اذهبي الى المحتوى
الدرة الوردة البيضاء

تبت ولكني احبه

المشاركات التي تم ترشيحها

فى البداية لماذا تعلقت به ومن أين عرفتيه ؟

في الانترنت

تعوذى بالله من الشيطان الرجيم وعليكِ بالمسجد كما قلت لكِ

اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ومن همزه ونفخه ونفثه ، للأسف عندنا لا توجد مساجد نساء

اعلم انه مثلهم بل واسوء ولكني وقعت

جزاك الله خيرا اختي الحبيبة

انا موجودة معاكم دائما باذن الله

مالي الا الله ثم انتم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

مل

 

 

14ي أحبت شخصا ، وتريد أن تدعو بدعاء ييسر الله لها به الزواج منه !

أحبت شخصا ، وتريد أن تدعو بدعاء ييسر الله لها به الزواج منه !

السؤال:

أريد أن أسأل عن الزواج ، إذا كان مكتوبا، أي أنه منذ ولادتنا كتب لنا بمن نتزوج أم لا ؟ إذا كان الجواب بنعم ، فإن الدعاء يغير القدر، فما هو الدعاء اللذي ييسر لي ذلك ؛ فأنا أحببت شخصا ، وأتمنى لو أنه هو من أكمل معه حياتي ؟

تم النشر بتاريخ: 2016-06-26

الجواب :

الحمد لله

كتب الله مقادير الخلائق قبل خلق السموات والأرض بخمسين ألف سنة .

وعن عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ قال : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( إِنَّ أَوَّلَ مَا خَلَقَ اللَّهُ الْقَلَمَ فَقَالَ لَهُ : اكْتُبْ ، قَالَ : رَبِّ وَمَاذَا أَكْتُبُ ؟ قَالَ : اكْتُبْ مَقَادِيرَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى تَقُومَ السَّاعَةُ ) .

رواه الترمذي ( 2155 ) ، وأبو داود ( 4700 ) ، وصححه الألباني في " صحيح الترمذي " .

فكل شيء مقدر ومكتوب قبل خلق الإنسان ؛ وما شاء الله كان ، وما لم يشأ ، لم يكن .

والذي لا يتغير ، ولا يتبدل منه شيء : هو ما كتب في اللوح المحفوظ .

وأما ما كان مكتوبا في الصحف التي في أيدي الملائكة ، فإنه قد يتغير لطاعة يفعلها المسلم ، أو معصية يرتكبها، أو لدعوة صالحة منه ، أو من أحد من الصالحين له ، أو نحو ذلك من الأسباب .

ثم لا يكون في النهاية إلا ما كُتب أزلاً، ويدل على ذلك قوله تعالى: ( يَمْحُو اللَّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ) الرعد/39.

وعَنْ ثَوْبَانَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( لا يَزِيدُ فِي الْعُمْرِ إِلا الْبِرُّ ، وَلا يَرُدُّ الْقَدَرَ إِلا الدُّعَاءُ ، وَإِنَّ الرَّجُلَ لَيُحْرَمُ الرِّزْقَ بِالذَّنْبِ يُصِيبُهُ ) . رواه ابن ماجه (4022) .

وحسنه الألباني في " صحيح ابن ماجة " .

وينظر السؤال رقم : (43021) .

وهذا الشخص الذي تذكرينه .. إن كانت محبته قد وقعت في قلبك بسبب محرم ، كمحادثته ولقائه والخروج معه ... إلخ ، فالواجب عليك أن تتوبي إلى الله تعالى من هذه المحرمات وتتركيها وتقطعي علاقتك به .

أما إن كانت محبته قد وقعت في قلبك بدون سبب محرم ، كما لو سمعت عنه ، أو رأيته بدون قصد لقائه ونحو ذلك ، فهذا لا لوم عليك فيه .

غير أن التمادي في ذلك وكثرة التفكير فيه مما يزيد تعلقك به ، وقد يجرك ذلك إلى شيء من المحرمات ، مع ما فيه من إشغال القلب الدائم ، مما يؤثر عليك في أمور دينك ودنياك .

فالذي ننصحك به هو أن تسألي الله تعالى أن يرزقك زوجا صالحا ، فإنك لا تدرين هل سيكون هذا الشاب مناسبا لك أم لا ؟ وكيف ستكون حياتك معه ؟

فقد يكون كل من الزوجين صالحا ، ولكن لا يحصل التوافق بينهما ، فتنتهي العشرة بينها بالطلاق أو الخلع ، بعد كثير من المنازعات والخصومات ، وقد طلق بعض الصحابة زوجاتهن ، وخالع بعضهن أزواجهن ، مع أنهم – رجالا ونساء – أكمل الناس إيمانا ، وأحسن الناس خلقاً ، إلا أنه لم يحصل التوافق بينهم ؛ فكيف بغيرهم ممن لم يبلغ ذلك .

وينظر جواب السؤال رقم : (83424) .

نسأل الله تعالى أن ييسر لك أمرك وأن يرزقك الزوج الصالح والذرية الصالحة .

والله أعلم .

 

ال

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

@@درة أنا بحجابى حاضر حبيبتي ح اقراهم باذن الله وانا سعيدة تكوني صديقتي وبوجودي معاكم جزاك الله خيرا ^_^ ^_^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أختي الوردة الجميلة يسعدني كثيرا أن تكوني بيننا ونحن صديقاتك هنا بإذن الله ( :

 

أريد أن أهمس لكِ شيء: "عندما تشعرين بالحزن فتقربي إلى الله واستشعري هذه الآية (( إنما أشكو بثي وحزني إلى الله )) استشعري قربه ورحمته وأكثري من ذكره والله سيُطمئِن قلبك وسيُغنيكِ عن الكثير.. "

 

على فكرة أنا عمري 17 مثلك (:

تم تعديل بواسطة جوهرة بحيائي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أختي الوردة الجميلة يسعدني كثيرا أن تكوني بيننا ونحن صديقاتك هنا بإذن الله ( :

 

أريد أن أهمس لكِ شيء: "عندما تشعرين بالحزن فتقربي إلى الله واستشعري هذه الآية (( إنما أشكو بثي وحزني إلى الله )) استشعري قربه ورحمته وأكثري من ذكره والله سيُطمئِن قلبك وسيُغنيكِ عن الكثير.. "

 

على فكرة أنا عمري 17 مثلك (:

وانا سعيدة بوجودي معكُن فالحمد لله على ذلك

ونعم بالله الله قريب جداً انا اللي ابتعدت عنه :"(

رُبما بلاءاً وانتهى :")

بارك الله في عُمرك واحسن عملك اُخية ()

آمين

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

كيف حالك أختي الحبيبة وردة؟

قرأت الآن مشكلتك.. أتمنى أنك وصلت لحل لها : )

لقد بدأ الملتقى الصيفي اليوم في المنتدى فانضمي إلينا حبيبتي وبإذن الله ستشغلين نفسك بما ينفعك في الدنيا والآخرة ولن تجدي وقت فراغ لشيء آخر أبدا.

ابقي بالقرب منا دوما فكلنا أخوات لك نخب لك الخير والصلاح دوما.

أسأل الله أن يملأ قلبكِ إيمانا ويصرف عنك الفتن ما ظهر منها وما بطن.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الحمد لله أختي

اشتركت معاكم

جزاكم الله خيرا

آمين وياكم يارب :")

@@** الفقيرة الى الله **

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

: )

سعيدة لذلك.. الحمد لله ()

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏من خاف زلة القدم بعد الثبات، فليجعل له حظا من عبادة السر والقُرُبات، وليحرِص عليها حتى الممات.

×