إنتقال للمحتوى





مجالس تدبر القرآن ....(متجددة) بواسطة: امانى يسرى محمد           فتح التسجيل بأكاديمية زاد العلمية للعلوم الشرعية بواسطة: جوهرة بحيائي           سرج سابح بواسطة: أم يُمنى           دعنى وربى ......... ومشاكل أخرى بواسطة: أم يُمنى           رمضان وإمكانية التغيير بواسطة: باحلم بالفرحة           تاملات قرآنية .....(متجددة) بواسطة: امانى يسرى محمد           في رحاب التفسير مع الشيخ الدكتور محمد راتب النابلسي ...(متجددة) بواسطة: امانى يسرى محمد           من روائع كلمات الشيخ إبراهيم السكران...(متجددة) بواسطة: امانى يسرى محمد           رمَضان مُنْطَلَق وليس مُناسبَة مَحْدودة......(متجددة) بواسطة: امانى يسرى محمد           مرج البحرين يلتقيان بينهما برزخ لا يبغيان بواسطة: *لقاء*          
- - - - -

من أقوال د. خالد أبو شادي...(متجددة)


  • لا تستطيع إضافة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
63 رد (ردود) على هذا الموضوع

#41 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 01 January 2018 - 02:16 AM

صورة





إذا كُنتَ تطرب لسماع صوت المادحين،

وتتخذ دائما وضع الدفاع مع الناصحين،

فمتى تُفلِح؟!



"رحم الله رجلا أهدى إليّ عيوبي".
متى كانت آخر مرة تلقيتَ فيها هدية من هذا النوع؟
وما كان شعورك؟
وهل عملتَ بها؟
أسرِع قبل تراكم العيوب..



إن لم تكن ليلتك خيرا من ليلة الأمس،

فليكن نهارك اليوم أفضل من نهارك بالأمس.
نافِس نفسك لتُرضي ربّك.



ما أشد مصابه:
سُرِق منه راتب الشهر، فكيف يعيش اليوم؟
الأشدُّ منه بلاء:
من سرق الشيطان وقته، فأضاع عليه الأجر، فكيف يعيش غدا؟!
إن لم نُصِب غدا جنة، فأمر أشد علينا من الموت.




هجروا (كل) ما (لا يُستغنى) عنه: الوطن والدار والأهل والمال ابتغاء مرضاة الله، فكيف لا نهجر (بعض) ما (يُستغنى) عنه ابتغاء مرضاته؟!



الهجرة رسالة!

أن دينك أغلى ما لديك، فإن لم تستطع أن تحافظ عليه في أحب البلاد إليك،

فهاجر منها، وحافظ عليه!


صورة



حل أي عُقدَة:

(إنه من يتَّقِ ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين).



دائما كان الصالحون قلة..
لكن المصلحين أقل.
الصالحون قِطَعٌ من الذهب.
لكن المصلحين أحجارٌ من الماس.
والماس أشد صلابة وأقوى تحملا.
وكذلك المصلحون..
أعظم صبرا.
وأكثر أجرا.
وأخلد ذكرا.



إعادة تعريف النعمة!
قال الإمام القشيري:
"النعمة ما أشهدك المُنعِم،
أو ما ذكَّرك بالمُنعِم،
أو ما أوصلك إلى المُنعِم،
أو ما لم يحجبك عن المُنعِم".



لا يجمع الله على عبده بلاءين:
بلاء المحنة وبلاء النار!
والدليل في حديثين عن أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم  قال:

1-"إن الله إذا أحب قوما ابتلاهم". صحيح الجامع
2- "والله .. لا يُلقي الله حبيبه في النار". صحيح الجامع



التقوى منك وإليك!

تتقي ما يكره الله، فيقيك ما تكره.

حتى وإن نزل بك ما تكره، جعل في باطنه ما تحب،

فالظاهر مضرّة والباطن مسرة.



صورة



#42 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 03 January 2018 - 08:03 AM

صورة




طريق الجنة!
قال ابن القيم:
أين أنت؟
والطريق تعب فيه آدم،وناح لأجله نوح،
ورمي في النار الخليل،وأُضجع للذبح إسماعيل،
وبيع يوسف بثمن بخس،ونشر بالمنشار زكريا،
وذبح السيد الحصور يحيى،وقاسى الضر أيوب،
وزاد على المقدار بكاء داود،وسار مع الوحش عيسى،
وعالج الفقر وأنواع الأذى محمد صلى الله عليه وسلم





«المرء على دين خليله، فلينظر أحكم من يخالِل»:
أي لا تخالل إلا من رضيت دينه، فإنك يقودك إلى طريقه، فلا تقامر بدينك، وتخالل من ليس مرضيا في دينه.
قال سفيان بن عيينة:
"انظروا إلى فرعون معه هامان.
والحجاج معه يزيد بن أبي مسلم.
وسليمان بن عبد الملك صحبه رجاء بن حيوة فقوَّمه وسدّده".


صورة



جديد يحمل جديدا:
هذا عام جديد فاجعله يحمل بين طياته عملا جديدا، سائل نفسك:
*ما العبادة التي سأواظب عليها هذا العام ولم أواظب عليها من قبل؟
*ما الخُلق الذي سأتحلى به وقد صعب عليَّ في الماضي؟
*أي خلق سيء يسيء إليَّ وسأمحوه من معاملاتي؟
*ما المهارة التي سأصقلها لأخدم بها أمتي؟



-صحائف لا تُطوى
اسطر هذا العام أعمالا تجعل صحيفتك لا تطوى بعد موتك،

واقرأ هذا الحديث يُملي عليك أفضل ما يزيِّن الصحائف:
«سبع يجرى للعبد أجرهن وهو في قبره بعد موته: من علّم علما، أو كرى نهرا، أو حفر بئرا، أو غرس نخلا، أو بنى مسجدا، أو ورّث مصحفا، أو ترك ولدا يستغفر له بعد موته»


صورة



امح ماضيك المؤلم.
استبعد ذكريات فشلك.
ابدأ وكأنك وُلِدت اليوم.
ارفع شعار:
ما فات مات.
والأهم ما هو آت.




(لا ظُلْمَ اليوم):
إشارة إلى طبيعة الدنيا أنها دار مظالِم،

والآخرة دار قصاص للمظلوم من الظالم.



ولأن التقوى تقيك من كل ما يؤذيك، كانوا عند الكروب والحروب أشد حذرا من الذنوب مِن حذرهم مِنْ عدوهم اللدود


صورة



تغيب حكمة الأحداث عن أعيننا ليمتحن الله قلوبنا في اليقين!

ولذا قيل: "الرضا بمكروه القضاء أرفع درجات اليقين".

فأيقن أن في كل شدة حكمة خافية



قالها نبي وسليل بيت النبوة يوسف عليه السلام:

(توفني مسلما وألحقني بالصالحين)..

فكيف لا يخاف سلب الإيمان وخاتمة السوء من هو دونه في المقام؟!



قيد الذنب أشد وأخطر من قيد السجن

لأن فيه ضرر دينك،

وقيد السجن يضر دنياك.

قال ابن تيمية:

"والمحبوس من حُبِس عن ربه، والمأسور من أسره هواه".



صورة



#43 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 05 January 2018 - 07:28 AM


صورة


في 5دقائق تقرأ سورة وَقَتْ صاحبها عذاب القبر: إنها سورة الملك..

ما أيسر الثمن وأعظم الغنيمة!

روى أبو داود (1400) والترمذي (2891) وحسنه عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( إِنَّ سُورَةً مِنْ الْقُرْآنِ ثَلَاثُونَ آيَةً شَفَعَتْ لِرَجُلٍ حَتَّى غُفِرَ لَهُ وَهِيَ سُورَةُ تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ ) وحسنه الألباني في صحيح الترمذي .

قال المناوي رحمه الله :

" كان قد لازم على قراءتها ، فما زالت تسأل الله فيه حتى غفر له ، وهذا حث لكل أحد على مواظبة قراءتها لينال شفاعتها " انتهى مختصرا من "فيض القدير" (2 /574) .


صورة

لا يعرف قيمة الأسحار مثل ميت في قبره!

انقشع ظلام قبره من وقت موته إلى يوم حشره..

ببركة صلاته في جوف الليل وذكره!



يموت الظالم والمظلوم،

لتبدأ حياتهما الحقيقية ورحلتهما الأبدية..

ويلقى كل واحد ما قدّمت يداه،

فحفرة جحيم أو روضة نعيم،

بينما باقي الخلق في شغل عنهم وملهاة.


صورة



(فاصبر إن وعد الله حق * ولا يستخفنك الذين لا يوقنون):

سين 1:

لماذا الصبر؟

جيم 1:

لأن الله لا يُخلِف وعده.

سين 2:

ما الآفة التي تستهدف صبرك؟

جيم 2:

ضعف اليقين وشبهات غير الموقنين.



لا واعظ يعظك.

ولا صاحب ينصحك.

لكنّ معك الواعظ الصامت:

الموت.

اذكر خلال بضعة أعوام كم اختطف من أحبابك؟

وكم غيٌب من أقربائك؟

ولا تدري متى يأتيك الدور؟

#كن_مستعدا


صورة



بعد فترة من نزول الشِّدة بك.

أو بعد أيام من موتك.

سينساك أحب الأحبة، وينشغل عنك أقرب الناس إليك، وينصرف كلٌّ منهم إلى حاله.

ولا يحوطك ويحرسك في شدَّتك أو في قبرك مثل عملك الصالح.


كم كُتِب لك من صلاة العصر؟!

نصفها؟ ربعها؟ عُشرها؟

لا يُكتب للمرء من صلاته إلا ما عقل منها.


(وأفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد فوقاه الله سيئات ما مكروا).

التوكل الصادق على الله وتفويض الأمر إليه سبب الحفظ والوقاية من كل سوء.

صورة



للتقوى دائرتان:واجبة ومستحبة. ‏

فالواجبة:أداء الفرائض واجتناب النواهي.

‏والمستحبة:فعل المستحب وترك المكروه.

‏وكلما كنت أتقى كان الفرج إليك أقرب.


من كسل عن طاعته فليكثر من قول: (لا حول ولا قوة إلا بالله).

لا يحول بينك وبين ما تكره (ومنه معاصيه)،

ولا يقوّيك على ما تحب (ومنه طاعته) إلا الله.




صورة



#44 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 10 January 2018 - 02:36 AM

صورة



قال لي: للصبر حدود! قلتُ: وقد يكون بغير حدود!

ففي الحديث: "ومن يتصبّر يُصبِّره الله".

وما عند الله من زاد لا ينفد مهما جاد منه على العباد!



اذكر الموت تهُنْ عليك كل مصيبة!!

كتب مبارك إلى أخيه سفيان يشكو إليه ذهاب بصره، فكتب إليه:

يا أخي .. قد فهمتُ كتابك وما فيه من شكايتك ربَّك!!

اذكر الموت يهُن عليك ذهاب بصرك.. والسلام




(فإن مع العسر يسرا.. إن مع العسر يسرا):

هذا ليس بتكرار.. إنما تأكيدٌ رباني.. ووعد إلهي..

يغمرنا بالسكينة واليقين والاستبشار..


صورة



قال ابن تيمية:

"الفرج يأتي عند انقطاع الرجاء من الخلق".

اللهم اقطع رجاءنا من الخلق، واجعل رجاءنا فيك




نائمٌ نادم خيرٌ من قائمٍ مُعجب..

الأفضل منهما:

قائمٌ نادم!



لا يمنعك اقتراف الذنب من سؤال الله مزيد العطاء،

فانقباضك بسبب الذنب يبسطه رجاؤك في كرم الرب،

وهي دعوة سليمان:

(ربِّ اغفر لي وهب لي ملكا).


صورة



الله يواسي عباده!

(ولا تهِنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين* إن يمسسكم قرح فقد مس القوم قرح مثله. وتلك الأيام نداوِلها بين الناس)



إذا دعوت: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني؛ فاقصد بسؤال العفو:

-محو ما سلف من الذنوب.

-ومحو ما استتر من العيوب.

-ومحو حب السيئات من القلوب.



صحَّ عنه صلى الله عليه وسلم أنهُ قال: «ألظُّوا بيا ذا الجلالِ والإكرامِ». أي الزموها، وأكثرُوا منها، وداوموا عليها، ومثلُها وأعظمْ: «يا حيُّ يا قيومْ». وقيل: إنه الاسمُ الأعظمُ لربِّ العالمين الذين إذا دُعي به أجاب، وإذا سئل به أعطى. فما للعبدِ إلا أنْ يهتف بها وينادي ويستغيث ويدمن عليها، ليرى الفرَجَ والظفرَ والفلاحَ:

{إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ}.


صورة



الإناء الفارغ فقط يُمكن ملؤه، وأما الممتلئ فلا.

هكذا يستهدف الشيطان قلبك بحب الحرام والميل إلى الهوى إن وجده فارغا.

والعلاج سهل وفي يدك!



(كذلك لنثبِّت به فؤادك):

فمن لم يحتم بحصن القرآن تزلزل في الشدائد،

ولم يثبت على الحق عند المحن، وأنت على الخيار!

هاجر القرآن يضطرب عند الشدائد،

وهل الدنيا غير شدائد يعتريها بعض أوقات رخاء؟

لا تهجر القرآن بعد رمضان!


صورة



عن بكر بن عبد الله المزني يقول:

لقيت أخًا لي من إخواني الضعفاء فقلت: يا أخي أوصني.

فقال: ما أدري ما أقول؛ غير أنه ينبغي لهذا العبد أن لا يفتر عن الحمد والاستغفار.

وابن آدم بين نعمة وذنب. ولا تصلح النعمة إلا بالحمد والشكر.

ولا الذنب إلا بالتوبة والاستغفار.





صراطان!

من ثبت على الصراط المستقيم هنا فلم ينحن لباطل خوفا أو يمِل عن الحق طمعا. ثبت على الصراط المنصوب على جهنم، وعبوره نحو الجنة!



موت أصحابك وجنائز أحبابك ..

رسائل صريحة لا تقبل التأويل أن الدورالقادم عليك!



صورة


تم التعديل بواسطة امانى يسرى محمد, 10 January 2018 - 02:42 AM.


#45 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 11 January 2018 - 05:03 PM

صورة




هل ينام أهل الآخرة؟!

لا نوم بعد الموت

فإما نعيمٌ يطير النوم من العيون، أو عذابٌ يشوي الوجوه.





قال ابن القيم:

"من لم ير نعمة الله عليه إلا في مأكله وملبسه وعافية بدنه، وقيام وجهه بين الناس، فليس له نصيب من هذا النور البَتَّةَ.
فنعمة الله بالإسلام والإيمان وجذب عبده إلى الإقبال عليه، والتنعم بذكره، والتلذذ بطاعته هو أعظم النعم، وهذا إنما يُدرَك بنور العقل وهداية التوفيق".




من أسباب هتك الستر والتشنيع على الغير!

قال علي بن أبي طالب:

"من نسي خطيئته؛ استعظم خطيئة غيره".


صورة



خطايا القلوب مرعبة!

-الذين(يحبون) أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم دنيا وآخرة. -

المقتول في النار لأنه كان(حريصا) على قتل صاحبه.

-مجرد الركون (الميل) إلى الذين ظلموا عقوبته (فتمسكم النار)!



وما وحشة قلبك إلا بذنبٍ أذنبته أو عمل صالح تركته..

قد عرفت الداء والدواء،

فما يمنعك من الشفاء؟!



وأوسع الأرزاق: رزق الدين.

وأعظم العافية: العافية في الدين.

وأغلى النعم: نعمة الثبات على الدين.

من لم يفهم هذا فلربما باع دينه من أجل دنياه.


صورة


كيف يشملك لطفه؟!

ابن القيم:

«وعلى قدر قيام العبد بالأوامر يحصل له من اللطف عند النوازل، فإن كمَّل القيام بالأوامر ظاهرا وباطنا ناله اللطف».



"إن الله لا يمل حتى تملوا":

دعوة إلى 6 معاني:

الصبر الأمل حسن الظن بالله

الثبات على المبدأ استمرار المحاولة بلا توقف رفع سقف طموحاتك وآمالك



مما رأيت!

ابتلاه الله بالسجن ظلما، فحفظ فيه القرآن وزاد الإيمان.

وابتلى صاحبه بالحرية فزلّت قدمه بعد ثبوتها!

فمن فيهما المصاب؟

المأسور من أسره هواه!



صورة



#46 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 14 January 2018 - 03:14 PM

صورة


(ولاتيأسوا من روح الله) [يوسف: 87]:
أولياء الله يلتمسون الفرج عند ضراوة البلاء،

فشيخ كبير يوصي أبناءه بعد أن كفَّ بصره من الحزن على فقد أبنائه الثلاثة قائلا: (ولاتيأسوا من روح الله)



سين:هل هناك وسيلة لمعرفة قبول التوبة؟!
جيم:علامة قبول التوبة:
راحة القلب، ومزيد الإقبال على الله، والرغبة في الاستزادة من طاعته،

وكره ما كُنتَ تحب من معاصيه.



أعجز الناس من عجز عن النية!
قال ابن تيمية:
"النية يثاب عليها المؤمن بمجردها، وتجري مجرى العمل إذا لم يمنع من العمل بها إلا العجز، ويمكنه ذلك في عامة أفعال الخير.
وأما عمل البدن فهو مقيد بالقدرة، وذلك لا (يتيسر) إلا قليلا؛ ولذا قال بعض السلف: قوة المؤمن في قلبه، وضعفه في بدنه، وقوة المنافق في بدنه، وضعفه في قلبه".


صورة



((وألو استقاموا على الطريقة لأسقيناهم ماء غدقا)):
استقم على أمر الله حتى تستقيم أمورك كلها بإذن الله.


(إن تنصروا الله ينصركم)..
تأخر النصر عنا لما تأخرنا عن إجابة النصير.


كان موسى عليه السلام من أولي العزم من الرسل وناجى الله عند جبل الطور.
وصبره في دعوة بني إسرائيل صار مضرب الأمثال ومع هذا لم يصبر على ما لم يحِط به خبرا من أفعال الخضر.
والدرس:تظل بعض حكمة الله غائبة حتى عن أفضل الخلق.


صورة



قد يكون:
صورة الموت نجاة من فتنةٍ في الدين: "وإذا أردت بقوم فتنة فاقبضني إليك غير مفتون".
صورةوالمرض كفارة ذنوب: "لا تسبي الحمى، فإنها تُذهِب خطايا بني آدم كما يُذهِب الكير خبث الحديد".
صورة والغياب بابا لنيل أجر الدعاء بظهر الغيب، وفضل: "ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه"




حسم يوسف قراره:

(رب السجن أحب إلي مما يدعونني إليه).

بلاء الدنيا مع سلامة الدين أحب من عافيتها مع إصابة دينه.

السليم: من سلِم دينه، والمصاب مصابه!



أنا عند ظن عبدي بي!

لا تستبطئ منه النوال واستبطئ من نفسك وجود الاقبال.

الدعاء من أقوى الأسباب.

آخر ساعة من نهار الجمعة ساعة إجابة.



صورة

#47 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 15 January 2018 - 02:04 PM

صورة


تردِّد كل يوم عشرات المرات:
سبحان ربي الأعلى..
سبحان ربي العظيم..

ثم تتهم قدرة الله فتستبعِد الفرَج.
وتتهم حكمته فتسخط على القدر.


الوقاية من جميع الآفات!
في الحديث:
"قل إذا أصحبتَ وإذا أمسيتَ:
اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزَن.
وأعوذ بك من العجز والكسل.
وأعوذ بك من الْجُبْن والبخل.
وأعوذ بك من غلبة الدَّيْن وقهر الرجال".
رواه أبو داود (1555)
وضعفه الألباني


صورة



الأهم من زوال البلاء: أن تنجح فيه!

هذا هو الذي سينعكس على ميزانك، ويظهر في صحيفة أعمالك!


يجمع الله لك أسباب الإجابة دون أن تشعر:

صوم.. كرب وظلم.. انقطاع سبَب أرضي..

فأخلص في الدعاء وانتظر العطاء الرباني!


(لا تخافا).. لماذا؟!

(إنني معكما أسمع وأرى).

(لا تحزن).. لماذا؟

(إن الله معنا).

خلاصك من الخوف والحزن فقط في استجلاب معية الله بطاعته!


صورة



ما نيتك كلما نظرت في المرآة؟

أنك تزيِّن ظاهرك للناس ليروك على أحسن صورة.

لكن الأوْلى والأهم:

أن تهتم بنظر الله إلى قلبك،

فعليه مدار النجاة!


ربطت الأحاديث بين فشو الجهل وانتشار الفتن،

فقال النبي صلى الله عليه وسلم:

«إن من أشراط الساعة أن يفيض المال، ويكثر الجهل، وتظهر الفتن، وتفشو التجارة».

لكن ما لم يُتبِع العالم علمه بالعمل؛ كان علمه سبب فتنته كلما علا واشتهر،

وهذا من خفيِّ الفتن وأصعب ألوانها.



سر كثرة الشكاوى والاعتراض!

قال أحمد بن عاصم الأنطاكي:

"من عرف الله عز وجل اكتفى به، ومن لم يعرفه اكتفي بدونه غيره. فطال غمُّه وكثرت شكايته".


صورة


الأعظم شهرة أكثر استهدافا بسهام الرياء الشيطانية،

وأسهل تعرضا لخدش الإخلاص.

وليست الوقاية بالعزلة والاختفاء،

بل بزيادة عبادات الخفاء!


خالف موسى الخضر ثلاث مرات، فقال: هذا فراق بيني وبينك.

أما تخاف يا من خالف ربه مئات المرات أن يقول لك في أحد المخالفات:

هذا فراق بيني وبينك!


وإذا زاغ بصرك لما رأى عليه أصحاب الثروات؛ وتعلق قلبك بملك أصحاب المليارات؛ فخاطب نفسك:

هذا ما أعد البشر للبشر؛ فكيف بما أعد رب البشر للبشر!

وإذا أشفقتعلى فقير لشدة فقره؛ أو مبتلى لعظيم مصابه؛ فأشفق على نفسك أولا!

لعلهم خسروا هنا؛ وسبقوك في الفوز بالدرجات العلا هناك!


صورة



#48 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 22 January 2018 - 08:38 AM

صورة


هل تناولت طَعَامك اليوم؟
الطعام يربّي الأبدان والقرآن يربّي الإيمان وغدا يأكل الدود الأبدان، ولا يمسُّ الإيمان.
فلا يفوتك أهم الزادين!

افتح مصحفك




يخطئ من يظن أن فتنة الدجال تتعلق فقط بالأشراط الكبرى للساعة، فقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم (إن بين يدي الساعة ثلاثين دجالًا كذابًا) السلسلة الصحيحة 4/250
ومعرفة هؤلاء تحتاج إلى قلب حي وبصيرة وسؤال هداية لضمان عدم الافتتان بدجاجلة العصر




جاء في الأثر:
"الصَّمْت حِكَمٌ، وقليلٌ فاعِلُه".
كثرة كلامك، خاصة في ما ليس لك به علم علامة قلة حكمة.



مررت بقصر ملياردير مات منذ أعوام، فمرت بي هذه الخاطرة:
بكم يشتري الأموات لحظة من أعماركم أيها الأحياء؟!
أنتم -والله-أغنى الأغنياء، لكن البعض غافل، على بصيرة قلبه غطاء


صورة



(ولا تَقْفُ ما ليس لك به علم):
آية لو عملنا بها، لانكمش ما نكتب على صفحات التواصل إلى عُشْر

ما هو عليه اليوم.





جلَد الفاجر، وثباته على مبدئه الباطل، وعدم تزحزحه عنه حتى النفس الأخير، جديرٌ أن يُخجِل صاحب الحق الضعيف أو العاجز أو اليائس


المغفرة والجنة أهم من النصر والفتح!
قال الله تعالى:
(هَلْ أَدُلُّكُمْ على تجارة تُنجِيكُم مِّنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ):
وأما أرباح التجارة:
(يغفر لكم ذنوبكم)
(ويدخلكم جنات)
(وأخرى تحبونها)
( نصر من اللَّهِ)
( وفتح قريب)


صورة



خير رفيق في حفرة القبر.
قال بعض السلف:
" نظرتُ إِلَى الخلق؛ فإذا كل شخص له محبوب، فإذا وصل إِلَى القبر فارقه محبوبه؛
فجعلتُ محبوبي: حسناتي؛ لتكون معي في قبري".




علام تفرح وعلام تحزن؟!
قال علي رضي الله عنه:
إن المرء يسوءه فوت مالم يكن ليدركه..
ويسره إدراك مالم يكن ليفوته..
فليكن سرورك بما نلت من أمر آخرتك..
وليكن أسفك على ما فاتك منها.



الرسول قدوتنا..
8 سُوَر كان يقرؤها النبي صلى الله عليه وسلم  كل ليلة:
الفلق
الناس
الإخلاص
الكافرون
الملك
السجدة
الزمر
الإسراء
كم سورة ستقرأ منها الليلة؟!


صورة




من انهزم أمام شيطانه بذنب فليدرك ثأره بتوبة.
وليُرهِق شيطانه بحسنات يمحو بها السيئات.
كل يوم نحياه معركة جديدة مع الشيطان.
والحروب سِجال.



ولا تظهر أخلاق المرء
إلا عند الخلاف.
ولا يُختَبر إيمانه الحقيقي
إلا عند البلاء




(كلا إن الإنسان ليطغى * أن رَآه استغنى):
ما طغيان العبد إلا من استغنائه عن ربه، واعتداده بنفسه.
وما طغى عبدٌ تدبر هذه الآية ووعاها.




صورة



#49 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 25 January 2018 - 06:59 AM

صورة



هلموا إلى وقايتكم من النار:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"لن يَلِج النّار أحد صلّى قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ". رواه مسلم
يعني: الفجر والعصر
استيقظ وأيقِظ من تخاف عليه ومن تحب.


قلتُ له:
من استطال الطريق ضعف مشيه، بل ربما سقط.
فقال:لكنها بالفعل طويلة، ومليئة بالفتن والعقبات.
قلت:فأين أنت من وصية سورة العصر:
(وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر)؟!

نبيٌ معصوم يلجأ إلى ربه مخافة الزلل والسقوط في الفتنة قائلا:
(وإلا تصرِف عني كيدهن أصْبُ إليهن).
فكيف يكون دعاء  غير المعصوم والمحاط بِفِتن كثيرة؟!



صورة

(ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ الْأَنْبِيَاءَ بِغَيْرِ حَقٍّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا) [آل عمران: 112]:
قال الإمام الرازي:
«ذكر الله أن علة (سبب) الكفر وقتل الأنبياء هي المعصية، وذلك لأنهم لما توغلوا في المعاصي والذنوب، فكانت ظلمات المعاصي تتزايد حالا فحالا، ونور الإيمان يضعف حالا فحالا، ولم يزل كذلك إلى أن بَطَل نور الإيمان وحصلت ظلمة الكفر، فقوله: (ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا) إشارة إلى عِلَّة العلة.
ولهذا المعنى قال أرباب المعاملات:
من ابتُلِي بترك الآداب وقع في ترك السُّنن، ومن ابتُلِي بترك السنن وقع في ترك الفريضة، ومن ابتُلِي بترك الفريضة وقع في استحقار الشريعة، ومن ابتُلِي بذلك وقع في الكفر».

في الحديث النبوي:
«التؤدة في كل شيء خير إلا في عمل الآخرة». صحيح الجامع رقم: 3009
والتؤدة: التأني.
قال الإمام القاري:
"لأنَّ في تأخير الخيرات آفات، ورُوِي أن أكثر صياح أهل النار مِن تسويف العمل".



صورة


لو كان للدنيا قيمة، فلأنك تشتري بها الجنة.
هذه وظيفة الدنيا لا أقول عند الأتقياء، بل عند العقلاء.

(قَالَ بَلْ سَوَّلَتْ لَكُمْ أَنْفُسُكُمْ أَمْرًا)[يوسف: 18]:
علم يعقوب أن الذئب لم يأكل يوسف؛ لأن الكواكب لما تسجد له بعد!
كن دائما بوعد الله أوثق منك مما ترى عيناك !

مقدار خيريتك بحسب قبولك للنصيحة.
قال الإمام أحمد بن حنبل:
"لا نزال بخير، ما كان في الناس من يُنكِر علينا".



صورة


قل أعوذ برب الفلق..
الذي فلق الحجر فأخرج منه الماء.
ويفلق الليل ليخرج منه النهار.
ويفلق العسر ليأتي منه اليسر.
لذا نرددها صباحا ومساء،
لتبشِّرنا إن يئسنا، وتذكِّرنا إن نسينا.

إذا أراد الله إنفاذ أمر؛ أنفذه بأَهْوَن الأسباب!
أخرج يوسف من السجن برؤيا منام..
وحمى موسى وهو طفل من الذبح بأن قذف حبه في قلب امرأة فرعون.



صورة


(لَقَدْ كَانَ فِي يُوسُفَ وَإِخْوَتِهِ آيَاتٌ لِلسَّائِلِينَ)[يوسف: 7]:
كلما زادت الأسئلة زاد الفهم، وهذا أنفع بكثير من أسلوب التلقين.
قيل لابن عباس:
كيف أصبت هذا العلم؟
فقال: لسان سؤُول، وقلب عقول.
وقال بعض الحكماء:
ليست الإ جابة هي التي تنير الدَّرب، بل السؤال.

في القلب وحشة لا يمحوها إلا القرآن.
وفيه كسرة لا يجبرها إلا تدبر آياته للعبرة.
ونافذة حزن لا يغلقها غير فتح المصحف.
افتح مصحفك


صورة



#50 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 29 January 2018 - 01:25 AM

صورة



أعظم العقوبات ما تعلَّق بدينك!!

قال ابن الجوزي:

«أعظم المُعاقَبة أن لا يُحِسَّ المُعاقَب بالعقوبة.

وأشدُّ من ذلك أن يقع السُّرور بما هو عقوبة،

كالفرح بالمال الحرام،

والتَّمكُّن مِن الذنوب.

ومَنْ هذه حاله لا يفوز بطاعة».



طالما ظللت فارغا،

ظل الشيطان فيك طامعا



(قُلْ مَتاعُ الدُّنْيا قَلِيلٌ)
قلَّلها في عينك ليُهَوِّن عليك الإنفاق منها، ثم أخبرك أنك لو بذلت منها أقلَّ القليل، فتصدّقت بشقّ تمرة لتخلَّصْتَ من النار، وفزت بالجنة، وهذا والله غاية الكرم.


صورة



من أذكار النوم المهجورة..
احرص عليه كل ليلة!
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
"من قال إذا أوى إلى فراشِه :
الحمدُ لله الذي كفاني وآواني..
والحمدُ لله الذي أطعمَني وسقاني..
والحمدُ لله الذي منَّ عليَّ فأفْضَل..
فقد حمد الله بجميع محامدِ الخلقِ كلِّهم".
صحيح الترغيب رقم: 609



(ورَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَنْ نَفْسِهِ)[يوسف: 23]:
كانت محنة يوسف مع امرأة العزيز أشد من محنته مع إخوته، وصبره عليها أعظم أجرا، لأنه صبر اختيار مع وجود دواعي السقوط الكثيرة، وأما محنته مع إخوته، فصبره فيها صبر اضطرار، وليس له إلا الصبر عليها، طائعا أو كارها.


صورة




(يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ)
أمرهم بالصبر وهو حال الصابر في نفسه
والمصابرة وهي حال المؤمن في الصبر مع خصمه
والمرابطة وهي الثبات والإقامة على الصبر والمصابرة
وقد يفعل العبد كل هذا دون أن يكون تقيا، فأخبر الله أن ملاك الأمر كله بالتقوى،
وأن فلاح العبد موقوفٌ عليها.



كفَّ عنا تشاؤمك، ولا تنقل العدوى إلى غيرك.
أتريد أن تبوء بإثمك وإثم غيرك؟!



قيل للحسن: فلان يحفظ القرآن. قال: بل القرآن يحفظه. تذكيرٌ لمن اعتاد قراءة سورة الملك كل ليلة.. وتعريف لمن جهل فضلها (الواقية من عذاب القبر).


صورة



إن أردت أن تعرف رضاه عنك فانظر: - رضاك عنه عند البلايا - ويقينك بثوابه وحكمته في الرزايا فإن رضيت وأيقنت؛ فهو عنك راضٍ:

(من رضي فله الرضا).



أشد العقوبات!

البعض لن يكتشف حقيقة ضلاله وفساد سعيه إلا على عتبات جهنم:

(وسوف يعلمون حين يرون العذاب من أضل سبيلا).



الرصيد!

تغتاب؛ فتسحب من رصيد حسناتك، تودعها في حساب من اغتبته.

فإذا نفد رصيدك، أودع من رصيد سيئاته في رصيدك.




شؤم ذنب واحد!

قال ابن الجوزي: تفكَّر في حال يوسف لو كان زلَّ من كان يكون!

هل كانت إلا لذة لحظة وحسرة الأبد؟!

صورة


تم التعديل بواسطة امانى يسرى محمد, 29 January 2018 - 01:26 AM.


#51 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 31 January 2018 - 07:54 PM

صورة


اجعل من أهم ما تتزود به في دنياك:

حب الصالحين وأهل الإصلاح وإن لم تعمل بعملهم وقيّدتك ذنوبك عن اللحاق بركبهم.
ما أحلى التشبّث ببشارة الحبيب:"أنت مع من أحببت".



تعريفات:
الشدة التي تقرِّبك من الله نعمة.
والنعمة التي تباعدك عن الله نقمة.



إذا أراد الله بعبد خيرا لم يحرمه من التنبيه الدائم.
ولذا قيل؛ لا يخلو المؤمن من:
عِلَّة (في الجسم) أو قِلّة (في المال) أو زلّة (في العمل)



(فَاسْتَجَابَ لَهُ رَبُّهُ فَصَرَفَ عَنْهُ كَيْدَهُنَّ)[يوسف: 34]:
لم يقل : فأدخله السجن!
لا تنظر إلى ظلمة المحنة وما أصاب دنياك،

بل انظر إلى الخير الذي وراءها وما أفاد دينك.


صورة



(السجن أحب إلي مما (يدعونني إليه))[يوسف: 33]:

ولم يقل: الزنا، فالمؤمن كامل العفاف حتى في لسانه.



ما كان أوله (شرط)، كان آخره (نور)!!

قال مجاهد: كفارة أكلك لحم أخيك (الغيبة)؛ أن تُثنِي عليه، وتدعو له بخير.

ذكِّر بها نفسك في مطلع اليوم.




يعودون المريض ويواسون المصاب، وداء القلب أَوْلى بالسؤال!

لأن مصيبة الدين عند أكثر الناس أهْون من مصيبة الدنيا.


مرور الماء المستمر يفلق الصخر أو يحفر مجراه.

دوام الطاعة -وإن قلت- يغرس في القلب إيمانا لا يرتد.

توقفك عن المحاولة هو العلامة الوحيدة للفشل.


صورة



عفوا! صلاحك وحده لا يكفي!

(وما كان ربك ليُهلِك القرى بِظُلْمٍ وأهلها مصلحون):

إيجابيتك وإصلاح ما حولك هي وحدها ضمان نجاة مجتمعك من الهلاك.



من الحقائق التي لا يعرفها كثير من الناس ما قرَّره الإمام المناوي:

«فأكْثر ما يُدْخِل الموحِّدين النَّار مظالم العباد».



في الحديث:

"أنا زعيمٌ ببيت في ربض الجنة لمن ترك المراء (الجدال) وإن كان محقا".

لا تجادل في الواقع أو على الصفحات خاصة


وكل كلام منطوق أو مكتوب لا ينبني عليه عمل ولا ثواب،

فاجعل مكانه ركعتين بوِردك من القرآن.

عبدالله بن عمرو: ركعة بالليل خيرٌ من عشرة بالنهار.


صورة



في الحديث:"والبذاء والبيان من النفاق".

والبذاء: فحش اللسان،

والبيان: الفصاحة بغرض التكبر أو مع العُجب وهو من أمراض القلوب.


الظلم أخبث وباء!

من سكت عنه أولا رضي به ثانيا وبرّره ثالثا ثم سقط فيه رابعا!

ولذا جاء النهي جازما:

(ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار)



رخص لحم النساء فغلا لحم الضأن والأغنام.

وقلّ ماء الحياء فجفّ ماء السماء.

واحترقت شجرة التقوى التي تحمينا فاندلعت الحرائق.

(وألو استقاموا على الطريقة لأسقيناهم ماء غدقا).

لبيك اللهم بتوبة!


صورة



#52 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 01 February 2018 - 02:33 AM

صورة




بكم يشتري الأموات لحظة واحدة من أعمار الأحياء؟!

برجاء مراعاة فروق التوقيت واغتنام كنوز الأوقات.



كم من صراخٍ في النار بسبب

(سوف)!




سأل مغتابا: أغزوت السند والهند والترك؟

قال: لا.

قال: أفسلم منك هؤلاء ولم يسلم منك أخوك المسلم!

يا أصحاب الصفحات:

هل سلم المسلمون من ألسنتكم؟


صورة



(اذْكُرْنِي عِنْدَ رَبِّكَ)[يوسف: 42]:
هب أن الساقي ذكر يوسف عند الملك، كان يوسف سيرجع خادما في القصر،

لكن تأخره بضع سنين أخرجه عزيزا لمصر..
بعض التأخير فيه ألطاف خفية.




لو صاح فينا أصحاب القبور لقالوا:

كثرة الحسرات عندنا بقدر كثرة الغفلات عندكم




1 "خلاص موش قادر".

2 "يا رب أعِني".

الأول ينفد صبره، والثاني يمِدّه الله بالقوة.

البلاء مُوكّل بالمنطق.

فاختر كلماتك. وأحسن الظن بربك.


صورة



يصبر بعض المتدينين على صوم يوم الحر الشديد،

لكن لا يصبر على كلمة يقع بها في أخيه؛ يغتابه أو يفتري عليه كذبا!

طهِّروا ألسنتكم وصفحاتكم.



(ذَلِكَ مِنْ فَضْلِ اللَّهِ عَلَيْنَا)[يوسف: 38]:

قالها يوسف عليه السلام بعد أن سُجِن ظلما في ديار الغربة، فمهما تكن آلامك؛

فهناك دوما من نعم الله ما يمكنك التسلي به والتحدث عنه.



ينساها أصحاب البلاء فيجزعون!

وأهل العافية فبالعصيان يبارزون!

في الحديث: "إذا أراد الله بعبده الخير، عجّل له بالعقوبة في الدنيا. وإذا أراد بعبده الشر، أمسك عنه بذنبه، حتى يوافى به يوم القيامة".


صورة

الليلة!

أنت أوفر حظا من مئات الملايين من الأموات في قبورهم يتمنون ركعتين في جوف الليل. وحيل بينهم وبين ما يشتهون!

أبشِر!



انتقد الخطأ ولا تذمَّ المخطئ،

فانتقاد الفعل لا الفاعل يوصل الرسالة، ويحفظ المشاعر،

ويجعل النصيحة أقرب إلى القبول.




من سبَّك فلا ترد عليه،ومن وقع فيه فتجاهله،

فعندما يتحول النقاش إلى إسفاف،

فالانسحاب فضيلة وعلامة نُبل ورجولة




ينساها أصحاب البلاء فيجزعون!

وأهل العافية فبالعصيان يبارزون!

في الحديث: "إذا أراد الله بعبده الخير، عجّل له بالعقوبة في الدنيا. وإذا أراد بعبده الشر، أمسك عنه بذنبه، حتى يوافى به يوم القيامة".



صورة


تم التعديل بواسطة امانى يسرى محمد, 01 February 2018 - 02:34 AM.


#53 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 09 February 2018 - 10:41 AM

صورة


طائفة لا يخلو منها زمان!
في صحيح مسلم:
"لا تزال طائفة من أمتي قائمة بأمر الله.
لا يضرهم من خذلهم أو خالفهم حتى يأتي أمر الله وهم ظاهرون على الناس".
لها 4 سمات:
1- أنهم قلة "طائفة".
2- الثبات على الحق.
3- عدم تزلزلهم بالكثرة المعادية لهم أو المتخاذلة عن نصرتهم.
4- صبرهم حتى النصر.


سئل: ما سر صبرك؟!
قال:
وصف نفسه في كتابه بأنه (عليم حكيم) خمس عشرة مرة..
أفلا يغرس هذا التكرار في قلبي أن كل ما وقع لي بعلمه وإذنه، ولحكمة بالغة؟!
اللهم ارزقنا الفهم عنك.



لا شيء يبقى على حاله.
كل شيء في الدنيا مؤقَّت!
فإن كُنتَ في نعمة فتمتع بها،لأنها لن تظل معك إلى الأبد.
ولو كنتَ في شدة فلا تجزع لها؛ فعن قريب تزول عنك!




من استزاد من القرآن، زادت راحته واختفى قلقه.
ومن أدمن صفحات التواصل، زاد قلقه واختفت راحته.
وأنت بالخيار.



صورة
مثابرة!
فاته الفجر فصام.
ضاع منه القيام، فاعتكف في المسجد حتى طلعت الشمس.
لم يقرأ جزءه من القرآن بالأمس، فقرأ اليوم جزءين.
مثل هذا العبد، يخاف منه الشيطان!



كم دعاءٍ خفي من قلب شجي،
لا يسمعه أهل الأرض،
وتهتز له أرجاء السماء!



إذا اشتدت بك الكربات، وطالت أيام الشدائد العاصفات، فاذكر حديث الغمسة!
"ويؤتى بأشد الناس بؤسا في الدنيا من أهل الجنة، فيُغمس غمسة في الجنة، فيقال:
هل رأيت بؤسا قط؟
هل مر بك شدة قط؟!
فيقول: لا والله يا رب .. ما مر بي بؤس قط، ولا رأيت شدة قط".



صورة


"من عادى لي وليا فقد آذنته بالحرب"
قومٌ لهم ثأرٌ مع الله،
فكيف يفلتون؟!



المخلص لا يخطر الخلق بباله!
قال أحمد بن أبي الحواري:قلتُ لأبي سليمان الداراني: صليتُ صلاة في خلوة، فوجدتُ لها لذَّة.
قال: أي شيء لذَّك منها؟
قلت: حيث لم يرني أحد.
فقال: إنك لضعيف؛ حيث خطَر بقلبك ذكر الخلق.



(وَقَالَ يَاأَبَتِ هَذَا تَأْوِيلُ رُؤْيَايَ مِنْ قَبْلُ قَدْ جَعَلَهَا رَبِّي حَقًّا) [يوسف: 100]:
يرى الصالحون كثيرا من الرؤى المبشِّرة بتفريج الكرب ونزول النصر، فإذا تأخر الأمر دبَّ اليأس إلى القلوب، وتسلل الشك في موعود الله، وننسى أن رؤيا يوسف تحققت بعد عشرات السنين.



صورة



اذكروه عند غفلة الناس، يذكركم حين يغفل عنكم الناس.
اذكروه والناس نيام، يرفع ذكركم بين الأنام.
اذكروه وإن كُنتُم أصحاب أوزار، يذكركم بين الملائكة الأطهار من الآثام والأوزار



تناول هاتفه المحمول أول ما استيقظ، ليقرأ وِرْده من القرآن من تطبيق لختم القرآن، بدلا مما اعتاده من تصفح صفحته والرد على رسائله.
الأهم فالمهم!



(ثُمَّ يَأْتِي مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ )[يوسف: 49]:
الفرج يأتي بعد بلوغ الشدة منتهاها،
فمهما اشتد إغلاق الأبواب ستتسلل إليك رحمات الوهاب.


صورة



#54 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 16 February 2018 - 02:01 AM

لا راحة في هذه الدنيا.
ولو حصل فراحةٌ مؤقتة، وترقّب زوالها:
(وعند صفو الليالي يحدث الكٓدٓر).
فاعمل لدارٍ لا تعب فيها ولا نصب، وإلا رجعتٓ بتعب الدارين!



(عَسَى اللَّهُ أَنْ يَأْتِيَنِي بِهِمْ جَمِيعًا)[يوسف: 83]:
وصدق القائل:
اشْتَدِّي أزْمَةَ تَنْفَرِجي ... قَدْ آذَنَ ليلُكِ بِالبَلَجِ
وفيه تنبيه على ألا بقاء لمحنة، كما ألا دوام لنعمة.



الاستقامة في زمن الغربة بطولة،

فكيف بالدعوة إليها؟!
فطوبى للغرباء..



صورة



الخوف أمان!

صورة من خاف الله في الدنيا أَمِن يوم القيامة.

صورة ومن خاف النفاق أَمِن النفاق.

صورةومن خاف عدم الثبات على الحق، تعلق قلبه بربه كي يثبِّته،

فأمِن التعثر وتقلب القلوب.



(فعسى الله أن يأتي بالفتح أو أمرٍ من عنده).
أمر!
هكذا بالتنكير.
أيْ أيُّ أمر، ولو احتقره الناس واستهانوا به، فيجعل الله فيه البركة والفتح



صورة



(إِنِّي أنا أخوك فلا تَبْتَئِسْ بما كانوا يعملون)[يوسف: 69]:
اخلع ثوب البؤس، وارم به وراء ظهرك.
فأنا أخوك الذي رموه في البئر ليقتلوه، ومع هذا قد رأيت ما أوصلني الله إليه من العز والسلطان.
ومن رأى آثار رحمة ربه على غيره، طمع في رحمة الله أن تناله، فلم يبتئس.



قال القشيري:
"ليس كل أحد أهلا للبلاء؛ لأن البلاء من صفة أرباب الولاء.
فأما غيرهم فيخلي سبيلهم- لا لكرامة محلّهم- ولكن لحقارة قدرهم.
فهذا يوسف كان بريء الساحة، وظهرت للكل سلامة جانبه، وابتلي بالسجن.
وامرأة العزيز فى سوء فعلها حيث قال: (واستغفري لذنبك) ثم لم تنزل بها شظية بلاء".



صورة



(إن الله يُمسِك السماوات والأرض أن تزولا)..
والقادر على إمساك السماوات والأرض..
ألا يقدر على أن يُمسِك قلبك من أن يزيغ عن الحق؟
ألا يقدر على أن يُمسِك عقلك أن يضل مع الأفكار الزائغة؟
ألا يقدر على أن يُمسِك عليك عافيتك في دينك ودنياك؟
بلى والله!
وهو على كل شيء قدير.



العطشان يطلب الماء.
والجائع يطلب ألوان الطعام.
والحيران صاحب الأحزان يطلب القرآن.


تم التعديل بواسطة امانى يسرى محمد, 16 February 2018 - 02:11 AM.


#55 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 19 February 2018 - 03:27 PM

صورة



“لما صبر الورد على الألم ، و تحمل مجاورة الشوك و وخز الإبر اسنحق أن يتصدر مجالس الأمراء ، و يصبح رمز الحسن و البهاء ، و لا تكاد تجد هدية أرق من الورد.
و لما آثر الحشيش السلامة ، صار مرتع الحمير و علف البهائم ، و رخص و داسته الأقدام ، حتى غدا رمز المهانة.”
خالد أبو شادي, صفقات رابحة




القلب بيت , و العين بابه
و لا يدخل لص البيت إلا و الباب مفتوح
فإذا دخل سرق حلية الإيمان و جوهر التقوى
وترك القلب خرابا في خراب
فاحذر هذا اللص الذي تكفيه لحظة واحدة ليتسلل _لحظة واحدة فقط_ لذلك:
لما سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن نظر الفجأة قال:
( اصرف بصرك )”
خالد أبو شادي, صفقات رابح



كلمة تشجيعٍ من مدير كبير لها مفعول السِّحْر: تدفع لتحمل كل صعب شديد..
وتعين على بذل المزيد،
فكيف إذا كانت هذه الكلمة من الله رب العالمين!
(إِنَّا وجدناه صابرا نِعْمَ العبد)



صورة


منع الله عطاء،

كيف؟!
قال ابن القيم:
السرُّ في استجابة دعوة
المظلوم و المسافر و الصائم
"الكسْرة"
التي في قلب كُلِّ واحدٍ منهم.


( قال هل علمتم ما فعلتم بيوسف وأخيه إذ أنتم (جاهلون) )[يوسف: 89]:
الكريم لا يُكثر عتاب من يحب، بل يعذره،

وانظر كيف نسب يوسف محاولة قتلهم له إلى الجهل!


عليكم بما خف حمله وغلا ثمنه ،

صلاة الفجر”


“من لم يعتبر بغيره اعتبر به غيره”



صورة


“خذ الكتاب بقوة:

ليس المطلوب أن تقرأ الكتاب بسرعة ودفعة واحدة،

بل المقصود أن تقرأ القليل وتتشرّب معاني هذا القليل،

ثم تعمل بهذا القليل فإنه يوصلك إلى الكثير بإذن الله ~”


“سر الصلاة وروحها و لُبُّها هو إقبالك على الله بكل ذرة من كيانك ، وكما أنه لا يجوز لك أن تصرف وجهك عن القبلة إلى غيرها ، فكذلك لا ينبغي لك أن تصرف قلبك عن ربَّك إلى غيره في الصلاة.”


و الإصرار على الذنب من أخطر مفاتيح الطبع على القلب، لذا قال صلى الله عليه و سلم: (من ترك الجمعة ثلاث مرات متواليات من غير ضرورة طبع الله على قلبه.) - حديث صحيح”



صورة

من عرف قدر الجزاء صبر على طول العناء

و لا عبر أحد الى مقر الراحه الا على جسر التعب
فمصالح الدنيا و الاخرة منوطه بالتعب تكون الراحة , و من طلب الراحة بالراحة حرم الراحة , فيا طول راحة المتعبين”


ليس الاعتبار فى سباقنا بكم أعمال البر فحسب ، وإنما الاعتبار بلين القلوب وتقواها وتطهيرها من الآثام، سير الدنيا يقطع بسيرالأبدان، وسير الآخرة يقطع بسير القلوب.”



