اذهبي الى المحتوى
  • اﻹهداءات

    قومي بتسجيل الدخول أوﻻً لإرسال إهداء
    عرض المزيد

المنتديات

  1. "أهل القرآن"

    1. 57306
      مشاركات
    2. ساحات تحفيظ القرآن الكريم

      ساحات مخصصة لحفظ القرآن الكريم وتسميعه.
      قال النبي صلى الله عليه وسلم: "أهل القرآن هم أهل الله وخاصته" [صحيح الترغيب]

      109817
      مشاركات
    3. ساحة التجويد

      ساحة مُخصصة لتعليم أحكام تجويد القرآن الكريم وتلاوته على الوجه الصحيح

      9066
      مشاركات
  2. القسم العام

    1. الإعلانات "نشاطات منتدى أخوات طريق الإسلام"

      للإعلان عن مسابقات وحملات المنتدى و نشاطاته المختلفة

      المشرفات: المشرفات, مساعدات المشرفات
      284
      مشاركات
    2. الملتقى المفتوح

      لمناقشة المواضيع العامة التي لا تُناقش في بقية الساحات

      180525
      مشاركات
    3. شموخٌ رغم الجراح

      من رحم المعاناة يخرج جيل النصر، منتدى يعتني بشؤون أمتنا الإسلامية، وأخبار إخواننا حول العالم.

      المشرفات: مُقصرة دومًا
      56695
      مشاركات
    4. 259983
      مشاركات
    5. شكاوى واقتراحات

      لطرح شكاوى وملاحظات على المنتدى، ولطرح اقتراحات لتطويره

      23500
      مشاركات
  3. ميراث الأنبياء

    1. قبس من نور النبوة

      ساحة مخصصة لطرح أحاديث رسول الله صلى الله عليه و سلم و شروحاتها و الفوائد المستقاة منها

      المشرفات: سدرة المُنتهى 87
      8240
      مشاركات
    2. مجلس طالبات العلم

      قال النبي صلى الله عليه وسلم: "من سلك طريقًا يلتمس فيه علمًا سهّل الله له طريقًا إلى الجنة، وإن الملائكة لتضع أجنحتها لطالب العلم رضًا بما يصنع"

      32133
      مشاركات
    3. واحة اللغة والأدب

      ساحة لتدارس مختلف علوم اللغة العربية

      المشرفات: الوفاء و الإخلاص
      4160
      مشاركات
    4. أحاديث المنتدى الضعيفة والموضوعة والدعوات الخاطئة

      يتم نقل مواضيع المنتدى التي تشمل أحاديثَ ضعيفة أو موضوعة، وتلك التي تدعو إلى أمور غير شرعية، إلى هذا القسم

      3918
      مشاركات
    5. ساحة تحفيظ الأربعون النووية

      قسم خاص لحفظ أحاديث كتاب الأربعين النووية

      25483
      مشاركات
    6. ساحة تحفيظ رياض الصالحين

      قسم خاص لحفظ أحاديث رياض الصالحين

      المشرفات: ام جومانا وجنى
      1677
      مشاركات
  4. الملتقى الشرعي

    1. الساحة الرمضانية

      مواضيع تتعلق بشهر رمضان المبارك

      المشرفات: فريق التصحيح
      30256
      مشاركات
    2. الساحة العقدية والفقهية

      لطرح مواضيع العقيدة والفقه؛ خاصة تلك المتعلقة بالمرأة المسلمة.

      المشرفات: أرشيف الفتاوى
      52996
      مشاركات
    3. أرشيف فتاوى المنتدى الشرعية

      يتم هنا نقل وتجميع مواضيع المنتدى المحتوية على فتاوى شرعية

      المشرفات: أرشيف الفتاوى
      19530
      مشاركات
    4. 6678
      مشاركات
  5. قسم الاستشارات

    1. استشارات اجتماعية وإيمانية

      لطرح المشاكل الشخصية والأسرية والمتعلقة بالأمور الإيمانية

      المشرفات: إشراف ساحة الاستشارات
      40679
      مشاركات
    2. 47551
      مشاركات
  6. داعيات إلى الهدى

    1. زاد الداعية

      لمناقشة أمور الدعوة النسائية؛ من أفكار وأساليب، وعقبات ينبغي التغلب عليها.

      المشرفات: جمانة راجح
      21004
      مشاركات
    2. إصدارات ركن أخوات طريق الإسلام الدعوية

      إصدراتنا الدعوية من المجلات والمطويات والنشرات، الجاهزة للطباعة والتوزيع.

      776
      مشاركات
  7. البيت السعيد

    1. بَاْبُڪِ إِلَے اَلْجَنَّۃِ

      قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "الوالد أوسط أبواب الجنة فأضع ذلك الباب أو احفظه." [صحيح ابن ماجه 2970]

      المشرفات: جمانة راجح
      6306
      مشاركات
    2. .❤. هو جنتكِ وناركِ .❤.

      لمناقشة أمور الحياة الزوجية

      97009
      مشاركات
    3. آمال المستقبل

      "كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته" قسم لمناقشة أمور تربية الأبناء

      36838
      مشاركات
  8. سير وقصص ومواعظ

    1. 31797
      مشاركات
    2. القصص القرآني

      "لقد كان في قصصهم عبرة لأولي الألباب ما كان حديثًا يُفترى"

      4883
      مشاركات
    3. السيرة النبوية

      نفحات الطيب من سيرة الحبيب صلى الله عليه وآله وسلم

      16438
      مشاركات
    4. سيرة الصحابة والسلف الصالح

      ساحة لعرض سير الصحابة رضوان الله عليهم ، وسير سلفنا الصالح الذين جاء فيهم قول النبي صلى الله عليه وآله وسلم: "خير أمتي قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم.."

      المشرفات: سدرة المُنتهى 87
      15479
      مشاركات
    5. على طريق التوبة

      يقول الله تعالى : { وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى } طه:82.

      المشرفات: أمل الأمّة
      29721
      مشاركات
  9. العلم والإيمان

    1. العبادة المنسية

      "وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ.." عبادة غفل عنها الناس

      31147
      مشاركات
    2. الساحة العلمية

      العلوم الكونية والتطبيقية وجديد العلم في كل المجالات

      المشرفات: ميرفت ابو القاسم
      12926
      مشاركات
  10. إن من البيان لسحرًا

    1. قلمٌ نابضٌ

      ساحة لصاحبات الأقلام المبدعة المتذوقة للشعر العربي وأدبه

      المشرفات: الوفاء و الإخلاص
      50492
      مشاركات
  11. مملكتكِ الجميلة

    1. 41313
      مشاركات
    2. 33904
      مشاركات
    3. الطيّبات

      ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُلُواْ مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ وَاشْكُرُواْ لِلّهِ إِن كُنتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ ))
      [البقرة : 172]

      91746
      مشاركات
  12. كمبيوتر وتقنيات

    1. صوتيات ومرئيات

      ساحة مخصصة للمواد الإسلامية السمعية والمرئية

      المشرفات: ام جومانا وجنى
      32199
      مشاركات
    2. جوالات واتصالات

      قسم خاص بما يتعلق بالجوالات من برامج وأجهزة

      13116
      مشاركات
    3. 34854
      مشاركات
    4. خربشة مبدعة

      ساحة التصاميم الرسومية

      المشرفات: محبة للجنان
      65605
      مشاركات
    5. وميضُ ضوء

      صور فوتوغرافية ملتقطة بواسطة كاميرات عضوات منتدياتنا

      6120
      مشاركات
    6. 8966
      مشاركات
    7. المصممة الداعية

      يداَ بيد نخطو بثبات لنكون مصممات داعيـــات

      4925
      مشاركات
  13. ورشة عمل المحاضرات المفرغة

    1. ورشة التفريغ

      هنا يتم تفريغ المحاضرات الصوتية (في قسم التفريغ) ثم تنسيقها وتدقيقها لغويا (في قسم التصحيح) ثم يتم تخريج آياتها وأحاديثها (في قسم التخريج)

      12904
      مشاركات
    2. المحاضرات المنقحة و المطويات الجاهزة

      هنا توضع المحاضرات المنقحة والجاهزة بعد تفريغها وتصحيحها وتخريجها

      508
      مشاركات
  14. IslamWay Sisters

    1. English forums   (37028 زيارات علي هذا الرابط)

      Several English forums

  15. المكررات

    1. المواضيع المكررة

      تقوم مشرفات المنتدى بنقل أي موضوع مكرر تم نشره سابقًا إلى هذه الساحة.

      101648
      مشاركات
  • المتواجدات الآن   0 عضوات, 0 مجهول, 25 زوار (القائمه الكامله)

    لاتوجد عضوات مسجلات متواجدات الآن

  • العضوات المتواجدات اليوم

    0 عضوات تواجدن خلال ال 24 ساعة الماضية
    أكثر عدد لتواجد العضوات كان 14، وتحقق

    There is no users online

  • أحدث المشاركات

    • من الشائع في كثير من الدول العربية و غالبا في الوطن العربي كله ارتباط المناسبات السعيدة بالحلويات سواء تورت أو كيك أو غيرها من أنواع الحلويات الشرقية و الغربية و لذلك تنتشر ثلاجات عرض الحلويات في كافة المحال التجارية المتخصصة في بيع و تصنيع الحلويات حتى تحافظ على جودة المنتجات و أيضا تساعد في عرضها بشكل أنيق و مميز و جذاب و ملفت للعين بحيث يجذب العميل إلى شراء هذا النوع من الحلويات. من الطبيعي أن جودة المنتجات و الحفاظ عليها طازجة و ذات رائحة جيدة هى السبب الأهم و الأساسي في استمرار المشاريع و استمرار عملية البيع و اقبال العملاء على شراء هذه المنتجات ولذلك فإن اختيار الثلاجة المثالية التى تحافظ على جودة منتجاتك و تعرضها بشكل مثالى تعد هى العقبة الأساسية لنجاح أى مشروع.سوف نتناول في هذه المقالة ما ينبغي معرفته قبل شراء ثلاجة العرض وافضل ثلاجات عرض للبيع في السوق السعودي.     ما ينبغي معرفته قبل شراء ثلاجة العرض :   تتوفر ثلاجات العرض بأنواع متعددة الأغراض بتصميمات كثيرة وأحجام ووظائف مخصصة، كما يعتمد اختيار النموذج وشرائه على تحقيق هذه الأهداف :   زيادة الإنتاجية وتعزيز الأرباح والحفاظ على التكاليف المتوازنة من استهلاك الطاقة والصيانة والعمر التشغيلي الطويل للثلاجة . بعد وضع هذه الأمور في الاعتبار، نقرر نوع الثلاجة العرض المناسبة لمطعمك . وضوح احتياجاتك العملية سوف يساعدك في إنجاز هذه المهمة. كما يمكن أن تساعدك هذه الاسئلة قبل شراء ثلاجة عرض . ما هو حجم المبيعات التي تخطط لتحقيقه ؟ ما هو المساحة المتاحة من المطعم لاختيار الحجم المناسب ثلاجة العرض ؟ ما هو نوع طعامك(المقاهي أو محال الاطعمة أو متعهد تقديم الطعام) ؟ كم عدد العاملين لديك ؟ على سبيل المثال: إذا كان تقديم الطعام والمشروبات لايتم الا من خلال العاملين لديك من خلف الطاولة فقط ، فإن ثلاجات العرض سوف تكون خاصة بسير عمل العاملين لديك فقط ولن يتعامل معها العملاء لديك . هذا يعني ضرورة توافق نموذج ووظائف وتصميم ثلاجة العرض مع المتطلبات اللوجستية المناسبة لخدمات المطعم وهذا هو السبب فى تنوع عدد الابواب والارفف والحجم والارتفاع ونطاق درجة الحرارة والوظائف الأخرى في نماذج ثلاجات العرض .   استفد الآن ايضا من هذه العروض واحصل على برادة الماء المثالية لاحتياجاتك ؛ لا تفوت الفرصة، قم بالتسوق الآن واطلع على برادات ماء سبيل المتميزة وثلاجات عرض للبيع التي لا تنتهي عبر متجر الكترو هاوس الالكتروني  .
    • عن معاذ بن جبل رضي الله عنه قال: قلت يا رسول الله أخبرني بعمل يدخلني الجنة ويباعدني عن النار؟ قال: لقد سألت عن عظيم وإنه ليسير على من يسره الله تعالى عليه: تعبد الله لا تشرك به شيئاً، وتقيم الصلاة، وتؤتي الزكاة، وتصوم رمضان، وتحج البيت، ثم قال: ألا أدلك على أبواب الخير؟ الصوم جنة، والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار، وصلاة الرجل في جوف الليل، ثم تلا: ﴿ تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِع ﴾ِ حتى بلغ ﴿ يَعْمَلُونَ ﴾ ثم قال: ألا أخبرك برأس الأمر وعموده وذروة سنامه؟ قلت: بلى يا رسول الله، قال: رأس الأمر الإسلام، وعموده الصلاة، وذروة سنامه الجهاد، ثم قال: ألا أخبرك بملاك ذلك كله؟ قلت: بلى يا رسول الله، فأخذ بلسانه، وقال: كفّ عليك هذا، قلت يا نبي الله وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به؟ فقال ثكلتك أمك يا معاذ، وهل يكب الناس في النار على وجوههم أو قال: على مناخرهم إلا حصائد ألسنتهم؟". (رواه الترمذي وقال: حديث حسن صحيح).    الشرح الإجمالي للحديث: هذا الحديث من أحاديث الوصايا، وهو جواب سؤال عظيم عما يدخل الجنة ويباعد عن النار، وهذا هو الفوز الحقيقي، ولخصه في أربعة جمل: الأولى: إقامة فرائض الإسلام الخمسة. والثانية: السعي في أبواب الخير الثلاثة: الصوم النافلة، والصدقة، وصلاة الليل، ففيها وقاية من النار، ومن الذنوب والمعاصي. والثالثة: في بيان بنيان الدين (وقد شبه بالفحل من الإبل): فرأسه الإسلام، وعموده الصلاة، وأعلاه الجهاد. والرابعة: في الجامع لهذا: هو كف اللسان عن الحرام.    الفوائد التربوية من الحديث: 1. أن أمر هذا الدين عظيم، لكن في دعاء الله وتقواه ما ييسر على العبد الأخذ بهذا الدين. 2. الحث على أعمال السر، فهي المنجية، والحذر من خطر آفات اللسان فهي المهلكة، وكل ذلك حصاد الأعمال؛ إن كانت خير فخير، وإن كانت شر فشر. 3. عرض الداعية لدعوته في الأساليب الشيقة: (ألا أدلك على ابواب الخير؟)، ويحرص على التشويق، والتشجيع، والتيسير على الناس، والاستشهاد بالقرآن في كلماته، والتعليم بالوسائل المقربة، والزيادة في الجواب على السؤال بحسب حاجة السائل واستعداده.


      د. طالب بن عمر بن حيدرة الكثيري

      شبكة الالوكة

       
    • نظرا لدرجات الحرارة العالية لا غنى اليوم عن المكيفات حيث ان المكيفات تعمل على ضخ هواء بارد وتوفير بيئة مثالية للحد من الحار الشديد وقد تزايدت الأسئلة حول مكيفات سبليت لانها اصبحت ذات شعبية كبيرة لذا سوف نتحدث عن عروض مكيفات اسبليت .  مكيفات سبليت :
      يتوفر العديد من الموديلات المختلفة من مكيفات سبليت ذات القدرة التبريدية الهائلة التى توفر لك بيئة مثالية لكى تمارس الأنشطة المختلفة عن طريق امتصاص الحرارة وتحويلها إلى هواء بارد صحى نقى يشعرك بالراحة والانتعاش تحتوى مكيفات سبليت على خاصية توزيع رباعي الاتجاه  حيث يعمل المكيف على ضخ الهواء البارد فى جميع اتجاهات المكان المتواجد به بشكل سريع مما يوفر أفضل بيئة باردة  فى اقل وقت من التشغيل تتميز مكيفات سبليت أنها مزودة بالريش الذهبية التى تعمل على حماية الأجزاء الداخلية من التآكل والتلف لكى تحافظ على العمر الافتراضى للمكيف  من اهم مميزات مكيفات سبليت هي خاصية التربو التى تعمل على ضخ أكبر كمية من الهواء في وقت بسيط جدا من التشغيل لتملأ الغرفة بالهواء البارد المنعش لكى تنعم بنوم عميق  يحتوى المكيف سبليت على خاصية الانفرتر وهي خاصية تجعل المكيف الافضل حيث انها تعمل على توفير استهلاك الكهرباء مما يجعلك تستخدم المكيف طوال اليوم دون قلق حول فواتير الكهرباء الباهظة  تتميز مكيفات سبليت بالصوت الهادئ غير المزعج لكى يساعدك على النوم العميق والشعور بالراحة والهدوء  تحتوى مكيفات سبليت على خاصية تنقية الهواء من الاتربة والتخلص من البكتريا الضارة والقضاء عليها بشكل نهائي وذلك لاستنشاق هواء صحى نقى  تحتوى مكيفات سبليت على شاشة عرض تعمل على توضيح القراءة الدقيقة لدرجات الحرارة  تحتوى مكيفات سبليت على العديد من الموديلات المختلفة التى تتناسب مع الأوساط المختلفة سواء كانت كبيرة أو صغيرة  لا تدع الفرصة تفوتك، احصل الآن على أفضل العروض والخصومات من متجر الكتروهاوس واستمتع بالراحة والتبريد في منزلك أو مكان عملك . في المملكة العربية السعودية، حيث يكون الطقس حارًا جدًا، يصبح الحصول على افضل مكيف صحراوي متنقل أمرًا ضروريًا للراحة في المنزل أو خارجه . إليك أفضل المكيفات الصحراوية المتنقلة التي يقدمها متجر الكتروهاوس .
    • من كتاب قواعد قرآنية - 50 قاعدة قرآنية في النفس والحياة - د. عمر المقبل القاعدة الخامسة والعشرون: (وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا)   الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على نبينا وإمامنا وسيدنا محمد بن عبدالله، وعلى وصحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد:   فهذا مرتع خصب، وروضة غناء، نتفيأ في ظلالها معنىً من معاني كلام الله عز وجل، ومع قاعدة من القواعد التي تتصل بفقه السنن الإلهية في الأمم والمجتمعات، تلكم هي القاعدة القرآنية التي دل عليها قول الله تعالى: {وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا}[الإسراء: 59].       وقد تنوعت عبارات المفسرين في بيان المراد بهذه الآيات التي يرسلها ربنا تعالى، فمن قائل: هو الموت المتفشي الذي يكون بسب وباء أو مرض، ومن قائل: هي معجزات الرسل جعلها الله تعالى تخويفا للمكذبين، وثالث يقول: آيات الانتقام تخويفاً من المعاصي.       وهذا الإمام ابن خزيمة: يبوب على أحاديث الكسوف بقوله: باب ذكر الخبر الدال على أن كسوفهما تخويف من الله لعباده، قال الله عز وجل: {وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا}(1).       وكل هذه العبارات ـ في تنوعها ـ تشير إلى أن الآيات لا يمكن حصرها في شيء واحد، وما ذكره السلف ـ رحمهم الله ـ إنما هو عبارة عن أمثلة لهذه الآيات، وليس مرادهم بذلك حصر الآيات في نوع واحد منها، وهذه هي عادة السلف في أمثال هذه المواضع عندما يفسرونها.       والمهم هنا ـ أيها المستمعون الفضلاء ـ أن يتأمل المؤمن والمؤمنة كثيراً في الحكمة من إرسال هذه الآيات ألا وهي التخويف، أي: حتى يكون الإنسان خائفاً وجلاً من عقوبة قد تنزل به.       يقول قتادة: في بيان معنى هذه القاعدة القرآنية: {وما نرسل بالآيات إلا تخويفا}: "إن الله يخوف الناس بما شاء من آية لعلهم يعتبرون، أو يذكرون، أو يرجعون، ذكر لنا أن الكوفة رجفت على عهد ابن مسعود، فقال: يأيها الناس إن ربكم يستعتبكم فأعتبوه"(2).       وروى ابن أبي شيبة: في مصنفه من طريق صفية بنت أبي عبيد قالت: زلزلت الأرض على عهد عمر حتى اصطفقت السرر، فوافق ذلك عبد الله بن عمر وهو يصلي، فلم يدر، قال: فخطب عمر الناس وقال: لئن عادت لأخرجن من بين ظهرانيكم.       