اذهبي الى المحتوى

بستان السعاده

العضوات الجديدات
  • عدد المشاركات

    123
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ آخر زيارة

السمعة بالمنتدى

0 متعادل

عن العضوة بستان السعاده

  • الرتبة
    زهرة متفتّحة
  1. بستان السعاده

    لماذا طلقتى ؟

    رجاء يا اخواتى من كل مطلقة هذا شهر الخيرات و شهر المغفرة و شهر الرحمات اجلسى مع نفسك و فكرى و لا تترددى انتى الان لاتشعرى بالراحة بعيد عن زوجكك صدقينى صارحى نفسك بالحقيقة ارجعى و حاولى مرة ثانية و ثالثة وستجدى ثمار هذه المحاولات ان شاء الله احبكم فى الله
  2. بستان السعاده

    لماذا طلقتى ؟

  3. بستان السعاده

    اهداء ------------------ الى صانعات الاجيال

    اهدى اليكم القصه الاولى من صانعات الاجيال الى صانعات الاجيال ربيعة الرأي أبو عثمان ربيعة بن أبي عبد الرحمن فروخ، مولى آل المنكدر التيميين - تيم قريش - المعروف بربيعة الرأي، فقيه أهل المدينة؛ أدرك جماعة من الصحابة رضي الله عنهم، وعنه أخذ مالك بن أنس رضي الله عنه. قال بكر بن عبد الله الصنعاني: أتينا مالك بن أنس، فجعل يحدثنا عن ربيعة الرأي، فكنا نستزيده من حديث ربيعة، فقال لنا ذات يوم: ما تصنعون بربيعة وهو نائم في ذاك الطاق فأتينا ربيعة فأنبهناه وقلنا له: أنت ربيعة قال: نعم، قلنا: أنت الذي يحدث عنك مالك بن أنس قال: نعم، فقلنا: كيف حظي بك مالك وانت لم تحظ بنفسك قال: أما علمتم أن مثقالاً من دولة خير من حمل علم وكان ربيعة يكثر الكلام ويقول: الساكت بين النائم والأخرس. وكان يوماً في مجلسه وهو يتكلم، فوقف عليه أعرابي دخل من البادية فأطال الوقوف والإنصات إلى كلامه، فظن ربيعة أنه قد أعجبه كلامه، فقال له: يا أعرابي، ما البلاغة عندكم فقال: الإيجاز مع إصابة المعنى، فقال: وما العي فقال: ما أنت فيه منذ اليوم، فخجل ربيعة قال عبد الوهاب بن عطاء الخفاف: حدثني مشايخ أهل المدينة أن فروخاً أبا عبد الرحمن بن ربيعة خرج في البعوث إلى خراسان أيام بني أمية غازياً وربيعة حمْل في بطن أمه، وخلف عند زوجته أم ربيعة ثلاثين ألف دينار، فقدم المدينة بعد سبع وعشرين سنة وهو راكب فرساً وفي يده رمح، فنزل ودفع الباب برمحه فخرج ربيعة، وقال: يا عدو الله، أتهجم على منزلي فقال فروخ: يا عدو الله، أنت دخلت على حرمي، فتواثبا وتلبب كل واحد منهما بصاحبه حتى اجتمع الجيران، فبلغ مالك بن أنس والمشيخة فأتوا يعينون ربيعة، فجعل ربيعة يقول: والله لا فارقتك إلا عند السلطان، وجعل فروخ يقول: والله لا فارقتك إلا بالسلطان وأنت مع امرأتي؛ وكثر الضجيج، فلما أبصروا بمالك سكتوا، فقال مالك: أيها الشيخ، لك سعة في غير هذه الدار، فقال الشيخ: هي داري وأنا فروخ، فسمعت امرأته كلامه فخرجت وقالت: هذا زوجي، وهذا ابني الذي خلفه وأنا حامل به، فاعتنقا جميعاً وبكيا. فدخل فروخ المنزل وقال: هذا ابني فقالت: نعم، قال: أخرجي المال الذي لي عندك وهذه معي أربعة آلاف دينار، قالت: قد دفنته وأنا أخرجه بعد أيام، ثم خرج ربيعةإلى المسجد وجلس في حلقته، فأتاه مالك والحسن بن زيد وابن أبي علي اللهبي والمساحقي وأشراف أهل المدينة وأحدق الناس به، فقالت امرأته لزوجها فروخ: أخرج فصل في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلمن فخرج فنظر إلى حلقة وافرة فأتاها فوقف عليها فأخرجوا له قليلاً فنكس ربيعة رأسه يوهمه أنه يره، وعليه دنية طويلة، فشك أبوه فيه، فقال: من هذا الرجل فقالوا: هذا ربيعة بن أبي عبد الرحمن، فقال: فقد رفع الله ابني، ورجع إلى منزله، وقال لوالدته: لقد رأيت ولدك على حالة ما رأيت أحداً من أهل العلم والفقه عليها، فقالت أمه: فأيما أحب إليك ثلاثون ألف دينار أو هذا الذي هو فيه فقال: لا والله بل هذا، فقالت: فإني أنفقت المال كله عليه، قال: فو الله ما ضيعته. وقال معاذ بن معاذ: سمعت سوار ابن عبد الله يقول: ما رأيت أحداً أعلم من ربيعة الرأي، قلت: ولا الحسن وابن سيرين قال: ولا الحسن وابن سيرين، وما كان بالمدينة رجل أسخى بما في يديه لصديق أو غيره من ربيعة الرأي، أنفق على إخوانه أربعين ألف درهم، ثم جعل يسأل إخوانه، فقيل له: أذهبت مالك وأنت تخلق جاهك، فقال: لا يزال هذا دأبي ما وجدت أحداً يغبطني على جاهي
