اذهبي الى المحتوى
~ كفى يا نفس ~

:: صفحة تسميع الأخت الغالية * طالبة رضى الرحمان * ::

المشاركات التي تم ترشيحها

 

2004-07-13-124432.gif

 

أختي الغالية

 

150.gif "طالبة رضى الرحمان " 150.gif

 

حياكِ الله ، وأهلا بكِ معنا في حلقة التحفيظ ..

 

ستكون هذه صفحتكِ بإذن الله ، فاستعيني بالله أختي الحبيبة واخلصي النية وتوجهي إلى الله عز وجل بالدعــاء أن يعينكِ

 

على حفظ كتابه الكريم ويجعله شفيعًا لكِ يوم القيامة .

 

هذه بياناتك حتى تبقى أمامنا:

 

1. المستوى الذي اخترته لحفظ سورة البقرة هو : الاول

2. المستوى الذي اخترته لحفظ سورة آل عمران هو : الاول

3. سأبدأ الحفظ إن شاء الله يوم الإثنين الموافق ( 31/ 05 / 2010)

4. أرغب بحفظ معاني الكلمات ( نعم/ لا ) : نعم.

5. القراءة التي سأقرأ بها ( حفص / ورش / غيرها ) : ورش.

6. يوجد خيارين لكيفية المتابعة ( يومي */ أسبوعي* ): اسبوعي.

 

 

*** روابط مساعدة ***

 

المصحف المرتل برواية ورش للشيخ / محمود خليل الحصري

 

القرآن الكريم

 

القرآن الكريم ,,, القراءات العشر

 

تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان/ السعدي

 

•°o.O المَكْتبة المُتكَامِلَة لِتعلُمِ وتعْلِيمِ القُرآنِ الكَرِيمْ O.o°•

 

 

ملحوظة هامة:

 

 

أختي الحبيبة فضلا يُرجى الحفظ عن طريق الاستماع لأحد القراء - كما في الروابط المساعدة - والترديد وراءه،

 

وذلك لضمان سلامة نطقكِ وحفظكِ للآيات، فالأصل في حفظ القرآن الكريم أن يكون بالتلقي..

 

 

كما يُرجى الاطلاع فضلا لا أمرًا على الموضوع التالي قبل التسميع:

 

 

الشَرح المُفَصَل لِكِتَابَة القُرآن المُنَزَل

 

 

نسأل الله العلي العظيم أن يجعلكِ من أهل القرآن العظيم الذين هم أهل الله وخاصته ..

 

 

تم تعديل بواسطة ~ كفى يا نفس ~
تعديل البيانات .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

الله المستعان

نسيت أنّه تمّ تغيير موعد التّسميع

أعذريني ياغالية :)

 

تفضّلي :

 

 

المستوى الأول

 

أسئلة مراجعة الأسبوع الأول

سورة البقرة

 

استعيني بالله واخلصي النية أختي الحبيبة واتمي – بارك الله فيكِ – المقاطع التالية :

 

(إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَوَاءٌ............................ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ)

(فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ وَلَن تَفْعَلُواْ............................وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلاَّ الْفَاسِقِينَ )

(فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَان ................................... هُمْ فِيهَا خَالِدُون )

( الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُم.................. َ وَأَنتُمْ تَنظُرُونَ )

(وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَن نَّصْبِرَ ..................يَعْتَدُونَ)

(ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم ............................ ْ أَفَلاَ تَعْقِلُون )

 

معاني الكلمات التالية :

غشاوة :.........

أنداداً :...........

ولا تلبسوا :...........

رغدا :.............

هزواً :.............

 

 

فتح الله عليكِ وألهمكِ الصواب ..

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيك واعانك وقدرك على جهدك معنا

بسم الله على بركة الله نبدأ

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

(إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَوَاءٌ عَلَيْهـِمُ~ ءَآنْذَرْتَهُمُ~أَمْ لَمْ تُنْذِرْهُمْ لاَ يُومِنُونَ خَتَمَ اللهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وُعَلَى سَمْعِهُمْ وَعَلَى أََبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آمَنَّا بِاللهِ وَاليَوْمِ الآخِرِ وَماَهُمْ بِمُوِمِنِينَ يُخَادِعُونَ اللهَ وَالَّذِينَ آمَنُواْ وَمَا يُخَادِعُونَ إِلاَّ أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللهُ مَرَضًا وَلَهُمْ عَذَابٌ اَلِيمٌ بِمَا كَانُواْ يُكَذِّبُونَ وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الاَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ)

 

(فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ وَلَن تَفْعَلُواْ فَاتَّقُواْ النَّارَالَّتِي وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ أُعِدَّتْ لِلْكَافِرِينَ وَبَشِّرِ الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الاَنْهَارُ كُلَّمَا رُزِقُواْ مِنْهَا مِنْ ثَمَرَةٍ رِزْقًا قَالُواْ هَذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِنْ قَبْلُ وَأُتُواْ بِهِ مُتَشَابِهًا وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَهُمْ فِيهَا خَالِدُونَ إِنَّ اللهَ لاَ يَسْتَحْيِى أَنْ يَضْرِبَ مَثَلاً مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُواْ فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُواْ فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللهُ بِهَذَا مَثَلاً يُضِلُّ بِهِ كَثِيرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلاَّ الْفَاسِقِينَ )

(فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَانُ عَنْهَا فَأَخْرَجَهُمَا مِمَا كَانَا فِيهِ وَقُلْنَا اِهْبِطُواْ بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌ وَلَكُمْ فِي الاَرْضِ مُسْتَقَرٌ وَمَتَاعٌ اِلَى حِينٍ فَتَلَقَّى ~ادَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَابُ الرَّحِيمُ قُلْنَا اِهْبِطُواْ مِنْهَا جَمِيعًا فَإِمَّا يَاتِيَنَّكُمْ مِنِي هُدًى فَمَنْ تَبِعَ هُدَايَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ وَكَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُون )

( الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُم مُلاَقُواْ رَبِّهِمْ وَأَنَّهُمُ~ إِِلَيْهِ رَاجِعُونَ يَا بَنِي~ إِسْرَائِيلَ اُذْكُرُواْ نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِينِ وَاْتَّقُواْيَوْمًا لاَتَجْزِي نَفْسٌ عَنْ نَفْسٍ شَيْئًا وَلاَ تُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلاَيُوخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلاَ هُمْ يُنْصَرُونَ وَإِذْ نَجَّيْنَاكُمْ مِنْ اَلِ فِرْعَوْنَ يَسُومُونَكُمْ سُوءَ الْعَذَابِ يُذَبِّحُونَ أَبْنَائَكُمْ وَيَسْتَحْيُونَ نِسَائَكُمْ وَفِي ذَلِكُمْ بَلاَءٌ مِنْ رَبِّكُمْ عَظِيمٌ وَإِذْ فَرَقْنَا بِكُمُ الْبَحْرَ فَأَنْجَيْنَاكُمْ وَأَغْرَقْنَا اَلَ فِرْعَوْنَ وَأَنتُمْ تَنظُرُونَ )

(وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَن نَّصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَاْدْعُواْ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنْبِتُ الاَرْضُ مِنْ بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا قَالَ أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ اِهْبِطُواْ مِصْرًا فِإِنَّ لَكُمْ مَا سَأَلْتُمْ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاءُواْ بِغَضَبٍ مِنَ اللهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيئِينَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْاْ وَكَانُواْ يَعْتَدُونَ)

(ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ اَشَدُّ قَسْوَةً وَإِنَّ مِنَ الْحِجَارَةِ لَمَا يَتَفَجَّرُ مِنْهُ الاَنْهَارُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَشَّقَّقُ فَيَخْرُجُ مِنْهُ الْمَاءُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَهْبِطُ مِنْ خَشْيَةِ اللهِ وَمَا اللهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ أَفَتَطْمَعُونَ أَنْ يُومِنُواْ لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلاَمَ اللهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ وَإِذَا لَقُواْ الَّذِينَ آمَنُواْ قَالُواْ آمَنَّا وَإِذَا خَلاَ بَعْضُهُمُ~ إِلَى بَعْضٍ قَالُواْ أَتُحَدِّثُونَهُمْ بِمَا فَتَحَ اللهُ عَلَيْكُمْ لِيُحَاجُّوكُمْ بِهِ عِنْدَ رَبِّكُمْ أَفَلاَ تَعْقِلُون )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

معاني الكلمات التالية :

غشاوة :غطاء وستر

ولا تلبسوا :...........

رغدا :عيشا هنيئا

هزواً :.............

عذرا استاذتي ذهبت عني معاني بعض الكلمات

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيك واعانك وقدرك على جهدك معنا

بسم الله على بركة الله نبدأ

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

(إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَوَاءٌ عَلَيْهـِمُ~ ءَآنْذَرْتَهُمُ~أَمْ لَمْ تُنْذِرْهُمْ لاَ يُومِنُونَ خَتَمَ اللهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وُعَلَى سَمْعِهُمْ وَعَلَى أََبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آمَنَّا بِاللهِ وَاليَوْمِ الآخِرِ وَماَهُمْ بِمُوِمِنِينَ يُخَادِعُونَ اللهَ وَالَّذِينَ آمَنُواْ وَمَا يُخَادِعُونَ إِلاَّ أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللهُ مَرَضًا وَلَهُمْ عَذَابٌ اَلِيمٌ بِمَا كَانُواْ يُكَذِّبُونَ وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الاَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ)

 

(فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ وَلَن تَفْعَلُواْ فَاتَّقُواْ النَّارَالَّتِي وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ أُعِدَّتْ لِلْكَافِرِينَ وَبَشِّرِ الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الاَنْهَارُ كُلَّمَا رُزِقُواْ مِنْهَا مِنْ ثَمَرَةٍ رِزْقًا قَالُواْ هَذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِنْ قَبْلُ وَأُتُواْ بِهِ مُتَشَابِهًا وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَهُمْ فِيهَا خَالِدُونَ إِنَّ اللهَ لاَ يَسْتَحْيِى أَنْ يَضْرِبَ مَثَلاً مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُواْ فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُواْ فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللهُ بِهَذَا مَثَلاً يُضِلُّ بِهِ كَثِيرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلاَّ الْفَاسِقِينَ )

(فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَانُ عَنْهَا فَأَخْرَجَهُمَا مِمَا كَانَا فِيهِ وَقُلْنَا اِهْبِطُواْ بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌ وَلَكُمْ فِي الاَرْضِ مُسْتَقَرٌ وَمَتَاعٌ اِلَى حِينٍ فَتَلَقَّى ~ادَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَابُ الرَّحِيمُ قُلْنَا اِهْبِطُواْ مِنْهَا جَمِيعًا فَإِمَّا يَاتِيَنَّكُمْ مِنِي هُدًى فَمَنْ تَبِعَ هُدَايَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ وَكَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُون )

( الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُم مُلاَقُواْ رَبِّهِمْ وَأَنَّهُمُ~ إِِلَيْهِ رَاجِعُونَ يَا بَنِي~ إِسْرَائِيلَ اُذْكُرُواْ نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِينِ وَاْتَّقُواْيَوْمًا لاَتَجْزِي نَفْسٌ عَنْ نَفْسٍ شَيْئًا وَلاَ تُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلاَيُوخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلاَ هُمْ يُنْصَرُونَ وَإِذْ نَجَّيْنَاكُمْ مِنْ اَلِ فِرْعَوْنَ يَسُومُونَكُمْ سُوءَ الْعَذَابِ يُذَبِّحُونَ أَبْنَائَكُمْ وَيَسْتَحْيُونَ نِسَائَكُمْ وَفِي ذَلِكُمْ بَلاَءٌ مِنْ رَبِّكُمْ عَظِيمٌ وَإِذْ فَرَقْنَا بِكُمُ الْبَحْرَ فَأَنْجَيْنَاكُمْ وَأَغْرَقْنَا اَلَ فِرْعَوْنَ وَأَنتُمْ تَنظُرُونَ )

(وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَن نَّصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَاْدْعُواْ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنْبِتُ الاَرْضُ مِنْ بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا قَالَ أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ اِهْبِطُواْ مِصْرًا فِإِنَّ لَكُمْ مَا سَأَلْتُمْ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاءُواْ بِغَضَبٍ مِنَ اللهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيئِينَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْاْ وَكَانُواْ يَعْتَدُونَ)

(ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ اَشَدُّ قَسْوَةً وَإِنَّ مِنَ الْحِجَارَةِ لَمَا يَتَفَجَّرُ مِنْهُ الاَنْهَارُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَشَّقَّقُ فَيَخْرُجُ مِنْهُ الْمَاءُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَهْبِطُ مِنْ خَشْيَةِ اللهِ وَمَا اللهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ أَفَتَطْمَعُونَ أَنْ يُومِنُواْ لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلاَمَ اللهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ وَإِذَا لَقُواْ الَّذِينَ آمَنُواْ قَالُواْ آمَنَّا وَإِذَا خَلاَ بَعْضُهُمُ~ إِلَى بَعْضٍ قَالُواْ أَتُحَدِّثُونَهُمْ بِمَا فَتَحَ اللهُ عَلَيْكُمْ لِيُحَاجُّوكُمْ بِهِ عِنْدَ رَبِّكُمْ أَفَلاَ تَعْقِلُون )

 

وعليكم السّلام ورحمة الله وبركاته

 

حيّاكِ الله ياغالية وجزاكِ خيرًا

 

الآخر

عدوٌ >>> عدوٌّ

~ادَمُ >>> آدم

اِهبطوا >>> اَهبطوا

 

مِنِي >>> النون مشدّدة

اُذْكُرُواْ >>> اَذْكُرُواْ

اَلِ >>> هنا يوجد مدّ أليس كذلك ياغالية ؟

أبناءكم

نساءكم

فَاْدْعُواْ >>> فادعُ

قلوبكم مِنْ >>> قلوبكم مِّن [حكم تجويد [ إدغام ] فتكون الميم بعد الميم السّاكنة مشدّدة ]

 

post-20779-1182793423.gif

معاني الكلمات التالية :

غشاوة :غطاء وستر

ولا تلبسوا :...........

رغدا :عيشا هنيئا

هزواً :.............

عذرا استاذتي ذهبت عني معاني بعض الكلمات

 

لا عليكِ ياغالية راجعيها ثانيةً

وفقكِ الله وأسعدكِ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه

 

كيف حالكِ ياغالية ؟

 

تفضّلي :

 

المستوى الأول

 

أسئلة مراجعة الأسبوع الثاني

سورة البقرة

 

استعيني بالله واخلصي النية وأتمي – بارك الله فيكِ – المقاطع التالية :

 

(ثُمَّ أَنتُمْ هَـؤُلاء تَقْتُلُونَ................. ففَرِيقاً كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقاً تَقْتُلُونَ{87})

(وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ..................... ْوَلِلكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ{104} )

(وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ....................... فِيمَا كَانُواْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ{113})

(وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّه................ إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ{128})

(صِبْغَةَ اللّهِ........................... عَمَّا كَانُواْ يَعْمَلُونَ{141})

 

معاني الكلمات التالية :

أسارى :

نبذه :

ماننسخ من آية :

صبغة الله :

 

 

فتح الله عليكِ وألهمكِ الصواب .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيك وأحسن الله اليك ورفع قدرك

كيف حالكِ ياغالية ؟

الحمد لله في نعمة

اَلِ >>> هنا يوجد مدّ أليس كذلك ياغالية ؟

هنا مد بدل يمد 2او 4 او 6 وفي مصحف ورش تكتب هكذا "-ال"

لي عودة باذن الله للاجابة عن أسئلة مراجعة الأسبوع الثاني

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

اللهمّ آميـــــــن وإيّاكِ يا غالية

جزاكِ الله خيرًا وبارك فيكِ

بانتظاركِ بإذن الله تعالى :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

كيف حالكِ ياغالية ؟

عساكِ بخير من الله سبحانه

بانتظاركِ بإذن الله تعالى

أسعدكِ الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

كيف حالكِ ياغالية ؟

الحمد لله في نعمة

أعذريني تاخرت في الاجابة لسببين أولهما ان النت كان مقطوعا عندي مدة اسبوعين والثاني انه لما رجع النت كنت مريضة

اما الان فانتقل الى الاجابة بعون الله

بسم الله

 

أسئلة مراجعة الأسبوع الثاني من سورة البقرة

ٌ

(ثُمَّ أَنتُمْ هَـؤُلاء تَقْتُلُونَ أَنْفُسَكُمْ وَتُخْرِجُونَ فَرِيقًا مِنْكُمْ مِنْ دِيِارِهِمْ تَظَّاهَرُونَ عَلَيْهِمْ بِالاِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَإِنْ يَاتُوكُمُ~ أُسَارَى تُفَادُوهُمْ وَهُوَ مُحَرَّمٌ عَلَيْكُمُ~ إِخْرَاجُهُمْ أَفَتُومِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَاِبِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ فَمَا جَزَاءُ مَنْ يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنْكُمُ~ إِلاَّ خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ اْلدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَى~ أَشَدِّ الْعَذَابِ وَمَا للهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ أُوْلَئِكَ اْلَّذِينَ اْشْتَرَوُاْ الْحَيَاةَ اْلدُّنْيَا بِالآخِرَةِ فَلاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلاَ هُمْ يُنْصَرُونَ وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَقَفَّيْنَا مِنْ بَعْدِهِ بِالرُّسُلِ وَآتَيْنَا عِيسَى اْبْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ أَفَكُلَّمَا جَاءَكُمْ رَسُولٌ بِمَا لاَ تَهْوَى~ أَنْفُسُكُمُ اُسْتَكْبَرْتُمْ ففَرِيقاً كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقاً تَقْتُلُونَ{87})

(وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ اْلشَّيَاِطينُ عَلَىمُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ اْلشَّيَاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِمُّونَ اْلنَّاسَ اْلسِّحْرَ وَمَا ~أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ اَحَدٍ حَتَّى يَقُولا ~إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَاهُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ اَحَدٍ اِلاَّ بِإِذْنِ اللهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنْفَعُهُم ُوَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنْ اِشْتَرَاهُ مَالَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ وَلَبِيسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ وَلَوْ اَنَّهُمُ~ آمَنُواْ وَاْتَّقَوْاْلَمَثُوبَةٌ مِنْ عِنْدِ اللهِ خَيْرٌ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ يَا~ أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَتَقُولُواْ رَاعِنَا وَقُولُواْ اُنْظُرْنَا وَاْسْمَعُواْ وَلِلكَافِرِينَ عَذَابٌ اَلِيمٌ{104} )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

(وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَآتُواْ اْلزَّكَاةَ وَمَا تُقَدِّمُواْ لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللهِ إِنَّ اللهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ وَقَالُواْ لَنْ يَدْخُلَ الْجَنَّةَ إِلاَّ مَنْ كَانَ هُودًا اَوْ نَصَارَى تِلْكَ أَمَانِيُّهُمُ قُلْ هَاتُواْ بُرْهَانَكُمُ ~إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ بَلَى مَنْ اَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ~ أَجْرُهُ عِنْدَ رَبِّهِ وَلاَخَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ وَقَالَتِ الْيَهُودُ لَيْسَتِ اْلنَّصَارَى عَلَى شَيْئٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَيْسَتِ الْيَهُودُ عَلَى شَيْئٍ وَهُمْ يَتْلُونَ الْكِتَابَ كَذَلِكَ قَالَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ مِثْلَ قَوْلِهِمْ فَاللهُ يَحْكُمُ بَيْنَهُم ْيَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُواْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ{113})

(وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِيَ اْلظَّالِمِينَ وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِلنَّاسِ وَأَمْنًا وَاَتَّخَذُواْ مِنْ مَقَامِ إِبَرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَنْ طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَاْلرُّكَّعِ اْلسُّجُودِ وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اْجْعَلْ هَذَا بَلَدًا ـاَمِنًا وَاْرْزُقْ اَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ مَنْ امَنَ مِنْهُمْ بِاللهِ وَالْيَومِ الآخِرِ قَالَ وَمَنْ كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلاً ثُمَّ أَظْطَرُّهُ~ إِلَى عَذَابِ اْلنَّارِ وَبِيسَ الْمَصِيرُ وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا~ إِنَّكَ أَنْتَ اْلسَّمِيعُ الْعَلِيمُ رَبَّنَا وَاْجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا~ أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا~ إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ{128})

(صِبْغَةَ اللّهِ وَمَنْ اَحْسَنُ مِنَ اللهِ صِبْغَةً وَنَحْنُ لَهُ عَابِدُونَ قُلْ اَتُحَاجُّونَنَا فِي اللهِ وَهُوَ رَبُّنَا وَرَبُّكُمْ وَلَنَا~ أَعْمَالُنَا وَلَكُمُ~ أَعْمَالُكُمُ وَنَحْنُ لَهُ مُخْلِصُونَ أَمْ يَقُولُونَ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالاَسْبَاطَ كَاُنواْ هُودًا اَوْ نَصَارَى قُلْ ـاَنْتُمُ~ أَعْلَمُ أَمِ اللهُ وَمَنْ اَظْلَمُ مِمَّنْ كَتَمَ شَهَادَةً عِنْدَهُ مِنَ اللهِ وَمَاللهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُمْ مَا كَسَبْتُمَ وَلاَ تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُواْ يَعْمَلُونَ{141})

معاني الكلمات التالية :

أسارى : مأسورين

نبذه : طرحه

ماننسخ من آية : نزل ونبطل

صبغة الله :

بارك الله فيك وجزاك خيرا كثيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

(ثُمَّ أَنتُمْ هَـؤُلاء تَقْتُلُونَ أَنْفُسَكُمْ وَتُخْرِجُونَ فَرِيقًا مِنْكُمْ مِنْ دِيِارِهِمْ تَظَّاهَرُونَ عَلَيْهِمْ بِالاِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَإِنْ يَاتُوكُمُ~ أُسَارَى تُفَادُوهُمْ وَهُوَ مُحَرَّمٌ عَلَيْكُمُ~ إِخْرَاجُهُمْ أَفَتُومِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَاِبِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ فَمَا جَزَاءُ مَنْ يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنْكُمُ~ إِلاَّ خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ اْلدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَى~ أَشَدِّ الْعَذَابِ وَمَا للهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ أُوْلَئِكَ اْلَّذِينَ اْشْتَرَوُاْ الْحَيَاةَ اْلدُّنْيَا بِالآخِرَةِ فَلاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلاَ هُمْ يُنْصَرُونَ وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَقَفَّيْنَا مِنْ بَعْدِهِ بِالرُّسُلِ وَآتَيْنَا عِيسَى اْبْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ أَفَكُلَّمَا جَاءَكُمْ رَسُولٌ بِمَا لاَ تَهْوَى~ أَنْفُسُكُمُ اُسْتَكْبَرْتُمْ ففَرِيقاً كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقاً تَقْتُلُونَ{87})

 

حفظ متقن

 

 

(وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ اْلشَّيَاِطينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ اْلشَّيَاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِمُونَ اْلنَّاسَ اْلسِّحْرَ وَمَا ~أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ اَحَدٍ حَتَّى يَقُولا ~إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَاهُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ اَحَدٍ اِلاَّ بِإِذْنِ اللهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنْفَعُهُم ُوَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنْ اِشْتَرَاهُ مَالَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ وَلَبِيسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ وَلَوْ اَنَّهُمُ~ آمَنُواْ وَاْتَّقَوْاْ لَمَثُوبَةٌ مِنْ عِنْدِ اللهِ خَيْرٌ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ يَا~ أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَتَقُولُواْ رَاعِنَا وَقُولُواْ اُنْظُرْنَا وَاْسْمَعُواْ وَلِلكَافِرِينَ عَذَابٌ اَلِيمٌ{104} )

 

 

 

ممتاز حفظك

 

 

(وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَآتُواْ اْلزَّكَاةَ وَمَا تُقَدِّمُواْ لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللهِ إِنَّ اللهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ وَقَالُواْ لَنْ يَدْخُلَ الْجَنَّةَ إِلاَّ مَنْ كَانَ هُودًا اَوْ نَصَارَى تِلْكَ أَمَانِيُّهُمُ قُلْ هَاتُواْ بُرْهَانَكُمُ ~إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ بَلَى مَنْ اَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ~ أَجْرُهُ عِنْدَ رَبِّهِ وَلاَخَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ وَقَالَتِ الْيَهُودُ لَيْسَتِ اْلنَّصَارَى عَلَى شَيْئٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَيْسَتِ الْيَهُودُ عَلَى شَيْئٍ وَهُمْ يَتْلُونَ الْكِتَابَ كَذَلِكَ قَالَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ مِثْلَ قَوْلِهِمْ فَاللهُ يَحْكُمُ بَيْنَهُم ْيَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُواْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ{113})

 

أمَانيُّهُمُ ـ أمَانِيُّهُمْ

من قبلهم ـ لا يعلمون

 

(وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِيَ اْلظَّالِمِينَ وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِلنَّاسِ وَأَمْنًا وَاَتَّخَذُواْ مِنْ مَقَامِ إِبَرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَنْ طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَاْلرُّكَّعِ اْلسُّجُودِ وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اْجْعَلْ هَذَا بَلَدًا ـاَمِنًا وَاْرْزُقْ اَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ مَنْ امَنَ مِنْهُمْ بِاللهِ وَالْيَومِ الآخِرِ قَالَ وَمَنْ كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلاً ثُمَّ أَظْطَرُّهُ~ إِلَى عَذَابِ اْلنَّارِ وَبِيسَ الْمَصِيرُ وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا~ إِنَّكَ أَنْتَ اْلسَّمِيعُ الْعَلِيمُ رَبَّنَا وَاْجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا~ أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا~ إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ{128})

 

مَنْ امَنَ ـ مَنَ ءامَنَ

 

(صِبْغَةَ اللّهِ وَمَنْ اَحْسَنُ مِنَ اللهِ صِبْغَةً وَنَحْنُ لَهُ عَابِدُونَ قُلْ اَتُحَاجُّونَنَا فِي اللهِ وَهُوَ رَبُّنَا وَرَبُّكُمْ وَلَنَا~ أَعْمَالُنَا وَلَكُمُ~ أَعْمَالُكُمُ وَنَحْنُ لَهُ مُخْلِصُونَ أَمْ يَقُولُونَ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالاَسْبَاطَ كَاُنواْ هُودًا اَوْ نَصَارَى قُلَ ـاَنْتُمُ~ أَعْلَمُ أَمِ اللهُ وَمَنْ اَظْلَمُ مِمَّنْ كَتَمَ شَهَادَةً عِنْدَهُ مِنَ اللهِ وَمَاللهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُمْ مَا كَسَبْتُمَ وَلاَ تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُواْ يَعْمَلُونَ{141})

 

ممتاز حفظك للآيات ياغالية

بارك الله لك

 

معاني الكلمات التالية :

أسارى : مأسورين

نبذه : طرحه

ماننسخ من آية : نزل ونبطل

صبغة الله :؟؟؟؟

 

تطهير الله النفوس بالايمان

 

ممتازة إجابتك ياغالية

واصلي الحفظ رعاك الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

بارك فيك المولى وجزاك ربي الفردوس الاعلى

من قبلهم ـ لا يعلمون

دائما أخطأ في هذه الاية  

مَنْ امَنَ ـ مَنَ ءامَنَ

ورش يحذف الهمز هنا وفي المصحف تكتب هكذا"ـ امن"

اكرمك الله ورفع قدرك

ونسال الله ان يعيننا على حفظ كتابه وتدبر معانيه والعمل به

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

وفيك بارك الرحمن يا حبيبة

أجل يا حبيبة أخطأت حينما كتبت ءامن وهي حسب ورش ـ امن صحيح ما قلتِ

لكن إنتبهِ فقط لـ من النون وضعت عليها السكون وهي عليها فتحة في المصحف

 

وفقك الله ياغالية

وواصلي الحفظ بهذا التميز ماشاء الله

زادك الله من فضله أيتها الحبيبة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيك وجزاك خيرا ورفع قدرك في الدنيا والاخرة

حبيبتي انا في انتظار اسألتك بارك الله فيك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

حياك الله ياغالية

واللهم آمين على دعواتك الطيبة

 

المستوى الأول

 

أسئلة مراجعة الأسبوع الثاني ـ سورة البقرة

 

استعيني بالله واخلصي النية أختي الحبيبة واتمي – بارك الله فيكِ – المقاطع التالية :

 

1. (وَإِذْ اَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ لاَ تَسْفِكُون................. لاَ هُمْ يُنصَرُونَ{86})

2. (وَلَقَدْ جَاءكُم مُّوسَى بِالْبَيِّنَات........أَن يُعَمَّرَ وَاللّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ{96})

3. (وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ..................... وَلِلكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ{104} )

4. (بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ................ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ{121})

5. (قُولُواْ آمَنَّا بِاللّهِ......................وَنَحْنُ لَهُ مُخْلِصُونَ{139})

 

فتح الله عليكِ وألهمكِ الصواب ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

غاليتي بارك الله فيك

لكن أليس من المفروض أن تكون أسئلة الاسبوع الثالث؟ أم أنني انا المخطئة؟لانني الاسبوع الماضي أجبت عن اسئلة الاسبوع الثاني والتي وضعتها الحبيبة "كفى يا نفس"

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه

 

 

 

المستوى الأول

 

أسئلة مراجعة الأسبوع الثاني

سورة البقرة

 

استعيني بالله واخلصي النية وأتمي – بارك الله فيكِ – المقاطع التالية :

 

(ثُمَّ أَنتُمْ هَـؤُلاء تَقْتُلُونَ................. ففَرِيقاً كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقاً تَقْتُلُونَ{87})

(وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ..................... ْوَلِلكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ{104} )

(وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ....................... فِيمَا كَانُواْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ{113})

(وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّه................ إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ{128})

(صِبْغَةَ اللّهِ........................... عَمَّا كَانُواْ يَعْمَلُونَ{141})

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

غاليتي بارك الله فيك

لكن أليس من المفروض أن تكون أسئلة الاسبوع الثالث؟ أم أنني انا المخطئة؟لانني الاسبوع الماضي أجبت عن اسئلة الاسبوع الثاني والتي وضعتها الحبيبة "كفى يا نفس" ;وقمت بتصحيحها والله أعلم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

أعتذر ياغالية لم أنتبه جيدا

فأستسمح منك كثيراا

تفضلي ،.،

 

 

 

المستوى الأول

 

أسئلة مراجعة الأسبوع الثالث

سورة البقرة

 

استعيني بالله واخلصي النية أختي الحبيبة واتمي – بارك الله فيكِ – المقاطع التالية :

(فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ............................... شَاكِرٌ عَلِيمٌ{158})

(إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُواْ مِن............................ شَيْئاً وَلاَ يَهْتَدُونَ{170})

(وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاة................. خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ{184})

(وَلاَ تَاكُلُواْ أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم....................... كَذَلِكَ جَزَاء الْكَافِرِينَ{191})

(وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَة............................ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ{197})

 

 

معاني الكلمات التالية :

 

لكبيرة :

فلا جناح عليه :

خطوات الشيطان :

المشعر الحرام :

 

 

 

 

 

فتح الله عليكِ وألهمكِ الصواب ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

بارك الله فيك وجزاك خيرا

أعتذر ياغالية لم أنتبه جيدا

فأستسمح منك كثيراا

تفضلي ،.،

لا عليك لديك برنامج كثيف وانا اقدر جهدك معنا فاعانك الله وثبتك

واعتذر على التاخير لان حاسوبي معطل اتابع المواضيع لكن لا استطيع الكتابة

ابدا بسم الله

(فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاْشْكُرُواْ لِي وَلاَ تَكْفُرُونَ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ -اَمَنُواْ اِسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ إِنَّ اللهَ مَعَ الصَّابِرِينَ وَلاَ تَقُولُواْ لِمَنْ يُّقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاءٌ وَلَكِنْ لاَ تَشْعُرُونَ وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْئٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الاَمْوَالِ وَالاَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُوْلَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوْ اِعْتَمَرَ فَلاَ جُنَاحَ عَلَيهِ أَنْ يَّطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ الله شَاكِرٌ عَلِيمٌ{158})

(إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُواْ مِن الَّذِينَ اَتَّبَعُواْ وَرَأَوُاْ الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الاَسْبَابُ وَقَالَ الَّذِينَ اَتَّبَعُواْ لَوْ اَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّأُواْ مِنَّا كَذَلِكَ يُرِيهِمُ اللهُ أََعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُمْ بِخَارِِجِينَ مِنَ النَّارِ يَا أَيُّهَا النَّاسُ كُلُواْ مِمَّا فِي الاَرْضِ حَلاَلاً طَيٍّبًا وَلاَ تَتَّبِعُواْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ إِنَّمَا يَامُرُكُمْ بِالسُّوءِ وَالفَحْشَاءِ وَأَنْ تَقُولُواْ عَلَى اللهِ مَالاَ تَعْلَمُونَ وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُواْ مَا أَنْزَلَ اللهُ قَالُواْ بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ ءَابَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ ءَابَاؤُهُمْ لاَيَعْقِلُونَ شَيْئاً وَلاَ يَهْتَدُونَ{170})

(وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاة يَاأُولِي الاَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ كُتِبَ عَلَيْكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ إِنْ تَرَكَ خَيْرًا اِلْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ وَالاَقْرَبِينَ بِالْمَعْرُوفِ حَقًا عَلَى الْمُتَّقِينَ فَمَنْ بَدَّلَهُ بَعْدَمَا سَمِعَهُ فَإِنَّمَا إِثْمُهُ عَلَى الَّذِينَ يُبَدِّلُونَهُ إِنَّ اللهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ فَمَنْ خَافَ مِنْ مُوصٍ جَنَفًا اَوْ إِثْمًا فَأَصْلَحَ بَيْنَهُمْ إِنَّ اللهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ يَا أََيُّهَا الَّذِينَ -اَمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَّرِيضًا اَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ اَيَّامٍ اُخَرٍ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةُ طَعَامِ مَسَاكِينَ فَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ وَأَنْ تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ{184})

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

(وَلاَ تَاكُلُواْ أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ وَتُدْلُواْ بِهَا إِلىَ الْحُكَّامِ لِتَاكُلُواْ فَرِيقًا مِنْ اَمْوَالِ النَّاسِ بِالاِثْمِ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ يَسْأَلُونَكَ عَنِ الَاَهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَنْ تَاتُواْ الْبُيُوتَ مِنْ ظُهُورِهَا وَلَكِنِ اِلبِرَّ مَنِ اِتَّقَى وَاتُواْ الْبُيُوتَ مِنَ اَبْوَابِهَا وَاَتَّقُواْ اللهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ وَقَاتِلُواْ فِي سِبِيلِ اللهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلاَتَعْتَدُواْ إِنَّ اللهَ لاَيُحِبُّ الْمُعْتُدِينَ وَاَقْتُلُوُهُمْ حَيْثُ ثَقِفْتُمُوهُمْ وَأَخْرِجُوهُمْ مِنْ حَيْثُ أَخْرَجُوكُمْ وَالْفِتْنَةُ أَشَدُّ مِنَ الْقَتْلِ وَلاَ تُقَاتِلُوهُمْ عِنْدَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ حَتَّى يُقَاتِلُوكُمْ فِيهِ فَإِنْ قَاتَلُوكُمْ فَاقْتُلُوهُمْ كَذَلِكَ جَزَاء الْكَافِرِينَ{191})

(وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَة فَإِنْ اُحْصِرْتُمْ فَمَا اَسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ وَلاَتَحْلِقُواْ رُؤُوسَكُمْ حَتَّى يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ فَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ بِهِ أَذًى مِنْ رَأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِنْ صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ فَإِذَا أَمِنْتُمْ فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَماَ اَسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ ذَلِكَ لِمَنْ لَمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَاَتَّقُواْ اللهَ وَاَعْلَمُواْ أَنَّ اللهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ فَمَنْ فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَاتَفْعَلُواْ مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللهُ وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاَتَّقُونِ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ{197})

 

 

لكبيرة : لشاقة

فلا جناح عليه : فلا إثم عليه

خطوات الشيطان :

المشعر الحرام : مزدلفة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
ابدا بسم الله

(فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاْشْكُرُواْ لِي وَلاَ تَكْفُرُونَ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ -اَمَنُواْ اِسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ إِنَّ اللهَ مَعَ الصَّابِرِينَ وَلاَ تَقُولُواْ لِمَنْ يُّقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاءٌ وَلَكِنْ لاَ تَشْعُرُونَ وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْئٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الاَمْوَالِ وَالاَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُوْلَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوْ اِعْتَمَرَ فَلاَ جُنَاحَ عَلَيهِ أَنْ يَّطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ الله شَاكِرٌ عَلِيمٌ{158})

 

(إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُواْ مِن الَّذِينَ اَتَّبَعُواْ وَرَأَوُاْ الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الاَسْبَابُ وَقَالَ الَّذِينَ اَتَّبَعُواْ لَوْ اَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّأُواْ مِنَّا كَذَلِكَ يُرِيهِمُ اللهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنَ النَّارِ يَا أَيُّهَا النَّاسُ كُلُواْ مِمَّا فِي الاَرْضِ حَلاَلاً طَيٍّبًا وَلاَ تَتَّبِعُواْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ إِنَّمَا يَامُرُكُمْ بِالسُّوءِ وَالفَحْشَاءِ وَأَنْ تَقُولُواْ عَلَى اللهِ مَالاَ تَعْلَمُونَ وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُواْ مَا أَنْزَلَ اللهُ قَالُواْ بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ ءَابَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ ءَابَاؤُهُمْ لاَيَعْقِلُونَ شَيْئاً وَلاَ يَهْتَدُونَ{170})

 

(وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاة يَاأُولِي الاَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ كُتِبَ عَلَيْكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ إِنْ تَرَكَ خَيْرًا اِلْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ وَالاَقْرَبِينَ بِالْمَعْرُوفِ حَقًا عَلَى الْمُتَّقِينَ فَمَنْ بَدَّلَهُ بَعْدَمَا سَمِعَهُ فَإِنَّمَا إِثْمُهُ عَلَى الَّذِينَ يُبَدِّلُونَهُ إِنَّ اللهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ فَمَنْ خَافَ مِنْ مُوصٍ جَنَفًا اَوْ إِثْمًا فَأَصْلَحَ بَيْنَهُمْ فلا إثم عليه إن الله غفورٌ رَحِيمٌ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ -اَمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ،أياما معدودات فمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَّرِيضًا اَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ اَيَّامٍ اُخَرٍ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةُ طَعَامِ مَسَاكِينَ فَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ وَأَنْ تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ{184})

 

الأزرق نقص

أخرٍ ـ أخرَ

 

ولي عودة لأكمال التصحيح

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
(وَلاَ تَاكُلُواْ أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ وَتُدْلُواْ بِهَا إِلىَ الْحُكَّامِ لِتَاكُلُواْ فَرِيقًا مِنْ اَمْوَالِ النَّاسِ بِالاِثْمِ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ يَسْأَلُونَكَ عَنِ الَاَهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَنْ تَاتُواْ الْبُيُوتَ مِنْ ظُهُورِهَا وَلَكِنِ اِلبِرَّ مَنِ اِتَّقَى وَاتُواْ الْبُيُوتَ مِنَ اَبْوَابِهَا وَاَتَّقُواْ اللهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ وَقَاتِلُواْ فِي سِبِيلِ اللهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلاَتَعْتَدُواْ إِنَّ اللهَ لاَيُحِبُّ الْمُعْتُدِينَ وَاَقْتُلُوُهُمْ حَيْثُ ثَقِفْتُمُوهُمْ وَأَخْرِجُوهُمْ مِنْ حَيْثُ أَخْرَجُوكُمْ وَالْفِتْنَةُ أَشَدُّ مِنَ الْقَتْلِ وَلاَ تُقَاتِلُوهُمْ عِنْدَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ حَتَّى يُقَاتِلُوكُمْ فِيهِ فَإِنْ قَاتَلُوكُمْ فَاقْتُلُوهُمْ كَذَلِكَ جَزَاء الْكَافِرِينَ{191})

 

 

ممتاز ماشاء الله

 

(وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَة لله فَإِنْ اُحْصِرْتُمْ فَمَا اَسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ وَلاَتَحْلِقُواْ رُؤُوسَكُمْ حَتَّى يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ فَمَنْ كَانَ منكم مَرِيضًا أَوْ بِهِ أَذًى مِنْ رَأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِنْ صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ فَإِذَا أَمِنْتُمْ فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَماَ اَسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ ذَلِكَ لِمَنْ لَمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَاَتَّقُواْ اللهَ وَاَعْلَمُواْ أَنَّ اللهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ فَمَنْ فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَاتَفْعَلُواْ مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللهُ وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاَتَّقُونِ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ{197})

 

الأزرق نقص بالآية

وحفظك للآيات متقن وزاركز

 

لكبيرة : لشاقة

فلا جناح عليه : فلا إثم عليه

خطوات الشيطان :طُرُقُه و آثارُه و أعماله

المشعر الحرام : مزدلفة

 

معاني الكلمات صحيحة ياغالية

وفقك الله[وسط][/وسط]

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

تمامُ الخذلان انشغال العبد بالنعمة عن المنعم وبالبلية عن المبتلي؛ فليس دومًا يبتلي ليعذّب وإنما قد يبتلي ليُهذّب. [ابن القيم]

×