Block

Block

حديقة المسلمة

 
قال الرسول صلى الله عليه وسلم؛
« من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه) »
رواه البخاري ( 1901 ) ، ومسلم (760)

Block

عدد المتصلات حالياً

 
توجد حاليًا 8 ضيفة/ضيفات

Block

صندوق البحث

 


story

كل هذه الدموع!

Test

بحثت عنه كثيرا.. ولم تجده.. كل أمنيتها أن تجده! تذرف دمعا حارا، كلما رأت ابنيْها، وقد صارا شابين مكتملي الرجولة.. زفرة حرى تخترق صدرها : “يا رب.. كبر ابناي.. وكبر همي!” لم تنس ذلك اليوم المطير القارس البرودة.. طردها زوجها مطلقة.. كان الوحل يغرقها إلى ركبتيها، وهي تقطع مسافة بعيدة راجلة إلى قريتها النائية.. تحمل طفليها الصغيرين، وهما يرتعدان بردا وجوعا..! انضاف همها إلى هم أمها.. فأمها أرملة معدمة.. والجيران ليسوا أحسن حالا منها..!



Test

لاح الصبح، فذهبت إلى السوق الأسبوعي البعيد، تحمل رضيعها، وفي يدها خمسة عشر درهما.. وهي تتساءل في حيرة : ترى أأكسوهما.. أم أشتري ما أطعمهما به؟! وقفت أمام ملابس الخردة .. وعلى حين غفلة من البائع سرقت سريدة صوفية(اتريكو).. واختفت لتلبسها لصغيرها.. ثم اشترت بالنقود الطعام.. شعر الصغير بالدفء، فنامعلى ظهرها.. وفي طريق عودتها، وجدت صفيحة قد تكون من بقايا سيارة محطمة.. فأخذتها لتطبخ فيها الطعام لمدة طويلة.. عملت في الحقول، ثم في ضيعة فلاحية (عاملة رسمية).. وجاءت لحظة الندم، تعتصر قلبها.. تذهب كل أسبوع إلى السوق لمدة ثمانية وعشرين سنة، تبحث عن ذلك البائع، علها تجده وتعتذر له.. لتعطيه مائتي درهم مقابل ثمن ذلك اللباس الذي كان بثلاثة دراهم.. وترجوه أن يسامحها.. تبكي بحرارة.. تستغفر.. الله غفور رحيم… لكن، هل يسامحني ذلك البائع؟! ما ذا كنت سأخسر لو صبرت على بَرْدِ ابني وبكائه؟! ماذا لو طلبت منه ذلك اللباس؟! صارت تشترى ملابس دافئة ولو بالية، لتهديها لأطفال قريتها الفقراء.. وتهدي ثواب ذلك للبائع.. تستغفر لها وله.. وتدعو الله أن تلتقي به.. أن تعرفه..! صارت تنصح زميلاتها وابنيْها بالتصدق بما فضل من ملابس.. هي وحدها، تعرف ماذا يعني التصدق بالملابس، خاصة في البرد القارس! تنظر إلى يدها الخشنة باكية وتقول : “كم أخاف أن تشهد في يدي.. فما ذا سأقول لربي؟!”.

ذة. نبيلة عـزوزي

أرسلت في 23-5-1439 هـ بواسطة المشرفة

  Block

روابط ذات صلة

 
· زيادة حول منوعات
· الأخبار بواسطة المشرفة


أكثر مقال قراءة عن منوعات:
16طريقة تجلب بها البركة لمنزلك

Block

تقييم المقال

 
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
سيئ


Block
المواضيع المرتبطة

منوعات

"تسجيل الدخول" | دخول/تسجيل عضوة | 0 تعليقات
التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.

التعليق غير مسموح للضيوف, الرجاء التسجيل


المعلومات الواردة في هذه الصفحة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبتها أو قائلتها
جميع الحقوق محفوظة لموقع طريق الإسلام
يحق لك أختي المسلمة الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري