اذهبي الى المحتوى

رحيق القلوب

العضوات الجديدات
  • عدد المشاركات

    44
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ آخر زيارة

السمعة بالمنتدى

0 متعادل

1 متابعة

عن العضوة رحيق القلوب

  • الرتبة
    زهرة متفتّحة
  1. رحيق القلوب

    ورفع القناع

    شكرا لحبيبتى إيمان ،وياسمين وزهرتى الغالية اسعدنى مروركن يا حبيبات
  2. رحيق القلوب

    ورفع القناع

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه القصة عبارة عن مجموعة من الوقائع التى رأيتها فى المجتمع الذى نعيش فيه فحاولت ان اجمع كافة هذه الوقائع فى قصة وشكرا لك اختى ثروة انك حذفتى الرابط انا حاولت ان احذفه ولكن لم استطيع حذفه
  3. رحيق القلوب

    ورفع القناع

    ورفع القناع * قصة بقلمى فى الصباح وهى تشرب فنجان القهوة فى الشرفة أبحرت فى بحور ذاكرتها , تذكرت أيام الطفولة الهادئة كم كانت جميلة كانت طفلة ذات قلب ابيض نقى لم يدنسه غبار الزيف والخداع, كانت افعالها تأتى تلقائيا بالفطرة التى فطرت عليها وبينما هى كذلك قطع ذكرياتها صوت امها : هدى اين أنت تأخرت على العمل ؟ أنتفضت هدى مسرعة فلقد تأخرت أرتد...ت ملابسها واسرعت الى العمل ودخلت الشركة فى زحام العاملين واصوات اجراس الهاتف والأحاديث الجانبية بين الموظفين كل هذا لم يجذب انتباهها لأن روحها كانت تبحر فى مكان آخر دخلت المكتب ألقت بحقيبتها جانبا جلست على الكرسى ورفعت سماعة الهاتف تطلب البريد وبينما هى على ذلك دخل عليها مسرورا محمد:أهلا يا هدى لماذا تاخرتى ردت بإبتسامة ساحرة لقد نسيت نفسى بعض الدقائق فى الذكريات فوجدت نفسى متاخرة محمد :هل تناولتى الافطار؟ بالتاكيد لا انت تعرف انى لا اتناوله إلا معك محمد :اذن ارسلى لعم حسن كى يأتى لنا بالافطار بعدما تناولا الافطار محمد :اتركك الآن لنى عندى عمل شاق اليوم وبينما هو خارج من الغرفة سألتها سؤالا غريبا هل انت تحبنى حقا فأدار نفسه تجاهها ونظر إليها وهل مازلت لم تعرفى الإجابة هدى : لكنى اريد ان اعرفها منك محمد :طبعا أحبك تبسمت له وخرج الى عمله امسكت هدى بالقلم محاولة انجاز عملها ولكنها دون ان تشعر وجدت نفسها غارقة فى بحر الذكريات تذكرت اول لقاء لها مع محمد لقد كانت مسرعة نحو مكتبها حاملة معها العديد من الملفات واثناء محاولتها فتح الباب سقطت منها الملفات وتبعثرت وملأت ارجاء المكان حاولت جاهدة على جمعها فإذا بشخص يساعدها على جمعها وساعدها على حملها حتى أوصلها الى المكتب سألها :هل انتى جديدة فى الشركة هدى :نعم انا لم اتسلم عملى سوى من اسبوعين فقط تشرفت بمعرفة حضرتك انا محمد أعمل فى المكتب المقابل لحضرتك هدى : تشرفت بمعرفتك يا استاذ محمد وشكرا على المساعدة محمد :العفو هذا واجب على فى اليوم التالى جاء لها عامل البوفيه بكوب من العصير وقطعة جاتوه وقال لها الاستاذ محمد ارسل لكى هذا بمناسبة ترقيته فى العمل شكرت العامل وطلبت منه أن يشكر الاستاذ محمد وبينما هى راجعة الى المنزل لمحت فى واجهة احد المحلات ادوات مكتب جميلة وقيمة فقررت ان تشتريها هدية للاستاذ محمد تهنئة له على الترقية وشكرا له على المساعدة التى قدمها لها دخلت المحل واشترتها وطلبت من البائع ان يغلفها لها فى الصباح ذهبت الى مكتب الاستاذ محمد وطرقت الباب فأذن لها بالدخول فدخلت وهنئته على الترقية وقدمت له الهدية فشكرها كثيرا ودعاها الى تناول فنجان من القهوة فتقبلت دعوته واخذا يتحدثا مع بعض ويتعارفا وبعد قليل استأذنت منه ورجعت إلى مكتبها وفى نفس اليوم بعد انتهاء العمل وقفت هدى فى انتظار تاكسى لتعود الى المنزل فرآها الاستاذ محمد وعرض عليها ان يوصلها فقبلت الدعوة وركبت معه حتى اوصلها الى المنزل رأتها امها من الشرفة وهى تنزل من السيارة الأم : من صاحب السيارة الذى اوصلك اليوم يا هدى هدى:الاستاذ محمد زميلى فى العمل الأم :حسنا فى المرة القادمة لا تركبى مع احد تجنبا لكلام الجيران والشبهات هدى :حاضر يا امى ذهبت هدى لترتاح قليلا من ارهاق العمل فى الصباح ذهبت كعادتها الى العمل دخلت المكتب وفوجئت بوجود الاستاذ محمد ينتظرها هدى: استاذ محمد اهلا وسهلا ما هذه الزيارة المفاجأة محمد : والله انى اريد بعض الملفات هدى : اولا هل تناولت الافطار حضرتك ام ارسل بالعامل يأتى لنا بالافطار محمد : والله انى استيقظ متاخرا من النوم فلا اجد وقت للافطار واضطر الى الافطار هنا فى الشركة هدى : مثلى تماما محمد :حسنا فلنفطر معا كل يوم اذن هدى : حضرتك تشرفنى يا استاذ محمد ومنذ ذلك الوقت وهما يفطرا سويا حتى تبادلا الحب وكلماته والغرام وسهامه حتى انه وصل الى انهما اصبحا يتكلمان فى الهاتف ولكن......دون ان تخبر هدى اهلها بذلك حتى طلبت هدى منه ان يتقدم لخطبتها ولكنه كان دائما يؤجل هذا الامر متعللا بانه غير مستعد ماديا واحيانا يتعلل بأنه ينتظر الترقية ثم يتقدم لها فورا اقتنعت هدى بهذه الحجج الواهية وبينما هدى تتذكر ايامها مع محمد اذا بأختها لمياء تدخل عليها فى المكتب فجأة انقطع شريط الزكريات عند هدى لآنها تفاجات بحضور لمياء اليها فى العمل هدى: اهلا لمياء ما هذه المفاجاة الغريبة ردت لمياء وهى مبتسمة :عندى لكى عريس يا هدى تجهمت هدى وتغيرت ملامحها بضع دقائق هدى : عريس! ومن هو يا ترى؟ لمياء : محسن زميل زوجى فى العمل رآكى فى حفل زفافى وقرر من يومها ان يتقدم لخطبتك ولكن بعد ان يهيئ اموره اولا والآن استعد وتقدم لكى هدى: ولكنى لست مستعدة للارتباط الآن ردت عليها لمياء وهى غاضبة : لستى مستعدة حتى الآن ؟! ومتى تستعدى عندما يصبح سنك 30سنة هذا خامس عريس حضرتك ترفضيه بدون سبب مقنع خرجت لمياء غاضبة من المكتب حاولت هدى ان تهدأها ولكنها لم تستجب لها فلقد ركبت السيارة وذهبت رجعت هدى الى المكتب حزينة وقررت ان تفاتح محمد مرة اخرى فى الموضوع وبينما هى تفكر فى ذلك دخل عيها محمد سعيد ومسرور هدى لقد جاءت الترقية هدى: مبارك يا محمد حان الوقت اذن لتتقدم لخطبتى انقلبت مشاعر محمد وظهر عليه الارتباك والتجهم والضيق ان شاء الله يا هدى ولكن ارتب امورى اولا غضبت هدى من رد احمد قائلة ارتب امورى ارتب امورى كلما اطلب منك ان تتقدم لى تقول ارتب امورى قل لى صراحة هل انت جاد فى كلامك ام انك تتهرب من طلبى محمد مرتبكا بصراحة يا هدى انا احبك ولكن لا استطيع الارتباط بك فأنا لا اريد ان تكون زوجتى تختلط بالرجال وتتحدث معهم قالت ومن الرجال التى اتحدث معهم انا لم اتحدث الا معك محمد : الذى جعلك تتحدثين معى ربما يجعلك تتحدثين مع غيرى فيما بعد وطالما انت كذلك لماذا جعلتنى احبك واتعلق بك محمد: ان لم اجعلك تتعلقين بى انتى من بداتى فلم استطيع ان اصدك فانتى من جعلتى نفسك رخيصة تتحدثى معى بدون علاقة رسمية وتتبادلى معى الحديث عبر الهاتف كلما تقربتى منى كلما كنتى بعيدة عن انى افكر بك كزوجة لى فى هذه اللحظة لم تتمالك هدى اعصابها ولم تستطيع استيعاب الصدمة فسقطت مغشية عليها ولم تدرى بنفسها سوى فى المستشفى بعد ان اصابها حالة من الانهيار العصبى جلست هدى فى البيت فترة حتى تعافت تماما وحاولت ان تتحمل قليلا لتعود الى عملها ذهبت الى العمل وفى صالة الاستقبال بالشركة شاهدت دعوة لحفل زفاف محمد على الانسة شيماء زميلتهم فى العمل لم تتحمل الصدمة فلم تستطيع الصعود الى المكتب فرجعت الى المنزل مرة اخرى هنالك علمت هدى بذنبها وكيف جعلت نفسها سلعة رخيصة حتى لعب بها محمد ثم تركها تذكرت شيماء زميلتها فى العمل كيف كانت تعامل زملائها بكل جد واحترام فلم يتجرأ احد ان يناديها سوى بالاستاذة شيماء عرفت هدى كيف ينظر الرجل الى الفتاة حتى وان كان يحبها طالما انها تركت نفسها الى الاختلاط بالرجال فهى فى الحال تسقط من نظره انتهت قصة الحب التى كانت تعيشها هدى بعد ان رفع القنااااااااااااااااع
  4. رحيق القلوب

    سألونا لِمَ نغضب

    سألونا لِمَ نغضب ....! [/size]أ بعد ان منع النقاب لا نغضب ؟ أ ينتزع منا ستر الحياء ولا نغضب؟ أ تنتزع من الروح ولا نغضب؟ أ من غير روح نكون ويسألونا لمَ نغضب ؟ إنى لنقابى أغضب إنى لعفافى أغضب أساءهم منى أنى انتقب؟ اضرهم انى عن الرزيلة احتجب؟ أغاظهم منى انى لسنة الهادى انتسب ؟ فبشرى لن اترك النقاب حتى بالدم اختضب ولن اتنازل أبداً عن ذلك النسب مفتينا أما يكفى ان غزا شعرك الشيب؟ أضمنت الجنة وأنبئت الغيب؟ أ لم يقول لك أحد هذا حرام هذا عيب؟ أسألك سؤالاً وفيه عتاب أ تنتسب الى الكلاب أم الذئاب؟ وإلى أيهما انتسبت فبئس الانتساب أ ما تخاف الله الغلاب؟ قلت ان النقاب ينتمى الى العفن واللَزِب وصارت كلمتك عنوانا لكل كذب أ صارت فتوانا محل لَعِب؟ أم ان الزمان قد قُلِب ؟ هذا وربى لأمر عجيب وإنه لعمرى لا يرضى الغريب وان فرج الله حتما قريب لقد آلت شمس العفاف الى الغروب وصارت كِفَة ميزان العدل بالمقلوب وإن هذا الحال ليدمى القلوب ولكن مهلاً هلا قلت عملك من أى مصب أم انك للاسلام اسما وتناسيت الدرب أم انك عميلا لاحد من الغرب واخيرا فقل أ ربك يرضى بهذه الحرب
  5. رحيق القلوب

    دردشة شيطانية

    السلام عليكم لقد انهيت لكم القصة يا احباب وارجوا ان تكون عظة لكل اخت ولم اذكرها سوى للعبرة ورأيت هناك من نشرها فى منتديات اخرى دون ذكر المصدر الاول وهو منتداى الغالى أخوات طريق الاسلام وسامحونى ان كان هناك اخطاء نحوية او املائية
  6. رحيق القلوب

    دردشة شيطانية

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،‘ عدت اليكم يا احبة بعد طول غياب وأحضرت معى الشمعة كما وعدتكم وكمان وردة هدية عشان التاخير كنا انتهينا لما الاخ الفاضل ترك فرصة لدرة للتفكير لنواصل القصة بعد فترة مش طويل فوجئت درة برسالة من الشاب يسألها عن ردها وانه منتظر الرد فى اسرع وقت هنا شيء خفى يحدث ولا نعلم ما هو؟ لماذا درة بالذات التى اراد الشاب مواصلة الحديث معها وكانت غرفة الدردشة مملوءة بالفتيات؟ سؤال غريب ولا اعلم اجابته ! حسناً لنكمل القصة المحزنة ....... الشاب: اختى الفاضلة لقد طلبتى منى مهلة للتفكير ولم تردى على بعد وانا منتظر ارجو الرد فى اقرب فرصة درة :اخى الفاضل انا بالفعل مترددة فى هذا الامر ولكنى لست مرتاحة له انى اظنه خطوة من خطوات الشيطان < هنا سؤال يفرض نفسه واترككم للاجابه عليه لماذا عندما نعلم ان هنالك باب شر سيفتح علينا ونتركه ولا نحاول ان نغلقه ونبتعد عنه ولماذا نتبع خطوات الشيطان ؟ سؤال اسأله لنفسى اولا ثم لكم وليس السؤال فى هذه الواقعة فقط ولكن فى حياتنا العامة نرجو من الله الصلاح نعود مرة اخرة لدرة مخبيش عليكم درة اصلاً نسيت الموضوع وافتكرته بس بالرسالة وفى يوم تحدثو سوياً طبعاً فى امور الدين ولكن هذه اول خطوة ولقد كان السم بالعسل بدأ الحوار ينحدر الى منعطف خطير وكيف لا ؟ وهناك اثنان شاب وفتاة يتحدثون ألا يمكن أن يعجب احدهما بالآخر نعم وهذا ما حدث بدا الاعجاب وانقلبت الموازين فى مخيلة درة والشاب بدأوا يخرجوا من هذا الاطار حتى وصلوا الى التعارف : الشاب :ما اسمك اختى الفاضلة درة : اسمى درة وحضرتك؟ الشاب :اسمى احمد وانتى كم عمرك؟ درة :19وحضرتك؟ وهكذا ونسيت درة مبادئها وسارت تحكى له عنها وتسمع كلامه وتتعرف عليه شيئاً فشيئاً مفاجئة القصة ان الاخ حافظ للقرءان اقترب على الانتهاء من اجازته فيه حافظ ومحفظ ملتزم ومحترم وكل هذا من المغريات التى أغرت درة فهى ايضا ملتزمة جاهدة فى حفظ كتاب الله كان فى سالف الازمان يحكوا لنا عن الحب ولكن لم يحكوا لنا عن ملتزمين لهم قصص حب هل هذا فعلا حب واين حكمه الشرعى ؟ وهل غفلا عن حكمه ؟ لا اعرف هل هما ملتزمين حقا ً ام لا ؟ هل درة صادقة حقا ً مع ربها ام لا ؟ هل نسيت الله عز وجل ؟ اسئله كثيرة دون جواب اين انتى يا درة الاسلام اين نصيبك من اسمك درة ألم تكن الدرر فى قاع البحار لا ينالها الا من سعى جاهدأ أ أصبح قلبك يا درة زهرة يشمها الصالح والفاسد أعلم أن كلامى قاسى عليكى ولكن لم أقسوا عليكى إلا لأننى أحب ان اراك فى الجنان اسطر الان قصة حب درة بدمعى ودمى وا حسرتاه على ما فرطتى يا درة فى جنب الله بدأت المصارحة بالحب ولكن كما تصور لهما انهما كملتزمين يجب ان يبقى الحب فى اطار جدى وهو الزواج اتفقا على الارتباط ولكن ربما يكونا ملتزمين ولكن لهما هفوات ربما تضيعهما ان لم يتوبا قبل فوات الاوان ولكن كيف ولقد بلغ الحب شغاف قلبها وتربع على عرش مهجتها وملأ كل كيانها وذوبها شوقاً ولكن اين انتى من الله يا درة وان كان سيرطبتان بزواج شرعى الحالة التى هما عليها كيف يصفانها لأهلهما من سيصدق الحب عن طريق النت وبدات المشاكل اتفقا على تمسك كل منهما بلأخر لآخر رمق واصبحت نبتة الحب تنمو بينهما ولكنها وا اسفاه انا نبتت فى ارض سوء لا تحصد الا نكدا لأن هذه النبته لم تنبت فى طاعة الله وفى اطارها الصحيح وهو الزواج ولا أخفى عليكم امراً لقد كانا يتسابقان فيما بينهم على الطاعة فى النوافل والقيام والاعمال الطيبة وكانا خيرا معينان لما بينهم ولكن وان كان هناك طاعة كيف وهى فى الاصل مجتمعة بمعصية ؟ زاد الحب حتى احرق مهجتيهما والم مقلتيهما من الدموع اتفقا على الدعاء والتضرع لله لييسر امرهما كانت احلامهما وردية لقد تصوروا عائلتهم وأولادهم وكيف سيربونهم على القرآن ولكن مهلا مهلا اليس هما فى الاصل على معصية؟ نعم لقد غفلت قلوبهم عن معصية الحديث فيما بينهم او بمعنى آخر تغافلوا لأنهم يعلمو انهم ليسوا واثقين من صحة موقفهم بصراحة موقف محير كيف الطاعة والمعصية جنبا الى جنب وفى النهاية قرروا ترك الأمر برمته ولقد اوجزت فيما مضى من مذكرات احتراما لخصوصية الموقف وكانت النهاية كالآتى وهذه النهايه لم يعلمها الا ثلاثة الله ثم اخوات درة ثم اناطبعا بعد ان كلمت درة أحمد وسبحان الله هذه كانت المرة الأولى التى كانت تتلكم فيه درة على طبيعتها من مزاح وضحك حيث كان فى بداية الامر حيائها يمنعها من ذلك حتى احمد استغرب من مزاحها فهى اول مرة تكلمه هكذا دون قيود نعم لقد احبته ولكنها كانت تقول دوما فى حبها له انه ستحفظ كل الكلام العذب الجميل له حتى الزواج لأنها تخاف ان تقوله له فيحرمها الله قوله فيما بعد حتى لا تخدش حيائها ولعل هذا الامر كان يزعجه لأنه لم يبخل عليه بكلمة حب واراد ان تبادله الحديث كانت تقول له كلاما جميلا ولكنه لم يعلم انها والله كانت تبكى آلاف المرات بعد الانتهاء معه لأنه تبوح له بهذا الكلام وهو لم يعرف هذا فى هذه المحادثة وصل حبه فى قلبها الى اقصى حرقته حتى كاد ان يحرقها اتفقا على عدم التحدث متواصلا وليكون كل فترة وذلك حتى ياذن الله فى امرهما اغلقا صفحة المحادثة وذهب كلا منهم الى مكانه ولكنه لم يعلم مكان درة اغلقت درة المحادثة وودموعها تنهمر ويكاد قلبها ان ينفطر ولكنها تذكرت عونها الاول وملاذها فهرولت مسرعة نحوه نعم ظلت درة تصلى وتبكى لمدة طويلة لم تعرف هى كم استغرقت بكت بكاءً مريرا حتى كادت ان تفقد وعيها ولكن فجاة شعرت بشعور لايوصف لقد شعرت وكان شيئا يغسل قلبها نعم فلقد بكت درة على معصيتها ولم تبكى على حبها لقد بكت على هوانها ولم تبكى على عشقها وقالت فيما بينها من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه واى شيء تتركه هو الحب الذى ذابت منه تركته لله فلم تجد احق من الحب إلا الله لقد الهمها الله دعائا لم تسمعه قط الا من نفسها وكانت اول مرة تنطق به اغلقت الهاتف والايميل لايام واقسمت لن تكلمه واطلبت من الله ان يربط على قلبها اهتاج احمد وسار يرسل الرسائل لا يعرف ماذا حدث وماذا يحدث ولكن دون رد من درة كانت تقرا الرسائل ودموعها تنهمر حتى ارسل لها رسالة اخيرة قائلا انه بريد ان يكلمها فى شيء هام كلمته درة بعد تردد شديد ولكن لانهاء الموضوع برمته نعم لقد ارادت ان تنهى هذه الصفحة من زكرياتها وكانت النهاية والتى اسدل لها الستار احمد انه هو يريد انهاء العلاقة طاعة لله .............. ويبقى الحب ........... [/size] حب الله هو الاقوى
  7. رحيق القلوب

    الرجل ذو اللحيه السوداء..!

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،، كساك ربى حرير الجنان يا حبيبة والله لم استطع فلقد جذبت انتباهى ولم اشعر بالوقت حتى انهيتها بس بصراحة عينى بعد كدة تعبتنى موت ^_* ..........بس الحمد لله انا لغاية دلوقتى مش قادرة انساها وعايزة اقرأها كمان وكمان
  8. رحيق القلوب

    الرجل ذو اللحيه السوداء..!

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،، اختى بارك الله فيكى الرواية راااااااااااااااااااااااااااائعة بل اكثر من رائعة انا اول مرة اقرأها والله بقيت سهرانه قدامها طول الليل لغاية لما خلصتها بجد اتعلمت منها حاجات كتيرة قوى وفيها نصائح غالية على الرغم من بعض المخالفات التى لم اتقبلها بس رائعة والله قراتها وصاحبتها دموعى من التأثر بها انا كتبت كتير بس كفاية كدة وانا اسفة للاطالة بس اعمل ايه من اعجابى بيها
  9. رحيق القلوب

    يا ويح غربتى

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،، شكراً لمرورك اختى *توكلت على الله خالقى آمييييييييييييييييييييين ولكى بالمثل يا حبيبة
  10. رحيق القلوب

    يا ويح غربتى

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،، شكراً اختى طالبة رحمة المولى على مرورك الطيب نسأل الله الثبات على الحق يا رب شكراً لمرورك الطيب اختى ام عمورة القمر
  11. رحيق القلوب

    أعترف أني كنت ساذجة

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،، شكراً اختى لما خطت اناملك المبدعة قصة جميلة وفعلا هذا ما اراه فى جامعتى اسأل الله العفو والعافية أكملى اختى فى انتظارك
  12. رحيق القلوب

    ظهر الحق وزهق الباطل

    قال الله تعالى (يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين)الحمد لله عاد الحق الينا وتهنئتى لكل منتقبة ثبتنى الله واياكن على الحق
  13. رحيق القلوب

    ظهر الحق وزهق الباطل

    أصدرت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة برئاسة المستشار محمد عبد البديع عسران -نائب رئيس مجلس الدولة-حكمين قضائيين ألزمت فيهما رؤساء جامعتي القاهرة وعين شمس بالسماح للطالبات المنتقبات بدخول الامتحانات بالنقاب شريطة أن تسمح الطالبة المنتقبة بالتحقق من شخصيتها عن طريق إحدى بنات جنسها وبصدور هذا الحكم تكون المحكمة قد عدلت عن أحكام سابقة صادرة لها من دائرة أخرى برئاسة المستشار أنور إبراهيم نائب رئيس مجلس الدولة الذى أصدر العديد من الأحكام القضائية التى أيد فيها قرار رؤساء الجامعات بمنع دخول الطالبات المنتقبات الامتحانات بالنقاب. وقالت المحكمة فى حيثيات حكمها إن أحكام دائرة توحيد المبادئ بالمحكمة الإدارية العليا وهى أحكام نهائية أكدت على أحقية الطالبات دخول الامتحانات بالنقاب ، وهذه الأحكام تتفق مع المادة 17 و18 من العهد الدولي للحقوق الدينية والسياسية والمادة الثانية من الدستور المصري التي أكدت على أن دين الدولة هو الإسلام. كما أكدت المحكمة فى أسباب حكمها على أن الجامعات تتشدد بعدم السماح للطالبات المنتقبات بحضور الامتحانات بالنقاب رغم أنهن لا يظهرن بأي مظهر يخالف القانون أو الآداب العامة ، واستعدادهن للكشف عن وجههن لإحدى بنات جنسهن ، وفى المقابل تسمح الجامعة للطالبات غير المحتشمات في مظهرهن بدخول الامتحانات. وقد صرح مصدر قضائي بمحكمة القضاء الإداري لـ"موقع المحامين" أن حكم القضاء الإداري الصادر اليوم هو حكم عام يطبق على كل الطالبات المنتقبات ، كما أن هذا الحكم سوف يعطي للطالبة المنتقبة الحق في دخول الامتحانات فى أي وقت بوجه عام بالنقاب
  14. رحيق القلوب

    (.•ˆ•…مسابقة حيائي نبراسي " لأجمل شعار عن الحياء "…•ˆ•.)

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،، اختى الحبيبة مرام انا اشتركت فى المسابقة وبعت على الخاص بتاعك لو سمحت هو وصل ولا ايه وهل فى تعديل اقدمه ياريت تقوليلى وترد عليا انا والله بمتحن بس حبيت اشارك فى المسابقة قبل انتهائها
  15. رحيق القلوب

    دردشة شيطانية

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،، معذرة اخواتى على تأخر باقى حلقات الدردشة ولكن والله غصب عنى عندى امتحانات نصف العام ومنشغلة بالمذاكرة وخصوصا ان هذه الحلقات قصة حقيقية وليست منقولة ولذلك لابد لى عند كتبتها اكتبها بصدق حتى لاافترى كذبا على اصحابها اسالكم الدعاء لى بتيسير الامتحانات فأرجوكم لا تنسونى من صالح دعائكم فانى محتاجة للدعااااااااااااء جداً

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×