اذهبي الى المحتوى
المتفائلة (ريفيّة)

صفحة تسميع الأخت " مريم البتول "

المشاركات التي تم ترشيحها

 

 

بســم الله الـرحمــن الرحيــم

post-25272-1290801712.gif

 

أختي الغالية

 

150.gif " مريم البتول " 150.gif

 

 

حياكِ الله ، وأهلا بكِ معنا في حلقة التحفيظ ..

 

ستكون هذه صفحتكِ بإذن الله ، فاستعيني بالله أختي الحبيبة واخلصي النية وتوجهي إلى الله عز وجل بالدعــاء أن يعينكِ

 

على حفظ كتابه الكريم ويجعله شفيعًا لكِ يوم القيامة .

 

 

هذه بياناتك حتى تبقى أمامنا:

 

 

 

 

1. المستوى الذي اخترته لحفظ سورة البقرة هو : الأوّل

2. المستوى الذي اخترته لحفظ سورة آل عمران هو : الأوّل

3. سأبدأ الحفظ إن شاء الله يوم السبت الموافق (19 / 01 / 2013 ) (*)

4. أرغب بحفظ معاني الكلمات ( نعم/ لا ) : نعم

5. القراءة التي سأقرأ بها ( حفص / ورش / غيرها ) : حفص

6. يوجد خيارين لكيفية المتابعة ( يومي */ أسبوعي* ): يومي

 

 

 

*** روابط مساعدة ***

 

المصحف المعلم برواية حفص للشيخ / محمود خليل الحصري

 

القرآن الكريم

 

القرآن الكريم ,,, القراءات العشر

 

تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان/ السعدي

 

•°o.O المَكْتبة المُتكَامِلَة لِتعلُمِ وتعْلِيمِ القُرآنِ الكَرِيمْ O.o°•

 

ملحوظة هامة:

 

أختي الحبيبة فضلا يُرجى الحفظ عن طريق الاستماع لأحد القراء - كما في الروابط المساعدة - والترديد وراءه،

 

وذلك لضمان سلامة نطقكِ وحفظكِ للآيات، فالأصل في حفظ القرآن الكريم أن يكون بالتلقي..

 

 

كما يُرجى الاطلاع فضلا لا أمرًا على الموضوع التالي قبل التسميع:

 

الشَرح المُفَصَل لِكِتَابَة القُرآن المُنَزَل

 

نسأل الله العلي العظيم أن يجعلكِ من أهل القرآن العظيم الذين هم أهل الله وخاصته ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وَعليكُم السّلام ورحمة الله وبركاته :)

 

باركَ الله فيكِ مُشرفتي وأجزَل لكِ العطاء .. وجزاكِ عنّا كُل خير .. يا ربْ

أبدأ على بركة الله ..

 

 

تسميع يوم أمس، 19 - يناير - 2013 / 7- ربيع الأول - 1434 + اليَوم

مُشرفتي الحبيبة، الفواصل وضَعتها في لحظات وقوفي أثناء التَسميع،

يعني هي ليست بالشيء الدقيق عن بداية ونهاية الآيات.

 

 

سورة الفاتحة،

 

أعوذُ باللّهِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجيمِ

 

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الْرَّحيمِ، الحَمدُ للهِ رَبِّ العَالَمينَ ، الرَّحمَنِ الْرَّحيمِ ، مَالِكِ يَومِ الدينِ، إيّاكَ نَعبُدُ وإيّاكَ نَستَعينُ ،

اهدِنا الصراطَ المُستَقيمَ ، صِراطَ الَّذينَ أنْعَمتَ عَليهم، غَيرِ المَغضُبِ المغضُوبِ عليهِم ولا الضّآلينَ .

 

 

 

 

سورة البَقرة،

 

بِسْمِ اللهِ الرَّحمَنِ الرَّحيمِ

 

الم، ذلكَ الكتابُ لارَيبَ فيهِ هُدًى لِلمُتَّقينَ، الَّذينَ يُؤمِنُونَ بالغَيبِ وَيُقيمونَ الصّلوة الصّلاةَ وَمِمَّا رَزَقناهُم يُنفقونَ،

والَّذينَ يُؤمِنُونَ بما أُنزِلَ إليكَ وما أنزِلَ مِن قَبلِكَ وبالآخِرَةِ هُم يُوقِنونَ، أولئِكَ عَلى هُدًى من رّبهم وأولئكَ هُم المُفلِحونَ، إنَّ الَّذينَ كَفَروا سَواءٌ عَليهم ءأنذَرتهُم أم لم تُنذِرهُم لا يُؤمنون، خَتَمَ اللهُ عَلى قُلوبهم وعلى سَمعهم وعلى أبصَارهم غِشاوَة، ولهُم عذابٌ عَظيم، ومن النَّاسِ من يقول ءامنّا باللهِ وباليَومِ الآخِرِ ومَا هُم بمؤمنين، يُخادِعونَ اللهَ والّذينَ آمَنوا وما يَخدَعونَ إلّا أنْفُسَهُم وما يَشْعُرونَ، في قلوبهم مَرَضٌ فَزادَهُم اللهُ مَرَضا،

ولهُم عذابٌ أليم بما كانو يكذِبون، وإذا قيلَ لهُم لا تُفسِدوا في الأرضِ قالوا إنَّما نَحنُ مُصلِحونَ، ألا إنّهُم هُم المُفسِدونَ ولكن لا يَشعُرون، وإذا قيل لهم آمنوا كما ءامن النّاسُ قالوا أنؤمنُ كما ءامنَ السُفهاء،

ألا إنهم هم السُفهاءُ ولكن لا يعلمون، وإذا لقوا الّذينَ ءامنوا قالوا ءامنّا، وإذا خَلوا إلى شَياطينهِم قالوا إنّا مَعَكُم

إنَّما نَحنُ مُسْتَهزِءون، الله يَستَهزِءُ بهم ويَمُدُهُم في طُغيانِهم يَعمَهون، اولئكَ الّذينَ اشتَرَاوا اشترَوُا الضّلالَة بالهُدى

فَما رَبِحَت تِجارَتهُم وما كانو مُهتَدين، مثَلُهم كَمَثَل الّذي اسَتوقَد نارًا، فَلَمّا أضاءت ما حَولهُ ذَهَبَ اللهُ بنُورهم،

وتَرَكَهُم في ظُلُماتٍ لا يُبْصِرون، صُمٌ بكمٌ عُميٌ فهم لا يَرجِعون، أو كَصَيّبٍ من السَّماءِ فيه ظُلماتٌ ورعدٌ وبرق،

يَجعلونَ أصابعهم في آذانهم من الصَواعِقِ حَذَرَ الموت، واللهُ مُحيطٌ بالكافرين، يكادُ البَرقُ يَخْطَفُ أبْصَارَهم،

كُلَّمآ أضآء لهم مَشَوا فيه وإذا أظْلَمَ عَليهم قاموا، ولَو شاءَ اللهُ لَذَهَبَ بسَمعِهم وأبْصَارهم،

إنّ الله على كُل شيءٍ قدير، يا أيُها النّاسُ اعبُدوا رَبَكُم الّذي خَلَقَكُم والَّذينَ من قَبلِكُم لَعَلَّكُم تَتَقون،

الّذي جعل لكُم الأرضَ فراشًا والسَّماء بناءً، وأنزل من السّماءِ ماءً فأخرجَ به من الثّمراتِ رزقًا لكُم،

فلا تَجعلوا للهِ أنْدادًا وأنتم تعلَمون، وإن كُنتُم في ريبٍ مِمّا نَزّلنا عَلى عبدنا، فأتوا بسورةٍ من مثلهِ وادعوا شُهداءاكُم شُهداءكم من دونِ اللهِ إن كُنتُم صادِقين، فإن لَم تفْعَلو ولن تَفعَلوا فاتَقوا النّارَ التي وَقودُها النّاسُ والحِجارة،

أُعِدّت للكافِرين، وبَشِر الذينَ ءامنوا وعَمِلوا الصّالِحاتِ أنَّ لهُم جنّاتٍ تَجري من تَحتها الأنهار،

كُلّما رُزِقوا منها من ثَمَرةٍ رزقًا قالوا هذا الذي رُقنا رُزِقنا من قبلُ، وأوتوا أتُوا به مُتَشابها،

ولهُم فيها أزواجٌ مُطَهرةٌ وهُم فيها خالِدون، إنّ اللهَ لا يَستَحي~ أن يَضربَ مثلاً ما بَعوضةً فما فَوقَها،

فأمّا الّذينَ ءامنوا فَيَعلَمونَ أنّهُ الحَقُ من رَبهم، وأمّا الّذينَ كَفَروا فَيَقُولونَ ماذا أرادَ اللهُ بهذا مَثلاً،

يُضل بهِ كثيرًا ويَهدي بهِ كثيرًا، ومَا يُضِلُ بهِ إلّا الفَاسقينَ، الّينَ يَنقُضونَ عَهدَ اللهِ من بعدِ ميثاقهِ

ويَقطَعونَ ما أمرَ اللهُ بهِ أن يُوصَل، ويُفسِدونَ في الأرضِ اولئكَ هم الخاسِرونَ،

كيفَ تَكفرونَ بالله وكنتم أمواتًا فأحياكُم ثُمَّ يُميتكُم ثمَّ يُحييكُم ثُمَّ إليهِ تُرجَعون،

هو الّذي خَلَقَ لكُم ما في الأرضِ جَميعًا ثُم استَوى إلى السَّماءِ فَسَواهُنَّ سَبع سماوات،

وهو بكُلِ شَيءٍ عَليم.

 

 

اللهُمّ نَقي سَرائرنا اللهُمّ لا حَولَ ولا قوّة إلا بك يا رب العالمينْ.

 

 

ـــ

 

ماشاء الله ,, اللهم بارك

حفظك متقن للآيات وراكز

وتم تصحيح بعض الاخطاء الكتابية

 

واللهم آمين على دعواتكِ ياغالية

ووفقك الله لما فيه الخير والصلاح

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السّلامُ عليكُم ورحمةُ الله وبَركاتُه

 

 

لعَلّكِ بأفضل حال مُشرفتي.. أسأل الله لكِ السّلامة، ويكون المانع خير ياآ ربْ ( )

 

 

تسميع اليَوم |||

 

 

أعوذُ بالله من الشَيطَانِ الرَجيمِ

 

 

وإذ قالَ ربُكَ لِلمَلآئِكَةِ إنّي جَاعِلٌ في الأرضِ خَليفَةً،

قالوا أتَجعَلُ فيها من يُفسِدُ فيها ويَسفِكُ الدِماءَ ونَحنُ نُسَبحُ بحمدِكَ ونُقَدسُ لكَ،

قالَ إنّي أعلَمُ مالا تَعلَمونَ،

وَعَلَّمَ ءادَمَ الأسمَاءَ كُلّها ثُمََّ عَرَضَهُم عَلَى الملآئِكَةِ

فقَالَ أنْبِئوني بأسْمَاءِ هَؤُلآءِ إن كُنتُم صَادِقينَ،

قَالوا سُبحَانَكَ لا عِلمَ لَنا إلَّا ما عَلَّمتَنا

إنَّكَ أنتَ العَليمُ الحَكيم،

قالَ يآ ءادَمُ أنبِئهُم بأسمَائِهم،

فَلَمَّا أنبَئَهُم بأسمَائِهم قالَ ألَم أقُل لَكُم إنّي أعلَمُ غَيبَ السَّمَاواتِ والأرضِ وأعلَمُ ما تُبدونَ وما كُنتُم تَكتُمُونَ،

وقُلنا يآ ءادَمُ اسكُن أنتَ وَزَوجُكَ الجَنّةَ وكُلا منها رَغدًا حَيثُ شِئتُما

ولا تَقرَبا هَذهِ الشَجرَةَ فَتَكُونا مِن الظّالِمين،

فأزَلَّهُما الشَيطانُ عَنها فأخرَجَهُما مِمَّا كانَا فيهِ،

قُلنا اهبِطوا بَعضُكُم لِبَعضٍ عَدوٌ ولَكُم فِي الأرضِ مُستَقَرٌ وَمَتاعٌ إلى حينٍ،

فَتلَقَى ءادمُ مِن رَبهِ كَلِماتٍ فَتابَ عليهِ إنّهُ هُو التَوابُ الرَّحيم،

قُلنا اهبِطُوا منها جَميعًا فإمّا يأتيَنَّكُم مِنّي هُدًى فَمَن تَبعَ هُدايَ فلا خَوفٌ عَليهِم ولا هُم يَحزَنونَ،

والّذينَ كَفَروا وَكَذَّبوا بآياتنا أولئِكَ أصحَابُ النَّارِ هُم فيها خَالِدونَ،

يا بَني إسرَآءِيلَ اذكُروا نِعمَتي الّتي أنعَمتُ علَيكُم

وأوفوا بعَهدي أُوفِ بعَهدِكُم وإيّايَ فارهَبونَ،

وءامِنوا بمَا أنزَلتُ مُصَدِقًا لِمَا مَعَكُم ولا تََكُونوا أوّلَ كافرٍ بهِ

ولا تَشتَروا بآياتي ثَمَنًا قَليلاً وإيّايَ فاتَقون،

ولا تَلبِسوا الحَقَّ بالباطِلِ وتَكتُوموا الحَقَ وأنتُم تَعلَمونَ،

وأقيمُوا الصّلاةَ وءاتوا الزّكاةَ واركَعوا مَعَ الرَّاكِعين،

أتأمرونَ النَّاسَ بالبرِ وَتَنسَونَ أنفُسَكُم وأنتُم تَتلونَ الكِتَابَ أفلا تَعقِلونَ،

واستَعينوا بالصَبرِ والصّلاةِ وإنّها لَكبيرةٌ إلّا عَلَى الخَاشِعينَ

الذينَ يَظُنونَ أنهُم مُلاقوا رَبّهم وَأنّهُم إليهِ رَاجِعُونَ،

يا بَنِي إسرَآءِيلَ اذكُروا نِعمََتي التِي أنعَمتُ عَلَيكُم وأنّي فَضَلتُكم عَلَى العَالَمين،

وأتقَوا يَومًا لاتَجزي نَفسٌ عَن نَفسٍ شَيئـًا

ولا يُقبَلُ منها شَفاعة ولا يُؤخذُ منها عدلٌ ولا هُم يُنصَرون.

 

 

صَدقَ اللهُ العَظيم ..

 

الحمدُ لله على فضله ( )

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكِ السلام ورحمة الله وبركاته

حياك الله ياغالية

الحمد لله بخير ويارب تكوني أنتِ أيضا بأفضل حال

بارك الله فيكِ :

 

السّلامُ عليكُم ورحمةُ الله وبَركاتُه

 

 

لعَلّكِ بأفضل حال مُشرفتي.. أسأل الله لكِ السّلامة، ويكون المانع خير ياآ ربْ ( )

 

 

 

تسميع اليَوم |||

 

 

أعوذُ بالله من الشَيطَانِ الرَجيمِ

 

 

وإذ قالَ ربُكَ لِلمَلآئِكَةِ إنّي جَاعِلٌ في الأرضِ خَليفَةً،

قالوا أتَجعَلُ فيها من يُفسِدُ فيها ويَسفِكُ الدِماءَ ونَحنُ نُسَبحُ بحمدِكَ ونُقَدسُ لكَ،

قالَ إنّي أعلَمُ مالا تَعلَمونَ،

وَعَلَّمَ ءادَمَ الأسمَاءَ كُلّها ثُمَّ

عَرَضَهُم عَلَى الملآئِكَةِ

فقَالَ أنْبِئوني بأسْمَاءِ هَؤُلآءِ إن كُنتُم صَادِقينَ،

قَالوا سُبحَانَكَ لا عِلمَ لَنا إلَّا ما عَلَّمتَنا

إنَّكَ أنتَ العَليمُ الحَكيم،

قالَ يآ ءادَمُ أنبِئهُم بأسمَائِهم،

فَلَمَّا أنبَئَهُم أنبَأَهُم بأسمَائِهم قالَ ألَم أقُل لَكُم إنّي أعلَمُ غَيبَ السَّمَاواتِ والأرضِ وأعلَمُ ما تُبدونَ وما كُنتُم تَكتُمُونَ، وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس أبى واستكبر وكان من الكافرين ،

وقُلنا يآ ءادَمُ اسكُن أنتَ وَزَوجُكَ الجَنّةَ وكُلا منها رَغدًا حَيثُ شِئتُما

ولا تَقرَبا هَذهِ الشَجرَةَ فَتَكُونا مِن الظّالِمين،

فأزَلَّهُما الشَيطانُ عَنها فأخرَجَهُما مِمَّا كانَا فيهِ،

وقُلنا اهبِطوا بَعضُكُم لِبَعضٍ عَدوٌ ولَكُم فِي الأرضِ مُستَقَرٌ وَمَتاعٌ إلى حينٍ،

فَتلَقَى ءادمُ مِن رَبهِ كَلِماتٍ فَتابَ عليهِ إنّهُ هُو التَوابُ الرَّحيم،

قُلنا اهبِطُوا منها جَميعًا فإمّا يأتيَنَّكُم مِنّي هُدًى فَمَن تَبعَ هُدايَ فلا خَوفٌ عَليهِم ولا هُم يَحزَنونَ،

والّذينَ كَفَروا وَكَذَّبوا بآياتنا أولئِكَ أصحَابُ النَّارِ هُم فيها خَالِدونَ،

يا بَني إسرَآءِيلَ اذكُروا نِعمَتي الّتي أنعَمتُ علَيكُم

وأوفوا بعَهدي أُوفِ بعَهدِكُم وإيّايَ فارهَبونَ،

وءامِنوا بمَا أنزَلتُ مُصَدِقًا لِمَا مَعَكُم ولا تَكُونوا أوّلَ كافرٍ بهِ

ولا تَشتَروا بآياتي ثَمَنًا قَليلاً وإيّايَ فاتَقون،

ولا تَلبِسوا الحَقَّ بالباطِلِ وتَكتُوموا تكتموا الحَقَ وأنتُم تَعلَمونَ،

وأقيمُوا الصّلاةَ وءاتوا الزّكاةَ واركَعوا مَعَ الرَّاكِعين،

أتأمرونَ النَّاسَ بالبرِ وَتَنسَونَ أنفُسَكُم وأنتُم تَتلونَ الكِتَابَ أفلا تَعقِلونَ،

واستَعينوا بالصَبرِ والصّلاةِ وإنّها لَكبيرةٌ إلّا عَلَى الخَاشِعينَ

الذينَ يَظُنونَ أنهُم مُلاقوا رَبّهم وَأنّهُم إليهِ رَاجِعُونَ،

يا بَنِي إسرَآءِيلَ اذكُروا نِعمَتي التِي أنعَمتُ عَلَيكُم وأنّي فَضَلتُكم عَلَى العَالَمين،

واتقَوا يَومًا لاتَجزي نَفسٌ عَن نَفسٍ شَيئـًا

ولا يُقبَلُ منها شَفاعة ولا يُؤخذُ منها عدلٌ ولا هُم يُنصَرون.

 

 

 

الحمدُ لله على فضله ( )

 

اللهم بارك

حفظ جيد للآيات ماشاء الله

نسيتِ الآية التي لونتها لك بالأزرق

واصلي الحفظ ياغالية

بالتوفيق

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أعتذر كثيرًا على عدم تواجدي أمس بسبب مَرَضي،

جزاكِ الله خيرًا على التصحيح، سأعملُ على التركيز أكثر وتَفَادي الأخطاء بإذن الله.

شَكَرَ الله لكِ مُشرفتي الغالية.

ــــــ

 

لا بأس عليك ياغالية

طهور بإذن الله تعالى

وكيف حالك الآن؟

وأنت من أهل الجزاء وأتمنى لك التوفيق والسداد

 

 

 

أعوذُ باللهِ من الشَيطَانِ الرَّجيم

 

 

وإذْ نَجَّيناكُم من ءالِ فِرعَونَ يَسُومُنَكُم يَسُومُونَكُم سُوءَ العَذابِ،

يُذَبِّحونَ أبناءكُم ويَستَحيونَ نِسَاءكُم وفي ذَلِكُم بَلاءٌ من رَبكُم عَظيمٌ

وإذ فَرَقنا بكُم البَحرَ فأنجَيناكُم وأغرَقنا ءالَ فِرعَونَ وأنتُم تَنظُرون

وإذ واعَدنا مُوسَى أربَعينَ ليلَةً ثُمّ اتَخَذتُمُ العِجلَ من بَعدهِ وأنتُم ظالِمونَ

ثُمّ عَفَونا عنكُم من بَعدِ ذلِكَ لعَلَّكُم تَشكُرونَ

وإذ ءاتَينا مُوسَى الكِتَابَ والفُرقَانَ لعَلَّكُم تَهتَدونَ

وإذ قَالَ مُوسَى لِقَومهِ يا قَومِ إنَّكُم ظَلَمتُم أنفُسَكُم باتِخاذِكُمُ العِجلَ فَتُوبُوا إلى بارِئِكُم

فاقتُلوا أنفُسَكُم ذلِكُم خَيرٌ لَكُم عِندَ بارِئِكم

فتابَ عليكُم

إنهُ هو التَّوابُ الرّحيم

وإذ قُلتُم يا مُوسَى لن نُؤمِنَ لَكَ حَتَّى نَرى اللهَ جَهرَةً فأخذَتكُمُ الصَّاعِقَةُ وأنتُم تَنظُرونَ

ثُمّ بَعَثناكُم من بَعدِ مَوتِكم لَعَلَّكُم تَشكُرونَ،

وظَلَلنا عَلَيكُم الغَمَامَ وأنزَلنا عَلَيكُم المَنَّ والسَّلوَى

كُلوا من طَيّباتِ ما رَزَقناكُم

وما ظَلَمونَا ولكِن كانوا أنفُسَهم يَظلِمونَ

وإذ قُلنا ادخُلوا هذهِ القَريَة فَكُلوا منها حَيثُ شِئتُم رَغَدًا

وادخُلوا البَابَ سُجَدًا وقولوا حِطَةٌ نَغفِر لَكُم خَطَايآكُم، وسَنَزيدُ المُحسنين

فَبَدَلَ الّذينَ ظَلَموا قَولاً غيرَ الذي قيلَ لهُم

فأنزَلنا علَى الّذينَ ظَلَموا رِجزًا مِنَ السَّماءِ بما كانوا يَفسقُونَ

وإذ استَسقَى مُوسَى لِقَومِ لقومهِ فَقُلنا اضْرِب بِّعَصَاكَ الحَجَرَ فانفَجَرَت مِنهُ اثنَتا عَشرَةَ عَينًا،

قَد عَلِمَ كُلُّ إناسٍ أُناسٍ مَّشرَبَهُم

كُلوا واشْرَبوا من رِزقِ اللهِ وَلا تَعثَوا في الأرضِ مُفسدينَ

وإذ قُلتُم يا مُوسَى لن نَصبِرَ علَى طَعَامٍ وَاحدٍ فادعوا فادعُ لَنا رَبَّكَ

يُخرِج لنا مِمَّا تُنبِتُ الأرضُ من بَقلِها وقِثَّآئها وفُومِها وعَدَسِها وبَصَلِها

قالَ أتَستَبدِلونَ الذي هو أدْنَى بالّذي هو خيرٌ

اهبِطوا مِصرًا فإنَّ لَكُم ما سألتُم وضُرِبَت عَلَيهُم الذِلّةُ والمَسكَنَةُ وبآءوا بغَضَبٍ من اللهِ

ذلِكَ بأنّهُم كانوا يَكفُرونَ بآياتِ الله ويَقتُولونَ يقتلون النَّبيينَ بغَيرِ الحَقِّ، ذلِكَ بما عَصَوا وكانوا يَعتَدونَ

 

 

 

تَسميع اليَوم سأكتبهُ بإذن الله السَّاعات المُقبلة.

 

ــــ

ماشاء الله اللهم بارك

 

حفظ متقن للآيات وراكز

زادك الله من فضله ياغالية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أعُوذُ باللهِ من الشَّيطانِ الرَجيم

 

 

إنَّ الَّذينَ ءامَنوا والَّذينَ هادوا والنَّصارَى والصَّابئينَ

من ءامنَ باللهِ واليَومِ الأخرِ وعَمِلَ صالحًا فلا خَوفٌ عَليهُم ولا هُم يَحزَنونَ

وإذ أخَذنا ميثاقَكُم ورَفَعنا فَوقَكُمُ الطورَ خُذوا مآ ءاتَيناكُم بقوّةٍ واذكُروا ما فيهِ لَعَلَّكُم تَتَقونَ

ثُمَّ تَوَلَّيتُم من بعدِ ذَلِكَ فَلولا فَضلُ اللهِ عَلَيكُم ورَحمَتهُ لَكُنتُم من الخَاسرينَ

ولَقَد عَلِمتُم الَّذينَ اعتَدوا مِنكُم في السَبتِ فَقُلنا لَهُم كُونُوا قِرَدَةً خاسِئينَ

فَجَعَلناها نَكَالًا لِمَا بينَ يَديها وما خَلفَها ومَوعِظَةً لِلمُتَقين

وإذ قَالَ مُوسَى لِقَومِهِ ~ إنّ الله يأمُركُم أن تَذبَحُوا بَقَرةً

قالوا أتََتََّخِذُنَا هُزوا، قالَ أعوذُ باللهِ أن أكُونَ من الجَاهِلينَ

قالوا ادعُ لَنا رَبَّكَ يُبَين لَنَا ما هيَ، قالَ إنّهُ يَقولُ إنها بَقَرٌ لا فارِضٌ ولا بِكرٌ عَوَانٌ بَينَ ذَلِكَ فَافعَلوا ما تُؤمَرُونَ

قالوا ادعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيّن لَنَا ما لَونُها، قالَ إنهُ يَقولُ إنَّها بَقَرةٌ صَفرآءُ فاقِعٌ لَونُها تَسُرُّ النَّاظِرينَ

قالوا ادعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيّن لَنَا ما هيَ إنَّ البَقَرَ تَشَابَهَ عَلَينا، وإنَّا إن شَاء اللهُ لَمُهتَدونَ

قالَ إنَّهُ يَقُولُ إنَّهَا بَقَرةٌ لا ذَلولٌ تُثيرُ الأرضَ، ولا تَسْقِي الحَرثَ مُسَلَّمَةٌ لا شيَةَ فيهَا

قاَلوا الأنَ جِئتَ بالحَقِ فَذَبَحوها وما كادوا يَفعَلونَ

وإذ قَتَلتُم نَفسًا فادارءتُم فيها، واللهُ مُخرِجٌ ما كُنتُم تَكتُمونَ

فَقُلنا اضرِبوهُ ببَعضها كذلِكَ يُحي الله المَوتَى ويُريكُم ءاياتهِ لَعَلَّكُم تَعقِلونَ

ثُمَّ قَسَتْ قُلوبكُم من بَعدِ ذَلِكَ فَهيَ كالحِجارَةِ أو أشَدُ قَسوةَ

وإنَّ من الحِجارَةِ لَمَا يَتَفَجَرُ منهُ الأنهارُ

وإنَّ مِنها لَمَا يَشَقَقُ فَيَخرُجُ منهُ المَاء

وإنَّ منها لَمَا يَهبِطُ من خَشيَةِ الله، وما اللهُ بغَافِلٍ عَمَّا تَعمَلونَ

أفَتَطمَعونَ أن يُؤمِنوا لَكُم وقَد كانَ فَريقٌ منهُم يَسمَعونَ كلامَ اللهِ ثُمَّ يُحَرِفونَهُ من بَعدِ ما عَقَلوهُ وهُم يَعلَمونَ

وإذا لَقُواْ الّذينَ ءامنوا قَالوا ءامنّا، وإذَا خَلا بَعضُهُم إلَى بَعضٍ قالوا أتُحَدِثُونَهُم بما فَتَحَ اللهُ عَلَيكُم

لِيُحآجُوكُم بهِ عِندَ رَبّكم أفَلا تَعقِلونَ .

 

 

......

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أعُوذُ باللهِ من الشَّيطانِ الرَجيم

 

 

إنَّ الَّذينَ ءامَنوا والَّذينَ هادوا والنَّصارَى والصَّابئينَ

من ءامنَ باللهِ واليَومِ الآخرِ وعَمِلَ صالحًا فلهم أجرهم عند ربهم فلا ولا خَوفٌ عَليهُم ولا هُم يَحزَنونَ

وإذ أخَذنا ميثاقَكُم ورَفَعنا فَوقَكُمُ الطورَ خُذوا مآ ءاتَيناكُم بقوّةٍ واذكُروا ما فيهِ لَعَلَّكُم تَتَقونَ

ثُمَّ تَوَلَّيتُم من بعدِ ذَلِكَ فَلولا فَضلُ اللهِ عَلَيكُم ورَحمَتهُ لَكُنتُم من الخَاسرينَ

ولَقَد عَلِمتُم الَّذينَ اعتَدوا مِنكُم في السَبتِ فَقُلنا لَهُم كُونُوا قِرَدَةً خاسِئينَ

فَجَعَلناها نَكَالًا لِمَا بينَ يَديها وما خَلفَها ومَوعِظَةً لِلمُتَقين

وإذ قَالَ مُوسَى لِقَومِهِ ~ إنّ الله يأمُركُم أن تَذبَحُوا بَقَرةً

قالوا أتَتَّخِذُنَا هُزوا، قالَ أعوذُ باللهِ أن أكُونَ من الجَاهِلينَ

قالوا ادعُ لَنا رَبَّكَ يُبَين لَنَا ما هيَ، قالَ إنّهُ يَقولُ إنها بَقَرٌ بقرةٌ لا فارِضٌ ولا بِكرٌ عَوَانٌ بَينَ ذَلِكَ فَافعَلوا ما تُؤمَرُونَ

قالوا ادعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيّن لَنَا ما لَونُها، قالَ إنهُ يَقولُ إنَّها بَقَرةٌ صَفرآءُ فاقِعٌ لَونُها تَسُرُّ النَّاظِرينَ

قالوا ادعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيّن لَنَا ما هيَ إنَّ البَقَرَ تَشَابَهَ عَلَينا، وإنَّا إن شَاء اللهُ لَمُهتَدونَ

قالَ إنَّهُ يَقُولُ إنَّهَا بَقَرةٌ لا ذَلولٌ تُثيرُ الأرضَ، ولا تَسْقِي الحَرثَ مُسَلَّمَةٌ لا شيَةَ فيهَا

قاَلوا الآنَ جِئتَ بالحَقِ فَذَبَحوها وما كادوا يَفعَلونَ

وإذ قَتَلتُم نَفسًا فادارءتُم فيها، واللهُ مُخرِجٌ ما كُنتُم تَكتُمونَ

فَقُلنا اضرِبوهُ ببَعضها كذلِكَ يُحي الله المَوتَى ويُريكُم ءاياتهِ لَعَلَّكُم تَعقِلونَ

ثُمَّ قَسَتْ قُلوبكُم من بَعدِ ذَلِكَ فَهيَ كالحِجارَةِ أو أشَدُ قَسوةً

وإنَّ من الحِجارَةِ لَمَا يَتَفَجَرُ منهُ الأنهارُ

وإنَّ مِنها لَمَا يَشَقَقُ فَيَخرُجُ منهُ المَاء

وإنَّ منها لَمَا يَهبِطُ من خَشيَةِ الله، وما اللهُ بغَافِلٍ عَمَّا تَعمَلونَ

أفَتَطمَعونَ أن يُؤمِنوا لَكُم وقَد كانَ فَريقٌ منهُم يَسمَعونَ كلامَ اللهِ ثُمَّ يُحَرِفونَهُ من بَعدِ ما عَقَلوهُ وهُم يَعلَمونَ

وإذا لَقُواْ الّذينَ ءامنوا قَالوا ءامنّا، وإذَا خَلا بَعضُهُم إلَى بَعضٍ قالوا أتُحَدِثُونَهُم بما فَتَحَ اللهُ عَلَيكُم

لِيُحآجُوكُم بهِ عِندَ رَبّكم أفَلا تَعقِلونَ .

 

 

......

 

ماشاء الله

حفظ متقن وراكز للآيات

وفقك الله وفتح عليك ياغالية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

تفضلي امتحان سورة البقرة

الأسبوع الاول , المستوى الاول

 

استعيني بالله وأتمي التالي :

(إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَوَاءٌ............. إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ)

(فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَان ..................... هُمْ فِيهَا خَالِدُون )

(وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَن نَّصْبِرَ ...............يَعْتَدُونَ)

(ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم .................... ْ أَفَلاَ تَعْقِلُون )

 

معاني الكلمات :

 

لا ريب فيه :

يعمهون :

لا تعثوا في الأرض :

تثير الحرث :

 

 

فتح الله عليكِ وألهمكِ الصواب ،،

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

باركَ اللهُ فيكِ مُشرفتي الغالية، الحمدُ لله على فضله، صحتي تَتَحَسّن.

 

،/

 

 

أعوذُ باللهِ من الشَيطانِ الرَجيم

 

1- (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَوَاءٌ............. إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ)

 

[إنَّ الَّذينَ كَفَروا سَوَاءٌ عَلَيهِم ءأنذَرتَهُم أَم لَمْ تُنذِرهُم لَا يُؤمِنُونَ،

خََتََمَ اللهُ عَلَى قُلوبِهم وَعَلَى سََمعِهِم وَعَلَى أبْصَارِهِم غِشاوَة،

وَلَهُم عَذَابٌ عَظيم، وَمِن النََّاسِ مَن يَقُولُ ءامنَّا باللهِ وَباليَومِ الآخِرِ وَمَا هُم بمُؤمِنينَ،

يُخَادِعُونَ اللهَ والّذينَ آمَنوا

وَمَا يَخْدَعونَ إلّا أنْفُسَهُم وَمَا يَشْعُرونَ،

فِي قُلوبهِم مََرَضٌ فََزَادَهُم اللهُ مَرَضَا،

وَلَهُم عَذَابٌ أليمٌ بِمَا كانُو يَكذِبونَ،

وَإذَا قِيلَ لَهُم لَا تُفسِدوا فِي الأرضِ قَالوا إنََّمَا نَحنُ مُصلِحونَ]

 

 

--------------

 

2- (فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَان ..................... هُمْ فِيهَا خَالِدُون )

 

 

[فَأزَلَّهُمَا الشََّيطَانُ عَنهَا فَأخرَجَهُما مِمََّا كَانَا فِيهِ،

قُلنَا اهبِطُوا بَعضُكُم لِبَعضٍ عََدُوٌ وَلَكُم فِي الأرضِِ مُسْتَقَرٌ وَمَتَاعٌ إلِى حِينٍ،

فََتَلَقَى ءَادَمُ مِن رَبهِ كَلِمَاتٍ فَتَابََ عَلَيهِ إنّهُ هُو التَوَابُ الرَّحيم،

قُلنا اهبِطُوا مِنهَا جَمِيعًا فَإمّا يَأتيَنَّكُم مِنّي هُدًى،

فَمَن تََبِعَ هُدَايَ فَلَا خَوفٌ عَلَيهِِم وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ،

والّذِينَ كََفَروا وَكَذَّبُوا بِآياتِنَا أولَئِِكَ أصْحَابُ النَّارِ هُم فِيهَا خَالِِدُونَ]

 

--------------

 

3- (وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَن نَّصْبِرَ ...............يَعْتَدُونَ)

 

 

[وَإذْ قُلْتُم يَا مُوسَى لَن نَصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ

يُُخْرِِج لَنَا مِمَّا تُنبِتُ الأرضُ من بَقلِِهَا وَقِثَّآئِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِها وَبَصَلِهَا

قَالَ أتَسْتَبدِلُونَ الذي هُو أدْنَى بِالّذي هُو خَيرٌ

اهبِطُوا مِصرًا فإنَّ لَكُم مَا سَألتُم،

وَضُرِبَت عَلَيهُمُ الذِلّةُ وَالمَسْكَنَةُ وَبآءوا بغَضَبٍ من اللهِ

ذَلِكَ بأنّهُم كَانوا يَكفُرُونَ بآياتِ اللهِ وَيقتُلونَ النَّبيينَ بغَيرِ الحَقِّ،

ذلِكَ بمَا عَصَوا وكانوا يَعتَدُونَ]

 

 

--------------

 

4- (ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم .................... ْ أَفَلاَ تَعْقِلُون )

 

[ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبكُم من بَعدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالْحِِجَارَةِ أو أشَدُ قََسْوةً

وإنََّ مِنَ الحِِجَارَةِ لَمَا يَتَفََجَرُ مِنهُُ الأنهَارُ

وإنَّ مِِنها لَمَا يَشَقَقُ فَيَخرُجُ مِنهُ المَاءُ

وإنَّ مِنها لَمَا يَهبِطُ مِن خَشيََةِ الله، وَمَا اللهُ بغَافِلٍ عَمَّا تَعمَلُونَ

أفَتَطْمَعُونَ أن يُؤمِنُوا لَكُم وَقََد كَانَ فَريقٌ مِنهُم يَسْمَعونَ كَلَامَ اللهِ

ثُمَّ يُحَرِفُونَهُ مِن بَعدِ مَا عَقَلوهُ وهُم يَعلَمونَ

وَإذا لَقُواْ الّذينََ ءامَنُوا قَالُوا ءامنّا،

وَإذَا خَلَا بَعضُهُم إلَى بَعْضٍ قَالُوا أتُحَدِثُونَهُم بِمَا فَتَحَ اللهُ عَلَيكُم لِيُحآجُوكُم بهِ عِندَ رَبّكم، أفَلا تَعقِلونَ]

 

 

 

معاني الكلمات:

 

لا ريب فيه: لا شَكَ في أنهُ الحَقّ من عند الله

يعمهون: يتَحَيّرون، يَعمونَ عَن الرُشدِ

لا تعثوا في الأرض: لا تُفسِدوا في الأرضِ

تثير الحرث: تُقَلّب الأرض من أجل الزِراعَةِ

 

------------

 

 

الحَمدُ لله رَبّ العالَمينْ :')

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

باركَ اللهُ فيكِ مُشرفتي الغالية، الحمدُ لله على فضله، صحتي تَتَحَسّن.

 

،/

 

وفيك بارك الرحمن

الحمد لله ياغالية

أتم الله لك الشفاء ولا بأس عليكِ

 

أعوذُ باللهِ من الشَيطانِ الرَجيم

 

1- (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَوَاءٌ............. إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ)

 

[إنَّ الَّذينَ كَفَروا سَوَاءٌ عَلَيهِم ءأنذَرتَهُم أَم لَمْ تُنذِرهُم لَا يُؤمِنُونَ،

خَتَمَ اللهُ عَلَى قُلوبِهم وَعَلَى سَمعِهِم وَعَلَى أبْصَارِهِم غِشاوَة،

وَلَهُم عَذَابٌ عَظيم، وَمِن النَّاسِ مَن يَقُولُ ءامنَّا باللهِ وَباليَومِ الآخِرِ وَمَا هُم بمُؤمِنينَ،

يُخَادِعُونَ اللهَ والّذينَ آمَنوا

وَمَا يَخْدَعونَ إلّا أنْفُسَهُم وَمَا يَشْعُرونَ،

فِي قُلوبهِم مَرَضٌ فَزَادَهُم اللهُ مَرَضَا،

وَلَهُم عَذَابٌ أليمٌ بِمَا كانُو يَكذِبونَ،

وَإذَا قِيلَ لَهُم لَا تُفسِدوا فِي الأرضِ قَالوا إنَّمَا نَحنُ مُصلِحونَ]

 

 

--------------

 

2- (فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَان ..................... هُمْ فِيهَا خَالِدُون )

 

 

[فَأزَلَّهُمَا الشَّيطَانُ عَنهَا فَأخرَجَهُما مِمَّا كَانَا فِيهِ،

وقُلنَا اهبِطُوا بَعضُكُم لِبَعضٍ عَدُوٌ وَلَكُم فِي الأرضِ مُسْتَقَرٌ وَمَتَاعٌ إلى حِينٍ،

فَتَلَقَى ءَادَمُ مِن رَبهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيهِ إنّهُ هُو التَوَابُ الرَّحيم،

قُلنا اهبِطُوا مِنهَا جَمِيعًا فَإمّا يَأتيَنَّكُم مِنّي هُدًى،

فَمَن تَبِعَ هُدَايَ فَلَا خَوفٌ عَلَيهِم وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ،

والّذِينَ كَفَروا وَكَذَّبُوا بِآياتِنَا أولَئِكَ أصْحَابُ النَّارِ هُم فِيهَا خَالِدُونَ]

 

--------------

 

3- (وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَن نَّصْبِرَ ...............يَعْتَدُونَ)

 

 

[وَإذْ قُلْتُم يَا مُوسَى لَن نَصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ

يُخْرِج لَنَا مِمَّا تُنبِتُ الأرضُ من بَقلِهَا وَقِثَّآئِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِها وَبَصَلِهَا

قَالَ أتَسْتَبدِلُونَ الذي هُو أدْنَى بِالّذي هُو خَيرٌ

اهبِطُوا مِصرًا فإنَّ لَكُم مَا سَألتُم،

وَضُرِبَت عَلَيهُمُ الذِلّةُ وَالمَسْكَنَةُ وَبآءوا بغَضَبٍ من اللهِ

ذَلِكَ بأنّهُم كَانوا يَكفُرُونَ بآياتِ اللهِ وَيقتُلونَ النَّبيينَ بغَيرِ الحَقِّ،

ذلِكَ بمَا عَصَوا وكانوا يَعتَدُونَ]

 

 

--------------

 

4- (ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم .................... ْ أَفَلاَ تَعْقِلُون )

 

[ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبكُم من بَعدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أو أشَدُ قَسْوةً

وإنَّ مِنَ الحِجَارَةِ لَمَا يَتَفَجَرُ مِنهُ الأنهَارُ

وإنَّ مِنها لَمَا يَشَقَقُ فَيَخرُجُ مِنهُ المَاءُ

وإنَّ مِنها لَمَا يَهبِطُ مِن خَشيَةِ الله، وَمَا اللهُ بغَافِلٍ عَمَّا تَعمَلُونَ

أفَتَطْمَعُونَ أن يُؤمِنُوا لَكُم وَقَد كَانَ فَريقٌ مِنهُم يَسْمَعونَ كَلَامَ اللهِ

ثُمَّ يُحَرِفُونَهُ مِن بَعدِ مَا عَقَلوهُ وهُم يَعلَمونَ

وَإذا لَقُواْ الّذينَ ءامَنُوا قَالُوا ءامنّا،

وَإذَا خَلَا بَعضُهُم إلَى بَعْضٍ قَالُوا أتُحَدِثُونَهُم بِمَا فَتَحَ اللهُ عَلَيكُم لِيُحآجُوكُم بهِ عِندَ رَبّكم، أفَلا تَعقِلونَ]

 

 

 

معاني الكلمات:

 

لا ريب فيه: لا شَكَ في أنهُ الحَقّ من عند الله

يعمهون: يتَحَيّرون، يَعمونَ عَن الرُشدِ

لا تعثوا في الأرض: لا تُفسِدوا في الأرضِ

تثير الحرث: تُقَلّب الأرض من أجل الزِراعَةِ

 

------------

 

 

الحَمدُ لله رَبّ العالَمينْ :')

 

 

اللهم بـــــــــارك

حفظ متقن وراكز للآيات

ومعاني الكلمات كلها صحيحة ماشاء الله

زادك الله من فضله غاليتي

واصلي الحفظ رعاكِ الله

وفقك الله ياغالية

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أعوذُ باللهِ من الشَيطانِ الرَجيم.

 

 

أوَلا يَعلَمونَ أنَّ اللهَ يَعلَمُ ما يُسِرّونَ وَمَا يُعلِنونَ،

وَمِنهُم أمّيونَ لا يَعلَمونَ الكِتابَ إلّا أمَانيَّ وإن هُم إلَّا يَظُنُونَ

فَويلٌ لِلَذينَ يَكتُبونَ الكِتابَ بأيديهم ثُمَّ يَقُولونَ هذا من عِند الله،

ليَشتَروا بهِ ثَمنًا قَليلا،

فَوَيلٌ لَهم مِمَّا كَتَبت أيديهم وَوَيلٌ لهم مِمّا يَكسِبونَ

وَقَالو لَن تَمَسَّنا النَّارُ إلَّا أيَّامًا مَعدودة،

قُل أتَخَذتُم عِندَ اللهِ عَهدًا فَلَن يُخلِفَ اللهُ عَهدهُ، أم تَقولونَ على اللهِ مالا تَعلَمونَ،

بَلَى مَن كَسَبَ سيئةً وأحَاطَت بهِ خَطِيئَتهُ فأولئِكَ أصحَابُ النَّارِ هُم فيها خَالِدونَ

والذينَ ءامنوا وعَمِلوا الصَالِحاتِ أولئِكَ أصحَابُ الجَنَّةِ هُم فيها خالِدونَ

وإذ أخَذنَا مِيثاقَ بَني إسرآءيلَ لا تَعبُدونَ إلَّا الله وبالوالِدينِ إحسانًا

وذِي القُربَي واليَتَامَى وَالمَساكين وَقُولوا لِلنَّاسِ حُسنًا

وأقيموا الصَلاة وَءاتوا الزَّكاة، ثُمَّ تَوليتم إلاَّ قَليلاً مِنكُم وأنتُم مُعرِضُونَ

وإذ أخذنَا مِيثَاقَكُم لا تسفكونَ دِمائكم دماءكم ولا تُخرِجُونَ أنفُسَكُم مِن دِيارِكُم

ثُمَّ أقرَرتُم وأنتُم تَشهَدونَ، ثُمَّ أنتم هَؤلآءِ

تَقتُلونَ أنفُسَكُم وتُخرِجونَ فَريقًا منكم من ديارهم، تَظَاهَرونَ عَليهم بالإثمِ والعُدوان

وإن يأتوكُم أُسَارَى تُفادوهم وهُو مُحَرَّمٌ عَلَيكم إخراجهم

أفَتؤمِنونَ ببَعضِ الكِتابِ وتَكفرونَ بِبَعضٍ، فَما جَزاءُ من يَفعَلُ ذَلِكَ مِنكُم إلَّا خِزيٌ في الَحياةِ الدُنيا

ويَومَ القيامَةِ يُرَدونَ إلى أشَدِ العَذابِ، وما اللهُ بغافلٍ عَمَّا تَعمَلونَ

أولِئِكَ الَّذينَ اشتَروا الحَياةَ الدُنيا بالآخِرة، فَلا يُخَفَفُ عَنهم العَذابُ ولاهُم يُنصَرون

ولَقَد ءاتَينا مُوسَى الكِتابَ وَقَفَّينا من بَعدِ بعده بالرُسُل،

وءاتينا عيسَى ابنَ مَريَمَ البَيّناتِ وأيَّدناهُ بروحِ القُدس

أفَكُلَّما جاءَكُم رَسولٌ بما لا تَهوى أنفُسكم استَكبَرتُم

فَفَريقًا كَذَبتُم وفَريقًا تَقتولونَ تقتلون

وَقالوا قُلوبنا غُلف، بَل لَعَنهم الله بكفرهم فَقَليلاً ما يؤمِنونَ

 

،،،

 

وَلَمَّا جاءَهم كِتابٌ من عِندِ اللهِ مُصَدقٌ لِما مَعَهم وكانوا من قَبلُ يَستَفتِحونَ على الَّذينَ كَفَروا

فَلَمَّا جاءَهم ما عَرَفوا كَفروا بهِ، فَلعنةُ اللهِ على الكافرينَ

بئسَما اشتَروا بهِ أنفُسَهم أن يَكفروا بمَا أنزَلَ اللهُ

بَغيًا أن يُنَزّلَ اللهُ من فَضلهِ عَلَى مَن يَشاءُ من عبادهِ

فَباءوا بغَضَبٍ عَلَى غَضَب، ولِلكافرينَ عذابٌ مُهين

وإذا قيلَ لهم ءامِنوا بما أنزَلَ الله قالوا نُؤمِنُ بمَا أنزِلَ عَلَينا

ويَكفُرونَ بمَا ورَاءهُ وهو الحَقُ مُصَدِقًا لِما مَعَهُم

قُل فَلِمَ تَقتلونَ أنبياءَ اللهِ مِن قَبلُ إن كُنتم مُؤمنينَ

ولَقد جَاءكم مُوسَى بالبَيّناتِ ثُمَّ اتَخَذتُم العِجلَ من بَعدهِ وأنتُم ظَالِمُونَ

وإذْ أخَذنا مِيثَاقَكُم ورَفَعنا فَوقَكم الطُورَ خُذوا ما ءاتيناكم بقوّةٍ واسمَعوا

قالوا سَمِعنا وَعَصَينا، وأُشرِبوا في قُلوبهم العِجلَ بكُفرِهم

قُل بئسَما يأمُركُم بهِ إيمانكُم إن كُنتم مؤمنين

قُل إن كانَت لَكُم الدارُ الآخرةُ عِندَ اللهِ خالصَةً من دونِ النَّاسِ

فَتَمَنَّوا الَموتَ إن كُنتم صَادقين

ولَن يَتَمَنَّوهُ أبدًا بما قَدَّمَت أيديهم، واللهُ عليمٌ بالظالِمينَ

ولَتَجِدَنَّهُم أحرَصَ النَّسِ النّاس عَلَى حياةٍ ومن الَّذينَ أشرَكوا

يَوَدُ أحَدهُم لَو يُعَمَّرُ ألفَ سَنَةٍ وما هُو بمُزَحزِحهِ من العَذابِ أن يُعَمَّر

واللهُ بَصيرٌ بما يَعمَلونَ

قُل من كانَ عَدوًا لِجبريلَ فإنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَى قَلبِكَ بإذنِ اللهِ

مُصَدقًا لِما بَينَ يَدَيهِ وهُدًى وبُشرَى لِلمؤمنين

من كانَ عَدوًا للهِ وملائكتهِ ورُسلهِ وجبريلَ وميكالَ فإنَّ اللهَ عَدوٌ لِلكافرينَ

ولَقد أنزَلنا إليكَ ءاياتٍ بَيّنات وما يَكفرُ بها إلَّا الفَاسِقونَ

أوكُلَّما عاهَدوا عَهدًا نَبَذَهُ فَريقٌ منهم بل أكثَرهُم لايؤمِنونَ

ولَمَّا جاءَهُم رَسولٌ من عِندِ اللهِ مُصَدِقٌ لِما مَعَهم

نَبَذَ فَريقٌ من الذينَ أُوتوا الكِتابَ كتابَ اللهِ وراءَ ظُهورهم كأنَّهُم لا يَعلَمونَ .

 

 

 

------------------

 

 

ماشاء الله اللهم بارك

حفظ متقن وراكز للآيات

زادك الله من فضله ياغالية

 

 

 

باركَ الله فيكِ، وجُزيتِ الجَنّة مُشرفتي الغالية على دعواتكِ الطَيّبَة.

 

وفيكِ بارك الرحمن غاليتي واللهم آمين ولكِ بالمثل

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أعُوذُ باللهِ من الشَيطَانِ الرَّجيم.

 

 

 

{وأتَبَعوا ما تَتلوا الشَياطينُ عَلَى مُلكِ سُليمان ومَا كَفَرَ سُلَيمانُ ولَكِنَّ الشَياطِينَ كَفَروا،

يُعَلِمونَ النَّاسَ السِحرَ وما أُنزِلَ عَلَى المَلَكَينِ ببابلَ هَاروتَ وَمَاروت،

وما يُعلمانِ من أحدٍ حَتَّى يَقولا إنَّما نَحنُ فِتنَةٌ فَلا تَكفُر،

فَيَتَعَلَّمونَ منهُما ما يُفَرِّقونَ بهِ بَينَ المرءِ وزَوجهِ،

وما هُم بضآرّينَ بهِ من أحدٍ إلَّا بإذنِ الله،

ويَتَعَلَّمونَ ما يَضُرّهم ولا يَنفَعهم،

وَلَقَد عَلِموا لَمَن اشتَراهُ مَالَهُ فِي الآخِرَةِ من خَلاق،

ولَبِئسَ ما شَروا بهِ أنفُسَهم لو كانوا يَعلَمونَ،

ولَو أنهُم ءامَنوا وأتَقَوا لَمَثُوبَةٌ من عِندِ اللهِ خَيرٌ لَو كانوا يَعلَمونَ،

يا أيُها الَّذينَ ءامَنوا لا تَقولو رَاعِنا وَقُولو انظُرنا واسمَعوا، ولِلكافرينَ عذابٌ أليمٌ،

ما يَوَدُ الّذينَ كَفَروا من أهلِ الكتابِ ولا المُشريكينَ أن يُنَزَّلَ عَلَيكُم من خَيرٍ من رَبكُم،

واللهُ يَختَصُ برَحمتهِ مَن يَشاءُ، واللهُ ذُو الفَضلِ العَظيم،

ما نَنسَخْ من آيَةٍ نُنسِهَا نأتِ بخَيرٍ منها أو مِثلِها، ألَم تَعلَم أنَّ اللهَ عَلى كُلّ شَيءٍ قَدير،

ألَم تَعلَم أنَّ اللهَ لَهُ مُلكُ السَمَاواتِ والأرضِ،

وما لَكُم من دونِ اللهِ من وَليٍّ ونَصير،

أم تُريدونَ أن تَسئلوا رَسُولَكُم كَمَا سُئِلَ مُوسَى من قَبل،

وَمَن يَتَبَدَّلِ الكُفرَ بالإيمانِ فَقَد ضَلََّ سَواءَ السَبيل،

وَدَّ كَثيرٌ من أهلِ الكِتَابِ لَو يَرُدونَكُم من بَعدِ إيمانِكم كُفارًا حَسَدًا من عندِ أنفُسهم،

من بَعدِ ما تَبَيَنَ لَهُمُ الحَقّ

فَاعفُوا واصفَحوا حَتَّى يَأتيَ اللهُ بأمرهِ، إنَّ الله عَلَى كُلّ شَيءٍ قَدير،

وأقيموا الصَلاة وءاتوا الزَّكاة،

وما تُقَدِموا لِأنفُسِكُم من خَيرٍ تَجدوهُ عند الله

إنَّ اللهَ بما تَعمَلونَ بَصير،

وقالوا لَن يَدخُلَ الجَنَّةَ إلّا من كانَ هُودًا أو نَصَارَى،

تِلكَ أمانيّهم،

قُل هاتوا بُرهانكم إن كُنتم صَادقينَ،

بَلَى من أسلَمَ وجههُ للهِ وهو مُحسِنٌ

فَلهُ أجرهُ عندَ ربهِ ولا خَوفٌ عَليهم ولا هُم يَحزَنونَ}.

 

 

صَدَقَ اللهُ العَظيم.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أعُوذُ باللهِ من الشَيطَانِ الرَّجيم.

 

 

 

{واتَّبَعوا ما تَتلوا الشَياطينُ عَلَى مُلكِ سُليمان ومَا كَفَرَ سُلَيمانُ ولَكِنَّ الشَياطِينَ كَفَروا،

يُعَلِمونَ النَّاسَ السِحرَ وما أُنزِلَ عَلَى المَلَكَينِ ببابلَ هَاروتَ وَمَاروت،

وما يُعلمانِ من أحدٍ حَتَّى يَقولا إنَّما نَحنُ فِتنَةٌ فَلا تَكفُر،

فَيَتَعَلَّمونَ منهُما ما يُفَرِّقونَ بهِ بَينَ المرءِ وزَوجهِ،

وما هُم بضآرّينَ بهِ من أحدٍ إلَّا بإذنِ الله،

ويَتَعَلَّمونَ ما يَضُرّهم ولا يَنفَعهم،

وَلَقَد عَلِموا لَمَن اشتَراهُ مَالَهُ فِي الآخِرَةِ من خَلاق،

ولَبِئسَ ما شَروا بهِ أنفُسَهم لو كانوا يَعلَمونَ،

ولَو أنهُم ءامَنوا واتَقَوا لَمَثُوبَةٌ من عِندِ اللهِ خَيرٌ لَو كانوا يَعلَمونَ،

يا أيُها الَّذينَ ءامَنوا لا تَقولو رَاعِنا وَقُولو انظُرنا واسمَعوا، ولِلكافرينَ عذابٌ أليمٌ،

ما يَوَدُ الّذينَ كَفَروا من أهلِ الكتابِ ولا المُشريكينَ المشركين أن يُنَزَّلَ عَلَيكُم من خَيرٍ من رَبكُم،

واللهُ يَختَصُ برَحمتهِ مَن يَشاءُ، واللهُ ذُو الفَضلِ العَظيم،

ما نَنسَخْ من آيَةٍ أو نُنسِهَا نأتِ بخَيرٍ منها أو مِثلِها، ألَم تَعلَم أنَّ اللهَ عَلى كُلّ شَيءٍ قَدير،

ألَم تَعلَم أنَّ اللهَ لَهُ مُلكُ السَمَاواتِ والأرضِ،

وما لَكُم من دونِ اللهِ من وَليٍّ ونَصير،

أم تُريدونَ أن تَسئلوا رَسُولَكُم كَمَا سُئِلَ مُوسَى من قَبل،

وَمَن يَتَبَدَّلِ الكُفرَ بالإيمانِ فَقَد ضَلَّ سَواءَ السَبيل،

وَدَّ كَثيرٌ من أهلِ الكِتَابِ لَو يَرُدونَكُم من بَعدِ إيمانِكم كُفارًا حَسَدًا من عندِ أنفُسهم،

من بَعدِ ما تَبَيَنَ لَهُمُ الحَقّ

فَاعفُوا واصفَحوا حَتَّى يَأتيَ اللهُ بأمرهِ، إنَّ الله عَلَى كُلّ شَيءٍ قَدير،

وأقيموا الصَلاة وءاتوا الزَّكاة،

وما تُقَدِموا لِأنفُسِكُم من خَيرٍ تَجدوهُ عند الله

إنَّ اللهَ بما تَعمَلونَ بَصير،

وقالوا لَن يَدخُلَ الجَنَّةَ إلّا من كانَ هُودًا أو نَصَارَى،

تِلكَ أمانيّهم،

قُل هاتوا بُرهانكم إن كُنتم صَادقينَ،

بَلَى من أسلَمَ وجههُ للهِ وهو مُحسِنٌ

فَلهُ أجرهُ عندَ ربهِ ولا خَوفٌ عَليهم ولا هُم يَحزَنونَ}.

 

 

اللهم بارك

ممتازة عزيزتي ممتازة

زادك الله من فضله ووفقك لما فيه الخير والصلاح

تسميع متقن وراكز

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أعُوذُ باللهِ مِنَ الشَيطَانِ الرَّجيم.

 

 

[وَقالِتِ اليَهودُ لَيسَتِ النَّصَارَى عَلَى شَيءٍ وَقَالِتِ النَّصَارَى لَيسَتِ اليَهودُ عَلَى شَيءٍ وَهُم يَتلونَ الكِتابَ

كَذَلِكَ قالَ الَّذينَ لا يَعلَمونَ مثلَ قَولِهم، فاللهُ يَحكُم بَينَهم يَومَ القِيامَةِ فِيما كانوا فيهِ يَختَلِفونَ،

وَمَن أظلَمُ مِمَّن مَنَعَ مَسَاجِدَ اللهِ أن يُذكَرَ فيها اسمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا

أولِئِكَ ما كانَ لَهُم أن يَدخُلُوها إلَّا خَآئِفينَ،

لَهُم في الدُنيا خِزيٌ وَلَهُم في الآخِرَةِ عَذابٌ عَظيمٌ،

وللهِ المَشرِقُ والمَغرِبُ فأينَما تُوَلُّوا فَثَمَّ وجهُ اللهِ،

إنَّ اللهَ وَاسِعٌ عَليمٌ،

وَقالوا اتَخَذَ اللهُ وَلَدًا سُبحانهُ بل لَهُ ما في السَّمَاواتِ وَالأرضِ كُلٌ لَهُ قَانِتونَ،

بَديعُ السَماواتِ والأرضِ وإذا قَضَى أمرًا فإنَّما يَقولُ لَهُ كُن فَيَكونَ،

وَقَالَ الَّذينَ لا يَعلَمونَ لَولا يُكَلِمُنا اللهُ أو تأتينا ءايَة كَذَلِكَ قَالَ الَّذينَ مِن قَبلِهم مِثلَ قَولِهم،

تَشَابَهَت قُولُوبهم قلوبهم ، قَد بَيَّنا الآياتِ لِقَومٍ يَوقِنونَ،

إنَّا أرسَلنَاكَ بالحَقِ بَشِيرًا وَنَذيرًا وَلَا تُسئَلُ عَن أصحَابِ الجَحِيمِ،

وَلَن تَرضَى عَنكَ اليَهودُ ولا النَّصارَى حَتَّى تَتَبِعَ مِلَّتَهُم،

قُل إنَّ هُدَى اللهِ هو الهُدَى،

وَلَئِن اتَبَعتَ أهوآءهُم بَعدَ الّذي جاءكَ مِنَ العِلمِ مالَكَ مِنَ اللهِ من وَليٍ ولا نَصير،

الَّذينَ ءاتَيناهُم الكِتابَ يَتلونَهُ حَقَّ تِلاوَتهِ أولئِكَ يُؤمِنُونَ بهِ وَمَن يَكفُر بهِ فأُولَئِكَ هُمُ الخَاسِرونَ،

يا بَني إسرآءِيلَ اذكُروا نِعمَتِيَ الَّتي أنعَمتُ عَلَيكُم وأنّي فَضَلتُكُم عَلَى العَالَمينَ،

واتَقوا يَومًا لَا تَجْزي نَفسٌ عَن نَفسٍ شَيئًا ولا يُقبَلُ مِنها عَدلٌ ولا تَنفَعُها شَفاعَةٌ وَلَا هُم يُنصَرونَ،

وإذْ ابتَلَى إبراهِيمَ رَبهُ بِكَلِماتٍ فأتَمَّهُنَّ،

قَالَ إنّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إمامًا قالَ ومِن ذُرّيَتي، قَالَ لا يَنالُ عَهدي الظَالِمينَ،

وإذْ جَعَلنا البَيتَ مثابَةً لِلنَّاسِ وأمنًا، واتَخِذوا مِن مَقَامِ إبراهِيمَ مُصَلَى،

وَعَهِدْنا إلَى إبراهِيمَ وإسمَاعِلَ أن طَهِرا بَيتيَ لِلطائِفينَ والعَاكِفينَ والرُّكَعِ السُجود،

وإذْ قالَ إبراهِيمُ رَبِّ اجعَل هذا بَلدًا آمِنًا وارْزُق أهلَهُ من الثَمَراتِ،

من ءامَنَ مِنهُم باللهِ واليَومِ الآخِر،

قالَ ومَن كَفرَ فأُمَتِعهُ قَليلاً ثُمَّ أضطَرهُ إلَى عَذابِ النّارِ وبِئسَ المَصير].

 

---

post-121824-1309681408.gif

 

اللهم آميـــن وإياكِ مُشرفتي يا ربْ

جُزيتِ كل خَير علَى تَشجيعي يا طَيبة ')

أعتذر على التَقصير، سأكملُ بإذن الله.

 

وأنتِ من أهل الجزاء ياغالية

 

وأسأل الله تعالى لك التوفيق والسداد

وماشاء الله عليكِ متميزة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أعُوذُ باللهِ من الشَيطَانِ الرَّجيم

 

 

 

[وإِذْ يَرفَعُ إبَراهيمُ القَواعِدَ منَ البَيتِ وإسمَاعيلُ رَبَّنا تَقَبَّل مِنَّا إنَّكَ أنتَ السَميعُ العَليمُ،

رَبَنا واجعَلنا مُسلِمَينَ لَكَ ومن ذُريَتنا أمَّةً مُسلِمَةً لَك، وأرنا مَناسِكنا وتُب عَلينا إنَّكَ أنتَ التَوابُ الرَّحيم،

رَبَنا وابعَث فيهم رَسولاً منهُم يَتلوا عَليهم ءاياتِكَ ويُعَلِمهم الكتابَ والحِكمَةَ ويُزَكيهم إنَّكَ أنتَ العَزيزُ الحَكيمُ،

ومَن يَرغَبُ عَن مِلَّةِ إبراهيمَ إلاَّ مَن سَفِهَ نَفسَهُ، ولَقَدِ اصطَفَيناهُ فِي الدُنيا وإنَّهُ في الآخِرَةِ لَمِنَ الصَالِحينَ،

إذْ قَالَ لَهُ رَبَّهُ أسلِم، قَالَ أسلَمتُ لِرَبِّ العَالَمين،

وَوَصَى بها إبراهيمُ بَنيهِ ويَعَقُوبُ يا بَنيََّ إنَّ اللهَ اصطَفَى لَكُمُ الدِّينَ، فَلا تَموتُنّ إلا وأنتُم مُسلِمونَ،

أم كُنتُم شُهَدآءَ إذ حَضَرَ يَعقُوبَ المَوتُ، إذ قَالَ لِبَنيهِ ما تَعبدونَ من بَعدي،

قَالوا نَعبُدُ إلَهَكَ وإلَهَ ءابآئِكَ إبراهيمَ وإسماعيلَ وإسحاقَ إلهًا واحدًا، ونَحنُ لهُ مُسلِمونَ،

تِلكَ أُمَّةٌ قَد خَلَت لَها ما كَسَبَت ولَكُم ما كَسَبتُم، ولا تُسئَلونَ عمَّا كانوا يَعمَلونَ،

وقَالوا كُونوا هُودًا أو نَصَارى تَهتَدوا، قُل بَل مِلَّةَ إبراهيمَ حَنيفًا وما كانَ من المُشرِكينَ،

قُولوا ءامَنَّا باللهِ وَمَا أُنزِِلَ إلينا ومَا أُنزِلَ إلى إبراهيمَ وإسمَاعِيلَ وإسحَاقَ ويَعقُوبَ والأسباط،

وما أوتيَ مُوسَى وعيسَى وما أوتيَ النَّبيونَ من رَبهم،

لا نُفَرّقُ بينَ أحَدٍ منهم ونَحنُ لهُ مُسلِمونَ،

فَإن ءامَنوا بِمِثلِ مَا ءامَنتُم بهِ فَقَد اهتَدوا وإن تَوَلَوا فإنَّما هُم في شِقاقٍ،

فَسَيكفِيكَهُمُ اللهُ وهَوَ السَميعُ العَليم،

صِبغَةَ اللهِ وَمَن أحسَنُ مِنَ اللهِ صِبغَةً ونَحنُ لهُ عابِدُونَ،

قُل أتُحآجُّونَنا في اللهِ وَهو رَبُنا وَرَبّكُم وَلَنا أعمالُنا وَلَكُم أعمَالكُم ونَحنُ لهُ مُخلِصونَ،

أم تَقُولونَ إنَّ إبراهيمَ وإسماعيلَ وإسحاقَ ويَعقُوبَ والأسبَاطَ كانوا هُودًا أو نَصَارى،

قُل ءأنتُم أعلمُ أم الله، ومَن أظلَمُ مِمّن كَتَمَ شهادةً عِندهُ من الله،

وما اللهُ بغافِلٍ عَمَّا تَعمَلونَ،

تِلكَ أمَّةٌ قَد خَلَتْ لَها ما كَسَبَتْ ولَكُم ما كَسَبْتُم ولا تُسئَلونَ عَمَّا كانوا يَعمَلونَ].

 

 

 

صَدَقَ اللهُ العَظيم.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أعُوذُ باللهِ من الشَيطَانِ الرَّجيم

 

 

 

[وإِذْ يَرفَعُ إبَراهيمُ القَواعِدَ منَ البَيتِ وإسمَاعيلُ رَبَّنا تَقَبَّل مِنَّا إنَّكَ أنتَ السَميعُ العَليمُ،

رَبَنا واجعَلنا مُسلِمَينَ لَكَ ومن ذُريَتنا أمَّةً مُسلِمَةً لَك، وأرنا مَناسِكنا وتُب عَلينا إنَّكَ أنتَ التَوابُ الرَّحيم،

رَبَنا وابعَث فيهم رَسولاً منهُم يَتلوا عَليهم ءاياتِكَ ويُعَلِمهم الكتابَ والحِكمَةَ ويُزَكيهم إنَّكَ أنتَ العَزيزُ الحَكيمُ،

ومَن يَرغَبُ عَن مِلَّةِ إبراهيمَ إلاَّ مَن سَفِهَ نَفسَهُ، ولَقَدِ اصطَفَيناهُ فِي الدُنيا وإنَّهُ في الآخِرَةِ لَمِنَ الصَالِحينَ،

إذْ قَالَ لَهُ رَبَّهُ أسلِم، قَالَ أسلَمتُ لِرَبِّ العَالَمين،

وَوَصَى بها إبراهيمُ بَنيهِ ويَعَقُوبُ يا بَنيَّ إنَّ اللهَ اصطَفَى لَكُمُ الدِّينَ، فَلا تَموتُنّ إلا وأنتُم مُسلِمونَ،

أم كُنتُم شُهَدآءَ إذ حَضَرَ يَعقُوبَ المَوتُ، إذ قَالَ لِبَنيهِ ما تَعبدونَ من بَعدي،

قَالوا نَعبُدُ إلَهَكَ وإلَهَ ءابآئِكَ إبراهيمَ وإسماعيلَ وإسحاقَ إلهًا واحدًا، ونَحنُ لهُ مُسلِمونَ،

تِلكَ أُمَّةٌ قَد خَلَت لَها ما كَسَبَت ولَكُم ما كَسَبتُم، ولا تُسئَلونَ عمَّا كانوا يَعمَلونَ،

وقَالوا كُونوا هُودًا أو نَصَارى تَهتَدوا، قُل بَل مِلَّةَ إبراهيمَ حَنيفًا وما كانَ من المُشرِكينَ،

قُولوا ءامَنَّا باللهِ وَمَا أُنزِِلَ إلينا ومَا أُنزِلَ إلى إبراهيمَ وإسمَاعِيلَ وإسحَاقَ ويَعقُوبَ والأسباط،

وما أوتيَ مُوسَى وعيسَى وما أوتيَ النَّبيونَ من رَبهم،

لا نُفَرّقُ بينَ أحَدٍ منهم ونَحنُ لهُ مُسلِمونَ،

فَإن ءامَنوا بِمِثلِ مَا ءامَنتُم بهِ فَقَد اهتَدوا وإن تَوَلَوا فإنَّما هُم في شِقاقٍ،

فَسَيكفِيكَهُمُ اللهُ وهَوَ السَميعُ العَليم،

صِبغَةَ اللهِ وَمَن أحسَنُ مِنَ اللهِ صِبغَةً ونَحنُ لهُ عابِدُونَ،

قُل أتُحآجُّونَنا في اللهِ وَهو رَبُنا وَرَبّكُم وَلَنا أعمالُنا وَلَكُم أعمَالكُم ونَحنُ لهُ مُخلِصونَ،

أم تَقُولونَ إنَّ إبراهيمَ وإسماعيلَ وإسحاقَ ويَعقُوبَ والأسبَاطَ كانوا هُودًا أو نَصَارى،

قُل ءأنتُم أعلمُ أم الله، ومَن أظلَمُ مِمّن كَتَمَ شهادةً عِندهُ من الله،

وما اللهُ بغافِلٍ عَمَّا تَعمَلونَ،

تِلكَ أمَّةٌ قَد خَلَتْ لَها ما كَسَبَتْ ولَكُم ما كَسَبْتُم ولا تُسئَلونَ عَمَّا كانوا يَعمَلونَ].

 

 

 

post-121824-1309681535.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أسئلة مراجعة الأسبوع الثاني ـ سورة البقرة ـ المستوى الأول

 

 

استعيني بالله واخلصي النية أختي الحبيبة واتمي – بارك الله فيكِ – المقاطع التالية :

 

1. (وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ لاَ تَسْفِكُون................. لاَ هُمْ يُنصَرُونَ{86})

2. (وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ..................... وَلِلكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ{104} )

3 (بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ................ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ{121})

4. (قُولُواْ آمَنَّا بِاللّهِ......................وَنَحْنُ لَهُ مُخْلِصُونَ{139})

 

معاني الكلمات :

 

خلاق :

فباءو :

غلف :

صبغة الله :

 

فتح الله عليكِ وألهمكِ الصواب ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

مراجعة الأسبوع الثاني ـ سورة البقرة ـ المستوى الأول

 

 

أعُوذُ باللهِ من الشَّيطانِ الرَّجيم.

 

 

1. (وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ لاَ تَسْفِكُون................. لاَ هُمْ يُنصَرُونَ{86})

 

وإذ أخذنا ميثاقَكُم لَا تَسفِكُونَ دِمَاءَكُم وَلا تُخرِجُونَ أنفُسَكُم من ديارِكُم

ثُمَّ أقرَرتُم وأنتُم تَشهَدونَ، ثُمَّ أنتم هَؤلآءِ

تَقتُلونَ أنفُسَكُم وَتُخرِجونَ فَريقًا منكم من ديارهم،

تَظَاهَرونَ عَليهم بالإثمِ والعُدوَانِ

وإن يَأتُوكُم أُسَارَى تُفَادُوهُم وَهُو مُحَرَّمٌ عَلَيكُم إخرَاجُهُم

أفَتُؤمِنُونَ ببَعضِ الكِتابِ وَتَكفُرونَ بِبَعضٍ،

فَما جَزاءُ مَن يَفعَلُ ذَلِكَ مِنكُم إلَّا خِزيٌ في الَحياةِ الدُنيا

وَيَومَ القيامَةِ يُرَدونَ إلى أشَدِ العَذابِ، وَمَا اللهُ بغَافلٍ عَمَّا تَعمَلُونَ

أولِئِكَ الَّذينَ اشتَروا الحَياةَ الدُنيا بالآخِرة، فَلا يُخَفَفُ عَنهم العَذابُ وَلَاهُم يُنْصَرونَ

 

****

 

2. (وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ..................... وَلِلكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ{104} )

 

 

 

 

وَاتَبَعُوا مَا تَتلُوا الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلكِ سُلَيمَانَ،

وَمَا كَفَرَ سُلَيمانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا،

يُعَلِمُونَ النَّاسَ السِحرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى المَلَكَينِ ببَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ،

وَمَا يُعلِمَانِ مِن أحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إنَّمَا نَحنُ فِتنَةٌ فَلا تَكفُر،

فَيَتَعَلَّمُونَ مِنهُمَا مَا يُفَرِّقونَ بهِ بَينَ المَرءِ وَزَوجهِ،

وَمَا هُم بِضَآرّينَ بهِ مِن أحدٍ إلَّا بإذنِ اللِه،

وَيَتَعَلَّمونَ مَا يَضُرّهم وَلَا يَنفَعُهم،

وَلَقَد عَلِموا لَمَن اشتَراهُ مَالَهُ فِي الآخِرَةِ مِن خَلَاقٍ،

وَلَبِئسَ مَا شَروا بهِ أنفُسَهم لَو كانُوا يَعلَمُونَ،

وَلَو أنَّهُم ءَامَنوا وَاتَقَوا لَمَثُوبَةٌ مِن عِندِ اللهِ خَيرٌ لَو كانوا يَعلَمونَ،

يا أيُها الَّذينَ ءامَنوا لا تَقولوا رَاعِنا وَقُولوا انظُرنا واسمَعوا،

ولِلكافرينَ عَذَابٌ أليمٌ.

 

****

 

3 (بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ................ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ{121})

 

 

بَدِيعُ السَّمَاواتِ والأرضِ، وَإذِا قَضَى أمرًا فَإنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونَ،

وَقَالَ الَّذينَ لا يَعلَمونَ لَولَا يُكَلِمُنَا اللهُ أو تَأتينا آيَةٌ،

كَذَلِكَ قَالَ الَّذينَ من قَبلِهِم مِثلَ قَولِهم،

تَشَابَهَت قُلوبُهُم، قَد بَيَّنَا الآيَاتِ لِقَومٍ يَوقِنُونَ،

إنَّا أرسَلنَاكَ بالحَقِ بَشِيرًا وَنَذيرًا وَلَا تُسئَلُ عَن أصحَابِ الجَحِيمِ،

وَلَنْ تَرضَى عَنكَ اليَهُودُ ولا النَّصَارَى حَتَّى تَتَبِعَ مِلَّتَهُم،

قُل إنَّ هُدَى اللهِ هُوَ الهُدَى، وَلَئِن اتَبَعتَ أهوآءهُم بَعدَ الّذي جاءكَ مِنَ العِلمِ،

مالَكَ مِنَ اللهِ من وَليٍ ولا نَصير،

الَّذينَ ءاتَيناهُم الكِتابَ يَتلونَهُ حَقَّ تِلاوَتهِ أولئِكَ يُؤمِنُونَ بهِ،

وَمَن يَكفُر بهِ فأُولَئِكَ هُمُ الخَاسِرونَ.

 

 

****

 

 

4. (قُولُواْ آمَنَّا بِاللّهِ......................وَنَحْنُ لَهُ مُخْلِصُونَ{139})

 

 

قُولوا آمَنَّا باللهِ وَمَا أُنزِلَ إلَينَا وَمَا أُنزِلَ إلى إبرَاهِيمَ وَإسمَاعِيلَ وَإسحَاقَ ويَعقُوبَ والأسبَاطِ،

وَمَا أوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى، وَمَا أوتيَ النَّبيونَ مِن رَبهِم،

لا نُفَرّقُ بَينَ أحَدٍ مِنهُم وَنَحنُ لَهُ مُسلِمونَ،

فَإن ءَامَنُوا بِمِثلِ مَا ءَامَنتُم بهِ فَقَد اهتَدَوا،

وإن تَوَلَوا فإنَّمَا هُم فِي شِقَاقٍ فَسَيكفِيكَهُمُ اللهُ وَهُوَ السَمِيعُ العَليمُ،

صِبغَةَ اللهِ وَمَن أحسَنُ مِنَ اللهِ صِبغَةً وَنَحنُ لَهُ عَابِدُونَ،

قُل أتُحآجُّونَنَا فِي اللهِ وَهُو رَبُنَا وَرَبّكُم،

وَلَنا أعمَالُنَا وَلَكُم أعمَالكُم، وَنَحنُ لَهُ مُخلِصُونَ،

أم تَقُولونَ إنَّ إبرَاهِيمَ وَإسمَاعيلَ وَإسحَاقَ ويَعقُوبَ وَالأسبَاط كانُوا هُودًا أو نَصَارى،

قُل ءَأنتُم أعلَمُ أم الله، وَمَن أظلَمُ مِمّن كَتَمَ شهَادَةً عِنْدَهُ من اللهِ،

وَما اللهُ بغَافِلٍ عَمَّا تَعمَلُونَ،

تِلكَ أمَّةٌ قَد خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم ما كَسَبْتُم،

ولا تُسئَلونَ عَمَّا كانوا يَعمَلون.

 

 

****

 

 

معاني الكلمات،

 

خَلَاق : نَصيب، قَدر

فَبَاءو : عادوا بالغَضَبِ

غُلف : غِشَاء ، غِطاء / على القلبْ

صِبغَة اللهِ : فِطرَة الله

 

 

الحمدُ لله الذي هَدانا لهذا وما كُنّا لِنتَهتدي لَولا أن هَدانا الله.

 

 

 

 

ـــــــ

 

اللهم بارك

 

حفظ متقن وراكز

زادك الله من فضله

 

post-28298-1309682771.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

# تَسميع يوم السبت، 2 فبراير 2013 / 21 ربيع الأول 1434 ،،

 

 

أعوذُ باللهِ من الشَيطَانِ الرَّجيمِ ..

 

 

سَيَقولُ السُفَهاءُ مِنَ النّاسِ مَا وَلَّاهُم عن قِبلَتِهُمُ التي كانوا عَليها،

قُل للهِ المَشرِقُ والمَغربُ، يَهدي مَن يَشاءُ إلى صِراطٍ مُستَقيم،

وَكذلِكَ جَعلناكُم أمَّةً وَسَطا، لِتَكونوا شُهَداءَ عَلى النَّاسِ ويَكونَ الرَّسُولُ عَليكُم شَهيدا

وَمَا جَعَلنا القِبلَةَ التي كُنتَ عَلَيها إلا لِنَعلَمَ من يَتَبعُ الرَّسولَ مِمَّن يَنقَلبُ عَلَى عَقِبَيهِ،

وإن كانت لَكَبيرة إلا عَلى الذينَ هَدى اللهُ، وما كانَ اللهُ ليُضيعَ إيمانَكُم،

إنَّ اللهَ بالنَّاسِ لَرءوفٌ رَحيم،

قَد نَرَى تَقَلبَ وجهكَ في السَماءِ فَلَنوَليَنكَ قِبلَةً تَرضاها،

فَوَلِ وَجهَكَ شَطرَ المَسجدِ الحَرامِ،

وحَيثُ ما كُنتم فَولوا وجوهَكم شَطرهُ،

وإنَّ الذينَ أوتوا الكِتابَ لَيَعلَمونَ أنهُ الحَقُ من رَبهم،

وما اللهُ بغافلٍ عما يَعمَلونَ، ولَئِن أتيتَ الذينَ أوتوا الكتابَ بكُلِ آيَةٍ ما تَبعوا قبلتكَ،

ومآ أنتَ بتابعٍ قِبلَتهم، وما بعضهم بتابعٍ قبلة بعض،

وَلئِن اتَبعتَ أهوائهُم أهواءهم من بعدِ ما جاءكَ من العلمِ إنكَ إذًا لمنَ الظالمين،

الذينَ آتَيناهم الكتابَ يعرفونهُ كما يَعرفونَ أبنائهم أبناءهم ،

وإنَّ فَريقًا منهُم لَيكتمونَ الحَقَّ وهم يَعلَمونَ،

الحقُ من ربكَ فلا تَكوننَ من المُمتَرينَ،

ولِكُلٍ وجهةٌ هو موليها، فاسَتبقوا الخَيرات،

أينَ ما تَكونوا يأتِ بكُم الله جميعًا، إنَّ اللهَ على كُل شَيء قَدير،

ومن حيثُ خَرجتَ فولِ وجهكَ شَطر المسجدِ الحرامِ،

وإنهُ للحَقُ من ربكَ، وما اللهُ بغافلٍ عمّا تَعمَلونَ

وَمن حيثُ خرجتَ فَولِ وجهكَ شَطرَ المَسجدِ الحرام،

وحيثُ ما كُنتم فولوا وجوهكم شَطرهُ،

لِئلا يَكونَ للنَّاسِ عليكُم حُجةٌ إلا الذينَ ظَلَموا منهم،

فلا تَخشوهم واخشَوني، ولأتم نعمتي عليكم ولعلكُم تَهتَدونَ،

كَمَآ أرسَلنا فيكم رَسولاً منكُم يَتلوا عليكُم آياتنا، ويزكيكُم ويُعَلِمكم الكتابَ والحِكمةَ،

ويُعلمكم ما لم تَكونوا تَعلَمونَ، فاذكُروني أذكُركم واشكروا لي ولا تَكفرونَ،

يا أيُها الذينَ آمنوا استَعينوا بالصَبرِ والصلاة إنَّ اللهَ معَ الصَابرينَ.

 

 

 

 

post-121824-1309633536.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

## تَسميع يوم الأحَد، 3 فبراير 2013 / 22 ربيع الأول 1434

 

 

 

أعوذُ باللهِ من الشَيطانِ الرَّجيم،

 

 

 

وَلا تَقولوا لِمَن يُقتَلُ في سَبيلِ اللهِ أمواتٌ بَل أحياءٌ عند رَبهم ولَكن لا تَشعرونَ

ولَنَبلوَنَّكُم بشَيءٍ من الخَوفِ والجُوعِ ونَقصٍ من الأموالِ والأنفُسِ والثَمراتِ

وبَشّر الصَابرينَ، الَّذينَ إذا أصابَتهُم مُصيبَةٌ قالوا إنَّا للهِ وإنَّا إليهِ راجعونَ

أولَئِكَ عَليهُم صَلواتٌ من رَبهم ورحمة، وأولئِكَ هم المُهتَدونَ،

إنَّ الصَفَا والمَروَةَ من شَعائِرِ اللهِ

فَمَن حَجَ البَيتَ أو اعتَمرَ فَلا جُناحَ عليهِ أن يَطَوَّفَ بهما

ومن تَطَوَعَ خيرًا فإنَّ الله شَاكِرٌ عليم،

إنَّ الذينَ يَكتمونَ ما أنزَلنا من البينات والهُدى من بَعدِ ما بَيناهُ للنّاسِ في الكتابِ،

أولئِكَ يَلعَنهُم اللهُ ويَلعَنهم اللاعِنونَ،

إلا الذينَ تابوا وأصلحوا وبَيَّنوا فأولئِكَ أتوبُ عليهم وأنا التوابُ الرَّحيم،

إنَّ الذينَ كفروا وماتوا وهُم كُفّارٌ أولئِكَ عليهم لَعنة اللهِ والملآئِكَةِ والنَّاسِ أجمَعينَ،

خَالِدينَ فيها لا يُخففُ عنهُم العَذابُ ولا هُم يُنظَرونَ،

وإلهكُم إلهٌ واحدٌ، لا إله إلا هُو الرَحمنُ الرَحيم،

إنَّ في خَلقِ السَمَاواتِ والأرضِ واختلافِ الليلِ والنّهارِ والفُكِ الفلكِ التي تَجري في البَحرِ بما يَنفَعُ النّاس،

وما أنزَل اللهُ من السَماءِ من ماءٍ فأحيا بهِ الأرضَ بعدَ موتها، وبَثَّ فيها من كُل دابة وتَصريفِ الرياحِ،

والسَحابِ المُسَخَرِ بينَ السَماءِ والأرضِ لآياتِ لقومِ يَعقِلونَ ،

ومن النَّاسِ من يَتَخِذُ من دونِ اللهِ أندادًا يُحبونهم كحُبِ الله،

والذينَ آمَنوا أشَدُ حبًا لله،

ولو يَرى الَّذينَ ظَلموا إذ يَرونَ العذابَ أنَّ القوّة للهِ جَميعا، وأنَّ الله شَديدُ العذاب،

إذ تَبَرأ الذينَ اتُّبعوا من الذينَ اتَّبَعوا ورأوا العَذابَ وتَقَطَعت بهمُ الأسباب،

وقالَ الذينَ اتبعوا لو أن لنا كرّة فَنتبرأ منهم كما تَبَرءوا منَّا،

كذِلكَ يُريهُمُ اللهُ أعمالَهم حَسَراتٍ عَليهم وما هُم بخارجينَ من النّارِ،

يا أيُها النَّاسُ كُلوا مما في الأرضِ حلالاً طَيبًا،

ولا تَتَبعوا خُطواتِ الشَيطانِ إنهُ لكم عَدوٌ مُبين،

إنَّما يأمُركُم بالسُوءِ والفَحشاءِ وأن تَقولوا على اللهِ ما لا تَعلَمونَ.

 

الذي عليه الخط بالبرتقالي زيادة بالآية

الاحمر تصحيح الخطأ

 

post-55071-1309902508.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

### تَسميع يوم الإثنين، 4 فبراير 2013 / 23 ربيع الأول 1434

 

 

أعوذُ باللهِ من الشَيطانِ الرَّجيمِ.