وهذا التوارد في كلمات السلف في بيان معنى هذه الآية يؤكد أن السبب الأكبر في إرسال الآيات: هو تخويف العباد، وترهيبهم مما يقع منهم من ذنوب ومعاصٍ، لعلهم يرجعون إلى ربهم الذي أرسل لهم هذه الآيات والنذر، وإن لم يرجعو فإن هذه علامة قسوة في القلب ـ عياذاً بالله تعالى ـ كما قال تعالى: {وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَى أُمَمٍ مِنْ قَبْلِكَ فَأَخَذْنَاهُمْ بِالْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ لَعَلَّهُمْ يَتَضَرَّعُونَ (42) فَلَوْلَا إِذْ جَاءَهُمْ بَأْسُنَا تَضَرَّعُوا وَلَكِنْ قَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (43) فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ (44)} [الأنعام: 42 - 44].       وكما قال ربنا عز وجل: {وَلَقَدْ أَخَذْنَاهُمْ بِالْعَذَابِ فَمَا اسْتَكَانُوا لِرَبِّهِمْ وَمَا يَتَضَرَّعُونَ} [المؤمنون: 76].
      ـ فإن قلتَ: ما الجواب عما روي عن ابن مسعود رضي الله عنه أنه قال ـ لما سمع بخسف ـ: كنا أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم نعد الآيات بركة، وأنتم تعدونها تخويفا!(3).       فالجواب أن مراد ابن مسعود رضي الله عنه ـ كما بينه الإمام الطحاوي: ـ: أنا كنا نعدها بركة؛ لأنا نخاف بها فنزداد إيماناً وعملاً، فيكون ذلك لنا بركة، وأنتم تعدونها تخويفاً ولا تعملون معها عملاً، يكون لكم به بركة، ولم يكن ما قال عبد الله س عندنا مخالفاً لما جاء به كتاب الله عز وجل من قول الله عز وجل: {وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا} أي: تخويفاً لكم بها لكي تزدادوا عملا،وإيمانا فيعود ذلك لكم بركة"(4).       أيها القارئ الفطن:   ومع وضوح هذا المعنى الذي دلت عليه هذه القاعدة القرآنية: {وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا}،ومع ظهوره، إلا أن من المؤسف جداً أن يقرأ الإنسان أو يسمع بعض كتاب الصحف، أو المتحدثين على بعض المنابر الإعلامية من يسخرون أو يهوّنون من هذه المعاني الشرعية الظاهرة، ويريدون أن يختصروا الأسباب في وقوع الزلازل أو الفيضانات، أو الأعاصير ونحوها من الآيات العظام في أسباب مادة محضة، وهذا غلط عظيم!       ونحن لا ننكر أن لزلزلة الأرض أسباباً جيولوجية معروفة، وللفضيانات أسبابها، وللأعاصير أسبابها المادية، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه: من الذي أمر الأرض أن تتحرك وتضطرب؟ ومن الذي أذن للماء أن يزيد عن قدره المعتاد في بعض المناطق؟ ومن الذي أمر الرياح أن تتحرك بتلك السرعة العظيمة؟ أليس الله؟ أليس الذي أرسلها يريد من عباده أن يتضرعوا له، ويستكينوا له لعله يصرف عنهم هذه الآيات؟!       ولا أدري! ألم يتأمل هؤلاء دلالة هذه القاعدة من الناحية اللغوية؟ فإنها جاءت بأسلوب الحصر: {وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا}، فهي في قوة الحصر الذي دلّ عليه قوله تعالى ـ: {وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلَّا اللَّهُ} [آل عمران: 62] ، وهي فقوة الحصر الذي دلّ عليه قوله تعالى: {وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ إِلَّا عَلَى اللَّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا كُلٌّ فِي كِتَابٍ مُبِينٍ} [هود: 6] ونحوها من الآيات.       ثم ماذا يصنع هؤلاء الذين يهوّنون من شأن هذه الآيات ـ شعروا أم لم يشعروا، قصدوا أم لم يقصدوا ـ بمثل تلك التفسيرات المادية الباردة، ماذا يصنعون بما رواه البخاري ومسلم عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم أنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا عصفت الريح، قال: "اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها وخير ما أرسلت به وأعوذ بك من شرها وشرما فيها وشر ما أرسلت به" قالت: وإذا تخيلت السماء ـ وهي سحابه فيها رعد وبرق يخيل إليه أنها ماطرة ـ تغير لونه، وخرج ودخل، وأقبل وأدبر، فإذا مطرت سري عنه، فعرفت ذلك في وجهه، قالت عائشة: فسألته؟ فقال: لعله يا عائشة كما قال قوم عاد: {فلما رأوه عارضا مستقبل أوديتهم قالوا هذا عارض ممطرنا}(5).       ولا أدري كيف يجيب هؤلاء ـ هداهم الله ـ عن قوله تعالى في حق قوم نوح: {مِمَّا خَطِيئَاتِهِمْ أُغْرِقُوا فَأُدْخِلُوا نَارًا فَلَمْ يَجِدُوا لَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَنْصَارًا} [نوح: 25]؟       يقول ابن كثير: في بيان معنى قوله عز وجل:{مِمَّا خَطِيئَاتِهِمْ}: أي: من كثرة ذنوبهم وعتوهم وإصرارهم على كفرهم ومخالفتهم رسولهم: {أُغْرِقُوا فَأُدْخِلُوا نَارًا} أي: نقلوا من تيار البحار إلى حرارة النار.       وأما ما يورده بعض الناس من قولهم:
      هناك بلاد أشد معصية من تلك البلاد التي أصابها ذلك الزلزال، ويوجد دول أشد فجوراً من تلك التي ضربها ذاك الإعصار، فهذه الإيرادات لا ينبغي أن تورد أصلاً؛ لأنها كالاعتراض على حكمة الله تعالى في أفعاله وقضائه وقدره، فإن ربنا يحكم ما يشاء ويفعل ما يريد، والله يقضي بالحق، وربنا لا يُسأل عما يفعل، وله سبحانه وتعالى الحكمة البالغة، والعلم التام، ومن وراء الابتلاءات حكم وأسرار تعجز عقولنا عن الإحاطة بها، فضلاً عن إدراكها.       وبعد: فهل بعد هذا البيان والوضوح يستريب منصف في أهمية تدبر وتذكر هذه القاعدة القرآنية الكريمة: {وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا}؟!
      نسأل الله تعالى أن يرزقنا الاعتبار والادكار، والاتعاظ بما نوعظ به، ونعوذ بالله من قسوة القلب التي تحول دون الفهم عن الله وعن رسوله، والحمد لله رب العالمين.       _______________   (1)    صحيح ابن خزيمة: 2/309.
      (2)    تفسير الطبري.
      (3)    شرح مشكل الآثار (9/6).
      (4)    شرح مشكل الآثار (9/6).
      (5)    أخرجه الشيخان.     موقع المسلم  
    • الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا محمد رسول الله؛ أما بعد:   فقد اتفق المسلمون على أن السنة النبوية مصدر من مصادر التشريع في الإسلام، ولا يرفض هذا وينكره إلا كلُّ جاهل معاند لنصوص الكتاب والسنة؛ فهذه نصوص الكتاب والسنة صريحة الدلالة، قطعية الثبوت في الدلالة على حُجِّيَّة السنة النبوية، وأن الله تعالى قطع بها العذر، وأقام بها الحُجَّة على الناس، شأنها في ذلك شأن القرآن الكريم؛ قال الله تعالى: ﴿ وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا ﴾ [الحشر: 7].       ونفى الله تعالى وَصْفَ الإيمان عمَّن أبى السُّنَّة والعمل بها؛ قال عز وجل: ﴿ فَلَا وَرَبِّكَ لَا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لَا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجًا مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا ﴾ [النساء: 65]، وبيَّن سبحانه أن الصَّدَّ عن السنة من أخص أوصاف المنافقين؛ قال تعالى: ﴿ وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا إِلَى مَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَإِلَى الرَّسُولِ رَأَيْتَ الْمُنَافِقِينَ يَصُدُّونَ عَنْكَ صُدُودًا ﴾ [النساء: 61].       وجَعَلَ الله تعالى الوعيدَ لكل من حادَّ الرسول صلى الله عليه وسلم في حياته، أو حارب سُنَّته بعد وفاته؛ قال عز وجل: ﴿ وَمَنْ يُشَاقِقِ الرَّسُولَ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُ الْهُدَى وَيَتَّبِعْ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ نُوَلِّهِ مَا تَوَلَّى وَنُصْلِهِ جَهَنَّمَ وَسَاءَتْ مَصِيرًا ﴾ [النساء: 115].       وأمَرَ الله تعالى باتباع رسوله صلى الله عليه وسلم والتأسي به، وذلك دليلٌ دامغ لحُجِّيَّة السُّنَّة؛ فقال سبحانه: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ ﴾ [النساء: 59]، وقوله تعالى: ﴿ لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا ﴾ [الأحزاب: 21]، وقوله تعالى: ﴿ مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ وَمَنْ تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا ﴾ [النساء: 80]، وغير ذلك من الآيات.       ومن الحديث ما رواه الشيخان، البخاري ومسلم رحمه الله عليهما في الصحيحين، من حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من أطاعني فقد أطاع الله، ومن عصاني فقد عصى الله)).       وأخرج أبو داود والترمذي، عن العرباض بن سارية، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((أوصيكم بتقوى الله والسمع والطاعة، وإن عبدًا حبشيًّا، فإنه من يَعِشْ منكم، فسيرى اختلافًا كثيرًا، فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين، تمسَّكوا بها، وعَضُّوا عليها بالنواجذ، وإياكم ومحدثاتِ الأمور، فإن كلَّ محدَثة بدعة، وكلَّ بدعة ضلالة)).       وأخرج مسلم عن جابر بن عبدالله قال: ((كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا خطب احمرَّت عيناه، وعلا صوته، واشتدَّ غضبه، حتى كأنه منذِرُ جيشٍ، ويقول: أما بعد، فإن خير الحديث كتابُ الله، وخيرَ الهَدْي هَدْيُ محمدٍ، وشرَّ الأمور محدثاتها، وكل بدعة ضلالة)).       وفي صحيح البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((كلُّ أُمَّتي يدخلون الجنة إلا من أبى، قيل: يا رسول الله، ومن يأبى؟ قال: من أطاعني دخل الجنة، ومن عصاني فقد أبى))، والحديث يوضِّح معنى جاءت به آيات القرآن؛ قال الله تعالى: ﴿ وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى ﴾ [طه: 124]، وقوله: ﴿ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الْأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ ﴾ [الأعراف: 158]، وقوله تعالى: ﴿ إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَنْ يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ﴾ [النور: 51].       وفي صحيح مسلم من حديث جابر، أنه صلى الله عليه وسلم قال في خطبة الوداع: ((وقد تركت فيكم ما لن تضلوا بعده إن اعتصمتم به؛ كتاب الله، وأنتم تُسأَلون عني، فما أنتم قائلون؟)).       وأخرج الحاكم والدارقطني، وصححه الألباني في "صحيح الجامع" (2937)، عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إني قد خلَّفتُ فيكم شيئين، لن تضلوا بعدهما أبدًا ما أخذتم بهما، وعمِلتم بهما: كتاب الله، وسنتي، ولن يتفرَّقا حتى يَرِدَا عليَّ الحوض)).       وفي الصحيح عن عبدالله بن أبي أوفى أنه قيل له: ((هل أوصى رسول الله؟ قال: لا، قيل: فكيف كتب على الناس الوصية؟ قال: أوصى بكتاب الله))؛ [رواه مسلم (1634)].       وكتاب الله فيه وجوب العمل بالسُّنَّة، وفيه الوعيد لمن خالف هَدْيَ رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولأجل هذا يحذر رسول الله صلى الله عليه وسلم من التكذيب بحديثه وسُنَّتِهِ، لخطورة هذا الاتجاه على المسلمين؛ فقد أخرج الإمام أحمد (17174)، والترمذي (4604)، واللفظ للترمذي عن المقدام بن معديكرب، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((ألَا إني أُوتيتُ الكتاب، ومثله معه، ألَا يُوشِكُ رجلٌ شبعان على أريكته يقول: عليكم بهذا القرآن، فما وجدتم فيه من حلال فأحِلُّوه، وما وجدتم فيه من حرام فحرِّموه، ألَا لا يحل لكم لَحْمُ الحِمار الأهليِّ، ولا كل ذي ناب من السَّبُع، ولا لُقَطَةُ مُعاهَد، إلا أن يستغني عنها صاحبها، ومن نزل بقوم، فعليهم أن يَقْرُوه، فإن لم يقروه، فله أن يعقبهم بمثل قراه)).       وفي لفظ أخرجه أحمد (17194): ((ألَا وإن ما حرَّم رسول الله صلى الله عليه وسلم مثل ما حرَّم الله)).       قال الخطابي معلقًا على هذا الحديث: "فالرسول صلى الله عليه وسلم يحذِّر بذلك مخالفة السنن التي سنَّها رسول الله صلى الله عليه وسلم، مما ليس له في القرآن ذِكْرٌ، على ما ذهبت إليه الخوارج والروافض، فإنهم تعلقوا بظاهر القرآن، فتركوا السنن التي قد ضمنت بيان الكتاب، فتحيَّروا وضلُّوا"؛ [معالم السنن (7/ 8)].       أقوال الأئمة في منكري السنة:   أخرج أحمد عن أبي قتادة العدوي قال: دخلنا على عمران بن حصين في رهط من بني عَدِيٍّ، فينا بشير بن كعب، فحدثنا عمران بن حصين قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الحياء خيرٌ كله، أو إن الحياء خير كله))، فقال بشير بن كعب: إنا لنجد في بعض الكتب - أو قال الحكمة - أن منه سكينةً ووقارًا لله، ومنه ضعفًا، فأعاد عمران الحديث، وأعاد بشير مقالته حتى ذكر ذاك مرتين أو ثلاثًا، فغضب عمران حتى احمرَّت عيناه، وقال: أُحدِّثك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وتعرض فيه لحديث الكتب، قال: فقلنا يا أبا نجيد، إنه لا بأس به، وإنه منا، فما زلنا حتى سكن.       وفي رواية أخرى عند أحمد: أحدِّثك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وتجيئني بالمعاريض، لا أحدثك بحديث ما عرفتك، فقالوا: يا أبا نجيد، إنه طيب الهوى، وإنه وإنه، فلم يزالوا به حتى سكن وحدَّث.       وهذا معاذ بن جبل رضي الله عنه يبين خطورة رد الحديث فيقول: "إن التكذيب بحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم نفاق"؛ [أخرجه ابن ماجه (328)، وحسنه الألباني].       ويحذر كذلك أبو هريرة من دعوى الاكتفاء بالقرآن؛ فقد ورد عنه رضي الله عنه قال: "والذي نفسي بيده، لَيأتِيَنَّ على الناس زمان يحدَّثون بأحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، فيقوم أحدهم فينفض ثوبه يقول: لا إلا القرآن، وما يعمل من القرآن بحرف"؛ [الحجة في بيان المحجَّة لقوام السنة (2/ 531)].       وعن الأوزاعي قال: "من بلغه حديثٌ فكذَّب به، فقد كذَّب ثلاثة؛ كذب الله ورسوله، والذي حدثه"؛ [الحجة في بيان المحجة لقوام السنة (2/ 531)].       وقال إسحاق بن راهويه: "من بَلَغَهُ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم خبرٌ يقر بصحته، ثم ردَّه بغير تقِيَّة، فهو كافر"؛ [الإحكام لابن حزم (1/89)].       ويقول الإمام أحمد رحمه الله: "من ردَّ حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، فهو على شفا هلكة"[1].       