اذهبي الى المحتوى

أم عمار و عبدالرحمن

العضوات
  • عدد المشاركات

    399
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ آخر زيارة

السمعة بالمنتدى

3 متعادل

1 متابعة

عن العضوة أم عمار و عبدالرحمن

  • الرتبة
    عضوة نشطة
  1. أم عمار و عبدالرحمن

    "صُـح ـــبة اللقيمات" [أنقصي وزنك باتباع سنة النبي]

    تفتكرى هنخس
  2. أم عمار و عبدالرحمن

    "صُـح ـــبة اللقيمات" [أنقصي وزنك باتباع سنة النبي]

    انا بدأة من اسبوع وعايزة حد يكون خس يطمنى حضرتك بدأتى من قد ايه؟ وخسيتى ولا لا؟
  3. أم عمار و عبدالرحمن

    أنــا و إيــليــن و ســاعــات الشقاء

    قصة جميلة جدا ومفيدة بارك الله فيك وجزاك الله خيرا
  4. أم عمار و عبدالرحمن

    سؤال عن أخت عزيزة

    جزاك الله خيرا حبيبتى المحتسبة ربنا يطمن قلبك كما طمنتينى
  5. أم عمار و عبدالرحمن

    القلوب الجريحة

    اللهم ارحمها وارحمنا إذا صرنا إلى ما صارت إليه
  6. أم عمار و عبدالرحمن

    سؤال عن أخت عزيزة

    حبيباتى الغاليات عدت إلى المنتدى بعد فترة غياب وتابعت بعض المواضيع التى كتبت أثناء غيابى ومنها قصة نجاة المشرفة الحبيبة من المرض ولكنى فوجئت انها لم تكمل القصة وأنها لم تدخل إلى المنتدى منذ 11/1 فأرجو منكن أن تطمئنونى عليها هل هي بخير؟ وخصوصا أن مراسلة المشرفات متوقفة ولا أعرف متى ستعود وجزاكم الله خيرا
  7. أم عمار و عبدالرحمن

    يوميـات فتـاة تائبــة

    السلام عليكم ورحمة الله انتهيت الآن من قراءة الأجزاء وانا متشوقة لقراءة باقى القصة القصة رائعة وأثرت فى كثيرا وذكرتنى ببداية الألتزام فقد كانت أجمل أيام حياتى وكنت فيها أقرب إلى الله أسأل الله أن يقربنا منه ويرضى عنا ولكن لى بعض الملاحظات لو سمحتى لى 1- هناك بعض الشخصيات تذكر ثم تختفى فمثلا ذكرتى فى البداية مروة أخت سارة ثم لم تذكريها بعد ذلك إلا مرة واحدة ولم تذكرى هل دعتها سارة إلى الله أم لا وأيضا أين ذهبت الزوجة الثانية لمصعب هل طلقها أم ماذا؟ 2- هناك اسهاب شديد فى القصة 3- المسافات بين السطور كبيرة جدا أرجو ألا أكون ضايقتك بملاحظاتى وجزاك الله خيرا
  8. أم عمار و عبدالرحمن

    خواطر حاجه تابعوني

    ما شاء الله لا قوة إلا بالله كم أشتاق إلى البيت الحرام وخواطرك هذه زادت شوقى و أدمعت عينى تقبل الله منك وغفر لك ورزقك العودة إلي البيت الحرام مرات عديدة
  9. أم عمار و عبدالرحمن

    لاتنسى اذكـــارالصباح والمساء.. اتركى ما فى يديك واقرأيها الان هذا موعدها

    الأذكار يرحمكم الله
  10. أم عمار و عبدالرحمن

    كيف نجّاني الله من ورَم القلب والشللِ النصفي؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته حبيبتى فى الله مشرفة ركن الأخوات نحمد الله على سلامتك لم أقرأ قصتك هذه إلا الآن فقد كنت منقطعة عن المنتدى لفترة كبيرة ووجدت فيها العبرة والعظة وأسأل الله أن يجعل كل ما عانيت من ألم مكفرا لذنوبك وأن يعافيك الله من عودته مرة أخرى ولكنى متعجبة وأتسائل لماذا توقفتى عن إكمال القصة دون أى مقدمات وقد مر على آخر مشاركة لك هنا أكثر من عامين
  11. أم عمار و عبدالرحمن

    لاتنسى اذكـــارالصباح والمساء.. اتركى ما فى يديك واقرأيها الان هذا موعدها

    هيا اللى ما قالتش الأذكار تقولها
  12. أم عمار و عبدالرحمن

    لاتنسى اذكـــارالصباح والمساء.. اتركى ما فى يديك واقرأيها الان هذا موعدها

    السلام عليكن يا قمرات هل قلتن الأذكار اليوم بارك الله فيكن
  13. أم عمار و عبدالرحمن

    لاتنسى اذكـــارالصباح والمساء.. اتركى ما فى يديك واقرأيها الان هذا موعدها

    إلى كل أخت دعت لوالدى بالرحمة جزاك الله كل خير ورزقك الفردوس الأعلى هيا إلى الاذكار حبيباتى
  14. أم عمار و عبدالرحمن

    السجين يهــــــــرب ...!

    بارك الله فيكى يا حبيبتى أسأل الله ان يبلغك آمالك فى الدنيا والآخرة ويرزقك الزوج الصالح إن لم تكونى تزوجتى
  15. أم عمار و عبدالرحمن

    السجين يهــــــــرب ...!

    <p style="text-align: center;"><span style="color: rgb(255, 140, 0);"><span style="font-size: 18px;">السلام عليكم</span></span></p> <p style="text-align: center;"><span style="color: rgb(255, 140, 0);"><span style="font-size: 18px;">جزاكى الله خيرا يا زهورة على القصة الرائعة</span></span></p> <p style="text-align: center;"><span style="color: rgb(255, 140, 0);"><span style="font-size: 18px;">يا ترى فاكرانى ولا لا </span></span></p> <p style="text-align: center;"><span style="color: rgb(255, 140, 0);"><span style="font-size: 18px;">حطى الباقى بسرعة متشوقون لمعرفة النهاية </span></span></p> <p style="text-align: center;"><span style="color: rgb(255, 140, 0);"><span style="font-size: 18px;">أحبك فى الله</span></span></p>

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏ثبتت امرأةُ فرعونَ وهي في بيتِ أكبر طاغية! وانتكست امرأةُ نوحٍ وهي في بيتِ أكبر داعية! ضغط الواقع ليس عذرًا للتفلت من التكاليف الشرعية . ╰🌸🍃╮

×