اذهبي الى المحتوى
~الفجر الصادق ~

[متميّز ] نساء مؤمنات -- متجدد --

المشاركات التي تم ترشيحها

شكرا حبيباتي "رضاك يا رب " و "انوار القلوب " على مروركما

 

 

 

جزاكما الله خيرا

 

احبكما في الله :icon15:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه ،،

 

 

 

***سودة بنت زمعة***

اول من تزوج النبي صلى الله عليه و سلم بعد خديجة

 

 

 

اسمها و نسبها

 

هي سودة بنت زمعة بن قيس بن عبد شمس بن عبد ود بن نصر بن مالك بن حسل بن عامر بن لؤي القرشية العامرية .

 

و أمها هي الشموس بنت قيس بن زيد بن عمرو بن لبيد بن خداش بن عامر بن غنم بن عدى بن النجار الأنصارية.

 

 

سودة قبل زواجها من النبي صلى الله عليه وسلم

 

 

 

كانت متزوجة بابن عمها و اسمه السكران بن عمرو ، و كان مسلما فتوفى عنها فتزوجها الرسول صلى الله عليه وسلم

 

 

 

زواجها من النبي صلى الله عليه وسلم

 

 

 

هي أول من تزوج الرسول صلى الله عليه وسلم بعد خديجة ، و انفردت به نحو ثلاث سنين او اكثر حتى دخل بعائشة .

 

 

 

وصـــفـها

 

 

و كانت سيدة جليلة نبيلة ، ضخمة طويلة ، و كانت جسيمة لا تخفى على من يعرفها .

وكانت امرأة ثقيلة ثبطة و اسنّت عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ، و لم تصب منه ولدا الى ان مات .

 

وفــاتـها

 

 

 

قال بن ابي خثيمة : توفيت سودة بنت زمعة في آخر زمان عمر بن الخطاب ، ويقال سنة اربع و خمسين .

 

 

 

 

يتـــــ إن شاء الله ـــــبـــع

 

 

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ما أجمل سير تلك الطاهرات المؤمنات ، أمهاتنا أمهات المؤمنين ، وخير نساء العاملين !

بارك الله فيكِ فجورة .. أتابـعكِ ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

أخواتي الحبيبات ، كيف حالكن ؟؟؟ اتمنى ان تكن بخير .

نكمل إن شاء الله سير المؤمنات الطاهرات

 

 

حفصة بنت عمر بن الخطاب أمير المؤمنين

- المراجعة بعد طلاقها -

 

 

اســمـــها و نســبــها

 

حفصة بنت عمر بن الخطاب بن نفيل بن عبد العزى بن رياح بن قرط بن رزاح بن عدى بن كعب

بن لؤي .

 

هي ام المؤمنين (زوج رسول الله صلى الله عليه و سلم)

 

و امها هي : زينب بنت مظعون .

و كانت حفصة قبل ان يتزوجها النبي صلى الله عليه و سلم متزوجة بخنيس بن حذافة وكان

ممن شهد غزوة بدر و مات بالمدينة.

 

 

قصة زواجها من النبي صلى الله عليه و سلم :

 

 

 

عندما مات خنيس بن حذافة زوج حفصة ، خرج عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، فلقي عثمان بن

عفان فعرض عليه ان يزوجه بحفصة ، فقال عثمان : سأنظر في امري ، فلبث ليالي ثم قال لعمر :قد

بدا لي ان لا اتزوج يومي هذا ، ثم لقي عمر ابا بكر الصديق فقال له : إن شئت انكحتك حفصة ؟

فصمت ابو بكر فلم يرجع شيئا الى عمر ، فلبثت حفصة ليالي فخطبها رسول الله صلى الله عليه

و سلم . فلقي ابو بكر عمر و قال له : لعلك و جدت عليّ حين عرضت علي حفصة فلم أرجع إليك.

قال عمر : نعم . فاجابه ابو بكر : فإنه لم يمنعني ان ارجع اليك فيما عرضت إلا اني قد علمت ان

رسول الله صلى الله عليه و سلم قد ذكرها فلم اكن لأفشي سر رسول الله ، و لو تركها لقبلتها.

 

 

طلاقها ثم مراجعتها :

 

 

قال ابو عمر : طلقها رسول الله صلى الله عليه وسلم تطليقة ثم ارتجعها ، و ذلك أن جبريل

عليه السلام قال له : أرجع حفصة فإنها صوامة قوامة و إنها زوجتك في الجنة .

 

 

 

و فــاتــــــهــا :

 

 

قيل : ماتت لما بايع الحسن معاوية و ذلك في جمادى الاولى سنة إحدى و اربعين .

و قيل : بل بقيت الى سنة خمس و اربعين ، و الله اعلم

 

يتــــــــــــــــــــ إن شاء الله ــــــــــــــــبــع

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه

 

 

زينب بنت خزيمة

- ام المساكين -

 

 

اسمها و نسبها

 

زينب بنت خزيمة بن الحارث بن عبد الله بن عمرو بن عبد مناف بن هلال بن عامر بن صعصعة الهلالية .

 

فضلها

 

زوج النبي صلى الله عليه و سلم .

و يقال لها : أم المساكين لكثرة إطعامها للمساكين و صدقتها عليهم.

و كانت رضي الله عنها من المنفقات في سبيل الله بكثرة حتى أثر عنها و سارت بشهرتها الركبان في كرمها و فضلها .

 

و كانت قبل زواجها برسول الله صلى الله عليه و سلم متزوجة بعبد الله بن جحش فقتل يوم أحد فتزوجها رسول الله .

و قيل : كانت عند الطفيل بن الحارث ثم خلف عليها اخوه عبيدة بن الحارث

و الله اعلم

 

و قيل : كانت اخت ميمونة زوج النبي صلى الله عليه و سلم من امها .

 

و تزوجها رسول الله بعد حفصة.

 

وفاتها

 

قال ابو عمر : لم تلبث عند رسول الله صلى الله عليه و سلم إلا يسيرا شهرين او ثلاثة حتى توفيت وكانت

وفاتها في حياته . لا خلاف فيه

 

و ذكر الواقدي : ان عمرها كان ثلاثين سنة

 

 

يتبع ان شاء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

رائع يا غالية :)

تابعي حفظكـِ المولى ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه

 

ام سلمة هند بنت ابي امية

- راجحة العقل -

 

اسمها و نسبها

 

هند بنت امية و اسمه حذيفةو قيل : سهل بن المغيرة بن عبد الله بن عمر بن مخزوم القرشية المخزومية ام المومنين

 

و هي بنت عم خالد بن الوليد و بنت عم ابي جهل بن هشام

 

و امها هي عاتكة بنت عامر كنانية من بني فراس .

إسلامها

 

كانت قبل زواجها من النبي صلى الله عليه وسلم متزوجة بابن عمها ابي سلمة بن عبد الاسد فلما اسلم اسلمت معه ، و كان

زوجها مشهورا بكنيته ابو سلمة .و هاجرت معه الى الحبشة ثم هاجرت الى المدينة .

زواجها من النبي صلى الله عليه و سلم

 

لما مات زوجها خطبها النبي صلى الله عليه و سلم .و عن ام سلمة قالت : لما خطبني النبي

صلى الله عليه و سلم قلت له : < فيّ خلال ثلاث ، اما انا فكبيرة السن و انا امراة معيل و انا امراة شديدة الغيرة > فقال :

< انا اكبر منكِ و اما العيال فالى الله و اما الغيرة فادعو الله فيذهبها عنكِ > فتزوجها

 

و عن زياد بن ابي مريم قال : قالت ام سلمة لابي سلمة : بلغني انه ليس امراة يموت زوجها و هو من اهل

الجنة ثم لم تتزوج بعده الا جمع الله بينهما في الجنة و كذا اذا ماتت المراة و بقي الرجل بعدها ، فتعال اعاهدك

ان لا اتزوج بعدك و لا تتزوج بعدي ، قال : اتطيعينني . قالت : ما استامرتك الا و انا اريد ان اطيعك . قال : فإذا

مت فتزوجي . ثم قال : اللهم ارزق ام سلمة بعدي رجلا خيرا مني لا يخزيها و لا يؤذيها .

قالت : فلما مات قلت : من هذا الذي هو خير لي من ابي سلمة فلبثت ما لبثت ثم تزوجني رسول الله صلى الله عليه و سلم .

 

 

وصفها

 

 

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم < ان لعائشة مني شعبة ما نزلها مني احد > فلما تزوج ام سلمة ، سُئل

ما فعلت الشعبة فعُرف ان ام سلمة قد نزلت عنده.

وعن عائشة لما تزوج رسول الله صلى الله عليه و سلم ام سلمة حزنت حزنا شديدة لما ذكر لنا في جمالها

قالت : فتلطفت لها حتى رايتها فرايتها اضعاف ما وصف لي في الحسن و الجمال فقالت حفصة : و الله ان

هذه الا الغيرة فتلطفت لها حفصة حتى راتها فقالت لي : لا و الله ما هي كما تقولين و انها لجميلة .

 

موقفها في الفتنة

 

كانت راجحة العقل دائما ، عاقلة دينة ، فعندما رات الفتنة تطل براسها ، و اختلطت الامور ما كان منها الا

ان سكنت مكة و صانت لسانها و نفسها عن الوقوع في هذا المزلق الخطير ، و كانت تتمسك بقوله تعالى :

< و قرن في بيوتكن > الاحزاب 33

 

وفاتها

قيل : ماتت في شوال سنة تسع و خمسين و صلى عليها ابو هريرة و لها 84 سنة

 

و قيل : ماتت في آخر سنة احدى و ستين

و الله اعلم

 

يتبع ان شاء الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ما شاء الله لا قوة الا بالله

 

طريقة العرض رائعة جدا

 

جزاك الله عنا الخير في الدنيا و الاخرة

 

متابعة معك باذن الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه،،

 

 

زينب بنت جحش

- أسرعكن بي لحوقاً أطولكن يداً-

 

 

 

اسمها و نسبها

زينب بنت جحش بنت رياب بن يعمر بن صبرة بن مرة بن كثير بن غنم بن دودان بن أسد بن خزيمة.

 

هي زوج النبي صلى الله عليه و سلم و ابنة عمته و هي أخت عبد الله بن جحش.

 

امها هي اميمة بنت عبد المطلب عمة الرسول عليه الصلاة و السلام .

 

و كانت قديمة الاسلام و من المهاجرات .

 

وصــفـها

 

كانت رضي الله عنها جميلة دينة ورعة ، و كانت من سادة النساء دينا ، وورعا ، و جودا و معروفا

 

 

 

زينب قبل زواجها من النبي صلى الله عليه و سلم

 

 

كانت قد تزوجها زيد بن حارثة مولى النبي عليه الصلاة و السلام ، تزوجها ليعلمها كتاب الله و سنة رسوله .

 

 

زواجها من النبي صلى الله عليه و سلم

 

قيل : ان النبي تزوجها في ذي القعدة سنة خمس و هي يومئذ بنت خمس و عشرين سنة ، وكانت صالحة.

 

تزوجها الرسول صلى الله عليه و سلم بعد ام سلمة.

 

ثم ان الله تعالى زوجها النبي من السماء و انزل الله تعالى : (فلما قضى زيد منها وطرا زوجناكها ) الاحزاب 37

 

و اولم عليها رسول الله صلى الله عليه و سلم بخبز و لحم

 

 

فضـائـلـها

 

 

قالت عائشة : يرحم الله زينب لقد نالت في الدنيا للشرف الذي لا يبلغه شرف ، ان الله زوجها ، و نطق

 

به القرآن ، و ان رسول الله قال لنا : ( اسرعكن بي لحوقا اطولكن يدا ) فبشرها بسرعة لحوقها به ،

 

وهي زوجته في الجنة

 

و كانت زينب كثيرة الخير و الصدقة و لما دخلت على رسول الله كان اسمها برة فسماها زينب .

 

و قالت عائشة : لم يكن احد من نساء النبي صلى الله عليه و سلم تساميني في حسن المنزلة عنده الا زينب بنت

جحش و كانت تفخر على نساء النبي و تقول : ان آباءكن انكحوكن و ان الله انكحني اياه.

 

وفــاتهـتا

 

 

كانت اول نساء النبي عليه الصلاة و السلام لحوقا به كما اخبر .

 

و توفيت سنة عشرين و دفنت بالبقــيع . رضي الله عنها و ارضاها

 

 

 

 

يتبع ان شاء الله

 

تم تعديل بواسطة ~الفجر الصادق ~

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تابعي يا -رعاكِ الله- :)

موضوع متميّز يحوي قصص أمهاتنا أمهات المؤمنين ..

 

ولي عودة بإذن الله بهدية بسيطة لكِ وللزهرات الحبيبات.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيكِ امولة الحبيبة

 

سعدت بمروركِ :)

 

ننتظر الهدية بفارغ الصبر ^_^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيكِ امولة الحبيبة

 

سعدت بمروركِ :)

 

ننتظر الهدية بفارغ الصبر ^_^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

 

 

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه

 

 

جويرية بنت الحارث

- أعظم الناس بركة على قومها -

 

 

اسمــها و نسـبـها

 

جويرية بنت الحارث بن ابي ضرار بن حبيب بن جذيمة و هو المصطلق بن عمرو بن ربيعةبن حارثة بن

عمرو الخزاعية المصطلقية

 

زواجـــهـا من النـبـي

 

قالت عائشة : لما قسم رسول الله صلى الله عليه و سلم سبايا بني المصطلق وقعت جويرية في السهم لثابت بن قيس بن

شماس او لابن عم له فكاتبته على نفسها و كانت امرأة حلوة ملاحة لا يراها احد الا اخذت بنفسه فأتت رسول الله

صلى الله عليه و سلم تستعينه في كتابتها . قالت عائشة : فوالله ما هي الا ان رايتها فكرهتها و قلت : يرى منها ما قد رايت

فلما دخلت على رسول الله صلى الله عليه و سلم قالت : يا رسول الله انا جويرية بنت الحارث سيد قومه وقد

اصابني من البلايا ما لم يخف عليك و قد كاتبت على نفسي فأعني على كتابتي فقال : او خير من ذلك أؤدي عنك كتابتك

و اتزوجك ، فقالت : نعم ، ففعل ذلك فبلغ الناس انه قد تزوجها فقالوا : اصهار رسول الله صلى الله عليه و سلم ، فارسلوا

ما كان في ايديهم من بني المصطلق ، فلقد اعتق الله بها مائة اهل البيت من بني المصطلق فما اعلم امراة اعظم بركة منها

على قومه .

 

 

وفــاتهــا

 

قيل : ماتت سنة خمسين من الهجرة

وقيل : عاشت خمسا و ستين سنة .

و الله اعلم

 

 

 

يتبع ان شاء الله

 

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

موضوع قيم:)

 

لا حرمك ربي الأجر

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاك الله خيرا يااختي و ان شاء الله ساشارك معكن هنا وفقكن الله و الشكر الخاص لامل الامة سلام

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

تمامُ الخذلان انشغال العبد بالنعمة عن المنعم وبالبلية عن المبتلي؛ فليس دومًا يبتلي ليعذّب وإنما قد يبتلي ليُهذّب. [ابن القيم]

×