اذهبي الى المحتوى
المتفائلة (ريفيّة)

صفحة تسميع الاخت " أم فايق "

المشاركات التي تم ترشيحها

post-97672-0-28255700-1328528872.png

بسم الله الرحمن الرحيم

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،

أختي الحبيبة: أم فايق

 

 

 

حياكِ الله، وأهلا بكِ معنا في حلقة التحفيظ..

 

ستكون هذه صفحتكِ بإذن الله

فاستعيني بالله أختي الحبيبة واخلصي النية

وتوجهي إلى الله عز وجل بالدعــاء أن يعينكِ على حفظ كتابه الكريم ويجعله شفيعًا لكِ يوم القيامة

 

 

هذه بياناتكِ حتى تبقى أمامنا:

 

1 - الأجزاء أو السور المراد حفظها هي : ....سورة النساء.................

2 - السورة أو الجزء الذي تنوين البدء بحفظه هو /هي : ...سورة النساء.......................

3- المستوى الذي ترغبين به: .........الثاني...............

4- القراءة التي ستعتمديها في التسميع هي قراءة : ....حفص عن عاصم

 

 

 

 

post-97672-0-91879800-1328612390.gif

 

 

 

ملحوظة هامة:

أختي الحبيبة فضلا يُرجى الحفظ عن طريق الاستماع لأحد القراء - كما في الروابط المساعدة - والترديد وراءه، وذلك لضمان سلامة نطقكِ وحفظكِ للآيات، فالأصل في حفظ القرآن الكريم أن يكون بالتلقي..

 

كما يُرجى الاطلاع فضلا لا أمرًا على الموضوع التالي قبل التسميع:

الشَرح المُفَصَل لِكِتَابَة القُرآن المُنَزَل

 

نسأل الله العلي العظيم أن يجعلكِ من أهل القرآن العظيم الذين هم أهل الله وخاصته..

 

 

post-97672-0-81308800-1328612441.png


قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم :

(( اقرؤوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعا لأصحابه، اقرؤوا الزهراوين البقرة وآل عمران، فإنهما يأتيان يوم القيامة كأنهما غمامتان، أو كأنهما غيايتان، أو كأنهما من طير صواف تحاجان عن صاحبهما، اقرؤوا البقرة فإن أخذها بركة، وتركها حسرة، ولا تستطيعها البطلة))

رواه مسلم. الغياية: هي ما أظلك من فوقك، البطلة: أي السحرة، فهي حصن منهم.

فبادري أختي الغالية وكوني معنا لحفـظ الزهراوين على الموضوع التالي :

دَعْوَة لِتَجْديدِ النَوَايَا وَالبَدْء مِنْ جَديدْ || مشروع حفظ للجنة ||

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

 

بالنسبة للتسميع الصوتي فسوف أرسل لك معرف أم خطاب هي المسؤولة عن التسميع الصوتي

وإن كانت تستقبل طلبات التسميع فسوف تقبلك بإذن الله

  • معجبة 1

قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم :

(( اقرؤوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعا لأصحابه، اقرؤوا الزهراوين البقرة وآل عمران، فإنهما يأتيان يوم القيامة كأنهما غمامتان، أو كأنهما غيايتان، أو كأنهما من طير صواف تحاجان عن صاحبهما، اقرؤوا البقرة فإن أخذها بركة، وتركها حسرة، ولا تستطيعها البطلة))

رواه مسلم. الغياية: هي ما أظلك من فوقك، البطلة: أي السحرة، فهي حصن منهم.

فبادري أختي الغالية وكوني معنا لحفـظ الزهراوين على الموضوع التالي :

دَعْوَة لِتَجْديدِ النَوَايَا وَالبَدْء مِنْ جَديدْ || مشروع حفظ للجنة ||

 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

لا تظلمنَّ إِذا ما كنتَ مقتدراً.. فالظلمُ مرتعُه يفضي إِلى الندمِ تنامُ عينكَ والمظلومُ منتبهٌ.. يدعو عليكَ وعينُ اللّهِ لم تنمِ.

×