اذهبي الى المحتوى

hadjer24

العضوات
  • عدد المشاركات

    658
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ آخر زيارة

كل مشاركات العضوة hadjer24

  1. " السلام عليكم و رحمة الله و الصلاة و السلام على رسول الله اما بعد اختاه !!... اه اختاه...!! كلنا ربما عشنا تجربة اقطاع الكهرباء في بيوتنا في احد من الايام. نعم . كان يوما صعبا موحشا . انت ماذا كان رد فعلك ?... سبيت و شتمت الذي عمل هذا .ام صرخت فزعة من الظلام الدامس . ام هرولت الى بيت الجيران. ام ظللت في فزع و خوف مكانك جامدة مع قلب يهتز رهبة و وحشة?? اول شيء فكرت فيه هل سددت الفاتورة. ثم تروحي الى الجيران لتري هل انقطع التيار عندهم او تتنتظري خارج البيت حين رجوعه. ااااااه اختاه !! ما اقسى قلوبنا ! نخاف من الظلام و لا نفكر في ظلمات القبر و تلك الليلة الرهيبة المخيفة الموحشة . اول ليلة في القبر !! ااااه يا اختاه !! شغلت قلبك بالدنيا و ما انت بمعمرتها . تعلقت بها و غرتك وما فكرت لو اتاك الموت بغثة. قال الرسول صلى الله عليه وسلم (إن هذه القبور مملوءة ظلمة على اهلها وإن الله عز وجل ينورها لهم بصلاتي عليهم ). كان عثمان بن عفان إذا مر على قبر يبكي حتى تخضل لحيته من البكاء وكان يقول سمعت النبي صلى الله عليه عليه وسلم يقول ( مارأيت منظراً قط الا والقبر افضع منه ) وسمعته يقول صلى الله عليه وسلم ( ان القبر اول منازل الاخرة فإن نجا منه فما بعده ايسر منه وان لم ينج منه فما بعده اشد منه ) . تذكري اهوال القبر و ما بعده... انت. لو قلت لك ان الموت سياتيك بعد ساعة او يوم ماذا ستعملي ?? نعم .صلاة. ذكر. استغفار. لزوم مسجد . قراءة قران... الخ اختي تعلمين انك سوف تموتين فلماذا لم تستعدي وانت تقرأ قوله تعالى (كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُور). لماذا كل هذا التعلق بالدنيا و نسيان الاخرة و نحن نقرا هذه الايات القرانية??!!... لماذا نخدع انفسنا ?? انما الدنيا دار عبور و الاخرة دار بقاء و خلود و جزاء. فكري جيدا في هذه الجملة السابقة. قال النبي صلى الله عليه وسلم ( مامن احد يموت الا ندم ان كان محسناً ندم الا يكون ازداد وان كان مسييء ندم الايكون نزع ). اياك يا اختي ان تغتري بالدنيا او تضيعي عمرك فيما لا جدوى منه في الاخرة بل سابقي الى الطاعات و عمل الخيرات و قوي ايمانك بالله تعالى و اشغلي لسانك بالذكر و ردي المظالم الى اهلها و اعفي عن من ظلمك و بادري بطلب العفو و الصفح من من اذيته .و امحي الاحقاد من قلبك...و املئيه ايمانا. تذكري لو ان بقي يوم واحد في حياتك ماذا ستعملين فيه??... نعم الدنيا دار عبور . و حذاري ان تخدعك . تذكري القبر و ما بعده ... تذكري قيام الساعة... تذكري البعث... تذكري الحساب... تذكري يوم لقاء الله عز و جل... يوم الوقوف بين يديه تعالى.. ماذا قدمت لذلك اليوم ?? اااااه!! ثم اااااه اختاه !! اخاف عليك عذاب يوم شديد اخاف على ابناء الاسلام اخاف على امة نبيي و رسولي محمد صلى الله عليه وسلم ثم اخاف على نفسي.. اسال الله العافية وان يحفظنا من ذلك اليوم. امين اسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يوقظ قلوبنا من رقاد الغفلة .و يجيرنا من عذابه المهين.و ان يعيننا على الصالحات و يجنبنا الشهوات وان يجنبنا الغفلة عن مصيرنا وان يجعلنا من المستعدين ليوم الرحيل و ان يجعل قبورنا بعد فراق الدنيا خير منازلنا و ان يفسح لنا ضيق القبور و ان يرحمنا و يغفر لنا. اللهم اجعلنا من المتفكرين المتدبرين في آياتك الشاكرين نعمتك الذاكرين اسمك العظيم و اجعلنا من من انعمت عليهم. ااامين. و صلى الله و سلم و بارك على نبينا محمد.
  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته واللهم صلي على سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم اما بعد .انا اريد ان اعطي فكرة حول هدا العالم الدي نعيش فيه ابكي لانني رايت فتاة تحجبت و سلكت الطريق الصحيح ....و بعد3 سنوات تبرجت وغرتها الحياة الدنيا.. ابكي لانني رايت فتيات تسمعن للموسيقى فانضمت اليهن ظانة ان هده هي السعادة وان هدا عادي جدا ابكي لانني وعدت امي ان اقاطع كل علاقاتي مع الشباب ...فكدبت عليها وانا لاازال اتكلم معهم ابكي لانني رايت انسانا معاقا ...فاستهزات به وضحكت على خلقته ابكي لانني كنت احمل معي مالا لاشتري به شيئا غير ضروري ...ونسيت ان هناك الكثير من الفقراء لم ياكلوا لقمة من الخبز ابكي لانني حفظت كل القصص الكادبة التي كانوا يمثلونها على التلفاز كي ياخدوا من وقتي ....ونسيت ان احفظ المواعظ والعبر التي عاشوها الانبياء ابكي لانني شتمت والدي و عصيتهما ونسيت انهما المفتاح الاساسي للدخول الى ابواب الرحمة ابكي لان الدنيا غرتني و زينت لي احلاما ....وانستني في الاخرة الدائمة لي ابكي لانني عجزت ان اكتب كل ما نفعله من خطايا ابكي والقلم يفيض عاجزا عن الكتابة
  3. بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم الانبياء والمرسلين وعلى بناته الطيبات وازواجه الطاهرات والصحابيات والمهاجرات على من اهتدت بهديه وتمسكت بسنته الى يوم يمن الله علينا بلقائه، اما بعد: فقد كثر البحث عن الفتيات الصالحات وذوات التربية الحسنة واشتد الاقبال على طلبهن.الا ان هذا النوع نادر حاليا في بيوتناالاسلامية، مما ادى الى عزوف البعض ووقوع البعض الاخر في نوع لا يصلح لادارة البيت وبناء الاسرة الصالحة المسلمة. وحتى نحيي هذا النوع الاصيل من البنات، ونعيد الرواج الذي كان من قبل اهدي اليك اختي المسلمة ، هذه الصفحات البسيطة التي تحمل في طياتها ما ينبغي للفتاة المسلمة التحلي به وما يجب التخلي عنه حتى تكون باذن الله فتاة صالحة يرضى عليها المعبود والعباد.ليست كل من تجيد ترتيل الكلمات امام وتزين التصرفات امام الاخرين تستحق بان توصف بالفتاة الصالحة المتخلقة .لان الفتاة الصالحة يجب ان تتوفر فيها مجموعة من الشروط والتي ساذكر اهمها: العبادة قال تعالى :{يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ}. ان العبادة من الشروط الاساسية للفتاة الصالحة لما لها من دور فعال في تحسين الاخلاق وتهذيب النفوس،فلو ادت الفتاة واجباتها الدينية بما فيها الصلاة والصيام وقراءة القران وغيرها فبالتاكيد سيؤثر ذلك على شخصيتها بالكامل، وستفوز بحب الله ورضاه.ومن فاز بحب المولى فلا يسع للناس الا ان يحبوه ويحترموه.اما اللواتي لايحملن من الاسلام غير اسمه،ولا تربطهن اي علاقة بخالقهن بل ويخجلن بوصف انفسهن بالمسلمات ،فلا نملك لهن الا ان ندعو الله ان يهديهن ويزيل عن بصائرهن الغشاوة والظلام،ومثل هؤلاء بعيدات كل البعد عن الصلاح وان كن من سلالة الانبياء والاولياء (الا ان يهديهن الله). الحجاب قال تعالى : ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيماً ) الأحزاب/59 ان الحجاب هواعظم ما يجب ان تفخر به المراة المسلمة فهو مميزها من الكافرات والفاجرات،وهو دليل قاطع على مكانتها الرفيعة في الاسلام نظرا لحرصه على حمايتها من مخاطر العالم الخارجي،ولك ايتها المسلمة واسع النظر لتقارني بين المحجبة والمتبرجة ودرجة تحرر كل منهما، فانظري الى المحجبة المتسترة وهي تخرج من بيتها ولا تقع اعين الاجانب منها الا على اثواب فضفاضة وكيف تسير وهي مرتاحة النفس والضمير اظافة الى الاحترام الذي تلقاه من الجميع ،وتاملي في من رضيت على حد قولها بالتفتح والحرية وراقبيها وهي تتعرض للمعاكسة بكل اشكالها من قبل المتسكعين والعاطلين وضعاف الايمان فاي حرية هذه التي تكون على حساب الدين والكرامة،ان قدر المراة في الاسلام كمثل كنز ثمين وكما هو معلوم فالكنز لا يترك دون ستر ولا حماية ليكون فريسة سهلة لذوي الايدي الطويلة بل يغطى ويستر وهذه عبرة لمن تفهم. وان ملتنا وعاداتنا وتقاليدنا تفرض على كل من تنتمي الينا ان تتسر وتتحجب وما ظهرت عليه المراة في هذه الايام من درجات التبرج وقلة الحياء غريب عنا ومناف لما يفرضه علينا ديننا الحنيف,ولما ورثناه عن امهاتنا وجداتنا. انما الامم الاخلاق ما بقيت فان هم ذهبت اخلاقهم ذهبوا وعادة سيئة علقت بفتيات المسلمين وهي وضع الزينة عند كل ظهور الى الخارج وهذا عند اهل الحياء والتربية الصالحة عيب كبير وعادة سيئة لا تقوم بها الا قليلة الحياء وناقصة التربية اما ما يقرؤه هؤلاء في وجه كل متبرجة بزينة فهو رغبتها في لفت الانظار وابراز وجودها في الساحة. وكفى بكلام المولى واعضا اذ يقول في سورةالاحزاب الاية٣٣ (ولا تبرجن تبرج الجاهلية الاولي) والكل يعلم تبرج الجاهلية الاولى اذ كانت النساء انذاك يبدين العنق ومعظم الصدر ويكتحلن ويتطيبن اثناء الخروج .وقوله سبحانه في سورة: (ولا متبرجات بزينة) وهذه واضحة وضوح الشمس ولا تحتاج الى تفسيران المسلمة اذا خرجت بحجابها الشرعي وبشكل ولون الشفاه والبشرة والعينين والحواجب الطبيعية فهي قد قامت بقهر الشيطان واستطاعت القيام بما لا تقدر عليه ملايين النساء في العالم،وسيجزيها الله خيرا لانها استغنت عن زينة وشهوة من متاع الدنيا ارضاء لخالقها،مع العلم ان للفتاة المحجبة النظيفة المرتبة جمال طاهر وصفاء نادر وصدق الشاعر علي الجارم اذ قال: يا ابنتي ان اردت اية حسن جمالا يزين جسما وعقلا فانبذي عادة التبرج نبذا فجمال النفوس اسمى واعلى يصنع الصانعون وردا ولكن وردة الروض لا تضارع شكلا ومن غير اللائق لابنة الاسلام التي من الله عليها بهذا الدين القيم ان تلتمس مظاهر الجاهلية وتتبعها وان تستبدل الذي هو ادنى بالذي هو خير . التزام البيت ان من اكثر ما يسيئ للفتاة المسلمة وكرامتها هو قضاء معظم يومها متجولة في الشوارع والمحلات التجارية دون ذي محرم ولا رفقة,وتزيد الاساءة اذا كان ذلك طوال ايام الاسبوع ودون غاية مهمة لذلك،ومثل هؤلاء يفتحن المجال للجيران والاهل والمعارف ان يشكوا في امرهن ويتساءلوا عن مقصدهن،واذا لم يجدو جوابا مقنعا لسبب ادمان الفتاة على الخروج فانهم سيطرحون فرضيات تتحول بعدمدة الى اشاعات تتحاكاها الاسر فيما بينها وبالتالي سينقص قدر الفتاة في عيون الجميع وسيقال عنها قليلة التربية وفاسدة الاخلاق،لذا فالفتاة الصالحة تضرب حسابا لراي الاخرين بها وتعمل بقول المولى سبحانه: (وقرن في بيوتكن) صحيح ان الاية نزلت في نساء النبي صلى الله عليه وسلم ورضي عنهن الا ان الصالحة الصادقة تلتمس الخير وتقتدي باهله وتهجر السوء وتعارض اصحابه،والعاقلة لاتخرج الا لقضاء حاجة مهمة او مع رفقة اوذي محرموتستثنى طالبة العلم والعاملة لان لديهن مقصدا نبيلا للخروج لكن شرط التزامهن بحدود الدين بما في ذلك التستر وغض البصر وعدم الاندماج في مجامع الرجال. الذوق السليم قال الله تعالى:(إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولا). ان التي تعتكف امام شاشة فيها من المشاهد النتنة والكلمات الملوثة ما لا يمت للاخلاق ولا للتربية بصلة ومن اذهلتها قصص المسلسلات وذابت في مشاهد الكليبات،واتخذت الممثلات والمغنيات قدوة واسوة.ان هذه من غير اللائق ان تسمى فتاة صالحة،لان هذه المسكينة اسيرة خرافات واباطيل وتلميذة تتلقى تعليما اوليا وغسيلا للدين والاخلاق،وهي تستعد للالتحاق بمعهد العلوم الشيطانية وستتخرج بعدها معباة بافكار ووجهات نظر غريبة وبعيدة عن الاسلام،وهذا هدف يوشك بل اقول تحقق لاعداء الاسلام الذين يصلون ليلهم بنهارهم كي ينتجوا افلاما وكليبات تخرب وتفسد عقول ابناء وبنات الاسلام،وقد اجمع القائمون على مراقبة ودراسة احوال الامة ان معظم ما تقوم به فتيات العصر من تبرج وجراة هو نتاج ما تعرضه القنوات الارضية والفضائية (عربية واسلامية مع الاسف)من مسلسلات واغاني فاضحة،وا لا من اين للفتيات المسلمات بنات الاسر المسلمة والمجتمع الاسلامي من اين لهن باذواق تلك الملابس المخزية والتصرفات اللااخلاقية، وان يكن فليس كل اللوم يقع على تلك الفضائيات والارضيات لانه في الاخير للفتاة السلطة على نفسها وهي ادرى بمصلحتها من اي كان. التواضع ان للتواضع اثر كبير على شخصية الفتاة لما له من دور فعال في القضاء على الكبر ،الجذع الرئيسي، الذي تتفرع منه اشواك الكبر والحسدوالبغض وسواد القلب وقسوته. هذا وان اتصاف الفتاة بهذه الخصلة الحميدة يجعل افئدة الناس تهوي اليها ويرفع قدرها بينهم ،فيطيب معها الجلوس والحديث وتكثر رفقتها ومحبيها،اما من تظن ان لا احد سواها على الكرة الارضية وتترفع عن عباد الله وتمشي في الارض مرحا،فهذه لا يزيدها الله الا تحقيرا وصغارا بين الناس،والحق مع من قال: تواضع تكن كالنجم لاح لناظر على صفحات الماء وهو رفيع ولا تك كالدخان يعلو بنفسه الى طبقات الجو وهو وضيع فاكرم اخلاق الفتى واجلها تواضعه للناس وهو رفيع واقبح شئ ان يرى المرء نفسه رفيعا وعند العالمين وضيع واحق من هذا قول الحق سبحانه:(ولا تمش في الارض مرحا انك لن تخرق الارض ولن تبلغ الجبال طولا). والخلق الحسن تاج فوق الراس يزيد الفتاة المسلمة نورا في المحيا وصلاحا في الاعمال وثقلا في الميزان. وبعد الصفات الظاهرة تاتي الافعال الخفية(ولا تخف على الله خافية)ومنها: العفاف قال تعالى :(فأنكحوهن بإذن أهلهن وآتوهن أجورهن بالمعروف محصنات غير مسافحات ولا متخذات أخذان). والسؤال المحير هو هل يعقل ان يكون لكثيرمن فتيات المسلمين علاقات عاطفية محرمة؟ هل اكون مخطئة اذا قلت: لا تكاد تجد في هذه الايام فتاة داخل المدن او في القرى او اعالي الجبال الا ولها علاقة محرمة مع واحد او مجموعة من ضعاف الايمان؟ انه لمن المؤسف ان نسمع ونرى بنات الاسلام وهن ينجرفن مع سيل العلاقات والصداقات المحرمة،والتي كان لها دور كبير في تكسير كثير من الاحلام,وتدمير عديد من الاسر.وكل تلك المصائب كانت بدايتها علاقة لا تزيد على مجرد نظرات وكلمات ظن اهلها انها ستكون طريقا الى جنان السعادة والهناء ولم يدروا انها تحمل في طياتها ما لا رغبة ولا ما لا طاقة لهم به،فنصيحتي اليك اختاه: ان تعزي نفسك وقدرك وتغلقي الباب على كل ذئب مخادع يدعوك الى رذيلة او معصية،كوني شجاعة وذكية واجعلي كل من اراد استدراجك اليه سرا يرجع خائبا مهانا،بل ولا تبالي به ابدا لانه لا ينوي خيرا ابدا ولا رغبة صادقة لديه ليكرمك ويشركك حياته شرعيا،بل انه يتخذك لعبة مؤقتة يتلهى بها حتى يجد ذات الدين والخلق كي يؤمنها على عرضه وماله واولاده. اما من رخصت نفسها له ولامثاله فلا تحلم بان تكون زوجة في بيته لانها عرفته بطبعها السئ وانذرته ولن يامن شرها وان قدر لهما الزواج،فالفتاة الصالحة درة مكنونة بريئة من العلاقات الملعونة والصداقات المجنونة،وهي قد قهرت الشيطان الرجيم وحزبه وتمسكت بالكتاب والسنة،فصبرت وتعقلت حتى جاء من شاء الله ان تتزوجه. ملاحظة ان الفرق بين الفتاة الصالحة والفاسدة كالفرق بين الذهب والحجارة. فنظرة لابنة التربية الصالحة يحتاج الرجل لاصطحاب اهله وقصد بيت اهلها بنية الخطبة. وكلمة اليها تحتاج الى خطوبة وتكليف. اما جولة معها فلا تكون الا بعد كتابة عقد شرعي. اما جسدها الغالي فيحتاج الرجل الى حفل زفاف ينفق فيه الرجل معظم ما تعب لجمعه في الايام الخوالي. فلتتدبر كل من رخصت نفسها واهانت كرامتها هذه الملاحظة. البراءة من الادمان ان من اكثر الناجين من سم العصر(المخدرات)، هي الفتاة الصالحة ومن سار في دربها. هذه التي اخذت مضادا مكونا من التربية الصالحة ومخافة الجبار ،يحميها باذن الله من الوقوع في شرك هذا السم القاتل للصحة والهادم للدين قبل الاخلاق،وهذه منة تحسد عليها الفتاة الصالحة وتمني كثيرا من المنجرفات مع تيار الادمان بتذوق ولو جزء بسيط من حياة الهناء وراحة البال الذي تنعم به اختنا،لانه بالتاكيد استيقضن بعد فوات الاوان واكتشفن قيمة الهدوءوالسكينة بعد دخولهن عالم الادمان الخبيث،مما يجعلهن يشتهين الموت وراحته"واي راحة"ويلجان في معظم الاحيان لوضع حد لحياتهن البئيسة، وبالتالي يخسرن الدنيا والاخرة . ويمكن لاي فتاة ان تتخيل درجة الندم والحسرة الذي تغرق فيه المدمنات في عالمهن المظلم ذاك،ومن تلجا للمخدرات كمسكن وحل لهمومها واحزانها قليلة التفكير ومجمدة الذكاء لانها كمن تقتل بعوضة على جبهتها بحجرفللاحزان فرج بالصبر والدعاء اماالمخدرات فمصير روادها الى الخسران في الدارين يقول جلت قدرته: (ولا تلقوا بايديكم الى التهلكة) ذكر الموت قال تعالى:{ كل نفس ذائقة الموت ثم إلينا ترجعون }. ان الموت مصير كل حي على وجه الارض فلا بد من يوم ياتي ينتقل فيه المرء من دارالفناء الى دار الحق والبقاء وبالاظافة الى ماذكرت سابقا فان ذكر الموت هو العلاج الكافي لكثير من الامراض القلبية والعقلية التي تعاني منها فتيات العصرا هذا لان مجرد تفكير الفتاة بان نهايتها الى قبر لامضئ ولا مفروش وان جسدها خاتمته وجبة تقدم لديدان الارض مجرد التفكير في هذا كله يذكر الامة بربها ويمنعها من الانجرار وراء المحرمات ولنتخيل ساعة: لو ان كل مسلمة تستحظر الموت ولقاء ربها حينها لم تكن لتخرج الا وهي محجبة تخشى ان يظهر اي شئ من جسدها لم تكن لتطرب اذانها بكلام ملعون من رب العرش والملائكة الاطهار لم تكن لتدخل الى المواقع التي تحوي اذلة القوم لم تكن لتقيم علاقة محرمة مع ضعيف الدين والاخلاق ذاك لم تكن لتفعل الكثير مما يؤرق نوم الغيورين على دينهم ولكانت الاسرة المسلمة بل والمجتمع الاسلامي بالف خير لكن للاسف كثيرات ممن ينتسبن لهذا الدين غافلات ناسيات لتلك الحقيقة المرة لكن ليلة في القبر ستكون البرهان على ان كل ما تعلقت به قلوبهن في الدنيا كان مجرد نعيم فان ومتاع زائل وقال الشاعر هو الموت ما منه ملاذ ومهرب متى حٌُُط ذا عن نعشه ذاك يركب نؤمل آمالاً ونرجوا نتاجها وباب الردى مما نؤمل أقرب التوبة والانابة (قُلْ ياعبادي الذين اسرفو على انفسهم لا تقنطوا من رحمة الله ان الله يغفر الذنوب جميعا) التوبة ليست بعيدة عنك ولا منك لان الله خلق التوبة للعصاة وفتح ابوابه للغافلين وما افرح ربنا بعودة عبده اليه واستغفاره لذنوبه ربك اخيتي رحيم رؤوف اختلي بنفسك ونادي يا رب وابكي على تقصيرك وغفلتك هذا هو الدواء وهذا هو البلسم الذي سيحي قلبك وضميرك وكل كيانك ربك يناديك فاجيبي النداء نصائح 1حافظي اخيتي على الفرائض والسنن تصفو ايامك ويشرح صدرك وتزال همومك 2التزمي بالحجاب الشرعي فهو حاميك من الاخطار ومبلغك رضى القهار 3الزمي بيتك فهو جنتك ولا تخرجي الا لقضاء اهم حاجياتك 4اتصفي بالخلق الحسن يرضى عنك المعبود قبل العباد 5احفظي عفتك وشرفك فهما الوحيدين الذين يحاسب عنهمافي الدنيا والاخرة 6اياك وطريق الادمان فانه مذهب للصحة والاخلاق والايمان 7اجعلي الموت صورة لا تفارق عينيك لانها لا تنسى الانسان وان نسيها 8اياك وان تقنطي من رحمة الله فان الله يغفر الذنوب جميعا ثمانية نصائح انصح بها نفسي اولا واياك اختي في الله
  4. رحلة مجانية من غير جواز سفر البطاقة الشخصية: الاسم: عبد الله بن آدم اللقب: من التراب موعد الاقلاع: " واذا جاء أجلهم لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون" الأمتعة المسموح بها: متران من القماش الأبيض، الإيمان، العمل الصالح بيانات الرحلة: محطة الإنطلاق: الحياة الدنيا محطة الوصول: الآخرة مكان الإقلاع: "وما تدري نفس بأي أرض تموت" مدة الرحلة: ثواني معدودات تكون بعدها في العالم الآخر الطرود البريدية: ولد صالح يدعو له، عمل صالح ينتفع به، صدقة جارية، علم ينتفع به، دعوة أخ له شروط الرحلة: يجب على المسافرين الكرام إتباع التعليمات الواردة في كتاب الله الطاهر وسنة رسوله الكريم محمد عليه الصلاة والسلام مثل: - طاعة الوالدين - الذكر الدائم للموت - أن يكون مطعمك ومشربك وملبسك حلالا - الوقت هو الحياة: فيجب المحافظة عليه - مجالسة الصالحين -ولمزيد من المعلومات يرجى الحضور خمس مرات الى أي مسجد للحصول على الأجرة، والرحلة تحت إشراف ملك الموت. والى اللقاء في ساحة الحساب يوم لا ينفع مال ولا بنون ألا من أتى الله بقلب سليم.
  5. بسم الله الرحمان الرحيم إن الحمد لله نحمده ونستعين به ونتوب إليه ونعود به من شرور أنفسنآ ومن سيئآت أعمآلنآ من يهده الله فلآ مضل له ومن يظلل فلآ هآدي له وأشهد أن محمدآ عبد الله ورسوله أمآ بعد ما أعظمه من حوب وندم هنا في قلبي، فأسبلت أختي دامعا أغرقني فياليت الزمن رجع أعوض إلهي مافاتني، تائبة إليك ربي راجعة . قال الله تعالى : وَاتَّقُواْ يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ (281) سورة البقرة يا نفسُ قَدْ أَزِفَ الرحيلُ وَأَظَلَّكِ الخطْبُ الجليلُ فتأهبي يا نَفْسُ للرحيل لايَلْعَبْ بِكِِ الأملُ الطويلُ فلتنزلن بمنزلٍ ينسى الخليلَ به الخليلُ وليركبنّ عَلَيْكِ فِيه مِنَ الثَّرَى حِمْلٌ ثَقِيلُ ساوا الفناء بيننا جميع فما يبقى العزيزٌ ولا الذليلٌ أخيتي ما أعظمها من كلمة حينما تقولين إني تركت الدنيا ورجعت إلى ربي تائبة منيبة ، خائفة من إلهي ، خائفة من عذاب لا ناجي منه إلا من أتى الله بقلب سليم ، إني راجعة إليه فما لي ملجأ سوى حماه ومالي حبيب سواه قلت يوما في نفسي : هاهو عام انقضى كمر السحاب فقد ملأت ظهري معاصي حتى أثقلت علي فتفكرت في الموت وأبديت خيفة وآلمني حالي فجلست في وحدانية وبكيت وبكيت بكاء مرا أندب نفسي وأنوح بصمت وأبكي وأتحسر على حالي وأتذكر ماسلف وكم أذنبت فيهتز قلبي خائفا، لم أدر عندها أني أتوب إلى الله فالندم أول خطوة بدأت بها ثم إلى توبة ورجعة كاملة إلى الله أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ [المؤمنون:115]. يا من غدا في الغيِّ والتيه * وغرَّه طولُ تماديــهِ أملى لك الله فبارزتــــــهُ * ولم تخف غبَّ معاصيهِ أخيتي إن الذنوب مع أنها حلوة عند ارتكابها تَمْرَرُّ مع مرور الأيام ، فما يبقى لك لا ضمير مرتاح ولاعيش فسيح ... أخيتي إن الذنوب أقبح شيء ، فأدركي قطار الرجوع قبل أن يفوتك ، فإن فاتك فلن يرجع ثانية قال تعالى حَتَّى إِذَا جَاء أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِن وَرَائِهِم بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ فَإِذَا نُفِخَ فِي الصُّورِ فَلَا أَنسَابَ بَيْنَهُمْ يَوْمَئِذٍ وَلَا يَتَسَاءلُونَ فَمَن ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ فَأُوْلَئِكَ هُم ُالْمُفْلِحُونَ وَمَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ فَأُوْلَئِكَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنفُسَهُمْ فِي جَهَنَّمَ خَالِدُونَ تَلْفَحُ وُجُوهَهُمُ النَّارُ وَهُمْ فِيهَا كَالِحُونَ مابالنا نتعــــامى عن مـــصائرنا *** ننسى بغفلتنا من ليس ينسانا ياراكضاً في ميادين الهوى مرحاً *** ورافلاً في ثياب الغي نشـــوانا مضى الزمان وولى العمر في لعب *** يكفيك ماقد مضى قد كان ماكانا أخيتي إن طريق الله حلو ، نتيجته طيبة لقد كان الفضيل بن عياض قاطعاً للطريق.. وكان يتعشقُ جاريةً.. فبينما هو ذات ليلة يتسور ُعليها الجدار إذ سمع قارئاً يقرأ قول الله جلَّ وعزَّ: أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَنْ تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ [الحديد:16].. فأطرق ملياً.. ثم تذكر غدراته وذنوبه.. تذكر إسرافه.. فما كان منه إلا أن ذرف دموع التوبةِ من عينٍ ملؤها اليقينُ برحمة الله..، فتاب واقلع عما كان عليه حتى أصبح من أهل الخير والصلاح في زمنه. واتــق الله فتقوى الله مـــا *** جاورت قلبَ امرئ إلا وصل ليس من يقطعُ طرقاً بطـلاً *** إنما من يتـــــــق الله البطل فهل من مشمرة لخوض هذا التحدي قوين العزائم واشددن الهمم ولا تكن كالذين نسوا الله فأنساهم أنفسهم كوني قوية فكري في العذاب بل فكري في جهنم وحميمها وفكري في عيش الخالدين خالدة تتعذبين ، ولن تجدي أبدا من ينجيك ، فهذا كان قرارك فقد نسيتي العذاب والحساب وفتحت يديك للدنيا فدوقي من العذاب أخيتي والله إن الله أعد للمحسنين أجرا عظيما جنة عرضها كعرض السماوات والأرض ، مالاعين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر استدركي بالتشمير تقصيرك وعوضي عما فاتك فإن قوافل العائدات تمشي في كل ثانية ، حبذا لو أسمع منك أني راجعة لربي ، راجعة إلى ملك الملوك فل نخط سوية خطوات متباعدة وقفزات عالية إلى هناك المرجع فاستعدي يا غالية الله جلَّ وعزَّ يقول: وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً [النور:31] وصيتي لك هذه بعض التوجيهات التي أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن ينفعنا وإياكي بها: 1 - الحرص على صلاح الباطن لأن صلاح الباطن سبب رئيسي في صلاح الظاهر، فاعمري قلبكي أختي بذكر الله وبطاعته جل وعز وبالعقيدة السليمة الصالحة على ما كان عليه الرسول وصحابته الكرام. 2 - المحافظة على أوامر الله جل شأنه بفعلها واجتناب نواهيه سبحانه. 3 - لنتذكر دائماً وأبداً ( لا خير في لذة من بعدها سقر ). 4 - احذري من الكلام الفاحش البذيء وبالذات الغيبة والنميمة. 5 - تذكري دائماً: إذا ماخلوت الدهر يوماً فلا تقل *** خلوت ولكن قل عليَّ رقيب ولاتحسبن الله يغفـــــل ساعـــــة *** ولا أن ما يخفى عليه يغيب 6 - أصلحي عيوب نفسك قبل النظر في عيوب الآخرين. 7 - الحرص على الاستغفار بالغدو وبالأسحار. 8 - التوبة إلى الله تعالى والإنابة إليه في جميع الأحوال. 9 - احرصي على التواضع لله فمن تواضع لله رفعه. 10 - ليكن كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم هما نوركي إلى سلوك طريق دار السلام. 11 - احرصي على خدمة هذا الدين بكل ما تستطيع من القدرات التي تمتلكينها سواء فكرية أو مالية أو جسدية أو غيرها. 12 - الإكثار من سماع الأشرطة الإسلامية، والاهتمام بقراءة الكتب الشرعية المفيدة. 13 - احذري عزيزتي وحبيبتي في الله كل الحذر من الاستهزاء بأهل الصلاح والخير ثم احذر من التسلي بأعراضهم في المجالس بل عليك بالذب عنهم عندما تسمع أي شخص يسبهم أو ينقص من قدرهم. 14 - أكثري من الدعاء لنفسك بالثبات على دين الله الحق ولإخوانك المسلمين في كل مكان فهم بحاجة إلى ذلك. 15 - الله الله ببر الوالدين، والحرص على خدمتهما وطاعتهما في غير معصية الله. 16 - احرصي أختي على حضور المحاضرات والدروس العلمية قدر المستطاع. يا إلهي جاء بي حر ذنوبي جاء بي خوف مصيري ساقني يا رب تأنيب ضميري ألهبت قلبي سياق الخوف من يوم رهيب كادتا عيناي أن تبيض من فرط نحيبي آه يا مولاي ما أعظم حوبي يا إلهي أنت لا تطرد من جاءك يبكي وأنا ذي سوف أحكي أنا لا أعرف ما تعلم عني أنت أدرى غير أني بئت يا رب بما قد كان مني فاعف عني لا تهني ولنفسي لا تكلني أنا سافرت مع الشيطان في كل الدروب غير درب الحق ما سافرت فيه كان إبليس معي في درب تيهي يجتبيني وأنا يالغبائي أجتبيه كان للشيطان من حولي جند خدعوني غرروا بي وأذا فكرت في التوبة قالوا لا تتوبي ربنا رب قلوب آه يا مولاي ما أعظم حوبي غرني يا رب مالي و جمالي و فراغي و شبابي زين الفجار لي حرق حجابي يالحمقي كيف مزقت و قصرت ثيابي أين عقلي حين فتحت للموضة شباكي وبابي أنا ما فكرت بأخذ كتابي بيميني أو شمالي أنا ما فكرت في كي جباه وجنوب أه يا مولاي ما أعظم حوبي يا إلهي أنا ما فكرت في يوم الحساب حين قدمني إبليس شاة للذئاب يالجهلي كيف أقدمت على قتل حيائي وأنا أمقت قتل الأبرياء يا إلهي أنت من يعلم دائي ودوائي وداعا يا دنيا إني راجعة لربي
  6. 8-) كان هناك رجل يعمل طوال حياته ، وقد وفر كل ما لديه من أموال، ولكنه كان 'بخيلا' وقبل وفاته ، قال لزوجته... عندما أموت، أريد منك أن تأخذي كل أموالي وتضعيها في النعش معي. لأني أريد أن أخذ أموالي إلى الآخرة معي '. وحصل على وعد من زوجته بذلك أنه عندما يتوفى، فإنها ستضع كل الأموال في النعش معه. عند وفاته ... كان ملقى في النعش، وزوجته كانت تجلس هناك والجميع يرتدون ملابس سوداء، وصديقتها كانت جالسة إلى جوارها. وعندما انتهى الحفل، وقبل الاستعداد لإغلاق النعش، قالت الزوجة، 'انتظروا .. لحظة.. أخذت علبة معدنية صغيرة معها ووضعتها في النعش. ثم أغلقت النعش بانخفاض ورحل النعش بعيدا. ثم قالت صديقتها، يا صديقتي، أنا أعلم أنك لست مغفلة لوضع كل المال مع زوجك. ردت الزوجة المخلصة ، 'اسمعي ، أنا متدينة ولذا لا يمكن أن أعود في كلمتي. وعدته أن أضع هذه الأموال في النعش معه. فسألتها صديقتها باستغراب : هل تقصدين أنك وضعت ِ الأموال كلها في النعش معه!؟!؟ أنا متأكدة أنك لم تفعلي , قالت الزوجة: أخذت المبلغ ووضعته في حسابي، وكتبت له شيك.... وإذا كان يستطيع صرفة، يمكن أن ينفقه
  7. hadjer24

    رسالة الى قلبي

    -------------------------------------------------------------------------------- أيها القلب الصديق الحبيب. ما زال الطريق أمامك، وما زال فيك نبض حياة، ومازال بك شعور و إحساس، فاستغفر ربك من الحياة السابقة، واستعد لعمل الخيرات في حياتك القادمة، وتذكر مغفرة الله ورحمته،وإحسانه و فضله، وعفوه، وكرمه، وجوده وعطاءه، وسخاءه: وبادر إلى الأعمال الطيبة، ولا تنس قول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم كل ابن آدم خطَاء، وخير الخطائين التوابون بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أيها القلب.. بل قد أقول: أيها العدو؛ مالك قد تبدَلت حالك، وانقلبتْ موازينك، أصبحت ترى الأشياء على غير العادة، وكأن الله قد ختم عليك، فلم تعُد تفرق بين الحق والباطل ، ولا الخير والشر، ولا الهدى والضلال، تساوت عندك الأشياء: جيدها ورديئها .. حسنها وقبيحها.. أبيضها و أسودها.. أيها القلب.... حياتي أصبحت مرهونة بك، وأعمالي متوقفة عليك، فإن صلحت ؛ صلحت حياتي..وحسنت أعمالي؛ وكنت – في هذه الحين- سببا في نجاتي ونجاتك... ولكن... وآه منك أيها... ؟؟ إذا فسدت ؛ فإن حياتي سوف تتحول إلى جحيم؛ و سوف تشتعل النيران حتى تمزق نياطك..وهنا.. أيها القلب المسكين‘ تكون سببا في هلاكي وهلاكك.. لا.. لا..لا.. لا.. أيها القلب... بل أيها العدو، ما أصبحت أشعر بالأمان وأنت معي، حولت حياتي إلى خوف، إلى ألم، إلى صراخ، إلى ندم... لو تمكنت منك – ولو مرة واحدة – لأخرجتك من بين ضلوعي، ومزقتك حتى تصبح أشلاء، لا.. لا .. لا .. لن أمزقك.. لن أضيعك، بل سأخرجك وأطهرك ، وأعيدك إلى موضعك طاهراً مطهراً نقيًا، لا تعرف الشرَ، ولا تعرف الحزن ، كيف أصبحت بهذه القسوة، وهذا العنف ، ظلمت كل من حولك ، وأول من ظلمتهم هو أنت، والظالم الذي لا ينكسر ولا ينطوي ، يسير في الفلاة بلا زاد، ولا زوَاد ، راحلته أوشكت أن تنهار، لقد أتعبت الراحلة، لقد قضيت على نفسك. بل قضيت على كل شيء جميل ، حولته إلى صورة قوامها فَقْد الإحساس ، وألوانها الحسرة و الألم، وريشتها الذنوب والمعاصي. والآن قد جاء وقت الحساب... وقت العقاب، وقت المحاورة، وَسَمْتَ نفسك بالشجاعة، وأنت أجبن ما رأيت، ما تستطيع أن تُقدِم على عمل الخير والبِر، تقدم على كل ما هو شر و بلاء، وَسَمْتَ نفسك بالنبض والحياة، وحياتك أصبحت معطلة لا حراك فيها، توقفت عن العبادة، قطعت صلتك بالله: قطعت صلتك بالخالق عز و جل، وَسَمْتَ نفسك بالجمال ، وأنت أقبح ما يكون بخصالك وأفعالك، تقول غير الذي تفعل ، وتفعل غير الذي تقول، وتبدي خلاف ما تظهر، وتظهر خلاف ما تبدي، والخارج يناقض الداخل، والداخل يناقض الخارج، وَسَمْتَ نفسك بالصبر، وأنت أجزع ما رأيت، ما استطعت أن تصبر على البلاء، وجزعت على خالقك، وتمردت عليه، بعدت عن قرآنه، وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم، أصبح منهجك في هذه الحياة هو اللا منهج، تسير في الطرقات عبثا وكأنك ملكت الدنيا و ما فيها، تمشي مختالا فرحا مغرورا ونسيت قول الله عز وجل: ( وَلاَ تَمْشِ فِي الأَرْضِ مَرَحًا إِنَّكَ لَن تَخْرِقَ الأَرْضَ وَلَن تَبْلُغَ الْجِبَالَ طُولاً) سورة الإسراء.. تتجبر ، تبطش، تهدم ، تدمر وكأن الله قد كتب لك هذه الحياة تعيش فيها خالدا مخلدا: كل أعمالك محصورة، وكل أنفاسك معدودة: عمرك له بداية أنت تعرفها – أو أظنك عرفتها، وله نهاية ما أظنك – ولا أظن أحدا- يعرفها. النهاية ... نعم النهاية ، حياة موت ، عقاب وثواب ، عزة وإهانة، وجنة و نار. لماذا تختار العقاب والإهانة والنار؟ لماذا فرطت في كل قيمك ومبادئك التي كانت قائمة على الكتاب والسنة، وأصبحت متمسكا بمبادئ وقيم مجهولة المصدر و الهوية، قيمتها في استيرادها، لباسك مستوردٌ،.... ما الذي تنتظر ايها القلب؟ هل بقي لديك شيء تتمسك به؟ لماذا تخليت عن دينك و تعاليمك وهويتك و مبادئك؟أنا أخاف عليك ؛ لأنك قلبي، قطعة مني ، لا أفارقها و لا تفارقني. أيها القلب الحبيب تذكر قول الرسول صلى الله عليه و سلم: ((إن في الجسد لمضغة إن صلحت صلح الجسد كله، وإن فسدت فسد الجسد كله، ألا وهي القلب)). أأدركت قيمتك، وما يترتب عليك من صلاح و فساد، بصلاحك يصلح الجسد كله، و بفسادك يفسد الجسد كله، يالك من عضو مهم، عضو تتوقف عليه كل الأعضاء، تعمل بأمره ، وتنتهي بنهيه. (أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ) سورة الحديد /16 هذه الآية سمعها أحد الصالحين – عليه رحمة الله – وكان قد نوى أن يزني بامرأة، ولما جن عليه الليل، وذهب إليها، كانت قد تهيأت لملاقاته، وعندما خرج في موعده إذا بقارئ يقرأ قوله تعالى : (أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ) فقال: بلى. يا رب آنت. واتخذ موقفا إيجابيا كان سببا في تغير حياته تغيرا جذرياً، لم يتردد، ولم يسوف، لم ينتظر الغد حتى يأخذ القرار، القرار جاء في لحظة: بلى. يا رب آنت، هذا هو القلب المؤمن يعود سريعا إلى الله حتى ولو أذنب ، حتى ولو سرق: حتى ولو زنى، المهم أن يعود إلى الله يعود إلى ربه، يعود إلى خالقه، يعود إلى بارئه، وفرحة الله بالعبد الآيب التائب النادم، فرحة كبيرة، وهي أشد من فرحة الحصول على الحياة. جاء في الأثر أن رجلا فقد راحلته في الصحراء، وعليها زاده و شرابه، ماذا يصنع هذا الرجل، ضاع كل شيء، ضاعت الحياة، ماذا ينتظر؟ إنه لا ينتظر شيئا سوى الموت. نعم الموت، وما ظنك – أيها القلب- بإنسان ينتظر الموت، يتحول نعيم الحياة إلى بؤس، تتحول أيامه و سنواته التي كان ينتظرها، يتحول غده الذي كان يرسم فيه آماله وطموحاته، كل ذلك يتحول إلى لحظات وثوان، لحظات ينتظر فيها الإنسان النهاية، موته في الفلاة الواسعة ، لن يعلم به أحد، سباع مفترسة ، ووحوش ضارية جميعها فرح بذلك الصيد الجديد، الكل يستعد لهذه الفريسة، إنها ستمزقه إلى أشلاء. لا، ليس هناك أشلاء ستبقى، سيصير بعد لحظات وكأنه ما كان على هذه الدنيا، وقد ذهب هذا الرجل الميت ينتظر الموت كي يقضي على البقية الباقية التي تبقت في نبضاته اليائسة، وفي أنفاسه المكلومة، ما هي إلا لحظة ويظهر الفرج، إنها راحلتي ، إنه متاعي ، إنه زادي ، إنها حياتي... نعم إن الحياة عادت لي، أشعر بها، نبضات قلبي تتزايد وتضطرب ، اللهم لك الشكر ؛ لأنك أعدت لي الحياة مرة أخرى ((اللهم أنت عبدي وأنا ربك)) أخطأ من شدة الفرح، أراد أن يقول ((اللهم أنت ربي و أنا عبدك)) كلمات شكر بهذا الفرح وهذا العثور على الحياة مرة أخرى, انظر أيها القلب إلى هذه الفرحة الغامرة التي ملأت قلب هذا الرجل، هل تتفق معي أن هذه فرحة كبيرة ما كان ليحصل عليها لولا أن تغمده الله برحمته؟ ففرحة الله بعبده التائب الآيب أشد فرحا من هذا الرجل. أيها القلب: اجعل خفقاتك تسبيحا و نبضاتك تكبيرا واستغفارا، حول وجهتك إلى مولاك، وبارئك، وابتعد عن وجهة الشيطان، إنه لا يريد بك إلا شرا، وحزنا، وألما, وغما, وكمدا, وهما, وحسرة، وندامة، إن له هدفا يسعى جاهدا لتحقيقه ، إن الشيطان قد أقسم بعزة الله ليغوينك ( قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ 82 ) سورة ص. انظر إلى هذه الحرب التي أعلنها عليك عدوك صريحة ، حرب لا تحتمل التفكير ولا المراجعة. أيها القلب الصديق الحبيب.. ما زال الطريق أمامك، وما زال فيك نبض حياة، ومازال بك شعور و إحساس، فاستغفر ربك من الحياة السابقة، واستعد لعمل الخيرات في حياتك القادمة، وتذكر مغفرة الله ورحمته،وإحسانه و فضله، وعفوه، وكرمه، وجوده وعطاءه، وسخائه: وبادر إلى الأعمال الطيبة، ولا تنس قول الرسول الكريم (( كل ابن آدم خطَاء، وخير الخطائين التوابين)) جعلك الله من القلوب التي تلين وتخشع في ذكر الله، وتعود إلى الحق، إنه ولي ذلك والقادر عليه.
  8. hadjer24