لا يكفي التألم والحماس؛ بل لابد من الانتقال من دائرة الصلاح إلى دائرة الإصلاح، ومن قاعدة التأثر إلى منصة التأثير(بتصرف)”


صورة


تم التعديل بواسطة امانى يسرى محمد, 19 February 2018 - 03:31 PM.


#56 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 28 February 2018 - 07:49 AM

صورة



(لِيَمِيزَ اللَّهُ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ)[الأنفال: 37]:
غرض الشدائد التنقية، كالحديد يوضع في النار لتستخرج منه الخبث،

فيخرج نقيا صافيا.
وإن الأحداث العادية لا تكشف معادن النفوس، فإذا نزلت الشدة أزالت القشرة الخارجية، فظهرت كل نفس على حقيقتها.


قال معلى بن الفضل :

"كانوا يدعون الله تعالى ستة أشهر أن يبلغهم رمضان

ويدعونه ستة أشهر أن يتقبل منهم".

اللهم بلِّغنا رمضان


من أبرز ما جاء في وصف الطائفة المنصورة:
"لا يضُرُّهم من خذلهم".
فثقتهم بالخالق أغنتهم عن التعلق بالخلق!
ويقينهم بالجزاء أذهب عنهم مرارة البلاء


صورة

أزمتنا أزمة يقين!
يقينٌ بأربعة:
1- بثواب الصابرين.
2- وأجر القابضين على الجمر في زمن غربة الدين.
3- وحكمة الله في الأحداث الجارية، وحُسْن تدبيره لعباده المؤمنين.
4- ووعد الله الجازم بأن العاقبة للمتقين.


ثلاثة عيوب لأي سعادة تطلبها من خارج نفسك:
- القلق والاضطراب أثناء السعي لتحصيلها
- الملل منها بعد تحصيلها
- الشعور بالتهديد والخوف من فقدها بعد تحصيلها.
السعادة الحقيقية تنبع من قلبك.
قال ابن تيمية:
"أنا جنتي وبستاني في صدري".


صورة

يغارون من ترقية زميلٍ في درجة وظيفية أكثر من غيرتهم ممن سبقهم في طاعة أو درجة إيمانية (بل تؤثِرون الحياة الدنيا).


اليقين أن تفرح بسلامة دينك، مهما خسرتَ من دنياك

(والآخرة خيرٌ وأبقى).


تضييع صلاة الفجر..أزمة يقين!
قال تعالى:
"ولو يعلمون ما في العتمة والصبح لأتوهما ولو حبوا".
أي زحفا!
فلو كنت موقنا بالأجر ما منعك عنها عذر!



بشارة نبوية:
«النصر مع الصبر.
والفرج مع الكرب.
وإن مع العسر يسرا».
صحيح الجامع رقم: 6806

صورة



(لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِأُولِي الْأَلْبَابِ)[يوسف: 111]:
قال القشيري:
«عِبْرة منها للملوك فى بسط العدل كما بسط يوسف عليه السلام، وتأمينهم أحوال الرعية كما فعل يوسف حين أحسن إليهم.
وعِبْرة فى قصصهم لأرباب التقوى، فإن يوسف لمّا ترك هواه رقّاه الله إلى ما رقّاه.
وعِبْرة لأهل الهوى فيما فى اتباع الهوى من شدة البلاء، كامرأة العزيز لما اتبعت هواها لقيت الضر والفقر.
وعِبْرة للمماليك فى حضرة السادة، كيوسف لما حفظ حرمة زليخا مُلِّك مُلْكَ العزيز، وصارت زليخا امرأته حلالا.
وعِبْرة فى العفو عند المقدرة، كيوسف عليه السلام حين تجاوز عن إخوته.
وعِبْرة فى ثمرة الصبر، فيعقوب لما صبر على مقاساة حزنه ظفر يوما بلقاء يوسف عليه السلام».


صورة



#57 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 11 March 2018 - 02:14 AM

صورة


قرِّبوا ساعة إجابة الدعاء بخمسة:

1- أيقنوا بالإجابة.

2- داوموا على الدعاء.

3- لا تستعجلوا الإجابة.

4- أحسنوا الظن بحكمة الله وقدرته.

5- اغتنموا ساعات الإجابة:

(السَّحَر-السجود-دُبُر الصلوات المكتوبات-بين الأذان والإقامة-ساعة إجابة يوم الجمعة).


صاحب عبادة السر موعودٌ بثلاث جوائز ربانية:

1- ثبات قلبه عند نزول البلاء.

2- حسن ثناء الناس عليه في حياته وبعد الممات.

3- نعيم خاص به في الجنة لا يُطْلِع الله عليه أحدا، كما لم يُطلِع هو على طاعته أحد


كل نعيم يقطعه الموت ليس بنعيم.

وكل بلاء لا يستمر بعد الموت ليس ببلاء.

(وإن الدارَ الآخِرَة لَهِي الحَيوانُ).


تألم ابن عقيل لوفاة ابنه، فتصبَّر وسلَّم لأمر الله قائلا:

"لولا أن القلوب توقن باجتماع ثانٍ لتفطرت المرائر لفراق المحبين".

رحم الله أحبابنا، وجمعنا بهم في جنات عدن.



صورة

أخي المبتلى..

وما يضرك ما فات من دنياك، أو أصاب من بلواك، إذا كانت جنة الخلد مثواك!


قال لي:

(فلان) المشهور انكشف على حقيقته، وظهر أن صلاحه كان مزيّفا.

قلتُ:
ليس شرطا، فقد تكون بدايته صحيحة، لكنه مع الوقت تغيّر، وقلبه تَقَلَّب.

فسل الله له ولَنفسك العافية.


الرصيد!

تغتاب؛ فتسحب من رصيد حسناتك، فتودعها في حساب من اغتبته.

فإذا نفد رصيدك، وكان السحب على المكشوف، أودع أخوك مِن رصيد سيئاته في رصيدك.

الحذر الحذر.


ليس في الكون فناء!

إنما انتقال من دار إلى دار.

ومن الحياة الدنيا إلى حياة أخرى هي حياة البرزخ في القبر،.

وذلك حتى النفخ في الصور، واللقاء للحساب في ساحة الحشر.


صورة

من ذكر الموت حقا:

- ضاقت عليه سعة الدنيا، فلم تصرفه عن الآخرة.

- واتسعت له مضائق الدنيا، بعد أن ذكّره الموت بأنه ضيق مؤقت.

وأن ما ضاق من دنياه مع صبره، هو نفسه سبب اتساع رقعته في الجنة



مات واستراح!

قيل:

يا رسول الله .. ماتت فلانة، واستراحت !

فغضب رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال :

"إنما يستريـــح مـَن غُفِـرَ له".

السلسلة الصحيحة 4/286


من سبَقك إلى القبر، فقد أنذرك بأن عليك الدور.



صبرا!

ترقب زوالا إذا قيل تم!

وليس بعد التمام إلا النقصان.

والمعنى:تمام الشدة زوالها واحتدام الأزمة انفراجها وشدة الظلم انهياره.



صورة

دعاءٌ مشهور وليس بصحيح في معناه؛ ولا هو مأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم

(إني لا أسألك رد القضاء؛ ولكني أسألك اللطف فيه).

لأن الدعاء -إذا قوي- يغيِّر القدر.


استبطاء الرزق يؤدي إلى أكل الحرام.

استبطاء الفرَج يؤدي إلى التسخط على الأقدار

استبطاء الساعة يؤدي إلى الإقامة على الأوزار.

استبطاء النصر يؤدي إلى اليأس والاستسلام للفجار.


قال ابن القيم:

"تحصل الهموم والغموم والأحزان من جهتين:

إحداهما: الرغبة فى الدنيا والحرص عليها.

والثانى: التقصير فى أعمال البر والطاعة"



صورة

من خاف عمِل، ومن عمِل أمِن!

كان إبراهيم بن أدهم يقول:

كيف نأمن وإبراهيم الخليل عليه السلام يقول:

(واجنبني و بنيّ أن نعبد الأصنام)

ويوسف الصديق عليه السلام يقول:

(توفّني مسلما و ألحقني بالصالحين)



اقرأها ثلاث ليالٍ!

بل وواظِب عليها كل ليلة!

في الحديث:

«إن الله تعالى كتب كتابا قبل أن يخلق السموات والأرض بألفي عام، وهو عند العرش، وإنه أنزل منه آيتين ختم بهما سورة البقرة، ولا يُقرآن في دار ثلاث ليال فيقربها الشيطان».

صحيح الجامع رقم: 1799



صورة

قيل لبعضهم:

كيف تشكو إلى من لا يخفى عليه خافية في الأرض ولا في السماء؟

فقال:

قالوا: أتشكو إليه ... ما ليس يخفى عليه؟!

فقلتُ: ربي يرضى ... ذُلُّ العبيد لديه


القرآن بحر لا ساحل له، لذا تغرق فيه أحزانك وآلامك لأنها محدودة،

والقرآن عطاياه غير محدودة..

#افتح_مصحفك


صورة


علم الله أن بعض الناس سيرتقي في مراتب الشر والإفساد ليتساوى مع إبليس، بل وأحيانا يتفوق عليه، فأمرنا سبحانه أن نستعيذ به: (مِنَ الجِنَّة وَالنَّاسِ)


(ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منها وما بطن)

قال الرازي:

«الإنسان إذا احترز عن المعصية في الظاهر ولم يحترز عنها في الباطن؛ دل على أن احترازه عنها ليس لأجل عبودية الله، لكن للخوف من مذمة الناس، وذلك باطل؛

لأن من كان مذمة الناس عنده أعظم وقعا من عقاب الله؛ فإنه يخشى عليه من الكفر".




كل مُرٍّ سيمُرّ.

وستنسى كل ضُرّ.

سوف يبقى في كتابك -إن صبرتَ- كل أجر يسُرّ.




صورة






#58 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 21 March 2018 - 12:17 AM

صورة



اليوم أول رجب.. فاستعدوا!
قال أبو بكر الوراق البلخي:
"شهر رجب شهر للزرع..
وشعبان شهر السقي للزرع..
ورمضان شهر حصاد الزرع".
اللهم بلِّغنا رمضان.
وارزقنا حسن الاستعداد له.




وما يمنعك أن تقوم الليل كل ليلة؟!
اضبط منبِّهك ليوقظك قبل الفجر للصلاة.

إذا لم تقم كُتِب لك أجر القيام؛ وكان نومك صدقة عليك من ربك.
أبشِر!

صورة


عند كل نفاد صبرك وبوادر سخطك، ردِّد قول ربك

(وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ ).
فما وقع ما وقع إلا لأن الله شاءه وقدّره، ولو لم تفهم حكمة الله فيه لتضاعفت مصيبتك!




من أسباب تفاؤل المؤمن رغم الأهوال!
حديث عائشة وأبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم  :
"وكان يُعجِبه الفأل الحسن".
قال الماوردي:
"الفأل فيه تقوية للعزم.
وباعثٌ على الجد.
ومعونة على الظفر.
فقد تفاءل رسول الله  صلى الله عليه وسلم في غزواته وحروبه.
والمراد بالتفاؤل:
انشراح قلب المؤمن، وإحسانه الظن، وتوقع الخير".

صورة



رأس مالك عمرك ودقائق حياتك.
فبدقيقة واحدة من (ذِكْر) تستطيع أن تغرس في الجنة ما يزيد عن خمسين نخلة!
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
"من قال: سبحان الله العظيم وبِحَمده، غُرِسَتْ له نخلةٌ في الجَنَّة".



كثرة التواصل مع الناس ينزع السكينة من القلب.
أما التواصل مع الله فسكينة وطمأنينة تنهمر على القلب.
المحراب ينتظر..
والمصحف يشتاق.
فلا يطول منك الفراق.

صورة


(لا ضير إنَّا الى ربنا منقلبون):
أوجاع الدنيا لا تزول إلا حين تهب نسائم أجر الآخرة على القلوب




بكم يشتري الأموات دقيقة واحدة من حياة الأحياء؟!
نعمة منسية..

كتب سعيد بن جبير:
«اعلم أنَّ كلَّ يوم يعيشه المؤمن فهو غنيمة».
هي غنيمة يحسدك عليها الأموات،
وذلك لِما تملك أن تضيفه اليوم إلى صحيفتك من الحسنات.



#59 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 27 March 2018 - 07:40 AM

السؤال:


أشعر بثقل الطاعة ما الحل رعاك الله؟


صورة



الجواب:


الوصية الثلاثية!

ابدأ بالقليل، وابدأ بالأحب، وابدأ بما عرفت معانيه وتدبرت أسراره.


1. أما القليل:


فأحب العمل إلى الله ما دووِم عليه وإن قلَّ.

القليل الدائم أعظم تأثيرا في القلب وحياة الروح من العمل الكثير المنقطِع.


2. وابدأ بالأحب:

ما هي الطاعة المفضلة لديك، والأسهل على نفسك: تلاوة القرآن.. الصيام؟ صنع المعروف؟ الصدقة؟ صلة الرحِم؟ سماع المحاضرات الإيمانية؟ اعرف ما تحب، فهو أسهل على نفسك أن تحافِظ عليه.


3. وابدأ بما عرفت معانيه وأسراره:

فإن معرفة معاني سورة من القرآن يعينك على التلذذ بقراءتها وقيام الليل بها.


معرفة فضل الصدقة يدفعك للانتظام في البذل.

ومعرفة فضل كل عمل يغري بالمحافظة عليه.


صورة




باختصار:

تحتاج أن تخطِّط لطاعتك كما تخطِّط لمستقبلك.



#60 امانى يسرى محمد

امانى يسرى محمد

    عضوة متألقة

  • العضوات
  • 2387 مشاركة

غير متواجدة

نقاط الإعجاب: 254


تاريخ المشاركة 02 April 2018 - 02:31 AM

صورة




قال صلى الله عليه وسلم
"من خُتِم له بصيام يوم دخل الجنة".
صحيح الجامع:6224
يعني من مات صائما أو بعد فطره دخل الجنة.
هل تصوم غدا؟
وكم واحدا ستذكِّره بالصيام؟
غدا يوم الاثنين..




أوسع الأرزاق: رزق الدين.
وأعظم العافية: العافية في الدين.
وأغلى النعم: نعمة الثبات على الدين.
من لم يفهم هذا اضطرب إيمانه في زمن الغُربة.





يحب عمله، ففي كل مكان يحدِّث الناس عن نجاحاته وترقياته.
يحب كرة القدم، ففي مجالسه يناقش آخر المباريات، وأشهر البطولات.
يحب أولاده، فيفخر في مجالس العائلة بإنجازاتهم وتفوقهم الدراسي.
يحب رسول الله صلى الله عليه وسلم، فيكثر الحديث عنه، والصلاة عليه.
صلوا عليه


صورة



تخفف قليلا من متابعة الصفحات، وحصِّل السكينة من الآيات.
سورٌ كان النبي صلى الله عليه وسلم يقرؤها كل ليلة:
-الملك
-السجدة
-الزمر
-الإسراء
(ألا بذكر الله تطمئن القلوب)




(رب السجن أحب إليّ مما يدعونني إليه).
آية تقول لك:
كل محنة لم تنل من دينك، تنقلب منحة.
المصيبة ما أصاب دينك.



من أحسن في ليله كوفئ في نهاره.
والإحسان بالليل بالدعاء والقيام واجتناب الحرام، فيُكافئك الله على ذلك في نهار غد بالهدى والتُّقى والفضل والعطاء.
اللهم اجعلنا من المحسنين الليلة.


صورة




(وَكَانَ أَمْرًا مَقْضِيًّا)[مريم:21]:
اللهم ارزقنا الرضا بعد القضاء!
قال ذو النون: الرضا: سرور القلب بِمُرِّ القضاء.




تعلم من الجميع!
قال جبران خليل جبران:
«تعلَّمتُ الصمتَ من الثرثار، والاجتهاد من الكسلان، والتواضع من المتكبِّر، والغريب أنني لا أقر بفضل هؤلاء المعلِّمين!».




دائما كان الصالحون قلة..
لكن المصلحين أقل.
الصالحون قِطَعٌ من الذهب.
لكن المصلحين أحجارٌ من الماس.
والماس أشد صلابة وأقوى تحملا.
وكذلك المصلحون..
أعظم صبرا.
وأكثر أجرا.
وأخلد ذكرا.