اذهبي الى المحتوى
(أم *سارة*)

شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم

المشاركات التي تم ترشيحها

🍁بسم الله الرحمن الرحيم🍁 

 

🌿هديه صلى الله عليه وسلم في الحديث والقراءة والنوم🌿 

للحديث مع الناس في أي أمر من الأمور آداب يجب اتباعها؛ حتى يعي الذي أمامنا ما نقول ولا يلتبس عليه الأمر، وكذلك لقراءة القرآن آداب يجب تعلمها والعمل بها احترامًا وتوقيرًا لكتاب الله تعالى، وعند الخلود إلى النوم هناك من الأصول والأدعية والذكر الذي يجب أن نتعلمها ونتبعها حماية لنا من الشيطان ووساوسه، فإذا قبضنا الله في منامنا نكون متبعين لسنة الرسول صلى الله عليه وسلم، وكل هذا نتعلمه من خلال تتبع هديه صلى الله عليه وسلم، فهيا لنتعرف على تلك الآداب..

🌿🌿🌿🌿

* هديه صلى الله عليه وسلم في الحديث:
- حَدَّثَنَا حُمَيْدُ بْنُ مَسْعَدَةَ الْبَصْرِيُّ، قَالَ: حَدَّثَنَا حُمَيْدُ بْنُ الأَسْوَدِ، عَنِ أُسَامَةَ بْنِ زَيْدٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ عُرْوَةَ، عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: «مَا كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَسْرُدُ سرْدَكُمْ هَذَا، وَلَكِنَّهُ كَانَ يَتَكَلَّمُ بِكَلامٍ بَيِّنٍ فَصْلٍ، يَحْفَظُهُ مَنْ جَلَسَ إِلَيْهِ» (من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). من هذا الحديث نتعلم أن يكون كلامنا واضحًا ونتكلم على مهل لا نسرد الكلام سردًا سريعًا لا يعقله من أمامنا ولا يعيه، وهذا يظهر من وصف أمنا السيدة عائشة رضي الله عنها بأن من يسمع كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يحفظه، وهذا بسبب تفصيله للكلام وإظهار حقه من باطله أمام من يجلس معه ويستمع إليه..

🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا جُمَيْعُ بْنُ عُمَرَ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الْعِجْلِيُّ، قَالَ: "حدَّثنِي رَجُلٌ مِنْ بَنِي تَمِيمٍ مِنْ وَلَدِ أَبِي هَالَةَ زَوْجِ خَدِيجَةَ يُكْنَى أَبَا عَبْدِ اللَّهِ، عَنِ ابْنٍ لأَبِي هَالَةَ، عَنِ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ، قَالَ: سَأَلْتُ خَالِي هِنْدُ بْنُ أَبِي هَالَةَ، وَكَانَ وَصَّافًا، فَقُلْتُ: صِفْ لِي مَنْطِقَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُتَوَاصِلَ الأَحْزَانِ، دَائِمَ الْفِكْرَةِ، لَيْسَتْ لَهُ رَاحَةٌ، طَوِيلُ السَّكْتِ، لا يَتَكَلَّمُ فِي غَيْرِ حَاجَةٍ، يَفْتَتِحُ الْكَلامَ، وَيَخْتِمُهُ بِاسْمِ اللَّهِ تَعَالَى، وَيَتَكَلَّمُ بِجَوَامِعِ الْكَلِمِ، كَلامُهُ فَصْلٌ، لا فُضُولَ، وَلا تَقْصِيرَ، لَيْسَ بِالْجَافِي، وَلا الْمُهِينِ، يُعَظِّمُ النِّعْمَةَ وَإِنْ دَقَّتْ لا يَذُمُّ مِنْهَا شَيْئًا، غَيْرَ أَنَّهُ لَمْ يَكُنْ يَذُمُّ ذَوَّاقًا وَلا يَمْدَحُهُ، وَلا تُغْضِبُهُ الدُّنْيَا، وَلا مَا كَانَ لَهَا، فَإِذَا تُعُدِّيَ الْحَقُّ، لَمْ يَقُمْ لِغَضَبِهِ شَيْءٌ حَتَّى يَنْتَصِرَ لَهُ، وَلا يَغْضَبُ لِنَفْسِهِ، وَلا يَنْتَصِرُ لَهَا، إِذَا أَشَارَ بِكَفِّهِ كُلِّهَا، وَإِذَا تَعَجَّبَ قَلَبَهَا، وَإِذَا تَحَدَّثَ اتَّصَلَ بِهَا، وَضَرَبَ بِرَاحَتِهِ الْيُمْنَى بَطْنَ إِبْهَامِهِ الْيُسْرَى، وَإِذَا غَضِبَ أَعْرَضَ وَأَشَاحَ، وَإِذَا فَرِحَ غَضَّ طَرْفَهُ، جُلُّ ضَحِكِهِ التَّبَسُّمُ، يَفْتَرُّ عَنْ مثل حَبِّ الْغَمَامِ»" (من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿

وهذا الحديث يبين أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يبدأ كلامه بذكر الله ويختمه بذكر الله تعالى أيضًا، وكان يفضل السكوت وينصت أكثر للكلام، ولا يتكلم إلا عند الحاجة، وإذا تكلم يقول الخلاصة من الكلام وقد ذُكرت في الحديث (بجوامع الكلم)، دون أن يطيل فيمل من في المجلس ولا يقصر فلا يفهم من في المجلس ما قيل، وكان يظل يستمع حتى إذا تعدى أحدهم الحق هنا يتكلم وينتصر للحق، لم يكن ينتصر لنفسه بل للحق فقط، وإن أغضبه شيء في الحديث يشيح بيديه ويعرض عنه، وإذا فرح أو سر من شيء تبسم..

🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى، قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو قُتَيْبَةَ سَلْمُ بْنُ قُتَيْبَةَ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الْمُثَنَّى، عَنْ ثُمَامَةَ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ: «كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يُعِيدُ الْكَلِمَةَ ثَلاثًا لِتُعْقَلَ عَنْهُ» (من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). وهذا الحديث دليل على فضل إعادة الكلمة أكثر من مرة، فيتم فهمها ووعيها جيدًا، ولا يكون لأحد حجة في أنه لم يسمع أو يعقل، ذلك كان هديه صلوات رب عليه عندما يتحدث، فلنتبعه لعلنا نهتدي..

🌿🌿🌿🌿

* هديه صلى الله عليه وسلم في القراءة:
- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بَشَّارٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا وَهْبُ بْنُ جَرِيرِ بْنِ حَازِمٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا أَبِي، عَنْ قَتَادَةَ، قَالَ: "قُلْتُ لأَنَسِ بْنِ مَالِكٍ: كَيْفَ كَانَتْ قِرَاءَةُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟ فَقَالَ: «مَدًّا». يقول الشيخ الجزري في معنى هذا الحديث: "...المعنى أنه كان يمكن الحروف، ويعطيها أكمل حقها من الإشباع ولا سيما في الوقف الذي يجتمع فيه الساكنان، فيجب المد لذلك، وليس المراد المبالغة في المد بغير موجب" (من كتاب جمع الوسائل في شرح الشمائل).

🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ، قَالَ: حَدَّثَنَا اللَّيْثُ، عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ صَالِحٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي قَيْسٍ، قَالَ: "سَأَلْتُ عَائِشَةَ، عَنْ قِرَاءَةِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَكَانَ يُسِرُّ بِالْقِرَاءَةِ أَمْ يَجْهَرُ؟ قَالَتْ: «كُلُّ ذَلِكَ قَدْ كَانَ يَفْعَلُ قَدْ كَانَ رُبَّمَا أَسَرَّ وَرُبَّمَا جَهَرَ»، فَقُلْتُ: الْحَمْدُ لِلَّهِ، الَّذِي جَعَلَ فِي الأَمْرِ سَعَةً" (من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا مَحْمُودُ بْنُ غَيْلانَ، قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو دَاوُدَ، قَالَ: حَدَّثَنَا شُعْبَةُ، عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ قُرَّةَ، قَالَ: سَمِعْتُ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ مُغَفَّلٍ، يَقُولُ: "رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، عَلَى نَاقَتِهِ يَوْمَ الْفَتْحِ، وَهُوَ يَقْرَأُ: {إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا . لِيَغْفِرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِكَ وَمَا تَأَخَّرَ} [الفتح:1-2]، قَالَ: «فَقَرَأَ وَرَجَّعَ» قَالَ: وَقَالَ مُعَاوِيَةُ بْنُ قُرَّةَ: لَوْلا أَنْ يَجْتَمِعَ النَّاسُ عَلَيَّ لأَخَذْتُ لَكُمْ فِي ذَلِكَ الصَّوْتِ أَوْ قَالَ: اللَّحْنِ" (من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). وهذا الحديث دليل على تحسين الصوت في القراءة لدرجة أن معاوية بن قرة وصفه باللحن من شدة جماله.. ومعنى «فَقَرَأَ وَرَجَّعَ»: "وَرَجَّعَ بِتَشْدِيدِ الْجِيمِ مِنَ التَّرْجِيعِ بِمَعْنَى التَّحْسِينِ، وَإِشْبَاعَ الْمَدِّ فِي مَوْضِعِهِ، وَيُوَافِقُهُ حَدِيثُ «زَيِّنُوا الْقُرْآنَ بِأَصْوَاتِكُمْ» (صحيح الجامع:3581)، أَيْ: أَظْهِرُوا زِينَتَهُ وَحُسْنَهُ بِتَحْسِينِ آدَائِكُمْ وَيُؤَيِّدُهُ حَدِيثُ: «لِكُلِّ شَيْءٍ حِلْيَةٌ وَحِلْيَةُ الْقُرْآنِ حُسْنُ الصَّوْتِ» (صحيح الجامع الصغير:7313)" (من كتاب جمع الوسائل في شرح الشمائل).

🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، قَالَ: حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ حَسَّانَ، قَالَ: حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ أَبِي الزِّنَادِ، عَنْ عَمْرِو بْنِ أَبِي عَمْرٍو، عَنْ عِكْرِمَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: "كَانَتْ قِرَاءَةُ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، رُبَّمَا يَسْمَعُهَا مَنْ فِي الْحُجْرَةِ وَهُوَ فِي الْبَيْتِ" (من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). والحديث فيه دليل على استحباب القراءة جهرًا، كما يستحب أن تكون سرًا كما بينت السيدة عاشة رضي الله عنها أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يقرأ سرًا وجهرًا.. وهو تحقيقًا لقول الله تعالى: {وَلَا تَجْهَرْ بِصَلَاتِكَ وَلَا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَٰلِكَ سَبِيلًا} [الإسراء من الآية:110].

🌿🌿🌿🌿

* هديه صلى الله عليه وسلم عند النوم:
لنتعرف أولاً على صفة فراش الرسول صلى الله عليه وسلم من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله:
- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ حُجْرٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ مُسْهِرٍ، عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ عَائِشَةَ قَالَ: «إِنَّمَا كَانَ فِرَاشُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الَّذِي يَنَامُ عَلَيْهِ مِنْ أَدَمٍ حَشْوُهُ لِيفٌ»، وهو دليل على خشونة فراش الرسول صلى الله عليه وسلم..

🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا الْمُفَضَّلُ بْنُ فَضَالَةَ، عَنْ عُقَيْلٍ، أُرَاهُ عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ عُرْوَةَ، عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: «كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، إِذَا أَوَى إِلَى فِرَاشِهِ كُلَّ لَيْلَةٍ جَمَعَ كَفَّيْهِ فَنَفَثَ فِيهِمَا، وَقَرَأَ فِيهِمَا: قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ وَقُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ وَقُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ، ثُمَّ مَسَحَ بِهِمَا مَا اسْتَطَاعَ مِنْ جَسَدِهِ، يَبْدَأُ بِهِمَا رَأْسَهُ وَوَجْهَهُ وَمَا أَقْبَلَ مِنْ جَسَدِهِ، يَصْنَعُ ذَلِكَ ثَلاثَ مَرَّاتٍ» (من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله)، هذا فعله صلى الله عليه وسلم كلما أخلد للنوم.

🌿🌿🌿🌿

* في الأحاديث التالية نجد الأدعية التي كان يدعو بها الرسول صلى الله عليه وسلم كلما أوى إلى الفراش..  
- حدَّثَنَا إِسْحَاقُ بْنُ مَنْصُورٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا عَفَّانُ، قَالَ: حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ، عَنْ ثَابِتٍ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، كَانَ إِذَا أَوَى إِلَى فِرَاشِهِ، قَالَ: «الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَطْعَمَنَا وَسَقَانَا وَكَفَانَا وَآوَانَا، فَكَمْ مِمَّنْ لا كَافِيَ لَهُ وَلا مُؤْوِي» (من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا مَحْمُودُ بْنُ غَيْلانَ، قَالَ: حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ، قَالَ: حَدَّثَنَا سُفْيَانُ، عَنْ عَبْدِ الْمَلِكِ بْنِ عُمَيْرٍ، عَنْ رِبْعِيِّ بْنِ حِرَاشٍ، عَنْ حُذَيْفَةَ، قَالَ: كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَوَى إِلَى فِرَاشِهِ، قَالَ: «اللَّهُمَّ بِاسْمِكَ أَمُوتُ وَأَحْيَا، وَإِذَا اسْتَيْقَظَ، قَالَ: الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَحْيَانًا بَعْدَمَا أَمَاتَنَا وَإِلَيْهِ النُّشُورُ» (من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْجُرَيْرِيُّ، قَالَ: حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ بْنُ حَرْبٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ، عَنْ حُمَيْدٍ، عَنْ بَكْرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ الْمُزَنِيِّ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ رَبَاحٍ، عَنْ أَبِي قَتَادَةَ: أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، «كَانَ إِذَا عَرَّسَ بِلَيْلٍ اضْطَجَعَ عَلَى شِقِّهِ الأَيْمَنِ، وَإِذَا عَرَّسَ قُبَيْلَ الصُّبْحِ نَصَبَ ذِرَاعَهُ، وَوَضَعَ رَأْسَهُ عَلَى كَفِّهِ» (من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). ومعنى عرس بليل أي: "نزول المسافر آخر الليل نزوله للنوم والاستراحة" (مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح، كتاب الآداب)، والسبب في نومه بهذه الكيفية التي بالحديث إذا نام قبيل الصبح وهو صلوات ربي عليه بسفر: "احتراسًا لئلا ينام طويلاً فيفوته الصبح" (مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح، كتاب الآداب).

🌿🌿🌿🌿

فبالرغم من تعبه في السفر وقلة النوم إلا أنه صلوات ربي عليه كان يحترس في الكيفية التي ينام عليها حتى لا يفوته وقت الصلاة، فلا ينام بطريقة مريحة تجعله يسرح في النوم ويأخذ القسط الوافر منه، فلنتبع هديه صلوات ربي عليه لعلنا نهتدي.  

 

                        (أم سارة)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

🍁بسم الله الرحمن الرحيم🍁 

 

🌿هديه صلى الله عليه وسلم في العبادة🌿 

يقول تعالى في محكم آي القرآن: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ} [الذاريات:56]، فالكون كله يعبد الله ويسبح بحمده، فمن حُرم تلك الغاية العظيمة فقد صار كالأنعام -البهائم- بل أضل، وذلك لقوله تعالى: {أُولَٰئِكَ كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُولَٰئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ} [الأعراف من الآية:179]، وذلك لأنهم غفلوا عن عبادة الله وطاعته، وخير من عبد الله تعالى حق العبادة رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام، بالرغم من أن الله قد غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر، ولدينا من الأحاديث النبوية ما نهتدي به في ذلك، فلنتعرف على هديه صلوات ربي عليه في أمور العبادة ولنتبعه خيرًا لنا دنيا وآخرة.. 

🌿🌿🌿🌿🌿

من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله (باب عبادة الرسول صلى الله عليه وسلم): - حدثنا قتيبة بن سعيد، وبشر بن معاذ، قالا: حدثنا أبو عوانة، عن زياد بن علاقة، عن المغيرة بن شعبة، قال: «صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى انتفخت قدماه»، فقيل له: "أتتكلف هذا وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر؟ قال: «أفلا أكون عبدًا شكورًا» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

يقول ابن بطال في شرح هذا الحديث: "في هذا الحديث أخْذ الإنسان على نفسه بالشدة في العبادة وإن أضر ذلك ببدنه؛ لأنه صلى الله عليه وسلم إذا فعل ذلك مع علمه بما سبق له فكيف بمن لم يعلم بذلك؟! فضلاً عمن لم يأمن من أنه استحق النار" (انتهى، من كتاب تحفة الأحوذي في شرح جامع الترمذي).

🌿🌿🌿🌿🌿

- حدثنا قتيبة بن سعيد، عن مالك بن أنس، وحدثنا إسحاق بن موسى الأنصاري، قال: حدثنا معن، عن مالك، عن مخرمة بن سليمان، عن كريب، عن ابن عباس، أنه أخبره: "أنه بات عند ميمونة وهي خالته، قال: فاضطجعت في عرض الوسادة، «واضطجع رسول الله صلى الله عليه وسلم في طولها، فنام رسول الله صلى الله عليه وسلم، حتى إذا انتصف الليل أو قبله بقليل أو بعده بقليل، فاستيقظ رسول الله صلى الله عليه وسلم، فجعل يمسح النوم عن وجهه، ثم قرأ العشر الآيات الخواتيم من سورة آل عمران، ثم قام إلى شن معلق فتوضأ منها، فأحسن الوضوء، ثم قام يصلي»، قال عبد الله بن عباس: فقمت إلى جنبه فوضع رسول الله صلى الله عليه وسلم، «يده اليمنى على رأسي ثم أخذ بأذني اليمنى، ففتلها فصلى ركعتين، ثم ركعتين، ثم ركعتين، ثم ركعتين، ثم ركعتين، ثم ركعتين»، قال معن: ست مرات ثم «أوتر، ثم اضطجع حتى جاءه المؤذن، فقام فصلى ركعتين خفيفتين، ثم خرج فصلى الصبح»" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

هذا الحديث يظهر هديه صلوات ربي عليه في صلاة الليل وفيه عدة أمور يستفاد منها:

1- عند الاستيقاظ من النوم استحباب قراءة تلك الآيات. 2- صلاة الليل تستحب بعد منتصف الليل وتكون ركتين ركعتين ثم تختم بالوتر. 3- في الحديث دليل على وجوب حسن الوضوء للمرء. 4- وفيه دليل على أن صلاة النافلة يمكن أن تؤدى في جماعة لفعل عبد الله بن عباس رضي الله عنهما.

🌿🌿🌿🌿🌿

- حدثنا قتيبة بن سعيد، قال: حدثنا أبو عوانة، عن قتادة، عن زرارة بن أوفى، عن سعد بن هشام، عن عائشة: «أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا لم يصل بالليل، منعه من ذلك النوم، أو غلبته عيناه، صلى من النهار ثنتي عشرة ركعة» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله)، "والحديث دليل على استحباب المحافظة على الأوراد وأنها إذا فاتت تقضى" (من كتاب تحفة الأحوذي في شرح جامع الترمذي).

🌿🌿🌿🌿🌿

- حدثنا محمد بن المثنى، قال: حدثنا محمد بن جعفر، قال: حدثنا شعبة، عن عمرو بن مرة، عن أبي حمزة، رجل من الأنصار، عن رجل من بني عبس، عن حذيفة بن اليمان: "أنه صلى مع النبي صلى الله عليه وسلم من الليل، قال: فلما دخل في الصلاة، قال: «الله أكبر ذو الملكوت والجبروت، والكبرياء والعظمة، ثم قرأ البقرة، ثم ركع ركوعه نحوًا من قيامه، وكان يقول: سبحان ربي العظيم، سبحان ربي العظيم ثم رفع رأسه، فكان قيامه نحوا من ركوعه، وكان يقول: لربي الحمد، لربي الحمد ثم سجد، فكان سجوده نحوًا من قيامه، وكان يقول: سبحان ربي الأعلى، سبحان ربي الأعلى ثم رفع رأسه، فكان ما بين السجدتين نحوًا من السجود، وكان يقول: رب اغفر لي، رب اغفر لي حتى قرأ البقرة، وآل عمران، والنساء، والمائدة، أو الأنعام»" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

هذا الحديث يرشدنا إلى استحباب الاستفتاح بالدعاء في الصلاة، وقد وردت أحاديث عدة تحوي صيغ كثيرة لدعاء استفتاح الصلاة، منها على سبيل المثال، حديث علي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: أنه كان إذا قام إلى الصلاة قال: «وجهت وجهي للذي فطر السموات والأرض حنيفاً وما أنا من المشركين، إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا من المسلمين، اللهم أنت الملك لا إله إلا أنت، أنت ربي وأنا عبدك ظلمت نفسي واعترفت بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت، واهدني لأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنها إلا أنت، واصرف عني سيئها لا يصرف عني سيئها إلا أنت، لبيك وسعديك والخير كله في يديك، والشر ليس إليك أنا بك وإليك، تباركت وتعاليت، أستغفرك وأتوب إليك..» (صحيح مسلم:771).

🌿🌿🌿🌿🌿

ومن والأمور المستفادة من حديث حذيفة: "..وفيه استحباب القراءة بترسل لكل قارئ في الصلاة وغيرها، والتسبيح إذا مر بآية تسبيح، والاستعاذة إذا مر بتعوذ، والسؤال إذا مر بسؤال، قال النووي: ومذهبنا استحباب ذلك للإمام والمأموم والمنفرد، وفيه استحباب (سبحان ربي العظيم) في الركوع، (وسبحان ربي الأعلى) في السجود، وهو مذهبنا ومذهب أبي حنيفة والكوفيين وأحمد والجمهور وفيه دليل لجواز تطويل الاعتدال، وفيه استحباب تطويل القراءة في صلاة الليل" (كتاب فتح المنعم، الجزء الثالث، ص:567). * ومن الأحاديث الدالة على السنن المؤكدة القبلية والبعدية التي كان يصليها الرسول صلى الله عليه وسلم: - حدثنا أبو سلمة يحيى بن خلف، قال: حدثنا بشر بن المفضل، عن خالد الحذاء، عن عبد الله بن شقيق، قال: "سألت عائشة عن صلاة النبي صلى الله عليه وسلم، قالت: «كان يصلي قبل الظهر ركعتين وبعدها ركعتين، وبعد المغرب ركعتين، وبعد العشاء ركعتين، وقبل الفجر ثنتين»" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

- حدثنا محمد بن المثنى قال: حدثنا محمد بن جعفر، قال: حدثنا شعبة، عن أبي إسحاق قال: سمعت عاصم بن ضمرة يقول: سألنا عليًا، عن صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم من النهار، فقال: "إنكم لا تطيقون ذلك، قال: فقلنا: من أطاق ذلك منا صلى، فقال: كان إذا كانت الشمس من ها هنا كهيئتها من ههنا عند العصر «صلى ركعتين» وإذا كانت الشمس من ها هنا كهيئتها من ها هنا عند الظهر «صلى أربعًا، ويصلي قبل الظهر أربعًا، وبعدها ركعتين، وقبل العصر أربعًا، يفصل بين كل ركعتين بالتسليم على الملائكة المقربين والنبيين ومن تبعهم من المؤمنين والمسلمين»" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

وفي شرح هذا الحديث جاء في تحفة الأحوازي للمباركفوري: "...(إذا كانت الشمس من ها هنا) يعني من قبل المشرق (كهيئتها من ها هنا) يعني من قبل المغرب كما في رواية ابن ماجه (عند العصر صلى ركعتين) والحاصل أنه إذا ارتفعت الشمس من جانب المشرق مقدار ارتفاعها من جانب المغرب وقت العصر صلى ركعتين وهي صلاة الضحى، وقيل: هي صلاة الإشراق، واستدل به لأبي حنيفة على أن وقت العصر بعد المثلين.. قلت: إن كان المراد من صلاة الإشراق الصلاة التي كان يصليها النبي صلى الله عليه وسلم بعدما طلعت الشمس فظاهر أن هذه الصلاة غير صلاة الإشراق، وإن كان المراد من صلاة الإشراق غيرها فلا يصح الاستدلال فتفكر.. وقد سمى صاحب إنجاح الحاجة هذه الصلاة الضحوة الصغرى والصلاة الثانية الآتية في الحديث الضحوة الكبرى، حيث قال: هذه الصلاة هي الضحوة الصغرى وهو وقت الإشراق، وهذا الوقت هو أوسط وقت الإشراق وأعلاها، وأما دخول وقته فبعد طلوع الشمس وارتفاعها مقدار رمح أو رمحين حين تصير الشمس بازغة ويزول وقت الكراهة، وأما الصلاة الثانية فهي الضحوة الكبرى" (انتهى من كتاب تحفة الأحوازي، ص:173).

🌿🌿🌿🌿🌿

ذلك كان بعض هديه صلى الله عليه وسلم في العبادة فلنتبعه لعلنا نهتدي..
 

                     (أم سارة)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

🍁بسم الله الرحمن الرحيم🍁 

 

 

🌿هديه صلى الله عليه وسلم في الصيام🌿

 

يقول تعالى في محكم آياته: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ} [البقرة:183]، فمن الأسباب المعينة على تقوى الله تعالى وعبادته (الصيام)، لما فيه فيه من الفوائد الجمة سواء صحيًا أو نفسيًا، فالصيام ليس امتناع عن الطعام والشراب فقط بل الصيام بالامتناع والبعد عن كل ما حرم الله، وأيضًا البعد عن بعض ما أحله سبحانه لعباده، وقد كرم الله الصائمين بتخصيص باب من أبواب الجنة لهم، لا يزاحمهم فيه أحد غيرهم وهو (باب الريان)، من دخله لا يظمأ أبداً جزاء ظمئه بالصيام، ولذلك كان الرسول صلى الله عليه وسلم يكثر من صيام التطوع في الأيام الفاضلة، ولم يقتصر على صيام شهر رمضان فقط، ومن خلال الأحاديث الآتية سنتعرف على هديه صلوات ربي عليه في الصيام..

🌿🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا مَحْمُودُ بْنُ غَيْلانَ، قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو دَاوُدَ، قَالَ: حَدَّثَنَا شُعْبَةُ، عَنْ أَبِي بِشْرٍ، قَالَ: سَمِعْتُ سَعِيدَ بْنَ جُبَيْرٍ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: «كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصُومُ حَتَّى نَقُولَ مَا يُرِيدُ أَنْ يُفْطِرَ مِنْهُ، وَيُفْطِرُ حَتَّى نَقُولَ مَا يُرِيدُ أَنْ يَصُومَ مِنْهُ، وَمَا صَامَ شَهْرًا كَامِلا مُنْذُ قَدِمَ الْمَدِينَةَ إِلا رَمَضَانَ» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

جاء في معنى هذا الحديث من كتاب (فتح المنعم، ج:5، ص:9): "ولقد عرف الصحابة فضل الصوم من معلمهم الأكبر ورسولهم الأعظم صلى الله عليه وسلم، الذي كان يصوم حتى يقول من حوله لكثرة ما يصوم: إنه لا يفطر، عرفوا أنه كان يصبح صائماً، فإذا وجد عند أهله طعاماً أفطر، وإن لم يجد ظل صائماً، نعم لم يصم صلى الله عليه وسلم شهراً كاملاً سوى رمضان، ولم يفطر شهراً كاملاً من أشهر السنة دون صيام، وكان يكثر الصوم في شعبان، حتى يظن أنه صامه كله".

🌿🌿🌿🌿🌿

- حدثنا هناد، قال: حدثنا عبدة، عن محمد بن عمرو، قال: حدثنا أبو سلمة، عن عائشة، قالت: "لم أر رسول الله صلى الله عليه وسلم، يصوم في شهر أكثر من صيامه لله في شعبان، «كان يصوم شعبان إلا قليلاً، بل كان يصومه كله» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). قال ابن رجب رحمه الله: "صيام شعبان أفضل من صيام الأشهر الحرم، وأفضل التطوع ما كان قريب من رمضان قبله وبعده، وتكون منزلته من الصيام بمنزلة السنن الرواتب مع الفرائض قبلها وبعدها وهي تكملة لنقص الفرائض، وكذلك صيام ما قبل رمضان وبعده، فكما أن السنن الرواتب أفضل من التطوع المطلق بالصلاة فكذلك يكون صيام ما قبل رمضان وبعده أفضل من صيام ما بَعُد عنه".

🌿🌿🌿🌿🌿 

وجاء في تحفة الأحوذي في شرح جامع الترمذي (الجزء الثالث، ص:435): "واختلف في الحكمة في إكثاره صلى الله عليه وسلم من صوم شعبان على أقوال قد ذكرها الحافظ في الفتح، وقد ذكر في تأييد بعضها بعض الأحاديث الضعاف ثم قال: والأولى في ذلك ما جاء في حديث أخرجه النسائي وأبو داود وصححه ابن خزيمة عن أسامة بن زيد قال: قلت يا رسول الله لم أرك تصوم من شهر من الشهور ما تصوم من شعبان؟ قال: «ذلك شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين فأحب أن يرفع عملي وأنا صائم»، ونحوه من حديث عائشة عند أبي يعلى لكن قال فيه: «إن الله يكتب كل نفس ميتة تلك السنة فأحب أن يأتيني أجلي وأنا صائم»، قال ولا تعارض بين هذا وبين ما جاء من النهي عن تقدم رمضان بصوم يوم أو يومين، وكذا ما جاء من النهي عن صوم نصف شعبان الثاني فإن الجمع بينهما ظاهر بأن يحمل النهي على من لم يدخل تلك الأيام في صيام اعتاده" (انتهى).

🌿🌿🌿🌿🌿

- حدثنا أبو هشام محمد بن يزيد الرفاعي، قال: حدثنا ابن فضيل، عن الأعمش، عن أبي صالح، قال: سألت عائشة، وأم سلمة: "أي العمل كان أحب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ قالتا: «ما ديم عليه، وإن قل»" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله) جاء في كتاب (فتح المنعم،ج:3، ص:581):  "من رحمة الله تعالى بالأمة الإسلامية أن رفع عنها الحرج والمشقة في عبادتها وأراد لها اليسر ولم يرد بها العسر، وأنزل على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم استجابة لدعاء صحابته {لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلَانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ} [البقرة:286].

🌿🌿🌿🌿🌿

وتطبيقًا وتنفيذًا لهذه الرحمة الإلهية ترفق رسول الله صلى الله عليه وسلم بالأمة، ودعا المشددين على أنفسهم أن يرفقوا بها وأن لا يبالغوا في العبادة، فقال للنفر الثلاثة الذين عزموا على قيام الليل وصيام الدهر والبعد عن النساء: «أما والله إني لأخشاكم لله وأتقاكم له لكني أصوم وأفطر، وأصلي وأرقد، وأتزوج النساء، فمن رغب عن سنتي فليس مني» وهنا يرى صلى الله عليه وسلم زوجه السيدة زينب بنت جحش وقد وضعت حبلاً تتعلق به ويمنعها من النوم أثناء قيامها بالليل، فيقول: «حلوه، ليصل أحدكم ما دام نشيطًا، وليترك الصلاة إذا فتر، لا تكلفوا أنفسكم من العبادة إلا ما تطيقون، فإن الله لا يحب العبادة مع الملل ولا يثيب عليها الثواب الكريم». وهكذا يحث صلى الله عليه وسلم أمته أن لا يشقوا على أنفسهم فلا يتشدد في الدين أحد إلا غلبه، وأحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل، فليتعبد المؤمن بما لا يشق عليه وعلى الله القبول". 

🌿🌿🌿🌿🌿

- حدثنا محمد بن يحيى، قال: حدثنا أبو عاصم، عن محمد بن رفاعة، عن سهيل بن أبي صالح، عن أبيه، عن أبي هريرة، أن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: «تعرض الأعمال يوم الاثنين والخميس، فأحب أن يعرض عملي وأنا صائم» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). في هذا الحديث يوضح الرسول صلى الله عليه وسلم استحبابه لصيام هذه الأيام، حيث أنها أيام ترفع فيها الأعمال وتعرض على رب العزة جل في علاه، وليس هناك أفضل من عبادة الصيام ليرفع العمل وفيه أن هذا الإنسان صائم لله عز وجل.

🌿🌿🌿🌿🌿

وقد جاء في صحيح البخاري، رقم (1894) قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «الصيامُ جُنَّةٌ، فلاَ يَرْفُثْ ولا يَجهلْ، وإنِ امْرُؤٌ قَاتلهُ أوْ شاتَمَهُ، فَليَقُلْ إني صائمٌ -مَرَّتينِ- والذي نَفسي بيدهِ لُخلوفُ فمِ الصائمِ أطيبُ عِندَ الله تعالى منْ ريحِ المِسكِ، يَترُكُ طعامَهُ وشرابَهُ وشهوتَهُ منْ أجْلِي، الصيَامُ لي وأنا أجزِي بهِ، والحسنةُ بعشرِ أمْثالِهَا» فهل هناك أعظم من هذا الجزاء الذي يجزي به الله من صام تطوعًا لأجله تعالى؟! - حدثنا هارون بن إسحاق الهمداني، قال: حدثنا عبدة بن سليمان، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة، قالت: "كان عاشوراء يومًا تصومه قريش في الجاهلية، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم «يصومه، فلما قدم المدينة صامه وأمر بصيامه»، فلما افترض رمضان كان رمضان هو الفريضة وترك عاشوراء، فمن شاء صامه ومن شاء تركه" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

وفي شرح هذا الحديث جاء: "قد كان اليوم العاشر من شهر المحرم من أيام الله التي أفاض الله فيها على أوليائه من فيوضاته، فنجى فيه موسى وقومه من فرعون وجنوده، ومن واجب المؤمن أن يشكر الله على نعمائه، وخير ما يشكر به الصوم، لذا صامه موسى عليه السلام شكراً لله، وصامه اليهود من بعده، وصامته قريش، وصامه رسول الله صلى الله عليه وسلم بمكة، ثم بالمدينة.. لقد رأى اليهود يصومونه فسألهم عن سر صومهم له، فوجده حسناً، فأمر أصحابه بصيامه وقال لهم: «نحن أحق وأولى بموسى من اليهود، فصوموه». ولم يكن فُرض على المسلمين صيام قبل، ولم يمض أشهر على صيامهم يوم عاشوراء حتى فرض الله عليهم صوم شهر رمضان، فقال لهم صلى الله عليه وسلم: «يوم عاشوراء من أيام الله المفضلة، لم يكتب ولم يفرض الله عليكم صيامه، فمن شاء أن يصومه تطوعاً فليصمه، وأنا صائم»،

🌿🌿🌿🌿🌿

وكان صلى الله عليه وسلم يحب موافقة أهل الكتاب في الطاعات التي لم يؤمر فيها بشيء، استئلافاً لقلوبهم من جهة، واعتماداً على أن عبادتهم تستند إلى الوحي غالباً من جهة، حتى فتح الله مكة، وأتم الله النعمة، وأكمل دينه فأصبح رسول الله صلى الله عليه وسلم يحب مخالفة أهل الكتاب، فقال في عامه الأخير: «لئن عشت إلى العام القابل لأصومن التاسع والعاشر» ولكنه صلى الله عليه وسلم لحق بالرفيق الأعلى" (من كتاب فتح المنعم، ج:4، ص:583).

🌿🌿🌿🌿🌿

ذلك هديه صلى الله عليه وسلم في الصيام فلنتبعه لعلنا نهتدي.. 

 

                        (أم سارة)
 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

🍁بسم الله الرحمن الرحيم🍁 

 

🌿بكاء الرسول صلى الله عليه وسلم🌿

 

قد يمر الإنسان في بعض الأحيان بحالة من الحزن، أو يُبتلى في عزيز له، أو يقع في معصية تنغص عليه حياته، فيجعله هذا في حالة ضغط نفسي شديد، إن لم يُفرج عن نفسه بشيء فقد يؤدي هذا الضغط النفسي إلى إصابته بأمراض خطيرة أو يدفعه للاكتئاب والبعد عن الحياة والناس، ولكن من رحمة الله بنا أن رزقنا نعمة البكاء لنفرج بها عن أنفسنا ولنزيل شيء من هذا الضغط على أعصابنا، المهم ألا يكون مع البكاء تفوه بشيء يغضب الله أو فيه اعتراض على قدره سبحانه ومن خلال قراءة السنة المطهرة نجد أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يزرف الدمع في مواقف عدة، فلنتعرف عليها ونهتدي بهديه..

🌿🌿🌿🌿🌿

من كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله: حدثنا قتيبة، قال: حدثنا جرير، عن عطاء بن السائب، عن أبيه، عن عبد الله بن عمرو، قال: "انكسفت الشمس يومًا على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، «فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي، حتى لم يكد يركع ثم ركع، فلم يكد يرفع رأسه، ثم رفع رأسه، فلم يكد أن يسجد، ثم سجد فلم يكد أن يرفع رأسه، ثم رفع رأسه، فلم يكد أن يسجد، ثم سجد فلم يكد أن يرفع رأسه، فجعل ينفخ ويبكي، ويقول: رب ألم تعدني أن لا تعذبهم وأنا فيهم؟ رب ألم تعدني أن لا تعذبهم وهم يستغفرون؟ ونحن نستغفرك، فلما صلى ركعتين انجلت الشمس، فقام فحمد الله تعالى، وأثنى عليه، ثم قال: إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا ينكسفان لموت أحد ولا لحياته، فإذا انكسفا، فافزعوا إلى ذكر الله تعالى» (كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). 

🌿🌿🌿🌿🌿

هذا الحديث: "فيه بيان ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم من الشفقة على أمته وشدة الخوف من ربه" (من كتاب جمع الوسائل في شرح الشمائل ص:151).

🌿🌿🌿🌿🌿

والرسول صلى الله عليه وسلم يعلمنا أن نفزع إلى الله ونصلي إذا حدث أي خسف أو كسف حتى يزول، أما ما يحدث الآن من تجهيز النظارات الحامية أو تسليط التليسكوبات لرؤية تلك الآية، وما يحدث من فرح البعض بأنه رأي هذه الآية وظل يراقبها ويصورها بالكاميرات المتطورة، فهذا ليس من هديه، الرسول صلى الله عليه وسلم يُعلِمنا أنها قد تكون عذاب من الله ينزل بالأرض وأهلها فكان يبكي ويقول: «رب ألم تعدني أن لا تعذبهم وأنا فيهم؟ رب ألم تعدني أن لا تعذبهم وهم يستغفرون؟»، رحمنا الله وهدانا جميعًا..
🌿🌿🌿🌿🌿

حدثنا محمود بن غيلان، قال: حدثنا معاوية بن هشام، قال: حدثنا سفيان، عن الأعمش، عن إبراهيم، عن عبيدة، عن عبد الله بن مسعود، قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: «اقرأ علي» فقلت: يا رسول الله، أقرأ عليك وعليك أنزل، قال: «إني أحب أن أسمعه من غيري»، فقرأت سورة النساء، حتى بلغت {وَجِئْنَا بِكَ عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ شَهِيدًا} [النساء من الآية:41]، قال: فرأيت عيني رسول الله «تهملان»" (كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).
ومعنى تمهلان: أي تزرفان بالدمع.
جاء في كتاب (جمع الوسائل في شرح الشمائل)

🌿🌿🌿🌿🌿

عن الحديث: "قال ابن بطال في شرح هذا الحديث: "إنما بكى صلى الله عليه وسلم عند تلاوة هذه الآية أنه مثل لنفسه أهوال يوم القيامة، وشدة الحال الداعية إلى شهادته لأمته بالتصديق، وسؤاله الشفاعة لأهل الموقف، وهو أمر يحق له طول البكاء" (انتهى). والذي يظهر أنه بكى رحمة لأمته، لأنه علم أنه لا بد أن يشهد بعملهم، وعملهم قد لا يكون مستقيمًا فقد يفضي إلى تعذيبهم (ذكره العسقلاني)، وما قاله ابن بطال أظهر مع أنه لا منع من الجمع".

🌿🌿🌿🌿🌿

حدثنا محمود بن غيلان، قال: حدثنا أبو أحمد، قال: حدثنا سفيان، عن عطاء بن السائب، عن عكرمة، عن ابن عباس، قال: «أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم ابنة له تقضي فاحتضنها فوضعها بين يديه، فماتت وهي بين يديه»، وصاحت أم أيمن، فقال -يعني صلى الله عليه وسلم-: «أتبكين عند رسول الله؟»، فقالت: ألست أراك تبكي؟ قال: «إني لست أبكي إنما هي رحمة، إن المؤمن بكل خير على كل حال، إن نفسه تنزع من بين جنبيه، وهو يحمد الله عز وجل» (كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

لم يكن اعتراض الرسول صلى الله عليه وسلم هنا على بكاء أم أيمن لمجرد البكاء، ولكن الاعتراض هو أنها صاحت بالبكاء وهذا فيه اعتراض على قدر الله، أما البكاء الذي تزرفه العين بغير صوت وبحمد لله على قضائه فهذا هو المطلوب، وتلك هي الرحمة التي يتحدث عنها الرسول صلى الله عليه وسلم، لذلك بين لها أن المؤمن في خير على كل حال، وقد فسر هذا قول الرسول صلى الله عليه وسلم: «عجبًا لأمرِ المؤمنِ. إن أمرَه كلَّه خيرٌ، وليس ذاك لأحدٍ إلا للمؤمنِ، إن أصابته سراءُ شكرَ فكان خيرًا له، وإن أصابته ضراءُ صبر فكان خيرًا له» (صحيح مسلم:2999)، والله تعالى أعلم.

🌿🌿🌿🌿🌿

ذلك هديه صلى الله عليه وسلم فلنتبعه لعلنا نهتدي..  

 

                        (أم سارة)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

🍁بسم الله الرحمن الرحيم🍁 

 

🌿وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم🌿

 

من أعظم المصائب وأجلها مصيبة الموت، فهي تقطع الإنسان عن الدنيا وعن الأهل والمال، ولا يخرج منها بشيء إلا ما كان يعمله، إما عملاً صالحًا فينفعه،، وإما طالحًا فيورده موارد الهلاك، وقد أصيبت أمة الإسلام بأعظم مصيبة يمكن أن تصاب بها أمة يوم توفي رسولها ومبعوثها الكريم الرحيم بأمته رسول الله صلى الله عليه وسلم..

