اذهبي الى المحتوى
ساره أم حمزه

تحذير بالنسبه لاستخدام الملح كغسول

المشاركات التي تم ترشيحها

السلام عليكم

 

لانى شفت الطريقه وكنت هاستخدمها لكن الحمد لله بحثت عشان اشوف هى مضره ولا لأ

فوجدت الاستشارتين فالحمد لله مش هاعملها إن شاء الله

 

أيهما أفضل استخدام الملح الناعم أم الخشن كغسول للطهارة؟

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

أريد أن أستشيركم في ما هو الأفضل: استخدام الملح الناعم أم الخشن كغسول للطهارة من الدورة الشهرية، وإذا ما توفر أحدهما يمكن استخدام الآخر، والطريقة هي إذابة ملعقة كبيرة من الملح في ماء دافئ يكفي للطهارة من الدورة، والملح المقصود هو ملح الطعام وليس الملح المسمى ملح الطهارة، وهل استخدام هذا الغسول كاف للطهارة؟ وهل يمكن استخدامه كغسول أسبوعي؟ واستخدامه للطهارة كم مرة؟

 

 

د. رغدة عكاشة

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الأخت الفاضلة/ هبه حفظها الله.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

 

فإن الملح الخشن والملح الناعم متشابهان في التركيب، ولكن الملح الناعم يكون قد خضع لعمليات تكرير متعددة لجعله على شكل بلورات ناعمة جدا ذات لون أبيض ناصع, كما تضاف إليه مادة تجعلة لا يتكتل عادة, ومن ناحية طبية أكثر ما نلجأ إلى الغسولات بالماء والملح أو للمغاطس بالماء والملح في حالات الجروح المتوذمة والمنتفخة، من أجل تقليل التوذم والانتفاخ، وبالتالي الألم فيها, كما يحدث بعد الولادة أو عند حدوث البواسير.

 

والغسول بالماء والملح لا ينصح به لداخل المهبل، ويجب أن يتم بشكل خارجي لمنطقة الفرج فقط، ويجب عدم إدخال الملح إلى المهبل، لأنه قد يؤدي إلى التخريش فيه والجفاف, وبنصح حتى بعد الغسول الخارجي للفرج بالماء والملح بإجراء الشطف بعدها للمنطقة بالماء العادي بدون ملح، وذلك من أجل إزالة أي بقايا للملح من الجلد.

 

يا عزيزتي نحن نفضل الملح العادي عادة، لأنه قد تعرض لعمليات تكرير وإزالة الشوائب منه، لكن بإمكانك استخدام أي واحد منهما إن لم يتوفر الآخر, وثانية أنصحك أن تستخدميه كغسول خارجي فقط وليس داخلي, وتقريبا كل زجاجة ماء تحتاج إلى ملعقة كبيرة من الملح, وبالنسبة للطهارة من الدورة فإن كنت تفضلين هذه الطريقة فلا بأس، ولكن بإمكانك إجراء الغسل بالطريقة العادية بالماء والصابون، وهي تكفي لضمان الطهر والنظافة.

 

مرة أخرى أكرر لك ألا تدخلي الماء والملح ولا الماء والصابون إلى المهبل، لأن هذا الأمر قد يغير في طبيعة المهبل ويخرشه، و مع الزمن يقود إلى مشاكل لا داعي لها, ومن ناحية علمية فإن المهبل مثل العين، فكما تنظف العين نفسها عن طريق الدمع فالمهبل ينظف نفسه بنفسه عن طريق الإفرازات التي تخرج منه ولا يحتاج إلى الغسولات والمطهرات، وتكفي الطهارة الخارجية للفرج بعد الانتهاء من الدورة.

 

أتمنى لك كل التوفيق إن شاء الله تعالى.

 

 

 

هل الملح يؤخر نمو الشعر؟ وهل له أضرار على البشرة؟

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

 

لقد قرأت في العديد من المنتديات أن الملح يستعمل لوقف نمو شعر الجسم الزائد أحيانا لأعوام، وأنه يبيض البشرة، إلى جانب أنه يعقمها، كما يمكن استعماله للمناطق الحساسة، إلا أنني في أحد المنتديات وجدت بأن الملح أدى إلى الفشل الكلوي لإحدى الفتيات، وأنا أريد معرفة صحة هذه الأقوال، وهل أن الملح فعلا يؤخر نمو الشعر؟ وهل له خطورة على البشرة؟ مع العلم أنني بيضاء البشرة، مما يجعلني عرضة دائما للجروح، فهل من خطر علي؟

 

كما أن أختي استعملت الملح ولاحظت نضارة لبشرتها السمراء، وقد قل نمو الشعر برجليها بنسبة 70%.

 

أرجو منكم إجابتي ولكم عظيم الشكر، وأسأل الله أن يسكنكم جنانه لمجهودكم الكبير.

 

 

 

 

د. محمد علام

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الأخت الفاضلة/ بيسان حفظها الله.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

 

لا يوجد ما يفيد علميا من دراسات أو أبحاث منهجية تدل على فائدة الملح في تقليل نمو الشعر، ولا أنصح باستخدامه، لأن الملح العادي الغنى بالصوديوم قد يؤدي إلى حدوث جفاف في البشرة بعد التلامس معه، وربما الملح المقصود هو ملح البحر، مثل: الاستحمام بالبحر الميت، وبعض العيون، أو الأماكن المائية الأخرى، والتي يكون الماء فيها غنيا بالماغنسيوم، والكالسيوم، والعناصر الأخرى، والتي ربما تكون مفيدة في ترطيب الجلد وعلاج بعض الأمراض الجلدية.

 

بعض شركات العناية بالبشرة لديها بعض أنواع الملح الغني بالمواد المفيدة للجلد، والذي يمكن استخدامه بعد إضافته إلى ماء الاستحمام بمقدار معين، وربما يستخدم ذلك في بعض مراكز السبا Spa، ولكن لا أتصور أن ذلك عملي بالنسبة لك، ويمكن استخدام المرطبات المتعددة بعد الاستحمام لتنعيم الجلد وترطيبه باستمرار.

 

وبالنسبة لإزالة الشعر: فبالإضافة للوسائل التقليدية من حلاقة، أو نزع بالشمع، أو ما شابه، فتوجد وسائل حديثة مثل: إزالة الشعر بالليزر، والعلاج الضوئي.

 

أما بالنسبة للون البشرة: فمن المعروف أن لكل شخص عددا ثابتا من الخلايا الصبغية التي تفرز مادة الميلانين الصبغية، والتي تعطي اللون للجلد، ولكن يختلف نشاط هذه الخلايا من شخص إلى آخر، ومن عرق إلى آخر، وفي نفس الشخص قد تختلف درجة اللون من مكان لآخر، وقد نعتبر ذلك شيئا فسيولوجيا، وقد تكون بعض الأماكن أكثر عرضة للاسمرار نتيجة نشاط هذه الخلايا الصبغية، مثل: الأماكن المعرضة للشمس، أو أماكن الاحتكاك، ويمكنك استخدام أحد الكريمات المبيضة المذكورة مرة واحدة يوميا لمدة من شهر إلى شهرين على حسب النتيجة المطلوبة على الأماكن المحددة التي يوجد بها لون داكن، على أن يكون ذلك تحت إشراف الطبيب، لتحديد النوع المناسب للمكان المناسب، وكذلك إعطاء بعض التعليمات الأخرى على حسب المكان المصاب، مثل الوقاية من الشمس في الأماكن المعرضة لها، وهكذا، والكريمات المفتحة للبشرة هي:

 

- Hydroquinone2%-4%

- Arbutin 1%

- Glabridin 0.5% (licorice extract)

- Ascorbic acid

- Niacinamide

- Azaleic acid 20%

- Kojic acid 1-4%

 

وتجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة قد المستطاع، واستخدام الكريمات الواقية من الشمس التي تحتوي على معامل وقاية كبير نسبيا على الأقل 30 % من الأمور المهمة جدا لتفتيح البشرة في الأماكن المعرضة للشمس كما ذكرنا سابقا.

 

وفقكم الله وحفظكم من كل سوء.

 

 

والله أعلم

  • معجبة 3

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك سارة الحبيبة على هالمعلومات

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكي الله خيرا يا سارة على نقلك للمعلومات دي

 

بس انا دايما باسمع ان المحلول الملحي افضل غسول وافضل من الغسول المتواجد في الصيدليات لان الغسول المهبلي المتواجد في الاسواق سمعت انه زي ما بيقتل الفطريات والبكتيريا الضارة بيقتل البكتيريا النافعة في المهبل فهو فعلا الملح على الماء افضل غسول بس كويس انك نبهتي ان استخدام الملح خارجيا وطبيعي اي بنت بتستخدمه خارجيا

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

امين وجزاكم الله خيرا قنينة عطر وام جومانا وجنى وام ريتاج وام زياد

 

امين واياك سمسمه

الصراحه انا مش عارفه الوضع بقى خارجى ازاى

بس مش مشكله مش هاستخدمه احسن

( :

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

انا اول مرة اعرف بموضوع الملح فى الطهارة

وعادتا ما استعمل الغسول العادى وخلاص

وبالنسبه يا سارة خارجى على ما اظن انه المقصود الجلد الى بيحيط المنطقة الحساسه

تم تعديل بواسطة omsagda

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ااه بارك الله فيك ام سجدة

اصل الطريقه انها تعمله فى البانيو او شيء وتجلس فيه يبقى كده مش خارجى صح ؟

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيك سارة الحبيبة

وجيد انك تبحثي عن اي شيء قبل تطبيقه

لكن عامة اول مرة اسمع عن استخدام الملح كغسول :)

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

سبحان الله !!!

 

 

بورك فيك حبيبتي على الافادة

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله فيك اختي سارة

اول مرة اسمع بان الملح يستعمل للغسول

انا استعمل الصابون العادي والماء

صراحة كان نفسي استعمل المسك الابيض بعد انتهاء الدورة بس مش موجود عندنا للاسف .

فاكتفينا بالصابون والماء :)

@@ساره محمد

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزيت خيرا سوسو حبيبتي..

بوركت ^_^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏من سورة النحل [99] ﴿ إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ﴾ لا يقوى تسلُّط الشيطان على الإنسان إلا مع ضعف الإيمان، وإذا قوي الإيمان ضعف تسلّطه. دُرَر الطَّريفِي

×