إنتقال للمحتوى







بحث عن:



||۩|| ..مَيـادين رَمَضـان وَنَفَحات الجِـنـان.. ||۩|| بواسطة: *إشراقة فجر*           صفحة تسميع حلقة: ننعَم بإحسَان مَع صُحبة القرءان | بحفظ جُزئَي النهايات ~ بواسطة: *إشراقة فجر*           السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...اختكم الجديدة هاجر بواسطة: *إشراقة فجر*           صفحة تسميع الحبيبة ـ ريحانة عبد الرحمن ـ بواسطة: *إشراقة فجر*           ✿صَفحَة تَسْمِيعِ الأُخْتِ الحبيبة: كنت وسأبقى وحيدة // حفص // السبت ✿彡.. بواسطة: *إشراقة فجر*           دروس للشيخ عبد الرحمن المحمود *** أهمية العقيدة ومصدر تلقيهاعند السلف بواسطة: ميرفت ابو القاسم           أقوال السَّلف والعلماء في الحثِّ على السَّتْر بواسطة: امانى يسرى محمد           رمَضان مُنْطَلَق وليس مُناسبَة مَحْدودة......(متجددة) بواسطة: امانى يسرى محمد           "◦˚ - فانوس الألوان ( 7 ) -˚◦" بواسطة: شذى الأمان           سبل الهدى والرشاد في سيرة خير العباد " متجدد بإذن الله تعالى بواسطة: ميرفت ابو القاسم          
- - - - -

أفطرت أثناء الاستحاضة


  • لا تستطيع إضافة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
2 رد (ردود) على هذا الموضوع

#1 المشرفة

المشرفة

    المشرفة العامة لركن أخوات طريق الإسلام

  • الإدارة العامة
  • 14245 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 36


تاريخ المشاركة 20 October 2007 - 04:13 PM

السؤال:
ما حكم من أفطرت في رمضان أثناء الاستحاضة معتقدة أنها الحيض دون علم مسبق بوجود فرق بينهما؟ وهل الاستحاضة توجب الافطار؟ ان كان الجواب لا افتوني فيما يجب علي فعله شرعا؟


الجواب:
المستحاضة تصوم إلا إذا اضطرت بسبب المرض فيكون عذرها المرض حينئذ ، فتفطر وتقضي.

أما مع إن كانت قادرة بغير مشقـة عليها،  فالاستحاضة لا تسقط الصوم.

وعلى السائلة أن تقضي ما أفطرته في فترة الأستحاضة بسبب ظنها أنه حيض.

والله أعلم


المصدر: فضيلة الشيخ حامد العلي
تم تلقي الجواب مباشرة على البريد الإلكتروني






لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين



﴿ وَإِذَا مَسَّ الإِنسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنبِهِ أَوْ قَاعِدًا أَوْ قَآئِمًا فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ



 مَرَّ كَأَن لَّمْ يَدْعُنَا إِلَى ضُرٍّ مَّسَّهُ كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْمُسْرِفِينَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ ﴾


[يونس: 12]










#2 ام حلا

ام حلا

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 5132 مشاركة
  • الحالة المزاجية:

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 6


تاريخ المشاركة 23 October 2007 - 09:29 AM

جزاك الله خيرا مشرفتي
انا كنت محتاجة فعلا الفتوى لانني في رمضان اسقطت جنينا عمره حوالي51 يوما و نزلت قطرات دم بسيطة و لكن الالم الذي احسست به شديد
وقالت لي احداهن ان افطر و اشرب شئ يخفف لي الالم فافطرت يوما واحدا فقط و اتممت صيام الباقي مع الصلاة
و اعتقد ان الفتوى تقع لي ام ماذا



سورية لا تبكي لن يمزقوك و لن يهينوك سورية انت بلدي سينتهي ليل طويل لتشرق شمس دولة اسلامية قوية يهاب جانبها الاعداء
يا رب ارني باعدائك يوما يا رب خذهم اخذ عزيز منتصر اللهم انا مغلوبون فانتصر

#3 (أخوات طريق الإسلام)

(أخوات طريق الإسلام)

    :: مشرفة سابقة ::

  • العضوات
  • 5482 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 11


تاريخ المشاركة 23 October 2007 - 03:08 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،
نعم حبيبتي أم حلا
هذا ليس دم نفاس
وتفضلي هذا لمزيد من التفصيل :

http://www.islam-qa....


في يوم من رمضان ذهبت إلى المستشفى لإسقاط الحمل الذي لم يتم 3 أشهر تناولت بعض الأدوية وبعد الإجهاض أكلت بعض الأكل ظنا مني أنه جائز لي أن آكل . لكن بعد الرجوع إلى البيت بحثت عبر الإنترنت وعلمت أنه يجب علي الصوم وكذلك الصلاة لأن ذلك الدم دم فساد فقضيت ذالك اليوم بعد خروج رمضان . هل يكفي ما فعلته أم ماذا يجب علي القيام به ؟.

الجواب:

الحمد لله

أولا :

سبق بيان حكم الإجهاض المتعمد في جواب السؤال رقم (42321) فراجعيه .

كما سبق بيان الأحكام المترتبة على سقوط الجنين في مراحله المختلفة في جواب السؤال رقم (12475) .

ثانيا :

إذا أسقطت المرأة جنينها ولم يتبين فيه خلق الإنسان كالرأس والأطراف ، فالدم النازل معه دم فساد ، لا يمنع الصلاة والصوم ، وإن تبين فيه خلق إنسان فهو دم نفاس ، وأقل مدة يتبين فيها خلق الإنسان هي واحد وثمانون يوما ، كما هو مبين في الجواب رقم (37784)

ثالثا :

إذا أفطرت ظنا منك أن الدم النازل هو دم نفاس ، ثم تبين أنه دم فساد ، وقضيت الصوم والصلاة ، فلا شيء عليك ، وإن لم تكوني قضيت صلاة ذلك اليوم فبادري بقضائها .

وفقنا الله وإياك لطاعته ومرضاته .

والله أعلم .


الإسلام سؤال وجواب



..                     هنا المنتجات الدانمركية                    

بأموالنا يقتلون إخواننا !!!



                        
                    
مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى ..