اذهبي الى المحتوى

ساجدة للرحمن

الإشراف العام
  • عدد المشاركات

    18256
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ آخر زيارة

  • الأيام التي فازت فيها

    72

كل مشاركات العضوة ساجدة للرحمن

  1. ساجدة للرحمن

    زوجة رجل مشغول

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته دعوني اخبركم عن قصة زوجة ذكية .. زوجة رجل مشغول .. تزوجها زوجها لتكون مربية لأبناءه من زوجته التي حولت حياتها وحياته الى جحيم لانه رجل مشغول جدا ..فلا وقت لديه للدلال ..او للحب او للابناء او للزوجة .. بيته فندق خمس نجوم ..يأتي للاكل والنوم .. اخبرها في بداية الزواج ان سبب فشل زواجه الاول ان زوجته كانت كثيرة الشكوى ..دائمة البكاء .. دوما دوما تستنزفه عاطفيا ..انا اريدك ..انا احتاجك ..احبك .اعطني اهتمام ..انت لا تحبي ..انت لا تهتم بي .. وهكذا ..حتى كره البيت ومن فيه ..وكان الفشل ... ماذا فعلت هذه الزوجة ؟؟ هل خافت وتراجعت او تقبلت حتى الامر الواقع ؟؟ لا لم تفعل ..بل عزمت على ان تسعد مع زوجها .. قررت ان تخوض الحرب وتنتصر فيها .. صممت على النجاح .. استعانت بالله عزوجل وبدأت المعركة وهي تعلم انها تحتاج لصبر .. وحكمة ..وقبلهما استعانة بالله عزوجل ودعاء كان يأتي منزله فيجدها في اجمل صورة ..بابتسامتها ودلالها ..تنزع عنه ملابسه وهي تسامره وتتدلل عليه ..تهيئ له حماما ليستعيد نشاطه ..تداعبه بكلماتها الشقية في الوقت التي لا يقابل هو كل ذلك الا بابتسامة تغيظها ..فلا هو ييتجاوب معها ولا يمدحها ..ولا يثني عليها او حتى يهتم بها .. ولكنها مقاتلة ..لم تستسلم ..تعلم ان زوجها مهما كان هو رجل يضعف امام امرأة ..تعلم ان الله عزوجل حباها باسلحة وسمح لها باستخدامها بالحلال مع زوجها والنتيجة كما قال رسول الله /ما رأيت من ناقصات عقل ودين اذهب للب الرجل الحازم منكن / اسمعتن يا حبيبات ..الرجل الحازم ..وليس اي رجل كانت تعلم انها ستنجح ..وهكذا اصحاب الاهداف .. يظل خلف هدفه حتى يحققه والله عزوجل يقول ( "إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ مَنْ أَحْسَنَ عَمَلًا" سورة الكهف 30 نعود لصديقتنا .. في بعض الاحيان وعندما كانت ترى عدم تجاوبه او تغيره يكاد الشيطان ان يثبطها ولكنها كانت تقول في نفسها وماذا بعد ؟؟ ماذا بعد الاستسلام ؟؟ هل سأظل عمرى كله هكذا ..بدون احاسيس ...بدون سعادة ..بدون زوج اعيش معه المشاعر والحب بالحلال ؟؟ ..فكان هذا ما يجعلها تقاوم .. وحتى ان لم تنجح فيكفيها شرف المحاولة ... لم تظهر تذمرها وضيقها من انشغاله ..بل جعلت الامر كمزحه تتقرب به اليه ..فكانت تناديه ب ( سيد مشغول ) وعلى وجهها ابتسامه جميلة .. وهي بهذا الشكل اوصلت له رسالة مفادها انها تحتاج اهتمامه ولكن بطريقة غير مباشرة وبدون نكد او خصام .. جعلته تدريجيا لا يخاف التواجد في البيت .،لانه يعلم ان زوجته لن تلومه او تعاتبه .. ثم اخذت منحنى آخر في علاقاتها معه ..فبدأت ترسل له رسائل ( بدون مبالغة ..فالقليل من كل شيء مفيد ) ترسل اشواقها للسيد مشغول .. ولا تنتظر ردا او رسالة مقابلة ..وبالتالي لا تشعر بالاحباط عندما يتجاهل رسالتها ولكنها تعلم ان الصبر جميل ..والبذور لكي تنمو تحتاج لرعاية ..وهذا ما كانت تفعله ..ترعي بذرتها بالصبر والاهتمام ..تخبره برسائلها ( انا هنا ..لا تنساني ) .. عادة الرجل يتوقع تصرفات المرأة ..فهو يعلم انه عندما ترسل له رسالة ولا يرد عليها انها ستقابله متجهمة الوجه وربما تخاصمه ولا تكلمه ..يتوقع عندما تراه مشغولا ان تخبره انها تحتاجه وانها جزء من حياته ولها نصيب فيه ...ولكن مالا يتوقعه ان يجد امرأة مبتسمة تمزح وتتدلل عليه .. وبالتالي هذه المرأة تثير اهتمام الرجل جدا ..وتبدأ تأخذ حيز غير قليل من دائرة اهتمامه ..وهذا ما تريده كل امرأة لا تكوني امرأة عادية يتوقع زوجها رد فعلها ..وانما دوما فاجئية بردود فعل تجعله مشوش وحائر . بالتدريج اصبح الزوج يتهافت على رجوعه لمنزله ..مازال مشغولا ..ولكنه اصبح يتحين الدقائق ليقضيها مع زوجته الذكية المرحة البشوشه التي تقدر تماما ما يفعله ..وتعلم تماما انشغاله .. اصبح يعطيها الحب بدون ان تتسوله هي منه .. اصبح يبادلها الاهتمام بدون ان تطلبه هي .. اصبحت سعيدة ..مع انها زوجة رجل مشغول جدا جعلت تلك الساعات القليلة التي تلتقي فيها بزوجها ساعات مميزة ..متخمة ..مركزه ..تكفيها وتشحنها للاوقات التي يكون هو غير متاح لها . السعادة بيد الله عزوجل ..اعلم .. ولكن الله عزوجل جعل لها اسبابا يا غاليات .. فلنأخذ بالاسباب .. ولا داعي للاحباط والاستسلام .. هي حياتك ..فاختاري اما المقاومة والبذل والصبر ..وعاقبتها السعادة ان شاء الله واما الاستسلام واليأس وبالتالي ستظل حياتك كما هي . اتمنى ان تكون رسالتي وما اردت قوله اصبح واضحا والان .. من منكن مستعدة للمقاومة : )
  2. ساجدة للرحمن

    مفاجأة لزوجي الحبيب ^_^

    ^______^ عادي ..كلهم هذا الرجل : ))))
  3. ساجدة للرحمن

    معارك ما قبل النوم ..كيف تتخلصي منها ؟

    @@القانته باذن الله مادام رضيع فأكيد محتاج لبعض الرعاية حاليا عامة ممكن تجربي أي روتين مناسب وإن شاء الله يستجيب وربي يعينك ^___^ @ وإياك يا غالية ..جزاك الله خيرا @@~ محبة صحبة الأخيار~ آمين آمين جزيت خيرا غاليتي @الكستناء نعم ..تذكرتك عندها وقلت لعله يساعدك : ) يسر الله لك
  4. ساجدة للرحمن

    زوجة رجل مشغول

    @ وبارك الله فيك أم آيه اشتقنا لوجودك بيننا يا حبيبة : ) @أم يُمنى صدقت يا غالية ..جزاك الله خيرا
  5. ساجدة للرحمن

    معارك ما قبل النوم ..كيف تتخلصي منها ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته @@أم عبد الله جزانا وإياك يا حبيبة : ) الحمد لله إذا علم الطفل من إمه الجدية وأن الأمر لا تنازل فيه سيخضع ولابد : ) ربنا يهديهم @@ميرفت ابو القاسم وإياك يا حبيبة @@ساره محمد آمين آمين تسلمي يا قلبي
  6. ساجدة للرحمن

    من الاخر..الامهات المنظمة تدخل ،،،،.،،

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة للمذاكرة .. يبدو ابنك من النوع الحركي وبالتالي الحركة تساعده على التركيز .. حاولي بدلا من الإستماع والمشاهدة أن يمثل الدرس أو يقوم بعمل مجسمات وهكذا وبين كل مادة وأخرى يأخذ استراحه تنطيط وجري ولعب ^__^ حتى يفرغ طاقته وفي العموم حاولي تجعلي الدراسة لعبه .. وربي يبارك لك فيهم : )
  7. ساجدة للرحمن

    زوجة رجل مشغول

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته @أم ياسر السلفية جميل فهمك للأمر ...هو كذلك بالفعل وسؤالك في محله ..نعم من حق الزوجة بالطبع أن تشعر بالإهتمام من زوجها ولكن هذا الأهتمام لن يأتي إذا هي خنقت زوجها وتسولت منه الإهتمام وإنما بإسعادها نفسها وشغل نفسها بما يفيد وإعطاء بعض المساحة لزوجها هو وقتها سيأتي إليها مهتما وبكذا تحصل على اهتمامه .. هي خطوات بعضها يعتمد على بعض ... اسعدى نفسك واعطي لزوجك مساحة من الحرية وعندها سيأتيك اهتمامه . @@ام مريم ويحيى جميل أن هناك تعويض فحتى لو أنت لست معه بجسدك إلا أنك معه بروحك ..بدليل أنه يراسلك : ) استغلي الأمر وتواصلا إلكترونيا
  8. ساجدة للرحمن

    زوجة رجل مشغول

    بارك الله فيك يا غالية ليس الموضوع أننا نرتاح في عدم وجودهم ... ولكن نحن نستطيع السعادة أيضا في عدم وجودهم فالسعادة لا ترتبط بوجود الرجل في البيت والمرأة الذكية التي تسعد مع زوجها ..وتستطيع اسعاد نفسها بدونه أيضا
  9. ساجدة للرحمن

    تصاميم سِلْسِلة | يا بُنيّ؛ أين الله ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سِلْسِلة | يا بُنيّ؛ أين الله ؟ جزى الله خيرا مبدعتنا الحبيبة ( سندس واستبرق )
  10. ساجدة للرحمن

    مشاركتي في دورة♡كلنا داعيات لرب البريات♡

    ما أجمل ما كتبت جزاك الله خيرا تنبيهات مهمة
  11. ساجدة للرحمن

    أفكار منثورات من دفاتر الداعيات مشاركتي في ♡كلنا داعيات لرب البريات♡

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اللهم بارك .. رائع يا غالية جزيت خيرا
  12. ساجدة للرحمن

    همسات لداعية بحاجة إلى دعوة!!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كلمات رائعة ومؤلمة جزاك الله خيرا على التنبيه والنقل
  13. ساجدة للرحمن

    من الاخر..الامهات المنظمة تدخل ،،،،.،،

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أعانك الله يا غالية هكذا هي التربية ^__^ بالنسبة للأطفال حبيبتي لازم لازم تعملي لهم روتين الطفل أول ما تضعي له روتين هايتعبك ويقاوم في البداية ولكن بعد ذلك سيتعود ويمشي على الروتين تمام بدون تعب أولا وقت النوم ..واحد للجميع مافيش حاجه اسمها واحد ينام والثاني لا الكل في وقت واحد ..قبلها بساعة أخبيهم أن النوم سيكون الساعة التاسعة ..في التاسعة إلا بع أخبريهم أنه تبقت لديم ربع ساعة وبعدها سنامون ..قبلها بخمس دقائق كرري الأمر ..كل هذا لتهيئيهم نفسيا للنوم ..ثم وقت النوم يغسلون أسنانهم ..وإذا إن بتحمميهم ..وبهدها الكل يدخل على السرير ..نقول الأذكار ..وحدوته صغيرة ..ثم بوسه لماما وكلمة أحبك لكل طفل وبعدها نوم ... استمري على هذا الروتين لمدة أسبوع واحد فقط بدون تغيير وستجدى عجبا إن شاء الله بالنسبة للدراسة ..لا تجعلي الطفل يعتمد عليك اعتمادا كليا وإنمي ضعى لهم جدول يمشون عليه ..وإذا في أشياء لا يفهمونها فهميهم ..وبعدا هم مطالبون بالواجبات وحدهم ..إذا وقف شيء أمامهم ساعديهم ..ولكن عوديهم إن حل الواجبات والمذاكرة هي مسئوليتهم هم ونصيحة ..حاولي تنامي مبكرا لتسيقظي مبكرا ..صلى الفجر واقرأي ورد من القرآن ولو صفحتين يوميا ..ثم صلاة الضحى ..وإن شاء الله ستجدى بركة في يومك من أول لآخره ولا تنسي دوما الدعاء أن يهديم الله ويسخرهم لك وربي يعينك : )
  14. ساجدة للرحمن