🌿🌿🌿🌿🌿

وعن ذلك اليوم يقول أنس بن مالك رضي الله عنه: "لمَّا كانَ اليومُ الَّذي دخلَ فيهِ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ المدينةَ أضاءَ منْها كلُّ شيءٍ، فلمَّا كانَ اليومُ الَّذي ماتَ فيهِ أظلمَ منْها كلُّ شيءٍ.." (صحيح الترمذي:3618). وحقٌ له أن يقول ذلك.. وعن الساعات الأخيرة في حياة الرسول صلى الله عليه وسلم جاء في (كتاب الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا أَبُو عَمَّارٍ الْحُسَيْنُ بْنُ حُرَيْثٍ، وَقُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، وَغَيْرُ وَاحِدٍ، قَالُوا: حَدَّثَنَا سُفْيَانُ بْنُ عُيَيْنَةَ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ: "آخِرُ نَظْرَةٍ نَظَرْتُهَا إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، «كَشْف السِّتَارَة» يَوْمَ الاثْنَيْنِ، فَنَظَرْتُ إِلَى وَجْهِهِ كَأَنَّهُ وَرَقَةُ مُصْحَفٍ، وَالنَّاسُ خَلْفَ أَبِي بَكْرٍ، فَكَادَ النَّاسُ أَنْ يَضْطَربُوا، «فَأَشَارَ إِلَى النَّاسِ أَنِ اثْبُتُوا»، وَأَبُو بَكْرٍ يَؤُمُّهُمْ «وَأَلْقَى السِّجْفَ»، وَتُوُفِّيَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ آخِرِ ذَلِكَ الْيَوْمِ" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

جاء في كتاب (سنن ابن ماجة للسندي) قوله: "«كشف الستارة» أي كان عنده كشف الستارة وبسببه حتى كأنه نفسه كشف الستارة (كأنه ورقة مصحف)، قال النووي عبارة عن الجمال البارع وحسن البشرة وصفاء الوجه واستنارته، والمصحف مثلث الميم، قلت: هو عبارة عما ذكره مع زيادة كونه محبوبًا معظمًا في الصدور وإلا لما كان لخصوص الورقة بالمصحف وجه فليتأمل قوله: «وألقى السجف» بكسر السين وسكون الجيم وهو الستر".

🌿🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا أَبُو الْخَطَّابِ زِيَادُ بْنُ يَحْيَى الْبَصْرِيُّ، وَنَصْرُ بْنُ عَلِيٍّ، قَالا: حَدَّثَنَا عَبْدُ رَبِّهِ بْنُ بَارِقٍ الْحَنَفِيُّ، قَالَ: سَمِعْتُ جَدِّي أَبَا أُمِّي سِمَاكَ بْنَ الْوَلِيدِ يُحَدِّثُ، أَنَّهُ سَمِعَ ابْنَ عَبَّاسٍ، يُحَدِّثُ: "أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ: «مَنْ كَانَ لَهُ فَرَطَانِ مِنْ أُمَّتِي أَدْخَلَهُ اللَّهُ تَعَالَى بِهِمَا الْجَنَّةَ»، فَقَالَتْ عَائِشَةُ: فَمَنْ كَانَ لَهُ فَرَطٌ مِنْ أُمَّتِكَ؟ قَالَ: «وَمَنْ كَانَ لَهُ فَرَطٌ يَا مُوَفَّقَةُ»، قَالَتْ: فَمَنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ فَرَطٌ مِنْ أُمَّتِكَ؟ قَالَ: «فَأَنَا فَرَطٌ لأُمَّتِي، لَنْ يُصَابُوا بِمِثْلِي»" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

عن الحديث جاء في كتاب (جمع الوسائل في شرح الشمائل للقارىء): "..المراد هنا بالفرط الولد الذي مات قبل أحد أبويه فإنه يهيئ لهما نزلاً ومنزلاً في الجنة كما يتقدم فرط القافلة إلى المنازل فيعد لهم ما يحتاجون إليه من سقي الماء وضرب الخيمة ونحوهما.. فقالت له عائشة: "فمن كان له فرط من أمتك" أي: فما حكمه قال «ومن كان له فرط» أي: كذلك «يا موفقة» أي: لتعلم شرائع الدين أو في الخيرات والأسئلة الواقعة موقعها، قالت: "فمن لم يكن له فرط من أمتك"، قال: «فأنا فرط لأمتي»، أي: أمة الإجابة فإنه قائم لهم في مقام الشفاعة «لن يصابوا بمثلي»، أي: بمثل مصيبتي فإني عندهم أحب من كل والد وولد فمصيبتي عليهم أشد من جميع المصائب فأكون أنا فرطهم، وهو شامل لمن أدرك زمانه ومن لم يدركه كما يدل عليه تعبيره بأمتي بل المصيبة بالنسبة إلى من لم يره أعظم من وجه، والجملة استئناف تعليل لقوله فأنا فرط لأمتي.. وفي هذا تسلية عظيمة لأمته المرحومة"، نسأل الله أن يسقينا من يديه شربة هنيئة لا نظمأ بعدها أبدًا

🌿🌿🌿🌿🌿

- حدثنا نصر بن علي، قال: حدثنا عبد الله بن الزبير، شيخ باهلي قديم بصري قال: حدثنا ثابت البناني، عن أنس بن مالك، قال: "لما وجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، من كرب الموت ما وجد، قالت فاطمة: واكرباه، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «لا كرب على أبيك بعد اليوم، إنه قد حضر من أبيك ما ليس بتارك منه أحدًا الموافاة يوم القيامة» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). قال الشراح: "ما، أي: أمر عظيم، فاعل حضر، «ليس بتارك منه»، أي: من الوصول إليه أحدًا، وذلك الأمر العظيم هو «الموافاة يوم القيامة»، أي: الحضور، ذلك اليوم المستلزم للموت قبله، وقيل: الموافاة فاعل تارك، أي: لا يترك الموت أحدًا لا يصل إليه، ثم بَيِّنَ ذلك الأمر الذي يوصّل الموت إليه كل أحد بقوله: «يوم القيامة» الواصل إليه كل ميت، وفيه ركاكة، والقصد تسليتها بأنَّه لا كرب عليه بعد اليوم، وأمَّا اليوم فقد حضره ما هو مقر عام لجميع الخلق، فينبغي أن ترضي وتسلمي" (شرح الزرقاني).

🌿🌿🌿🌿🌿

- حدثنا الحسن بن الصباح البزاز، قال: حدثنا مبشر بن إسماعيل، عن عبد الرحمن بن العلاء، عن أبيه، عن ابن عمر، عن عائشة، قالت: "لا أغبط أحدًا بهون موت بعد الذي رأيت من شدة موت رسول الله صلى الله عليه وسلم" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). قول أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها يدل على ما لاقاه الرسول صلى الله عليه وسلم من شدة سكرات الموت، ويثبت هذا ما رواه البخاري عن عائشة رضي الله عنها، حيث قالت: "مات النبي صلى الله عليه وسلم وإنه لبين حاقنتي وذاقنتي، فلا أكره شدة الموت لأحد أبداً بعد النبي صلى الله عليه وسلم".

🌿🌿🌿🌿🌿

وعن الموت وشدته أخرج ابن سعد عن عوانة بن الحكم قال: "كان عمرو بن العاص يقول: عجباً لمن نزل به الموت وعقله معه كيف لا يصفه، فلما نزل به قال له ابنه عبد الله: يا أبتِ إنك كنت تقول: عجباً لمن نزل به الموت وعقله معه كيف لا يصفه؟ فصف لنا الموت قال: يا بنيّ الموت أجل من أن يوصف، ولكن سأصف لك منه شيئاً، أجدني كأن على عنقي جبال رضوى، وأجدني كأن في جوفي الشوك، وأجدني كأن نفسي تخرج من ثقب إبرة".

أسأل الله أن يخفف عنا ويرحمنا برحمته التي وسعت كل شيء آمين

🌿🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا نَصْرُ بْنُ عَلِيٍّ الْجَهْضَمِيُّ، قَالَ: حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ دَاوُدَ، قَالَ: حَدَّثَنَا سَلَمَةُ بْنُ نُبَيْطٍ، عَنْ نُعَيْمِ بْنِ أَبِي هِنْدَ، عَنْ نُبَيْطِ بْنِ شَرِيطٍ، عَنْ سَالِمِ بْنِ عُبَيْدٍ، وَكَانَتْ لَهُ صُحْبَةٌ، قَالَ: «أُغْمِيَ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فِي مَرَضِهِ فَأَفَاقَ، فَقَالَ: حَضَرَتِ الصَّلاةُ؟» فَقَالُوا: نَعَمْ. فَقَالَ: «مُرُوا بِلالا فَلْيُؤَذِّنْ، وَمُرُوا أَبَا بَكْرٍ أَنْ يُصَلِّيَ لِلنَّاسِ -أَوْ قَالَ-: بِالنَّاسِ، قَالَ: ثُمَّ أُغْمِيَ عَلَيْهِ، فَأَفَاقَ، فَقَالَ: حَضَرَتِ الصَّلاةُ؟» فَقَالُوا: نَعَمْ. فَقَالَ: «مُرُوا بِلالا فَلْيُؤَذِّنْ، وَمُرُوا أَبَا بَكْرٍ فَلْيُصَلِّ بِالنَّاسِ»، فَقَالَتْ عَائِشَةُ: إِنَّ أَبِي رَجُلٌ أَسِيفٌ، إِذَا قَامَ ذَلِكَ الْمَقَامَ بَكَى فَلا يَسْتَطِيعُ، فَلَوْ أَمَرْتَ غَيْرَهُ، قَالَ: «ثُمَّ أُغْمِيَ عَلَيْهِ فَأَفَاقَ فَقَالَ: مُرُوا بِلالا فَلْيُؤَذِّنْ، وَمُرُوا أَبَا بَكْرٍ فَلْيُصَلِّ بِالنَّاسِ، فَإِنَّكُنَّ صَوَاحِبُ أَوْ صَوَاحِبَاتُ يُوسُفَ»،

🌿🌿🌿🌿🌿

قَالَ: فَأُمِرَ بِلالٌ فَأَذَّنَ، وَأُمِرَ أَبُو بَكْرٍ فَصَلَّى بِالنَّاسِ، ثُمَّ إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَجَدَ خِفَّةً، فَقَالَ: «انْظُرُوا لِي مَنْ أَتَّكِئُ عَلَيْهِ»، فَجَاءَتْ بَرِيرَةُ، وَرَجُلٌ آخَرُ، فَاتَّكَأَ عَلَيْهِمَا فَلَمَّا رَآهُ أَبُو بَكْرٍ ذَهَبَ لِينْكُصَ «فَأَوْمَأَ إِلَيْهِ أَنْ يَثْبُتَ مَكَانَهُ»، حَتَّى قَضَى أَبُو بَكْرٍ صَلاتَهُ، ثُمَّ إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قُبِضَ.. فَقَالَ عُمَرُ: وَاللَّهِ لا أَسْمَعُ أَحَدًا يَذْكُرُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قُبِضَ إِلا ضَرَبْتُهُ بِسَيْفِي هَذَا، قَالَ: وَكَانَ النَّاسُ أُمِّيِّينَ لَمْ يَكُنْ فِيهِمْ نَبِيٌّ قَبْلَهُ، فَأَمْسَكَ النَّاسُ، فَقَالُوا: يَا سَالِمُ، انْطَلِقْ إِلَى صَاحِبِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَادْعُهُ، فَأَتَيْتُ أَبَا بَكْرٍ وَهُوَ فِي الْمَسْجِدِ فَأَتَيْتُهُ أَبْكِي دَهِشًا، فَلَمَّا رَآنِي، قَالَ: أَقُبِضَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟ قُلْتُ: إِنَّ عُمَرَ، يَقُولُ: لا أَسْمَعُ أَحَدًا يَذْكُرُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قُبِضَ إِلا ضَرَبْتُهُ بِسَيْفِي هَذَا، فَقَالَ لِي: انْطَلِقْ، فَانْطَلَقْتُ مَعَهُ، فَجَاءَ هُوَ وَالنَّاسُ قَدْ دَخَلُوا عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَ: يَا أَيُّهَا النَّاسُ، أَفْرِجُوا لِي، فَأَفْرَجُوا لَهُ فَجَاءَ حَتَّى أَكَبَّ عَلَيْهِ وَمَسَّهُ، فَقَالَ: {إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ} [الزمر:30]،

🌿🌿🌿🌿🌿

ثُمَّ قَالُوا: يَا صَاحِبَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، أَقُبِضَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟ قَالَ: نَعَمْ، فَعَلِمُوا أَنْ قَدْ صَدَقَ.. قَالُوا: يَا صَاحِبَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، أَيُصَلَّى عَلَى رَسُولِ اللَّهِ؟ قَالَ: نَعَمْ، قَالُوا: وَكَيْفَ؟ قَالَ: يَدْخُلُ قَوْمٌ فَيُكَبِّرُونَ وَيُصَلُّونَ، وَيَدْعُونَ، ثُمَّ يَخْرُجُونَ، ثُمَّ يَدْخُلُ قَوْمٌ فَيُكَبِّرُونَ وَيُصَلُّونَ وَيَدْعُونَ، ثُمَّ يَخْرُجُونَ، حَتَّى يَدْخُلَ النَّاسُ، قَالُوا: يَا صَاحِبَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، أَيُدْفَنُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟ قَالَ: نَعَمْ، قَالُوا: أَيْنَ؟ قَالَ: فِي الْمكَانِ الَّذِي قَبَضَ اللَّهُ فِيهِ رُوحَهُ، فَإِنَّ اللَّهَ لَمْ يَقْبِضْ رُوحَهُ إِلا فِي مَكَانٍ طَيِّبٍ، فَعَلِمُوا أَنْ قَدْ صَدَقَ، ثُمَّ أَمَرَهُمْ أَنْ يَغْسِلَهُ بَنُو أَبِيهِ، وَاجْتَمَعَ الْمُهَاجِرُونَ يَتَشَاوَرُونَ، فَقَالُوا: انْطَلِقْ بِنَا إِلَى إِخْوَانِنَا مِنَ الأَنْصَارِ نُدْخِلُهُمْ مَعَنَا فِي هَذَا الأَمْرِ، فَقَالَتِ الأَنْصَارُ: مِنَّا أَمِيرٌ وَمِنْكُمْ أَمِيرٌ، فَقَالَ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ: مَنْ لَهُ مثل هَذِهِ الثَّلاثِ {ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا} [التوبة:40]، مَنْ هُمَا؟ قَالَ: ثُمَّ بَسَطَ يَدَهُ فَبَايَعَهُ وَبَايَعَهُ النَّاسُ بَيْعَةً حَسَنَةً جَمِيلَةً" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

- حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ مُحَمَّدُ بْنُ الْعَلاءِ، قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي بَكْرٍ وَهُوَ ابْنُ الْمُلَيْكِيِّ، عَنِ ابْنِ أَبِي مُلَيْكَةَ، عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: "لَمَّا قُبِضَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، اخْتَلَفُوا فِي دَفْنِهِ، فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ: سَمِعْتُ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، شَيْئًا مَا نَسِيتُهُ، قَالَ: «مَا قَبَضَ اللَّهُ نَبِيًّا إِلا فِي الْمَوْضِعِ الَّذِي يُحِبُّ أَنْ يُدْفَنَ فِيهِ، ادْفِنُوهُ فِي مَوْضِعِ فِرَاشِهِ» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله). وهكذا دفن الرسول صلوات ربي عليه في بيت عائشة أحب نساء الرسول إلى قلبه، أن جاء أبوها أبو بكر الصديق أحب الناس إلى قلبه بالقول الفصل في مكان دفنه صلوات ربي وسلامه عليك وعلى آلك وصحبك أجمعين. 

                       (أم سارة)

تم تعديل بواسطة (أم *سارة*)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

🍁بسم الله الرحمن الرحيم🍁 

 

🌿رؤيا الرسول صلى الله عليه وسلم🌿

 

لا يوجد مسلم على وجه هذه الأرض إلا وتمنى لو أنه كان مع الرسول صلى الله عليه وسلم، وتمكن من رؤيته ومصاحبته، من أجل ذلك جعل الله تعالى رؤيا الرسول صلى الله عليه وسلم في المنام حق، فصلوات ربي عليه لا يتمثله الشيطان أبدًا، وهذا ما سنعرفه من خلال ما ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم..

🌿🌿🌿🌿🌿

حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بَشَّارٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مَهْدِيٍّ، قَالَ: حَدَّثَنَا سُفْيَانُ، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ، عَنْ أَبِي الأَحْوَصِ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «مَنْ رَآنِي فِي الْمَنَامِ فَقَدْ رَآنِي فَإِنَّ الشَّيْطَانَ لا يَتَمَثَّلُ بِي» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

(*) قال ميرك: "...اعلم أن الله سبحانه وتعالى كما حفظ نبيه صلى الله عليه وسلم حال اليقظة من تمكن الشيطان منه وإيصال الوسوسة، فكذلك حفظه الله بعد خروجه من دار التكليف فإنه لا يقدر أن يتمثل بصورته وأن يتخيل للرائي بما ليس هو، فرؤية الشخص في المنام إياه صلى الله عليه وسلم بمنزلة رؤيته في اليقظة في أنه رؤية حقيقية لا رؤية شخص آخر، لأن الشيطان لا يقدر أن يتمثل بصورته صلى الله عليه وسلم ويتشكل بها، ولا أن يتشكل بصورته ويتخيل إلى الرائي أنها صورته صلى الله عليه وسلم فلا احتياج لمن رأى النبي صلى الله عليه وسلم في المنام بأي صورة كانت أن يعبر هذا ويظن أنه شيء آخر وإن رآه بغير صورته في حياته صلى الله عليه وسلم" (من كتاب جمع الوسائل في شرح الشمائل للقاري).

🌿🌿🌿🌿🌿

حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بَشَّارٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي عَدِيٍّ، وَمُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ، قَالا: حَدَّثَنَا عَوْفُ بْنُ أَبِي جَمِيلَةَ، عَنْ يَزِيدَ الْفَارِسِيِّ وَكَانَ يَكْتُبُ الْمَصَاحِفَ، قَالَ: "رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي الْمَنَامِ زَمَنَ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: فَقُلْتُ لابْنِ عَبَّاسٍ: إِنِّي رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي النَّوْمِ، فَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ: إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ كَانَ، يَقُولُ: «إِنَّ الشَّيْطَانَ لا يَسْتَطِيعُ أَنْ يَتَشَبَّهَ بِي، فَمَنْ رَآنِي فِي النَّوْمِ فَقَدْ رَآنِي»، هَلْ تَسْتَطِيعُ أَنْ تَنْعَتَ هَذَا الرَّجُلَ الَّذِي رَأَيْتَهُ فِي النَّوْمِ؟ قَالَ: نَعَمْ، أَنْعَتُ لَكَ رَجُلا بَيْنَ الرَّجُلَيْنِ، جِسْمُهُ وَلَحْمُهُ أَسْمَرُ إِلَى الْبَيَاضِ، أَكْحَلُ الْعَيْنَيْنِ، حَسَنُ الضَّحِكِ، جَمِيلُ دَوَائِرِ الْوَجْهِ، مَلأَتْ لِحْيَتُهُ مَا بَيْنَ هَذِهِ إِلَى هَذِهِ، قَدْ مَلأَتْ نَحْرَهُ، قَالَ عَوْفٌ: وَلا أَدْرِي مَا كَانَ مَعَ هَذَا النَّعْتِ، فَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ: لَوْ رَأَيْتَهُ فِي الْيَقَظَةِ مَا اسْتَطَعْتَ أَنْ تَنْعَتَهُ فَوْقَ هَذَا" (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).

🌿🌿🌿🌿🌿

وفي هذا الحديث دلالة على أن من رآه في منامه فقد رآه فعلاً، فطلب ابن عباس رضي الله عنه أن يصف له الرسول صلى الله عليه وسلم والتأكيد على أن هذا الوصف صحيح يعني أن الشيطان لا يمكن أبدًا أن يتمثل في هيئة وشكل الرسول صلى الله عليه وسلم، فقد عصمه الله في حياته وبعد مماته صلوات ربي عليه..

🌿🌿🌿🌿🌿

نسأل الله تعالى ألا يحرمنا رؤيته صلوات ربي عليه وأن يجمعنا به على الحوض ويسقينا من يديه شربة هنيئة لا نظمأ بعدها أبدًا..

ــــــــــــــــــــــــ

(*) ميرك هو: (نسيم الدين محمد بن ميرك شاه الحنفي) من علماء القرن العاشر له اهتمام بعلم الحديث وله شرح على شمائل الترمذي - يوجد بعضه مخطوطًا بالهند - وآخر على مشكاة المصابيح. 

                        (أم سارة)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

🍁بسم الله الرحمن الرحيم🍁

 

🌿ميراث الرسول صلى الله عليه🌿

 

الميراث هو ما يتركه الإنسان لأهله بعد مماته، غنيًا كان أو فقيرًا، ولا يشترط أن يكون الميراث دائمًا مرتبط بالمال، فقد يكون الإرث عبارة عن علمٍ نافع يتركه لمن بعده، وقد يكون أعمالاً صالحة تبيض بها الوجوه، ويحفظ الله الورثة بها فكما قال تعالى في قصة الغلامين: {وَكَانَ أَبُوهُمَا صَالِحًا..} [الكهف من الآية:82]، فصلاح الإنسان سبب لحفظ الأبناء، وقد يكون الإرث مشاين ومعايب تُثقل كاهله في الآخرة وكاهل من تركهم بعده يتوارون من الناس من سوء ما ورثوه من فعال، وخير الإرث كتاب الله وسنة رسوله صلوات ربي عليه، هذا هو الميراث الحقيقي الذي تركه لنا الحبيب صلى الله عليه وسلم..
🌿🌿🌿🌿🌿

وعن ميراث الرسول صلى الله عليه وسلم: حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ مَنِيعٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا حُسَيْنُ بْنُ مُحَمَّدٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا إِسْرَائِيلُ، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ، عَنْ عَمْرِو بْنِ الْحَارِثِ، أَخِي جُوَيْرِيَةَ لَهُ صُحْبَةٌ، قَالَ: «مَا تَرَكَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلا سِلاحَهُ، وَبَغْلَتَهُ، وَأَرْضًا جَعَلَهَا صَدَقَةً» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).
🌿🌿🌿🌿🌿

حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بَشَّارٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مَهْدِيٍّ، قَالَ: حَدَّثَنَا سُفْيَانُ، عَنْ أَبِي الزِّنَادِ، عَنِ الأَعْرَجِ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «لا يَقْسِمُ وَرَثَتِي دِينَارًا وَلا دِرْهَمًا، مَا تَرَكْتُ بَعْدَ نَفَقَةِ نِسَائِي وَمُؤْنَةِ عَامِلِي فَهُوَ صَدَقَةٌ» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).
🌿🌿🌿🌿🌿

حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الْمُثَنَّى، قَالَ: حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ كَثِيرٍ الْعَنْبَرِيُّ أَبُو غَسَّانَ، قَالَ: حَدَّثَنَا شُعْبَةُ، عَنْ عَمْرِو بْنِ مُرَّةَ، عَنْ أَبِي الْبَخْتَرِيِّ، أَنَّ الْعَبَّاسَ، وَعَلِيًّا، جَاءَا إِلَى عُمَرَ يَخْتَصِمَانِ، يَقُولُ كُلُّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا لِصَاحِبِهِ: أَنْتَ كَذَا، أَنْتَ كَذَا، فَقَالَ عُمَرُ، لِطَلْحَةَ، وَالزُّبَيْرِ، وَعَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عَوْفٍ، وَسَعْدٍ: أَنْشُدُكُمْ بِاللَّهِ أَسَمِعْتُمْ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ: «كُلُّ مَالِ نَبِيٍّ صَدَقَةٌ، إِلا مَا أَطْعَمَهُ، إِنَّا لا نُورَثُ؟» (الشمائل المحمدية للترمذي رحمه الله).
🌿🌿🌿🌿🌿

وجميع الأحاديث تظهر أمر الرسول صلى الله عليه وسلم من أنه لا يُورَث وكذا الأنبياء، فأي شيء تركه بعد نفقة زوجاته ومؤنة عامله فهو صدقة، والمتتبع لشمائل الرسول صلى الله عليه وسلم سيجد أنه صلوات ربي عليه كان يتصدق بكل ما عنده، حتى أنه كانت تمر عليه الأيام والليال والشهور دون أن يوقد في بيته نار، ولا يسد جوعه إلا الأسودان (الماء والتمر)، فقد أرسل الله رسوله بالهدى ودين الحق...

🌿🌿🌿🌿🌿

ولذا كان ميراثه لأهله والبشرية جمعاء كتاب الله تعالى وسنة الرسول صلى الله عليه وسلم، فلينظر كلٌ منا إلى ما يُورث بعده إن خيرًا فخير.. وإن شرًا فشر، ولينظر كل حاكم ولي من أمور المسلمين شيء إلى سيرته وفعاله حال حياته، وماذا سيترك بعد مماته.. فالكل ميت لا محالة ونرد إلى عالم الغيب والشهادة.

🌿🌿🌿🌿🌿ا

الى هنا تنتهي تلك السلسلة المختصرة عن شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم، أسأل العلي القدير أن يتقبلها خالصة لوجهه الكريم وأن ينفع بها.. وأن يهدينا صراطه المستقيم، وأن يحينا ويميتنا على فطرة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وأن يختم لنا بالصالحات والحمد لله على نعمة الإسلام وكفى بها نعمة

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

                        (أم سارة)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

إنشاء حساب جديد أو تسجيل دخول لتتمكني من إضافة تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

إنشاء حساب جديد

سجلي حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجلي حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلكين حسابًا بالفعل ؟ سجلي دخولك من هنا.

سجلي دخولك الان

  • من يتصفحن الموضوع الآن   0 عضوات متواجدات الآن

    لا توجد عضوات مسجلات يتصفحن هذه الصفحة

منتدى❤ أخوات طريق الإسلام❤

‏‏من سورة النحل [99] ﴿ إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ﴾ لا يقوى تسلُّط الشيطان على الإنسان إلا مع ضعف الإيمان، وإذا قوي الإيمان ضعف تسلّطه. دُرَر الطَّريفِي

×