    فتيات في عمر الزهور ............لكن

    جزاك الله خيرا على الموضوع القيم
  9. hadjer24

    وداعا يا دنيا إني راجعة لربي "

    بارك الله فيكم اسعدني مروركم
  10. hadjer24

    يانفس كفى

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،، زانية انا لان عيني نظرت للحرام زانية انا لان استعطرت ومررت بالرجال زانية انا لاني نظرت في الفضائيات الى ما يخل الادب والاخلاق فيا نفس كفي عن هذا وعودي لخالقك صوني جسدك بالحجاب غضي بصرك واياك من ان تستعطري امام الرجال فالغداب شديد والندم اكيد فتوبي قبل فوات الاوان بقلمي الى اعز اخواتي
  11. hadjer24

    يانفس كفى

    بارك الله فيكم انتظر تغيير العنوان
  12. hadjer24

    قصة توبة أخت لكن في الله

  13. hadjer24

    يانفس كفى

    بارك الله فيكم لكن كيف اغير العنوان
  14. hadjer24

    ليتني أعود صفحة بيضاء

    كنت بريئة ، جميلة ، لطيفة .. كنت فتاة شبه مثالية يعجب الكل بأخلاقي و يمدح الكثيرون التزامي رغم نظرات بعض الحاقدين و كلمات بعض الحانقين التي كانت تقتلني فعلا و تؤثر علي كلما مررت من مكان سمعتها نعم تلك الكلمة ، هي نفسها ( المعقدة ) كنت أنظر الى نفسي في المرآة لمدة طويلة أخاطب نفسي لم ينادونني هكذا ؟ لم يلقبونني هكذا ؟ أولست مثلهم ؟ و في يوم من الايام طرحت السؤال ذاته على احدى زميلاتي في لحظة غضب فأجابت لا يا منى ، لست مثلنا أنت مختلفة كثيرا فسألتها كيف ؟؟؟ قالت في كل شيء نحن نستمتع بالحياة و نلهو و أنت منغلقة على نفسك و معقدة لا لا لا تقوليها لست معقدة ، اريد أن اصبح مثلكم كيف ؟؟ كيف ؟؟ اخبريني كيف ؟ سأخبرك لكن عليك أن تقومي بكل ما اقوم به فوافقتها و أمضت ايامي ما بين غناء الى تلفاز الى لهو رغم بقية من حياء قليل كان يمنعني من حين لآخر لكن جمال المعصية كان بعيني أكبر فأقبلت على عاملي الجديد و تخلصت من لقبي القديم و اصبحت ما بين عشية و ضحاها فتاة رائعة لا معقدة و في تلك الليلة التي كنا أحدث فيها ليلى عن شريط المطربة الفلانية بادرتني قائلة عندي لك مفاجئة ما هي ؟ سأعرفك على شخص ما شخص ما ؟؟ اتقصدين شابا ؟ طبعا يا غبية لا لا أبي سيقتلني لو علم و كيف سيعلم والدك ؟ ستكلمينه على الهاتف فقط ، ستعيشين في عالم آخر ثقي بي أو ستعودين كما كنت معقدة و ببلاهة شديدة قلت لا لا لا أريد أن أعود ، طيب ، ساكلمه و تحدثنا ، و تعارفنا ، و تبادلنا أحاديث العشاق ( عذرا ) اقصد أحاديث العصاة و أثناء كل هذا بعد عميــق عن فاطر السموات و الأرش و شوق بالقلب يحن الى ما كنت يوما عليه و بعد أيام و ليال طلب الخروج معي مرارا و تكرار و رفضت بشدة ، فما كان له الا أن يقول حسنا سأخرج مع غيرك . قلت بسذاجة تامة : و حبنا ؟ عن أي حب تتكلمين ؟ كيف احب فتاة مثلك ؟ و أقفل الخط و ذهب تاركا بقلبي جرحا عميقا و بعقلي صوتا صارخا و الأكثر من ذلك ترك لي ذنبا كبيرا و بقعا على صفحتي البيضاء أتذكر ما حدث و ابكي حيث لا يجدي البكاء بعد أن فقدت الكثير و الكثير استغفرت ربي و حمدته و شكرته لأنه بعت لي برسالة لأتوب و ما فتئت اردد بعدها ليتني أعود معقدة ليتني أعود صفحة بيضاء منقوووووووووووول
  15. hadjer24