    إحذري أن يجلس ابنكِ أو ابنتكِ بهذه الطريقة ..!!

    جزاك الله خيرا على التبيه بورك فيك
  15. ساجدة للرحمن

    زوجة رجل مشغول

    وإياك يا غالية : )))
  16. ساجدة للرحمن

    حرب !

    جزاك الله خيرا وبارك الله فيك
  17. ساجدة للرحمن

    لعل الله يومًا يهديهم كما هداك السُبلا ... ()

    اللهم بارك جزيت خيرا يا حبيبة
  18. ساجدة للرحمن

    وَرْدٌ أزْهَـر| خلفيات جلاكسي

    اللهم بارك رقيقة جدا سلمت يداك يا حبيبة
  19. ساجدة للرحمن

    وَرْدٌ أزْهَـر Pic ~

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اللهم بارك جميل : ))
  20. ساجدة للرحمن

    ‏تغريدات حول: الحوارالأسري، مفهومه وكيف نمارسه، وكيف نستفيد منه ~

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تغريدات جميلة بارك الله فيك
  21. ساجدة للرحمن

    زوجة رجل مشغول

    @@الملتزمة المتفائلة ^____^ وإياك
  22. ساجدة للرحمن

    زوجة رجل مشغول

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته @@سدرة المُنتهى 87 تعجبيني : ))))) هذا لأنك اللم بارك مشبعه عاطفيا .. سعادتك ليست متعلقه بوجود الزوج في البيت @@** الفقيرة الى الله ** وإياك يا حبيبة @راماس ^____^ انضمي لحزب المشبعات عاطفيا أنا مثلك تماما ... عدم وجود الزوج في البيت يعطي مساحة أكبر للخصوصية للزوجة @@القانته باذن الله جميل اللهم بارك : )
  23. ساجدة للرحمن

    ((قانون الشجرة لتربية الأبنـــــاء))

