اذهبي الى المحتوى

البحث في الموقع

عرض نتائج البحث بالكلمات المفتاحية 'المؤمن مُبتلى'.

  • البحث بالكلمات المفتاحية

    اكتبي الكلمات المفتاحية بينها علامة الفاصلة
  • البحث بالمؤلف

نوع المحتوي


المنتديات

  • "أهل القرآن"
    • ساحة القرآن الكريم العامة
    • ساحات تحفيظ القرآن الكريم
    • ساحة التجويد
  • القسم العام
    • الإعلانات "نشاطات منتدى أخوات طريق الإسلام"
    • الملتقى المفتوح
    • شموخٌ رغم الجراح
    • همزة الوصل
    • شكاوى واقتراحات
  • فتياتنا الجميلات
    • أحلى صحبة
    • استراحة الفتيات
    • ملتقى المسابقات
    • ملتقى زهرات ركن الأخوات
  • ميراث الأنبياء
    • قبس من نور النبوة
    • مجلس طالبات العلم
    • واحة اللغة والأدب
    • أحاديث المنتدى الضعيفة والموضوعة والدعوات الخاطئة
    • ساحة تحفيظ الأربعون النووية
    • ساحة تحفيظ رياض الصالحين
  • الملتقى الشرعي
    • الساحة الرمضانية
    • الساحة العقدية والفقهية
    • أرشيف فتاوى المنتدى الشرعية
    • المناسبات الدورية
  • قسم الاستشارات
    • استشارات اجتماعية وإيمانية
    • استشارات وفوائد طبية
  • داعيات إلى الهدى
    • زاد الداعية
    • إصدارات ركن أخوات طريق الإسلام الدعوية
  • البيت السعيد
    • بَاْبُڪِ إِلَے اَلْجَنَّۃِ
    • .❤. هو جنتكِ وناركِ .❤.
    • آمال المستقبل
  • سير وقصص ومواعظ
    • قصص عامة
    • القصص القرآني
    • السيرة النبوية
    • سيرة الصحابة والسلف الصالح
    • على طريق التوبة
  • العلم والإيمان
    • العبادة المنسية
    • الساحة العلمية
  • إن من البيان لسحرًا
    • قلمٌ نابضٌ
  • مملكتكِ الجميلة
    • زينتكِ وجمالكِ
    • منزلكِ الجميل
    • الطيّبات
  • كمبيوتر وتقنيات
    • صوتيات ومرئيات
    • جوالات واتصالات
    • عالم الكمبيوتر
    • خربشة مبدعة
    • وميضُ ضوء
    • الفلاشات
    • المصممة الداعية
  • ورشة عمل المحاضرات المفرغة
    • ورشة التفريغ
    • المحاضرات المنقحة و المطويات الجاهزة
  • ورشة عمل "مجلة ركن أخوات طريق الإسلام"
  • le forum francais
    • le forum francais
  • IslamWay Sisters
    • English forums
  • المكررات
    • المواضيع المكررة

التقاويم

لاتوجد نتائج

لاتوجد نتائج


البحث في...

البحث في النتائج التي تحتوي على...


تاريخ الإنشاء

  • بدايه

    End


آخر تحديث

  • بدايه

    End


فلترة بعدد ...

انضمت

  • بدايه

    End


مجموعه


AIM


MSN


Website URL


ICQ


Yahoo


Jabber


Skype


المكان


الاهتمامات

تم العثور علي 1 نتيجه

  1. (أم *سارة*)

    أزواج وزوجات (بقلمي 8)

    خداع اللحية والذهاب للمسجد المؤمن دائمًا مبتلى وكلٌ على حسب إيمانه فكلما زاد الإيمان كلما زاد الابتلاء الكثير من الأباء الملتزمين يوافق على الخاطب لابنته لأنه ملتحي ومتدين وطريقه هو المسجد في الذهاب والإياب فماذا بعد هذا إن مثل هذا الرجل سيتقي الله أكيد هذا ما حدث مع فتاة قصتنا ونبذة مختصرة عن الفتاة التي أعرفها جيدًا هذه الفتاة ملتزمة منذ نعومة أظافرها عندما كانت في الابتدائي لم تخرج أبدًا حاسرة الرأس أو بملابس قصير أو ضيقة على العكس ملابسها واسعة فضفاضة وعندما بلغت مبلغ الفتاة لبست العباءة السوداء والخمار ولم تخرج بأية ألوان أخرى أبدًا وهي فتاة رقيقة خفيضة الصوت مثل النسمة ويشهد الله عليّ في وصفي هذا لها ولا أبالغ وعندما دخلت الجامعة لبست النقاب ولا أقول لكم مالاقته من المدرسين والإدارة والتعنت الذي واجهته ولم ثنيها أبدًا ذلك وبالطبع أعانها أهلها على ذلك فهم أيضًا مثال الالتزام والأم منتقبة ولديهم مسجد يدرسون فيه الفتيات والنساء القرآن فتاة بهذه الصفات الحميدة والأخلاق الراقية وتنتمي لأسرة مثل تلك الأسرة كيف تكون حياتها هذا ما ستعرفونه فإليكم القصة عندما وصلت هذه الفتاة لسن 19 عشر من عمرها كانت في عامها الثاني من الجامعة تقدم إليها شاب من نفس المدينة متخرج من إحدى كليات القمة ولكنه سافر للخارج وعمل هناك واستقرت به الحياة ولأنه ملتحي وينتمي لنفس التيار الإسلامي الذي ينتمي إليه والد الفتاة تمت الموافقة عليه وخلال أيام بسيطة جدًا تم عقد القران مع اعتراض أخوال وخالات الفتاة على هذا الزوج بسبب بعض السلبيات الموجودة في أسرته فهو ينتمي لنفس عائلة فتاة قصتنا الأولى وإن كان مختلف عنهم في قضية التمسك بظواهر الدين والتي يراها الناس فالناس لهم الظاهر أما الباطن فالله به عليم ولكن والد الفتاة يصر عليه ويثق فيه ويقول أنه متعلم ومتدين وتعامل مع فئات أخرى ولن يكون مثل اسرته (ولكن العرق دساس) يسافر الزوج ليجهز لعروسه أوراق استقدامها إليه مع وعد بتجهيز بيت الزوجية لها في مدينتهم عندما يعود وفي نفس الوقت تعهد بأن تنزل العروس وقت الامتحانات حتى لا تضيع عليها دراستها بعد أن جهز العريس أوراق استقدام عروسه أخذ إجازة من صاحب العمل لمدة يومين فقط حتى يتم زفافه ويأتي بعروسه وطبعًا اليوم الأول ضاع في المجيء من هناك وفي اليوم الثاني تم الزفاف وخرجت العروس من بيت أبيها إلى المطار هكذا دون أن تتعرف أو تتعود على ذلك الرجل فلم يحدث بينهما نقاش لأن فترة الخطبة قصيرة جدًا لم تتعدى أيام والأشهر التي فصلت الخطبة عن الزفاف كان هو خارج البلاد يجهز لها الأوراق فهي لا تعرف كيف يفكر أو ما هي نظرته للحياة الزوجية وغير ذلك من الأمور ويرزقها الله الحمل من أول شهر مما يعيق عودتها لدخولها لامتحانات التيرم هذا ما قالته لأهلها ولكن الحقيقة أن الزوج هو من منع قدومها لبلدتها وهي المنكسرة البعيدة عن أهلها فلا أحد بجوارها في غربتها ويأتي موعد الوضع فيرزقها الله بفتاة ولا أحد يعرف ماذا يحدث معها فهو لا يوفر لها هاتف لتحدث أهلها ولكن يعطيها هاتفه لتحدثهم وهو بجوارها فلا تقول إلا الحمد لله أنا سعيدة لا تشغلوا بالكم علي وكأنها تُلقن الكلام وقبل أن تمر عدة أشهر تحمل الفتاة مرة أخرى وهذه المرة تحمل في توأم وخلال هذه المدة تثار شائعات في مدينتنا بأن الزوج قد وكّل أحد أقاربة كي يخطب له ويعقد القران عنه ولم يصدق أهل الفتاة ولم يأخذوا في بالهم حتى أتى موعد وضع الفتاة وإذا هي في المستشفى تضع توأمها كانت عروسه الثانية على موعد للسفر إلى زوجها وتضع الفتاة توأم من الذكور لتنتقل إلى بيتها فتجد هذه الضرة هناك تصوروا أنتم وضعوا أنفسكم مكان هذه المسكينة كيف يكون حالكم وكيف تكون أحاسيسكم عندما تجدوا هذه المفاجأة ويمر العام الثاني ولم تأتي الفتاة إلى امتحانات الجامعة ليقوم الأب بتقديم اعتذار وأوراق تثبت أن ابنته خارج البلاد مع زوجها حتى لا يتم طردها من الجامعة وهي كما هي لا تحدث أهلها إلا في هاتف الزوج ولكنها في إحدى المرات قالت لهم في نهاية المكالمة أن زوجها قد تزوج عليها لتصدم أمها وينقبض صدرها على ابنتها وتثور ثائرتها على الأب الذي لم يسمع لأحد وأقامت الدنيا وأقعدتها حتى استطاع الأب أن يأتي بتأشيرة لزوجته كي تزور ابنتها وتذهب الأم لتجد ابنتها تعيش مع ضرتها في نفس البيت وتتصنع الفتاة السعادة أمام أمها وتنتهي أيام الزيارة على وعد من الزوج بأن يسمح للفتاة بالنزول أجازة عند أهلها على الأقل لتكمل دراستها ولكن وعوده كلها مكذوبة لم يسمح للفتاة بالنزول إلا أن الأم أصابها جلطة في إحدى صمامات قلبها نتيجة الحزن مع زيادة في الغدة الدرقية مما جعل وضعها الصحي صعب جدًا وخضعت لعملية تغيير للصمام وكانت بين الحياة والموت وطلبت أن ترى ابنتها قبل الخضوع للعملية وبعد تحايلات على الزوج كي يسمح للفتاة بالنزول لترى أمها فالأعمار بيد الله وافق بشرط أن تنزل بدون أولادها طبعًا حتى يضمن عودتها إليه فقلبها لن يتركها تدع أولادها هكذا بدون أم لهم ترعاهم وتنزل الفتاة لترى أمها وتعود سريعًا وينجي الله الأم وتتم العملية بسلام ولكنها لا زالت تعاني والمفروض أن تبتعد عن أي توتر نفسي وعصبي ولكن أنى لها ذلك المهم تحمل الفتاة للمرة الثالثة وترزق بتوأم أيضًا من البنين وتصبح أمأ لخمس أطفال في أقل من أربعة سنوات هم عمر زواجها مع هذا الرجل وبعد هذه الولادة تفاجأ الزوجتان بالزوجة الثالثة تأتيهم لتعيش معهم يا الله لقد تزوج للمرة الثالثة عن طريق التوكيل أيضًا وفي هذه المرة تتحايل الفتاة على زوجها أن يتركها تنزل أجازة حتى تحضر امتحانات الكلية كي لا تضيع عليها وفي نفس الوقت ترى أهلها ثم تعود ويتصور الزوج أن هذه الزوجة صادقة فليس لها الآن حيلة فهي أصبحت أم لخمس أطفال وفي نفس الوقت ليس لها بيت في مدينتها لتجلس بهم هناك ومهما تحملها أهلها هي وأولادها فإلى متى هذا ما تصوره وبالفعل يترك الزوج زوجته لتنزل وطبعًا هي كرهته ولا تريد العودة إليه وها هي في بيت أبيها لا حول ولا قوة فلقد فشلت كل المحاولات لتطليقها حتى أنهم قالوا له ستتنازل عن جميع حقوقها لديك ولن تتطالب بنفقة للأبناء ولا بمسكن لهم كل ما تريده هذه المسكينة هو التسريح بالمعروف وهو يأبى الطلاق وفي نفس الوقت يطالبها بالعودة لتعيش في منزل الثلاثة وهي إن عادت ستحرم إلى الأبد من رؤية أهلها أو حتى الحديث معهم عبر الهاتف وهاهي على هذا الحال منذ عامين في بيت أبيها مثل هذا الزوج الذي لم يوفر مسكن كريم لزوجته خاص بها ولم يؤمن لها حياة كريمة في بلدتها عندما تعود لها وكل همه الزواج من ثانية وثالثة ورابعة وتكويمهن بأطفالهن في بيت واحد ودون أن يعلمهن بزواجه بل يضعهم أمام الأمر الواقع غير حرمانهن من أهليهن أو الحديث إليهن بحرية والله أعلم بما هو مخبأ من معاملة سيئة منه فهي لم تذكر شيء عن ذلك أنا لست طرف حتى لا أظلم هذا الرجل أو أتجنى عليه ولا أعترض على زواجه أكثر من مرة فهذه شريعة الله وأمره لكن أعترض أن تعيش الزوجة عيشة التعساء عيشة لا يرضاها حتى الحيوان وأعترض أن ترى أمامها زوجة أخرى فجأة أين الخصوصية للزوجة أين رأيها في زواج زوجها هل ستعيش معه بالمعروف أم أنها لن تستطيع إقامة حدود الله إلا بالإكراه فيا فتيات لا تغرنكم اللحى ولا يغرنكم المظهر والانتماء لتيار معين لا تلقوا بأنفسكم قبل أن تسألوا جيدًا لمن تهبون له أنفسكن لقد أصبحنا في زمن يتخذ فيه الكثير من الرجال هذا المظهر المتدين والملتزم ليستطيع الدخول للبيوت الطيبة ذات الأصل حبيباتي اهتموا بالسؤال عن البيئة التي خرج منها الزوج فقد صدقت المقولة (العرق يمد لسابع جد) تحدثي معه واعرفي أفكاره واستشفيها من خلال الردود والأحاديث التي تدور بينكم والمحي في عينيه صدقه في القول من كذبه أسأل الله أن يرزق بنات المسلمين وبناتي بالزوج الصالح الذي يتقي الله فيهن وأن يصلح أحوال المسلمين في كل مكان في أمان الله وقصتنا القادمة (يا عبد الله احمد الله)

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏ثبتت امرأةُ فرعونَ وهي في بيتِ أكبر طاغية! وانتكست امرأةُ نوحٍ وهي في بيتِ أكبر داعية! ضغط الواقع ليس عذرًا للتفلت من التكاليف الشرعية . ╰🌸🍃╮

×