Block

Block

حديقة المسلمة

 
قال الرسول صلى الله عليه وسلم؛
« من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه) »
رواه البخاري ( 1901 ) ، ومسلم (760)

Block

عدد المتصلات حالياً

 
توجد حاليًا 93 ضيفة/ضيفات

Block

صندوق البحث

 


story

رسالة غيّرت الكثير

أرسلت إلينا إحدى الأخوات المقال التالي:
 
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ابتدأت رحلتي الدعوية البسيطة منذ أن بدأت بمتابعة الأستاذ عمرو خالد؛ كنت أرتجف حين يقول: "ماذا ستقول لربك يوم تقف بين يديه ويسألك ماذا قدمت للإسلام؟" فأسأل نفسي مراراً وتكراراً، ولكني لا أجد جواباً!


فمنذ تلك اللحظات قررت أنا ومجموعة صديقات لي أن نبدأ رحلتنا؛ فأنشأنا مكتبة إسلامية في صفنا  -فأنا أبلغ السادسة عشرة من عمري- ووضعنا فيها كل ما لدينا من كتب ونشرات وأشرطة إسلامية. استجابت لنا الفتيات حتى أنهن بدأن يلقين إلينا بأسرارهن التي لا أعتقد أنهن وجدن فتيات أكثر حفاظاً للأسرار منا؛ كنا ننصحهن ونرشدهن ولكن بما كنا نعلم.  
حتى أتت إلي فتاة؛ بل أخت رائعة متفوقة أصغر مني بسنتين، أخبرتني أنها تحب شاباً وتراسله على الهاتف... الخ
حاولت ردعها بشتى الطرق، فلم تستجب. فلم أملك لها إلا أن أدعو لها في صلاتي، وفي كل وقت. أحببت أن أسمعها شريطاً إسلامياً، فصرخت في وجهي. فعندها أدركت أنه لا وسيلة لي إلا أن أدعو لها فقط، وكتبت لها رسالة طويلة كتبت لها فيهاً سؤالاً بخط عريض "ألا تحبين الله؟ لماذا تعصينه؟ هل ذلك الشاب أحب إليك من الله؟" مرت فترة قصيرة وإذا بها ترسل إلي رداً على رسالتي أخبرتني فيها أنها تائبة إلى الله...
عندها شعرت بانشراح في صدري لم أشعر به من قبل...
والسلام عليكم ورحمة الله

أرسلت في 20-7-1424 هـ بواسطة المشرفة

  Block

روابط ذات صلة

 
· زيادة حول أمور الدعوة النسائية
· الأخبار بواسطة المشرفة


أكثر مقال قراءة عن أمور الدعوة النسائية:
امرأة سعودية تسلم على يدها سبع نساء

Block

تقييم المقال

 
المعدل: 4.16
تصويتات: 289


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
سيئ


Block
"تسجيل الدخول" | دخول/تسجيل عضوة | 3 تعليقات | البحث في النقاشات
التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.

التعليق غير مسموح للضيوف, الرجاء التسجيل

Re: رسالة غيّرت الكثير (التقييم: 1)
بواسطة Roo7 في 7-10-1424 هـ
(معلومات المستخدمة | أرسلي رسالة)
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
وفقك الله تعالى بإذنه أخيتي الغالية وسدد خطاك ونور قلبك كما نورتي للعدين من حولكي حياتهم ...
أختك
روووح الإيمان



Re: رسالة غيّرت الكثير (التقييم: 1)
بواسطة Aiat في 9-12-1424 هـ
(معلومات المستخدمة | أرسلي رسالة)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما شاء الله لا قوة الا بالله..بارك الله في اخية
وهذه دعوة للجميع ان لا يهاب الدعوة الى الله بكل ما يستطيع ...
ثبت الله قلبكِ على طاعته



Re: رسالة غيّرت الكثير (التقييم: 1)
بواسطة ashgan في 23-12-1425 هـ
(معلومات المستخدمة | أرسلي رسالة)
بسم الله الرحمن الرحيم ،،،الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ،،
أُختى الحبيبة جزاك الله خير و بارك فيك ،،،،،
فحمدى الله على نعمة الهداية ،،
أوصيك وزميلاتك بزيادة التعلم والتفقه فى الدين ، فأنتن اصبحتن موقع ثقة و قدوة لبقية الطالبات مما يوجب عليكن أن تتقين الله وتزددن علما دينيا حتى تـفتين بعلم ـ وبارك الله فيكن




المعلومات الواردة في هذه الصفحة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبتها أو قائلتها
جميع الحقوق محفوظة لموقع طريق الإسلام
يحق لك أختي المسلمة الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري