اذهبي الى المحتوى
عزتي حيائي

مواقف طريفة للأخوات...ههههه

المشاركات التي تم ترشيحها

اضحك الله سنكن يا اخوات

اعجبني موقف اخت ام حمزة

و موقف عزتي نقابي الاخير

 

انا ليس في ذاكرتي مواقف دماغي مقفلة للاشغال :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

من زمان ما دخلت للموضوع ... هههههههههههههههههههههه فعلا مواقف طريفة للأخوات أضحك الله سنكن :blink:

 

يلا هاتولنا المزيد من القصص المضحكة ... أنا لما افتكر موقف سأسرده

 

 

بارك الله فيكن يا اخوات

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

عندما كنت طفلة ,كانت صديقة لماما تزورنا مرارا و تحضر معها ابنتها اللتي كانت تقريبا في نفس سننا انا و اختي الكبيرة ... و كانت غبية بعض الشيئ :wacko: و كنا انا و اختي الشريرتين ندبر لها نفس المكائد و

تقع فيها دائما "يعني ندبر لها مكيدة و تقع فيها و بعد دقيقتين ندبر نفس المكيدة وبنفس الطريقة و تقع فيها مرة أخرى" مثلا كانت لدينا في حديقة المنزل أرجوحة مصنوعة بالحبل و كنت آخدها انا لمكان آخر

بينما أختي تقوم بإرخاع الأرجوحة و عندما تنتهي تنادي علينا و تقول لها "اركبي الأرجوحة و سأعمل على دفعك" و ما إن تركب فتدفعها اختي بقوة و تسقط ... و آخدها انا لمكان آخر بينما تعمل اختي

 

عملتها و هكذا... يعني نفس الشيء يتكرر ... ههههههه فضلا عن اننا كنا نقطف نباتا مرا من الحديقة و نقول لها إن به فوائد كثيرة و الناس كلهم يأكلونه و بنعمل كأننا بناكلو، وهي المسكينة كانت تأكل

 

النبات كله و عندما تنهيه نقول لها خدي التانية و أنا و أختي بنشوف في بعضنا و نضحك بعينينا الشريرتين و نقول مممممممم لذيييييييذ ... :cool:

 

و كنت أروي لصديقاتي بعض الروايات المرعبة من نجس خيالي :icon15: و أقول بأنني رأيت جني أسود و رأيت أشباحا او اقول بأن المنزل الفلاني مسكووووون و فيه اشباح و أبدأ باختلاق احداث رواية و أقسم

لهن بأنها حقيقة، فمنهن من تبكي و منهن من تشعر بالرعب ... و بشرى الشريرة تحس بالنشوة ... ييييييييييييييييياي كم كنت شريرة

 

نصيحة اليوم : لا تتركن ابناءكن في يد شريرة مثلي ، لأنو في احتمال كبيييييير يطلعو معقدييييين :icon_eek:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ايه لي مواقف كثيرة ومنها

 

 

كنت وانا صغيرة اخاف من الصراصير كثيرا

 

وكنت لا اذهب الى الحمام خوفا منها

 

كنت اعملها خارج الحمام لكي لا يخرج لي الصرصور ويفاجئني بوجوده

 

 

وللاسف لا زلت اخاف منه الى الان ويقشعر جسمي لرؤيته

 

 

تسلمي ياغالية على موضوعك اللطيف

 

وموقفك ومواقف الاخوات يضحكني كثيرا

 

اضحك الله سنكي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
ايه لي مواقف كثيرة ومنها

 

 

كنت وانا صغيرة اخاف من الصراصير كثيرا

 

وكنت لا اذهب الى الحمام خوفا منها

 

كنت اعملها خارج الحمام لكي لا يخرج لي الصرصور ويفاجئني بوجوده

 

 

وللاسف لا زلت اخاف منه الى الان ويقشعر جسمي لرؤيته

 

 

تسلمي ياغالية على موضوعك اللطيف

 

وموقفك ومواقف الاخوات يضحكني كثيرا

 

اضحك الله سنكي

 

هههههههههههههههههههه ... ذكرتيني بنفسي ... انا ايضا اخاف كثيييييييييييرا من الصراصير ، و حتى الآن لا زلت اخاف منهم ... لدرجة اني لا آكل التمر و لا احبه فقط لأن لونه و شكله يشبه الصراصير :mrgreen: :mrgreen:

 

بارك الله فيك اختي محبة

احبك في الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هههههههههه

اما انا فكنت اخلي ابي وامي يناموا في الصباح في رمضان وانا اجلس مستيقظه اكل واشرب وامرح

لحين وقت مايستيقضوا والديا اروح بسرعة اكل ملعقة حليب مجفف على اسس اني صائمة

:smile:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
هههههههههه

اما انا فكنت اخلي ابي وامي يناموا في الصباح في رمضان وانا اجلس مستيقظه اكل واشرب وامرح

لحين وقت مايستيقضوا والديا اروح بسرعة اكل ملعقة حليب مجفف على اسس اني صائمة

:biggrin:

 

 

هههههههههههههههههههههههه ، الظاهر إنو في كثيييييير من الأخوات كانو بياكلو و هما صايمين ، هناك من اكلت اعواد القرفة و هناك من اكلت حليب مجفف .... هههههههه

بارك الله فيك حبيبتي ام عبود وريان على مرورك اللطيف

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،انا احب ابقى معاكم ممكن تقبلونى انا اول مرة

 

و عليكم السلام

 

حبيبتي ام عبيدة اهلا بك و ألف مرحبا ... البيت بيتك

تسرني مشاركتك يا غالية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فكرتونى وأنا فى الاعدادية

 

كان صوتى حلو فطلب من المدرس أنا وابن عمى اننا نغنى أغنية

 

الله أكبر بسم الله بسمالله فى ذكرى أكتوبر

 

ونزلنا فى وسط حوش المدرسة أمام الطابرو كله

 

أغنيها أنا وابن عمى والمدرسة كلها فطسانة على من الضحك وانا مش عارفة ليه وكنت هعيط

وابن عمى كمان هيضحك ومش راضى يقولى فيه ايه

 

بعد ما خلصنا ابن عمى قالى عارفة كانوا بيضحكوا عليكى ليه علشان كان فيه

فراشة كبيرة واقفة على راسك وانتى كل ما تغنى وتتحركى تحرك جناحاتها

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

:laugh: :laugh: :laugh:

أضحك الله سنكم ، مواقف مُضحكة جداً .

 

وأنا صغيرة تقريباً سبع سنين ، امي واخي ذهبوا مع احدى جارتنا ونزلوا يشتروا ملابس لي ولاخي ولابناء جارتنا ، وانا فضلت في البيت مع بابا ، شوي وبابا قالي تعالي معايا ننزل ، نزلنا راح مشوار خاص به وبعدها وجدنا محل لعب اطفال قالي تعالي اشتري اللعبة اللي تعجبك ، دخلت وطبعا الاختيار وقع على عروسة حلوة كانت لابسة فستان ازرق كروهات في لبني ...

المهم اخدنا الطريق لحد البيت مشي ، وانا ماسكة العروسة وفرحانة بيها ومن كترة الفرحة فضلت اخلع مرة ذراع مرة رجل وهكذا .. وبعدين بابا قالي وريني العروسة الحلوة كدا ، وبعدها وقف ف الشارع وقالي فين بقية العروسة انتي عملتي ايه ؟

ببراءة قلتله خلعتها ورميتها ، قالي ليه ؟ انا طبعا سكت ..

رجعنا كل الطريق لحد المحل بحثاً عن اشلاء العروسة المسكينة ، وف الآخر وجدت ذراع ورجلين ، وبكدا كان ناقص ذراع واحد يعني بسيطة ان شاء الله ..

عدنا البيت واول ما ماما واخي اتوا اخبرهم ابي وصارت فضيحة .

ههههههههههه

لحد الآن كل مااتذكر وانا اضحك على نفسي ، وطبعا لسة بابا فاكر ^___^

لكنها كانت عروسة جميلة ، ومن حبي لها كنت امشط لها شعرها كل يوم لحد ماصارت من غير ولا شعرة خالص :biggrin:

 

وبس :))

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

انا مرة في هدي السنة كنت اتفرج في التلفزيون وجاني بابا واعطاني جواله وقالي اشحنيه

اخذت شاحن الجوال وبعدين رحت عند بابا وقلتله اعطيني جوالك عشان اشحنه قالي مو اعطيتك اياه

قلتله لا ما اعطيتني اياه وقام يدور جيوبه مالقاه و شاف يدي قالي ياسلااام وهدا ايش اللي في يدك اخوه

لقيت نفسي ماسكة الجوال وادور بيه وانا ما ادري

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة

تسلمو هههههههههههه حلوا العروسة من غير ولا شعرة هههههههه

انامره صار معي موقف وان بالصف السادس كنا نسكن تحت عمي يعني احنا في الدور الاول وهما في الثاني

في هذاك اليوم كنت انا واخواتي طفشانين ومكسدين حبيت اغير الجو

كان عندنا فراشات رقاق يتطبقو قمت لفيت على نفسي فراشين وربطتهم ولبست فوقهم عباية اصبح شكلي وحدة سمينة وعندها كرشة وربطت بالوشاح مخدة على راسي وطلعت للجنان ان واخواتي وصرنا نلعب وانا كنت اضربهم بكرشتي واغني انا مهرج انا مهرج...... :smile: :laugh:

فجأة اختي شهقت وانخلعت ودخلت للبيت تجري قلتلها خير شن في :blush:

قالتلي شوفي فوق كانت بلكونه بيت عمي تطل على جنانا

كانو اولاد عمي واولاد خالتهم داسين رؤوسهم بين المزهريات اللي في البلكونه بحيث ما يبانو وكانو يتفرجو عليا ويضحكو هههههههه والاكثر احراج اني لما جيت بدخل البيت ماقدرت لان عندنا عتبت الباب عاليه وتوصل لقريب ركبتي لاني كنت لابسة الفراشات صرت سمينة ماقدرت اركب قعدت اقفز واقفز واقفز والاولاد يتفرجو ويضحكو لين جو اخواتي وسحبوني ودخلوني للبيت وهما ميتين من الضحك هههههههه :smile: :sad: :oops: ،،

post-548223-1321489427.jpg

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أنا عندي مواقف كثيرة

لكني سأذكر واحدة وكنت متزوجة وعندي ابنتي الكبرى فقط

كنت ذاهبة عند أختي فقلت في نفسي لما لا أختصر الطريق لكي أصل بسرعة لكني حين غيرت الطريق تهت ولم أعثر على المنزل وبدات أمشي دار دار زنقة زنقة :blush: ولكن لا جدوى ولم أقدر أن أسأل أحد فجلست في إحدى الدرجات وقلت بقي لي سوى هذا الدرب إما أن يكون هو أو سأبكي كالأطفال الصغار

وكم كانت فرحتي حين وجدت الدرب الذي يوصلني لمنزل أختي

وحمدت الله وحرمت أن أكررها ثانية فأصبحت أذهب من الطريق الذي أعرفه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اقولكم على حاجه حصلتلى انا كنت وحشه اوى وانا صغيره ولمات كبرت اتغيرت خالص فكان فيه واحد جارنا كان بقاله زمن مشفنيش فانا كنت معديه عليه على فكره وانا برضه اعتبر لسه صغيره شفنى وان خارجه من البيت وقالى تعالى ياعسوله انت بنت مين قولتله بنت فلان رد وقال انت كان ليكى اخت وحشه كده كانت والدتك تقعد تقولها يا ........................اسم الدلع بتاعى امال هى فيييييييين قولتله انا ............................ هههههههههههههههههههههههههههه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
فكرتونى وأنا فى الاعدادية

 

كان صوتى حلو فطلب من المدرس أنا وابن عمى اننا نغنى أغنية

 

الله أكبر بسم الله بسمالله فى ذكرى أكتوبر

 

ونزلنا فى وسط حوش المدرسة أمام الطابرو كله

 

أغنيها أنا وابن عمى والمدرسة كلها فطسانة على من الضحك وانا مش عارفة ليه وكنت هعيط

وابن عمى كمان هيضحك ومش راضى يقولى فيه ايه

 

بعد ما خلصنا ابن عمى قالى عارفة كانوا بيضحكوا عليكى ليه علشان كان فيه

فراشة كبيرة واقفة على راسك وانتى كل ما تغنى وتتحركى تحرك جناحاتها

 

هههههههههههههههههههههه تخيلت الموقف ...فعلا مضحك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

:grin: :laugh: :laugh:

أضحك الله سنكم ، مواقف مُضحكة جداً .

 

وأنا صغيرة تقريباً سبع سنين ، امي واخي ذهبوا مع احدى جارتنا ونزلوا يشتروا ملابس لي ولاخي ولابناء جارتنا ، وانا فضلت في البيت مع بابا ، شوي وبابا قالي تعالي معايا ننزل ، نزلنا راح مشوار خاص به وبعدها وجدنا محل لعب اطفال قالي تعالي اشتري اللعبة اللي تعجبك ، دخلت وطبعا الاختيار وقع على عروسة حلوة كانت لابسة فستان ازرق كروهات في لبني ...

المهم اخدنا الطريق لحد البيت مشي ، وانا ماسكة العروسة وفرحانة بيها ومن كترة الفرحة فضلت اخلع مرة ذراع مرة رجل وهكذا .. وبعدين بابا قالي وريني العروسة الحلوة كدا ، وبعدها وقف ف الشارع وقالي فين بقية العروسة انتي عملتي ايه ؟

ببراءة قلتله خلعتها ورميتها ، قالي ليه ؟ انا طبعا سكت ..

رجعنا كل الطريق لحد المحل بحثاً عن اشلاء العروسة المسكينة ، وف الآخر وجدت ذراع ورجلين ، وبكدا كان ناقص ذراع واحد يعني بسيطة ان شاء الله ..

عدنا البيت واول ما ماما واخي اتوا اخبرهم ابي وصارت فضيحة .

ههههههههههه

لحد الآن كل مااتذكر وانا اضحك على نفسي ، وطبعا لسة بابا فاكر ^___^

لكنها كانت عروسة جميلة ، ومن حبي لها كنت امشط لها شعرها كل يوم لحد ماصارت من غير ولا شعرة خالص :cool:

 

وبس :))

 

 

هههههههههههههههه

الظاهر من هذاك اليوم باباك بطل يشتري لك عرايس :dry: .... ولا ربما بطل ينزلك معاه مشاوير :laugh:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

انا مرة في هدي السنة كنت اتفرج في التلفزيون وجاني بابا واعطاني جواله وقالي اشحنيه

اخذت شاحن الجوال وبعدين رحت عند بابا وقلتله اعطيني جوالك عشان اشحنه قالي مو اعطيتك اياه

قلتله لا ما اعطيتني اياه وقام يدور جيوبه مالقاه و شاف يدي قالي ياسلااام وهدا ايش اللي في يدك اخوه

لقيت نفسي ماسكة الجوال وادور بيه وانا ما ادري

 

 

المرة الجاية لما تكوني تدوري على أي حاجة

......

...

ابدئي الأول بجيوبك

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة

تسلمو هههههههههههه حلوا العروسة من غير ولا شعرة هههههههه

انامره صار معي موقف وان بالصف السادس كنا نسكن تحت عمي يعني احنا في الدور الاول وهما في الثاني

في هذاك اليوم كنت انا واخواتي طفشانين ومكسدين حبيت اغير الجو

كان عندنا فراشات رقاق يتطبقو قمت لفيت على نفسي فراشين وربطتهم ولبست فوقهم عباية اصبح شكلي وحدة سمينة وعندها كرشة وربطت بالوشاح مخدة على راسي وطلعت للجنان ان واخواتي وصرنا نلعب وانا كنت اضربهم بكرشتي واغني انا مهرج انا مهرج...... :dry: :laugh:

فجأة اختي شهقت وانخلعت ودخلت للبيت تجري قلتلها خير شن في :cool:

قالتلي شوفي فوق كانت بلكونه بيت عمي تطل على جنانا

كانو اولاد عمي واولاد خالتهم داسين رؤوسهم بين المزهريات اللي في البلكونه بحيث ما يبانو وكانو يتفرجو عليا ويضحكو هههههههه والاكثر احراج اني لما جيت بدخل البيت ماقدرت لان عندنا عتبت الباب عاليه وتوصل لقريب ركبتي لاني كنت لابسة الفراشات صرت سمينة ماقدرت اركب قعدت اقفز واقفز واقفز والاولاد يتفرجو ويضحكو لين جو اخواتي وسحبوني ودخلوني للبيت وهما ميتين من الضحك هههههههه :grin: :laugh: :laugh: ،،

 

 

هو من ناحية غيرت الجو

 

..............

غيرت الجو كثييييييييييييير

قصة ظريفة .. أضحك الله سنك :laugh:

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
أنا عندي مواقف كثيرة

لكني سأذكر واحدة وكنت متزوجة وعندي ابنتي الكبرى فقط

كنت ذاهبة عند أختي فقلت في نفسي لما لا أختصر الطريق لكي أصل بسرعة لكني حين غيرت الطريق تهت ولم أعثر على المنزل وبدات أمشي دار دار زنقة زنقة :mrgreen: ولكن لا جدوى ولم أقدر أن أسأل أحد فجلست في إحدى الدرجات وقلت بقي لي سوى هذا الدرب إما أن يكون هو أو سأبكي كالأطفال الصغار

وكم كانت فرحتي حين وجدت الدرب الذي يوصلني لمنزل أختي

وحمدت الله وحرمت أن أكررها ثانية فأصبحت أذهب من الطريق الذي أعرفه

 

 

 

على رأي المثل "الي زرب تعطل"

 

:huh:

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
فكرتونى لما امى كانت بعتانى بطبق فيه محشى لجدتى ووقع منى بس انا مرتضشى اوديه كده وامت غسلته

 

 

انت طلعت جامدة ههههههههههههههههههه

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة

لما كنت صغيرة كانت اختي وصديقتها مشتركين في مهرجان بيغنو

فانا رحت معهم مع المدرسة فلما وصلنا للمهرجان

اختي وصديقتها خافو :mrgreen: من المسرح ورفضو يغنو سويت نفسي فالحة :laugh: وقلتلهم انا بغني

لاني حافظة الاغنية لكن هم بيغنوها بالموسيقى وانا رفضت اغني بالموسيقى فكان استاذ الموسيقى يقووللي غصبن عنك قلتله طيب وركبت على المسرح وهوا كان وراي يعزف

فبدأت بسم الله الرحمن الرحيم اسمي خديجة الصف السادس بغنيلكم اغني عن الام

وصفق الجمهور التفتت للاستاذ وقلتله ماراح اغني بالموسيقى وهوا كان يفنص فيا لين عيوونه طلعو وبدات اغني بلحن وهوا

يعزف لحن والجمهور يضحك والحكام يضحكو وان التفت له واسويله

حركات اقهر فيه :tongue: :mrgreen: قاللي بس انخلص والله لوريك :icon15: :icon15:

بعد ماخلصت قلت شكرا ونزلت اجرييييي

وهوا يجري وراي وتخبيت عند الابلةههههههههههههه :icon15: ،،

post-548223-1321806492.jpg

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×