 

 

وإذا قيلَ لهُمُ اتَبِعوا ما أنزَلَ اللهُ قالوا بَل نَتَبعُ ما ألفَينا عليهِ آباءنا

أولو كانَ آباؤهم لا يَعقِلونَ شَيئًا ولا يَهتَدونَ

ومَثَلُ الذينَ كفَروا كمَثَلِ الذي يَنعِقُ بما لا يَسمَعُ إلا دُعاءً وَنِداءًا، صُمّ بكمٌ عُميٌ فهُم لا يَعقِلونَ،

يا أيُها الّذينَ آمَنوا كلوا من طَيباتِ ما رَزَقناكُم،

واشكروا للهِ إن كُنتم إياهُ تَعبدونَ،

إنَّما حَرَّمَ عليكُمُ المَيتَةَ والدَمَ ولَحمَ الخِنزيرِ وما أُهِلَ بهِ لغَيرِ اللهِ،

فَمن اضطُرَّ غَيرَ باغٍ ولا عادٍ فلا اثمَ عليهِ، إنَّ اللهَ غفورٌ رحيم،

إنَّ الذينَ يكتمونَ ما أنزَلَ اللهُ من الكتابِ ويَشتَرونَ بهِ ثَمنًا قليلاً،

أولئِكَ ما يأكلونَ في بطونهم إلا النَّار، ولا يُكلمهم الله يَومَ القيامَةِ ولا يُزَكيهم، ولهم عذابٌ أليم،

أولئِكَ الّذينَ اشتَروا الضَلالةَ بالهُدَى والعَذَابَ بالمَغفِرَةِ فما أصبَرَهُم على النَّار،

ذَلِكَ بأنَّ اللهَ نَزَّلَ الكِتابَ بالحَقّ وإنَّ الذينَ اختَلَفوا في الكتابِ لَفي شِقاقٍ بعيد

لَيسَ البِرَّ أن توَلوا وجوهَكُم قِبَلَ المَشرِقِ والمَغرِبِ،

ولَكِنَّ البِِرَ من آمَنَ باللهِ واليَومِ الآخرِ والملآئِكَةِ والكتابِ والنَبيين،

وآتى المَالَ على حُبهِ ذَوي القُربى واليَتامَى والمساكينَ وابن السَبيلِ والسّائِلينَ وفي الرقاب،

وأقامَ الصلاة وآتى الزَّكاة،

والموفونَ بعهدهم إذا عاهَدوا ،

والصَابرينَ في البَأسآءِ والضَراءِ وحينَ البأس،

أولئِكَ الذينَ صَدقوا وأولئِكَ همُ المُتَقونَ،

يا أيُها الذينَ آمَنوا كُتبَ عليكُم القِصاصُ في القَتلى،

الحُرُّ بالحُرِّ، والعَبدُ بالعَبدِ، والأُنثَى بالأُنثَى،

فَمَن عُفيَ لهُ من أخيهِ شَيءٌ فاتِبَاعٌ بالمعروفٍ وأداءٌ إليهِ بإحسان

ذَلِكَ تَخفيفٌ من رَبكم ورَحمة، فمن اعتَدَى بعدَ ذلِكَ فلهُ عذابٌ أليم،

ولكم في القِصاصِ حياةٌ يا أولي الألبابِ لعلكم تتَقونَ ،

كُتِبَ عليكُم إذا حَضَرَ أحَدَكُم الموتُ إن تَرَكَ خيرًا الوَصيّةُ للوالدين والأقربينَ بالمعروف حقًا على المُتَقين،

فَمَن بَدَلَهُ بعدَ ما سَمِعَهُ فإنَّما إثمهُ على الذينَ يُبَدِلونهُ، إنَّ سَميعٌ عليم.

 

 

 

صَدَقَ اللهُ العَظيم،

 

الحمدُ لله ربّ العالمين،

 

مُشرفتي الغالية :)

جُزيت الفردوس يا ربي،

أسألُ الله أن تكوني بأفضل حال.

أعتذر على عدم تواجدي الأيام الماضية.

في أمانِ الله.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

### تَسميع يوم الإثنين، 4 فبراير 2013 / 23 ربيع الأول 1434

 

 

أعوذُ باللهِ من الشَيطانِ الرَّجيمِ.

 

 

وإذا قيلَ لهُمُ اتَبِعوا ما أنزَلَ اللهُ قالوا بَل نَتَبعُ ما ألفَينا عليهِ آباءنا

أولو كانَ آباؤهم لا يَعقِلونَ شَيئًا ولا يَهتَدونَ

ومَثَلُ الذينَ كفَروا كمَثَلِ الذي يَنعِقُ بما لا يَسمَعُ إلا دُعاءً وَنِداءًا نداءً ، صُمّ بكمٌ عُميٌ فهُم لا يَعقِلونَ،

يا أيُها الّذينَ آمَنوا كلوا من طَيباتِ ما رَزَقناكُم،

واشكروا للهِ إن كُنتم إياهُ تَعبدونَ،

إنَّما حَرَّمَ عليكُمُ المَيتَةَ والدَّمَ ولَحمَ الخِنزيرِ وما أُهِلَ بهِ لغَيرِ اللهِ،

فَمن اضطُرَّ غَيرَ باغٍ ولا عادٍ فلا اثمَ عليهِ، إنَّ اللهَ غفورٌ رحيم،

إنَّ الذينَ يكتمونَ ما أنزَلَ اللهُ من الكتابِ ويَشتَرونَ بهِ ثَمنًا قليلاً،

أولئِكَ ما يأكلونَ في بطونهم إلا النَّار، ولا يُكلمهم الله يَومَ القيامَةِ ولا يُزَكيهم، ولهم عذابٌ أليم،

أولئِكَ الّذينَ اشتَروا الضَلالةَ بالهُدَى والعَذَابَ بالمَغفِرَةِ فما أصبَرَهُم على النَّار،

ذَلِكَ بأنَّ اللهَ نَزَّلَ الكِتابَ بالحَقّ وإنَّ الذينَ اختَلَفوا في الكتابِ لَفي شِقاقٍ بعيد

لَيسَ البِرَّ أن توَلوا وجوهَكُم قِبَلَ المَشرِقِ والمَغرِبِ،

ولَكِنَّ البِرَ من آمَنَ باللهِ واليَومِ الآخرِ والملآئِكَةِ والكتابِ والنَبيين،

وآتى المَالَ على حُبهِ ذَوي القُربى واليَتامَى والمساكينَ وابن السَبيلِ والسّائِلينَ وفي الرقاب،

وأقامَ الصلاة وآتى الزَّكاة،

والموفونَ بعهدهم إذا عاهَدوا ،

والصَابرينَ في البَأسآءِ والضَراءِ وحينَ البأس،

أولئِكَ الذينَ صَدقوا وأولئِكَ همُ المُتَقونَ،

يا أيُها الذينَ آمَنوا كُتبَ عليكُم القِصاصُ في القَتلى،

الحُرُّ بالحُرِّ، والعَبدُ بالعَبدِ، والأُنثَى بالأُنثَى،

فَمَن عُفيَ لهُ من أخيهِ شَيءٌ فاتِبَاعٌ بالمعروفٍ وأداءٌ إليهِ بإحسان

ذَلِكَ تَخفيفٌ من رَبكم ورَحمة، فمن اعتَدَى بعدَ ذلِكَ فلهُ عذابٌ أليم،

ولكم في القِصاصِ حياةٌ يا أولي الألبابِ لعلكم تتَقونَ ،

كُتِبَ عليكُم إذا حَضَرَ أحَدَكُم الموتُ إن تَرَكَ خيرًا الوَصيّةُ للوالدين والأقربينَ بالمعروف حقًا على المُتَقين،

فَمَن بَدَلَهُ بعدَ ما سَمِعَهُ فإنَّما إثمهُ على الذينَ يُبَدِلونهُ، إنَّ الله سَميعٌ عليم.

 

 

الحمدُ لله ربّ العالمين،

 

مُشرفتي الغالية :)

جُزيت الفردوس يا ربي،

أسألُ الله أن تكوني بأفضل حال.

أعتذر على عدم تواجدي الأيام الماضية.

في أمانِ الله.

 

حياك الله غاليتي

اللهم آمين ولكِ بالمثل

الحمد لله بخير وبأفضل حال

ويارب تكوني أنت أيضا بأتم صحة وعافية

لا عليكِ فماشاء الله قد عوّضت ما فاتكِ ومستمرة في الحفظ اللهم بارك

حَفَظكِ الله ورعاك ياغالية

 

وحِفظك ماشاء الله متقن وراكز للآيات

واصلي رعاك الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

# تَسميع يوم الثُلاثاء، 5 فبراير 2013 / 24 ربيع الأول 1434

 

 

 

 

أعوذُ باللهِ منَ الشَيطَانِ الرَّجيمِ

 

 

 

فَمَن خَافَ مِن موصٍ جَنفًا أو إثمًا فأصلَحَ بَينَهم فلا إثمَ عَليهِ، إنَّ اللهَ غَفورٌ رَحيم،

يا أيُها الّذينَ آمَنوا كُتبَ عليكُم الصيامُ كما كُتبَ على الذينَ من قَبلكم لعلَكم تَتَقونَ،

أيَامًا مَعدودات .. فَمن كانَ منكُم مَريضًا أو على سَفرٍ فعدةٌ من أيامٍ أخر،

وعلى الذينَ يُطيقونهُ فديَةٌ طعامُ مسكين، فَمن تَطوَّعَ خيرًا فهو خيرٌ لهُ،

وأن تَصومو خيرٌ لكم إن كنتم تَعلَمونَ،

شَهرُ رَمضَانَ الذي أنزلَ فيه القُرآن هدًى للناسِ وَبيناتٍ من الهُدى والفُرقانِ،

فَمن شَهدَ منكُمُ الشَهرَ فليَصُمهُ، ومن كانَ مريضًا أو على سَفَرٍ فعدَةٌ من أيامٍ أُخَر،

يُريدُ اللهُ بكُم اليُسرَ ولا يُريدُ بكمُ العُسرَ،

ولِتُكمِلوا العِدَّةَ ولِتُكَبروا الله على ما هَداكُم ولعلَكم تَشكرونَ،

وإذا سألَكَ عبادي عَنَّي فإنّي قَريبٌ أجيبُ دَعوَةَ الدّاعي الدّاعِ إذا دَعانِ،

فَليَستَجيبوا لي وليُؤمِنوا بي لَعَلَّهم يَرشُدونَ،

أُحِلَّ لَكُم لَيلَةَ الصِيامِ الرَّفَثُ إلى نِسائِكُم هُنَّ لِباسٌ لَكم وأنتُم لِباسٌ لَهنَّ،

عَلِمَ اللهُ أنَّكُم كُنتم تَختَانونَ أنفُسَكُم فَتابَ عَليكم وَعَفا عَنكُم

فالآنَ باشِروهنَّ وابتَغوا ما كَتَبَ اللهُ لَكُم

وكلوا واشرَبوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لكُم الخَيطُ الأبيَضُ من الخَيطِ الأسوَدِ من الفَجرِ،

ثُمَّ أتِمّوا الصيامَ إلى الليلِ، ولا تُباشِروهُنَّ وأنتم عاكِفونَ في المَسَاجد،

تِلكَ حُدودُ اللهِ فلا تَقرَبوها، كَذَلِكَ يُبَينُ اللهُ آياتهِ للنَّاسِ لَعلَّهم يَتَقونَ،

وَلَا تأكُلوا أموالَكُم بَينَكُم بالبَاطِلِ وتُدُلوا بها إلى الحُكَّامِ

لِتأكلوا فَريقًا من أموالِ النَّاسِ بالإثمِ وأنتُم تَعلَمونَ ،

يسألونَكَ عنِ الأهِلَّةِ قُل هيَ مواقيتُ للناسِ والحَجّ

وَلَيسَ البِرَّ بأن تأتوا البيوتَ من ظُهورِها ولكِنَّ البرَّ من اتَقَى

وأتوا البيوتَ من أبوابها واتَقوا الله لَعلَكُم تُفلِحونَ

وَقاتِلوا في سَبيلِ اللهِ الذينَ يُقاتِلونَكم ولا تَعتَدوا

إنَّ اللهَ لا يُحبُ المُعتَدينَ.

 

ـــــــــ

ممتاز اللهم بارك

زادك الله من فضله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏من سورة النحل [99] ﴿ إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ﴾ لا يقوى تسلُّط الشيطان على الإنسان إلا مع ضعف الإيمان، وإذا قوي الإيمان ضعف تسلّطه. دُرَر الطَّريفِي

×