  4. كيف نصنع من الجيل رجالاً ونساءً ؟ هذا الموضوع منقول واهديه الى صانعات الاجيال يحيى بن موسى الزهراني بسم الله الرحمن الرحيم نريد أن نصنع من أبنائنا رجالاً ، ومن بناتنا نساءً ، يشعرون بالمسؤولية والتكليف ، جيل يُعتمد عليه بعد الله عز وجل ، ولا يكون ذلك إلا بأمور منها : أولاً : التكنية : مناداة الصغير بأبي فلان أو الصغيرة بأمّ فلان ينمّي الإحساس بالمسئولية، ويُشعر الطّفل بأنّه أكبر من سنّه فيزداد نضجه، ويرتقي بشعوره عن مستوى الطفولة المعتاد، ويحسّ بمشابهته للكبار . وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يكنّي الصّغار؛ فعَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه قَالَ : " كَانَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم أَحْسَنَ النَّاسِ خُلُقًا، وَكَانَ لِي أَخٌ يُقَالُ لَهُ أَبُو عُمَيْرٍ _ قَالَ : أَحسبُهُ فَطِيمًا _ وَكَانَ إِذَا جَاءَ قَالَ : يَا أَبَا عُمَيْرٍ ، مَا فَعَلَ النُّغَيْرُ ؟ " [ طائر صغير كان يلعب به " [ رواه البخاري ] . وعَنْ أُمِّ خَالِدٍ بِنْتِ خَالِدٍ قالت : " أُتِيَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم بثِيَابٍ فِيهَا خَمِيصَةٌ سَوْدَاءُ صَغِيرَةٌ _ الخميصة ثوب من حرير _ فَقَالَ: مَنْ تَرَوْنَ أَنْ نَكْسُوَ هَذِهِ؟ فَسَكَتَ الْقَوْمُ، قَالَ ائْتُونِي بِأُمِّ خَالِدٍ. فَأُتِيَ بِهَا تُحْمَلُ ( وفيه إشارة إلى صغر سنّها ) فَأَخَذَ الْخَمِيصَةَ بِيَدِهِ فَأَلْبَسَهَا وَقَالَ: أَبْلِي وَأَخْلِقِي، وَكَانَ فِيهَا عَلَمٌ أَخْضَرُ أَوْ أَصْفَرُ فَقَالَ: يَا أُمَّ خَالِدٍ، هَذَا سَنَاه، وَسَنَاه بِالْحَبَشِيَّةِ حَسَنٌ } [ رواه البخاري ] . وفي رواية للبخاري أيضاً : " فَجَعَلَ يَنْظُرُ إِلَى عَلَمِ الْخَمِيصَةِ وَيُشِيرُ بِيَدِهِ إِلَيَّ وَيَقُولُ: يَا أُمَّ خَالِدٍ، هَذَا سَنَا، وَالسَّنَا بِلِسَانِ الْحَبَشِيَّةِ الْحَسَنُ " . ثانيا : أخذه لمجامع العامة وإجلاسه مع الكبار : وهذا مما يلقّح فهمه ويزيد في عقله، ويحمله على محاكاة الكبار، ويرفعه عن الاستغراق في اللهو واللعب، وكذا كان الصحابة يصحبون أولادهم إلى مجلس النبي صلى الله عليه وسلم ومن القصص في ذلك: ما جاء عن مُعَاوِيَةَ بن قُرَّة عَنْ أَبِيهِ قَالَ : كَانَ نَبِيُّ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا جَلَسَ يَجْلِسُ إِلَيْهِ نَفَرٌ مِنْ أَصْحَابِهِ ، وَفِيهِمْ رَجُلٌ لَهُ ابْنٌ صَغِيرٌ يَأْتِيهِ مِنْ خَلْفِ ظَهْرِهِ فَيُقْعِدُهُ بَيْنَ يَدَيْهِ . . . الحديث " [ رواه النسائي وصححه الألباني في أحكام الجنائز ] . ثالثا : تحديثهم عن بطولات السابقين واللاحقين والمعارك الإسلامية وانتصارات المسلمين : لتعظم الشجاعة في نفوسهم، وهي من أهم صفات الرجولة . وكان للزبير بن العوام رضي الله عنه طفلان أشهد أحدهما بعضَ المعارك، وكان الآخر يلعب بآثار الجروح القديمة في كتف أبيه . كما جاءت الرواية عن عروة بن الزبير : أَنَّ أَصْحَابَ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالُوا لِلزُّبَيْرِ يَوْمَ الْيَرْمُوكِ: أَلا تَشُدُّ فَنَشُدَّ مَعَكَ؟ فَقَالَ: إِنِّي إِنْ شَدَدْتُ كَذَبْتُمْ ، فَقَالُوا : لا نَفْعَلُ ، فَحَمَلَ عَلَيْهِمْ _ أي على الروم _ حَتَّى شَقَّ صُفُوفَهُمْ فَجَاوَزَهُمْ وَمَا مَعَهُ أَحَدٌ ، ثُمَّ رَجَعَ مُقْبِلاً فَأَخَذُوا _ أي الروم بِلِجَامِهِ _ أي لجام الفرس _ فَضَرَبُوهُ ضَرْبَتَيْنِ عَلَى عَاتِقِهِ ، بَيْنَهُمَا ضَرْبَةٌ ضُرِبَهَا يَوْمَ بَدْر ، قَالَ عُرْوَةُ ، كُنْتُ أُدْخِلُ أَصَابِعِي فِي تِلْكَ الضَّرَبَاتِ أَلْعَبُ وَأَنَا صَغِيرٌ ، قَالَ عُرْوَةُ : وَكَانَ مَعَهُ عَبْدُ اللَّهِ ابْنُ الزُّبَيْرِ يَوْمَئِذٍ وَهُوَ ابْنُ عَشْرِ سِنِينَ فَحَمَلَهُ عَلَى فَرَسٍ وَوَكَّلَ بِهِ رَجُلاً " [ رواه البخاري ] . قال ابن حجر رحمه الله في شرح الحديث : " وكأن الزبير آنس من ولده عبد الله شجاعة وفروسية فأركبه الفرس وخشي عليه أن يهجم بتلك الفرس على ما لا يطيقه ، فجعل معه رجلاً ليأمن عليه من كيد العدو إذا اشتغل هو عنه بالقتال ، وروى ابن المبارك في الجهاد عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن الزبير : " أنه كان مع أبيه يوم اليرموك , فلما انهزم المشركون حمل فجعل يجهز على جرحاهم " وقوله : " يُجهز " أي يُكمل قتل من وجده مجروحاً ، وهذا مما يدل على قوة قلبه وشجاعته من صغره. رابعاً : إعطاء الصغير قدره وقيمته في المجالس : عن سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ قَالَ : " أُتِيَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم بِقَدَحٍ فَشَرِبَ مِنْهُ وَعَنْ يَمِينِهِ غُلامٌ أَصْغَرُ الْقَوْمِ وَالأَشْيَاخُ عَنْ يَسَارهِ فَقَالَ: يَا غُلامُ، أَتَأْذَنُ لِي أَنْ أُعْطِيَهُ الأشْيَاخَ؟ قَالَ : " مَا كُنْتُ لأوثِرَ بِفَضْلِي مِنْكَ أَحَدًا يَا رَسُولَ اللَّهِ فَأَعْطَاهُ إِيَّاهُ " . خامساً : تعليمهم الرياضات الرجولية : كالرماية والسباحة وركوب الخيل ، وليس تعليمه الميوعة والخلاعة وكثرة الجلوس في مجالس النساء ، حتى يخرج لنا جيل يستحيي من ظله ، ولا يستطيع أن يكون جملة مفيدة ، وهذا مشاهد في كثير من البرامج الخارجية في بعض القنوات ، فانظروا إلى شبابنا كيف أن أحدهم لا يستطيع أن يجيب على سؤال المذيع إجابة شافية كافية وافية ضافية ، بل كله كلام هراء لا فائدة منه البتة . وجاء عَنْ أَبِي أُمَامَةَ بْنِ سَهْلٍ قَالَ : " كَتَبَ عُمَرُ إِلَى أَبِي عُبَيْدَةَ بْنِ الْجَرَّاحِ أَنْ عَلِّمُوا غِلْمَانَكُمْ الْعَوْمَ " [ رواه الإمام أحمد في أول مسند عمر بن الخطاب ] . ويجب تجنيبه أسباب الميوعة كما أسلفت ، فيمنعه وليّه من رقص كرقص النساء ، وتمايل كتمايلهن، ومشطة كمشطتهن ، ويمنعه من لبس الحرير والذّهب . قال مالك رحمه الله : " وَأَنَا أَكْرَهُ أَنْ يَلْبَسَ الْغِلْمَانُ شَيْئًا مِنْ الذَّهَبِ لأَنَّهُ بَلَغَنِي أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم نَهَى عَنْ تَخَتُّمِ الذَّهَبِ، فَأَنَا أَكْرَهُهُ لِلرِّجَالِ الْكَبِيرِ مِنْهُمْ وَالصَّغِيرِ " [ موطأ مالك ] . سادساً : تعليمه القرآن والسنة : وإلحاقه بحلقات تحفيظ القرآن الكريم ، واختيار الجليس الصالح له . سابعاً : إشعاره بأهميته وتجنب إهانته خاصة أمام الآخرين : ويكون بأمور مثل : 1- إلقاء السّلام عليه ، وقد جاء عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه : " أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم مَرَّ عَلَى غِلْمَانٍ فَسَلَّمَ عَلَيْهِمْ " [ رواه مسلم ] . 2- استشارته وأخذ رأيه . 3- توليته مسئوليات تناسب سنّه وقدراته . 4- استكتامه الأسرار . عن أَنَسٍ قَالَ : " أَتَى عَلَيَّ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم وَأَنَا أَلْعَبُ مَعَ الْغِلْمَانِ قَالَ : فَسَلَّمَ عَلَيْنَا فَبَعَثَنِي إِلَى حَاجَةٍ فَأَبْطَأْتُ عَلَى أُمِّي، فَلَمَّا جِئْتُ قَالَتْ: مَا حَبَسَكَ؟ قُلْتُ: بَعَثَنِي رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم لِحَاجَةٍ. قَالَتْ: مَا حَاجَتُهُ؟ قُلْتُ: إِنَّهَا سِرٌّ. قَالَتْ: لا تُحَدِّثَنَّ بِسِرِّ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم أَحَدًا " [ رواه مسلم ] . وعن ابْن عَبَّاسٍ قال: كُنْتُ غُلامًا أَسْعَى مَعَ الْغِلْمَانِ فَالْتَفَتُّ فَإِذَا أَنَا بِنَبِيِّ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم خَلْفِي مُقْبِلاً فَقُلْتُ: مَا جَاءَ نَبِيُّ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إِلا إِلَيَّ، قَالَ : فَسَعَيْتُ حَتَّى أَخْتَبِئَ وَرَاءَ بَابِ دَار ، قَالَ : فَلَمْ أَشْعُرْ حَتَّى تَنَاوَلَنِي فَأَخَذَ بِقَفَايَ فَحَطَأَنِي حَطْأَةً _ ضربه بكفّه ضربة ملاطفة ومداعبة _ فَقَالَ: اذْهَبْ فَادْعُ لِي مُعَاوِيَةَ ، قَالَ : وَكَانَ كَاتِبَهُ فَسَعَيْتُ فَأَتَيْتُ مُعَاوِيَةَ فَقُلْتُ: أَجِبْ نَبِيَّ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فَإِنَّهُ عَلَى حَاجَةٍ " [ رواه الإمام أحمد في مسند بني هاشم ] . وهناك وسائل أخرى لتنمية الرجولة لدى الأطفال منها : 1- تعليمه الجرأة في مواضعها ويدخل في ذلك تدريبه على الخطابة . 2- الاهتمام بالحشمة في ملابسه وتجنيبه الميوعة في الأزياء وقصّات الشّعر والحركات والمشي، وتجنيبه لبس الحرير الذي هو من طبائع النساء . 3- إبعاده عن التّرف وحياة الدّعة والكسل والرّاحة والبطالة ،وقد قال عمر : اخشوشنوا فإنّ النِّعَم لا تدوم . 4- تجنيبه مجالس اللهو والباطل والغناء والموسيقى؛ فإنها منافية للرّجولة ومناقضة لصفة الجِدّ
  5. بستان السعاده

    الزوجات أنواع

    ج زاكى الله خيرا اخيتى مروه موضوع طيب جدا وهام اللهم اجعلنا من الصالحات العابدات الطيبات اللهم امين
  6. بستان السعاده

    كلانا اخطاء -------- والذى دفع الثمن ؟

    ضايقتنى هذه الجملة...وهل نحن نشكر الأخوات على مواضيع باطلة ونتضايق من كلماتك لمجرد أنها حق..ونحن نريد التغافل عنه! يا أخيتي أنتِ منحازة ضد المرأة بشكل ملحوظ جدا..لاحظته ولم أتكلم فوجدت أنى لست وحدى من يلاحظ.. كما قلتِ أنكِ لأنك فى منتدى نساء تحبين أن تلفتى أنظارهن للأخطاء ولو كنتِ فى منتدى رجال لكنتِ أكثر كلاما من هذا لكثرة تحملهلهم..لكن لماذا يا أخيتي تنظرين دائما للنصف الفارغ من الكوب.. ألا تعلمين أن من ضمن أساليب الدعوة أن تمدحين من أمامك وتقولين عنهم كلاما جميلا وطيبا وتشاركيهم معاناتهم ثم تبدأين فى النصح.. لكنى لاحظت أنكِ لم تنظرى إلا للنصف الفارغ من الكوب وكلما لفتنا نظرك للجزء الملئان قلتِ أن الجزء الفارغ خطير وعلينا الاهتمام به.. أعلم أن نيتك طيبة لكن عذرا أخيتي فالنية الطيبة لا تصلح العمل الخاطىء. فأنتِ بكلماتك الدائمة عن أن المرأة مخطئة وعليها أن تتحمل تجعلين الأخوات يبتعدوا عن كلامك وعن نصحك.. لأن الله جعل لكل من الزوجين طاقة يتحمل بها الآخر إن أساء إليه وهناك من يستنفذ هذه الاقة لذلك شرع الله الطلاق..أليس كذلك؟؟ لماذا مثلا لم تجعلين فى هذه القصة أن الرجل ترك التزامه وعانت المرأة الملتزمة معه ألم نرى هذا فى كثير من القصص الواقعية أمامنا؟؟؟ لا أريد أن تزيني لنا نصف الكوب الملآن وتتركى الافارغ.. لكن ليس أقل من ألا تتضاغضى عن الجانب الحلو فى حياة وشخصية المرأة وحقيقة معاناتها. جزاكى الله خيرا اولا على مرورك اختاه ثانيا على نصحك واننى اعلنت اننى اقبل الراى والراه الاخر وقلت ماذا ترون؟ من سيدفع الثمن فالاراء بجميعها مقبوله لا حجر على احد ولا حكم لصالح احد نحن نعرض وانتم تقيمون
  7. بستان السعاده

    لماذا طلقتى ؟

    جزاكى الله خيرا اخيتى لا فض فوكى احسنتى القول احسن الله اليكى فعلا انتى محقه لازم نحن نتعلم كيف نتعامل مع ازواجنا ونربى اولادنا على ذلك
  8. بستان السعاده

    كلانا اخطاء -------- والذى دفع الثمن ؟

    جزاكى الله خيرا اخيتى المشرق دائما انا تالمت جدا عندما قرات ما كتبتى تعرفى لماذا اختاه ؟ لانكى شاهده عيان لستى من احدى الطرفين ترين القصه وكانى تشاهدينها على جهازك ترينها بعين اخرى كيف يجعل رجل ملتزم زوجته تترك صلاتها وقرانها وكيف لا يرحمها وكيف لا يخاف الله من صراخها وتالمها وزبلانها ادعوا الله سبحانه ان يعوضها خيرا تطيعه ويضربها والله لانها انسانه طيبه القلب والحس هو يترك البيت وهى لا وتتحمل ما اجملها من طاعه اثابها الله فى الدنيا ويعوضها فى الدنيا والاخره هى تصبر وتتحمل صراخ وضرب ولا تشتكى !! اين هى من الاخريات هو لا يستحقها هو لا يستحقها كيف ينزلوها الى عملا وهى وضعت طفلا !! اين هو ؟ اين رجولته ؟ الرجل دائما يحب ان يصرف على بيته كيف نام لهذا الفعل ؟ كيف وكيف انا لا احب الظلم مع اننى دائما احب انصح الاخوات بالصبر وتحمل المسئوليه ولكن يوجد ازواج لا يتقين الله فى زوجاتهن جزيتى خيرا اخيتى اشرقت
  9. بستان السعاده

    كلانا اخطاء -------- والذى دفع الثمن ؟

    السلام عليكم جزاكى الله خيرا اختنا الفاضله بنت ام عبد اشعر بكل الاخوات عندما اكتب اى موضوع دائما اراجع نفسى واحاول ان اكون واقعيه كيف ؟ انا اخاطب من؟ هل الرجال ؟ انا لو خاطبت الرجال سوف اخاطبهم بنفس الاسلوب كيف ؟ اخيتى عندما اطرح موضوع احاول ان المس ليس كل الحالات ولكن الكوارث منها واحاول ان اضع يدى دائما على الجروج مثل المشرط لاطهره اخيتى واخواتى انا عرف تماما وعندى ثقه ان يوجد من الرجال ما لا يطاقوا ولا يعاشروا ويجب ان يطلقوا من زوجاتهم اما تطليقا او بحكم المحكمين او طلاقا عاديا ولو كنت اكتب فى منتدى للاخوه لفعلت مثل ما فعلت هنا بل اشد لعمق شخصيه الرجل وقوه تحمله ولكنى اختاه مشكلتى هنا اننى وضعت قدماى فى الغام مشاكل الاخوات وقلت راى بصراحه وهذا راى ممكن ان يكون مصيبا وممكن ان يكون مخطأ انا لم اكن متحامله بل لو جلستوا وتفكرتوا جيدا لماذا ؟ هذه الاعداد من المطللقات هل كلهن مظلومات!! ؟ هل كل هن معتدى عليهم ؟؟ مش ممكن العدد الرهيب دى انا اعلم ان الخطا اما من الرجل واما من المراه وانا هنا اخاطب المراه اخيتى لو بحثتى فى المنتدى تجدى ان الجميع ينصح الاخوات بطريقه الطرق الامثل للحياه الزوجيه فقط دون ان يلمسوا ويواجهوه مشاكل الاخوات بعمق وهذا اسلوب ليس معتاد عندما اضعك فى خانت الاتهام يحدث لكى صدمه !! وتقولى لستى منصفه !! انتى منحاذه ولو فعلت العكس هجد شكر وترحيب واهدائات هنا المعالجات جديده وجريئه انا انصح واضرب الامثال والعبر لمن ( حديثى الزواج -الفتيات - المطلقات) هذ1 ما قصدته اما الشق الثانى بالنسبه للتعقيب عن القصه جزاكى الله خيرا على نصحك \ ولكن اختاه هذه قصه واقعيه حدثت وتحدث اما بالنسبه لخداع الشاب دى حقيقه والدليل على ذلك من الشرع كتبته انا كان يوجد مع النبى من المنافقين من يخدعوه واذوه وحاربوه وهو هو نبى وليس شخص عادى هل معنى هذا انه حاشا لله ان يكون غير ذلك ؟ اخيتى دائما الايمان يزيد وينقص يزيد بالطاعات وينقص بالمعاصى والنفاق يشد من ينشد له اخيتى من قال انه لم يستخير ؟ لو قراتى جيدا وتتعمقى تجدين ما يثلج صدركى (وقرر ان يكمل المصيره ويتحمل ) هذا ما كتبته معنى هذا انه بعض الاستخاره حدثت مشاكل واصر واكمل لسبب انا ذكرته حاله وحبه لها واراد ان يخرج من بيته ثانيا الفتاه اظهرت حبا له وفعلا حبته ولكنها رجعت عن التزامها وهو حاول معها كما كتبت بهدوء مره وعنف مره اخرى ولو كان غير صالح لرماها هى واولادها ولكن اصر عليهما والباقيه تاتى اجب جدا الر اى واراى الاخر )
  10. بستان السعاده

    لماذا طلقتى ؟

    الحمد لله التى تتم بنعمته الصالحات جزاكى الله خيرا اخيتى ام فاطمه اختاه اعلم تماما ان الله شرع الطلاق لمصلحه العباد وهذا من رحمه الله وهذا لعلاج لنسب وليس ظاهره عامه ممكن ان يكون الخطأ من الزوج وممكن يكون من الزوجه ولكن اختاه انا اتكلم كارثه فيضانيه ( تسونامى تهدم بيوت المسلمين ) اخيتى اما يكون 9 مليون عانس و كل 6 دقائق حاله طلاق و 54% طلاق فى حديثى الزواج ؟ يبقى الامر كارثه ام لا انا اسأل سؤال كام فى الميه من الازواج والزوجات وبالاخص الزوجات وليس تحاملا تعلموا قبل الزواج ما معنى بيت وهل علمت الامهات بناتهن ذلك ؟ لا اعتقد الذى اعتقدوا ان البنات اجتهدوا فقط ولم يتحملوا المسئوليه اخيتى انا لا احب ابدا ان يحتقر امامى رب البيت او يهان او يغتاب او يكذب عليه او يخان تعرفى لماذا اختاه ؟ لانه جدار البيت واساسه واذا سقط الجدار سقط البيت لاسف الاخوات وليس كلهن من يكفرن العشير كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم اخيتى من تحتقر زوجها وتهينه وتغتابه تأكدى تماما انه فعلت الاعظم ولا تعتبى عليها بعدذلك متى سنرجع الى عهدنا الاول مثل سلفنا الصالح انا ضربت مثال من قبل فى كتاباتى هل كان نسبه الطلاق الان مثل عهد الصحابه والتابعين وتابعى التابعى حتى الخلف الى ما يقرب من خمسين عام وانشاء قانون الاحوال الشخصيه والخلع وهكذا ؟ اما بالنسبه لعنوان موضوعى هذا لمراجعه النفس لينا جميعا انا قلت من قبل انا اخاطب النساء فقط دون الرجال لان لكل مقام مقال وهذا منتدى اخوات فالخطاب موجه لهم اتمنى نعيد حسباتنا اتمنى نرجع لربنا اتمنى ان نحافظ على اولادنا ايتها المطلقه هل اعدتى اولادك لهذا اليوم ؟ هل ستبنى فيهم معنى البيت؟ اتمنى ان اكون قدمت الحقيقه جزاكم الله خيرا
  11. بستان السعاده

    كلانا اخطاء -------- والذى دفع الثمن ؟

    جزاكم الله خيرا اختنا الفاضله بنت ام عبد والاخت الفاضله سابقى انا تعريفوا يا اخوات اخطر ما فى هذه الدنيا الخداع والخيانه والكذب ما وضعوا فى انسان ان كان رجل او امراه الا وافسد فى الارض النبى صلى الله عليه وسلم عندما قال ثلاثه من كن فيه كان منافقا خالصا( اذا حدث كذب واذا واعد اخلف واذا اتمن خان وفى روايه واذا خاصم فجر) تخيلوا وارجعوا معى عهد النبى صلى الله عليه وسلم كان من يفسد فى الارض فى عهده ( المنافقون طبعا) و( المنافقات) وكانت هذه صفاتهم ومع العلم انهم يكانوا يفرحون بمقاعدهم خلف رسول الله كانوا شكلا فقط دون ايمان اذا تكلموا سمعت وتأثرت بكلامهم يعجبكم اجسامهم واشكالهم ولكنهم المفسدون فى الارض لماذا ضربت هذا المثال على هذه القصه لان هذا الشاب خدع وكذب عليه والنتيجه افساد فى الارض من تشتيت الاولاد وتربيه من فسد فى الارض لهم ان كان رجل او امراه لا فرق ولو تمعنا فى القصه وجدتم ان الشاب تحطمت اماله وطموحاته بسسب عدم التزام تلك المرأه ورجوعها الى سابق عهدها متظاهره بالصلاح وفى الخفاء تكذب وتفترى ولكن من اخطأ ؟ الاثنين ومن سيدفع الثمن ؟ الاولاد لااب معهم لا ام ترعاهم تركوا لمصيرهم لا بيت ام ملتزم يرعى ام تتحرى الكذب وتخبى وتسيئ تربيه اولادها اب محتار لا زوجه اخرى كيف يأخذ اولاده لو اخذهم من سيربيهم ؟ هو وهو يسعى على الرزق؟ بيت امه غير ملتزم ايضا من سيربى هل الحضانه ؟ مكان الايواء انتم ماذا ترون ؟ نريد تفاعلكم من سيدفع الثمن ؟
  12. بستان السعاده

    كلانا اخطاء -------- والذى دفع الثمن ؟

    نريد ان نتفاعل لننقذ ابنائنا نريد ان نتفاعل لنضمد جروحنا نريد ان نتفاعل لنرمم ما بقى فى حياتنا نريد المشاركات
  13. بســم الله الـرحمــن الرحيــم همس فى اذن زوج وزوجه كلانا اخطأ ولكن من الذى سيدفع الثمن ؟ بدايه الحكايه شاب تدين وكان يريد ان يعوض ما فاته فى حياته وايضا يريد ان يتوب الله عليه فى تفريته لطاعه الله منذ سنين فهو يلتزم ويقع ويلتزم ويقع ولكنه يحافظ على صلاته نشأ فى بيت ليس ملتزما واحب ان بعد التزامه ان يخرج لحياه هو يريد ان ينشأها بعيدا عن بيته اولا قرر انه سيجاهد فى سبيل الله ولكن لم تصنح له الفرصه فقرر ان يعتمر ويحج وليس معه مال واراد ان يعيش قرب مسجد النبى صلى الله عليه وسلم ولكن سبحان الله وهو فى المسجد الحرام جأت له الفرصه وظهر له رجل فجأه فقال له تريد ان تعمل مدرس؟ من وهل الصدمه وكان الامر غير متوقع قال له انا لست بمدرس عاد الرجل عليه بالعرض مره اخرى وقال الشاب انا لست بمدرس وفجأه اختفى الرجل وعندما فاق الشاب من صدمته وان هذا العرض ما كان يبحث عنه بحث عن الرجل فى كل مكان ولم يجده !! فقرر الجوع بعد العمره الى بيته وهو حزين فال لنفسه لقد قاسيتى يا نفسى كثيرا قاسيتى فى معصيه الله وقاسيتى عندما حرمتى مما تتمنيه وقرر ان يصلى ويدعوا الله ان يعفه ويزقه الحلال ومع العلم انه لا عمل لا مال بيت غير مستقر شاب يتشوق الى الجهاد والسفر والبعد لينشأ بيت هو يريده لا يتخل فيه احد ثم قرر ان يبحث عن زوجه وهو ليس معه ما يدفعه للزواج غير دعوته لله سبحانه واصراره تقدم لواحده ولاخرى حتى اوصى له اصدقائه فتاه التزمت حديثا ولكنها غير منتقبه والجميل انه عندما التقى بها وبابوها لم يشاهدها مع العلم انها تجلس امام لانه كان يهتم ان بالكلام مع ابوها وكان خجلا وانتهت الزياره وقال لنفسه انا لم ارى وجهها ولم اتحدث معها ولم اسألها عن هل تريد ان تنتقب؟. صلى استخاره وقرران يزورهم زار البيت وتحدث مع الاب والبنت وعرض عليها هل تريد ان تنتقب قالت نعم سره كثيرا وقال الان ابدء حياتى من جديد الان سيكون لى بيت وزوجه احبها واضع ثقتى فيها الان سوف يكون لى اولاد اعلمهم حب دينهم انشرح صدره وقرر ان يتزوجها وجد فيها طمحاته واماله وكان يسعى ان يبحث عن عمل بكل جهده لينشأ عشه الصغير وهى ايضا فتاه جميله رقيقه نشأت فى بيت غير ملتزم ولها عاطفه جميله تجاهه وفى فتره الاعداد للعقد كان كل واحد منهم يتشوق للاخر هو بعد نقابها لم يراها ولم يجلس معها وحبها حبا شديدا لدرجه انه حبها فى صوره نقابها هى ايضا حبته حبا شديدا وكان حبها اعنف بطبيعتها كامرأه قرر الشاب ان يعقد على حبيبته اقصد الفتاه المخطوبه له تم العقد فى وسط فرحه عارمه من الطرفين هو يقول فى نفسه اخيرا سوف يكون لى بيتى جنتى وزوجتى هى ايضا تتمنى لقائه فى كل وقت وفى كل لحظه ولكن حدث امور عقرت عليهم حبهما وحلمهما انشغل اهل الفتاه وللاسف هى انجرفت معهم فى ان هذا العفش ليس بجيد ولا يناسبنا واقاربنا مش افضل منا وبدأت المشاكل وفجأه وجد الشاب نفسه يفيق من حلمه وحده وحده هل هذا حلمى ؟ هل هذا ما اردت؟ انا اتزوج بدينى واتزوج فتاه هى ايضا تتزوج بدينها لماذا يحدث هذا ؟ لماذا انكشف القناع وسقط؟ انا الذى كنت سافر للجهاد وللعمل والعباده فى مكه والمدينه اين احلامى ؟ اين فتاتى ؟ وقرر ان يكمل المصيره ويتحمل حتى تكون فى بيته وهو فى خدرها فعلا تزوجا وفى قلب كل واحد ما عانه هو يحبها ولكن فى صورتها الاولى هى حبته ولكن بين سراع الاهل وحب الماضى وتذكره وانها كانت تتمنى ان يكون لها افضل من هذا العفش هذه الشقه حاول يفهمها بهدوء ولكن تأثير العاطفه انجرف عنها واصبحت تطلعات وحسبات كان رد فعليه طاره هادى وطاره عنيف كان يخاف عليها وعلى بيته وعلة بنائه كان حريصا عليها فى كل شئ غيور جدا وهذا دليل على حبه لها ولكنه كان يرفض ان تختلط بافاربها حتى تلتزم جيدا وتكون تحتها قاعده تقف عليها هى حاولت ولكن للاسف سقطت فى اختبار لنفسها كانت تشتكى كثيرا وكان يغضب لذلك كانت تشتكى لاهله وكان يغضبه لانه ترك اهله واهلها وارادت ان ينشئ بيتا هو وهى وليس اخر هو يكره ان يتدخل احد فى حياته وهى تحب ان يتدخل الجميع كان يغضب ويعاقب وفى بعض الاحيان يفقد اعصابه ويضرب بسبب عدم طاعتها وملاحقته هو يفقد اعصابه هى ينسلت منها دينها بدأت تكذب وتخبى هو بدأ يكتشف ويعاقب هو انشغل بها وبمشاكلها اكثر من عمله خوفا من ان تضيع بيته من افعالها وللا سف ليس لها من يعقلها فى بيتها بالبعكس انقلب البيت الى جحيم تركت بيتها ورجعت بعد فتره ووازداد الامر عناد بينهم والاثنين يحبون بعضهم البعض لكن هى لا تريد هذه الحياه شديده الالتزام لا خروج لا شبابيك الا وهو معها لا زيارات لوحدها كان يخاف من تصرفاتها ومن من حولها من عائلتها غير الملتزمين خلفت مره وخلفت مره اخرى ومره اخرى وكان يظن انها ستتعقل ولكن يزداد الامر سؤ هو يعاند وهى تتمرد تهينه وتجرحه وتكذب عليه وتخبى شك فى تصرفاتها قرر الن يطلقها طلقها مرتين وفجأه وجد نفسه انه كان يبحث عن سراب هى لم يعلمها احد ابدا ولم تحب ان تتعلم معنى بيت وزوج ومسئوليه وابناء وهو انشغل بهم وترك الحث على العمل حرصا وخوفا على بيته وعليها من نفسها ومنها على اولادهم فهى لم تكن امينه على احد منهم وهو اخطأ اخطاء كثيره هى اخطأت اخطاء غريبه وغبيه هى طلقت هو طلقها وهو همس فى اذنها ؟ من الذى سيدفع الثمن نريد تفاعلاتكم
  14. بستان السعاده

    لماذا طلقتى ؟

    أرجو اخيتي أن تحترمى رغبة مشرفات الساحة فى عدم الإجابة على الأسئلة يكفى ما فعلته أختنا بنت أم عبد كمثال من حكابة لبعض المشكلات التى توقع فى الطلاق. أرجو من الأخوات احترام رغبة المشرفات فى عدم الإجابة على الأسئلة او حكابة المشكلات على العام بالتفصيل (وأقول رأي مشرفات الساحة ليس لأنه تحكم وخلاص مثلا..لكه لمصلحة أكبر وهى أنه لا يصح أبدا عرض المشكرت على العام لأنه يطلع عليها الزوار أيضا_غير أننا لا نستطيع أن نحكم على أحد دون سماع الطرف الآخر._بالإضافة إلى أن المطلقة مجروحة مكسورة فلا داعى لكسرها أكثر وإجبارها على الإجابة على تفاصيل خاصة بها). السلام عليكم جزاكى الله خيرا اخيتى ام عائش اخيتى انا التزم النصح من الجميع من المشرفات وغيرهم من الاخوات اخيتى انا اتفهم حرصك الشديد وموقفك ولكن اخيتى اذا رجعتى وقراتى ما كتبته وما علقتى عليه سيختلف رايكى انا قلت لاخوات اين اسئلتكم ؟ وليس اين الاجابه على اسئلتى ؟ واعتقد ان يوجد فرق بين الاثنين انا كتبت للاخوات اين تفاعلكم ؟ ومعناها هنا المشاركات وابداء الراى وليس عرض تفاصيل المشاكل وكتبت اين موقفهم ؟ اى اعنى اين المواقف التى تعرضت امامهم ومثال على ذلك ما فهمته الاخت بنت ام عبد اخيتى يعلم الله اننى اقدم وحرصت على هذا العمل من باب النصح والارشاد وسعاده البيوت ولم اخالف لا كتاب ولا سنه وراى علماء ولم اتغافل عن جلب المصالح ودرء المفاسد ولكنى اردت الحل للجميع واذا اردتم انتم والاخوان ان اقفل الموضوع وانهىه لكم كل الاحترام والتقدير جزاكى الله خيرا
  15. بستان السعاده

    أسرار تجعل زوجك لايتحمل البعد عنك

    جزاكى الله خيرا اختنا الفاضله طرح طيب وموضوع جميل واسلوب جذاب ادعوا الله ان يسعدكم جميعا

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏ قال الإمام ابن القيّم رحمه الله : ‏ ‏ومن عقوبات الذنوب : ‏ " ‏أنهـا تـزيـل النـعم ، ‏وتحـل النــقم ، ‏فما زالت عن العبد نعمة إلا بذنب ، ‏ولا حلت به نقمـــة إلا بذنب" ‏ ‏الداء والدواء ( ١٧٩/١)

×