اذهبي الى المحتوى
مني القلب ابنتي

اريد ارتداء النقاب ولكن ........................................

المشاركات التي تم ترشيحها

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 

 

في البداية انا دوما اريد التقرب الي الله ولكن كثيرا ما تشدني الحياة ومفاتنها فاعود للوراء دوما ولكن الان اخشي ان اظل علي هذه الحاله ويأتي اجلي وانا في احدي حالات الوهن والخزلان تلك وبذلك اكون لا قدر الله خسرت الدنيا والاخرة ,ومنذ فترةوانا افكر في ارتداء النقاب مع العلم انني فعلتها من قبل لمده اسبوعين ولم اتحمل المشقة والحر خلعته وحدثت لي انتكاسة ايمانيه شديدة ثم قدر الله لي ان ايشرح صدري مجددا . ومنذ خلعت النقاب وانا اشعر بالخزي والخجل من نفسي ومن ضعفي ومن تغلب الدنيا الحقيرة عليا فانا اري في نفسي دوما مقولة احب الصالحين ولست منهم. فانا بالفعل احب الصالحين واشعر بالغيرة من كل اخت منتقبة ثابته واشعر في نفسي بالسوء والتحقير لانني لا استطيع الثبات علي امر يقربني لله ولكني اقسم بالله انني احب الله وادعوه ان اكون من عباده الصالحين .ومنذ ثلاثة اشهر وانا اواظب علي الذهاب لحفظ القران وتلك اول مرة افعل هذا في حياتي واشعر نني سعيده لكن لم اقترب بعد واريد ارتداء النقاب لكنني خائفة من ضعفي ومن نفسي . مع العلم ان زوجي موافق جدا ويشجعني لكن المشكلة في انا فماذا افعل بالله عليكم لان الامر اصبح يشغلني ليلا نهارا وصرت اشعر عندما اخرج من البيت كأنني اخرج عارية او بملابس البيت وانني اريد الاختباء من اعين الناس فاشعر بعدم الستر . اعزكم الله افيدوني.

 

 

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

أهلاً ومرحباً بكِ أختنا @مني القلب ابنتي

 

 

سعدتُ جداً برغبتك في التقرب إلي الله ، فنحن في هذه الحياة المفترض ان يكون شغلنا الشاغل هو التقرب من الله سبحانه وتعالي .. وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ (56)

وأشكر لك حرصك على أمور دينك ودنياك، وهذا فعل طيب منك، ويدل على كمال عقلك وفهمك، وكم نفرح ونغتبط حينما نرى ونسمع عن أمثالك من النساء : )

 

ولقد ثبت عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنه قال: (يقول الله عز وجل: من ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي، ومن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منه، ومن تقرب إلي شبراً تقربت منه ذراعاً، ومن تقرب مني ذراعاً تقربت منه باعاً، ومن أتاني يمشي أتيته هرولة).

 

 

ومتى علم الله تعالى صدقنا في السعي لتحقيق ما يرضيه؛ فإنه سيكون لنا عوناً ومؤيداً، المهم أن نكون صادقين من داخل قلوبنا، وفي قصة الصحابي الذي رفض أخذ الغنيمة، وأخبر أنه إنما قاتل للشهادة في سبيل الله، فقُتل في آخر المعركة، قال عنه النبي صلى الله عليه وآله وسلم: (صدقَ الله فصدقَه) أخرجه الحاكم.... والحاصل أننا متى ما صدقنا مع الله تعالى في التمسك بحجابنا، والعض بالنواجذ على معالم ديننا، فإن الله تعالى سيكون عوناً لنا.

 

 

 

تفضلي هذه الموضوع لأخت معنا في المنتدي ، وان شاء الله تستفيدي من ردود الاخوات فيه : )

 

http://akhawat.islam...howtopic=303905

 

 

وأغلب ما تشعري به كله وساوس يلقيها الشيطان أمام الفتاة التي تريد أن تنتقب ليصدها عن النقاب؛ فالشيطان أشد ما يغيظه هو أن تنتصر المرأة على نفسها وعليه،ويلجأ إلي إلهاء عزيمتكِ بأن تقولي خائفة من ضعفي ومن نفسي وغيرها من الافكار التي كلها أشبه بفقاعات هواء فارغه

 

وعلى المؤمنة أن تتحداه بقوة وعزيمة الإيمان، وتنتقب طلبُا لرضا الله تعالى

 

 

فانتقبي يا أختنا الكريمة، والحقي بالمؤمنات الصالحات القانتات الحافظات، عبر تاريخ الإيمان والفضيلة، وانضمي إلى ركب الانتصار على جاهلية العصر بارك الله فيكِ.وتذكري وأنتِ ترتدينه أنه كان شعار عائشة وفاطمة وسائر نساء الصحابة عليهم جميعاً رضوان الله تعالى.

 

ونسأل الله تعالى أن يرزقنا وإياك العفة والحشمة، والستر والعفاف، وأن يوفقنا لكل عمل يرضاه ربنا، وأن يثبتنا على طاعته وهداه، إنه سميع قريب مجيب الدعاء.

  • معجبة 1

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

جزاكن الله كل خير عني وعن عن هذه الكلمات التي كم اراحت نفسي واسكنت روحي وزادتني طمأنينة وسأبشركن قريبا بارتدائه بمشيئة الله وادعو لي بالثبات حفظكم الله

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏ثبتت امرأةُ فرعونَ وهي في بيتِ أكبر طاغية! وانتكست امرأةُ نوحٍ وهي في بيتِ أكبر داعية! ضغط الواقع ليس عذرًا للتفلت من التكاليف الشرعية . ╰🌸🍃╮

×