اذهبي الى المحتوى
همسة أمل ~

~ صفحة مدارسة دروس دورة جددي ايمانك ..

المشاركات التي تم ترشيحها

لسلام عليكم اخخواتي

لاني غبت كتير لم استطع ايجاد رابط موضوع المحاضره وتفريغها بالله لو تتكرم احداكن وتضع لي الرابط لان فاتني من الخير الكثير

ربنا يجازيكن خيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

عندما قال الشيخ في المحاضرة لا تجعلي لنفسك قيمة ... ثم قال عزتك بإيمانك ولكن كيف نحقق هذه المعادلة ؟ أريد أن أفهم منكن أخواتي أكثر ماذا يعني الشيخ بهذه العبارات

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك ياحبيبة ونفع الله بك

 

اظن مايقصده الشيخ

لاتجعلي لنفسك قيمة اي تتباهي انا فلانة بنت فلان لباسي كدا اركب سيارة كدا املك من المال كدا مستحيل ان افعل شيء خلاف دلك يجب دائما اكون على هدا المستوى الرفيع هدا بالنسبة للامور الدنيوية ام عن الامور الدينية انا تلميدة الشيخ فلان وعندي من العمل كدا الخ

يعني لا اغتر بنفسي وارفعها فوق

 

العزة ليس بهدا او داك انما العزة بإيمانك ومن علامات الايمان هي التي يتحدث عنها الشيخ في هده السلسلة .. مثلا في هدا الدرس التوضع فأنتي عزيزة بإيمانك الدي ترويه من التواضع

 

والله أعلم

 

نرى رأي باقي الأخوات إن شاء الله :)

 

جزاك الله خيرا أختي همسة أمل وزادك من فضله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ملخصي للدرس الثالث:

  • نريد أن نتقرب لربنا سبحانه وتعالى بأعظم القرب بأفضل العبادة : التواضع
  • رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول "اللهم أحيني مسكينًا وأمتني مسكينًا واحشرني في زمرة المساكين" المسكين: هو المتواضع الخاشع لله
  • نرى أننا الحمد لله نصوم ونقوم ونذكر ونفعل كذا وكذا فنهلك وتحبط أعمالنا .. لا نريد علوًا في الأرض لا نريد فسادا
  • لما تعرفي أمر من أوامر ربنا سبحانه وتعالى وأنت ضعيفة ولا تستطيعي أن تفعليه.. تخضعي للحق وتسألي ربنا أن يعينك على أن يبلغك هذا الأمر بالامتثال للحق
  • أن تخفضي الجناح :أن تكوني هينة لينة في التعامل مع الناس .. أن لا يرى لنفسه مقامًا ولا حا ً لا، ولا يرى في الخلق شرًا منه ترين نفسك دائمًا أسوأ الخلق .. لا يرى في الخلق شرًا منه،
  • عن سهل ابن حنيب قال "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأتي ضعفاء المسلمين و يزورهم و يعود مرضاهم و يشهد جنائزهم" .. لأن هؤلاء الضعفاء ينصر بهم؛ لأن الله عند المنكسرة قلوبهم..
  • يأخذك دائمًا شكلك ومظهرك وكلامك وأسلوبك -- المهم من أنت عند ربنا ما وزنك .. لا تهتمي بنظر الناس وإنما اهتمي بالذي يطلع على ما في قلبك ..
  • يقول النبى صلى الله عليه وسلم "من ترك اللباس تواضعًا لله وهو يقدر عليه دعاه الله يوم القيامة على رؤوس الخلائق حتى يخيره من أي حلل الإيمان شاء يلبسها" ربنا يدعوه وسط الخلائق تعالى، يا متواضع تعال أعلِّيك

__________

العلاج:

١ ) تكرهي ان يمشي احد خلفك ( لا تأخذي محور الكلام، تريدي رأيك هو الذي ينفذ)

٢) اذهبي إلى الناس ولا تنتظري دائما مجيئهم

٣) لا تستكنفي من جلوس غيرك جوارك

٤) عدم الأنفة ان تحملي حجتك بنفسك

٥) أن تجلسي إلى مساكين فهذا يبلغك حال المتواضعين (سأجلس بجانبهم حتى يحبني ربنا؛ لأن ربنا يحب المتواضعين الأذلة على المؤمنين)

٦) أن تعرفي قدر نفسك، فلا تجعلي لنفسك قدراً مع الصالحين ( لا تقولين أخطأ فلان وتريدين أن تعرفي غيرك أنك متعلمة)

**انا من ذنوبي على يقين ومن ذنوب الناس على شك

فلا تجعلي لنفسك قيمة.. قيمتك انك مسلمة وعزتك وفرحتك ان ربنا اصطفاك

٧) تواضعي في التعامل مع اقارنك (لا تتكبري على من هو في مثل عمرك ولا تنظري إلى نعم الله التي ينعم بها على غيرك)

- انتبهي من الحسد الخفي اللي ناشئء عن كبر

٨) التواضع لمن هو دونك ( الأخت المتواضعة فإذا رأت أحد ينصحها، أصغر منها سنًا أو أقل منها قدرًا .. فلا تحقرها، بل تكون سالمة القلب

تقول أكيد هي أقل مني ذنوب وتدعو لها بسلامة القلب

تقول أكيد هي فهمت عن ربنا أكثر مني .. أكيد هي ملتزمة قبلي )

٩) من التواضع الا يعظم في عينيك عملك

١٠) تحملي أذى الناس ( كلمات رائعات من سعيد بن جبير:أنا أستحق أن يحدث لي ذلك، وأن يلحقني هذا العذاب، وهذا الأذى بآفاتي وعيوبي ومنكراتي ومعاصي وسيئاتي)

-تعامل مع الناس بالعفو ..تعامل مع الناس بخلق السماحة والتسامح

١١) الا تتوقي ولا تبتعدي من مجالسة المرضى والمملولين كبرا منك وترفعا

١٢) اجابة الدعوة ولو أيسر شئ

__________

 

لتزيدي في التواضع:

 

١) الاكثار من السجود

٢) دعاء بانكسار وافتقار

٣) اكتبي عيب او عيبين تعرفيهم جيدا من نفسك وذكرين نفسك من انت؟؟

نفذي الوصية :عندما سئَل يوسف بن أسباط عن غاية التواضع، قال "أنت تخرج من بيتك فلا تلاقي أحد إلا رأيت أنه خير منك"

  • معجبة 2

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اعلم اننا في الدرس الرابع وداخلين على الخامس

دا بس عملته مراجعة ليا ووضعته لاي اخت إذا احتاجته

ويارب اضع للدرس الرابع

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزيتِ خيرا يا لينة =)

لا حرمكِ ربي الاجر ،،

طيب انا لدي مداخلة و استفسار عن الدرس الرابع ،و بصراحة

كل درس اهم من الدرس السابق ..الله المستعان

ليس الامر كما كنا نظن ان مثل هذه الصفات منها من تصل الى الكبائر

اللهم ارحمنا ..

و الذي اعجبني في الدرس (نحن من ذنوبنا على يقين و من ذنوب الناس على شك )صراحة نحتاج

لمراجعة انفسنا و ان لا نهتم بالاخرين ،فنفوسنا بالحاجة لذلك ..

 

* (يكفرن بالعشير و يكفرن الاحسان )..

:(( اللهم ارحمنا و لا تجعلنا منهم يارب

 

ممكن تعطونا المزيد من الامثلة عن التسخط الغير مذموم حبيباتي ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكما الله خيرا اختاي لينة وصبيحة ونفع بكما

بالنسبة للامثلة لم استمع لمحاضرة التسخط كاملة ساحاول فيما بعد ان ابحث عن امثلة ان شاء الله تعالى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

اشكرك لينه الغاليه

واسلم على جميع الاخوات واعتذر عن تغيبي

اتمني ان يجمعنا الله في الفردوس الاعلى

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم

اهلا هموسة ونعمه وام عبد الله وصبيحة :)

كيف الجميع؟؟

مفرود نرجع مثل الاول وكل شخص فينا يقول ماذا استفاد من الدرس

لي عودة بإذن الله وهقول ماذا استفدت

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أين الهمة يا حبيبات ..؟؟

 

 

 

قال أبو الدرداء رضي اهلل عنه "ذروة سنام اإيمان الصبر للحكم

والرضا بالقدر" .. وكان أبو سليمان الداراني يقول "الرضا عن الله عز وجل والرحمة للخلق من درجات المرسلين" .. وكان الفضيل

يقول "درجة الرضا عن الله، هي درجة المقربين ليس بينهم وبين الله إا روح وريحان وهم في جنة نعيم"

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

العبودية ا تتم بدون صبر، بدون توكل، بدون ذل، بدون خضوع، بدون افتقار، بدون رضا ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

الســـــــــــلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

هــــــــــــــام

و

عــــــــــــاجل

 

!

 

إن شاء الله هدا الاسبوع ما فيش درس جديد حتى نعطي مجال

 

لكل اخت !

 

وقعت

تأخرت

عندها استفسار

 

اتمنى نرجع للتفاعل من جديد فنحن في طريق البناء واي بناء اجمل من بناء النفس حتى تكون كما يحب الله ويرضى

 

احبكن في الله

  • معجبة 4

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اين انتي با حبيبات

وضعنا هذا الاسبوع لنستطيع استدراك ما فاتنا

اريد ان نجتمع من جديد

فالخميس سيكون في درس جديد...نريد التفاعل يا حبيبات

.

.

.

واللي عندها اي اقتراحات تتفضل

يسر الله لنا ولكن ..يا غاليات

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكن ياحبيبات

أشتاقت لكن الجنان:)

انا في محاولة لإستدراك ما فاتني.......الدعاء ياحلوين لبعض بظاهر الغيب لعل الله يتقبل منا()

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

كيف الشغل يا حبيبات

 

:)

 

 

السلام عليكم

اهلا هموسة ونعمه وام عبد الله وصبيحة :)

كيف الجميع؟؟

 

 

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أخواتي الحبيبات همسة أمل، أرجو مغفرتك، لينة المسلمة،آية، صبيحة،أم عبد الله ...

 

أهلا أختي لينة المسلمة

 

الحمد لله جزاكن الله خيرا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فائدة1:خطر التسخط على أقدار الله

 

 

سؤال: إذا حصل في القلب أي نوع من التسخط في بعض الأحيان بسبب المصائب فهل صاحبها على خطر؟ الجواب: بلا شك، وتكون هذه مصيبة أعظم؛ لكونه اتهم ربه، ومعنى ذلك أنه صارت له مصيبة أخرى، فأحدثت له مصيبة أكبر منها، وتصبح المصيبة لا أثر لها في تكفيرها السيئات، ويحتاج إلى مصيبة أخرى أكبر، نسأل الله العافية!

 

 

 

فائدة 2: الفرق بين الرضا والصبر

 

 

سؤال: ما الفرق بين الرضا والصبر؟ الجواب: الرضا أن يرضى بحالته التي هو فيها، ويصبح راضياً بها، يعني: لا يتمنى غيرها، ولا يتمنى أن يخرج عنها، فهذا هو حال الرضا، أما الصبر فيصبر على المصيبة التي أصابته، ويحمل نفسه على هذا الشيء، ولا يتضجر، ولا يتوجع، ولا يغضب من ذلك، بل يصبر ويسلم لله جل وعلا، فالصبر أسهل من الرضا؛ لأن الرضا فيه الصبر وزيادة على الصبر، والصبر لا يتضمن الرضا.

 

 

استنتاج :

 

الرضا : انشراح الصدر وسعته بالقضاء وترك تمني زوال الألم وإن وجد الإحساس بالألم لكن الرضا يخففه بما يباشر القلب من روح اليقين والمعرفة وإذا قوي الرضا فقد يزيل الإحساس بالألم بالكلية, فللعبد فيما يكره درجتان : درجة الرضا ودرجة الصبر ، فالرضا فضل مندوب إليه ، والصبر واجب على المؤمن حتم.

تم تعديل بواسطة نعمة.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ممكن تعطونا المزيد من الامثلة عن التسخط الغير مذموم حبيباتي ..

 

أختي صبيحة لا أعرف بالضبط أمثلة ولكن ربما الأشياء التي نغصب فيها ولكن لا نتهم فيها الله تعالى ولا نتسخط على أقداره سبحانه وتعالى والله تعالى أعلم

 

 

نتمنى أن تفيدنا أخواتنا الحبيبات

تم تعديل بواسطة نعمة.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكن ياحبيبات

أشتاقت لكن الجنان:)

انا في محاولة لإستدراك ما فاتني.......الدعاء ياحلوين لبعض بظاهر الغيب لعل الله يتقبل منا()

 

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هلا حبيتي نورتي

ربنا يعينك ويرضا عنك وايانا امين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

فائدة1:خطر التسخط على أقدار الله

 

 

سؤال: إذا حصل في القلب أي نوع من التسخط في بعض الأحيان بسبب المصائب فهل صاحبها على خطر؟ الجواب: بلا شك، وتكون هذه مصيبة أعظم؛ لكونه اتهم ربه، ومعنى ذلك أنه صارت له مصيبة أخرى، فأحدثت له مصيبة أكبر منها، وتصبح المصيبة لا أثر لها في تكفيرها السيئات، ويحتاج إلى مصيبة أخرى أكبر، نسأل الله العافية!

 

 

 

فائدة 2: الفرق بين الرضا والصبر

 

 

سؤال: ما الفرق بين الرضا والصبر؟ الجواب: الرضا أن يرضى بحالته التي هو فيها، ويصبح راضياً بها، يعني: لا يتمنى غيرها، ولا يتمنى أن يخرج عنها، فهذا هو حال الرضا، أما الصبر فيصبر على المصيبة التي أصابته، ويحمل نفسه على هذا الشيء، ولا يتضجر، ولا يتوجع، ولا يغضب من ذلك، بل يصبر ويسلم لله جل وعلا، فالصبر أسهل من الرضا؛ لأن الرضا فيه الصبر وزيادة على الصبر، والصبر لا يتضمن الرضا.

 

 

استنتاج :

 

الرضا : انشراح الصدر وسعته بالقضاء وترك تمني زوال الألم وإن وجد الإحساس بالألم لكن الرضا يخففه بما يباشر القلب من روح اليقين والمعرفة وإذا قوي الرضا فقد يزيل الإحساس بالألم بالكلية, فللعبد فيما يكره درجتان : درجة الرضا ودرجة الصبر ، فالرضا فضل مندوب إليه ، والصبر واجب على المؤمن حتم.

 

جــــــــــزاك الله خيرا ونفع الله بك

استفدت من فوائدك واستنتاجك :))

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لا تنسينني أخواتي في الله من دعائكن الصالح بظهر الغيب لي ولأهلي بالفرج القريب

 

إن شاء الله لن انساك ياحبيبة ربنا يرضا عنكم ()

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏قال أبو بكر البلخي: ‏"شهر رجب شهر الزرع ‏وشهر شعبانَ شهر سقيِ الزرعِ.. ‏وشهر رمضانَ شهر حصادِ الزرع". ‏فمن لم يزرع في رجب، ‏ولم يسق في شعبان، ‏فكيف يحصد في رمضان؟! ‏اللهم بلِّغنا رمضان

×