وقيل للإمام أحمد بن حنبل: يا أبا عبدالله، ذكروا لابن أبي قتيلة بمكة أصحاب الحديث، فقال: قوم سوءٍ، فقام أحمد أبو عبدالله وهو ينفض ثوبه فقال: "زنديق زنديق زنديق"، ودخل بيته؛ [ذم الكلام (233)].       ونقل القاضي أبو الحسين محمد بن أبي يعلى في "طبقات الحنابلة" في ترجمة إبراهيم بن أحمد بن شاقلا (ج2 ص135)، أنه قال: "ومن خالف الأخبار التي نقلها العدل عن العدل، موصولة بلا قطع في سندها، ولا جرح في ناقليها، وتجرَّأ على ردِّها، فقد تهجَّم على ردِّ الإسلام؛ لأن الإسلام منقول إلينا بمثل ما ذكرت".       وقـال ابن الوزيـر: "إن التكذيب لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، مع العلم أنه حديثه، كفرٌ صريح"؛ [العواصم والقواصم في الذب عن سنة أبي القاسم (2/ 374)].       ويقول عبدالقاهر البغدادي: "ومن ردَّ حُجَّة القرآن والسُّنَّة فهو الكافر"؛ [أصول الدين (ص162، 163)].       ويقول الحسن بن علي البربهاري في "شرح السنة" (ص 64): "ولا يخرج أحد من أهل القبلة من الإسلام، حتى يردَّ آيةً من كتاب الله عز وجل، أو يرد شيئًا من آثار الرسول صلى الله عليه وسلم... فإذا فعـل شيئًا من ذلك، فقد وجب عليك أن تُخرِجَه من الإسلام".       ويقول البربهاري أيضًا: "وإذا سمعت الرجل يطعن على الأثر، أو يرد الآثار، أو يريد غير الآثار، فاتَّهِمْهُ على الإسلام، ولا تشك أنه صاحب هوًى مبتدع، وإذا سمعت الرجل تأتيه بالأثر، فلا يريده ويريد القرآن، فلا تشك أنه رجل قد احتوى على الزندقة، فقُمْ من عنده وودِّعه"؛ [شرح السنة (113 - 119) باختصار].       وقال ابن حزم الأندلسي في "الإحكام في أصول الأحكام " (2/ 80): "ولو أن امرأً قال: لا نأخذ إلا ما وجدنا في القرآن، لكان كافرًا بإجماع الأمة، ولكان لا يلزمه إلا ركعة واحدة ما بين دلوك الشمس إلى غسق الليل، وأخرى عند الفجر؛ لأن ذلك هو أقل ما يقع عليه اسم صلاة، ولا حد للأكثر في ذلك، وقائل هذا كافر مشرك، حلال الدم والمال، وإنما ذهب إلى هذا غالية الرافضة ممن اجتمعت الأمة على كفرهم".       وقال أيوب السختياني: "إذا حدَّثت الرجل بالسُّنَّة، فقال: دعنا من هذا، وحدِّثنا من القرآن، فاعلم أنه ضالٌّ مُضِلٌّ"؛ [الكفاية في علم الرواية للخطيب البغدادي، ص 16].       وعن أيوب قال: "إذا سمعت أحدهم يقول: لا نريد إلا القرآن، فذاك حين ترك القرآن" [ذم الكلام وأهله، رقم (212)].       وأخرج أبو إسماعيل الهروي في "ذم الكلام" (227)، فقال: "أخبرنا عبدالواحد بن أحمد، أخبرنا محمد بن عبدالله الحافظ قال: سمعت أحمد بن إسحاق بن أيوب الفقيه الصبغي يناظر رجلًا، فقال: حدثنا فلان، قال له الرجل: دعنا من حدثنا إلى متى حدثنا، فقال له الشيخ: قم يا كافر، فلا يحل لك أن تدخل داري بعدُ، ثم التفت إلينا، فقال: ما قلت لأحد قط لا تدخل داري غير هذا".       وعن الحميدي قال: "والله لأن أغزو هؤلاء الذين يردُّون حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم أحبُّ إليَّ من أن أغزو عُدَّتَهم من الأتراك"؛ [ذم الكلام (228)].       وقال أحمد بن سنان: "ليس في الدنيا مبتدع إلا وهو يُبغِض أهل الحديث، وإذا ابتدع الرجل بدعةً، نُزِعت حلاوة الحديث من قلبه"؛ [ذم الكلام (229)].       وقال الخطيب في "الفقيه والمتفقه" (1/ 276): "باب القول في السنة المسموعة من النبي صلى الله عليه وسلم، والمسموعة من غيره عنه:   السنة على ضربين: ضرب يُؤخَذ من النبي صلى الله عليه وسلم مشافهةً وسماعًا، فهذا يجب على كل أحد من المسلمين قبوله واعتقاده، على ما جاء به من وجوب وندب، وإباحة وحظر، ومن لم يقبله فقد كفر؛ لأنه كذَّبه في خبره، ومن كذَّب رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما أخبر به، فقد ارتدَّ، وتجب استتابته، فإن تاب وإلا قتل".       وقال أبو قلابة الجرمي: "إذا حدثت الرجل بالسنة، فقال: دَعْنا من هذا، وهاتِ كتاب الله، فاعلم أنه ضال"؛ [ذم الكلام وأهله رقم (210)].       وقال الإمام الذهبي تعليقًا على قول أبي قلابة: "قلت أنا: وإذا رأيت المتكلم المبتدع يقول: دعنا من الكتاب والأحاديث الآحاد، وهات العقل، فاعلم أنه أبو جهل، وإذا رأيت السالك التوحيدي يقول: دعنا من النقل ومن العقل، وهاتِ الذوق والوجد، فاعلم أنه إبليس قد ظهر بصورة بشر، أو قد حلَّ فيه، فإن جبنت منه فاهرب، وإلا فاصرعه وابرك على صدره، واقرأ عليه آية الكرسي واخنقه"[2].       وقال السيوطي رحمه الله: "فاعلموا - رحمكم الله - أن من أنكر كون حديث النبي صلى الله عليه وسلم قولًا كان أو فعلًا، بشرطه المعروف في الأصول حُجَّةً، كَفَرَ وخرج عن دائرة الإسلام، وحُشِرَ مع اليهود والنصارى، أو مع من شاء الله من فرق الكفرة؛ روى الإمام الشافعي رضي الله عنه يومًا حديثًا، وقال: إنه صحيح، فقال له قائل: أتقول به يا أبا عبدالله؟ فاضطرب، وقال: "يا هذا، أرأيتني نصرانيًّا؟ أرأيتني خارجًا من كنيسة؟ أرأيت في وسطي زنَّارًا؟ أرْوِي حديثًا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا أقول به"؛ [مفتاح الجنة في الاحتجاج بالسنة، ص 6].       وقال الإمام الشاطبي في "الموافقات" (4/ 235، 236): "إن الاقتصار على الكتاب رأيُ قومٍ لا خلاق لهم، خارجين عن السنة؛ إذ عولوا على ما بنيت عليه، من أن الكتاب فيه بيان كل شيء، فاطَّرحوا أحكام السنة، فأدَّاهم ذلك إلى الانخلاع عن الجماعة، وتأويل القرآن على غير ما أنزل الله...".       وقال الإمام الشوكاني رحمه الله: "والحاصل أن ثبوت حُجِّيَّة السنة المطهرة، واستقلالها بتشريع الأحكام ضرورة دينية، ولا يخالف في ذلك، إلا من لا حظَّ له في دين الإسلام"؛ [إرشاد الفحول (1/ 97)].       وقال الشيخ المعلمي اليماني رحمه الله: "فمنكر وجوب العمل بالأحاديث مطلقًا تُقام عليه الحُجَّة، فإن أصرَّ بَانَ كُفْرُه، ومنكرُ وجوبِ العمل ببعض الأحاديث، إن كان له عذرٌ من الأعذار المعروفة بين أهل العلم وما في معناها، فمعذور، وإلا فهو عاصٍ لله ورسوله، والعاصي آثِمٌ فاسق، وقد يتفق ما يجعله في معنى منكر وجوب العمل بالأحاديث مطلقًا وقد مرَّ"؛ [الأنوار الكاشفة (ص: 81، 82)].       وقال الشيخ ابن باز رحمه الله: "والآيات في هذا المعنى كثيرة، وكلها تدل على وجوب طاعته عليه الصلاة والسلام، واتباع ما جاء به، كما سبقت الأدلة على وجوب اتباع كتاب الله، والتمسك به، وطاعة أوامره ونواهيه، وهما أصلان متلازمان، مَن جَحَدَ واحدًا منهما، فقد جَحَدَ الآخر وكذب به، وذلك كفر وضلال وخروج عن دائرة الإسلام بإجماع أهل العلم والإيمان"؛ [مجموع فتاوى ابن باز (1/ 214)].       وقال الشيخ محمد بن صالح بن محمد العثيمين في لقاء الباب المفتوح: "ومعلوم أن ردَّ السُّنَّة الصحيحة الثابتة عن الرسول عليه الصلاة والسلام كردِّ القرآن تمامًا؛ لأن ما جاء به الرسول عليه الصلاة والسلام من أحكام، فهو كما جاء في القرآن من الأحكام؛ إذ هو رسول الله عز وجل، فمن قال: لا أقبل إلا ما جاء في القرآن، قلنا: إنك واقع في هذا الحديث الذي حذر به النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أُمَّتَه، أن يكونوا على هذا الحال.       ثم نقول له: إن ردَّك لِما جاء به الرسول هو ردٌّ لِما جاء به القرآن؛ لأن الله تعالى قال: ﴿ مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ ﴾ [النساء: 80]، وقال: ﴿ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَإِنَّ لَهُ نَارَ جَهَنَّمَ ﴾ [الجن: 23]، وقال الله تعالى: ﴿ قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ ﴾ [آل عمران: 31]، وقال تعالى: ﴿ وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا ﴾ [الحشر: 7]، إلى غير ذلك من الآيات الكثيرة الدالة على وجوب اتباع النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم".       ويُسأَلُ الشيخ عبدالرزاق عفيفي عن حكم من أنكر السنة بالجملة، فقال: "الحكم فيمن ردَّ السُّنَّة جملة - أي كلها - فهو كافر، فمن لم يقبل منها إلا ما كان في القرآن فهو كافر؛ لأنه معارض للقرآن، مناقض لآيات القرآن؛ والله تعالى يقول: ﴿ قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ ﴾ [آل عمران: 32]، ويقول تعالى: ﴿ وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا ﴾ [الحشر: 7]"؛ [فتاوى ورسائل سماحة الشيخ عبدالرزاق عفيفي، قسم العقيدة، ص 303].       هذا ما تيسر، وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وآله وصحبه.     [1] العواصم والقواصم لابن الوزير (4/ 229). [2] سير أعلام النبلاء (4/ 472).   أبو عاصم البركاتي المصري شبكة الالوكة  
  • أكثر العضوات تفاعلاً

    لاتوجد مشارِكات لهذا الاسبوع

  • آخر تحديثات الحالة المزاجية

    • samra120 تشعر الآن ب غير مهتمة
  • إحصائيات الأقسام

    • إجمالي الموضوعات
      182005
    • إجمالي المشاركات
      2535249
  • إحصائيات العضوات

    • العضوات
      93151
    • أقصى تواجد
      6236

    أحدث العضوات
    أأم محمد
    تاريخ الانضمام

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏ أخبروهم بالسلاح الخفي القوي الذي لا يُهزم صاحبه ولا يضام خاطره، عدته ومكانه القلب، وجنوده اليقين وحسن الظن بالله، وشهوده وعده حق وقوله حق وهذا أكبر النصر، من صاحب الدعاء ولزم باب العظيم رب العالمين، جبر خاطره في الحين، وأراه الله التمكين، ربنا اغفر لنا وللمؤمنين والمؤمنات وارحم المستضعفات في فلسطين وفي كل مكان ..

×