اذهبي الى المحتوى
*جهاد في سبيل الله*

من احست بالظلم مثلي فلتدخل وتساعدني

المشاركات التي تم ترشيحها

اخواتي الفضليات ان احساسي بالظلم عميق ويؤلمني جدا

مشكلتي هي ان ام زوجي ظلمتني ظلما بالغا اخطات مع زوجي عبر الهاتف خطا بسيط جدا كل الازواج تقع فيه فعلمت بذلك وانتهزتها فرصة عظيمة عشان تخرب علي حالفة على جوزى انه لا يدخلني بيتي ولا ستحرمه من اشياء تسلطه على باقوال وافعال انا لم افعلها كلها كذب وافتراء تحاول ان تزوجه باخرى وانا حديثة زواج في حملي الاول زوجي يحبني وانا احبه ولكنها لا تحبني بدون اي سبب تريد ان تحطمني وتحرمني من زوجي وبيتي واذا تزوج بغيري اهلي سيطلقونني منه ماذا افعل انا ادعوا عليها في كل ساعة صلاة وقيام وكل سجدة في كل حركاتي واقول حسبي الله ونعم الوكيل وان تذوقه في بنتها التي من سني ومتزوجة ومعها طفل وحامل بثاني

انا مقهورة من ظلمها لي بدون سبب قوي لذلك ما هو الدعاء الذي اذا دعا به اي مظلوم استجاب الله له ..لن اسامحها ابدا واريد ان لا يمكنها الله مني وتفعل شئ يؤذيني ويدمر حياتي اريد ان ارى نتيجة ظلمها وتكبرها وتسلطها على الخلق عايزة ربنا ما يمكنهاش مني اعمل ايه ؟؟ هل الدعاء يكفي ؟

متقلوش لي ادعيلها بالهداية اقسم بالله لا استطيع ان اتفوههامن شدة ظلمها لي فكل دقيقة ادعوا عليها وان يذيقها الله مرارة الالم والحرمان الذي تعيشني فيه حسبي الله الذي لا اله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لا حول ولا قوة الا بالله

 

 

انت هكدا لازم تكسبيها افهميها واكسبيها لك لك تستطيعين ان تعيشى سعيدة مع زوجك

 

ولا تنوليها فرصتها

كونى دكية ولا تتحدى من هو اقوى منك فهى اقوى منك فعلا

 

حسسيها بقيمتها وكبرى بيها شوية وهى تتركك بحالك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فرج الله همك و انشاء الله يدخلوا الاخوات و يفيدوكي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لا حول ولا قوة إلا بالله

لا يا أختي لا تدع عليها فأنت يجب عليك أن تكوني أحسن منها والله يعرف أنك مظلومة ولن يتخلى عنك وممكن يكون هذا ابتلاء لكي يعرف مقدار صبرك

فاهدئي وخذي وقتا وفكري أنك إذا عملتها بسوء فأنت التي ستخسرين

قومي في الليل وصلي ركعتين وادع عليها بالهداية وإن شاء الله سيستجيب لك وكوني واثقة أن الله لن يخذلك

اقرأي هذا الحديث يا أختي لعله ينفعك

 

أخرج الامام مسلم من حديث أَبُي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قال: كُنْتُ أَدْعُو أُمِّي إِلَى الْإِسْلَامِ وَهِيَ مُشْرِكَةٌ فَدَعَوْتُهَا يَوْمًا فَأَسْمَعَتْنِي فِي رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَا أَكْرَهُ فَأَتَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَنَا أَبْكِي قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي كُنْتُ أَدْعُو أُمِّي إِلَى الْإِسْلَامِ فَتَأْبَى عَلَيَّ فَدَعَوْتُهَا الْيَوْمَ فَأَسْمَعَتْنِي فِيكَ مَا أَكْرَهُ فَادْعُ اللَّهَ أَنْ يَهْدِيَ أُمَّ أَبِي هُرَيْرَةَ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اللَّهُمَّ اهْدِ أُمَّ أَبِي هُرَيْرَةَ فَخَرَجْتُ مُسْتَبْشِرًا بِدَعْوَةِ نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلَمَّا جِئْتُ فَصِرْتُ إِلَى الْبَابِ فَإِذَا هُوَ مُجَافٌ فَسَمِعَتْ أُمِّي خَشْفَ قَدَمَيَّ فَقَالَتْ مَكَانَكَ يَا أَبَا هُرَيْرَةَ وَسَمِعْتُ خَضْخَضَةَ الْمَاءِ قَالَ فَاغْتَسَلَتْ وَلَبِسَتْ دِرْعَهَا وَعَجِلَتْ عَنْ خِمَارِهَا فَفَتَحَتْ الْبَابَ ثُمَّ قَالَتْ يَا أَبَا هُرَيْرَةَ أَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ قَالَ فَرَجَعْتُ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَتَيْتُهُ وَأَنَا أَبْكِي مِنْ الْفَرَحِ قَالَ قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَبْشِرْ قَدْ اسْتَجَابَ اللَّهُ دَعْوَتَكَ وَهَدَى أُمَّ أَبِي هُرَيْرَةَ فَحَمِدَ اللَّهَ وَأَثْنَى عَلَيْهِ وَقَالَ خَيْرًا قَالَ قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ ادْعُ اللَّهَ أَنْ يُحَبِّبَنِي أَنَا وَأُمِّي إِلَى عِبَادِهِ الْمُؤْمِنِينَ وَيُحَبِّبَهُمْ إِلَيْنَا قَالَ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اللَّهُمَّ حَبِّبْ عُبَيْدَكَ هَذَا يَعْنِي أَبَا هُرَيْرَةَ وَأُمَّهُ إِلَى عِبَادِكَ الْمُؤْمِنِينَ وَحَبِّبْ إِلَيْهِمْ الْمُؤْمِنِينَ فَمَا خُلِقَ مُؤْمِنٌ يَسْمَعُ بِي وَلا يَرَانِي إِلاَّ أَحَبَّنِي. رواه مسلم ( 12/286)

وفي الأخير أرجو من الله أن يرق قلبها ويهديها ويصلحها

تم تعديل بواسطة حواء 2010

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اسمعي كلامي وحتجديها أصبحت تحبك حب ليس له مثييييييييل

عليكي بالتحدىىىىى

اذهبي إليها وخذي معك هديه لها قيمة

واعتذري لها وقبلي رأسها وقولي لها أنا أسفه إن كنت أخطأت في حقك بدون أن أشعرفأنا أحبك مثل والدتي يكفي أنك أهديتيني أبنك الذي أحسنت تربيته

إحرجيها بإسلوبك وكلامك الطيب

واجعلي هذا هو إسلوبك دائما معها المدح والكلام الطيب والهدايا

أصنعي لها ما تحبه من الحلوى واحرصي دائما على أن تجعلي لها نصيب منها

ساعديها في تنظيف بيتها يوم زيارتك لها

اتصلي بها كل يوم للإطمئنان على صحتها

لو زوجك مقصر في زيارتها انصحيه دائما بزيارتها وأن يبرها ويأخذ معه لها ما تحبه

صدقيني حتجديها تغيرت تمااااااما وأصبحت تحبك أكثر من أولادها

أختى الحبيبه أعرف إنك مظلومه لكن دعي كرامتك جانبا واحرصي على أن يولد طفلك بينك وبين والده ويعيش حياة مستقرة وأن تعيشي أيضا حياة مستقرة في سعاده

وصدقيني رضاها عنك وعن زوجك حتى لو كانت ظالمة سيغير حياتك تماما إلى الأفضل وسيحبك زوجك أكثر من الأول

  • معجبة 4

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم..

عليك بالتقرب إلى الله ياحبيبة وكثرة الإستغفار

ومن أصلح ما بينه وبين الله كفاه الله ما بينه وبين الناس

أعانك الله أختي وفرج همك وأصلح مابينك وحماتك وزوجك ورزقك الخير حيث كان

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لي عودة غدا بإذن الله حبيبتى للرد عليكِ

فرج الله همك وكربك حبيبتى وأبدله سعادة ورضا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أولا حبيبتى هوني على نفسك فالدنيا ما هي إلا محطات نقابل فيها هذا ونُفارق فيها هذا

لابد وأن تضعي في بالك أولا أنها أم وأنتى تعرفي معنى كلمة أم قد تكون فعلا قاسية عليكِ وقد تذيقك الكثير من الظلم لكن في النهاية هى أم وأم لمن لزوجك الذي وهبه الله لكِ وإن كنتِ بالفعل تُحبين زوجك فأحبي والدته لله أولا ثم لإرضاء زوجك

تعرفي مهما بلغت قساوة الحماة في حق زوجة ابنها إلا أن ابنها يقف عاجزا أمام ما يحدث فمن الصعب عليه إظهار أمه بالمخطئة وبصورة سيئة أمام زوجته وفي نفس الوقت يتقطع قلبه لحزن زوجته والظلم الذي وقع عليها . فكوني حكيمة حبيبتى ووازني الأمور بميزان العقل إذا كسبتي حب حماتك فستنعمين طوال حياتك

