اذهبي الى المحتوى

ام الزوبير

العضوات الجديدات
  • عدد المشاركات

    176
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ آخر زيارة

  • الأيام التي فازت فيها

    1

ام الزوبير آخر مرة فازت فيها في تاريخ 6 أغسطس 2012

ام الزوبير لديها أكبر عدد من الإعجابات على المحتوى الخاص بها!

السمعة بالمنتدى

52 جيد

9 متابعات

عن العضوة ام الزوبير

  • الرتبة
    زهرة متفتّحة

وسائل الاتصال

  • AIM
    gwayria
  • ICQ
    0
  1. ام الزوبير

    ¯`ღ عبري عن شعورك الحالي بكلمة (2) ღ´¯

    انا فرحاااااااااااااااانه جدا اللهم لك الحمد
  2. ام الزوبير

    نوادر في زماننا

    ولكي يااااااااا رب كل سعاده وهناء ورخاء في الدنيا والاخره
  3. السلام عليكن ورحمه الله وبركاته يا اخوات احببت ان اخبركن بدوره اساسيات التعليم الدولي الحديث للدكتور ايمن شمروخ هتبدأ ان شاء الله الجمعه القادمه من الساعه التاسعه صباحا الدبلومه دي بجد مهمه جدا لكل ام تتعلمها انا اخذتها ولله الحمد واستفدت منها كتير جدا ###### دي صفحه اداره التدريب بالهيئه الشرعيه ادخلو عليها وان شاء الله تستفيدو
  4. مَنْ صَاحِـبُـك ؟ محمد الخضيري @mkh1384 بسم الله الرحمن الرحيم صديقان تعرفت عليهما في معترك الحياة ، كان أحدهما متوسط الدخل والآخر ثرياً، كان لقائي بالثري أكثر بحكم قرب السكن ولتوقعي أن يسدّ حاجتي في وقت الشدّة، ولم أكن أشكّ في ذلك مما أراه من الحفاوة والاحترام . ذات يوم احتجت مبلغ 30.000 ريال فما بدر لي إلا الصاحب الغني، وقلت سيكون فرحه عظيماً بعرضي حاجتي عليه. اتصلت به وعرضت عليه الأمر وتفاجأت بأن الرجل يتلعثم في الردّ ويتلكأ في الجواب ويختم المكالمة بأنه بحاجة إلى وقت في التفكير، صُدمت من رده ولم أُبْدِ له شيئاً، لكني قررت أن لا أحرجه وأن لا آخذ منه شيئاً. أغلقت السماعة ثم اتصلت على صاحبي الأول الذي تعرفت عليه في رياض المساجد وحلق الذكر وساحات المراكز الصيفية فأجابني بالسؤال التالي: أين أنت الآن ؟ قلت: في بيتي . قال:" خيراً، سآتيك بعد قليل ". ظننته سيأتي ليتحدث معي في الموضوع بعد نصف ساعة ، إذ به يطرق الباب ويضع المبلغ نقداً بيدي، شكرته على سرعة استجابته وطلبت منه أن نوثق القرض طاعة لله، فأبى، وقال : إن جئت به فالحمد لله وإن لم تستطع فأنت في حلٍّ ولذا لا حاجة إلى الكتابة" ، هكذا أقنعني.... أخذت المبلغ وقضيت حاجتي في نفس اليوم بل في نفس الساعة . من الغد اتصل بي صاحبي الثري وطلب مني أن أحضر لمنزله ، حضرت وأبدى موافقته على القرض ثم طلب مني بطاقتي الشخصية، فصَوَّرها ، ثم طلب مني أن أكتب إقراراً بالقرض وطريقة سداد المبلغ والمدة المتوقعة، كتبته، ثم وضع مدير مكتبه الأوراق في ملف خاص بالموضوع ثم كتب الشيك باسمي ، ولعلمكم أيها السادة لم يكن بي حاجة للمبلغ لأن صاحبي الذي هو صاحبي قد قضاها لكني أردت أعرف النهاية ولا أخزي الرجل، ثم شكرته وودعته. لقد قررت أن أصرف المبلغ من البنك ثم أسدده له في غضون عشرة أيام، وفعلت ذلك بحمد الله، وقد تعجب من سرعة سدادي للقرض ، فقلت له : لقد قضيت حاجتي وأريد براءة ذمتي. بقيت صحبتي واحترامي لصاحبي هذا لكن عرفت أن الأصحاب ليسوا صنفاً واحداً، فمنهم من يكون للمؤانسة والسراء، ومنهم من يكون للسراء والضراء، ومنهم من يكون عدة للدنيا والأخرى، وهذا خيرهم فإنك لا تندم على مصاحبته ولا على مجالسته، إن أصابتك مصيبة أعانك ، وإن حلت بك نعمة فرح لك كما يفرح لنفسه وهكذا كان صديقي الأول، وهذا ما تنتجه الصداقة إذا كانت لله. لذلك انا مش ندمانه ابدا علي ناس كنت اظنهم اخواني لكن الحمد لله ان خلصني منهم
  5. ام الزوبير

    نوادر في زماننا

    نوادر في زماننا نبيل جلهوم بسم الله الرحمن الرحيم إذا قابلتك هذه النوادر من خلق الله فأنت أسعد السعداء . من إذا حزنت ... أسعدك . من إذا تضايقت ... أضحكك . من إذا تألمت ... طبّبَك . من إذا نسيت ... ذكّرك . من إذا خلوت ... جاورك . من إذا بكيت ... هدّأك وطمأنك. من إذا مللت .. أنعشك . **** من إذا أتيته .... جاءك مهرولا . من إذا أحببته ... جاءك عاشقا . من إذا ناديته ... جاءك مُلبيا . **** من إذا رأيته ... أسعدك . من إذا سمعته .... أطربك . من إذا إنفلتّ ... قوّمك . من إذا تكلّم .... أدهشك . من إذا كَتَب .... أرْشَدَك . حقا ... إنها نوادر فى زمن النوادر .
  6. ام الزوبير

    قبله علي رأس ملكه القصر

    بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ثم الحمد لله ثم الحمد لله .. والصلاة والسلام على رسول الله .. أما بعــــــــــد . إخواني وأخواتي ... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. القصر العالي هوالذي يسكنه كل واحد منٌا على حسب حاله وما قدر الله له .قديكون قصراً عاليا في بنائه . ويكون خيمة في صحراء قاحلة . ويكون كوخاً خشبياً على ضفة نهر .ويكون أوراق شجر . ويكون في العراء والتشرد . المهم أن كل واحد يعتز في قصره !!!! السعادة تنتشر في محيطة ولو كانت مزيفة !! فرح . طمأنينة .محبة . شفقة . صلة . أنس . وهلم جرٌا .... في هذا القصر رعية ورعاة .وملك وملكة !! ملكة من ؟ وتتملك من ؟ وكيف جاءها الملك ؟ ومن أين ورثته ؟ أسئلة كثيرة ... سنبحر في معرفتها .. ملكة القصر ... هي . من تبث المودة . من يسري رحيق شذاها ويسري عبيرها في القصر . من تنعش البيت بوصاياها ومراسيمها . هي رمز العطف . عنوان الحنان والشفقة . هي الدعاء المستمر . زينة الحياة . هي سعادة المجالس . طاعتها طريق للجنة . وعقوقها طريق للنار . أسألكم بالله . هل هناك أحنٌ يد في الوجود من يدها الناعمة تجد بردها على صدرك ؟؟!! هل هناك أجمل وأروع وأبرق من بسمتها ؟؟ هل هناك أخلص من دعائها لولدها ؟؟ هل ؟وهل؟ وهل ؟ كم آثرتتنا على أنفسنا . كم ليلة سهرت معك إلى ظهور الفجر .إن غبت عنها لم يغب خيالك . كم تعبت في حملها . مشقة . إجهاد . ألم . مرض . سهر . مخاطر .موت . الله أكـــــــــــبر .. قال تعالى : { حملته أمه وهناً على وهن } وقال تعالى { حملته أمه كرهاً ووضعته كرهاً } ملكة القصر .. كانت تجوع لتشبع أنـت . وتسهر لتنام أنـــــت . وتتعب لتستريح أنـت . طعامك درٌها . وقصرك جوفها . وجوادك ظهرها . آآآآآه على الأيام الخوالي .. لاتحن إلا إليك .تهواك .وترعاك .قلبها معلق معك . ملكة القصر . في الليل البهيم تتنقل في أركان البيت مع سجادتها الطاهرة لتكون بقربك . صلاة لله .بكاء من أجلك . دعاء منها لحفظك .تكبير وتهليل وتمجيد .. وفي الأخيــــــــر دموع ساخنة على وخديها وأنت لاتعلم ولكن الله يعلم . ملكة القصر . هي والله الطريق الموصل إلى الجنة !!! قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « ويحك إلزم رجلها فثم الجنٌة » حديث صحيح . وقال تعالى عن عيسى عليه السلام : { وبرٌاً بوالدتي ولم يجعلني جبٌاراً شقيٌاً } . . ويقول ابن عباس رضي الله عنهما : ( إني لاأعلم عملاً أقرب إلى الله من بر الوالدة ) . يا أحباب ملكة القصر . إذا أردتم الرفعة . السمعة الحسنة . المحمــــــــدة . المنقبة . طول العمر . بركة الرزق . طـرد الغم . زوال الهم . صفو الكدر . السعادة ولين القلب . عليكم ثم عليكم .. ببر هذه الأم الغالية .. طاعتها وبرها وإسعادها وعدم عقوقها .. ولما قست القلوب . وانقلبت الموازين . وذبح البر والوفاء . واختلت المعايير . أهينت الملكة . وأصبحت خادمة القصر . ظهر التمرد .والتأفف . والسخط . والتضجر . ورميت بأقذع الألفاظ وأنواع الشتائم .. حدثني أحد الثقاة أن شاباً غضب من أمه ومن شدة الإنتقام سمٌى كلب صيده على اسم أمه نعوذ بالله من حال أهل الضلال .. ملكة القصر . لايجوز إغضابها ولو أغضبتك وضربتك وشتمتك .. من أبكى أمه . من أحزنهــــا . من أسهر ليلها . من أذاقها الهموم . من جرٌعها غصص الفراق . من طعنها في قلبها بخنجر القطيعة . من جعلها أليفة الحزن وحليفة الغم وصديقة اليأس .. الأمـــــل يلوح والتوبة مقبولة . إرجع إليها . إنطرح على حضنها . إلزم رجلها . أضحكها كما أبكيتها . كيف أنساك وقد أفنيت عمراً --- ترسمين الحب حولي والأماني كيف أنساك وفي قلبي هوى --- صاغه النور حروفاً في لسانــي كيف يا أمٌاه أنسى قبـــــلة --- ويداً كل مناها في احتضــــاني بعد هذا كله ألا تستحق هذه الأم العزيزة ؟؟. أن نسميها ملكة القصر . وأن نطبع على جبينها في كل ثانية قبلة. وقبلة .وقبلات .. بلى والله . والله يحفظكم . وكتب . الشيخ صالح بن ضبف الله الفريدي . fri5###يُمنع نشر عناوين البريد الإلكتروني###.net
  7. ام الزوبير

    وقليل ما هم

    وجزاكم ام رحمه الغاليه ونفع الله بنا وبكم
  8. ام الزوبير

    وقليل ما هم

    حتى ترتاح نفسُك عمر بن عبد المجيد البيانوني بسم الله الرحمن الرحيم حتى ترتاح نفسُك، ويهدأ ضميرك، كن واسع الصدر، فأعقل الناس وأسعدهم هم أعذرهم للناس، وأبعدهم عن العقل والحكمة هم أسرعهم لوماً وأقلُّهم تحقُّقاً وتثبُّتاً فيما صدر عنهم. ما أجمل أن يعذر بعضنا بعضاً، فأنت لا تعلم عن ظروف الآخرين الغائبة عنك، ولا تدري ما الذي قاده إلى ذلك التصرف الذي لم يعجبك. فعندما تجد من أحد موقفاً لا يليق فعله أو خطأ لا ينبغي الوقوع فيه، فلا تنسى أنه قد يكون وراء ذلك أسبابٌ لم تدركها، وأمورٌ اضطرته إلى هذا التصرف. ويزداد هذا أهمية حينما لا تعرف عن إنسان إلا كل خير، ورأيتَ تصرفاً يناقض ما تعرف عنه، فإن استطعت أن تسمع منه وتعرف ماذا حصل فعلتَ ذلك، وإلا فالتمس الأعذار له. حين تكون النفسُ سليمةً جميلةً ترى الأشياء بصورتها الإيجابية، وتصنع من الليمون الحامض شراباً حلواً، وتجعل من المِحَن مِنَحَاً وعطايا وفوائد عظيمة. حين يكون الصدر واسعاً يتسع المكان الضيق لعدد كبير من الناس، أما إذا كان الصدر ضيقاً فإن أوسع المساحات تضيق على أقل عدد منهم. لَعَمْرُكَ مَا ضَاقَتْ بلاَدٌ بأهْلِهَا ... وَلكِنَّ أخْلاقَ الرجَالِ تَضِيقُ حين يكون المعدنُ أصيلاً، والقلبُ صافياً سليماً، فلا تنتظر من صاحبه إلا خيراً عميماً، وفضلاً جسيماً .. وحين يكون الأصلُ الشريفُ معدوماً، والباطنُ خواءً فارغاً مذموماً، والإحساسُ بالجمال مفقوداً، فلا تنتظر إلا شراً مَهِيناً وضلالاً مبيناً. لا تَلُمْ صديقَك على تقصيره معك، فلستَ الوحيد في هذا الكون الفسيح، ولست الوحيد في قلبه، فقد يكون عنده من الأصدقاء والأحباب من هم أكثر محبة له منك، وهو أشد حباً لهم من محبته لك ـ مع كامل الاحترام والتقدير ـ ، ومع هذا لا يلتقي بهم إلا نادراً، فالناس عندهم ما يشغلهم من أعمال ومهمات، وأهل وأصدقاء، فلا تتعلق بإنسان تعلقاً شديداً يجعلك لا تستطيع العيش بدونه. ومَا كُلُّ مَنْ تَهْوَاهُ يَهواكَ قلبُهُ ... وَلا كلُّ مَنْ صَافَيْتَه لَكَ قَدْ صَفَا فَفِي النَّاسِ أبْدَالٌ وَفي التَّرْكِ رَاحةٌ ... وفي القلبِ صبرٌ للحبيبِ ولو جفا فلا تجعل سعادتك مرهونة لشخص أو لعمل أو متاع، فسعادتك في نفسك وفي نظرتك للأشياء من حولك، فلا تعلقها بأمر خارجٍ عنها. فالنظرة السليمة والإيجابية للأشياء هي طريقك إلى السعادة، فمثلاً حينما تنظر إلى نقد الناس لك على أنه طريق للترقي نحو الأفضل، فهذا يجعلك تسعد بالنقد وتطلبه من أهله. حتى النقد الهدام الذي يقصد به التحطيم والتحقير، يمكن أن تسعد به عندما تعرف أنه لا تُرمَى إلا الشجرة المثمرة، وأنه لا يُعرَف طِيب العود إلا باشتعال النار فيه، وأن النقد ضريبة طبيعية لكلِّ من يعمل شيئاً، فتجعل ذلك محفزاً لك على العمل والإبداع. فهناك أناس لا يخطؤون؛ لأنهم لا يعملون شيئاً، فهذا الذي لا يعرف إلا أن ينقد الناس، لو كان مكان مَنْ ينتقده فقد يخطئ أكثر من أخطائه بكثير، فعلى من يَنتقِد أن يكون واقعياً، منصفاً. تأكد أنه لا يمكن لكلمة قالها أحدهم فيك، أو لموقف حصل، أن يغير هذا من الحقيقة والواقع شيئاً، فآراء الناس ليست حقائق قطعية، وإنما هي وجهات نظر تحتمل الصواب والخطأ، فلا تبالغ وتهتم كثيراً في الرد على من أساء إليك بشيء، فدع أفعالك تكذب ما قال، واترك الناس يحكمون بما يرونه. إذا أساء إليك أحدٌ فلا تعامله بما يستحق أو بمثل ما يعاملك، بل بما ترضاه لنفسك وبما يعبر عن أخلاقك ومبادئك، فكما قال الشيخ سلمان العودة: (أنت لستَ مسؤولاً عما يعمله الآخرون تجاهك، بل عمَّا تعمله أنت تجاه الآخرين). فبالتسامح وسعة الصدر، تحسن إلى نفسك وتسعدها قبل أن تحسن إلى غيرك. وصلَّى اللهُ على سيِّدنا محمَّد وعلى آله وصحبه وسلَّم تسليماً كثيراً.
  9. ام الزوبير

    ملتقى عارضات طريق الاسلام

    اللهم بارك ما شاء الله احسنتن يا بنات سبع صنايع وان شاء الله البخت مش ضايع
  10. ام الزوبير

    صور حصريــة!!

    صور حصريــة!! لاتحزن ( أبو مهند ) بسم الله الرحمن الرحيم كنت أبحث عن موضوع في( قوقل ) ,وبينما أنا أبحث ذهب بي هذا العفريت ( قوقل ) إلى أحد المنتديات النسائية المشهورة جداً بين النساء. أول ما دخلت المنتدى لفت نظري تلك الفتاة التي كتبت موضوع بعنوان ((( ألحقوا يابنات صور حصرية جداً لـ ........ ؟؟؟ ). الذي يقرأ الموضوع لأول مرة يظن أن هذا الموضوع يدل على قيام حرب عالمية رابعة, أو أن هناك قنبلة نووية سيتم إطلاقها بعد يوم, أو أن المسيح الدجال قد خرج وتم تصويره في أحد شواطئ جدة أو ... أو .... أو .... لكن تتفاجأ بعد ذلك إذا أكملت قراءة الموضوع لتجد شيئاً عجبا و تنصدم بواقع مرير و يضيق صدرك بما يعيشه كثير من الناس من فراغ روحي, بل وفراغ عقلي أحياناً. نعم, لقد كانت تلك الصور التي وصفتها كاتبة الموضوع لممثل فاسق أظهر فسقه أمام ملايين البشر في مسلسل يعرض في الشاشات ليدمر عقول المسلمين. لقد أغتر كثير من الفتيات بجماله, حتى إن بعضن النساء وضعت صورته في غرفتها, ولربما جلست تنظر إليه صباح مساء, حتى بدأت تحلم به أحلام سعيدة وهي والله أحلام شيطانية خبيثه. في الحقيقة أني لم أدخل الموضوع لكي لا أرى صور ذلك الممثل, ولكن الذي أدهشني كثرة الردود على ذلك الموضوع حيث يوجد أمام الموضوع عدة صفحات . فقلت في نفسي سبحان الله لهذه الدرجة أصبحت عقول البعض خفيفة حتى إنها تطير خلف كل شيء . إن المسلم العاقل يتذكر دائماً قول المصطفى ( أوثق عرى الإيمان الحب في الله والبغض في الله ) وقوله ( أنت مع من أحببت ). فهل ترضى تلك الفتاة التي وضعت تلك الصور أن تحشر يوم القيامة مع ذلك الممثل ؟؟؟؟؟ وهل وصلت بنا الخفة والسفة أن نتتبع صور هؤلاء ؟ إذاً فماذا بقي لديننا ؟؟؟ وماذا بقي لحب الصحابة والسلف الصالح ؟؟؟ كتبه أخوكم في الله :: أبو مهند (( لاتحزن ))
  11. ام الزوبير

    نحو فتاة رَبانيّة

    نحو فتاة رَبانيّة بقلم : نبيل جلهوم * لماذا الفتيات والشابات !!! • لأنهن أصحاب العفة والطهر وبنات الحاضر وأمهات المستقبل ورعاة الفضيلة . • لأنهن المنطلق لكل خير والطريق لكل إزدهار وهداية . • لأنهن الأمل الذى يبعثر رياح اليأس . والشمس التى تذيب الجليد . • لأنهن أصحاب الفضيلة وزيت المصباح الذى يضيء الظلمات ويحقق الطموحات . • لأن صلاحهن وهدايتهن تعنى صلاح الدنيا من بعدهن . • لأنه إذا تم تعهدهن بتربية صحيحة معتدلة فإن المجتمع لن يكون إلا كريما طاهراً عفيفاً . • لأنهن غدا الحاضنات للطفل والمرضعات والأمهات والمربيات ومصابيح البيوت . • لأنهن النجوم التى بها يهتدى الناس نحو الفضيلة وصنع الكرامة والإستقرار والعفة . إبنتى الفتاة المسلمة والشابة المصونة إليكِ ثُلاثية الفلاح ( إقرأى ..... وتدبرى .... وإعملى ) 01 . إحذرى .. أن تشغلك الدراسة أو الوظيفة عن طاعة ربك والعمل لنيل رضاه وجنته . 02 . إجعلى .. نيتك من دراستك ووظيفتك أنك بها تتعبدين الإله فتكون دراستك ووظيفتك عبادة تتقربين بها إلى ربك 03 إعلمى .. أن الدنيا ساعة .. فإجتهدى أن تجعليها كلها لله فى الطاعة . 04 . إحذرى .. رفيقات السوء .. فالمرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل . 05 إحرصى .. على مصاحبة الصالحات .. فالتشبه بالصالحات ومصاحبتهن فيه فلاح وصلاح . 06 . إحذرى .. أن تفتنك الفضائيات والإنترنت , فهو عالم كبير وسلاح ذو حدين ,فخذى الصالح ودعى الطالح وإسألى ربك الحفظ والعناية وعدم الغواية . 07 . قومى .. إلى الصلاة متى سمعتِ النداء فهى صلة بالله وراحة .. أرحنا بها يا بلال . 08 . غضى .. بصرك عن الحرام , خاصة أنه قد إنتشر يمنة ويسرة , وإستعينى بالله ولاتعجزى وأسرعى بالإستغفار . 09 . كونى .. فى دراستك أو وظيفتك مميزة متميزة يُشار إليكِ بالبنان خُلُقا وعلماً وعملاً وأداءً . 10. لا تتبسطى . . فى الحديث مع الجنس الآخر , أقرباء كانوا أو غرباء , فمعظم النار من مستصغر الشرر . 11. إستفتحى .. يومك بنية طيبة صادقة على أن تبتعدين عن الذنوب وتهجرين المعاصى . 12. إعقدى .. النية من أول النهار على أن تجعلين عملك طوال يومك كله لله ومن أجل الله وطاعة لله . 13. حاولى .. دائما أن تكونى مرتبة ومنظمة فى حياتك , وضعى كل شيء فى محله وفى مكانه الصحيح ففى ذلك راحة كبيرة وسعادة . 14. إهتمى ... بأن تكونى دائما متوضئةَ , فلا يحافظ على الوضوء إلا مؤمن وهو حصن وتحصين من إبليس وجنده . 15إلزمى .. آداب وأذكار الرسول صلى الله عليه وسلم فى حال نومه وإستيقاظه وأكله وشرابه ولباسه ودخوله . 16. إقرأى .. القرآن الكريم كل يوم وحاولى أن يكون جزءاً وإحذرى أن يمر عليك يوما بدون قرائتك وردا طيبا منه . 17. برمجى .. يومك على أن يبتدأ بأذكار الصباح , وعند المغرب أو قبله أذكار المساء فهذا حصن وتحصين . 18. لاترفعى .. صوتك أكثر مما يحتاج إليه السامع فإن فى ذلك رعونة وايذاء وسوء أدب . 19. إحرصى .. على التسمية قبل عمل أى شيء فكل شيء ذى بال لا يُبتدأ فيه ببسم الله الرحمن الرحيم فهو أقطع أى قليل البركة . 20. إنتبهى .. إلى كل كتاب ومجلة ونشرة ومعلومة تهدم دينك وتحارب ربك وتهين رسولك . وكونى منها حذرة ولها محاربة . 21 . تميّزى .. إن كنت طالبة فى مدرسة أو جامعة فلا تسمحين لنفسك إلا أن تكونى الأميز خُلُقا والأولى علماً وتفوقاً . وإن كنتِ موظفة فلا تكونين إلا المثالية . 22 . جاهدى .. نفسك على صلاة النوافل الإثنا عشر يوميا فهى تبنى لك قصرا فى الجنة .. وفى الدنيا تجعل الله منك قريبا فيكن سمعكِ الذى تسمعين به وبصرك الذى تبصرين به ويدك التى تبطشين بها. 23. إصبرى .. على البلاء والمرض والداء , فما هو إلا تكفير للخطايا ورِفعة أكيدة عند رب البرايا . 24. لاتحزنى .. على أى شيء , فالدنيا لا تستحق من الإنسان أن يعطى لها أى همّ ولاتفكير , فهى حتما زائلة وماهى إلا معبرا للآخرة , وما السعادة الحقّة إلا فى جنات الله وعند النظر إلى وجهه الرب الكريم . 25. لاتنسى .. كثرة ذكر الله يوميا .. فالذاكرين الله والذاكرات كثيرا أعد الله لهم عظيم الخيرات فى الأرض وفوق السموات . 26. إحرصى .. على الكشف الصحى الدورى العام على صحتك كل ستة أشهر ولا تنتظرى ظهور المرض ثم تذهبين لعلاجه 27. تشرفى .. بالدعوة إلى الله – بوسطية وإعتدال - مكان تواجدك .. مدرسة أو جامعة أو دائرة عمل .. فالدعوة إليه شرف لايمنحه إلا لمن يحبه .. ويكفى أنها مهمة الأنبياء والرسل ... البلاغ . 28لاتكثرى .. الجدل فى أى أمر من الأمور فإن المراء دائما لايأتى بخير. 29تجنّبى .. غيبة عباد الله والتجريح فيهم ولاتتكلمين إلا بخير. 30إحذرى .. آفة العُجْب والكِبر والخيلاء والرياء وحب المدح والثناء فهى المحبطات للأعمال . 31إسألى .. ربك دائما أن يستعملك لدينه و إلا لن تجدين نفسك إلا مُستبدلة .. أجارنا وإياكِ الله من الإستبدال . 32. إجتهدى .. فى الإنتفاع بالوقت فى كل مايرضى الرحمن فالوقت هو الحياة وإن كان لك مهمة فأوجزى فى قضائها . 33. كونى .. مع الناس كالشجر .. يقذفه الناس بالحجر ويهديهم هو بأحلى الثمر . 34. لاتنتظرى . . شكرا من أحد إذا أحسنتِ اليه .. فكثير من الناس قد ينكرون جميل صنعك بل قد يحاربونك فى الوقت الذى قد تكونين أنت سببا فى سعادتهم وطريقا لرفعتهم .. فهؤلاء أتركيهم ولاتحزنى من جحودهم لمعروفك وجميل إحسانك لهم بل إحزنى عليهم وعلى سوء خلقهم ونكرانهم لجميلك .. فلا تنتظرى الشكر من أحد ويكفيك الأجر من الله القوى الصمد . 35. إستعدى .. دائما لليوم الذى سترحلين فيه من دنياك فتزودى من التقوى وأكثرى من الصالحات وإقنعى بما أعطاكِ الله . 36. كونى .. إيجاببة ومشاركة وفعّالة فى مجتمعك النسائى ولاتكوني سلبية ولا إنطوائية . 37. طهّرى .. قلبك من الحقد والغل والحسد فهى أمراض تتعس القلوب ولاتحقق أى مطلوب ولاتضرّ إلا صاحبها . 38. إبتعدى .. عن الشدة فى الدين وكونى وسطية معتدلة .. فالرفق ماكان فى شيء إلا زانه وما نزع من شيء إلا شانه 39. تداوىِ .. دائما بدواء السماء فسبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ولاحول ولاقوة إلا بالله هى دواء ربانى يشفى الصدور ويشق البحور ويحقق كل مأمول . 40. حدّدى .. قبل التحدث مع الآخرين .. متى ستبدأين الحديث ومتى ستنتهين ولاتكونى ثرثارة كثيرة الكلام . 41. عبّرى .. عن رأيك عند مناقشة الآخرين , ولكن بأدب وموضوعية , فإن الحماقة داءُ قد أتعب من أراد أن يداويه . 42. نمّى .. ذاتك بإستمرار , فأنتِ مُطالبة بتطوير نفسك لتقفى على سُلّم التميز ولاتسمحي لنفسك إلا أن تكونى الأولى . 43. صمّمى .. على بلوغ أهدافك النبيلة مستعينة بربك متضرعة إليه سائلة إياه العون والسند . فهذا يذلل العقبات أمامك . 44. إستفيدى .. من تجارب الماضى فى تقييم أمورك الحالية والتخطيط لأمورك المستقبلية .. فالتخطيط لازم للنجاح . 45. ركزى .. فى مهمة واحدة إذا تعددت المهمات . فما جعل الله لعبد من قلبين فى جوفه . 46. إعلمى .. أن الحياة الدنيا معبر للآخرة , فإجتهدى أن تتخطينها بسلام وطاعة تعبرينها بخاتمة السعادة إن شاء الله . 47. ثِقى .. دائما فى نفسك فلا تستصغرينها فأنتِ غنية بربك قوية بإيمانك عزيزة بدينك رائدة بحجابك وأخلاقك وعفّتك 48. إنتبهى .. من النفس والشيطان والهوى فهؤلاء أعداء يجب أن تنتصرين عليهم .. ولن يعين فى ذلك إلا مولاك وخالقك فهو المعين والمستعان . 49. إستفتحى .. يومك دائما بعزم صادق على هجر المعاصى فيه , تنالين بذلك التوفيق طول يومك . 50. مارسى .. عبادة الزهد من آن لآخر , فإن النعمة لا تدوم .وإستشعرى حال أخواتك فى الصومال من مرض وجوع وسوء حال , وماذا كنتِ ستفعلين إذا كنتِ مكانهم . 51. إهتمى .. بأمر المسلمين .. فإنه من لم يهتم بأمر المسلمين فليس منهم . 52. كَوّنى .. مكتبة ولو صغيرة فى ركن بيتك بها النافع لك فى دينك وعلمك وموهبتك وكونى قارئة مميزة وتفقهى فى دينك تملكين زمام أمرك وتُريحين مَنْ هُمْ حولك . 53. إحملى .. كتاب الله فى جيبك عند خروجك من بيتك ففى ذلك شرف .. فضلا عن سهولة القراءة فيه فى المدرسة فى الكلية فى المواصلات فالقرآن دستورك ونمهج حياتك . 54. لاتكونى .. إمّعة , تفعلين إذا فعل الناس وتتوقفين إذا توقفوا .. وكونى ذات شخصية يُشار إليها بالبنان .. مُميّزة . 55. إدرسى .. أفكارك قبل أن تعرضينها على الآخرين .. ورتّبى فيها أولوياتك حسب الأهمية .. وكونى ممنهجة . 56. إ ياكِ .. من التسويف فى أمور جُعلتِ منوطة بها ومسئولة عنها ففى التسويف مضيعة للهدف وتعجيز للإنجاز . 57. حَسّنى .. سلوكك دائما وغيّرى مايجب تغييره منها , وكونى فى ذلك شجاعة , فتغيير النفس هو بداية كل خير للدنيا .. وهو الأساس . 58. إحرصى .. على جمال لسانك مع النساء قبل جمال حجابك , وهل يكبّ الناس على مناخيرهم فى جهنم غير حصائد ألسنتهم . 60. إحرصى .. على أسباب الصحة .. وعالجى أمراضك .. فالمؤمن القوى خير وأحب من الضعيف وفى كل خير . 61. تأمّلى .. فى نعم الله من حولك .. وقتها ستجدين أنك تحتاجين أن تكونى شاكرة لأنعم خالقك .. وقليل من عباد الله الشكور , فكونى من هذا القليل . 62. توضأى .. وضوءا تتطهرين به من أوساخ القلب قبل أوساخ الأعضاء وإجعلى من الوضوء إنطلاقه نحو الطهر والنقاء ظاهرا فى الأعضاء وباطنا فى النفس والمشاعر والقلب وكل خير . 63. كُونى .. واقعية وإبتعدى عن الأحلام التى لاتُسمن ولاتغنى من جوع .. ورتّبى أولوياتك تصبحين ناجحة و مستقرة . 64. جدّدى .. علاقتك مع من حولك من الفتيات والشابات والنساء وكُونى مؤثرة وفعالة وشامة وعلامة للصلاح . 65. كُونى .. قدوة .. بسلوكك , بأخلاقك , بإيجابيتك , بِسَمْتِك , بروحك .. وكونى من القوم العمليون . أى الذين يعملون أكثر مما يقولون . 66. زُورى .. المستشفى ولو مرة فى السنة لتعرفين فضل الله عليك فى الصحة والعافية . وأنها نعمة لا تقدر بمال . 67. زُورى .. المحكمة ولو مرة فى العام لتعرفين فضل الله عليكِ فى أخلاقك الحسنة وحُسن علاقتك بالله . 68. زُورى .. الحدائق لتعرفين فضل الله عليكِ فى جمال الطبيعة وروعة الكون .. وبأنه لايعدل جمال الله جمال آخر . 69. زُورى .. ربك كل آن لتعرفين فضل الله عليك فى نعم الحياة .. وفضله عليكِ أن جعلكِ مسلمة مُوحّدة ساجدة له راكعة .. قد خلقك الله من أب مسلم وأم مسلمة وهى نعمة , فالحمد لله أن خلقك مسلمة فهى أعظم نعمة وأكرم هدية . 70. إذا ضاقت عليكِ : الدنيا فإرفعى صوتكِ وحرّكى جوارحك وقولى بأعلى صوتك يا الله .. ياالله .. ياالله . 71. إذا أصابك ِ : الهم والحزن والكرب فقولى بكل جوارحك .. يالله.. ليس لى رب سواك ... إلى من تكلُنى . 72. لاتجعلى .. سندك إلا على الله فهو نعم المولى ونعم النصير .. ونعم الناصر وصاحب العزة وبيده التمكين . 73. إياك ِ : من نكران الجميل لمن كان له بعد الله عليكِ فضل ولو صغير . 74. لاتصاحبى .. إلا مؤمنة ولا تأكل طعامكِ الا تقيّة فالمرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل . 75. تخلّقى .. بأحسن الأخلاق .. فإن أكثر مايدخل الناس الجنة تقوى الله وحسن الخلق . 76. إرفقى .. بالأهل والناس فى كل ظرف وحال.. فالحلم والأناة خصلتان يحبهما الله ورسوله . 77. أحسنى .. التمرّغ بجبينك ساجدة على الأرض ين يدى الله .. فأقرب مايكون العبد من ربه وهو ساجد , وهو شرف لكِ . 78. قفى .. على الدوام بباب الرحمن وأتبعى الطرْق على الباب .. فبابه لا يغلقه فى وجه سائل .. فنعم الكريم هو الله . 79. رطّبى .. لسانكِ بذكر الله الدائم من سبحان الله والحمد لله ولا إله الا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة الا بالله .. فكل واحدة منها غرس لكِ فى الجنة . 80. أكثرى .. من الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم فهى من أجمل الذكر ومن موجبات الشفاعة .. بل أمر من الله. 81. لتسعدى ... أشكرى الله إذا أنعم عليكِ , وإصبرى إذا إبتلاك وأستغفرى إذا أذنبتِ . ولاتنامى نهاية يومك إلا بقلب صاف لا حقد فيه ولا حسد . 82. أنفقى .. فى سبيل الله .. فما نقص مال من صدقة .. فضلا عن أنه طُهرة .. وخير قُربى وبرهان على الإيمان . 83. أحسنى .. الإستماع إلى الآخر من النساء , تكسبين بذلك حبهم ومودتهم وثقتهم و إحترامهم . 84. لاتقاطعى .. غيرك فى الحديث فإن فى ذلك مغضبة له وأمنحيه فرصته التامة فى توصيل مايريد . 85. جدّدى .. العهد كل صباح بأن تكونى فى يومكِ وقْفا لله .. تعملين لرضاه .. وتسْعِين لجنته . 86. إحذرى .. الدعاء على العصاة والمذنبين .. فَلَرُبّ يوم يأتى عليهم يصبحون هم دعاة ومصلحون وأسألى ربكِ لك ولهن ولنا الهدى والتقى والعفاف والغنى .. فإنما الأعمال بالخواتيم . 87. تعرّفى .. على الله حق المعرفة .. فمن عرف الله لم يعرف سواه .. ولم يفكّر أبدا فى غير رضاه . 88. تعرّفى .. على نبيك وقدوتك .. فإن من عرف محمدا صلى عليه الله ما إحتاج مُربيا ولاقدوةً سواه . 89. تأدّبى .. عند قراءة القرآن ,كونى متوضئة ولاتنسي أنكِ تناجين به ربكِ , فإستشعرى ذلك تصبحين مطمأنة ورابحة وسعيدة . 90. تشجعى .. بالإعتراف بالخطأ نحو الغير وطلب السماح والعفو منه فهذا من أصول الأخلاق والانتصار على النفس . 91. ضعى .. نُصب عينيك أن السعادة الحقيقية إنما هى فى طاعة الله والعمل لنيل حبه ورضاه . 92. حاسبى .. نفسك نهاية اليوم .. ماذا قدمتِ لله .. وماذا صنعتِ من الخير لخلق الله .. فإن وجدت خيرا فاحمدى الله وإن كانت الأخرى فاستغفرى ثم إعقدى العزم على التطوير فى العلاقة بينك وبين الله وبينك وبين بنات ونساء مجتمعك . 93. تعرفى .. على عيوب نفسك بوضوح وصراحة وعالجيها بحزم , فالكيّس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت. 94. مارسى .. عبادة التفكر فى ملكوت الله , فتفكّر ساعة خير من قيام ليلة كما قال أبو الدرداء رضى الله عنه . 95. إقبلى و تزوجى .. من الصالح الطيب صاحب الدين العارف بحقوق ربه الذى يمسك بيديك إلى الجنة , وألحّى على الله أن يرزقك الإختيار الموفق الذى تسعدين به ويكون عوناً لك على مرضات الله . 96. تذكّرى .. لحظات خروج الروح لبارئها .. فمن وقتها يكون المصير قد تحدّد إما إلى جنة وإما إلى نار .. نسأل الله لنا ولكِ ولأمة محمد قاطبة النجاة والعتق من النار . 97. أَحْسِنى .. الظن فى الله ... فكم من محنة إنقلبت إلى منحة ... أنا عند ظن عبدى بى .. صدق الله . 98. لاتُفرّطى .. فى تحميل النفس أكثر من طاقتها .. فلا أجمل من الإعتدال والوسطية كمنهج حياة . 99. إحمدى .. المولى دائما .. وكونى ممن قال الله عنهم : وقليل من عبادى الشكور . فكونى من هذا القليل . 100. لاتستهينى .. بالكلمة .. فهى أسيرةُ لكِ طالما أنها مازالت فى فمكِ , أما إذا خرجت فقد جعلتكِ لها أسيرة . 101. أدرسى .. أفكارك جيدا وقبل عرضها على الآخرين تسلمين وتغنمين كثيرا . 102.أقيمى .. دولة الإسلام فى قلبكِ وسلوكك وأخلاقك تقم على أرضكِ وداخل مجنمعك . 103.أصلحى .. نفسك وإدعي غيرك ... فالدعوة إلى الله إصطفاء وشرف ... وهى مهمة الأنبياء . 103. تفنّنى .. فى كيف تمتلكين قلب والديك .. كونى معهما مهذبة رقيقة لايسمعون منك الصراخ .. وتقربى إليهما بكل مباح .. وإعلمى أن فى طاعتهما كل خير وفلاح ... و لاتنسين لهما جميل صنيعهما .. فهما لك المفتاح لكل سعد وسعادة وسرور ونجاح . خاتمة : اللهم وأسكنّا يا سميع يا قريب جنة عدن أعدت للمتقين دعواهم فيها سبحانك اللهم وتحيتهم فيها سلام وآخر .دعواهم أن الحمد لله رب العالمين , يا الله , يا نافع , يا رحمن , يا رحيم , و بقدرتك العظيمة . أسألك أن ترفع قدر فتيات وشابات المسلمين . وأن تشرح صدورهن وأن تيسّر أمورهن . وأن ترزقهن من حيث لا يحتسبن بفضلك وإحسانك و كرمك يا من هو الله . وأسألك بجمال العزة و بجلال الهيبة و عزة القدرة و جبروت العظمة . أن تجعلهن من عبادك الصالحين الذين لا خوف عليهم ولا هم يحزنون . وأسألك اللهم أن تكتب لهن عفّة جميلة وسترا عظيما . ورزقاً كثيرا وقلباً قريرا و علماً غزيرا و عملاً بريرا . و ملكاً في الفردوس كبيرا . و صلى اللهم على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم تسليماً كثيرا . إلى يوم الدين و الحمد لله رب العالمين بقدر عظمة ذاتك يا أرحم الراحم . * كاتب إسلامى .
  12. ام الزوبير

    أيها الملتزم .. لا تخدع نفسك

    أيها الملتزم .. لا تخدع نفسك هاني الشيخ جمعة سهل (*) بسم الله الرحمن الرحيم هل أنت ملتزم ؟ قد يبدو السؤال غريباً أو مستفزاً ، لو سألتَ أحد الشباب الملتزمين هذا السؤال ربما نظر إليك بازدراء ولسانه حاله يقول : ألا تعرفني؟ أنا فلان، التزمت منذ سبع سنوات ! تعال معي نقف وقفة تأمل قصيرة نلقي من خلالها الضوء على هذه الحقيقة ، حقيقة الالتزام ! تعجبت كثيراً من مقولةٍ نقلها ابن القيم رحمه الله في كتابه (مدارج السالكين) عن شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى أنه كان يقول : (والله إني إلى الآن أجدد إسلامي كل وقت ، وما أسلمت بعد إسلاماً جيداً) ! من هنا أتساءل ، هل نحن ملتزمون حقيقة ؟ أم أننا نخدع أنفسنا بمظاهر الصلاح والاستقامة ونحن أبعد ما نكون عنها ؟!! قد يكون أحدنا إماماً لأحد المساجد ، أو مدرساً للقرآن الكريم ، أو موظفاً في مؤسسة إسلامية ، لكن هل هذا دليل كافٍ على استقامته وصلاحه ؟! تعال معي نتأمل في حال بعض الملتزمين اليوم ، من خلال النقاط التالية : - ملتزم لكنه لا يدري لماذا التزم ؟ رأى نفسه مع صحبة صالحة منذ صغره واجتمع بهم في المسجد أو في حلقات تحفيظ القرآن فظن أنه من الصالحين ، ولم يجدد نيته في سلوك هذا الطريق. - ملتزم لكنه يرائي بكثير من أعماله الصالحة ، ولا يفتأ يخبر الناس بما فعل بعبارة صريحة أو بإشارة خفية. - ملتزم لكنه يدخل إلى المسجد يوم الجمعة مع قول الخطيب : (إن الله يأمر بالعدل والإحسان ...) - ملتزم لكنه قاطع لرحمه ، لا يزورهم ولا يسأل عن أخبارهم ، ولا يكاد يرى أحداً منهم إلا لماماً . - ملتزم لكنه دائم التأخر عن صلاة الجماعة ، لا تراه إلا في آخر الصفوف يقضي ما فاته ، أما (الخشوع) فالثريا أقرب منالاً منه . - ملتزم لكنه لم يحفظ القرآن حتى الآن ؛ فهو مشغول لا وقت له . - ملتزم لكنه دائم العبوس ، مكفهر الوجه ، مقطب الجبين ، سيء الخلق ، إذا غضب رأيت وجهه كالليل إذا عسعس . - ملتزم لكنه ما زال يصافح بعض النساء من أهله ؛ خوفاً من (الإحراج) ! - ملتزم لكنه ما زال يتابع المباريات المهمة في الدوري الأسباني ، وكأس العالم ، ومباريات الكأس المحلية ! - ملتزم لكن لسانه لا يسكت عن غيبة المسلمين ، والكلام في أعراضهم ، قد مكر به الشيطان فأوقعه في سوء عمله ، فولغ في أعراض العلماء والدعاة ، وأصبح لسانه يفري فيهم ليلاً ونهاراً ، وهو يرى أنها غضبة لله ، ودفاعٌ عن السنة ، وذبٌ عن منهج السلف ، ويبقى السؤال : أحقاً كان ذلك (لله) ؟ وما أصدق قول ابن القيم رحمه الله : (ومن العجب أن الإنسان يهون عليه التحفظ من أكل الحرام والظلم والسرقة وشرب الخمر ، ومن النظر المحرم وغير ذلك ، ويصعب عليه التحفظ من حركة لسانه ، حتى ترى ذلك الرجل يشار إليه بالدين والزهد والعبادة ، وهو يتكلم بالكلمات من سخط الله لا يلقي لها بالاً ، ينزل بالكلمة الواحدة منها أبعد ما بين المشرق والمغرب ، وكم ترى من رجل متورع عن الفواحش والظلم ولسانه يفري في أعراض الأحياء والأموات ، ولا يبالي ما يقول) ! - ملتزم لكنه تزبب قبل أن يتحصرم ، أغراه طلبه للعلم عدة سنوات فظن أنه علامة عصره ، ووحيد دهره ، فاغتر بذلك وأصيب بمرض التعالم ، وتجرأ على الفتوى في أمور لو عرضت على عمر بن الخطاب لجمع لها أهل بدر ! فترى الشاب الملتزم في زماننا يستطيع أن يفتي في أي مسألة ، فهو يتكلم عن مسائل الجهاد المعاصرة ، ويستطيع تنزيل أحكام التكفير على الأعيان ، ويصدر الأحكام على أهل العلم ، بل حتى على الجماعات والفرق ، بناء على ما أوصله إليه (اجتهاده)! - ملتزم لكنه لا يقبل النصيحة ، فإذا نصحته تمعر وجهه ، وضاق صدره ، وتذمر منك . - ملتزم لكنه ما زال مفتوناً بالدنيا ، فهو يتابع آخر الموضات ، ولا يستخدم إلا أحدث أجهزة الجوال ، ويبحث عن آخر موديلات السيارات ، وأغلى أنواع الساعات . - ملتزم لكنه لا يتحمل البرامج الجادة ، فإذا كان البرنامج مرحاً ممتعاً بالنسبة له وجدته أول الحاضرين ، أما الدروس العملية والجلسات التربوية ، فلا يظهر له فيها أثر . - ملتزم لكن الفوضى تملأ حياته ، فلا يلتزم بمواعيد ، ولا يعرف قيمة الوقت ، ولم يحدد أهداف حياته فضلاً عن التخطيط لها ومتابعة تنفيذها . - ملتزم لكن ليس له تخصص واضح يسير عليه ، يخدم الدين من خلاله . - ملتزم لكنه لا ينكر المنكرات ، يمر منذ الصباح بعشرات المنكرات في طريقه ، ومكان عمله ، ومع أصدقائه ، بل حتى في بيته ، فلا ينكر منها شيئاً ، بل ربما جالس أهل المنكر وهم على منكرهم . - ملتزم لكنه متساهل ببعض المحرمات ، فهو يسبل إزاره أحياناً ، خصوصاً في وقت العمل ، ولا يجد بأساً في المزاح مع المرأة الأجنبية ، كما أنه لا يبالي بسماع موسيقى الأخبار ، ولا يتورع عن النظر إلى بعض الصور المحرمة على الفيس بوك . - ملتزم لكن لا حظ له من قيام الليل ، وليس له ورد يومي من القرآن ، وليس له دروس ثابتة في طلب العلم ، ولا يحرص على الأذكار ، والسنن الرواتب ، ولا تدمع عينه من خشية الله . أليس هذا هو حال كثير من الملتزمين اليوم ؟!!
  13. ام الزوبير

    أصول الأخلاق

    وجزاكن الله كل خير يا حبيبات اسعدني مروركن والمنتدي منور بالغاليات امثالك يا منال الغاليه
  14. ام الزوبير

    والله لتُسألن عن الفيسبوك

    جزي الله الاخوات خير الجزاء علي المرور العطر وصدقتي يا جمانه انا شايفه ان الفيس اصلا ملوش لازمه
  15. ام الزوبير

    حكم تجاوز الميقات بدون إحرام

    واياكم يا غاليه

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏‏قال العلامة محمد الأمين الشنقيطي -رحمه الله- : إن هذا القرآن العظيم فيه خير الدنيا والآخرة ، ولم يضمن الله لأحد ألا يكون ضالًا في الدنيا ، ولا شقيًّا في الآخرة إلَّا المتمسك بهذا القرآن العظيم ﴿ فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلا يَضِلُّ وَلا يَشْقَى ﴾.

×