اذهبي الى المحتوى

المشاركات التي تم ترشيحها

أيا ماضٍ سئمتُ تجاهلك،

خذلانك.

ما أبقيت في القلب

سوى لوعة،

يتيمة.

تتآكل لحظات الآتي

جافة..زاحفة نحو اللاشيء

وها أنا ..

أجري الى الخلف

مودعةً لحظاتك؟

وأحمل حنينك في نبضي،

في هذياني،

في حزني.

وأنينٌ صارخا إسمك

مشتاق

ولا أملك لك يا حبي الأخضر

سوى نهدات

و "افتقدك"

 

بقلمي

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،

رائع ما كتبت أختي الغالية وإن كان الماضي لا يمكن تجاهله فبفرحه وألمه شكّل وجداننا وأصبح جزء منا

أجري الى الخلف

مودعةً لحظاتك؟

وعجبتني كثيرا هذه العبارة

بورك نبض قلمك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

 

مشكورات أخواتي الغاليات على مروركنّ العطر

 

أحبكن في الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×