    ليتني أعود صفحة بيضاء

    بارك الله فيكم
  16. hadjer24

    لا تنامي هذه الليلة ؟!.

    لا تنامي هذه الليلة ؟!.. نــعم.. أخيتي ..لا تنامي هذه الليلة .. أتدرين لماذا أطلب منك هذا ؟!... لأني أريدك أن تكوني.. سعيدة .. ناجحة .. فائزة.. ناجية.. لأني لا أريدك أن تكوني .. شقية .. فاشلة .. خاسرة .. هالكة .. لذا .. لا تنامي هذه الليلة ؟!.. نعــم ..لا تنامي هذه الليلة ؟!.. حتى تقرئي هذا الحديث .. ربمـا تقولين لا أنام حتى أقرأ حديثاً واحدا!!! سأقرؤه صباحاً... لا .. لا ..لاياأختي الغالية .. تنامي هذه الليلة.. حتى تقرئيه .. أخشى ألا تستيقظي غداً.. فلا تنامي هذه الليلة .... حتى تقرئيه ..ثم لك أن تنامي مرتاحة إن فهمتيه واتخذت قراراً بشأنه.. قال صلى الله عليه وسلم : (ليأتين على أمتي ما أتى على بني إسرائيل حذو النعل بالنعل حتى إن كان منهم من أتى أمه علانية لكان في أمتي من يصنع ذلك. وإن بني إسرائيل تفرقت على ثنتين وسبعين ملة، وتفترق أمتي على ثلاث وسبعين ملة كلهم في النار إلا ملة واحدة، قال من هي يا رسول الله؟ قال: ما أنا عليه وأصحابي) حسن [صحيح الترمذي 2129] فبلزوم سنة الرسول صلى الله عليه وسلم واتباع الدليل في كل صغيرة وكبيرة من ديننا .. فعقيدتنا نأخذها من القرآن والسنة.. وفقهنا من الكتاب والسنة.. وأخلاقنا من الكتاب و السنة.. ومنهجنا من الكتاب و السنة.. وتعاملنا مع الآخرين من الكتاب و السنة.. وتعاملنا مع الفتن من الكتاب و السنة.. وتعاملنا مع الأحداث والأخبار والأشخاص من الكتاب و السنة.. أختي الحبيبة ...لا تنامي هذه الليلة ؟!.. حتى تعرفي : هل أنت من الفرقة الناجية أم من الفرق الهالكة ؟.. حتى تعرفي : هل أنت على طريقة النبي صلى الله عليه وسلم ؟.. حتى تعرفي : هل أنت على طريقة الصحابة رضوان الله عليهم ؟ حتى تعرفي : هل أنت على طريقة الصحابيات رضوان الله عليهن ؟ نعم غـاليتي ...لا تنامي هذه الليلة !!.. ابكي .. اندمي.. توبي.. صححي.. ابدئي.. ليكن صباحك صباح الهداية والتوبة والسنة والاتباع للنبي صلى الله عليه وسلم لاإبتداع .. أسأل الله لي ولكن لزوم طريقة النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة رضي الله عنهم ، وأن يحشرنا في زمرتهم..اللهم آميـن .. اللهم آميـن ..اللهم آمين . . وعليكم السلام
  17. hadjer24

    وداعا يا دنيا إني راجعة لربي "

    شكرا اختي في الله صمت الامل شكرا لقراءة موضوعي بارك الله فيك احبك في الله
  18. hadjer24

    طلبات تغيير الأسماء توضع هنا

    شكرا لك مشرفتي اريد تغيره اذن من hadjer24 الى هاجر المسلمة
  19. hadjer24

    هيا نحتفل سويا بعام جديد

    بارك الله فيك حبيبتي الغالية اسعدني مرورك
  20. hadjer24

    هيا نحتفل سويا بعام جديد

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،، اخواتي الكريمات وكما في العنوان هيا نحتفل بعام جديد انزلي لكي ترين ماذا اعددت انا اعددت ورقة وقلم ترى قد تتساءلين مابها هذه الناس يحضرون بالحلوى وهذه اجنت لكي تحضر ورقة وقلم ماذا ستفعل بها ساجيبك سوف اقسم تلك الورقة الى خانتين في الخانة الاولى اكتب الاعمال الصالحة في الاخرى السيئة واوازن بين سيئاتي وحسانتي وارى ما الذي عصيت فيه الله في تلك السنة كي لا اعيده في هذه السنة الجديدة امل ان تفعلي متلي لان افضل شيء يقوم به المرء هو محاسبة نفسه وتغير اخطائه قبل ان ياتي يوم يحاسب فيه ولكن فات الاوان لايستطيع تغيير اخطائة ويكون مصيره في النار شكرا لانك قراءت موضوعي
  21. hadjer24

    [متميّز]**(بـــســتــان الــطـالــبــة الداعــيـــة)**

    شكرا حبيبتي ربنا يوفقك ويوفقني ويوفق جميع المسلمين احبك في الله
  22. hadjer24

    مصائب في غرفة النوم...

  23. hadjer24

    ليتني أعود صفحة بيضاء

    بارك الله فيكم اخوات اسعدني مروركم
  24. hadjer24

    هيا نحتفل سويا بعام جديد

    شكرا حبيبتي اسلامية وانا كمان مشتاقتلك بحبك في الله

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏ثبتت امرأةُ فرعونَ وهي في بيتِ أكبر طاغية! وانتكست امرأةُ نوحٍ وهي في بيتِ أكبر داعية! ضغط الواقع ليس عذرًا للتفلت من التكاليف الشرعية . ╰🌸🍃╮

×