اذهبي الى المحتوى
تائبة مؤمنة

أأرفض الخاطب لهذه الأسباب؟

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة

 

أتمتى أن تكون أخواتي العزيزات بألف خير، أريد أن أعرف رأيكن في قرار أنا مترددة فيه

 

تقدم لخطبتي منذ حوالي شهر قريب لي وقد رفضته في البداية منذ اليوم الأول لأنني لاأحبذ زواج الاقارب كما أنني كنت متأثرة بفسخ خطوبتي من شخص كان جد متعلق بي بسبب أمه.

المهم في البداية رفضت قريبي هذا لكن أفراد عائلتي وقفوا ضدي بحجة أنه ذو علم ودين وخلق وسنه مناسب كما أنهم استحوا لأنه من العائلة واحتراما لأبيه كما أن أمي قالت لعل الله عوضك خيرا، فأعدت التفكير وصليت صلاة الاستخارة، بعد مدة جاءت به أمه للرؤية الشرعية دون أن تخبرنا مسبقا على حين غرة، فغضبت كثيرا لأنني كنت في حال سيئة لا تليق حتى باستقبال الضيوف فمابالك بمناسبة كهذه فتحججت أمه بأنها من أفراد العائلة ولا داعي للتكاليف، لكنني أحسست أن أمه غير مقتنعة بي بسبب بعض تصرفاتها ومعاييرها في اختيار زوجات أبناءها.

كذلك لم تتصل بعد الرؤية الشرعية عكس عاداتنا، أصيت بتوتر شديد لكنني قررت اليوم إخبار أمي بعدم قبولي لهذا الشخص وذلك بسبب خوفي من إمكانية تكرار ماحدث مع خاطبي السابق، فعدم رضى أمه سبب فسخ الخطوبة رغم أنه من اختارني ومازال متعلقا بي حتى بعد فسخ خطوبتي حسب ما سمعناه من أقاربه، فكيف أأمن ان لا يتم رفضي من هذا الخاطب الجديد الذي لم يخترني هو بل اقترحتني أخواته فقط

أيضا تكاثرت على أحلام أرى فيها أم الخاطب الجديد تقول بأنني لم أعجب لا ابنها ولا أباه فأحزن وأرفض لكنني أجده يلحق بي ويقول لا لم تفهميني لم أقل هذا ويحاول إقتاعي

أيضا أراه يتبعني دائما كما رأيت نفسي مرة في وليمة زفاف معه لكن أمه تمزح معه وهي غير مقتنعة بي وكأنها ترفضني.

 

أريد أن أعرف أخواتي رأيكن هل أعتمد هذه الرؤى كنتيجة للاستخارة ة :mrgreen: أأرفض قبل أن يتم رفضي؟ لقد خرجت من تجربتي السابقة بجرح ولا أريده أن يتكرر لكنني خائفة من رد فعل أسرتي، كما أنني خائفة أن أظلمه إن كان يريدني هو أو أن أكون مخطأة بخصوص أمه رغم أنني متأكدة بنسبة 70%

 

ما رأيكن؟ :icon15:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

حيّاكِ الله أخيّتي الفاضلة ، أسأل الله أن ييسر لكِ جميع أموركِ ويرزقكِ الزوج الصالح التقي الذي تقر به عينكِ ويعينكِ على طاعته سبحانه وتعالى .

بداية يا حبيبة أريد أن أخبركِ أن نتيجة الإستخارة ليس من الضروري أن تكون عبارة عن رؤيا تأتيكِ في المنام كما يظن أكثر الناس ، ولكن هي مجرد ارتياح نفسي للشيء الذي قمت باستخارة الله عز وجل فيه .

توكلي على الله واستعيني به وأكثري من الدعاء أن ييسر لكِ هذا الأمر ، واستخيري مرة أخرى والخيرة فيما اختاره الله لكِ بإذن الله .

وكذا انظري في هذا الخاطب هل يتصف بمواصفات الزوج المسلم أم لا ؟ إن كان كذلك فتوكلي على الله .

 

تفضلي :

http://www.islam-qa.com/ar/ref/5202/

 

أنا فتاة عمري 18 عاما وقد طُلبت للزواج 5 مرات ورفضتهم جميعاً لأنني كنت صغيرة والآن أفكر بالزواج ، وسؤالي هو :

ما هو الشيء الذي يجب أن أبحث عنه لكي أحصل على مسلم جيد ؟

ما هي أهم الأشياء ؟.

 

 

الجواب :

نشكر لك حرصك أيتها الأخت السائلة على تحري الصفات التي تعينك على اختيار زوج صالح إن شاء الله تعالى ، وفيما يلي ذكْر أهم الصفات التي ينبغي توفرها فيمن تختارينه أو ترضين به زوجا لك ويكون أبا لأبنائك إن قدر الله بينكما أبناء .

 

- الدين : وهو أعظم ما ينبغي توفره فيمن ترغبين الزواج به ، فينبغي أن يكون هذا الزوج مسلما ملتزما بشرائع الإسلام كلها في حياته ، وينبغي أن يحرص ولي المرأة على تحري هذا الأمر دون الركون إلى الظاهر ، ومن أعظم ما يُسأل عنه صلاة هذا الرجل ، فمن ضيّع حق الله عز وجل فهو أشد تضييعا لحق من دونه ، والمؤمن لا يظلم زوجته ، فإن أحبّها أكرمها وإن لم يحبها لم يظلمها ولم يُهنها ، وقلَّ وجود ذلك في غير المسلمين الصادقين . قال الله تعالى : ( ولعبد مؤمن خير من مشرك ولو أعجبكم ) ، وقال تعالى : ( إن أكرمكم عند الله أتقاكم ) وقال تعالى : ( والطيبات للطيبين والطيبون للطيبات ) ، وقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فأنكحوه ، إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض ) رواه الترمذي 866 وصححه الألباني في صحيح سنن الترمذي 1084 .

 

- ويستحب مع الدّين أن يكون من عائلة طيبة ، ونسب معروف ، فإذا تقدم للمرأة رجلان درجتهما في الدين واحدة ، فيُقدَّم صاحب الأسرة الطيبة والعائلة المعروفة بالمحافظة على أمر الله ما دام الآخر لا يفضله في الدين لأنّ صلاح أقارب الزوج يسري إلى أولاده وطِيب الأصل والنّسب قد يردع عن كثير من السفاسف ، وصلاح الأب والجدّ ينفع الأولاد والأحفاد : قال الله تعالى : ( وأما الجدار فكان لغلامين يتيمين في المدينة وكان تحته كنز لهما وكان أبوهما صالحا فأراد ربك أن يبلغا أشدهما ويستخرجا كنزهما رحمة من ربك ) فانظري كيف حفظ الله للغلامين مال أبيهما بعد موته إكراما له لصلاحه وتقواه ، فكذلك الزوج من الأسرة الصالحة والأبوين الكريمين فإن الله ييسر له أمره و يحفظه إكراما لوالديه .

 

- وحسن أن يكون ذا مال يُعفّ به نفسه وأهل بيته ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم لفاطمة بنت قيس رضي الله عنها لما جاءت تستشيره في ثلاثة رجال تقدموا لخطبتها : ( أما معاوية فرجل تَرِب ( أي فقير ) لا مال له .. ) رواه مسلم 1480 . ولا يشترط أن يكون صاحب تجارة وغنى ، بل يكفي أن يكون له دخْل أو مال يعفّ به نفسه وأهل بيته ويغنيهم عن الناس . وإذا تعارض صاحب المال مع صاحب الدين فيقدّم صاحب الدين على صاحب المال .

 

- ويستحب أن يكون لطيفا رفيقا بالنساء ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال لفاطمة بنت قيس في الحديث السابق : ( أما أبو جهم فلا يضع العصا عن عاتقه ) إشارة إلى أنّه يُكثر ضرب النّساء .

 

- ويحسن أن يكون صحيح البدن سليما من العيوب كالأمراض ونحوها أو العجز والعقم .

 

- ويستحب أن يكون صاحب علم بالكتاب والسنة ، وهذا إن حصل فخير وإلا فإنّ حصوله عزيز .

 

- ويجوز للمرأة النظر إلى المتقدم لها كما يستحب له ذلك ، ويكون هذا النظر بوجود محرم لها ولا يجوز التمادي في ذلك بأن تراه وحدها في خلوة أو تخرج معه لوحدها أو أن يتكرر اللقاء دون حاجة لذلك .

 

- ويشرع لوليّ المرأة أن يتحرى عن خاطب موليته ويسأل عنه من يعاشره ويعرفه ممن يوثق في دينه وأمانته ، ليُعطيه فيه رأيا أمينا ونُصْحا سديدا .

 

- وقبل هذا كله ومعه ينبغي التوجه إلى الله عز وجل بالدعاء واللجوء إليه سبحانه أن ييسر لك أمرك وأن يعينك على حسن الاختيار ويلهمك رشدك ، ثم بعد بذل الجهد واستقرار رأيك على شخص بعينه يُشرع لك استخارة الله عز وجل

 

- ولمعرفة صفة صلاة الاستخارة ينظر السؤال رقم 2217 - ثم التوكل على الله عز وجل بعد استنفاذ الجهد فهو نعم المعين سبحانه . جامع أحكام النساء للشيخ مصطفى العدوي مع زيادة .

 

نسأل الله العلي القدير أن ييسر لك أمرك ويلهمك رشدك ويرزقك الزوج الصالح والذرية الطيبة إنه ولي ذلك والقادر عليه . وصلى الله على نبينا محمد .

 

 

 

الشيخ محمد صالح المنجد

 

 

لكنني أحسست أن أمه غير مقتنعة بي بسبب بعض تصرفاتها ومعاييرها في اختيار زوجات أبناءها.

لا داعي للشك يا حبيبة ، فمثل هذه الأمور يجب أن تبنى على اليقين .

كذلك إن لم تكن أمه مقتنعة بكِ فلماذا تتقدم لخطبتكِ أصلًا !! هي تعرفكِ سابقًا فكما قلتِ هي من أقاربكم ، لو لم تعجب بكِ لما خطبتكِ !

تريثي قليلا قبـل أن تقرري هذا القرار وإن شاء الله لن يكون إلا كل خير .

 

وفقكِ الله وأعانكِ وسدد خطاكِ .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم اخوات الاسلام لي الشرف بالانضمام الى هذا المنتدى انار الله قلوبكم

وهداكم لما هو فيه خير وصلاح للاخوات المسلمات وانا منهم

 

انا اختكم في الله

ارجو منكم مشاركتي ومساندتي واقنراح ماهو افضل لي

تقدم شاب لخطبتي قبل 3

اسابيع وقد حضرت والدته واخته في زيارة لنا كي يتعرفو على اهلي وبالفعل تم

اللقاء والشاب على قدر من الاخلاق والالتزام اللذي حدث بان والدته رفضت الموافقة بي وذلك لاسباب غير مقنعة من وجهة نظري واهلي وهي كيف اني لم اتكلم كثيرا معها اثناء الزيارة ولماذا جلست بعيد عنها!!! والولد بار بوالديه لذا ابلغني الشاب بان والدته رفضت الارتباط بيننا وهو متألم جدا لانه بار بوالدته ولايرفض لها طلب ولايتمكن من عقوق والدته من وجهة نظره ومايعرف مايفعله وكذلك انا اثابكم الله اعينوني ماذا ندته

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

شكرا أخيتي بنت عبد الحميد، إن شاء الله يكون فيه خيرأخية :)، فوضت أمري كله لله

 

السلام عليكم اخوات الاسلام لي الشرف بالانضمام الى هذا المنتدى انار الله قلوبكم

وهداكم لما هو فيه خير وصلاح للاخوات المسلمات وانا منهم

 

انا اختكم في الله

ارجو منكم مشاركتي ومساندتي واقنراح ماهو افضل لي

تقدم شاب لخطبتي قبل 3

اسابيع وقد حضرت والدته واخته في زيارة لنا كي يتعرفو على اهلي وبالفعل تم

اللقاء والشاب على قدر من الاخلاق والالتزام اللذي حدث بان والدته رفضت الموافقة بي وذلك لاسباب غير مقنعة من وجهة نظري واهلي وهي كيف اني لم اتكلم كثيرا معها اثناء الزيارة ولماذا جلست بعيد عنها!!! والولد بار بوالديه لذا ابلغني الشاب بان والدته رفضت الارتباط بيننا وهو متألم جدا لانه بار بوالدته ولايرفض لها طلب ولايتمكن من عقوق والدته من وجهة نظره ومايعرف مايفعله وكذلك انا اثابكم الله اعينوني ماذا ندته

 

نصيحتي لك حبيبتي اصرفي النظر عن هذا الشخص إلا إن وافقت أمه، فحتى لو قبل هو لن ترتاحي أنت بسبب رفض أمه لك، أنا مثلا عندما فسخ أبي خطبتي من خاطبي السابق - من دون أن يستشيرني حتى- تأثرت كثيرا لأن خاطبي كان جد متعلق بي وبريدني فعلا لشخصي وأمه أرادت أن تخل بأحد شروطي، لكن فيما بعد اقتنعت بأن أبي كان معه حق فليس كافيا أن تعجبي الرجل دون موافقة أمه لأنك ستشعرين بعدها دوما بأنك مرفوضة، رغم أن الشرع لا يوجب رضا الأم عن البنت المرادة للزواج

ويبقى هذا رأيي فقط :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

انا ارى يا اختي تائبة مؤمنة ان لا تربطي الاحلام بالاستخارة وعليك معاودة الاستخارة وكما قلت ان الشاب على خلق فلا تضيعيه لعله يكون قرة عين لك في المستقبل وبما انك قمت بالرؤية الشرعية فيجب الاستفسار منه على امه ان كانت موافقة ام لا فالجواب عنده واسال الله ان ييسر امورنا جميعا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله اخواتي

في البدء اشكرك و بارك الله فيك اختي تائبة مؤمنة على النصيحة جعلها الله في ميزان حسناتك ووفقنا وأياك الى مافيه خير للجميع .الحمد لله على كل حال , الذي جرى بان اهلي قد رفضو موضوع الارتباط مع هذا الشاب لكن الذي قد حدث ولازال يحدث ان الشاب لازال يتواصل معي برسائل يوضح ويؤكد فيها تمسكه بي وانه لازال مؤمن بان قد يحدث ارتباط بيننا بأذن الله ,لكنني قد رفضت ولازلت ارفض التواصل معه برغم تأثري لحاله واقترح هو ان نبقى اصدقاء كي" لايخسرني "بحسب مايراه هو... اثابكم الله ماذا افعل؟ انا حااليا طالبة دراسات عليا ولي مشاغل كثيرة في حياتي وقد تعبت من التفكير في الموضوع ساعدوني ماذا افعل؟ جزاكم الله خيرا وعذرا للاطالة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله اخواتي

في البدء اشكرك و بارك الله فيك اختي تائبة مؤمنة على النصيحة جعلها الله في ميزان حسناتك ووفقنا وأياك الى مافيه خير للجميع .الحمد لله على كل حال , الذي جرى بان اهلي قد رفضو موضوع الارتباط مع هذا الشاب لكن الذي قد حدث ولازال يحدث ان الشاب لازال يتواصل معي برسائل يوضح ويؤكد فيها تمسكه بي وانه لازال مؤمن بان قد يحدث ارتباط بيننا بأذن الله ,لكنني قد رفضت ولازلت ارفض التواصل معه برغم تأثري لحاله واقترح هو ان نبقى اصدقاء كي" لايخسرني "بحسب مايراه هو... اثابكم الله ماذا افعل؟ انا حااليا طالبة دراسات عليا ولي مشاغل كثيرة في حياتي وقد تعبت من التفكير في الموضوع ساعدوني ماذا افعل؟ جزاكم الله خيرا وعذرا للاطالة

 

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

 

بداية أحب أن أرحب بتواجدك معنا

أنرتي المنتدى بقدومك يا غالية

 

 

أختي الفاضلة

 

لا يجوز تبادل الرسائل بين الرجل والمرأة

فهذا الرجل أجنبي عنكِ فلا يجوز له مراسلتك

وإياكِ أن تراسليه أنتي حتى ولو تأثرا بحاله

حتى لا تقعي فيما يغضب الله والعياذ بالله

 

 

فليحاول هو التقدم لكِ مرة أخرى

ربما يقدر الله ويوافق والدكِ هذه المرة

وإن قدر الله ولم يوافق والدكِ

فلتبتعدي عن هذا الموضوع ولا تفكري فيه

 

 

فربما هذا خيرا لكِ

فكم من شئ نظنه خيرا وهو شر لنا في ديننا ودنيانا

فالله هو العليم

 

 

ألجأي إلى ربك كثيرا وأدعيه أن يقدر لكِ الخير حيث كان ثم يرضكِ به

 

يسر الله لكِ أمورك يا حبيبة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

انا ارى يا اختي تائبة مؤمنة ان لا تربطي الاحلام بالاستخارة وعليك معاودة الاستخارة وكما قلت ان الشاب على خلق فلا تضيعيه لعله يكون قرة عين لك في المستقبل وبما انك قمت بالرؤية الشرعية فيجب الاستفسار منه على امه ان كانت موافقة ام لا فالجواب عنده واسال الله ان ييسر امورنا جميعا

 

شكرا أخية على النصيحة، بالنسبة لي تركت القرار لوالدي، لأنني رأبت أن أبي انزعج من بعض الأمور، لم يحسم الأمر بعد ولكنني مرتاحة بأن ماسيحدث خير لي مهما كان لأنني استخرت الله و "ما خاب من استخار" دعواتكم لي لأخواتي

:)

السلام عليكم ورحمة الله اخواتي

في البدء اشكرك و بارك الله فيك اختي تائبة مؤمنة على النصيحة جعلها الله في ميزان حسناتك ووفقنا وأياك الى مافيه خير للجميع .الحمد لله على كل حال , الذي جرى بان اهلي قد رفضو موضوع الارتباط مع هذا الشاب لكن الذي قد حدث ولازال يحدث ان الشاب لازال يتواصل معي برسائل يوضح ويؤكد فيها تمسكه بي وانه لازال مؤمن بان قد يحدث ارتباط بيننا بأذن الله ,لكنني قد رفضت ولازلت ارفض التواصل معه برغم تأثري لحاله واقترح هو ان نبقى اصدقاء كي" لايخسرني "بحسب مايراه هو... اثابكم الله ماذا افعل؟ انا حااليا طالبة دراسات عليا ولي مشاغل كثيرة في حياتي وقد تعبت من التفكير في الموضوع ساعدوني ماذا افعل؟ جزاكم الله خيرا وعذرا للاطالة

 

فرج الله همك أخية زرقك الزوج الصالح الذي تقر به عينك و إياي وجميع فتيات المسلمين، احذري أخيتي من العلاقات المحرمة، واسألي الله أن يغنيك بحلاله عن حرامه وأن يجعله زوجك إن كان فيه خير أويبدلك خيرا منه، ولا تكثري الفكير في هذا الأمر بل فوضي أمرك كله لله :smile:

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فرج الله همك أخية زرقك الزوج الصالح الذي تقر به عينك و إياي وجميع فتيات المسلمين، احذري أخيتي من العلاقات المحرمة، واسألي الله أن يغنيك بحلاله عن حرامه وأن يجعله زوجك إن كان فيه خير أويبدلك خيرا منه، ولا تكثري الفكير في هذا الأمر بل فوضي أمرك كله لله :arrow:

بارك الله اختي تائبة مؤمنة على الدعاء وربنا يقدملك الخير اينما كان

أسال الله ان يفرج عنا وعن جميع االمسلمين ويغفر لامواتنا واموات المسلمين,الحمد لله فوضت امري لله فهو وحده القدير على كل شي والحمد لله انا بعيدة كل البعد عن العلاقات المحرمة وعن كل ما قد يغضب الله

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اخت ميمونة بارك الله فيك المنتدى منور فيكم ان شاء الله اشكركم في البدء على تفاعلكم مع مشكلتي وتقديم النصح وماهو خير لي ولكل عضوات المنتدى حبيبتي بارك الله فيك وجزاكي الله خير جزاء

, بالنسبة لوالدي فهو متوفي الى رحمة الله ادعو له بالمغفرة والرحمة ,واهلي قد رفضوا الموضوع بعد ان علموا بان الرجل والدته قد رفضت الموضوع (والدتي واخوتي) , والحمد لله اني قد فوضت امري لله في هذا الامر فان كان فيه الخير ان يقربه لي وان كان فيه اذى لي او لاهلي او لديني فليبدلني الله خيرا فيه ويصرفني عنه والحمد لله على كل حال , اشكركم مرة اخرى لتفاعلكم وتقديم ماهو مفيد لنا...

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×