أولا أنتِ حديثة الزواج ودائما السنة الأولى تكون صعبة على أى زوجة لأنها مازالت تستكشف من حولها حتى زوجها فلا تستسلمي لهذه الفترة وتحكمي قلبك فقط وتقولي أهانتني وظلمتني

انظري كيف ستحولي هذا الظلم إلى محبة تسري في قلبها دون أن تشعر بها

ضعي في بالك أولا أنك تتعاملي مع الله عز وجل

كيف ؟ إذا أخلصتي النية لله وعاملتيها على أنها لست أقول أمك ولكن سأقول لكِ عامليها في منزلة أمك واسألي نفسك سؤال هل ترضي من زوجة أخيكِ أن تدعي على أمك مهما فعلت بها ؟

 

أقول لكِ أن أى أم معذورة لأنها تشعر أنها بنت بناية عالية وجميلة وأتت أخري لتأخذها منها فتشعر في داخلها أنكِ ستستولي على البناية بمفردكِ وبإمكانك إبعادها عنها نهائيا فتفعل كل هذا من أجل الدفاع عن مكانها ومكانتها

فاعذريها حبيبتى وكل ما عليكِ فعلها أن تعامليها بالحسنى دائما وتردي لها الإساءة بالإحسان وصدقيني ستزداد مكانتك في قلب زوجك قبل قلبها

وإياكِ حبيبتى والشكوى لزوجك منها فأنتي بذلك ستوغري قلب زوجك من ناحيتك لأني وكما قلت لا يتحمل زوج أن يسمع شيء يهين أو يقلل من شأن أمه

تحملي واصبري من أجل بيتك وزوجك وصدقيني كلما وجدت منكِ معاملة حسنة حتما سيأتي اليوم الذي تعرف فيه قيمك ولو بعد حين فاصبري وانتظري أجرك من الله عز وجل

 

قال الله تعالى :

 

وَٱلَّذِينَ صَبَرُوا۟ ٱبْتِغَآءَ وَجْهِ رَبِّهِمْ وَأَقَامُوا۟ ٱلصَّلَوٰةَ وَأَنفَقُوا۟ مِمَّا رَزَقْنَـٰهُمْ سِرًّۭا وَعَلَانِيَةًۭ وَيَدْرَءُونَ بِٱلْحَسَنَةِ ٱلسَّيِّئَةَ أُو۟لَـٰٓئِكَ لَهُمْ عُقْبَى ٱلدَّارِ ﴿٢٢﴾ جَنَّـٰتُ عَدْنٍۢ يَدْخُلُونَهَا وَمَن صَلَحَ مِنْ ءَابَآئِهِمْ وَأَزْوَ‌ٰجِهِمْ

 

وَذُرِّيَّـٰتِهِمْ ۖ وَٱلْمَلَـٰٓئِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِم مِّن كُلِّ بَابٍۢ ﴿٢٣﴾ سَلَـٰمٌ عَلَيْكُم بِمَا صَبَرْتُمْ ۚ فَنِعْمَ عُقْبَى ٱلدَّارِ ﴿٢٤﴾

 

انتظري الجزاء من رب العالمين وليس منها أو من زوجك حبيبتى واصبري

فالصبر والإستغفار هما مفاتيح الأبواب المغلقة

عامليها بالحسنى حبيبتى وقبل كل شيء ضعي في بالك أنكِ ستكونين مكانها في يوم من الأيام وفكري جيدا بماذا أحب أن تعاملني زوجة ابني ؟ قولي في نفسك هل أرضى أن تشتكيني زوجة ابني لإبني ؟

وضعي في بالك أيضا موقف زوجك والحيرة والحزن التي يقع فيها بسبب أنه يشعر أنه يقف عاجز بينكن فلا يدري أينصر زوجته على أمه أم ينصر أمه على زوجته !

وصدقيني إن وجدك زوجك لا تشتكي من أمه وتعامليها بكل الحسنى والحب ستعلو مكانتك في قلبه ودائما ستجديه يدعو لكِ بكل الخير

عندما تخرجي معه اقترحي عليه أن تشتري لها هدية والأفضل تكون شيء هى تحتاجه وهاديها بنفسك واهتمي بها واسألي دائما عن صحتها وعندما تجديها حزينة إسأليها ما بها ؟

وإن واجهتِ صد منها من البداية فلا تستسلمي واستمري في موقفك

أشعريها دائما أن ابنها بجوارها ولن يبعد عنها أبدا واقتربي أنتِ أكثر منها

صدقيني حين تشعر بالأمان من ناحيتك سيتغير الوضع كله بإذن الله ولا تنسي دائما تجديد النية في كل شيء بأن يجعل الله عملك كله خالصا لوجهه

 

آسفة إن أطلت عليكِ وآسفة أكثر إن تحاملت عليكِ ولكني أنصحك حبيبتى لأن معظمنا مر بهذه التجارب

 

سأقص عليكِ قصة لأخت وقارني بينك وبينها

 

هذه الأخت بعد ما تزوجت وأنجبت طفلها الأول وكانت تعيش مع حماتها في نفس البيت لكل منهما غرفة وكانت تُعامل كخادمة ليس أكثر فكانت تأمرها دائما تفعل هذا ولا تفعل هذا بالإضافة إلى أنها كانت تطبخ بنفسها حتى لا تأخذ زوجة ابنتها شيئا من الأكل وكانت تغلق باب المطبخ بالمفتاح حتى لا تأكل زوجة الإبن من ورائها وكانت تعطيها كمية قليلة من الأكل وبعدها لا يحق لها طلب الأكل وغير ذلك من الشتائم اليومية وكانت كلما رجع ابنها من السفر تفتري عليها وتظل تقول له هى فعلت معي كذا وكذا وتقسم الزوجة على أنها بريئة من هذه الإتهامات ولكن الزوج دائما كان يصدق أمه وكان في أول يوم يعود فيه من السفر كان يشبعها ضربا مبرحا بسبب افتراءات أمه ولكنها تحملت وصبرت من أجل أولادها وكانت تعاملها دائما بالحسنى وكل جيرانها يشفقون عليها لأنهم يرون ما تفعله معها لدرجة أن جارة لها قالت لها سجلي لها كل ما تقوله لكِ وعندما يأتي زوجك أسمعيه كل ما يدور منها ولكنها رفضت ومرت الأيام وانقلب الحال وأحبتها الحماة أكثر من ابنتها وكانت دائما تدافع عنها وتقف في صفها إذا ظلمها زوجها وكانت تدعو لها دائما وعندما مرضت رفضت أن تجلس مع ابنتها وجلست مع زوجة ابنها وقالت أريد أن أموت وأنا بين أحضانها ولآخر لحظة في حياتها كانت تدعو لها

 

وغير ذلك من القصص الكثيرة فاصبري حبيبتى ونحن دائما معكِ فهوني على نفسك

آسفة مرة أخري على الإطالة

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليك ورحمة الله وبركاته

يا غالية .. بدلا من الدعاء عليها ..ادعلي لها ولك

هل ستفرحين إذا استجاب الله دعائك ... بل هل سيفرح زوجك ؟؟؟

لا داعي لكل ذلك ... كثير من الأخوات لاقين كما لاقيت وربما بعضهن أكثر ومع ذلك أصلح الله عزوجل بينهن وبين حمواتهن بحسن خلقهن ومعاملتهن الطيبة ومقابلة الإساءة بالإحسان

أستعيني بالله ... وأصلحي ما بينك وبين الله عزوجل يصلح الله ما بينك وبين الخلق

وأعلمي أن الله مطلع وشاهد فإن كنت مظلومة فربك لا يرضى بالظلم وسينصرك ولو بعد حين

يسر الله لك .. وأبعد عنك كل سوء

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اختى اسأل الله ان يفرج كربك

ويعينك على طاعتة ويربط على قلبك

انا اشعر بكِ جدآ لأننى مثل ظروفك لم يمر عام على زواجى وحامل والسبب حماتى واهلة والحمد لله

فى البداية كنت ادعو على حماتى وعلى كل من ظلمنى وكانو السبب

ثم وكانوا بعض اقربائى يطلبون منى ان ادعوا الله بأن يهديها

ولكن كان ذلك صعب جدآ فأقول انكم لا تتفهمون مافعلتة لقد خربت بيتى و تشمت فى ويتمت ابنى فى حياة ابية

ثم جائتنى احدنى الاخوات وقالت ومايدريكِ انكى مظلومه قد تدعين على نفسك ومن وقتها ادعوا لزوجى بالهداية واقول حسبى الله ونعم الوكيل واقول ( وافوض امرى الى الله ان الله بصير بالعباد ) ستجدينها صعبة ولكنن بعد ترديدها ستشعرى براحة كبيرة

وكلى الله فى التصرف فى كل امورك والله المستعان

واعلمى ان الله يعلم ماتخفى القلوب

وهوبصير

وماربك بظلام للعباد

وربنا ليس غافل عما يفعلوا الناس سواء ابخير او بشر

وهناك حديث فد سمعته من الشيخ محمدحسان

رقم الحديث: 29

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " اثْنَتَانِ يُعَجِّلُهُمَا اللَّهُ فِي الدُّنْيَا : الْبَغْيُ ، وَعُقُوقُ الْوَالِدَيْنِ " . وَهَكَذَا رَوَاهُ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ نُمَيْرٍ ، عَنْ وَكِيعٍ ، عَنِ الرَّاسِبِيِّ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكن الله خيرا اخواتي ارحتوا قلبي كثيرا انا باذن الله ساحاول ان امسك على قلبي واصبر واسمع نصيحتكن وبالذات ان منكن من جربت

ادعوا الله لي بتفريج الهم

سبحان الله اول ما ابدا حياتي ابداها بمشكلة صعبة ياه ياما هنشوف .....

بس بجد الاستغفار مفيد جدا ورائع ولله الحمد والدعاء يارب تكون دي بدايه للتقرب من الله اكثر واكثر

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته :

فرج الله همك و ازال كربك حبيبتي

اسال الله ان يمدك بالصبر و رجاحة العقل

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الحمد لله على كل حال

اختك في الله تنصحك بالصبر و التبا ث .فلقد مررت بتجربة قاسية حقيقة فقدت بيتي وزوجي

الا انني احتسبت الله في مشكلتي و صبرت فاصبري و عا ملي ام زوجك بالحسنى رغم

اساءتها لكي .فقد رك بيد الله و ليس بيدك

قال تعالى.: ومن يتق الله يجعل له مخرجا و يرزقه من حيث لا يحتسب

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الحمد لله عادت حياتي لطبيعتها واستقرت الامور وما ذلك الا بفضل الله ورحمته فقد لجات اليه وتقربت منه بالاستغفار والدعاء والصلاة وفي هذه الفترة حلمت بحلم او بمعني اصح رؤيا فقد حلمت اني اسير في طريق مظلم وغمام في السماء لا ارى شئ وكان في احد بجوارى لظنه زوجي واشياء تكاد تسقط علي كعمود طويل كاد ان يسقط علي فهربت منه ولم يسقط علي وكنت اقول انني لا ارى شئ اظلاقا وبعدها مباشرة رايت النور وامطار تنزل وحمدت الله ... ففعلا تحققت الرؤيا بفضل الله وعدت لزوجي وجلست مع امه ووضحت لها الامور وبفضل الله بدات تعاملني جيد

واود ان اقول شئ ان من الظروف الصعبة ياتي الفرج ومن بعد الضيق الفرج وبعد العسر اليسر وربنا يقدر اشياء نظنها شرا ولكن امور تاتي في صالح الانسان فقد كانت ظروفنا سيئة للغاية المادية فمن زواجنا لم يدخل لنا دخل وعشنا فترة صعبة جدا فوظيفته حساسة منذ الثورة وعمله توقف المهم اثناء مشكلتي معه وانا في بيت اهلي كنت ابحث عن كريق النت بوظائف لي تساعدني مستقبلا المهم وجدت وظيفة ملائمة تماما لزوجي في تخصصه فتخصصه نادر وكانت في السعودية فبعتها له عن طريق الايميل وبعدها بفترة قال لي انه اتصل بصاحب العمل وعمل معه انترفيو ونجح في الاختبار ولله الحمد واتفق معه ع السفر وفعلا بعد ماعدت لزوجي بفترة جاءت له بفضل الله التاشيرة للسفر فرب ضرة نافعة سبحانك يارب

فادعوا لي اخواتي بان يتمم على زوجي بخير وان يكون هذا السفر فاتحة خير لنا وييسر الله لنا امورنا ويزيدنا ايمانا به

فاشكر كل اخت دخلت لتقرا مشكلتي وعلقت جزاها الله عني خيرا وفرج كرب كل اخت تمر بظروف صعبة فالجاوا الى الله فهو خير ناصر ومعين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فرج الله همك

عليك بالدعااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااء فانه السلاح الذي يقتل الغيظ

ولكن اصبري وركزي علي القلب حتي تفتتي ما فيه من الغيظ

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم اختنا في الله ادا كنت مضلومة فالله سينصرك ولكن رغم دلك فعليك بلاحسان لام زوجك والصبر على اداها ولا تعامليها بنفس المعاملة فانت ستغايبيها بطيبتك رغم قسوتها واكتيري من الدعاء لها في الثلت الاخير من الليل واستغفري قدر ما استطعت وهدا دعاء نصحتني به اخت ) اللهم يا جامع الناس ليوم لا ريب فيه رد علي ضالتي)يا رب يفرج همك ويسمعنا عنك اخبار حلوة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×