظ الآيات التي يتلوها في الصلاة فقف مستمعًا لا مصححًا. سابعًا: اعلم أن باب العلم هو حفظ القرآن وكل آية تحفظها باب مفتوح إلى الله تعالى، وكل آية لا تحفظها أو أنسيتها باب مغلق. ثامنًا: حافظ على الوضوء مع إحسانه عند قراءة القرآن. تاسعًا: المحافظة على الاستغفار والإكثار منه، فإن نسيان القرآن من الذنوب. وجاء في تهذيب التهذيب للحافظ ابن حجر في ترجمة وكيع بن الجراح الكوفي '11/129': 'وهو أحد الأئمة الأعلام الحفاظ، وقد كان الناس يحفظون، ويحفظ هو طبعًا، قال علي بن خثرم: رأيت وكيعًا وما رأيت بيده كتابًا قط، إنما هو يحفظ، فسألته عن دواء الحفظ؟ قال: ترك المعاصي، ما جربت مثله للحفظ'. عاشرًا: احذر من الغرور بما تحفظه من كتاب الله وتعلم القرآن، وليكن تعلمك للقرآن ابتغاء ما عند الله واكتساب الخشية والسكينة والوقار لا الاستكبار. حادي عشر: اعلم أخي أن حفظ القرآن نعمة عظيمة على الحافظ لكتاب الله تستحق الشكر حيث يكون القلب عامرًا فاحمد الله أيها الحافظ وأشكره على هذه النعمة. بعض المأكولات التي تساعد في عملية الحفظ: قال الزبهري: عليك بالعسل فإنه جيد للحفظ والعسل شفاء للناس بنص القرآن، قال - تعالى -: {يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ} [النحل: 69]. ومن الأدوية النافعة جدًا: شرب ماء زمزم بنية الحفظ فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: 'ماء زمزم لما شرب له'. وقديمًا سمعنا المشايخ يقولون: 'البطنة تذهب الفطنة'. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: 'ما ملأ ابن آدم وعاء شرًا من بطنه، حسب ابن آدم أكلات يقمن صلبه، فإن كان لا محالة فاعلاً فثلثًا طعامًا، وثلثًا شرابًا، وثلثًا نفسًا'. فامتلاء المعدة يحول بينك وبين الحفظ الجيد. قال الخطيب البغدادي: أوقات الجوع أحمد للحفظ من أوقات الشبع، وينبغي لمن يحفظ أن يتفقد من نفسه حال الجوع، فإن بعض الناس إذا أصابه الجوع والتها به لم يحفظ، فليطفئ ذلك عن نفسه بالشيء الخفيف كمص الرمان وما أشبه ذلك، ولا يكثر الأكل قال ابن جماعة: كثرة الأكل جالبة لكثرة الشرب، وكثرة الشرب جالبة للنوم، والبلادة، وقصور الذهن وفتور الحواس، وكسل الجسم هذا مع ما فيه من الكراهة الشرعية'. من كتاب: كيف تحفظ القرآن الكريم/ د. يحيى بن عبد الرزاق العوثاني بعض الوسائل والطرق التي تعين على الحفظ: روى مسلم عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: 'إن الله يرفع بهذا الكتاب أقوامًا ويضع به آخرين'. 1ـ مصحف الحفظ: ويتميز بأن الصفحة دائمًا تبدأ برأس آية وتختتم برأس آية. 2ـ المصحف المجزأ: سواء كان كل جزء مستقلاً أو كل خمسة أجزاء مستقلة. 3ـ قراءة الآيات قراءة متأنية. 4ـ تقسيم الآيات إلى مقاطع. 5ـ قراءة الآيات في الصلاة وقيام الليل والنوافل. 6ـ فهم المعنى العام للآية فهو باب لرسوخ الحفظ في الذهن. 7ـ الالتحاق بمدارس وحلقات تحفيظ القرآن في المسجد. 8ـ الالتزام بإمامة مسجد وتعتبر وسيلة ناجحة جدًا لمن يستطيعها. 9ـ الترديد والتكرار: ويقصد بها الترديد مع المعلم أو مع شريط لقارئ متقن للتجويد. من عوائق الحفظ: 1ـ كثرة الذنوب والمعاصي. 2ـ عدم المتابعة والمراجعة الدائمة. 3ـ الاهتمام الزائد بأمور الدنيا يجعل القلب معلقًا بها. 4ـ حفظ آيات كثيرة في وقت قصير والانتقال إلى غيرها قبل إتقانها. 5ـ الحماس الزائد للحفظ في البداية مما يجعله يحفظ كثيرًا دون إتقان ثم إذا وجد نفسه غير متقن فتر عن الحفظ وتركه. نماذج من تأثر السلف الصالح: قال عبد الله بن عروة بن الزبير: قلت لجدتي أسماء بنت أبي بكر كيف كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سمعوا القرآن؟ قالت: 'تدمع أعينهم وتقشعر جلودهم كما نعتهم الله'. مقومات وقواعد أساسية للحفظ: 1ـ إخلاص النية لله عز وجل وإصلاح القصد. 2ـ الدافع الذاتي والهمة العالية. 3ـ اختر الوقت والمكان المناسبين. 4ـ تصحيح النطق والقراءة. 5ـ تحديد نسبة الحفظ. 6ـ حافظ على رسم واحد لمصحفك. 7ـ الفهم طريق الحفظ. 8ـ لا تجاوز سورة حتى تربط أولها بآخرها. 9ـ المتابعة الدائمة. 10ـ التسميع الدائم. 11ـ العناية بالمتشابهات. 12ـ اغتنام سنوات الحفظ الذهبية. احذر: 1ـ العجب والرياء. 2ـ أكل الحرام والمتشابه. 3ـ الاستهزاء بالآخرين ممن لا يحفظ أو لا يحسن القراءة. 4ـ المعاصي والذنوب كبيرها وصغيرها. 5ـ ترك المداومة والتعهد بقراءته ولو بأصعب الظروف ولو حصل مثل ذلك فبادر بالقضاء. واسأل الله أن يحببك للقرآن ويحبب القرآن إليك وأن يجعله في السويداء من قلبك حافظًا له عاملاً به مؤنسًا لك. آداب تعين على التأثر بالقرآن: 1ـ يستحب أن يتطهر ويتوضأ قبل القراءة. 2ـ أن يستاك فيطيب وينظف فمه بالسواك لأنه طريق القرآن. 3ـ الأفضل أن يستقبل القبلة عن قراءته لأنها أشرف الجهات. 4ـ أن يتعوذ من الشيطان الرجيم ويقرأ بسم الله الرحمن الرحيم. 5ـ عدم قطع القراءة بكلام لا فائدة فيه واجتناب الضحك واللغط والحديث. 6ـ ترديد الآيات للتدبر والتأثر بها. 7ـ أن يحترم المصحف فلا يضعه على الأرض ولا يضع فوقه شيئًا ولا يرمي به لصاحبه إذا أراد أن يناوله إياه ولا يمسه إلا وهو طاهر. 8ـ أن يحسن صوته بالقرآن ما استطاع. 9ـ اختيار المكان والوقت المناسب. علاج نسيان القرآن الكريم: 1ـ اللجوء إلى الله سبحانه وتعالى بالدعاء والتضرع إليه أن يلزم قلبك حفظ كتابه والعمل به على الوجه الذي يرضيه عنك. 2ـ أخلص النية إلى الله تعالى وتعبد ربك بتلاوته. 3ـ اعزم على العمل به بفعل أوامره واجتناب نواهيه. 4ـ اجعل لك حزبًا تقرؤه كل يوم بمقدار حفظك، فمثلاً إذا كنت حافظًا للقرآن كاملاً فأقل ما تقرأ في اليوم جزء. أنواع هجر القرآن: ذكر الإمام ابن القيم رحمه الله في كتاب 'الفوائد' خمسة أنواع من هجر القرآن الكريم نسأل الله سبحانه وتعالى أن لا نكون منهم. أحدها: هجر سماعه والإيمان به والإصغاء إليه. والثاني: هجر العمل به والوقوف عند حلاله وحرامه وإن قرأه وآمن به. والثالث: هجر تحكيمه والتحاكم إليه في أصول الدين وفروعه واعتقاداته أنه لا يفيد اليقين وأن أدلته لفظية لا تحصل العلم. والرابع: هجر تدبره وتفهمه معرفة ما أراده المتكلم به منه. والخامس: هجر الاستشفاء والتداوي به في جميع أمراض القلوب وأدوائها، فيطلب شفاء دائه من غيره ويهجر التداوي به، وكل هذا داخل في قوله - تعالى -: {وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً} [الفرقان:30]. لا تنس أن كل حرف تنطقه عند قراءة القرآن بحسنة، وتكتب عشر حسنات.. ففي'بسم الله الرحمن الرحيم' مثلاً 19 حرفًا.. تحتسب بـ'190' حسنة!.. فقط عند التسمية 190 حسنة إلى سبعمائة ضعف..فكيف بالآيات والتكرار التلقائي مع الحفظ وبعد الحفظ؟ 'حقًا فرصة العمر'. لأن بعض الموازين يوم الحساب قد لا تحتاج إلا لحسنة واحدة لتترجح كفة حسناتها على كفة سيئاتها فينفتح الطريق بفضل الله ورحمته إلى الجنة! لا حرمنا الله الطريق الآمن إليها، ورزقنا الله جميعًا عونه وتوفيقه والصدق والإخلاص والقبول.. وحسن العاقبة.. اللهم آمين. 

رابط المادة: http://iswy.co/e17n04

 

سيكون مفيدا إن شاء الله تعالى التزود من الساحة العبقة، فستجدين فيها بفضل الله تعالى ما يعينكِ في مشروعكِ العظيم.

https://akhawat.islamway.net/forum/forum/23-أهل-القرآن/

نتشرف بكِ معنا.

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

موعدكنّ مع 🌷 🍃عود محمود🍃ووصل مودود 🍃فحبذا لو كان غير مجذوذ🍃 في ساحتكنّ أحلى صحبة تابعونا 💐

×