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته موضوع قيم ورائع جزاك الله خيرا
  24. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,, قد يظن البعض أن قضاء وقت مع أطفالنا في قراءة القصص وسرد الحواديت إنما هو مضيعة للوقت ووسيلة لإسكات الطفل وربما مساعدته على النوم فقط وهذا إهدار جاحد لوسيلة من أهم وسائل التربية والتعليم .. فالقصة إذا اعتمدتها الأم وسيلة للتربية وجعلتها جزء لا يتجزأ من حياة أبناءها لاستطاعت أن تغير في طفلها الكثير والكثير ،، ماذا ستعلمين طفلك بالقصة؟ 1_تعليم الطفل العقيدة .. فبعض القصص القصيرة والتي في مضمونها تعليم الطفل أن الله عزوجل هو الخالق أو الرازق أو الحكيم هي مفيدة جدا في تعليم الطفل العقيدة الصحيحة ..من توحيد ربوبية وألوهية وأسماء وصفات ...وافضل ما يساعدك في تعليم الطفل العقيدة هو قصص الانبياء .. فكلها تدور حول الايمان والكفر وتوحيد الله عزوجل أيضا بعض الاحاديث النبوية قد تسردها الأم على هيئة قصص فيتعلم بها الطفل الإيمان بالغيب كالإيمان بالملائكة و نعيم القبر وعذابه والجنة والنار تقول لي إحداهن : في أحد المرات كنت أتحدث مع طفلي وسألني ( ماذا يحدث بعد الموت؟ ) وجدتها فرصة مناسبة جدا لترسيخ العقيدة بداخله وخاصة الإيمان بالغيب ..وبدأت في سرد حديث النبي الذي يصف فيه كيف يتم نزع الروح وما الذي يحدث بعدها وملائكة الرحمة وملائكة العذاب .. (إِنَّ الْعَبْدَ الْمُؤْمِنَ إِذَا كَانَ فِي انْقِطَاعٍ مِنْ الدُّنْيَا وَإِقْبَالٍ مِنْ الْآخِرَةِ نَزَلَ إِلَيْهِ مَلَائِكَةٌ مِنْ السَّمَاءِ بِيضُ الْوُجُوهِ كَأَنَّ وُجُوهَهُمْ الشَّمْسُ...إلى آخر الحديث ) كان مشدودا ومنتبها لكل كلمة ..حتى وصلنا للأسئلة التي يسألها الملكين للعبد في قبره ( من ربك ، ما دينك ، وما هذا الرجل الذي بعث فيكم ) وهنا توقف وصمم ان يحفظها ..وظل عدة أيام بعدها يقول لي ..هيا أمي اسأليني الاسئلة.. فكنت اسأله ويجيب هو سريعا بكل سعادة ... وأخرى تقول : كنت أحكي لطفلي عن الجنة والنار..وأسهبت في وصف الجنة وما فيها واصبح يتخيل معي ويستمتع بما سيطلبه من الله عزوجل اذا رحمنا ربي وأدخلنا الجنة..فكنت أسايره وفي احد المرات أخبرته انني سأطلب من ربي في الجنة ( إن شاء الله ) حصانا ابيض بجناحين لأطير بهما في الجنة فضحك وقال أنا لن اطلب حصان بجناحين ..بل سأسأل الله ان يعطيني جناحين في جسمي لأطير بهما ..فكانت فرصة جديدة لي لأربطه بصحابة النبي فقلت له ،، ألا تعلم أن أحد صحابة النبي واسمه ( جعفر ) أعطاه الله جناجين في الجنة ليطير بهما ..فتفاجأ في البداية وأصر على ان يعرف قصة سيدنا جعفر رضي الله عنه ..وأخبرته أنني سأقصها عليه في يوم ما . .. وهكذا يمكنك _ أيتها الأم المربية _أن تعلمي طفللك العقيدة بأسلوب مشوق وبرغبة منه هو شخصية. 2_تعليم الطفل السيرة .. وسيرة النبي ملئى بالقصص المشوقة والهادفة فكل موقف للنبي قد تستطيع الأم أن تحوله لقصة تستخرج منها الأم العبر والدروس المفيدة .. فحياة النبي مليئة بالمواقف والاخبار التي تشد انتباه الطفل اذا استطاعت الام سردها بطريقة مشوقة خاصة الغزوات وما فيها من أحداث مثيرة ومواقف بطولية تثير حماسة الأطفال وتعلمهم معاني الرجولة والقوة والبطولة . وكذلك القصص النبوي كقصة الثلاثة الذين آووا إلى الغار ..وقصة الأقرع والأبرص والأعمى ..وقصة قاتل المائة نفس ..وغيرها وغيرها من القصص النبوي المليئة بالفوائد والدروس النافعة والأخلاق الرفيعة . 3_تغيير الكثير من السلوكيات الخاطئة التي يقوم بها الطفل .. وهذه أثرها بالغ ومُشاهد ..فالقصة تؤثر في تعديل سلوك الطفل بما لا يفعله ألف أمروأمر .. فالطفل الذي يكذب احكي له قصة عن عاقبة الكذب أو جزاء الصدق ..والطفل الذي يتعدى على حقوق إخوته احكي له قصة عن عاقبة الظلم ... وهكذا إحدى الأخوات أخبرتني يوما أنها علمت أن طفلها لا يستنزه من بوله وحاولت معه كثيرا ..حتى هداها تفكيرها لاستخدام القصة فوقع اختيارها على حديث النبي صل الله عليه وسلم : عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال : مرّ النبي صلى الله عليه وسلم بقبرين ، فقال : إنهما ليعذبان ، وما يعذبان في كبير ؛ أما أحدهما فكان لا يستتر من البول ، وأما الآخر فكان يمشي بالنميمة ، ثم أخذ جريدة رطبة فشقها نصفين ، فغرز في كل قبر واحدة . فقالوا : يا رسول الله لم فعلت هذا ؟ قال : لعله يخفف عنهما ما لم ييبسا . ... وبدأت تشرح الحديث بصورة مبسطة وبدون ان تتعمد النظر إليه وكأن الأمر عفوي .. تقول لي فوجدته منصتا ومنتبها وظل يسألها عدة أسئلة وهي تجيب بهدوء ..تقول ومن وقتها بدأ في الانتباه على طهارته .. فإذا أردت تعديل سلوك ما فلا أجمل ولا أسهل من القصة 4_تنمية خيال الطفل وتوسيع مداركه .. من عادتي مع طفلي عندما أقص عليه القصص أن أستخدم إشارات الجسد ..فاتفاعل مع القصة ليتفاعل هو معي .. فاظهر الحزن والترقب والخوف وربما القلق والفرح عند سرد الاحداث ... وأفضل ما يجعله دوما مشتاقا ومنتبها وراغبا في هذه القصص هي إنني دوما وعند أحد المواقف الشيقة ..اتوقف عن السرد ..فعندها يسألني متلهفاً..هاه أمي ماذا حدث ؟؟ فأبتسم وأخبره اننا سنكمل في الغد ..طبعا أجد إعتراض وإلحاح أن أُكمل السرد ولكني أصر على التوقف ..حتى لا يمل هو و يكون دوما مشتاقا .. وأيضا لسبب أكثر أهمية ..وهو اطلاق خياله وتوسيع مداركه وقدرته على توقع الأحداث وتحليلها وإيجاد حلول للمشكلات التي تواجهه .. .. أذكر في أحد المرات كنت أحكي لطفلي قصة سيدنا موسى .. في اللحظة التي كان البحر من أمام سيدنا موسى وقومه ..وفرعون من خلفه .. ظللت أصف له المشهد وهو شديد الانتباه لي ..مترقبا متخوفا ..كيف سيكون المخرج لسيدنا موسى ومن معه ..حتى أتت اللحظة التي أوحى الله عزوجل لسيدنا موسى أن يضرب بعصاه البحر..ثم قلت ..وعندها حدث شيء عجيب ...وتوقفت ^__^.. استحثني لأكمل.. فقلت له ماذا تتوقع؟؟ ..فقال أتوقع أن تتحول العصا لسفينة فيركبها سيدنا موسى ومن معه .. فقلت له: لا ..وظل هو يعطيني استنتاجات وانا اقول له لا .. حتى قال أخبريني ماذا حدث؟؟ فقلت له ان شاء الله غدا تعرف ( شريرة أنا ) .... بهذه الطريقة كنت أُنمى فيه ملكة الخيال والإستنتاج وتوقع الأحداث ..وكثيرا ما كان يخرج لي باستنتاجات غريبة وعجيبة وأفكار مبدعة .. 5_وقت مرح تقضيه الأم مع أبناءها ... هو وقت مميز جدا وتفاعل الام والطفل مع القصة يخلق نوع من المرح والدعابة يستمتع به الطفل وينام وابتسامته على وجهه يساعد في التقريب بين الأم وأبناؤها ...فالطفل عندما يشعر أن أمه معه في عالمه تستمتع بما يستمتع به فهذا يقربه جدا منها وتكون هي ملجأه الأول في كل استشارة أو حاجه .. فالتواصل بينهما يومي لا ينقطع ..هذا بخلاف إنه يعطي للطفل إحساس بمكانته وأهميته في حياة أسرته . 6_ هو وسيلة جيدة جدا من وسائل العقاب .. فوقت القصة من الأوقات الممتعة بالنسبة له وبالتالي حرمانه منها هو عقاب مؤدب له .. تستطيع الأم استخدامها عند الحاجة . فنصيحة لكل أم ...اجعلي للقصة مكان في حياة أبناءك ..ولا تبخلي عليهم بدقائق معدودات من وقتك ..فلا أغلى من أبناءنا ..ولا أجمل من تلك الدقائق التي تقضينها معهم بكل حب ومرح ..وفائدة .
  25. ساجدة للرحمن

    كيف استفيد بالقصة في تربية وتعليم أبنائي ؟؟؟

    وفيك بارك الله يا حبيبة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×